PDA

View Full Version : قناعي العزيز .... دعك منهم



(سلام)
31-10-2007, 05:48 AM
مبارك عليكم أنتم ، بكل الأقنعة المتاحة .
فلا يجرمنكم إفصاح الكثير منهم عن الأسماء الحقيقية لهم . فما ذلك إلا انتصار للنفس و نهمتها في أخذ نصيب نفسها من الوهج .
لن يستفيد الأدب ولا حتى الحقائق من أن تكون أنت بشفرتك الدولية المتعارف عليها والمرمزة بحروف لن تتجاوز أصابع اليدين بأقصى الأحوال ، أو أن ترمز نفسك كما ترى أنه يبغي لك أن تفعل .

ما القناع هنا ؟
أهو كذب ؟
كل ما تعارف واصطلح على أنه ليس حقيقة من قائلها ومتلقيها مثل حقيقة الرواية والقصة والنكتة فهو ليس بكذب .
الكذب أن لا نقول ما نحسه ، الكذب أن تلجمنا الأعراف فلا نفصح إلا بما يصقل تلك الأسماء الموسومة بها جباهنا .
الكذب أن نذبح على نطع الصيت الحسن . الكذب أن يقف كل من نعرفه على أصابعنا عند الكتابة .

سيقول الخليون منكم ، أتدعونا لقول ما لا يصح ؟ وإطلاق كل قلم للنفث دون رادع !

فأقول لكم "تباً لكم " ما هذا عنيت !
فما مقصلة لماذا وسوط قافية منكم ببعيد .

قناعي العزيز ، هذا خطاب موجه لك دون سائر أشيائي الجميلة . فأصغ ولا تكن من الجاهلين .

ألم تكن معيني الأول في أن أكون أنا دون خوف ؟
فما بالك اليوم تستكثرني عليك ، أم أنك" تستكثرك" عليّ ، لكني لم أعي ما ترمي إليه ؟
أعترف أنك التصقت بي أكثر مما يجب ، أعترف أنك تملك الآن كل ما أملك من علاقات و وقار ينبغي أن تحافظ عليه .
لكن الأقنعة كلها بعد فترة تصبح نحن بكل ما كنا نهرب منه وما تمثله أنفسنا عند الآخرين .
قناعي العزيز ، هل تحس بأنك لم تعد ذا جدوى ومنفعة لمجرد أنك تطالب بقناع عليك كما كان وجهي يريد قناع ؟ حفاظاً منك على الوعد بأن يبقى وجهي خالي من شوائب الخوف والتحرج وغلبة التذمم
الكل يفعل هذا ، ولذات السبب الذي من أجله وجدت وكنت .

عندما تمتنع يا قناعي عن قول الحقيقة لمجرد علاقتك الطيبة مع قناع آخر ، فأعلم أن العدوى انتقلت من وجهي لك ،لم يعد فيك ما يغري .

نصيبك أنك خلقت في عالم آخر . ذنبك أنك المتاح .
أعلم أن الرواية عن المجاهيل ساقطة . لكني لا أريد منك أن تعنعن ولا أن تنقل خبراً . بل أن تخلقه يا هذا .
أن تخلق عوالمك الخاصة .
لست أريدك أن تكون من الأقنعة التي أدمنت مواضيع "الله أكبر فتحت روما" ولا من الذين يدمنون نقل أخبار مثل " بحمد الله تم افتتاح مشروع الصرف الصحي الجديد "
إن الرأي والقصيدة والقصة هي كنه في ذاته لا يحتاج لصحة نقل إن كانت تنقل عن فؤادك .

قناعي العزيز لن أرتكب الحمق مرة أخرى . وألغيك أو أعطبك كما عطب وجهي .

يا قناعي أنت جميل ليس لكونك قناعي لكن لأنك نتاج جميل لمرحلة جميلة ، تتيح لي أن أقول ما أشاء في ضوابط العقل والمنطق .

سيُخلق غيرك إن لم تعد تفي بالغرض . فكل الأسماء الصريحة لها متنفسها تحت قناع جميل وإن لم يفصحوا عن ذلك .
فلم يفعلون ؟
أيذبون عن الصيت الحسن ؟ أم يتخلقون بما ينبغي لهم ؟

حذاري أن تبحث عن الصيت الحسن فسوف أسحلك بقناع أخر يقض مضجعك وينقص قدرك عند نفسك .

أعلم أن قول الحقيقة والحقيقة الهمة تحديداً يحتاج للتخفي . لكني لم أوجدك إلا لتكون شجاعاً ، فما هذا الخور ؟

قناعي العزيز قل لباقي الأقنعة ممن تعرف و من لا تعرف ما قلته لك .
علنا نخلق عالم خال منا .

وقل للأسماء الصريحة ، أخذتم نصيبكم في الحياة الدنيا وفي الآخرة .

أحمد المنعي
31-10-2007, 07:18 AM
يا قناعي أنت جميل ليس لكونك قناعي لكن لأنك نتاج جميل لمرحلة جميلة ، تتيح لي أن أقول ما أشاء في ضوابط العقل والمنطق .

جميل ..
وأشعر يا أبا الفضل أنه رغم الثقة العالية فيهذا الكلام الممتع إلا أنه يخفي وراءه شيئاً من الحيرة ، لن أقتنع أن أحداً توصل إلى صيغة نهائية تحدد بوضوح دور الأقنعة في حياتنا بشكل دقيق وصحيح .

وكما أنها أقنعة ، هذا الفضاء خشبة مسرح كبير يتسع للجميع الكل فيه ممثل وجمهور ، بعضهم يمثل بصدق جداً لدرجة أنه لا يعلم أنه يمثل ، فتجده هو هو ، وبعضهم يمثل باحتراف عالٍ لدرجة أنه يخرج من المسرح إلى شارع الحقيقة ناسياً واقعه وهويته الأصلية !

وكلها خيوط دخان لا يمكنك أن تمسك منها بشيء .

زمان عن فلسفتك يا وَحْش :p ، وفرصة سعيدة .

بعدين على فكرة النَفَس القرآني في كتاباتك جميييييييل ويعطي النفس شعوراً بالراحة .

صباح الفل ..

مع تحيات / الفنان مزعل فرحان متخفياً في قناع أحمد المنعي

الفارس مفروس
31-10-2007, 08:25 AM
ياخى أنا شاكك فيك من فترة طويلة ..
وأقول لنفسى : هل سلام هو سلام الحقيقى أم أنه شخص آخر :buba: ؟
خاصة بعد ما اكتشفت انك شيخ منصر ونصاب كبير يوم قلت : أن التناقض أسوأ ما فى الكون !
ياخى مش قادر أنسى هذه الكلمة التى لخصت حياتى فى سطر واحد :p !
هل هذا الشئ الذى أنغمس فيه حتى صلعتى الملساء مجرد تناقض أولى غير مركب ؟
أم أنه ممارسة تضيف بعداً جديداً لحيز الخيال الإنسانى وتخلق له لساناً وشفتين وقلماً ذا محبرة !؟
لو رأيتنى دون قناع لوقعت فى حبى من أولى كف :peace: !

لاحظ وجه التشابه بين ما نكتب وبين ما نعيش .. ستجد أن ليس ثمة شبه .. بل ربما شبهات !
ستجد الفروق التى لا يلحظها إلا الخارجين عن هامش الحياة !
أولئك الذين يفعلون لا شئ وينتظرون كل شئ فى مقابل أن يظلوا بعيداً عن حياتك !
ستجد أننا نكتب الحياة التى نفتقدها على أرض الواقع دون تشفير أو ترميز .. بدون كلاكيع !
نخلق برزخاً رمادياً نكتب فيه على كل الخطوط الحمراء حروفاً من دخان
إنه العالم الذى تخلق مفرداته بيديك ثم تنفخ فيها من روح يأسك وقلة حيلتك

ثم إنى بعد كل ذلك ومن قبله وأثناء اقترافه .. مازلت أحبك زى أخوى الوسطانى :y:

_______________________

اس.ام.اس للشيخ أحمد المنعى : لك وحشة من زمان يابو قلب قاسى :m:
.
.
.

قافية
31-10-2007, 09:25 AM
سلام.. يا بعد "كلاي" أنت..
يا صديقي الحلو.. أشعر أن حديثك مع قناعك لم يكتمل.. أو أنك أصبت بداء الحياء فأخفيت شيئاً منه.. لا أدري.
المهم.. لماذا نفعل كل هذا؟
أعتقد - والاعتقاد للمثقفين مو لي - أننا في أقنعتنا غالباً نحاول أن نكون الإنسان الذي لم نستطع كونه في حياتنا الحقيقية.
أو جزء من إنسان لا نرتضي أن نكونه في حياتنا العادية..
هذان الأمران يلحان علي دائماً عندما أفكر في أمر القناع، وأبحث دائماً عن إجابة حقيقية لهما..
هل يوزري هو الإنسان الذي أتمنى أن أكونه.. أم الإنسان الذي لا أرتضي أن أكونه؟
تدري ما التعيس في الأمر..
أن الإجابة غالباً ما تكون.. يوزري هو جزء من إنسان لا أرتضي أن أكونه في الواقع !
.
هيا قلي كم تدفع قيمة الاعتراف اللي فوق؟
قوية صح؟
عليك بالعافية..
راجع لك بس بطلع أغتال ثلاثة وأجي.

لجوج
31-10-2007, 09:53 AM
كل قناع يُنشَأ ... ينشأ على الفطرة ... فصاحبه إما أن يرعاه ويحسن تنشئته فيغدو صادقا لا يخشى لومة لائم وإما أن يتركه لتتلقفه أهواء الأقنعة الأخرى ويغدو منافقا لا يرقب إلا حظ قناعه من الصيت والشهرة.

وبما أني أتكلم من وحي الفطرة.. (أول مشاركة لي )فإني أقول:

ما نمارسه خلف قناعنا الإليكتروني هو كل ما لم نستطع ممارسته خلف قناعنا البشري ولا عبرة لما يقول قافية: (يوزري هو جزء من إنسان لا أرتضي أن أكونه في الواقع) لا يا قافية كل ما هنالك أنك تخشى أن تمارسه خلف قناعك الواقعي وترغب أن تجربه حقيقة وبعيدا عن أعين الأقنعة البشرية الأخرى.
صدقوني قافية يتمنى أن يكون إرهابي في الواقع (:pirat: ) كما هو هنا.

دمتَ أخي سلام متوجا على كل الأقنعة (:king: :egypt: ) ودمتُ في خدمة جلالتكم ()k )
وبالمناسبة بدا النفاق وضاعت الفطرة :2_12: :2_12:

السمراءْ
31-10-2007, 09:56 AM
...............
الشيْ المؤكد /أن
القناع يستنطق الشخص بمهارة!
نعتقد ,أنه من حبنا لأنفسنا نخلق "قناع" لنجعل الصورة التي ألفناها
وارتبطنا بها في مخيلتنا , على واقع ممارس - نجعله مُرّ مرة وحلو مرة أخرى -

ولكن من أي نهر تُسقى .؟
نأتي لذواتنا ,, فما اختزل بها يمارسه القناع , يتغذى من رصيدها والذي اشبعته الحياة
يحاول أن يكون صورة الخيال ,لكنه لا يصرف إلا رصيده مهما حاول / وليس هناك رصيدان .!

هروب ؟
هي مرحلة استنطاق لشخصة , دون أن يعلم , تجبره على ترك الحرية لها في استخراج الأشياء الجميلة / القبيحة / كل شيْ ضائع أو هارب أو في شتات التشرد ,/ أو حتى
الحقد والغل والحسد والحب والكره, هي مكوناته وليس للقناع تصرف إلا استنطاقه !

"القناع" باطن الشخص يتحدث !
ليس "للشهرة ولا الصيت" وإن كانوا يتخيلون /
وتحياتي لك سلام
......................

قافية
31-10-2007, 10:08 AM
ما نمارسه خلف قناعنا الإليكتروني هو كل ما لم نستطع ممارسته خلف قناعنا البشري ولا عبرة لما يقول قافية: (يوزري هو جزء من إنسان لا أرتضي أن أكونه في الواقع) لا يا قافية كل ما هنالك أنك تخشى أن تمارسه خلف قناعك الواقعي وترغب أن تجربه حقيقة وبعيدا عن أعين الأقنعة البشرية الأخرى.
لجوج أفندي..
نعم ماتقوله أنت هو واحد من احتمالين قائمين..
لكن وجود أحدهما لا ينفي أبداً وجود الآخر.. بمعنى أن هناك من يحاول أن يكون شيئاً جميلاً في الواقع ولا يستطيع.. فيدخل يقناع ما إلى النت ليكون هذا الشيء.
وهناك آخر في داخله شخص يستطيع أن يظهره في الواقع لكنه تمنعه أمور ما.. فيدخل بيوزر إلى النت ليلبي نداء ذاك الشخص في داخله.
وبما أنك وصلت.. فسؤالي ماهو شعورك وأنت تدشن يوزرك التاسع عشر؟
وهل لهذا علاقة بكونك تريد أن تكون بني آدم جميل في الواقع لكنك لا تستطيع؟
أم له علاقة بأنك تستطيع أن تكون بني آدم نص كم في الواقع لكنك لا تريد؟
أما عن أمنياتي في أن أكون إرهابياً في الواقع فنعم.. أنا أولريدي بيق تييرروريست. :gogo:

GROTTESCA
31-10-2007, 11:19 AM
لا أستطيع ان أخفي دهشتي من الحاجة الملحة لديك لأن يكون يوزرك صوت مطابق تماما لحديث نفسك ... والدعوة للتجرد من أي كابح يجعل هذا الصوت أجمل او اقبح من الواقع ..


طيب ماذا لو كان هذا الصوت هو صوت الوسواس الخناس ؟ واعتقد ان هو الذي اعانك على كتابة هذا الموضوع ..

بتقولي :

سيقول الخليون منكم ، أتدعونا لقول ما لا يصح ؟ وإطلاق كل قلم للنفث دون رادع !

فأقول لكم "تباً لكم " ما هذا عنيت !
فما مقصلة لماذا وسوط قافية منكم ببعيد .

بقولك " سوط قافية ولماذا " ليس بهذه البراعة في الكشف عن سم الشيطان المخلوط في عسل الكلام .. !



أعلم أن قول الحقيقة والحقيقة الهمة تحديداً يحتاج للتخفي . لكني لم أوجدك إلا لتكون شجاعاً ، فما هذا الخور ؟

السؤال الحقيقي هو ماهذه الحاجة الملحة عند البشر في الشق عن قلوب الناس وإكتشاف الفروق السبعمائة بينها وبين ما يكتب على صفحات المنتدى ؟ وليش ما يكون المنتدى هو الصورة الجميلة للمستقبل الذي نرسمه لأنفسنا ؟!

سبحان الله في خبث الشيطان ومكره ... وكيف جعلك تعتقد انه كذب وخداع .. وتلاعب في الالفاظ بأن سمى أي محاولة في اصلاح الواقع .. قنـاع ! ولا يوجد في موضوعك الذي يلعب على المستوى النفسي اي ملامح لأي دعوة لمراقبة الله في الاقوال ..!

وصلى الله وسلم على سيد البشر الذي دعانا الى ارتداء " الاقنعة الجيدة " في قوله :" اقرؤوا القرآن وابكوا، فإن لم تبكوا فتباكوا " .

على فكرة .. تباكوا ... يعني مثلوا ..!!:62d:


اليس من الاولى ان نصدق الله أثناء قرائتنا لكتابه العزيز ..


تقبل مروري

:rose:

لجوج
31-10-2007, 11:36 AM
0
0
0
الجميل قافية
على رسلك فليس من حاجة إلى أن يتحول مجرى الحديث إلى سخافات
وترهات جانبية تغث ولا تنفع

عندما قلت:

ما نمارسه خلف قناعنا الإليكتروني هو كل ما لم نستطع ممارسته خلف قناعنا البشري ولا عبرة لما يقول قافية: (يوزري هو جزء من إنسان لا أرتضي أن أكونه في الواقع) لا يا قافية كل ما هنالك أنك تخشى أن تمارسه خلف قناعك الواقعي وترغب أن تجربه حقيقة وبعيدا عن أعين الأقنعة البشرية الأخرى.
فإني لم أكن أقصد شخصك بل هذا رأي الشخصي في الموضوع

(ما نفعله تحت جنح القناع هو ما نخشى فعله في الواقع وهذا لا ينافي بحال من الأحوال أن الفعل ليس جزأ منا حتى ولو لم نكن نرتضيه في الواقع
فالرغبة في خوضه تنبع من دواخلنا وهي جزء من شخصياتنا)

على كل ليس هذا محور اهتمامي ولن أحاول أن أجير الفكرة لأنتقص منك كما فعلت معي

بل أود أن أقول شيء واحد: قافية.. ينقصك الكثير من الوداعة!!

لا أدري ما لذي ينقصك أيضا حتى تتقبل مزحة صباحية بهذا الحجم ( . )
لقد استوحيتها من كلامك:

راجع لك بس بطلع أغتال ثلاثة وأجي.


حاول أن تكون أكثر طيبة مع الآخرين ولن تندم.. صدقني لن تندم
أحسن الظن بمن حولك ولا تحاول أن تنكس فطرتي بحديثك عن تعدد اليوزرات
فهذا أمر يخص المخضرمين ولا يُحَدث به المبتدئين


جميل صباحك بقدر ما أنت جميل
0
0
0

**بسنت**
31-10-2007, 11:55 AM
ا قناعي أنت جميل ليس لكونك قناعي لكن لأنك نتاج جميل لمرحلة جميلة ، تتيح لي أن أقول ما أشاء في ضوابط العقل والمنطق
أحسنتْ..
رعاك الله

الغيمة
31-10-2007, 05:24 PM
صدقت أخي سلام..
وأضيف إلى أقوال الإخوة هنا:
عندما يصبح اليوزر وصاحبه شيئا واحدا..
فيصبح اليوزر هو صورة الشخص الحقيقية..
أو يتحول هذا الشخص إلى يوزره في الحقيقة!
فليسقط القناع!

GROTTESCA
31-10-2007, 07:12 PM
سبحان الله نفسي أعرف ايش مصدر هالتفكير ..:rolleyes:

مع إحترامي بس ترى هذا منتدى !

مووووونننننتدىىىىىىىى !

يعني تكلموا وهببوا وخرفوا على راحتكم ... k*

خير ؟!!!:xc:

اهم شي الواحد ما يغلط على الدين او على الناس !

او يتطور الكلام على المنتدى الى وسائل اتصال ثانية ....:rolleyes:




السؤااااال الذي يطرح نفسه وبعنف ....هو ..

سالفة تعدد اليوزرات هذه.... ايش سببها ؟

مش لأني معترضة على الفكرة.... كل واحد حر :g: ... بس ممكن اكون مستغربة من الدافع ...

هل هي نتيجة إفلاس العضو وعدم قدرته على إدارة النقاش ؟:cd:

ارفع موضوع .. و نزل موضوع .. ويعدين ارجع رد على نفسك ... وودك ترد بواقحة بس بلاش تخرب صورة اليوزر الاصلي ..:pirat:

هذه اللي ياريت تفرشولنا عنها موضوع جديد...:u:

ههههههههههه

وخرأناطفشانه!
31-10-2007, 07:45 PM
مممممممممممم!!
اليوم بالذات فيني روح شريرة تناسب الجو عندنا!!
احب مواضيع الأقنعه ومتعلقاتها
خاصة انو المجتمع والناس اللي حولنا تفرضها علينا .. وبنفس الوقت.. ترفضها
!!
ياللروعة
احب التناقض
تناقض روحي مع قناعي
وتناقض المجتمع مع ناسه..
وبالمناسبه
اجمل شي اجبرتنا الحياة ع الابداع فيه ورسمه بلا شك.. الاقنعه
وبهذي المناسبه اكيد احب اعترفلكم بسر
انو صديقتي الحبيبه.. لم تكن صديقتي !! وانما مجرد قناع صنعته والدتها!!
ولذلك
اعشق صديقتي
واعشق امها







ملاك
!

وحيد قرنه
31-10-2007, 09:44 PM
الموضوع شيق وجميل
للرفع

ماجـد
31-10-2007, 11:05 PM
بعض الأقنعة تلتصق بوجه الشخص فلا يعود لها فائدة
لذا ؛ فلنحرص على أن يكون بيننا و بين القناع قناع آخر !

و بما أنه الهالوين

فلنحاول أن تكون أقنعتنا مخيفة ..
فيحبذ اختيار الأسماء المرعبة مثل ( بن لادن ، لماذا٢ ، دبوس ، محطوطب ) أي شيء من هذا القبيل !

ماx
01-11-2007, 12:18 AM
ياسلام على القناعه المشرقه غرب

الذي يتكلم عنه الأخ سلام والأخرين عكس الواقع الأنترنتي

اذ أن الكاتب الأنترنتي يفسخ الواقع بأسم (وهمي) وليس قناع

الأخ سلام انت هو هذا الأنسان بكل تناقضاته

والدليل من القرأن اخي الكريم ، لم ترد كلمه قناع

وزياده من الحديث الشريف

لم يرد كلمه قناع ايضا

ومن لايقنعه القرأن والسنه ......

وكلمه قناع وردت بالعصور المظلمه يلبسوه اللصوص والقتله

والحمد لله اخي سلام ولايهون الأخرين لسنا لصوص او قتله











بل العن

السمراءْ
01-11-2007, 12:48 PM
وكلها خيوط دخان لا يمكنك أن تمسك منها بشيء .
[/COLOR]
..........
من المسؤول عن "أقنعة التخريب".؟!
سيأتي أحدهم ويقول:- إنها "منتدايات "!وفيها مجال للخير وللشر .!
لكنها عند الله سبحانه وتعالى "ضمائــــر "
...................

الحنين
01-11-2007, 06:49 PM
هل هي مصافحــة ذات يا (سلام) أم تأنيب ضمير؟:2_12:

مهما التصق القناع بصاحبه، فلابد تأتي اللحظمة الحاسمة أو الفاضحة بمعنى أصح بتأثير الأصل على الزيف هذا اذا آمنـا بأن اللقناع جاء لغرض التخفي بطاقية الإخفاء (اليوزر)....
الباطن سيفرض نفسه بإيجابياته وسلبياته دون تفكير.





مع الود اخي الطيب:nn

(سلام)
01-11-2007, 07:29 PM
الله أكبر ، كل ما أذن الحزن
الله أكبر من جميع الآلم فيّ
الله أكبر كل ما يدمع المزن
الله أكبر من " ما يكتبه ليّ"
شب الحكي في معضلة سالفة وزن
أما صلاح أو هي بعد مسألة غي
بعض القلوب صغار ما بعد رزن
ثقل المواجع في صدور التوت لي
أستكثر الدمعات في العين وإن حزن
كل الوجع ثم أجبرنه على الطي
ياصاحبي كل العيون أن طالعت تزن
وبعض العيون إن تزن ، ما طالعت لي
وبعض السوالف مالها في الحشى وزن
والبعض تعرف إنها هي هي ، هي هي

1/11/2007
7:28

الملقاط
01-11-2007, 09:40 PM
وهذه قصيدة تعبر عن نفسها :p
الوطن االعدد (2589)
"أشار -د.عبدالله الغذامي -إلى أن مفهوم الإعلام البديل مرحلة تدخل فيها كل الثقافات مثل الإنترنت وصار الفرد بإمكانه أن يصنع إعلامه الخاص من خلاله وأزال حتى الرقيب الذاتي وأصبح يكتب بالإسم المستعار مما شكل -في رأي الغذامي- خطابا سلبيا استفزازيا وإرهابياً"
ولا تعليق ...

بعيدا عن صاحب خوارق النسق اشتقت لهذا العذب أعلاه الذي يدعى بـ سلام لأني أحبه- في الله طبعا-ربما لكونه دائما طيب الذكر واسع الصدر..
سلام كن كما أنت وكفى :m:

(سلام)
04-11-2007, 03:15 PM
جميل ..
وأشعر يا أبا الفضل أنه رغم الثقة العالية فيهذا الكلام الممتع إلا أنه يخفي وراءه شيئاً من الحيرة ، لن أقتنع أن أحداً توصل إلى صيغة نهائية تحدد بوضوح دور الأقنعة في حياتنا بشكل دقيق وصحيح .

وكما أنها أقنعة ، هذا الفضاء خشبة مسرح كبير يتسع للجميع الكل فيه ممثل وجمهور ، بعضهم يمثل بصدق جداً لدرجة أنه لا يعلم أنه يمثل ، فتجده هو هو ، وبعضهم يمثل باحتراف عالٍ لدرجة أنه يخرج من المسرح إلى شارع الحقيقة ناسياً واقعه وهويته الأصلية !

وكلها خيوط دخان لا يمكنك أن تمسك منها بشيء .

زمان عن فلسفتك يا وَحْش :p ، وفرصة سعيدة .

بعدين على فكرة النَفَس القرآني في كتاباتك جميييييييل ويعطي النفس شعوراً بالراحة .

صباح الفل ..

مع تحيات / الفنان مزعل فرحان متخفياً في قناع أحمد المنعي



عزيزي برج المراقبة ، أو أحمد المنعي كمحصلة نهائية غير مستحبة :biggrin5:
لتعلم أنك والعزيز الخلف كنتما مصدر الإلهام لهذا الموضوع .
بعد أن "جبتوها شمال" بالترزز بالأسماء الصريحة .
فما والله برج وجناح إلا مرحلة رائعة كنتماها .

بالنسبة للثقة يا عزيزي و ونقيضها الحيرة ، فما والله وجدت واثق إلا وجدت به شيء من حمق .
ويمكننا تصنيف هذا الحمق أما (بلاتين لاذع ) أو (ماطور يحتاج توضيب) .
والنوع الأول هو الرائج والأكثر خداعاً لنا .
لم أكن واثق في شيء منذ فترة طويلة ، لنقل منذ أن صرت أدمي :p
أما عن النفس القرآني ، فكما تعلم نحن قوم ينطبق علينا المثل القائل . (زي الشيالين ما يذكروا الله إلا في الحملة الثقيلة ) .
فمن بعد ما أنت خابر بدينا ننفض الغبار عن المصاحف .

على العموم وحشتني خشتك ، من أيام "مقهى دريم لاند " والونيت :62d:

بالمناسبة ، منذ تلك اللحظة صرت أنا أدمي . ولا أسباب منطقية تبرر ذاك التحول المفاجيء

أخوك
فتى رحيمة

(سلام)
04-11-2007, 03:42 PM
ياخى أنا شاكك فيك من فترة طويلة ..
وأقول لنفسى : هل سلام هو سلام الحقيقى أم أنه شخص آخر :buba: ؟
خاصة بعد ما اكتشفت انك شيخ منصر ونصاب كبير يوم قلت : أن التناقض أسوأ ما فى الكون !
ياخى مش قادر أنسى هذه الكلمة التى لخصت حياتى فى سطر واحد :p !
هل هذا الشئ الذى أنغمس فيه حتى صلعتى الملساء مجرد تناقض أولى غير مركب ؟
أم أنه ممارسة تضيف بعداً جديداً لحيز الخيال الإنسانى وتخلق له لساناً وشفتين وقلماً ذا محبرة !؟
لو رأيتنى دون قناع لوقعت فى حبى من أولى كف :peace: !

لاحظ وجه التشابه بين ما نكتب وبين ما نعيش .. ستجد أن ليس ثمة شبه .. بل ربما شبهات !
ستجد الفروق التى لا يلحظها إلا الخارجين عن هامش الحياة !
أولئك الذين يفعلون لا شئ وينتظرون كل شئ فى مقابل أن يظلوا بعيداً عن حياتك !
ستجد أننا نكتب الحياة التى نفتقدها على أرض الواقع دون تشفير أو ترميز .. بدون كلاكيع !
نخلق برزخاً رمادياً نكتب فيه على كل الخطوط الحمراء حروفاً من دخان
إنه العالم الذى تخلق مفرداته بيديك ثم تنفخ فيها من روح يأسك وقلة حيلتك

ثم إنى بعد كل ذلك ومن قبله وأثناء اقترافه .. مازلت أحبك زى أخوى الوسطانى :y:

_______________________

اس.ام.اس للشيخ أحمد المنعى : لك وحشة من زمان يابو قلب قاسى :m:
.
.
.


عزيزي المفروس فارس

صدقني أنا برضو شاكك فيا من زمان ، فلا تراعي .

أتدري يا مفروس أن تلك الجميلة التي ذكرت ، ترجعني لمرحلة جميلة من اكتشاف الذات .
يعني أنا أعرف أني قليل أدب . لكن ليس لذلك الحد . ما أجمل تقنين ومعايرة كل ما فينا حتى قلة الأدب :3_2:

رحم الله كل ما مات فينا في حضم تلك الحرب . التي لو تهيئت أمامي الآن لما خضتها .
لكن لكل مرحلة متطلباتها . لا تسألني ما هي ، لأني أنا نفسي مش عارف .

بمناسبة الأشكال . شوف يا طويل العمر أنا وحسب نفسيتي المتشائمة . لا أحسن الظن في (الخشش) ولا حتى الأقفية .
يعني بعد كم عينة هنا من الشباب الطيب . غسلت يدي :biggrin5:
يعني ما أجمل الكل بالقناع .
وكن مطمئناً على نفستي فلن أقع في غرامك ولن تحوم كبدي ، فأنا أنظر للأمر بشكل موضوعي:p
ولا أدخل عواطفي في الأمر .


عزيزي فارس ، لا تهب الحياة إلا بناءً على محصلات تراكمية . تقل فيها فرص التعديل و التدارك .
وكلما أمعنا في المسير كان التعديل أكثر صعوبة .
النت خلق فرصة حياة جديدة للجميع . حياة يعيشها الشخص بعيد عن كل التراكمات التي في حياته .
وعقده وتناقضه . وأن حصل وحملها معه ، فسيعي هذا ، فيخلق حياة أخرى يتلافى معها ما جلبه من ظلام الواقع .
نحن هنا مساكين نجرب للمرة الثانية في الحياة . مساكين في الواقع . ولسنا كذلك في عالمنا الافتراضي .

بالمناسبة يا عزيزي أنا أحبك أيضاً .
فأنا حقيقةً وسطاني بين أخوتي وبين همومي أيضاً .

كن كما أنت ، فأنا لا أريد غير هذا . في الوقت الراهن على الأقل .
أخوك
سلام

بوح الصمت
04-11-2007, 06:10 PM
غير قناعك .. إلى ماشئت في المنتدى
مالحب الا للقناع الأولِ

عالم النت .. عالم البوح الكبير .. أكبر حفله تنكريه .. لاتنتهي بطلوع الفجر
الحقيقه أن الأنسان لايستطيع العيش بقناع واحد ولو حاول .. فكل الأقنعه تسقط او تتسرب إلى وجوهنا بالتقادم .. .. أحياناً نحن من يصنع أجندتها .. وأحياناً هي من ترينا أجنده .. لم نكن نتوقع أننا سوف نساهم في يوم من الأيام في تحقيقها ...

يبدو أننا بحاجة .. لمسرحية إلكترونيه .. حول مهزلة الأقنعه

تقبل تحيتي

(سلام)

جومانا طاهر
06-11-2007, 08:31 PM
سيدي الكريم..او ربما سيدتي الكريمة..
فقناعك حجب عني حتى معرفة هذا..
اوقفني هنا ما كتبته اناملك الصريحة والصادقة جدا مع نفسها..
واوقفني اكثر هذا القناع المتمسك به كل فرد في هذا المكان..وفي كل مكان..
قناع نخبئ خلفه حقيقتنا..ونغير به لون وجوهنا وشكل ضحكاتنا حتى..

هو زمن الاقتعة ما نتواجد به حاليا..
وهي الوجوه الغير ثابتة ما نصادفها كل يوم..
حتى عندما نكتب ..نحاول ان نعتمر قناعا حتى لا نكشف دواخلنا نحن..وحتى لا نسقط في بحر الصراحة والحقيقة..
نحب دوما ان يكون الغموض هو سيد الموققف..ولو كان الثمن ان نستغني عن وجهنا الحقيقي..

اعجبتني هذه الفكرة جدا..هنا..
اسمحي لي ان اقتبسها منكِ:

"الكذب أن لا نقول ما نحسه ، الكذب أن تلجمنا الأعراف فلا نفصح إلا بما يصقل تلك الأسماء الموسومة بها جباهنا ."

اظن ان القناع يمنعنا من ان نكون صادقين مئة بالمئة مع انفسنا ومع الاخرين..

مودتي..

نيلوفرة
07-11-2007, 03:52 AM
منطق ما قلت وهي بداية كل قناع:

الكذب أن لا نقول ما نحسه ، الكذب أن تلجمنا الأعراف فلا نفصح إلا بما يصقل تلك الأسماء الموسومة بها جباهنا .


ثم وصفت التسلسل الطبيعي لمسير حياة كل قناع:

أعترف أنك التصقت بي أكثر مما يجب ، أعترف أنك تملك الآن كل ما أملك من علاقات و وقار ينبغي أن تحافظ عليه .



ويتدرج انتماء القناع لنا واندماجه بوجهنا الأصلي:

لكن الأقنعة كلها بعد فترة تصبح نحن بكل ما كنا نهرب منه وما تمثله أنفسنا عند الآخرين .


لا بد من المرض لكل جسم...وما دام القناع قد اندمج بنا فلا مفر من وعكة صحية:

عندما تمتنع يا قناعي عن قول الحقيقة لمجرد علاقتك الطيبة مع قناع آخر ، فاعلم أن العدوى انتقلت من وجهي لك ،لم يعد فيك ما يغري .

وأتى رجاء ذلك القناع بألا يضعف ويستسلم لوعكة صحية قد تدوم:

لست أريدك أن تكون من الأقنعة التي أدمنت مواضيع "الله أكبر فتحت روما" ولا من الذين يدمنون نقل أخبار مثل " بحمد الله تم افتتاح مشروع الصرف الصحي الجديد "


يؤتي الحكمة من يشاء:

يا قناعي أنت جميل ليس لكونك قناعي لكن لأنك نتاج جميل لمرحلة جميلة ، تتيح لي أن أقول ما أشاء في ضوابط العقل والمنطق .


وتلك نهاية قناع اندمج... وكل الأقنعة تندمج إلا النزر اليسير.. وحينما تندمج تصبح نحن بحقيقتنا العلمية:

حذار أن تبحث عن الصيت الحسن فسوف أسحلك بقناع أخر يقض مضجعك وينقص قدرك عند نفسك .

وبعد تحليل لقصة قناع وحياة متقنع جاءت تلك النصيحة الغالية:

قناعي العزيز قل لباقي الأقنعة ممن تعرف و من لا تعرف ما قلته لك .
علنا نخلق عالما خاليا منا .

وقل للأسماء الصريحة ، أخذتم نصيبكم في الحياة الدنيا وفي الآخرة .

تسلسل بدأ تائها حائرا محيرا يتساءل كل قارىء له متقنـّع : معي أم ضدي؟
ثم توهج شيئا فشيئا حتى أتى على بيت القصيد..
لله درك من قاصد...ولله دره من قصد...ولله نثرك من قصيد..

غاردينيا...
07-11-2007, 11:27 AM
طـاب صبــاحكم ....

آه لو تعرفو ماذا فعل القناع بأعز صديقاتي ..
قصة لم ينفك دويها في رأسي مذ سمعتها منهاعبر القناع الالكتروني "المسنجر

قرأت مرة .... حتى مشاعرنا صارت "الكترونية" .... ولم أستوعب إلى الآن !!!
في احدى المرات كنت أتحدث عبر "مسنجري" وأضحك، وأندهش، وأستحي، وأسكت .... (كل المشاعر الإنسانية !!!!) ، ثم وجدت من هم في واقعي يشيرون علي أن تعالو وانظروا ماذا تفعل هذه الالكترونية ..>>> صرت فرجة يعني

كان عندنا في جامعتنا دكتورة درستنا مادة "ذكاء اصطناعي">>>>شوفوا بس لوين وصل الموضوع بس اعذروني لأني امتلأت بالتفكير حتى وصلت عالمريخ

كانت تهذي بخواطرها أمامنا عن انسان آلي يدبر ويفكر، ويصول ويجول على كوكب الأرض بكل مايمكن أن تتخيلوه ونحن مالنا سوى فتح أفواهنا وتقبل الواقع بأنها "بني آدمية" يجب أن تنهي عملها ..
لكننا اكتشفنا بعد التخرج أن هذيانها انتقل إلينا دون أن ندري، وأننا بالأصل كنا نهذي قبلها باستعمالنا لأقنعتنا الالكترونية !!!

الأخ سلام : تحية عطرة كبـــيرة لإثارتك موضوعاً جديراً بالنقاش المستمر، على أمل أن نبحث سوية على حل "الكتروني"، أو على الأقل نسن قوانين لأنفسنا ولمشاعرنا الحقيقية تمنعها من التحول إلى مشاعر الكترونية..:1))

(سلام)
09-11-2007, 05:56 PM
"أرق".. (http://upload.9q9q.net/file/MoLqqPusRZz/---.mp3.html-Accounting.html)

(سلام)
10-11-2007, 11:29 AM
سلام.. يا بعد "كلاي" أنت..
يا صديقي الحلو.. أشعر أن حديثك مع قناعك لم يكتمل.. أو أنك أصبت بداء الحياء فأخفيت شيئاً منه.. لا أدري.
المهم.. لماذا نفعل كل هذا؟
أعتقد - والاعتقاد للمثقفين مو لي - أننا في أقنعتنا غالباً نحاول أن نكون الإنسان الذي لم نستطع كونه في حياتنا الحقيقية.
أو جزء من إنسان لا نرتضي أن نكونه في حياتنا العادية..
هذان الأمران يلحان علي دائماً عندما أفكر في أمر القناع، وأبحث دائماً عن إجابة حقيقية لهما..
هل يوزري هو الإنسان الذي أتمنى أن أكونه.. أم الإنسان الذي لا أرتضي أن أكونه؟
تدري ما التعيس في الأمر..
أن الإجابة غالباً ما تكون.. يوزري هو جزء من إنسان لا أرتضي أن أكونه في الواقع !
.
هيا قلي كم تدفع قيمة الاعتراف اللي فوق؟
قوية صح؟
عليك بالعافية..
راجع لك بس بطلع أغتال ثلاثة وأجي.


هلا يا بعد "السقط" كله ، فشش كلاوي طحال ممبار كله كله

دعني هنا أدعي أني لم أقل كل ما لدي ، وأن ما بقي عندي أشد وأنكى :3_2:
أما عن الحياء فهي ليست مما جبلت عليه إلا فيما يخص الخمس وعشرون سنة الاتي مضين من عمري . وأما ما بعدها فلا أبداً "ما خبرش" .

صدقني أيها الصديق أنك تقول ما أقوله لكن بطريقة عرض مختلفة .
لقد انتقيت كلماتك بدقة غير مقصودة
وربما مضلله بعض الشيء "أيها الحبيب" <=== متعوب عليها ترى(سرقة أدبية )

تقول في معرض قولك أننا بأقنعتنا تيك نحاول أن نكون الشخص الذي لم نستطع أن نكونه في الواقع
أو ربما أن نكون شخص لا نرتضيه في واقعنا .
ليت شعري يا صاحبي ، ما هي إلا "صبها واحقنها"
إن ذلك الذي لا نرتضي أن نكونه في واقعنا هو ذلك الشخص الذي لا نستطيع أن نكونه .
وهذه أحدى السيناريوهات المحتملة ، وهي كثيرة جداً بعدد الجماجم التي تمارس هذا الموقف ، الفارغة منها والممتلئة .

دعني أقترح لي ولك كمية من الأوصاف الجميلة والقبيحة ولنضفي على قناعينا منها ما نشاء .

النذالة : أعتقد أنه أمر وارد أن يكون أحدنا أو كلينا يريد ممارسة هذه الصفة ولو من باب التجريب ، أو ربما هي صفة متأصلة فيه ، لكنه يحجم عنها (في حالة أنه يحجم في واقعه عنها) من باب " والله لولا أن يؤثر علي نذالة لتمنذلت "
كما قالها أبو سفيان رضي الله عنه قبل إسلامه عندما سأله هرقل عن النبي صلى الله عليه وسلم .
"لولا أن يؤثر علي كذب"
وأحب أن أطمئنك النذالة تتمتع بكل صفات الأشياء الأخرى التي نملها عندما نكثر من استخدامها .
سيأتيك ويأتيني يوم نمل من ممارستها . والقناع وسيلة جميلة لتحسين السلوك من هذا الباب .
لكن كن على ثقة أننا لم نكن سوى أنفسنا عندما مارسناها . وهنا لا يدخل وجود الخصلة من عدمه في الموضوع . ربما كان المراس لها طريقة لإصلاح عطب في النفس ، مثل الرغبة في أن نكون أسوياء وأنذال مثل الآخرين . أو لأثبات القدرة على الممارسة فقط ، لنعلم أننا ما تركناها عن عجز . بل عن قناعة في سوئها .

خذ الطيبة مثلاً خصلة جميلة أو هكذا تبدو في الوهلة الأولى .
لكن عندما يمارسها قناعنا صدقاً أو كذبا -رغبة في التطبع- يكتشف المرء معها تفاصيل جديرة بالتدوين .
الطيبة تنبع من قلب طفولي أم قلب طاهر ؟ وما الفرق بين القلب الطفولي والطاهر في نظرك ؟
هل الطيبة عدم تمكن من الإلمام بآليات الأخرين والحياة ؟ أم هي حس أنثوي شفيف في أسه ، يعلم ولكنه يحجم .
العنت الذي نجابهه من أجل لا شيء (طيبة) لا يعوضه الشعور برضى من النفس
و" بعدم الرضى منها" <== (هذه تخص شديدي الطيبة الذين تميع كل حواجزهم في الأخرين ومشاكلهم) .

شعور الطيبة شعور ذاتي الدفع لا يحتاج لشيء يعينه .
ممارسة مثل هذا الدور عبء يثقل على كل الأعصاب يا صاحبي وممارسته من أشد الأمر خطر على الجماجم وما تحويه (في حالة احتوائها على شيء).
أرجو أن لا تقحم طالبي الثواب من الله في عمل الخير وتقمص الطيبة .
هؤلاء أوناس شديدي الإيمان ، وبناءً عليه يزن أحدهم بالميزان ويفتح سبل الثواب . وليس حب في خشش خلق الله . وكلما أرتقى الإيمان لدرجة الإحسان الذي يقارب الشعور الحسي بوجود الله وكأنه يراه كلما هان العنت والتعب . أم الطيبة المحضة فهي شيء أخر متعب متعب متعب .

القناع يتيح لي الممارسة الرشيدة لكل الخصال الجميلة والتي ليست كذلك ، في مكان لن يرى الناس مني سوى ما أسمح لهم بمشاهدته .
الأمر ليست شخصيات متعددة بل شخصية واحدة تحمل الكثير مما يعج به داخلنا .

أما لو سألتني عن خصال أخرى مثل الحب .
فأجيبك أنك أنت من استحوذ عليه يا مجرم :p

يبدو أني فاضي ولا عندي شغلة لذلك أطلعت عليك يا صاحبي .

خيشة ورد وشكتين نعناع مديني لقلبك

wroood
10-11-2007, 12:29 PM
بشكل عام أن تكون غير أنت لعبة متعبة.
لكن البعض نفَسه في اللعبة طويل والآخر
نفَسُه لا يتجاوز شهيق وزفير ليكتشف على ما هو عليه أصلاً.

كل رد من ردودك يا سلام بحد ذاته يصلح ان يكون موضوعا في الفصل الخامس.
شكرا لك.

حزن-
12-11-2007, 10:47 PM
نحن وأقنعتنا جزء من الحياة نكمل صورة ما لظلال في دواخلنا نبرز منه الأجمل
أوالأسوء على حد سواء ينعدم كل شيئ مع القناع ونبقى نحن مجردين شيئ يشبه الفرق بين كيف تكون في الشارع وكيف أنت في البيت!
يبقى لها الفضل في أنها تمنحنا نوع من ا لاختبار لأخلاقياتنا وقيمنا لتي ندعيها!
شكر سلام

(سلام)
15-11-2007, 10:47 PM
كل قناع يُنشَأ ... ينشأ على الفطرة ... فصاحبه إما أن يرعاه ويحسن تنشئته فيغدو صادقا لا يخشى لومة لائم وإما أن يتركه لتتلقفه أهواء الأقنعة الأخرى ويغدو منافقا لا يرقب إلا حظ قناعه من الصيت والشهرة.

وبما أني أتكلم من وحي الفطرة.. (أول مشاركة لي )فإني أقول:

ما نمارسه خلف قناعنا الإليكتروني هو كل ما لم نستطع ممارسته خلف قناعنا البشري ولا عبرة لما يقول قافية: (يوزري هو جزء من إنسان لا أرتضي أن أكونه في الواقع) لا يا قافية كل ما هنالك أنك تخشى أن تمارسه خلف قناعك الواقعي وترغب أن تجربه حقيقة وبعيدا عن أعين الأقنعة البشرية الأخرى.
صدقوني قافية يتمنى أن يكون إرهابي في الواقع (:pirat: ) كما هو هنا.

دمتَ أخي سلام متوجا على كل الأقنعة (:king: :egypt: ) ودمتُ في خدمة جلالتكم ()k )
وبالمناسبة بدا النفاق وضاعت الفطرة :2_12: :2_12:

أحسنت أخي .

تنقسم الأراء حول اقتناء القناع إما خوف من الناس أو على النفس ، أو أنه إخفاء للعيوب .
لكننا لا نستطيع أن نقسمها هكذا بشكل حاد .
فلن نجد ما يعيق أو يدحض مقولة أن اقتناء القناع هو خوف على الناس أو من النفس (لاحظ تغير حروف الجر) أو أنه إظهار للعيوب أكثر .
لا أعتقد أن تنشئة القناع على الفطرة صحيح إلا فيما يخص العقيدة والمسلمات . لكن ما دون ذلك يجب أن يكون حقل تجاربك التي توضح كنهك أمام نفسك دون رتوش .
ذلك الشخص الذي لا أريد أن أكونه كما يقول قافية . ربما - أقولها أسفاً- ربما يكون أنا .
وعندما اكتشف هذا سيكون متاحاً لي (وتماماً) أن أقتفي أثر الإصلاح في نفسي . لا أن أدفن رأسي في رمال ما كان يملا علي ، وأظنه شيء أصيل فيّ .

قناعي يدفعني لأخر مدى أيجابي أو سلبي .
أحيان نشاهد أشخاص يكتبون وكأنهم ملائكة .ونقول من أين يأتي هؤلاء ؟ هل هم حقيقة ؟
هم في هذه الحالة يمارسون أجمل ما فيهم .
ونشاهد أشخاص فيهم من السفة والغلظة واللجاجة ما يصعقنا ، ونقول من أين يأتي هؤلاء ؟ وهل هم حقيقة ؟
هم في هذه الحالة يمارسون أسوء ما فيهم .

كل شخص خلف القناع يتطور ، ولن نستطيع أن نجد إحصائية تبين لنا كم قناع مات بعد أن أدى غرضه وطور صاحبه للأفضل حسب ما يرى هو (أعني صاحب القناع ) .

الأصل في المنتديات والعالم الافتراضي هو القناع مهما كان هناك من يملك قناع رئيسي وقناع للتنفيس ، وللأسف لن تسعفنا الإحصائيات ،فالمنتديات ونظام القناع مثل الطبيعة " تدفن أخطاءها " كما يقول أهل نظرية التطور المنطقية والغير صحيحة رغم كل هذا .

لذلك اترك لروحك عنان نفسها حتى تعرف نفسها ومن ثم تستطيع أن تحصي وتمحص ثم تعدل تالياً .

كن بخير يا أخي

(سلام)
15-11-2007, 11:02 PM
...............
الشيْ المؤكد /أن
القناع يستنطق الشخص بمهارة!
نعتقد ,أنه من حبنا لأنفسنا نخلق "قناع" لنجعل الصورة التي ألفناها
وارتبطنا بها في مخيلتنا , على واقع ممارس - نجعله مُرّ مرة وحلو مرة أخرى -

ولكن من أي نهر تُسقى .؟
نأتي لذواتنا ,, فما اختزل بها يمارسه القناع , يتغذى من رصيدها والذي اشبعته الحياة
يحاول أن يكون صورة الخيال ,لكنه لا يصرف إلا رصيده مهما حاول / وليس هناك رصيدان .!

هروب ؟
هي مرحلة استنطاق لشخصة , دون أن يعلم , تجبره على ترك الحرية لها في استخراج الأشياء الجميلة / القبيحة / كل شيْ ضائع أو هارب أو في شتات التشرد ,/ أو حتى
الحقد والغل والحسد والحب والكره, هي مكوناته وليس للقناع تصرف إلا استنطاقه !

"القناع" باطن الشخص يتحدث !
ليس "للشهرة ولا الصيت" وإن كانوا يتخيلون /
وتحياتي لك سلام
......................


أتذكر قصة ، ربما تكون كرتونية أن هناك دواء سحري مخصص (لمضاعفة طباعك بشكل مفرط وإضفائها على خارجك )
شربت منه فتاة فصارت في غاية الجمال والروعة وشربته تلك الشريرة فتحولت لتنين .
القناع يفعل معنا هذا وبشكل مفرط .
يقول بعضهم إن القناع يجعل الجميع يكذب ويخرج ما ليس فيه .
أقول هذا عليكم لا لكم . فهو تمادى في خصلة الإدعاء التي تسكنه ، وجعله القناع يتضخم في هذا المنحى . حتى يعاف هو نفسه . عجت المنتديات في بادئ الأمر بمثل هذا الأمر حتى مله الناس ومجوه .
والأن وبعد أن اتضحت الصورة للجميع . بدأ هدوء الصدق . لدرجة أن الكثير أصبح يهجو نفسه في موضوعه الخاص . وينعتها بأشنع التهم .
بعد أن كان يقول " يا ملحي ويا زيني" .
نعم القناع يستقي منا كل شيء لكنه يضخم ما فينا بممارستنا له بشكل أقل تعرضاً للخسائر.
فهو بهذا يعتبر المجهر المناسب لكشف تلك الفسيفساء التي تسكننا .

دمت بخير وعافية

(سلام)
15-11-2007, 11:06 PM
لجوج أفندي..
نعم ماتقوله أنت هو واحد من احتمالين قائمين..
لكن وجود أحدهما لا ينفي أبداً وجود الآخر.. بمعنى أن هناك من يحاول أن يكون شيئاً جميلاً في الواقع ولا يستطيع.. فيدخل يقناع ما إلى النت ليكون هذا الشيء.
وهناك آخر في داخله شخص يستطيع أن يظهره في الواقع لكنه تمنعه أمور ما.. فيدخل بيوزر إلى النت ليلبي نداء ذاك الشخص في داخله.
وبما أنك وصلت.. فسؤالي ماهو شعورك وأنت تدشن يوزرك التاسع عشر؟
وهل لهذا علاقة بكونك تريد أن تكون بني آدم جميل في الواقع لكنك لا تستطيع؟
أم له علاقة بأنك تستطيع أن تكون بني آدم نص كم في الواقع لكنك لا تريد؟
أما عن أمنياتي في أن أكون إرهابياً في الواقع فنعم.. أنا أولريدي بيق تييرروريست. :gogo:


قافية يا حبي الوحيد .
ورا ما تخلي قرنبيط يجيب اثنين سحلب بالمستحاثات الحية :sunglasses2:

الخطّاف
16-11-2007, 12:05 AM
مررت من هون ..!



وقل للأسماء الصريحة ، أخذتم نصيبكم في الحياة الدنيا وفي الآخرة .
a*


مبارك عليك ما كتبت ..
شكري لك .

(سلام)
26-11-2007, 04:21 AM
لا أستطيع ان أخفي دهشتي من الحاجة الملحة لديك لأن يكون يوزرك صوت مطابق تماما لحديث نفسك ... والدعوة للتجرد من أي كابح يجعل هذا الصوت أجمل او اقبح من الواقع ..


طيب ماذا لو كان هذا الصوت هو صوت الوسواس الخناس ؟ واعتقد ان هو الذي اعانك على كتابة هذا الموضوع ..

بتقولي :


بقولك " سوط قافية ولماذا " ليس بهذه البراعة في الكشف عن سم الشيطان المخلوط في عسل الكلام .. !




السؤال الحقيقي هو ماهذه الحاجة الملحة عند البشر في الشق عن قلوب الناس وإكتشاف الفروق السبعمائة بينها وبين ما يكتب على صفحات المنتدى ؟ وليش ما يكون المنتدى هو الصورة الجميلة للمستقبل الذي نرسمه لأنفسنا ؟!

سبحان الله في خبث الشيطان ومكره ... وكيف جعلك تعتقد انه كذب وخداع .. وتلاعب في الالفاظ بأن سمى أي محاولة في اصلاح الواقع .. قنـاع ! ولا يوجد في موضوعك الذي يلعب على المستوى النفسي اي ملامح لأي دعوة لمراقبة الله في الاقوال ..!

وصلى الله وسلم على سيد البشر الذي دعانا الى ارتداء " الاقنعة الجيدة " في قوله :" اقرؤوا القرآن وابكوا، فإن لم تبكوا فتباكوا " .

على فكرة .. تباكوا ... يعني مثلوا ..!!:62d:


اليس من الاولى ان نصدق الله أثناء قرائتنا لكتابه العزيز ..


تقبل مروري

:rose:


على رسلك أيتها الفاضلة
ما هذا عنيت

مراقبة الله من عدمها أمر يتعهد به ما لله في قلوبنا . ولن يحدد هذا أي أمر سوى الفروق الفردية بين الأشخاص .
عندما أعطيك مفتاح أو آله قياس أو نظرية عن القناع ، وأتكلم عن آلياته التي ينبغي أن ينحو بها للجادة ، فلست مطالب معها بأن أتي بكل الحقائق البديهية .
أعلم أن القناع جزء منا لا نخرج به عن أنفسنا ، حتى في حالة الختل والخداع فنحن نمارس هذه الصفة على حساب حقائق الأخرى . وتظل هذه الصفة منا .
كنت أقول في المتن أن الخداع ليس في القناع ، ولكنه في قول ما لا نحسه ، حين تمنعنا الأسماء الصريحة من ذلك .
فإين أنا وقول أن كل ما يكتب تجمل وخداع .
وإن كان التجمل أمر محمود وموجود والخداع مذموم وموجود أيضاً .
كل ما كنت أقوله أن القناع (سستم) جميل لنبقى نحن ، كما نرتضي لأنفسنا .

هل كان هذا أمر محزن أو خارج الرشد ؟

كوني بخير وعافية

(سلام)
26-11-2007, 04:31 AM
0
0
0
الجميل قافية
على رسلك فليس من حاجة إلى أن يتحول مجرى الحديث إلى سخافات
وترهات جانبية تغث ولا تنفع

عندما قلت:

فإني لم أكن أقصد شخصك بل هذا رأي الشخصي في الموضوع

(ما نفعله تحت جنح القناع هو ما نخشى فعله في الواقع وهذا لا ينافي بحال من الأحوال أن الفعل ليس جزأ منا حتى ولو لم نكن نرتضيه في الواقع
فالرغبة في خوضه تنبع من دواخلنا وهي جزء من شخصياتنا)

على كل ليس هذا محور اهتمامي ولن أحاول أن أجير الفكرة لأنتقص منك كما فعلت معي

بل أود أن أقول شيء واحد: قافية.. ينقصك الكثير من الوداعة!!

لا أدري ما لذي ينقصك أيضا حتى تتقبل مزحة صباحية بهذا الحجم ( . )
لقد استوحيتها من كلامك:



حاول أن تكون أكثر طيبة مع الآخرين ولن تندم.. صدقني لن تندم
أحسن الظن بمن حولك ولا تحاول أن تنكس فطرتي بحديثك عن تعدد اليوزرات
فهذا أمر يخص المخضرمين ولا يُحَدث به المبتدئين


جميل صباحك بقدر ما أنت جميل
0
0
0


لجوج أنت هنا رجل رشيد
لا عليك من قافية فهو نشمي فلا يغرنك شكل قناعه :gogo:

(سلام)
26-11-2007, 04:35 AM
أحسنتْ..
رعاك الله

رعاك الله أنت أيضاً

(سلام)
26-11-2007, 04:42 AM
صدقت أخي سلام..
وأضيف إلى أقوال الإخوة هنا:
عندما يصبح اليوزر وصاحبه شيئا واحدا..
فيصبح اليوزر هو صورة الشخص الحقيقية..
أو يتحول هذا الشخص إلى يوزره في الحقيقة!
فليسقط القناع!



بل ليبقى القناع حيث هو . يخدم ذواتنا بقول الحقائق أكثر مما نقولها نحن .

يجب للقناع أن يترك من أنفسنا ما يعيقها فقط .
إن البحث عن الذات ينقسم لقسمين :
بحث عن اعتبارها وبحث عنها هي . القناع يتيح الثانية ولا يتيح الأولى إلا فيما يخص الاعتبار أمام النفس .

ليبقى القناع معين التطول مهما نعته الأخرون بكل سوء .

دمت بخير

(سلام)
26-11-2007, 04:51 AM
سبحان الله نفسي أعرف ايش مصدر هالتفكير ..:rolleyes:

مع إحترامي بس ترى هذا منتدى !

مووووونننننتدىىىىىىىى !

يعني تكلموا وهببوا وخرفوا على راحتكم ... k*

خير ؟!!!:xc:

اهم شي الواحد ما يغلط على الدين او على الناس !

او يتطور الكلام على المنتدى الى وسائل اتصال ثانية ....:rolleyes:




السؤااااال الذي يطرح نفسه وبعنف ....هو ..

سالفة تعدد اليوزرات هذه.... ايش سببها ؟

مش لأني معترضة على الفكرة.... كل واحد حر :g: ... بس ممكن اكون مستغربة من الدافع ...

هل هي نتيجة إفلاس العضو وعدم قدرته على إدارة النقاش ؟:cd:

ارفع موضوع .. و نزل موضوع .. ويعدين ارجع رد على نفسك ... وودك ترد بواقحة بس بلاش تخرب صورة اليوزر الاصلي ..:pirat:

هذه اللي ياريت تفرشولنا عنها موضوع جديد...:u:

ههههههههههه



أحلى ما في الرد الضحكة :p
مع أني لست على يقين من مناسبتها وسببها .


وأنا وايش قاعد أقول من غبشة الله يصلحك ؟
يجب أن يقول الإنسان ما يريد يعني لو هبب يعرف مصيره ، لكنه في النهاية بينصلح حاله حتى لو لم يكن هذا الصلاح عندنا . يمكن يهج لكن في داخله بذرة صلاح .

أما تحقير وضع المنتديات فهذا أمر غريب من مرتاد لها يطلب منها التثقف وتحسين الذات ؟

أما الرسائل الخاصة وما شابه فهي نتاج كل نفسية وما يخصها ، وهي تخفي فوق تخفي ينثال فيه الشخص على سجيته بشكل أكبر وهذا ما يجعلها محك في معرفة الشخص بشكل أكثر قرباً .

وفيما يخص تعدد اليوزرات فهذه معضلة يحتاج شرحها لتفكير وتفكير ثم مساحة من وقت

كوني بخير

(سلام)
26-11-2007, 04:55 AM
مممممممممممم!!
اليوم بالذات فيني روح شريرة تناسب الجو عندنا!!
احب مواضيع الأقنعه ومتعلقاتها
خاصة انو المجتمع والناس اللي حولنا تفرضها علينا .. وبنفس الوقت.. ترفضها
!!
ياللروعة
احب التناقض
تناقض روحي مع قناعي
وتناقض المجتمع مع ناسه..
وبالمناسبه
اجمل شي اجبرتنا الحياة ع الابداع فيه ورسمه بلا شك.. الاقنعه
وبهذي المناسبه اكيد احب اعترفلكم بسر
انو صديقتي الحبيبه.. لم تكن صديقتي !! وانما مجرد قناع صنعته والدتها!!
ولذلك
اعشق صديقتي
واعشق امها







ملاك
!


بما أنك شريرة فتعدد اليوزرات ينفع معك .
على العموم الحياة تعج بالعوائق يذلل القناع الكثير منها .
لنمارس أنفسنا بشكل جيد حتى نعرف أين العطب فينا ونصححه لوعندنا مزاج لذلك أو رغبة
ذلك أين مواطن الإبداع داخلنا .

أول خطوات المضي قدماً استيضاح معالم الطريق والزاد .
بالقناع يتيسر لنا شيء من هذا

حياك الله

(سلام)
26-11-2007, 04:56 AM
الموضوع شيق وجميل
للرفع

رفع الله قدرك يا صاحبي

(سلام)
26-11-2007, 05:00 AM
بعض الأقنعة تلتصق بوجه الشخص فلا يعود لها فائدة
لذا ؛ فلنحرص على أن يكون بيننا و بين القناع قناع آخر !

و بما أنه الهالوين

فلنحاول أن تكون أقنعتنا مخيفة ..
فيحبذ اختيار الأسماء المرعبة مثل ( بن لادن ، لماذا٢ ، دبوس ، محطوطب ) أي شيء من هذا القبيل !


أحسنت يا ماجد القناع لو التصق بنا فلا دعي له . وأعني هنا أن يخلق لها عالم اجتماعي يعيقه كما يعيقه عالمه الاجتماعي في الواقع .

الهالويين تنكر ، أما القناع فهو كشف عن أعمق ما فيك .

دمت جميلاً

(سلام)
26-11-2007, 05:16 AM
فقط لوقال (http://upload.9q9q.net/file/AC9tVSrQppL/-----------.mp3.html-Accounting.html)