PDA

View Full Version : هذي البراءة . . يا(رجال) . . . [مع التحايا . . يا( شـ راع) ] . .



جمارك KSA
17-10-2007, 02:10 PM
http://www.7ammil.com/data/visitors/2007/10/17/7ammil_378_sakhr.jpg (http://www.7ammil.com)
..::صورة جدي -رحمه الله- بين حفيديه::..
.
.
.
هذي البراءة . . يا(رجال) . .


ثغرٌ يراسله الخيال
كتفٌ تهدهده البراءة . . لا تزال
فتجيبه بالحبِّ بسمةُ طاهرٍ
تلقي على أرض التجاعيد الرحال
هذي البراءة والكهولة في سجال . .
لا
بل هنا تقف الدهور
يقف الزمان وتنحني كل العصور
تقف الحياة . . بحُلوها
وبمُرِّها . . وبسعدها
وبحزنها . . وبـ..كلها
في موكبٍٍ يغشى مراكبَه الجلال . .


* * * *


أين البراءة ؟! . . لا تزال . .
لا صوتَ عندهمُ سوى
جرس الأنامل مع (شعاراتِ) النضال . .
جرس الأنامل
مع غصون كهولةٍ
رسمت تقاسيم السنين
بيضاءَ
مثل فؤاده لم يعرف الحقد اللعين
حسناءَ
لم تذبل كما زالت نضارته الجبين
هي
في الثبات . . وفي الشموخ . . وفي الأصالة
كالجبال


* * * *


أين البراءة ؟! . . لا تزال . .
حفظت من الجرْسِ الأبي جميع أنغام الكمال
قالت -بنبرة ناشئٍ ليست تخون-:
إني على أثر الحنون
سأقيم أعراس السعادة كلها
رغم المذلة والهوان
ورغم أنف السارقين
سأدك عرش المبطلين
وأحل سحر الساحرين
وأزيل أفواهاً غدت سكرى
تحبُّ كؤوس غدر المارقين


* * * *


أين البراءة ؟! . . لا تزال . .
لما ثوى كتف الكهولة في خيوط العنكبوت
أهدت إليه بنانها
نقشت عليه حروفها
ضحكت
بملء زمانها
فأتت إليها المورياتُ القدحِ من أرض الإباء
وأثرن نقعاً من رفاتٍ
من رميم
وعلا (البريءُ) ظهورَها
وببسمةٍ يرخي/يشدُّ لجامها


هذي البراءة . . يا(رجال)!! . .


شوال 28هـ
.
.
.

طارق زيد المانع
17-10-2007, 05:15 PM
رحم الله جدك

قصيدة رائعة

تحياتي

آلام السياب
17-10-2007, 10:48 PM
حقاً قصيدة رائعة جمعت البراءة في جسديها الدائمين

لعلّ أكثر الأشياء التي أتأسّف عليها هي عدم حضوري مجلسٌ لأحد أجدادي

فكم من الامور قد خسرت !!

لا شيء أجمل من حوار بين طفل وجدّه . . والله انه البراءة بحد ذاتها

جمارك السعوديه . . لفتة تستحق للذكاء وقصيدة تشكر عليها

عمر بن رشيد
18-10-2007, 06:48 PM
الله .. الله ,

أكْمَلَتْ ( هذه ) مع ( صورة الشيخ التي تشع نقاءً ) هلالَ شـ راع المنحني , فتمَّ بدر تمَّ , ولا أروع ,

استأذنك لأعيد قرائتي ..


تحياتي ,,

الغيمة
19-10-2007, 07:23 PM
جمارك..
أهلا بك..وبنص يتحدث عن براءتين..
براءة الطفولة..
وبراءة النضال..قبل الشعارات والمؤتمرات والخزعبلات..
شكرا لك..

Silent Soul
20-10-2007, 12:06 AM
رحمه الله .. ودام بوحك

جمارك KSA
22-10-2007, 03:13 PM
رحم الله جدك

قصيدة رائعة

تحياتي
تحياتي لتواجدك

جمارك KSA
22-10-2007, 03:14 PM
حقاً قصيدة رائعة جمعت البراءة في جسديها الدائمين

لعلّ أكثر الأشياء التي أتأسّف عليها هي عدم حضوري مجلسٌ لأحد أجدادي

فكم من الامور قد خسرت !!

لا شيء أجمل من حوار بين طفل وجدّه . . والله انه البراءة بحد ذاتها

جمارك السعوديه . . لفتة تستحق للذكاء وقصيدة تشكر عليها

تواجد يستحق الإشادة وتعليق تشكرعليه

جمارك KSA
22-10-2007, 03:15 PM
الله .. الله ,

أكْمَلَتْ ( هذه ) مع ( صورة الشيخ التي تشع نقاءً ) هلالَ شـ راع المنحني , فتمَّ بدر تمَّ , ولا أروع ,

استأذنك لأعيد قرائتي ..


تحياتي ,,
عليك السلام ياجبل

جمارك KSA
22-10-2007, 03:16 PM
جمارك..
أهلا بك..وبنص يتحدث عن براءتين..
براءة الطفولة..
وبراءة النضال..قبل الشعارات والمؤتمرات والخزعبلات..
شكرا لك..


أنا ممتن لتواجدك ياغيمة

جمارك KSA
22-10-2007, 03:17 PM
رحمه الله .. ودام بوحك
ودام قربك

محمد غطاشة
25-10-2007, 10:08 PM
ولك كل التحايا أيها الكريم
كل التحايا على هذه العميقة عمق التاريخ في عيون الأجداد

أبعاد المعاني والمقاصد كثيرة
فكل قراءةٍ بفهمٍ جديد .. وكل عودةٍ بمذاق مختلف
وقصيدة كموكب الأحلام والذكريات بين البراءة والطفولة يغشاها الجلال والرهبة

مكرمة وسخاء منك يا طيب

زادك الله بسطةً في العلم والرزق
... شِـ راع

جمارك KSA
01-11-2007, 09:55 PM
ولك كل التحايا أيها الكريم
كل التحايا على هذه العميقة عمق التاريخ في عيون الأجداد


أبعاد المعاني والمقاصد كثيرة
فكل قراءةٍ بفهمٍ جديد .. وكل عودةٍ بمذاق مختلف
وقصيدة كموكب الأحلام والذكريات بين البراءة والطفولة يغشاها الجلال والرهبة


مكرمة وسخاء منك يا طيب

زادك الله بسطةً في العلم والرزق

... شِـ راع



تحية صباح يحملها لكِ سَحر ليل المدينة المعطربأريج الورود ورائحة النخيل..

جمارك KSA
01-11-2007, 10:19 PM
الصورة مرة أخرى
..::صورة جدي -رحمه الله- بين حفيديه::..
http://www.7mlo.com/uploads/0c4d857b08.jpg (http://www.7mlo.com)