PDA

View Full Version : أحدب نوتردام: رائعة فيكتور هيجو من الطراز الفريد



داليا الهواري
28-10-2007, 07:26 AM
http://images.barnesandnoble.com/images/7440000/7447723.jpg






عندما نعود إلى رواية بمستوى " البؤساء" للكبير فيكتور هيجو، من المستحيل ان نمر بكل تلك الأحداث مرور الكرام، لا لشيء سوى لأن الأدب الراقي هو الذي يجعلك تقف قبالة كتاب كبير و أنت في كامل أناقتك الفكرية، تسحب كرسيا و تجلس عليه، و أحيانا تجد متعة القراءة بانتظار وصول الباص..
مشهدية لا تتوفر كثيرا في العالم العربي، لكنها تحدث لبعضنا، و تحدث فقط لأننا نقف أمام واحد من الذين تركوا بصماتهم الرهيبة على الأدب العالمي و الفرنسي.. إنه ببساطة و مرة أخرى فيكتور هيجو..
إنسانية قبالة حب مبتور:
من يقرأ لفكتور هيجو يتساءل رغما عنه عن السبب وراء تلك الشحنة من التناقضات غير المحتملة في رواياته، لكنه يكتشف أنه يتعاطف معه لأنه يتعاطف من خلالها مع أبطاله البؤساء و الفقراء و المظلومين و العشاق أيضا.. ألم يكن أحدب نوتردام واحدا منهم..؟ ذلك الشخص الرقيق قلبا و الذي لم يكن في عيون الآخرين أكثر من صورة بشعة يتقززون منها.. لهذا استقرت حياته في دهاليز تقابلها الأجراس التي أصابته بالصمم.. لأنه حين يقرعها، يتذكر أن عليه أن ينسى ما يوجد خارجها من صخب و من عواء غير إنساني و موجع..
أحدب نوتردام هو العاشق الذي يكتشف خاصية الحب الجميل و المستحيل فيه.. يكتشف أن له قلب يخفق و أن ثمة جميلة تنظر إليه بشفقة، و لكن بصدق انساني نادر.. و ربما يتحول إلى ما يشبه الأسطورة التي تحققت فيما بعد على شكل" الجميلة و الوحش" بيد أن الجميلة ظلت جميلة و الوحش ظل يجر غربته و إحساسه الرهيب أنه ظلم مرتين، مرة بنظرة الآخرين له و مرة بعدم قدرته على إقناع العالم أنه إنسان و أن له كل الحق في أن ..... يتحرر من تلك الأجراس الهلامية التي كانت تدق و تدق و تدق في رأسه و في قلبه و فيما جاء من بعده أيضا...!
أحدب نوتردام شاعرية من نوع آخر و حزن من النوع الجميل.. يجعلك تشعر أن الحزن ليس سيئا و لا بشعا بل إنه ضروريا أحيانا ليغسل أشياء ضرورية في الحياة..
أحدب نوتردام، عاد في الشهر الماضي إلى باريس في مسرحية احتضنها المسرح الكبير في العاصمة الفرنسية و حضرها جمهور غفير.. لا ليتفرجوا على الأحدب الخرافي الذي عاد إليهم هاربا من كتاب سجنه في سجال أبدي، بل ليستشعروا تلك الإنسانية العميقة التي أراد فيكتور هيجو أن يعـبّـر بها عن نفسه فعبرت عن كل العالم من بعده.. أحدب نوتردام هو الكائنات المكسورة لأنها المغيّبة.. هو الذي بقي إلى هذه اللحظة مثيرا للجدل في صورة حزنه المدهش.. ذلك الحزن الذي صنع اليوم جغرافية الأدب الفرنسي في زمنية هيجو
التوقيع : داليا الهواري
:g:



إليكم الرواية كاملة...
أحدب نوتردام (http://www.4shared.com/file/4714549/6bdb2a20/ahdab.html)
برابط مباشر شغال 100%

صمت الأقلام
28-10-2007, 08:27 AM
منذ ما يقارب العام .... في احد ايام العيد الماطرة .. جلست قرب النافذة اشتم رائحة المطر وأقرا تلك الرواية
عندما انهيت الرواية .. بدأت السماء بالبكاء لم أتعجب لامرها لانها شاركتني مشاعري
انما الغريب في قصتي مع تلك الرواية .. انني عندما كنت انهي اخر كلماتها جائني اخي مسرعاً ليخبرني بخبر إعدام شنق الرئيس صدام حسين

فتحول بكائي نواحا ... واصبحت السماء تمطر رعداً
واحسست حينها ان فيكتور هيجو كان يقصد ذلك اليوم في تلك اللحظة وكانه كتبها لأقرأها في ذلك اليوم

حقأ انها الرواية الأسطورة

ابو ميشال
28-10-2007, 10:59 AM
من اروع ما قرأت
رواية ذات مغزى انساني قوي .... فالاحدب المشوه حمل في جنباته اروع المشاعر الانسانية و أصدق مشاعر العشق

عمر بك
28-10-2007, 08:32 PM
يبدو أن هذا الأسبوع أسبوع فيكتور هيجو أو هناك اتفاق بينك وبين Pen !

أذكر أني شاهدت أحدب نوتردام في فيلم كرتوني, لا أعلم هل هي نفس الرواية أم نفس الشخصية (الأحدب) سُرقت من الرواية .. عموماً .. القراءة الجميلة تحفزنا على القراءة وربما إبدأ الرأي أيضاً .





أحدب نوتردام، عاد في الشهر الماضي إلى باريس في مسحرية احتضنها المسرح الكبير في العاصمة الفرنسية و حضرها جمهور غفير

ومن هواياتي تصيد الأخطاء :biggrin5:

داليا الهواري
28-10-2007, 08:42 PM
منذ ما يقارب العام .... في احد ايام العيد الماطرة .. جلست قرب النافذة اشتم رائحة المطر وأقرا تلك الرواية
عندما انهيت الرواية .. بدأت السماء بالبكاء لم أتعجب لامرها لانها شاركتني مشاعري
انما الغريب في قصتي مع تلك الرواية .. انني عندما كنت انهي اخر كلماتها جائني اخي مسرعاً ليخبرني بخبر إعدام شنق الرئيس صدام حسين

فتحول بكائي نواحا ... واصبحت السماء تمطر رعداً
واحسست حينها ان فيكتور هيجو كان يقصد ذلك اليوم في تلك اللحظة وكانه كتبها لأقرأها في ذلك اليوم

حقأ انها الرواية الأسطورة

صمت الأقلام.. احدب نوتردام رواية مرتبطة اليوم بما نسميه الأدب الأكيد، أي ذلك الذي حين تعودين إليه تعودين برغبة في الاكتشاف ثانية و في الاستمتاع ثانية و في الانبهار أيضا..
ارتباط اطلاعك على الرواية بحادثة الشنق مقاربة ربما ستظل في مخيلتك طويلا، لكن المهم أنك حين تتأبطين الأحدب ثانية في قراءة جديدة سوف تكتشفين أن الأحداث مثل الأشخاص يتغيرون بتغير الأدوار.. حتى لو أن الأحدب " الجديد" صار يركب اليوم " كاديلاك" :y:
شكرا لمرورك
:g:

داليا الهواري
28-10-2007, 08:46 PM
من اروع ما قرأت
رواية ذات مغزى انساني قوي .... فالاحدب المشوه حمل في جنباته اروع المشاعر الانسانية و أصدق مشاعر العشق

معك كل الحق.. عندما يتقاطع الحزن و الانسان.. نجد انفسنا نبحث عن الطريق الأقرب إلى أصدقهما
إنه الشعور المشترك أننا أمام كتاب لا يتكرر مرتين
شكرا لمرورك الجميل دائما
:g:

داليا الهواري
28-10-2007, 08:53 PM
يبدو أن هذا الأسبوع أسبوع فيكتور هيجو أو هناك اتفاق بينك وبين Pen !

أذكر أني شاهدت أحدب نوتردام في فيلم كرتوني, لا أعلم هل هي نفس الرواية أم نفس الشخصية (الأحدب) سُرقت من الرواية .. عموماً .. القراءة الجميلة تحفزنا على القراءة وربما إبدأ الرأي أيضاً .


ومن هواياتي تصيد الأخطاء :biggrin5:



مسحرية :p
يا هناي يا عمر بك. هذا اللي اصطدته من كل ما قلته؟ مع أنك تعترف تحت السطور أنني " أبدعت :p " في كتابة تلك المقدمة ( الرائعة :3_2: ) التي لم تجد فيها إلا " مسحرية" لتصطادها.. :biggrin5:
شكرا لمرورك عمر.. حياك الله دائما
:g:

صبا الشرقية
31-10-2007, 09:24 PM
يبدوا أنني مع هذه الوضعية الجذااابة التي وصفتها في بداية الموضوع سأقتنع بالقراءة لفيتكور هيوجو .. ربما مع صباح باكر وعند الذهاب للجامعة تنفجر طاقة فيكتورية لدي لأقرأ لهيوجو هذا
:cd:

منذ ثلاث سنوات حصلت على البؤساء ولم قرأها
سنتان حصلت على الاحدب ولم أقرأها ..!

:l:

صبا;)

Pen
01-11-2007, 03:41 AM
جميل جداً أن أقرأ كتابان لمؤلف عظيم في فترة قصيرة.. سأحاول قرائة احدب نوتردام قريباً بحول الله وقوته..
عرضك جميل.. فقد قرأته حرفياً.. ولست مثل غيري :king:




يبدو أن هذا الأسبوع أسبوع فيكتور هيجو أو هناك اتفاق بينك وبين Pen !


ومن هواياتي تصيد الأخطاء :biggrin5:
أخي عمر بك.. اولاً احب أن ابارك لك هذه الصورة الجديدة :y:
ولم يكن هناك أي اتفاق بيننا.. قد يكون مايسمى حالياً بـ(البلتثه)

وبما أنك صائد الأخطاء.. فهناط خطأ مطبعي آخر.. تحديداً في بداية الفقرة الثالثة.. :content: وهنيئاً لك..

صبا الشرقية
01-11-2007, 04:24 AM
ططططط .. ك :) قف هنا :)

داليا الهواري
01-11-2007, 05:44 AM
جميل جداً أن أقرأ كتابان لمؤلف عظيم في فترة قصيرة.. سأحاول قرائة احدب نوتردام قريباً بحول الله وقوته..
عرضك جميل.. فقد قرأته حرفياً.. ولست مثل غيري :king:




أخي عمر بك.. اولاً احب أن ابارك لك هذه الصورة الجديدة :y:
ولم يكن هناك أي اتفاق بيننا.. قد يكون مايسمى حالياً بـ(البلتثه)

وبما أنك صائد الأخطاء.. فهناط خطأ مطبعي آخر.. تحديداً في بداية الفقرة الثالثة.. :content: وهنيئاً لك..


ِِ........................... :62d:
المهم مطالعة الكتاب ستكون متعة خالية من الأخطاء أكيد..

داليا الهواري
01-11-2007, 05:47 AM
يبدوا أنني مع هذه الوضعية الجذااابة التي وصفتها في بداية الموضوع سأقتنع بالقراءة لفيتكور هيوجو .. ربما مع صباح باكر وعند الذهاب للجامعة تنفجر طاقة فيكتورية لدي لأقرأ لهيوجو هذا
:cd:


منذ ثلاث سنوات حصلت على البؤساء ولم قرأها
سنتان حصلت على الاحدب ولم أقرأها ..!


:l:


صبا;)

خلي البؤساء لعطلة الشتاء، لأن البؤس نكاد نلمسه باليد في الشتاء..
و خلي أحدب نوتردام للربيع تكوني محتاجة لرفع المعنويات وقتها ب" ذهب مع الريح" :62d:

الحـــالـــم.
03-11-2007, 09:11 AM
اعزف عن قراءة مايزيدني بؤساً .. لأعتقادي بأن مالدي يكفيني ..!!
لكن حباً وكرامةً للأدب
سأقرأ هذه ..

شكراً داليا ...

Pen
04-11-2007, 08:35 PM
احدب نوتردام الآن في مكتبتي..
طبعة دار الملايين
ترجمة منير بعلبكي

:)

لعبة القدر
17-06-2009, 01:22 AM
فيكتور هوجو من اروع الروائيين على الاطلاق ,فهو مفعم بالاحاسيس الصادقة,ويغوص بنا داخل النفس البشرية
اقرا له :الرجل الضاحك و رجل نبيل روووووووووووووووعة

ودخليفة
17-06-2009, 07:10 PM
العزيزة داليا
آسف على التاخير ولكن يبدو ان نسبة تاكيدك لعمل الرابط ليست تماما 100%
استاذيpen
تقصد(كتابين)

طيف أنور
17-06-2009, 08:38 PM
^
^
http://www.4shared.com/file/112455840/967b0c0c/__online.html

هام السحاب
28-06-2009, 01:35 AM
إستمعت بقرائتها
العام الفائت
وقد شدتني بقوة تصويرها لواقع القرون الوسطى في اوروبا وباريس خصوصا
أما هوجو فليس مثلي من يتكلم عن الحالة النفسانية التي يكتب بها ويصور لنا شخصية الأحدب
يالها من رواية