PDA

View Full Version : - ترنيمة في صبيحة العيد -



عبدالله بيلا
11-10-2007, 08:00 PM
{ ترنيمـةٌ .. في صبيحـةِ العـيـد }



بـزغَ الجـمالُ .. على يديـكَ ولـــيـدا
عذبَ الـمـلامحِ .. ينشرُ الـتغـريـدا

يفتَـرُّ عن شـمسٍ .. تصُبُّ على المدى
نـوراً .. وتهـدِمُ للظــــلامِ سُــدودا

تخـتالُ لـؤلـؤةً .. تنّضَّـدَ عِقـدُهــــا
ألَـقاً .. يُـطوِّقُ بالـمحاسِــنِ جِـيـدا.

سبحانَ هـذا الحُـسنِ .. أيُّ قـصـيدةٍ
يـرضى بـها .. لأصوغَ فيـهِ قصيدا ؟

هـطَـلَتْ هنا كالحُبِّ .. كُلُّ مشاعرٍ
ظمـأى .. فطابتْ بالورودِ .. ورودا

وتنفَّسَـتْ أرَجَ الجـمالِ .. فهاجها
نشْـرٌ يجُـرُّ على البُرودِ .. بُـرودا.

ما للـزهـورِ .. وقد بدا .. حيرانـةً
والـوردُ يُخـلِفُ للنسيمِ وُعـــودا ؟!

والطـيرُ تستجـدي الـلحـونَ .. لعلها
تهمي .. فتُـنبِتُ في الغصـونِ نشــيدا

يبني لأهـلِ العشقِ .. سُـورَ مـحـبّةٍ
يسـمو .. ليبعـثَ للقـلوبِ بريـدا.

يا أيـهذا الكـونُ .. دونكَ مُهـجةٌ
جـذلى .. فما لكَ لاتـكونُ سعـيدا ؟!

قـرِّبْ إليكَ .. من الحياةِ .. مُـدامةً
لا تـخشَ مِن بـين الأنامِ شُهـــودا

كـلُّ العـيونِ .. مع العيـونِ تعانَقَـتْ
وغدَت تـؤكِّـدُ للجـمالِ عهـودا ...

اليـومَ .. تـنخَـلِعُ الطبائـعُ نـشـوةً
فاربـأْ بنفـسكَ أنْ تكونَ جَـمُـودا !

***********************

قُـدِّسـتَ .. يا صُبـحاً يُفـيقُ كـأنـهُ
صَـبٌّ .. تخدَّرَ في الهُـيامِ .. عمـيدا

أو غـادةٌ ولْـهى .. تُرتِّبُ مَوعِـداً
حَـذِراً .. وتُغـرِقُ في العطـور خدودا!

يا أيها الصبحُ الـمُطِـــلُّ خـرافـةً
وعـلامـةً .. لا تعـرِفُ التـحـديدا

سِـرْ في الزمـانِ .. فأنتَ فيه حـديقةٌ
تـهَبُ الزمـانَ بشاشةً .. وخُـلودا

واطبَعْ .. على كُلِّ الـمباسِم قُـبلـةً
حـرَّى .. وحطِّـمْ بالجمالِ قُــيــودا .

أقبَـلتَ .. تقـرأُ للانـامِ حكـايـــةً
طَـرِبَ الـوُجودُ لها .. وتعزِفُ عُودا

مُذ عُدتَ .. عـادَ إلى الشمـوسِ ضياءُهـا
وكـسا الحواضِـرَ ثوبُهـا .. والبِـــيــدا.

مِـنديلُـكَ السـحريُّ .. مـرَّ كـأنــــه
(عيـسى) يُطـبِّـبُ مُنهَكاً..مجهُـودا !

يا أيها الصبحُ الـمُـضـمَّــخُ بالصِــبا
ما زِلـتَ مِـن بين الدُهــورِ جــديدا.

هـذي الـمفاتِنُ مِـن يدَيكَ تناثَــرَتْ
كَـرَمـاً .. ينالُ مُـقرَّباً .. وبعـيـــدا

أسـدَيـتَها .. فرأيتَ نفسَكَ ناهِــلاً
منها .. فكنتَ الشاهدَ المشـــهودا !


يا عـيدُ .. قــدِّم للأعـادي بـاقــةً
مـنا !! وزُفَّ إلـى البيـوتِ جنـودا

سلِّـمْ على شـرقِ البِـلادِ .. وغـربِها
وارفـعْ حماماتِ السـلامِ .. بُـنـودا !

ألْـبـِسْ عُـراةَ البؤسِ .. ثوبَ مسـرَّةٍ
وافـتحْ علـى كـلِّ القـلـوبِ حُــدودا

وزِّعْ عـلى الأطفـالِ .. بعضَ مباهـجٍ
عـجـلى .. وطـوِّقْ بالـحنانِ .. وليدا

أشـعِلْ شموسَ الحـبِّ في ليلاتِــنــا
وانقُـشْ على ثغـرِ الكواكِبِ غِـيـدا !

يــاعــيدُ .. سِـرْ غيـثاً تجـذَّر في الثرى
يُـقرِي السـلامَ غـوابِراً .. وجُــــدودا

وانفُـخْ بها روحَ الـوجـودِ .. لعـلــهـا
تصحـو .. تُحـرِّكُ ساكِناً جـلمُـــودا !!

فعـليكَ تنتظِـمُ الحـياةُ .. جـــلالـةً
وإليكَ يـستَبِـقُ الجـمالُ .. وُفـودا.

بُـورِكتَ مِـنْ حُـسْنٍ .. تدثَّـرَ بالتُقـى
كـيلا تخِـرَّ لهُ العـيـونُ سُجـــــودا !

يا أيـهذا العـــيدُ .. فاسكُبْ في النُـهى
عـيداً .. وجـدِّدْ في الــرُموسِ العِـيـدا 0

نصل
11-10-2007, 10:52 PM
أخي الكريم المبارك
abdallah bila

كل عام وأنت بخير

وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال

أخي الحبيب

أبيات وردية ندية تخاطب العيد البهيج ..


جميل جناسك في قولك ..
((هـطَـلَتْ هنا كالحُبِّ .. كُلُّ مشاعرٍ
ظمـئى .. فطابتْ بالورودِ .. ورودا

وتنفَّسَـتْ أرَجَ الجـمالِ .. فهاجها
نشْـرٌ يجُـرُّ على البُرودِ .. بُـرودا. ))

وأظن بأنها (ظمأى )..

أما بيتك هذا ..

((أو غـادةٌ ولْـهى .. تُرتِّبُ مَوعِـداً
حَـذِراً .. وتُغـرِقُ في العطـور خدودا!))

فهو بارع التصوير لذيذه !!


جميل أن يعم السلام والتاسمح فوق الأرض مع إشراقة شمس العيد

دمتَ بخير وسعادة ورضى

ودادي
12-10-2007, 02:16 AM
الشاعر الحساس

abdallah bila

رائعْ رائعْ رائعْ

قصيدة سلسة جداً وتليقُ بإشراق يومِ العيد .. بل وأجمل

دمتَ مبدع يا حساس

ودادي

عبدالله سالم العطاس
12-10-2007, 03:14 AM
أعجبتني قصيدتك أيها الجميل

كل عام وأنتم بخير

وتقبل الله منا ومنكم،،

هاني درويش
12-10-2007, 12:20 PM
عبد الله بيلا

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وكل عام وانتم بخير

رائع كعادتك

متفائل بطبعك

ربما تكون متفائلا بوعيك ايضا

اغبطك التفاول

واتمناه

هذا لا يعني ان القنوط يستبد بي

ولكن اللوحة قاتمةُ السَّواد
انَرتها بنصِّك الالِق

شكرا لك

مودتي واحترامي

هاني

الحذيفي
12-10-2007, 01:46 PM
[quote=abdallah bila;1198031]


{ ترنيمـةٌ .. في صبيحـةِ العـيـد }




هـطَـلَتْ هنا كالحُبِّ .. كُلُّ مشاعرٍ
ظمـأى .. فطابتْ بالورودِ .. ورودا


صديقي العزيز :

ألا ترى أن التشبيه هنا أضعف المعنى : هطلت كالحب

وكان يمكنك أن تجعل الحب تمييزا للهطول

كأن تقول :

هطلت هنا حباً بأرض مشاعرٍ ظمأى؟
http://www.anageed.com/vb/showthread.php?t=11300
كل عام وأنت بخير

عبدالله بيلا
12-10-2007, 07:13 PM
الشاعر / نصل ..

يسرُّني أن يفتتحَ نافذةَ التعليق على قصيدتي ..

شاعرٌ متدفِّقٌ وجميلٌ مثلك ..

وشكراً لك على التنويه والملاحظة .

وكل عيد وأنت سعيد .

ca va
12-10-2007, 08:41 PM
رااااااااائع

و

http://qna9.jeeran.com/beautyrose-1072656360.gif

Firas
12-10-2007, 09:23 PM
الله الله
أيها الشاعر..المغرد دوماً
لم أعد أدري ما أقول ..ربما عندما أحيط ببعض ملامح قصيدتك أقدر أن أرد ..
مرور أولي فكتاباتك تستحق أكثر من مجرد مرور..
تحياتي
و السلام خير ختام.

عبداللطيف بن يوسف
13-10-2007, 01:32 AM
ما أجمل هذه "العيدية"

حاولت أن أقتبس بعض الأبيات ولكن كلما قلت سأقتبس هذا قلت.. لا هذا..

و أنا بين محاولات إقتباس بعض الأبيات الجميلة أعلنت عجزي لأن كل القصيدة رائعة

أدام الله هذا الفيض المبارك

علي فريد
13-10-2007, 03:25 AM
أخي عبدالله بيلا :
عدت رائعاً كعادتك
وستبقى رائعاً كما عودتنا
كل عام وأنت رائع

عبدالله الهميلي
13-10-2007, 10:49 AM
الشاعر المبدع

عبدالله بيلا

كل حب وأنت
نورسٌ يعزفُ سمفونيَّة
الشوق...
ساكباً إياها على قناديل
الفرحة...

سِـرْ في الزمـانِ .. فأنتَ فيه
حـديقةٌ
تـهَبُ الزمـانَ بشاشةً .. وخُـلودا

...

نقش هميلي:"
ياصديقي كثيراً مانرى
الطحالب التي تطفو على السطح بينما البذور الحقيقيَّة
فتحتاج منا إلى بحث في الأعماق....
وإزميلٍ من النور
وأنت أحدها / شاعر حقيقي"

تحياتي البيضاء

سارة333
13-10-2007, 12:00 PM
يا عـيدُ .. قــدِّم للأعـادي بـاقــةً
مـنا !! وزُفَّ إلـى البيـوتِ جنـودا
سلِّـمْ على شـرقِ البِـلادِ .. وغـربِها
وارفـعْ حماماتِ السـلامِ .. بُـنـودا !
ألْـبـِسْ عُـراةَ البؤسِ .. ثوبَ مسـرَّةٍ
وافـتحْ علـى كـلِّ القـلـوبِ حُــدودا
وزِّعْ عـلى الأطفـالِ .. بعضَ مباهـجٍ
عـجـلى .. وطـوِّقْ بالـحنانِ .. وليدا

ياللجمال والرقة !

القدير...عبدالله بيلا

ووليمة أخرى بنكهة العيد ! :)
يقصِّر حرف الثناء إن لامس صفحة شعرك
بورك بمدادك وأسعد الله أوقاتك
عيدك سعيد
لك جزيل وعميق تقديري.

عبدالله بيلا
13-10-2007, 01:15 PM
ودادي ..

مرورٌ مُشرقٌ على القصيدة .. وتعليقٌ رائع ..

لك صادق تحياتي .. وودادي .

وكل عيد وأنت بخير .

أحمد المنعي
13-10-2007, 07:48 PM
وكل ما فيكَ أمير .. أمير .

كنت أعلم أن العودة لأفياء عبر بوابتك ستعطر حروفي بعطر لا يحسن تحضيره إلا أنت .

فاتنة هذه الأبيات بالذات :
قُـدِّسـتَ .. يا صُبـحاً يُفـيقُ كـأنـهُ
صَـبٌّ .. تخدَّرَ في الهُـيامِ .. عمـيدا

أو غـادةٌ ولْـهى .. تُرتِّبُ مَوعِـداً
حَـذِراً .. وتُغـرِقُ في العطـور خدودا!
.
.
.
سِـرْ في الزمـانِ .. فأنتَ فيه حـديقةٌ
تـهَبُ الزمـانَ بشاشةً .. وخُـلودا



وهذه لوحدها عالَم آخر :
مِـنديلُـكَ السـحريُّ .. مـرَّ كـأنــــه
(عيـسى) يُطـبِّـبُ مُنهَكاً..مجهُـودا !


أنت تحترم القارئ كثيراً يا عبدالله ، لذلك الوقت في صحبة ما تكتب وقت ممتع .
راق لي هذا الطرح المختلف عن العيد ، غالب ما نقرأ عن العيد يكون حزيناً بائساً ، اما هنا فأحييت فعلاً أني في حديقة غنّاء .
وإن كان فيها برأيي قليل من المفردات ( الخشنة ) في هذا السياق الناعم :) .

سلمت .

عبدالله بيلا
14-10-2007, 05:37 PM
الشاعر / عبدالله العطاس ..

إعجابُك بقصيدتي .. محلَّ تقديري وامتناني ..

فدُم ماراً ..

وكل عيد وأنت بخير .

عبدالله بيلا
14-10-2007, 05:39 PM
الشاعر / هاني درويش .

ايها العزيز .. حتى في حُلكةِ الظُلمة ..

يبزُغُ خيطٌ من النور .. لا يراهُ إلاّ المتفائلون ..

تفائل تعِشْ جميلاً .

وكل عيد وأنت بخير .

عبدالله بيلا
14-10-2007, 05:41 PM
الشاعر / الحذيفي ..

شكراً لك على تعقيبك وملاحظتك ..

والأمر لا يعدو كونه وجهةُ نظر ..

مع أني أرى بأنَّ التشبيهَ بالحب أقوى أثراً في عيدنا السعيد ..

ولا عَدِمتُكَ ناقداً ومُصحِّحا ..

وكل عيد وأنت بخير .

عبدالله بيلا
14-10-2007, 05:43 PM
المبدع / ca va

شكراً لك على المرور ..

وكل عيد وأنت بخير .

عبدالله بيلا
14-10-2007, 05:45 PM
الشاعر القريب / Firas

لمرورك نكهته الخاصة أيها الرائعُ كالبياض ..

لك تقديري .

وكل عيد وأنت بخير .

عبدالله بيلا
14-10-2007, 05:47 PM
الشاعر / شيخ التائهين ..

مرحباً بهطولك هنا .. أيها الشاعر الجميل ..

وتعليقك هذا ينمُّ عن سماحةِ نفسك ورحابةِ حِسِّك .

وكل عيد وأنت بخير .

عبدالله بيلا
14-10-2007, 05:49 PM
الشاعرة / سارة 333

بوركَ حبرُك الذي دلقَ هنا جمالاً ونقاءَ ..

وهكذا تصدُرُ الكلماتُ من أربابِ الكلمة .. دُرَّاً وجُمانا .

وكل عيد وأنت بخير .

عبدالله بيلا
14-10-2007, 05:51 PM
الشاعر / علي فريد ..

فريدٌ كعادتك في الحضور ..

لك تقديري .

وكل عيد وأنت بخير .

عبدالله بيلا
14-10-2007, 05:53 PM
الشاعر الرائع / عبدالله الهميلي ..

جودٌ أدبيٌّ غزير ..

هو ما علَّقتَ به على القصيدة .. وأفخرُ بتعليقٍ كهذا ..

من مُبدعٍ مثلك .

ونقشُك قد استقرَّ في فؤادي .. متمنياً أن أكون عند حسن

ظنِّ الجميع .

وكل عيد وأنت بخير .

عبدالله بيلا
14-10-2007, 05:58 PM
الشاعر / أحمد المنعي ..

واللهِ .. مُمتنٌّ لكرمِ زيارتك .. لا تكادُ تزورُ قصائدي

إلا وقد حملتَ إليها صنوفَ الهدايا .

تعقيبك فخرٌ لي .. واحتواءٌ لغربةٍ تكادُ تنثرني

وتسُفُّني في العدَم ..

وأفخرُ بمروك .. حتى بدونِ تعليق ..

لأنَّ ثمةَ أريجٌ يحتوي القصيدةَ آنَ تمرُّ بها .


وكل عيدٍ وأنت بخير .

الشاحب الأنيق
14-10-2007, 06:57 PM
قـرِّبْ إليكَ .. من الحياةِ .. مُـدامةً
لا تـخشَ مِن بـين الأنامِ شُهـــودا
كـلُّ العـيونِ .. مع العيـونِ تعانَقَـتْ
وغدَت تـؤكِّـدُ للجـمالِ عهـودا ...
في هذه البيتين وغيرها

يا شاعرنا عبدالله .. خيالك صعب وصورك مركبة جدا
تحتاج تفرغ في الذهن!!
ونفسك طويل وشعرك العامودي لا يقل روعة عن الشعرك النثري
أمثالك رد حي على من يهاجم النثري ويعتبره حيلة الضعفاء.
مبدع كعادتك أيها المبدع ....

الشاحب الأنيق

وحي اليراع
14-10-2007, 09:45 PM
العزيز عبدالله بيلا ..


يا أيـهذا الكـونُ .. دونكَ مُهـجةٌ
جـذلى .. فما لكَ لاتـكونُ سعـيدا ؟!


اليـومَ .. تـنخَـلِعُ الطبائـعُ نـشـوةً
فاربـأْ بنفـسكَ أنْ تكونَ جَـمُـودا !

وكيف يجمُدُ وقد ألبسته من وشاح حرفك ما جعله يسبحُ في فضاءات السعادة ..

طابَ حرفك .

وكل عام وأنت بخير ..

تحياتي :
وحي .

محمد عمر 95
15-10-2007, 07:07 AM
يا أيـهذا الكـونُ .. دونكَ مُهـجةٌ
جـذلى .. فما لكَ لاتـكونُ سعـيدا ؟!
الشاعر الألق /عبد الله بيلا
عدت عند قصيدتك بعد انقطاع رمضان وثلاثة العيد فوجدت الإخوة سبقوني في تدوين إعجابهم بترنيمة العيد .. وما أنا إلا من قومي ,,

جميل أن أستفتح بداليتك الرائعة !!
وكل عام وأنتم بخير

جنون قلم
15-10-2007, 04:49 PM
إعجاب قارئ، وطرب متذوق للشعر والجمال.

لا شيء فوق ذلك.

عبدالله بيلا
15-10-2007, 09:33 PM
الشاعر / الشاحب الأنيق ..

تعليقٌ غايةٌ في الروعة ..

أشكر لك ثناءَكَ العاطرَ هذا ..

وكما تعلم أخي .. الإبداعُ لا يرتبطُ بوزنٍ أو قافية

أكثر من ارتباطه بالجمال اللغوي والفني .

لك تحياتي .

وكل عيد وأنت بخير .

عبدالله بيلا
15-10-2007, 09:36 PM
المبدع / وحي اليراع

شكراً لتعليقك البهي .

وطيَّبَ اللهُ أيامك ولياليك ..

وكل عيد وأنت بخير .

نبض حرف
15-10-2007, 10:21 PM
أيها الأجمل

ما أروع أن يتوقف المرء حين سآمة من دنياه فيرى بين يدي الجمال

رائع حد الدهشة

مترف حرفك بالصدق والعذوبة

دمت جمالا

خالص الود ،،،

عبدالله بيلا
17-10-2007, 01:25 PM
الشاعر / محمد عمر 95

شكراً لك على المرور والتعليق ..

والجمالُ بحق هو ما خطّه يراعك ..

ولك تحياتي .

عبدالله بيلا
17-10-2007, 01:27 PM
جنون قلم

إعجابك بالنصِّ محلَّ تقديري وشكري ..

وشكراً لك على المرور .

ولك تحياتي .

عبدالله بيلا
17-10-2007, 01:29 PM
الأديب / نبض حرف ..

نبضُ حرفكِ هاهنا أحيا في الفؤادِ صحراءَ من أمل ..

لكَ شكري وتقديري .

رائد33
18-10-2007, 12:17 PM
الشاعر الصديق عبد الله بيلا
كعكة العيد هذه إفطارٌ شهيّ
للحرف عيدٌ عندك
رائعٌ يا عبد الله
دمت أخي
بكلّ ودّ
رائد

Firas
18-10-2007, 08:42 PM
دمت لروض الشعر يا طيره المغرد..
الشاعر الغزير ..عبد الله بيلا.. أقول لك بعد أكثر من قراءة..
فتنتني بهذه الفاتنة ..عفا الله عنك..
لك التحايا..
و السلام خير ختام.

عبدالله بيلا
19-10-2007, 04:19 PM
الشاعر / رائد33

أفخرُ بمرورك هنا .. أخاً كريماً ..

وقارئاً جميلا ..

لك تحياتي ..

وعيدك سعيد .

عبدالله بيلا
19-10-2007, 04:21 PM
الشاعر / Firas

عفا الله عني وعنك !!

الفتنةُ - بحق - هي هذا التعليق الموشَّى بالروعة ..

لك تحياتي .

وعيدك سعيد .

الغيمة
19-10-2007, 06:07 PM
يااااااه..منذ متى لم نقرأ هكذا تفاؤل عن العيد..
لم تبق شيئا يا رجل!!!!
لو كان للصباح فم غير شفاه الورد لنطق إعجابا بنصك..
لا أبالغ..فقد جعلت الصبح من بيننا إنسانا..وألبسته الطيلسان
يذكرني نصك بقصيدة البحتري في الربيع:
أتاك الربيع الطلق يختال ضاحكا..
من الحسن حتى كاد أن يتكلما..
وها قد وجدت نصا أبدع في تصوير الطبيعة..مرة أخرى..
ليتني قرأت هذا النص ليلة العيد..
ربما كان سيكون للعيد طعم مختلف..على الأقل هذه المرة..
بورك المداد أيها الشاعر..

عبدالله بيلا
20-10-2007, 06:58 AM
الشاعرة / الغيمة ..

هطولٌ كريمٌ من أحاسيسَ عابقةٍ بالحياة ..

ومِن طبعِ الجميل أن يرى الوجودَ جميلا ..

ومِن حقِّ العيد علينا أن نفرحَ به ..

كفى حزناً .. أوأحياناً تمثيلاً للحزن !


ولكِ تحياتي .

معين الكلدي
29-10-2007, 04:00 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


تقبل الله منا ومنك ...مؤخراً جداً

الشاعر القدير

والأستاذ الذي أتشرف في وجودي في متصفحه



عبدالله بيلا



فعلاً مشاغل الدنيا والسفر من أقاصي الأرض إلى أطرافها الأخرى حال بيني وبين هذه البديعة ووالله لو جعلت مسابقة في المنتدى لأفضل قصيدة قيلت في العيد من قِبَل أعضاء أفياء لاخترت هذه الدرة ولا ريب

أي تفائلٍ جميل تحمله وما أرهفها من روحٍ حالمة

أيه الأندلسي ما أبقيت لروائع شعرائهم السالفين في وصف الطبيعة

فعلاً استمتع وتعلمت من أساليبك ومفرداتك

وكنتَ السبّاق في هذا المشهد البهي

فلتعذرني أحرفك الغراء إذ تأخرت في ترحيبها وهذا لقصورٍ مني لا منك

بارك الله فيك

وبلغنا العزيز المنان أعيادنا القادمة ونواصي الخيل معقودةٌ بالنصر والتمكين

لتظل هذه الجنة في رحاب عزة الأمة


وكل عام وأنت في أدبك الماسي هذا

وشكراً

أخوك

( سعيد )
29-10-2007, 04:30 PM
أشرقتَ " عبد الله " في عيدٍ لنا
ونثرت في وجهِ الجميع ورودا

تحياتي لك

قرأتها واستمتعت ببهائها وبهائك

قصيدة جميلة يا عبد الله

رعاك الله ووفقك لمثلها وأحسن منها

عبدالله بيلا
30-10-2007, 12:23 AM
الأخ الشاعر / معين الكلدي ..

وأخيراً .. تشرَّفتِ القصيدةُ بزيارتكم الكريمة ..

لا أخفي عليك أنني كنتُ أتسائل بيني ونفسي ..

عن سبب ابتعادك المفاجيء عن المنتدى وأقول : خيراً إن شاء الله

فالحمد لله على عودتك بالسلامة .

أخي العزيز أشكر لك هذا الإطراءَ الجميل .. والذي لا أستحقه

بحال .. ولكنه عندي بمثابةِ الشمعة التي أكسِر بها جمود الظلام .

آملاً منك أن لا تُطيل الغياب .. فأفياءُ بحاجةٍ إلى شاعرٍ جميلٍ

مثلك .

وكل عيدٍ وأنت بخير .

ولك تحياتي .

عبدالله بيلا
30-10-2007, 12:28 AM
الشاعر/ سعيد

شكراً .. لقلبكَ إذ أطلَّ مرفرفاً

يُزجي الثناءَ .. ويبعثُ التحميدا

فلمثلكم تُهدى أزاهرُ مُهـجتي

كَرماً .. فدُم بين الأنامِ ( سعيدا)

ولكَ تحياتي .

عبدالمنعم حسن
02-11-2007, 03:42 AM
الشاعر الفريد / عبد الله بيلا ..





قلتَ فيما قلتَ :
العيد باسمك ينشر التعييدا
و بثغرك الصداح صاغ نشيدا

ما العيد إلا أن أراك محلقاً
بين الجنان تسطر التغريدا

انعم .. و عش .. و اسعد ليسعد عيدنا
فالعيد دونك لا يكون سعيدا


فكدتُ أصرع مما انتابني من ذهول ودهشة و إعجاب ..
ثم مننت علينا بهذه الفريدة تعويذةً لذاك الصرع..
فانحل عقد السحر بسحرٍ أعظم منه .. أقلني .. بل حل محله .. أقلني .. بل حلَّ معه ..



فليحمد الساحر الذي لا يضعف كيده و لا يذهب ، و لا تحرم عنده النُّشرة بل تَعذُب و تُستملَح ..


كل عام و أنت أشعر ( بخير ) ..

عبدالله بيلا
04-11-2007, 12:48 AM
أخي الشاعر / عبد المنعم حسن ..

أيها الشاعر المشاغب .. أرجوكَ أن تكونَ أكثر واقعيةً وأنت تعلِّق

على قصائدي حتى لا أحرمَ من روحكَ النقدية ..

وأشكر لك مرورك الجميل ..

ومِن العايدين بعد الزحمة .