PDA

View Full Version : جوليانا



متمكن
19-10-2007, 07:57 AM
سكب الصباح لعابه
من شهوة الإشراق فوق أديمها
وتمخض الليل فأنجب شعرها
طفلاً تداعبه الرياح

وحروفها رقصت بساحة ثغرها
غنجاً وتيهاً
ثم سالت
فوق أعتاب اللمى

بدوية
سجد الرحى فوق الغصون فأُودِعَت
رمانة عذراء في ظهر الرحى

وتبسمت
فمددت كفي
والفؤاد يمد شوقاً ألف كف
ولسان حالي

قيدي قلبي بأغلال الهوى
أيقضيني جمرة
نامت بأكفان الرماد
سابقي ظل الأماني
وانفخي الزيتون روحاً
في شرايين النخيل

حطمي كأس الدقائق
وانثري رمل السكينة
في وجوه العابرين

لكنها كانت شهاباً
خر في ساح المدى

قسيون بلغ جوليانا أن روحي
في أزقتك القديمة ترتدي
جلباب غربتها
وتسري في سكون الليل مُطْرِقة
وأني خلف نافذة الرؤى
لاشيء غير هياكل من طيفها
تنصب مشانق مهجتي
وأنا أردد في هدوء
إلى اللقاء
جوليانا

الغيمة
19-10-2007, 07:18 PM
أهلا متمكن..ونص يمكن أن ينفر منه القارئ المحافظ لأول وهلة..متسائلا عمن تكون جوليانا..وتتسع حدقتا السؤال عندما ترسل سلامك مع قسيون..الذي أظنه بلدة أو شيء من هذا القبيل..ولكن هذا لا يغمط النص جماله..
فوصفك الذكي لملامح هذه الجوليانا..مثير للإعجاب..
سكب الصباح لعابه
من شهوة الإشراق فوق أديمها
ولكن..ألا توجد عبارة أرق من (لعابه)؟
وتمخض الليل فأنجب شعرها
طفلاً تداعبه الرياح
هذه رهيبة..

قيدي قلبي بأغلال الهوى
أيقضيني جمرة
نامت بأكفان الرماد
وهذه مثلها..
سابقي ظل الأماني
وانفخي الزيتون روحاً
في شرايين النخيل
لم أفهم هذه!
حطمي كأس الدقائق
وانثري رمل السكينة
في وجوه العابرين

لكنها كانت شهاباً
خر في ساح المدى

قسيون بلغ جوليانا أن روحي
في أزقتك القديمة ترتدي
جلباب غربتها
وتسري في سكون الليل مُطْرِقة
وأني خلف نافذة الرؤى
لاشيء غير هياكل من طيفها
تنصب مشانق مهجتي
وأنا أردد في هدوء
إلى اللقاء
جوليانا
جميل..جميل..جميل..
سلمت يمينك يا أخي..

رياض...
21-10-2007, 01:03 AM
وتمخض الليل فأنجب شعرها
طفلاً تداعبه الرياح


تشبيه بديع
سلمت

ديدالوس
21-10-2007, 11:14 AM
راااااااااااااااااااائع يا متمكن

لكني سأضيف بعض الملاحظات بعد ملاحظات اخونا الغيمة .

في المقطع المقتبس أدناه أرى أن تغير كلمة ( أزقتك ) إلى ( أزقتها )

ولا أعلم لماذا قلت ( غربتها ) مع أنه كان من المفترض أن تصف غربتك أنت

قسيون بلغ جوليانا أن روحي
في أزقتك القديمة ترتدي
جلباب غربتها
وتسري في سكون الليل مُطْرِقة
وأني خلف نافذة الرؤى
لاشيء غير هياكل من طيفها
تنصب مشانق مهجتي
وأنا أردد في هدوء
إلى اللقاء
جوليانا

وأيضاً لو بدلت آخر كلمة إلى ( حبيبتي ) بدلاً من (جوليانا) لكانت لحنها الموسيقي أجمل :)

وشكراً لك على هذه الكلمات الرائعة

متمكن
23-10-2007, 07:47 PM
الغيمة الجميلة

أشكر تحليلك للنص ، واقدر تحفيزك


سابقي ظل الأماني
وانفخي الزيتون روحاً
في شرايين النخيل
لم أفهم هذه!


أقصد هنا بأنها الزيتون وما يوحي إليه وأنني النخيل وما يتبادر لذهن القارئ منه .

تحياتي وامتناني

سلطان السبهان
30-10-2007, 09:58 AM
متمكن وإبداع الصورة وتكامل الأدوات



أهلا متمكن عبر هذا المقطوعة التفعيلية الرائعة
حشدت هنا صوراً جميلة كثيرة
وكنت مبدعاً تستحق الإشادة كما دوماً
فقد أحببت أن أقول :
إن بين التجديد والابداع وبين الرمزية البعيدة خيط رفيع يجب أن ننتبه له دوماً
فالمقطع الأول من قصيدتك كان رائعا جداً بل مذهلاً
لكنّك تخليت عن هذا وذهبت للرمز المحيّر في مثل قولك :

بدوية
سجد الرحى فوق الغصون فأُودِعَت
رمانة عذراء في ظهر الرحى

دمت بود لمحبك .

براعة فنان
30-10-2007, 02:17 PM
متكمن ؟
هل هو أنت الذي أعرفه ؟.

متمكن
31-10-2007, 12:38 AM
وتمخض الليل فأنجب شعرها
طفلاً تداعبه الرياح


تشبيه بديع
سلمت

وسلمت ياعزيزي على وجودك وكلماتك
دمت بعافية

متمكن
31-10-2007, 12:43 AM
راااااااااااااااااااائع يا متمكن

لكني سأضيف بعض الملاحظات بعد ملاحظات اخونا الغيمة .

في المقطع المقتبس أدناه أرى أن تغير كلمة ( أزقتك ) إلى ( أزقتها )

ولا أعلم لماذا قلت ( غربتها ) مع أنه كان من المفترض أن تصف غربتك أنت

قسيون بلغ جوليانا أن روحي
في أزقتك القديمة ترتدي
جلباب غربتها
وتسري في سكون الليل مُطْرِقة
وأني خلف نافذة الرؤى
لاشيء غير هياكل من طيفها
تنصب مشانق مهجتي
وأنا أردد في هدوء
إلى اللقاء
جوليانا

وأيضاً لو بدلت آخر كلمة إلى ( حبيبتي ) بدلاً من (جوليانا) لكانت لحنها الموسيقي أجمل :)

وشكراً لك على هذه الكلمات الرائعة
أخي وعزيزي

أشكر وجودك وأرحب بملاحظاتك
أما الملاحظة الأولى بخصوص كلمة ( أزقتك ) فإنها صحيحة لأن الخطاب موجه لقسيون وهو جبل في سفحه أحياء قديمة .

أما كلمة ( غربتها ) فإن الضمير فيها عائد على روحي أي ( غربة روحي ) فتكون ( روحي ترتدي جلباب غربتها ) .

ولو بدّلت كلمة جوليانا بحبيبتي لاختلّ الوزن .

أشكرك مرة أخرى

ودمت بعافية

متمكن
01-11-2007, 02:46 AM
متمكن وإبداع الصورة وتكامل الأدوات



أهلا متمكن عبر هذا المقطوعة التفعيلية الرائعة
حشدت هنا صوراً جميلة كثيرة
وكنت مبدعاً تستحق الإشادة كما دوماً
فقد أحببت أن أقول :
إن بين التجديد والابداع وبين الرمزية البعيدة خيط رفيع يجب أن ننتبه له دوماً
فالمقطع الأول من قصيدتك كان رائعا جداً بل مذهلاً
لكنّك تخليت عن هذا وذهبت للرمز المحيّر في مثل قولك :

بدوية
سجد الرحى فوق الغصون فأُودِعَت
رمانة عذراء في ظهر الرحى

دمت بود لمحبك .

أخي سلطان

قبل كل شيء فإني أشكر وأقدر لك وجودك هنا

بل وأفتخر به

أشكرك على الإطراء

أما بخصوص الرمزية البعيدة فلا أعتقد أن هنالك رمز محيّر

فمثلاً المقطع الذي ذكرته في ردك كان المقصود به مواصلة الوصف خصوصاً الجسم في هذا المقطع بالذات .

ممتن أنا لوجودك وسوف أكون أكثر سعادة إن وضحت لي أكثر فإني أحتاج لمثلكم .

دمت بعافية

متمكن
01-11-2007, 02:49 AM
متكمن ؟
هل هو أنت الذي أعرفه ؟.


أخي الكريم إن كنت أنا أو غيري

فمرحباً بك في جميع الأحوال

سرني تواجدك وإن لم تعلق على المكتوب

دمت بعافية