PDA

View Full Version : رجــالْ لمْ يتخطّــوا أطــراف أصابعيــ ...



أنثى الألاق
23-09-2007, 08:13 AM
أُشــفقُ عليــه ،، حيـن يثيــر حوله زوبــعة من غبـــار

ليــتسعْ فيـها ظلّه فقطْ ،، ويتجعْجعْ بأن الناسُ تعرفـه ،، وتضربُ له حســابْ ..

وحين ينقشــعْ الغبــارُ ،، لا يبقــى خلفها إلا صعــْـلوكـا اختبأ خلف ظلّه رهبةً من غضب الأطفـــال !!



أُشفق عليــه ،، حين يطرقْ أبواب الغفــلاء ليــلاَ

يطلبْ عندهمْ ،، ركنــا يغفلُ فيــه أكثــرْ !!




أوَ يظنُّ أنّ التاريـخَ توقّفْ ،، لحظة تحجـّــرْ عقــله !!

أوَ يظنّ أنّ منْ حوله ،، اتبعوا ذات المنهجيـّـة في اللا تفْكيــير واللا منـْـطقْ واللاوجــود !!



أوَ يظنُّ ،، أن أظــافرَ أنثى

ستُخْدشْ بأصحابِ الحضيــض من المقام ،، والكلام !!




أوَ يظنّ ،، بأن الأبجديّـــة ستســْـعفْهُ أمام أنثى

تُعلمْه أنّ ال [ زيـن ] ليْــست حتى من اللغــة !!




أوَ يظنّ ،، بأنّ حظــه سيسـْـعفه ،،

ولنْ يُدرك الناس ،، أيّ [ هلام ] هوَ !!

وأيّ طيــف هو قلمــه ..



أوَ يظنّ بأن الغباء تسرّب منْه ،،

لنبتلع [ كذبة ] خيــاله الواسع !!



أوَ يظنُّ !! سيظنّ ويظنّ ويظنّ

وخيْبتيـ ،، أنّ بحياتيــ عبرنيْ طيــف [ شبْه ] رجلْ

فالرجــالُ مواقفْ ،، والرجال أصحاب كلمة واحـــدة

ورغمَ تعاليــه ،، وجعجته وصياحــه

أراه يستكيــنُ بأطــرافِ البحـــر ،، ينتقيــ لنفسـه موجــة يغــرقُ تحتــها خجـــلا مما اقترفه غباااءه وقلّة حيــلتهْ

سأقفُ على رأس الموجة القادمــة

لأقــرأ على [ عقــله ] السلامْ

فمنْ سيقرأ معيـ فليقرأ

ومنْ سيعاندنيـ ،، فأنــا ومنْ خلفيــ الطوفـــانْ

انتهــى ،، للتصرّفْ

حي بن يقظان
24-09-2007, 07:59 AM
كلام كبير
كبير حتى على عقلي المتحجر
وظلي المتمدد
ووجودي الخرافي
وخوفي الوجودي

شكراً لك

عبدالله بيلا
25-09-2007, 12:01 AM
أنـثى الألاق

هنا نصٌّ نثريٌّ رائع .. يشتجرُ فيه النثرُ بالفكرةِ الشعرية

حتى .. وإن كان النصُّ مجرَّداَ من المبنى الشعري

لكنه .. استطاعَ أن يتمسَّك بالمعنى ..

لك تحياتي .

وكل عام وأنت بخير .