PDA

View Full Version : إزجال الحمامة إلى من قال بأن المستقبل أمامه



RandomAcceSS
02-11-2007, 06:24 PM
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته :

لعل الموضوع سوف ينقل إلى الرصيف ... فليس فيه من إبداعات السخرية شيء ...
لا سوقية .. و لا بهللة و لا سبهلله !!..
و لكني رجل أجير !
نعم أنا أجير ...
و عميل ... !
نعم عميل ... !!
و إن صبر أخي " سهيل " على ذل العمالة لأمريكا ألهمني حب العمالة لله و الصبر عليها ...
لم أنس في يوم أنني كنت هنا في يوم من الأيام
و هنا فقط كنت أجد من يهتم لحزني ... ذات جفاء بيني و بين السماء
لهذا أعود هنا المرة بعد الأخرى ... لأن بيننا " عيش و ملح "
خبز الحزن و ملح الدمعة
أخي الحبيب .. أخي التعبان ! ...
لست أنا ... لست أنا !!!
هكذا يقول شيء في نفسك .. يقول بأنه ليس أنت المخاطب !!!
كلنا ذلك التعبان !
فلا تخف ... و تحزن ...
إلى متى ستجلس خارج الحقيقة ... لتحقق ذاتك من هناك !
فأنت من هنا ...!!
أليس ذلك بغريب ؟ ...
هناك من يلمس الواقع بحواسه...
بفمه كالنعجة ...
بلسانه ... كالببغاء ..
بعينه ..كالأرنب الجبان ...
بقرنه كالثور ...
بصبره على ما لا ينبغي له الصبر عليه ... كالحمار !
نريد أن نصعد إلى أعلى ... " إلى بيتنا القديم " ...
هناك ... عند سدرة المنتهى !
كم من انسان لا يرى في نفسه الكفاءة في أن يصافح إمام المسجد الذي في حارته ...
يرى في نفسه " خبث المعصية "
و مع هذا يتكلم عن الله عز و جل و كأنه " حبيب مقرب " ...
هذا " حب الصبيان " الذين يعشقون لـ لاشيء...
و يزعمون أنهم يمتلكون خيلا بيض يطيرون بها في السماء ..
و هم لا يكادون يزيلون النجاسة عن ثيابهم كلما تعثروا في دورات المياه !
أنا أتحدث بصدق و شفافية " لأن اللي أيده في الميه غير اللي إيده في دورة الميه "
جربت الضيق و عرفته ...
لهذا أنا أتحدث عن السعة و عن " عالم جديد " خلقه الله قبل أن يخلق الدنيا ...
" إسمه الجنة "
تحية تشبهكم و سلام
* * * * *
( إزجال الحمامة إلى من قال بأن المستقبل أمامه )
http://www3.webng.com/hillizah/13REAL.ra


و هنا كلام جميل يدعو إلى " الحقيقة " لعل الله أن ينفع به
http://www3.webng.com/hillizah/index2.htm

ISSAM
02-11-2007, 10:51 PM
لك في الساخر أصدقاء وفي الحرف معارف فلا تأسى على حال موضوعك اليائس وإليك الردود قطرة قطرة جملة جملة حتى يقضي النسيان الأمر وإنه كان مفعولا.

محمد العطوي
03-11-2007, 12:49 PM
علمني "أبي" .. تفرّس الوجوه
ولكننّي تعثرت عند أول .. مرآة .!

" خمس عشرة دقيقة "
وما طاعني هذا "الأعمى" الذي احمله بين اضلعي أن يُكمل الاستماع .!
اخشى أن يكون "الوقر" قد استقر ..
سأحاول ثانية ..
وثالثة ..
ورابعة ..
أعدك ان افعل .. وإني لأرجو ان يكون خيراً لك من حُمر النعم .!

تحيةً "لا" تشبهني وسلام

عبدالمنعم حسن
03-11-2007, 04:33 PM
الأديب الجميل .


نص جميل يجر خلفه استدعاءات عميقة .. ليته لم يكدَّر بعامية ..

متابعٌ لك حريص ..

وخرأناطفشانه!
04-11-2007, 10:18 PM
كلنا ذلك التعبان !



تكفيني هذه ..
*لقد خلقنا الانسان في كبد*




ملاك
!

بقايازمن
05-11-2007, 07:51 PM
توسد مجدافك قبل ان تهب الغاصفة!!!!!

م ش ا ك س
05-11-2007, 10:01 PM
أسكننا الله وإياك الفردوس ...