PDA

View Full Version : الطوافة



محمداحمدشمروخ
17-10-2007, 08:48 PM
الطوافة

السيارات السوداء سدت مدخل القرية . نزل منها المسئولون اخرجوا الأوراق حسبوا المسافات المحجوبة . من المدينة لمكان الافتتاح أكوام القمامة . الزراعات المسرطنة . أهل القرية المصابون بالأمراض . المباني القديمة . العمل بقمة النشاط الأحجار البيضاء للمداخل . الأشجار الكبيرة جاءت لتزين الطريق . كشافات الإضاءة صعدت الأعمدة . اقترب موعد المجئ . أيام ويأتينا السيد . القرية احتلت من المخبرين والعسكر يطوفون القرية بحثاً عن معارض . لص مواشي . تاجر طيور .أصحاب القرية خائفون يثرثرون بأخر الحقول المكان المفتتح أيستحق هذه الأعمال . عيدنا القومي حصروا المباني الجديدة نصيب قريتنا المدرسة الممنوحة بشروط
رفعوا أكوام القمامة . حرثوا الزراعات المسرطنة . قبضوا علي أصحاب القرية المصابون بالأمراض .وضعوا داخل الأسوار العالية . زرعوا الأشجار . بذروا الحبوب النظيفة . جاءوا بسكان ملابسهم نظيفة . يتكلمون لغة اهل البندر . وردهم مسئول ( الكومبارس ) .
الطريق من المدينة طويل لن يكفيهم فراشة المحافظة ليحجبوا ما فعلته الايام بالقري .جاء كبير الموظفين باصابعه الطويلة . ليغير النظام حرثوا فدان القصب فرشوا الارض بالأحجار . طبقات الإسفلت وضعت بالليل . ليصنعوا لطوافة السيد المطار . أصحاب القرية واضعين اذانهم علي الاسوار لم يتحملوا صوت الطوافة بصباح الافتتاح . تكلم السيد نظر أمامه ليري الوجوه البيضاء .المشوبة بالحمرة . ابتسم السيد وأفاض وقارن بين الفلاح في عهده . لم يكمل جملة إلا وتحركت عين كبير الموظفين بالتصفيق والتهليل من موظفي المحليات القادمون بالأتوبيسات . بحياة السيد . النظام . والروح والدم بالمقص الحاد قص الشريط . دوت أصوات ( الكاميرات ) . هتافات . ضجيج الطوافة ركب السيد لوح للحضور انطلق من ارض المطار . المسئولين خرجوا مسرعين . موظفوا المحليات عادوا مشياً . سكان القرية إفراج . من يومها يسترقون السمع ينظرون للسماء حتى إذا لاحت طوافة
لاذوا بالفرار

محمداحمدشمروخ
17-10-2007, 08:49 PM
ahmn712000@yahoo.com

نورس فيلكا
17-10-2007, 11:28 PM
جميلة ورائعه لاتخلو من السخرية المره وكاتبها أقل مايوصف أنه محترف أجاد تصوير المشهد والمكان بأسلوب ساخر عنيف مؤلم ... لم أقرأ بعد في هذا المنتدي نصا قصصيا بهذا المستوي الراقي ..
سلمت يداك ودام قلمك .