PDA

View Full Version : صرتُ كالماء ! (أولى قصائدي هنا)



ماء
15-10-2007, 09:43 PM
(( صرتُ كالماء -أو- عـازفَ الـحـبّ ))



عازفَ الحبِّ، كن بنفسيْ رفيقا
إنّ فيها جرحاً عميقاً.. عميقا
ألَمُ النايِ، غَضبَةُ الدُّفِّ، يُتْمٌ
في الكَمَنجاتِ: مَزّقتْ بيْ العُروقا


عازفَ الحبِّ، كمْ توغلتَ في فِكْـ
ـريَ ليلاً.. حتى غدَوتُ شُروقا
وتوغلتُ فيكَ حُلماً صَغيراً
وتـمنيتُ مِنـكَ أنْ لا أُفيقـا
بَعثرتْنيْ يداكَ في أعيُنِ النا
سِ زُهوراً مُضيئةً وعَقيقا
وسَقيتَ الأحزانَ مِن دَمعِ ليليْ
ذا صَبوحاً، وذاكَ دَمعاً غَبوقا


عازفَ الحبِّ، هلْ عَهِدتَ على حَرْ
فيَ أنْ كانَ للضلالةِ بُوقا؟
هل رأيتَ الأسى، ورعشةَ كفّيْ،
وانكساري؟ وهلْ لمستَ الفروقا؟


قد تماهَيتُ في الحَبيبِ إلى أنْ
صِرتُ كالماءِ رِقّةً وبَريقا
ومِنَ الماءِ ما يكونُ شِفاءً
ومِن الماءِ ما يُميتُ الغَريقا !


خَمرةٌ ذِكرياتُنا يا صديقي
لا تُرِقْها.. دَعِ الشرابَ عَتيقا


عازفَ الحبِّ أيُّها الشعرُ، خُذني
وأعِنّيْ لكَيْ أجوزَ الطريقا
أنا والشّعرُ صاحبانِ.. فمَنْ لي
بصديقٍ أُهديهِ قلباً صَدوقا؟


ضُمّنيْ - أيُّها الحبيبُ - فإنّيْ
لستُ أنسى لديكَ عهداً وَثيقا .



:62d:


:
خفيف - ‏شعبان‏ 1428هـ

:

عبدالله بيلا
15-10-2007, 10:15 PM
الشاعر / مـاء .

أيها الماءُ إنـني جـدُّ ظـمآنُ

فهبني ما سوفَ يُحيي العروقَا

أيهـا الشاعـرُ المُحلِّـقُ حباً

هاكَ قلباً في الحبِّ صار عتيقا

شرفٌُ للـفؤادِ أنْ يقطعَ الدربَ

لـواديـكَ أو يشـقَّ الطريقـا

مرحباً .. قد حللتَ أهلاً وسهلاً

فاتخذني .. مُقرَّباً وصديـقا .


وكل عيد وأنت بخير .

نصل
15-10-2007, 10:21 PM
أخي الكريم
ماء
مرحبا بك في أفياء الساخر

متمنيا لك طيب الإقامة وعدم الترحال !!

قصيدتك جميلة وفيها بعض الأبيات التي عاودت النظر فيها وقراءتها أكثر من مرة
لما فيها من حسن وبهاء

وإليك بعضا منها ..


وسَقيتَ الأحزانَ مِن دَمعِ ليليْ × ذا صَبوحاً، وذاكَ دَمعاً غَبوقا
****

ومِنَ الماءِ ما يكونُ شِفاءً × ومِن الماءِ ما يُميتُ الغَريقا !
***
خَمرةٌ ذِكرياتُنا يا صديقي × لا تُرِقْها.. دَعِ الشرابَ عَتيقا

***

لغة جزلة .. وحس متدفق ..وتصوير متقن ..

ولكن أخي الكريم

حبذا لو أنك قمت بترتيبها على هيئة أفضل من ذلك لكن أجمل ..

ولعلك تنتبه لذلك في مستقبل قصائدك ..

كما أن العنوان الثاني ( عازف الحب ) أجمل بالنسبة لي من الأول ..


دمت بعافية وسعادة

عيدك مبارك ..

محمد عمر 95
16-10-2007, 12:55 AM
يا ماء !


أيها الشاعر الجميل الجديدُ
مرحبًا جئتنا فغنى القصيدُ


إطلالة جميلة تنبئ عن حرف جميل !

ماء
16-10-2007, 04:19 AM
الشاعر / مـاء .



أيها الماءُ إنـني جـدُّ ظـمآنُ

فهبني ما سوفَ يُحيي العروقَا


أيهـا الشاعـرُ المُحلِّـقُ حباً

هاكَ قلباً في الحبِّ صار عتيقا


شرفٌُ للـفؤادِ أنْ يقطعَ الدربَ

لـواديـكَ أو يشـقَّ الطريقـا


مرحباً .. قد حللتَ أهلاً وسهلاً

فاتخذني .. مُقرَّباً وصديـقا .


وكل عيد وأنت بخير .



الأخ عبد الله


أشكركم على هذا التفاعل الطيب أولاً
ثمّ يا عزيزي ؛ ولا يهون السامعون :62d: :


يا خليليْ .. دنيا القصائد ليلٌ
ليتني.. ليتني رأيتُ الشروقا


نِمتُ في لجّة الحياةِ عن الشِعْـ
ـرِ .. وقد جئتكم لكيْ أستفيقا !


جئت أروي لكم سِنِيًّا عِجافاً
لِتصوغوا منهنّ غصناً وَريقا .
.
كل سنة وأنتم جميعاً سالمون


ماء
16-10-2007, 04:25 AM
العزيزان
نصل
،
محمد عمر


شكرت لكما القراءة وحسن التعقيب


( ! ) أُراني هنا بين أدباء متمرسين وأساتذة محترفين


فهنيئاً لي بكم..


أرجو قبولي على علاتي


[ فإني لم أزل أحبو على بوّابة الشعرِ ]

عبداللطيف بن يوسف
16-10-2007, 05:04 AM
سيدي الماء

أهلا وسهلا بك بيننا هنا

والواضح أنك شاعر جميل

وكل عام وأنتم بخير

جنون قلم
16-10-2007, 05:55 AM
بارك الرب حضورك.

جمال يرمي نفسه بين شعراء أفياء، وحق للقراء والمتذوقين أن يفرحوا بانسيابه.

اكتبني في سفر المعجبين.

سارة333
16-10-2007, 09:17 AM
الكريم...ماء

قصيدتك رقراقة ...جميلة
لو أنك سميت نفسك غيثا لكان ملائما :)
أهلا بك في أفياء ...تقديري.

نيلوفرة
16-10-2007, 01:59 PM
أيها الماء..
أتيت بشعر زلال...
ينبىء عن بديع سيال...




ومِنَ الماءِ ما يكونُ شِفاءً
ومِن الماءِ ما يُميتُ الغَريقا !



هل الماء شفاء؟ اختلف في ذلك العلماء..:)
وهل يموت غريق؟ لا...مثلما لا يطحن دقيق..:62d:

مرحبا بك في أفياء ونتمنى لك طيب الإقامة.. ولنا طيب الاستمتاع..

ماء
16-10-2007, 11:46 PM
؛
السيد \ شيخ التائهين
.. وأنت الأجمل
وأنت بألف خير
؛
الأخ \ جنون قلم
وبوركتَ .. ودمت متذوقاً للجمال
" كـتـبْـتـكـ "
؛
الأخت \ سارة 333
أشكرك على حسن الترحيب
أمّا (غيث) ؛ فلا تعليق عليه سوى الشكر!
؛
الأخت \ نيلوفرة
قراءتك دقيقة.. أشكرك عليها
ثم أجيب على أسئلتك:

*[هل الماء شفاء؟ اختلف في ذلك العلماء]
زمزم "من" الأمواه.. وفيه شفاء..

*[وهل يموت غريق؟ لا...مثلما لا يطحن دقيق]
عنيتُ الغريق باعتبار ما سيكون –تشاؤماً-!
؛
؛

إلى لقاء :62d:

محمد العموش
17-10-2007, 09:44 AM
أنــا المحـيطُ الذي لـم تـنـجُ بـارجـةٌ
إلا إذا قــبَّـلتْ أقــــدام شطــــآني
أنـا التــرابُ الــذي لم تنـمُ قــافيــةٌ
إلا إذا زُرِعـــتْ في قــلبِ ديــوانــي**********************
ركبــتُ حصـــانَ القـوافي صغيـراً
فـدانــتْ جموحــاتـُهـا صـاغـره
وأكـبــرُ أمنيـــةِ الشعـــــراء
يُـقَـبِّــــلُ أفحــلُـهـم حـافـره
**************
هــذي ردي على مطـالبتــكِ ( لتسونــامي ) أن يهــدأ

مجنــونٌ أنتَ حتــى تفكــر بطــلبٍ كهــذا ؟؟!!!

ماء
17-10-2007, 05:41 PM
أنــا المحـيطُ الذي لـم تـنـجُ بـارجـةٌ
إلا إذا قــبَّـلتْ أقــــدام شطــــآني
أنـا التــرابُ الــذي لم تنـمُ قــافيــةٌ
إلا إذا زُرِعـــتْ في قــلبِ ديــوانــي**********************
ركبــتُ حصـــانَ القـوافي صغيـراً
فـدانــتْ جموحــاتـُهـا صـاغـره
وأكـبــرُ أمنيـــةِ الشعـــــراء
يُـقَـبِّــــلُ أفحــلُـهـم حـافـره
**************
هــذي ردي على مطـالبتــكِ ( لتسونــامي ) أن يهــدأ

مجنــونٌ أنتَ حتــى تفكــر بطــلبٍ كهــذا ؟؟!!!

عزيزي محمد
ليس هذا مكان الرد عليّ
المفترض أن يكون في صفحة قصيدتك
تحيّـة :62d:

طارق زيد المانع
17-10-2007, 06:09 PM
يا ماء

بداية موفقة

نريد المزيد

تحياتي

طارق

ماء
18-10-2007, 01:01 AM
الأخ \ طارق
أشكركـ
وما أتيت إلاّ لأكتب المزيد
أحيّـيك :62d:

عمر بن رشيد
19-10-2007, 06:30 PM
أيّها الماءُ..
كلنا جِدُّ ظمآنَ لماذا سقَيْتـناهُ رحيقا ؟؟

أيها الماءُ ..
مرحباً ..
ثمَّ أهلا
هب من شعرك النسيمُ رقيقا !


..

الغيمة
19-10-2007, 08:39 PM
ماء!!!!
يا له من نص..
احترت أي الأبيات أجمل..
حياك الله في أفياء رواء للعطاشى..
حياك الله ألف تحية يا أخي..

ماء
20-10-2007, 03:13 PM
أيّها الماءُ..
كلنا جِدُّ ظمآنَ لماذا سقَيْتـناهُ رحيقا ؟؟


أيها الماءُ ..
مرحباً ..
ثمَّ أهلا
هب من شعرك النسيمُ رقيقا !
..


عزيزي \ جبل بن وهب
( ! )
كل هذا البـهـاء من أجلي؟
لا فضّ فوك .. لا فضّ فوك .. :rose: :rose:

ماء
20-10-2007, 03:16 PM
ماء!!!!
يا له من نص..
احترت أي الأبيات أجمل..
حياك الله في أفياء رواء للعطاشى..
حياك الله ألف تحية يا أخي..



\ الغيمة
أشكرك على القراءة
.. حياك الله كما حييتني

.

قِصّة
20-10-2007, 11:04 PM
أهي سُقيا الشعر ياماء .. !

جميلة والله والله حد الشرب ولا إرتواء منها وإن كان الارتواء فيها ..

سننتظر هطول كهذا ..

فاللهم أغثنا :)

ماء
21-10-2007, 12:29 PM
أهي سُقيا الشعر ياماء .. !


جميلة والله والله حد الشرب ولا إرتواء منها وإن كان الارتواء فيها ..


سننتظر هطول كهذا ..


فاللهم أغثنا :)


أتيت هنا ظامئاً ..
فارتويتم !
،
وسحاباً جهاماً
فاستغثتم ولم تقنطوا !
إنها صناعة الأمـل ..

لك شكري الجمّـ :62d:

أحمد المنعي
21-10-2007, 01:38 PM
سجلتَ حضورك الأول نقشاً جميلاً على صفحات الماء ، وجلعتني أؤمن أن النقش على الماء يبقى خالداً كالنقش على الحجر وإن غاب عن عين الرائي .

أمتعتني كثيراً هذه القصيدة ، وقد أعطتني انطباعاً أنك شاعر ناضج ومتكامل إلى حد بعيد ..

لك الود .

ماء
22-10-2007, 01:19 AM
الأخ \ أحمد
حضورك أسعدني وأمتعني

وفقكمـ الله :62d:

سعد بن ثقل
22-10-2007, 04:45 PM
ومِنَ الماءِ ما يكونُ شِفاءً
ومِن الماءِ ما يُميتُ الغَريقا !



أنت والله من الماء الذي يكون شفاء



تقبل فائق زهري


كان الربيع هنا

ماء
23-10-2007, 12:51 AM
" سعد بن ثقل العجمي "
التقينا في منتديات أوفاز الأدبية
ثم هنا .. بمعرّف آخر
أشكر لك القراءة والتعليق
شرّفتني أخي ..
زادك الله شرفاً :rose: :rose: :rose: