PDA

View Full Version : أمي ... وحديث عن العيد



م ش ا ك س
10-10-2007, 10:44 AM
http://www.masarat.net/sora/upload/upload/wh_70777078.jpg

اليوم كنت أتحدث مع أمي عن يوم العيد...
سألتني إن كنت أخرجت ثيابي من الخياط أم لا
ولأنني لم أخرجها حتى الآن ... سألتني مالذي سأفعله إن كانت غير مناسبة
سألتها ما لفرق بين العيد وبين أي مناسبة أخرى كـ اجتماع عائلي ، زواج ، وليمه
لم يعد العيد يوم يستحق أن نهتم به قبل ليلته ....

سألها أخي الصغير : كم بقي على العيد ...
قالت له يومان أو ثلاثة فقط
لم تلاحظ عليه أي اهتمام فلم يفرح باقترابه
سألته إن كان يتمنى أن يكتمل الشهر
قال لها : نعم .. فليس هناك حدث جديد في العيد سوى أنه سيأتي أناس لا يعرفهم إلا بأشكالهم ولا يراهم إلا بالمناسبات الكبيرة ، وبالونات توزع للأطفال ليس له نصيب منها بحكم أنه أصبح كبير حتى (الشروخ والصواريخ)* منعوها هذا العام

قالت لي بأنها قرأت بالجريدة بأنهم سيقيمون احتفالات في أيام العيد فخذ إخوتك الصغار إليها
أخبرتها بأن احتفالاتهم مكرره وتافهة وثقيلة كـ هم ويعتقدون أنها مسلية
وأنهم عندما يأتون بفريق صيني يقوم بحركات بهلوانية سنشعر بحلاوة يوم العيد
ويعتقدون أنهم عندما يقيمون مسرحيات غير هادفة يتخللها بعض الكلمات المنحطة والتي يلقونها وكأنها هفوات أتت عفوية أثناء الحماس الزائد أنهم بذلك يشعروننا بحلاوة يوم العيد
هذا غير معرض السيارات المصممة من قبل الشباب والتي يدفع فيها صاحبها ابن أحد التجار آلاف الريالات ويذهب لرؤيتها الفقراء ليتخيلوا أنفسهم ( على مقعد الراكب) فأحلامهم لا تصل إلى أن يتخيلوا أنفسهم خلف المقود لسبب واحد وهو أنهم لا يعرفون كيفية قيادتها ولو أنهم يعرفون كيفية قيادتها لتخيلوا أنهم ( سائقين ) يعملون عند صاحبها


قالت (آآآآه يا ولدي ) لقد ماتت فرحة العيد ورحلت مع تلك القلوب الطاهرة وتغير بعدهم كل شيء .. الناس ، القلوب ، الأحاديث ، لم يتبقى شيء من رائحة الماضي
رغم أن حياتهم كانت صعبه إلا أنها كانت جميلة لم يكن فيها شيء معقد ولم يكونوا يهتمون بالمظاهر فالناس كلهم سواء يخرج ابن التاجر ويفعل كما يفعل ابن الفقير

طلبت منها أن تحدثني عن يوم العيد فقالت :
كنت طفلة وكان يوم 28 من رمضان يخرج جميع أطفال الحارة من الإناث ونلبس ملابس العيد ونجتمع عند أول بيت في الحارة ونبدأ بطرق الأبواب ففي عيد الفطر نقول(أبي عيدي عادت عليكم هالزمان وكل زمان ....نسوق الحمار أو نوقفه؟)* وفي عيد الأضحى نقول ( حَقِقٌونا حَقِقٌونا .. لا جاء أبونا حققنا كم )* ثم يفتح أحدهم الباب ويبدأ بتوزيع ما تجود به نفسه علينا إما (قريض)* أو(حلاوة ملبس) أو (ريال) وهكذا حتى آخر بيت في الحارة ثم تعود كل منا إلى بيتهم حاملة عيديتها وفي يوم 29 يخرج الأطفال من الذكور ويفعلوا كما فعلنا
أحياناً كان الأولاد الذكور البالغين يترصدون لنا فإن رأوا معنا ما يستحق مصادرته قاموا بمصادرته منا وتركونا نبكي ومن يرفض يهددونه بأنهم سوف يقوموا برسم علامة X بالفحم على ثوبه الجديد حينها نخاف أن ينفذوا تهديدهم ونقوم بتسليمهم شيء مما لدينا لنعبر من أمامهم بسلام

سألتها هل قاموا في أحد الأعياد بتنفيذ تهديدهم ورسموا علامة Xعلى ثياب أحد الأطفال
قالت لا أذكر أنهم رسموا على ثوب فتاة لأنهن مسالمات ويفتحن أكياسهن بعد التهديد مباشرة ويتوسلن لهم بألا يأخذوا كثيراً

سألتها هل كان هناك من يطردهم من الجيران عندما يطرقون الأبواب
قالت : نادراً ما يحدث وإن حدث نقول لهم ( عشاكم شب الفارة ، وايدامه بول حماره، وأبو جعل يبد له ، والخنفسان قفرة له )*




معاني الكلمات
*(الشروخ والصواريخ) = ألعاب نارية
*( نسوق الحمار أو نوقفه؟) = عندكم شي تعايدونا فيه أو نمشي
*( حَقِقٌونا حَقِقٌونا) = عطونا عيديتنا
*(لا جاء أبونا حققنا كم )= إذا جاء من الحج
*(قريض) = نوع من أنواع المكسرات
* (قفرة له) = اللحم الناشف
.

ماجـد
10-10-2007, 09:49 PM
بأي حال عدت ياعيد ؟!

أخي مشاكس في الزمن المعاكس ..
العيدية الحقيقة في هذا الزمن ، أن تستمع لنشرة الأخبار دون أن يرد فيها خبر مقتل أحد المسلمين
فالإسرائليون و الأمريكان يحبون أن يعيدوا معنا أحيانا !

تحياتي للوالدة

م ش ا ك س
11-10-2007, 08:46 PM
أهلا بك يا أخي ماجد ...

بالنسبة لي عزفت عن سماع نشرة الأخبار منذ أمد بعيد فلقد مللت إحصاء عدد الشهداء

ثم إن راعي الدجاج إن لم يحمي دجاجه ويحفظ لها حقوقها سيأكل القط دجاجه حتى الشبع وربما يصل به الطمع ليأسر عدد من الدجاج في مضجعه ليأكلها عندما يجوع


وكل عام وأنت بخير ونسأل الله ألا يحدث مانكرهه على الأمة الإسلامية

بدرالمستور
11-10-2007, 10:47 PM
مشاكس ..
لازلتُ أحاول أن لايموت العيد في عيون كل الأطفال من حولي .. وبعد قراءتك هنا ..
يبدو أنني أحاول عبثا !!
عفوية جميلة .. شكرا

صبا الشرقية
11-10-2007, 11:55 PM
ايوه يا مشاكس :)..
العيد ممل وأرجع أقولها ألف مرة ملل إذ ما حسينا بغيرنا أو تذكرناهم على الأقل
بارك الله فيك

نور الانوار
12-10-2007, 12:38 AM
ربما تغير النفوس هو الذي غير طعم العيد
كل عام وانت بخير

ماء الخلجان
12-10-2007, 02:30 AM
كم تمنيت ان احضر العيد الذي تكلمنا عنه امي
كل عام وانت بخير

القطة الشقراء
12-10-2007, 12:11 PM
ربما تغير النفوس هو الذي غير طعم العيد
كل عام وانت بخير
صدقتِ ..........

م ش ا ك س
14-10-2007, 09:42 AM
مشاكس ..
لازلتُ أحاول أن لايموت العيد في عيون كل الأطفال من حولي .. وبعد قراءتك هنا ..
يبدو أنني أحاول عبثا !!
عفوية جميلة .. شكرا

بالبداية يسرني أن أهنئك بحلول العيد وكل عام وأنت بخير يا صديقي
ثم إني سأحدثك بقصة حدثت يوم العيد لتتأكد أنك تحاول عبثاً :

إن أجمل ما يقدمه مسجد العيد الذي بجوارنا أنه يقوم بتوزيع هدايا للأطفال فقد وضع في مواقف المسجد (كشكات) لتوزيع الهدايا (للأطفال)
هل تصدق يا صديقي أن الكبار يشاركون الأطفال هذه الهدايا وبجشع ايضاً ؟
كان معي إبن أختي في الخامسة من عمره وكان الأطفال طابوراً على شباك الكشك فتركت إبن أختي يأخذ مكانه في الطابور ووقفت أتابع حركات الأطفال وإبتساماتهم وشوقهم وذاك الذي يعد كم بقي ويأتي دوره كان هناك عدد من أولياء الأمور الذين ينتظرون إستلام أبنائهم هداياهم (وكان النظام أن يأخذ كل طفل هديه واحده بشرط أن يكون معه كرت إستلام هدية ) في هذه الأثناء أتى شاب وسلم على أحد أولياء الأمور وقام بمعايدته والحديث معه حتى استلم إبن الرجل هديته فقال الشاب لأبو الولد هل تريد كميه من الهدايا قال أبو الرجل (ياليت والله ) قام الشاب بالسلام على المختص بتوزيع الهدايا ومعايدته وطلب منه أن يعطيه (عشر هدايا ) وبالفعل قام المختص بتسليمه كرتون يحتوي على (12) هديه حينها تسائلت وهل هدية العيد أيضاً بالواسطه ثم إن الرجل لم يكن بحاجه للمزيد من الهدايا ولكن طلبها من باب ( إذا جاك خير لا ترده ) ثم إن الهديه تسلم للطفل بموجب كرت يسلمه الطفل للمختص وهذا دليل أن الهدايا محدوده وأن الأمر بنظام وليس فوضوي

يابدر 12 هديه ذهبت بالواسطه خلال عشر دقائق كنت أنتظر فيها دور إبن أختي كم هديه ذهبت بالواسطه خلال فترة توزيع الهدايا

تخيل يا صديقي لو انتهت الهدايا ومازال هناك عدد من الأطفال لم يستلموا هداياهم ويحمل كل واحد منهم كرت إستلام هديه ؟ ماذا سوف يكون شعور الطفل عندما يقول له المختص (خلاص انتهت الهدايا) ويخرج من الكشك بكل برود وبدون تأنيب ضمير

م ش ا ك س
14-10-2007, 09:55 AM
ايوه يا مشاكس :)..
العيد ممل وأرجع أقولها ألف مرة ملل إذ ما حسينا بغيرنا أو تذكرناهم على الأقل
بارك الله فيك

أختي صبا الشرقية ...... كل عام وأنتي بخير

إننا كـ مسلمون ينبغي علينا أن نستشعر شعور الجميع دائماً في العيد وفي غير العيد وإن كنتي تقصدين الفقراء فلقد أوجب الله زكاة الفطر لنقف مع أنفسنا ونتخيل أولئك الفقراء الذين سيستلمون كيس الأرز (الزكاة ) كيف هي حياتهم وماذا كانوا يأكلون ويشربون وماهو شعورهم أثناء إستلامهم لزكاة هل يأخذونها على إستحياء ، هل يأخذونها ويلعنون الفقر ، هل يودون لو أن هناك أقنعه يلبسونها كي لا يراهم الناس ) حمداً لله على ماوهبنا من نعم

وإن كنت تقصدين الأطفال فابتسامتهم هي نكهة العيد التي نبحث عنها ، عندما ترين الأطفال قد ملؤو وجوههم بالشوكولاته أو بالفيشار أو كان هناك كراتين مغلفه تحتوي على هدايا فتجديهم يجتمعون على أحد الأطفال الذي سيفتح هديته ليرون هل هي (تركيبه ، علك ، بسكوت ، سيارة ، طائرة) صدقيني ستشعرين بنكهة العيد التي افتقدتيها ...... كل ما أطلبه منك أن تتابعيهم فقط

م ش ا ك س
14-10-2007, 10:00 AM
ربما تغير النفوس هو الذي غير طعم العيد
كل عام وانت بخير

وأنت بخير يا نور متصفحي

أوافقك أخي نور بأن تغير النفوس هو الذي غير طعم العيد وتغير التفوس مصطلح واسع أشكرك لأنك اختصرته بكلمه وافيه

حلمٌ نقيّ
14-10-2007, 10:02 AM
مع ذلك كل عامٍ و أنتَ بخير
على الأقل لم يمر العيد عليك و الاباتشي تحلقُ فوقَ رأسك كل حين لتمنعكَ عن الاستمتاعِ بلحظةٍ في العيد

دمتَ بخير

م ش ا ك س
14-10-2007, 10:03 AM
كم تمنيت ان احضر العيد الذي تكلمنا عنه امي
كل عام وانت بخير

وأنت بخير يا.... ماء الخلجان

أخيـ/تي
لكل زمان أناسه ...من الخطأ أن نتمنى زمان ليس بزماننا .. زمان مضى لن يعود .. لكن ينبغي لنا أن نخلق في زماننا أمر نتمنى أن يكون وكما قال أحدهم ( كن أنت التغيير الذي تتمنى أن يحدث للعالم )

م ش ا ك س
14-10-2007, 10:05 AM
صدقتِ ..........

كل عام وأنت وجميع القطط بخير ِ

وشكراً لمرورك العذب وموافقتك لرأينا

م ش ا ك س
14-10-2007, 10:11 AM
مع ذلك كل عامٍ و أنتَ بخير
على الأقل لم يمر العيد عليك و الاباتشي تحلقُ فوقَ رأسك كل حين لتمنعكَ عن الاستمتاعِ بلحظةٍ في العيد

دمتَ بخير

وأنت بخير أيها الحلم النقي

حسبنا وحسبكم الله .... أعلم ذلك وأكذب إن قلت لكِ بأنني أستشعر ماتستشعرونه فالحقيقة ليست كالخيل ولو رأينا الحقيقه على شاشات التلفاز .. ولكن صدقيني ليس بأيدينا غير الدعاء لكم والله عليم بما في الصدور
وأنا سعيد جداً وأحمد الله بأن الأباتشي لم تمنعنا من معايدتك على الأنتر نت

نور الانوار
15-10-2007, 02:23 PM
شكرا
مع ملاحظه صغيره
لو اضفت تاء التانيث لكلمه اخي
فيصبح اختي
شكرا مرة ثانيه

الحنين
02-11-2007, 11:28 AM
نسخة للجداريات
مع عيدية :)