PDA

View Full Version : تَغريّدُ الأرضْ



محمد الشمراني
18-10-2007, 06:49 PM
لمّ يَعُد يَكفيّ أنْ تَكون إنسَاناً حتَى تَحظى بِوَطنْ !ِ
تلكَ الوَرقةُ الرُوتِيّنيةُ المُلصَقُ بِها اِتهَامُ : هَويّة ؛
- هِّي مُجَردُّ وِشَايّة .
رُغمّاً عَنْ أنفْ الرَجلُ المُتَجمد فِيّ صُورةٍ عَابسةٌ،
ِبالزيّ الرَسمّي، التقليديّ الذي يَرتديهُ .. يَرمُقني
- هامساً هذا أنتْ .
أصرخُ في وجهِه .. أتَجاهلُ المَلامحُ المُقتَبسةُ منيّ
أرفعُ صَخبْ أفكَاريّ نَحوهُ مُحدقةً، أنتَ بعضُ زَيفيّ
- يغلقُ عَينيّه .
يَرتعدّ َقلميّ بينْ أنَامليّ ، يَتأهبُ لِـ تخليدُّ لحَظة
يُُمَرغُ جَبينهُ فوقَ وَرقةٍ سوداء ، تَحبسهُ غَصة
- رقيقٌ كُنتْ .
أصطدمُ بِحافةِ الطَاولة .. تَسقطُ أقنِعتيّ ، أوهاميّ
تَتناثرُ ذاكرتيّ وَ أوراقي كـ حباتُ سُكَرٍ ؛ رَمادي
- يَنفضُ عَقله .
أتمردّ على اللاشيء ، أتوهُ في تَكويناتِ الَفضاء
أدعُ الحيَاة تَعبُرني مِنْ مسَاماتٍ هي ثقوبُ هَواء
- تمثالٌ كُتب عَليه : أخَضَرٌ كَأنْك النَبتْ .