PDA

View Full Version : أوبـــة



منصور الحذيفي
03-11-2007, 11:29 AM
إليك إلهي أرسلُ البوحَ هامساً
وإن خفائي عندكم لعلانية
أُعالجُ هما في الحشا هدَّ أضلعي
وحلَّ بقلبي واستباح فؤاديه
***
تمرُّ على القلب المُعنّى دقائقٌ
خفافٌ كعذب الماء يجري بساقية
فتُسقى العروقُ الظامئات وترتوي
وتصبح فيها دوحة السعد ضافية

ويُشرف بحرٌ زاحف بجيوشه
وتغمرني أمواجه المتتالية
ويحسر عني والخراب يحوطني
وإذ ببناء الأمس خرّ بثانية
وليس يهان المرء إلا بذنبه
وسنّة ربي في الخلائق جارية
فتلك بيوت أُبقيتْ دون أهلها
وطرفك لماحٌ وأذْنك واعية
وإن بعُدتْ أزمانهم عن زماننا
فعنك ديار القوم ليست بنائية
وإن كان هذا عدُّهم وعتادهم
وأهلكهم طُرّاً ولم يُبق باقية
فيالهف نفسي حين تمضي لربها
إذا استبدلتْ عيش النعيم بحامية
ومن لعُبيدٍ حين ينفد دمعه
إذا خسر الدارين أخرى وفانية
***
إلهي وقد يطغى على النفس زهوها
فتصبح في عُرف الدناءة عالية
وتأتيك عند الموت كرها حقيرةً
نعوذ بك اللهمَّ من شر قافية
***
فياليت شعْري ما المصير إذا انقضت
سنيني.. وماذا خلَّفَتْه ورائيه
وأيُّ يدٍ تمتدُّ نحْو كتابها
أيُمنى فمرحى .. أم تُمدُّ شماليه
أسير وما أدري إلى أي مرفئ
أصير.. ولم تسلم من الموج صارية
وأسمع آيات الكتاب تدلُّني
على مرفئ فيه الخلائق ناجية
تهب رياح الخير حول سفينتي
وتأبى شرورُ النفس رفعَ شراعيه
***
إلهيَ يا من ليس تُحصى صفاتُه
وأسماؤه يا ملْجأي يا رجائيه
أعنّي على نفسي التي طال بعدها
وسقها إلى جناتكم وهي راضية

13/8/1428هـ -مكة

محمد العثمان
03-11-2007, 02:10 PM
الأخ الحبيب منصور
لافض الله فاك ورحم الله أمك وأباك ،،

ابتهال صادق لاتملك معه الدمعات آجرك الله وأبقاك على الهدى والخير

محبك .

عمر بن رشيد
04-11-2007, 10:42 AM
]]منصور الحذيفي

جميل هذا البوح..

وخاضع في محل الخضوع , عند الجبار سبحانه[/SIZE]

فياليت شعْري ما المصير إذا انقضت
سنيني.. وماذا خلَّفَتْه ورائيه
وأيُّ يدٍ تمتدُّ نحْو كتابها
أيُمنى فمرحى .. أم تُمدُّ شماليه
أسير وما أدري إلى أي مرفئ
أصير.. ولم تسلم من الموج صارية
وأسمع آيات الكتاب تدلُّني
على مرفئ فيه الخلائق ناجية
تهب رياح الخير حول سفينتي
وتأبى شرورُ النفس رفعَ شراعيه



لا فض فوك , ولا عدمنا أخاً مثلك .

طارق زيد المانع
04-11-2007, 03:23 PM
يتجلى الإيمان برائعتك

عاطفة صادقة

وشاعرية كثيفة

تحياتي

منصور الحذيفي
05-11-2007, 10:18 AM
الأخ الحبيب منصور
لافض الله فاك ورحم الله أمك وأباك ،،

ابتهال صادق لاتملك معه الدمعات آجرك الله وأبقاك على الهدى والخير

محبك .

أخي محمد أهلا بك سرني مرورك. وفقك الله وبارك فيك

منصور الحذيفي
05-11-2007, 10:20 AM
]]منصور الحذيفي

جميل هذا البوح..

وخاضع في محل الخضوع , عند الجبار سبحانه[/size]

فياليت شعْري ما المصير إذا انقضت
سنيني.. وماذا خلَّفَتْه ورائيه
وأيُّ يدٍ تمتدُّ نحْو كتابها
أيُمنى فمرحى .. أم تُمدُّ شماليه
أسير وما أدري إلى أي مرفئ
أصير.. ولم تسلم من الموج صارية
وأسمع آيات الكتاب تدلُّني
على مرفئ فيه الخلائق ناجية
تهب رياح الخير حول سفينتي
وتأبى شرورُ النفس رفعَ شراعيه



لا فض فوك , ولا عدمنا أخاً مثلك .


ولاعدمت اخا مثلك يحب الخير .. اللهم اجمعني به في الفردوس

منصور الحذيفي
05-11-2007, 10:22 AM
يتجلى الإيمان برائعتك

عاطفة صادقة

وشاعرية كثيفة

تحياتي

أخي طارق حياك الله .. وتتجلى أخلاقك بمثل هذه الردود العذبة .

رحــــال
05-11-2007, 10:09 PM
رائع ثم رائع ثم رائع

لله درك

ابدعت شعرا وشعورا

دمت سامقا

وخالص الود والتقدير

ابو عمر

منصور الحذيفي
08-11-2007, 07:34 PM
أهلا بأبي عمر (الشاعر المميز)
جئت من هنا أيها الرحال وأبقيت عبقا يضوع محطتنا

طارق زيد المانع
09-11-2007, 09:32 AM
أخي منصور

راقت لي قصيدتك في ملحق الأربعاء

أرجو نشرها

تحياتي

سعد بن ثقل
09-11-2007, 11:41 AM
الله الله


يا ابن مكة المكرمة



الشاعر الفخم الضخم

منصور الحذيفي


قصيدة رائعة رائقة ماتعة



كان الربيع هنا


كن بالجوار

أوراق شـاعر
09-11-2007, 12:04 PM
لله درك

ابن منقذ
09-11-2007, 05:30 PM
لا فض فوك أستاذي منصور

جميلة جدا هذه الأبيات و أجمل منها تمكنك من السبك المنتظم المتسلسل الخالي من الحشو
فلله درك

منصور الحذيفي
12-11-2007, 03:27 PM
أخي الشاعر المبدع /طارق.. سرني اطلاعك على القصيدة في الملحق وأسجل إعجابي بقصيدتك عن الحداثة وأبارك لك هذا النهج المستقيم زادك الله من فضله

منصور الحذيفي
12-11-2007, 03:28 PM
أهلا بك أخي سعيد وقد أغرقتنا بثنائك وحسن ظنك.. بارك الله فيك ونفع بك

منصور الحذيفي
12-11-2007, 03:31 PM
أوراق شاعر .. أشكر لك تسجيل حضورك وحسن مرورك ..لاعدمناك أخا يحفزنا إلى الخير

منصور الحذيفي
12-11-2007, 03:34 PM
أخي ابن منقذ شكرا لك على تواضعك .. مع تحيات : تلميذك في مادة الاخلاق

عبدالجليل عليان
12-11-2007, 04:16 PM
آمين . . آمين
جميلة يا منصور
لك الشكر
تقبل مروري

منصور الحذيفي
14-11-2007, 08:28 PM
حياك ربي يا أستاذ عبدالجليل مرورك عزيز في نفسي فأبقاك الله على خير

نـ جـ مـه
15-11-2007, 10:47 AM
أسأل الله أن تكون في عيشة راضية
في جنـــــــــة عالية
قطوفها دانيــــــة
جميل هذا التناص (الاقتباس) القرآني من سورة الحاقة
متعك الله بالصحة والعافية

أندريه جورجي
15-11-2007, 10:51 AM
و إن كانت المقدمة تقليدية إلى حدٍّ ما ،،،، إلاَّ أنك أبدعت في هذه الأبيات ،،،، حيث أعتقد أن القصيدة وصلت فيها إلى ذروة الجمال

وليس يهان المرء إلا بذنبه
وسنّة ربي في الخلائق جارية
فتلك بيوت أُبقيتْ دون أهلها
وطرفك لماحٌ وأذْنك واعية
وإن بعُدتْ أزمانهم عن زماننا
فعنك ديار القوم ليست بنائية
وإن كان هذا عدُّهم وعتادهم
وأهلكهم طُرّاً ولم يُبق باقية
فيالهف نفسي حين تمضي لربها
إذا استبدلتْ عيش النعيم بحامية
ومن لعُبيدٍ حين ينفد دمعه
إذا خسر الدارين أخرى وفانية

خاصةً هذا البيت الأخير

منصور الحذيفي
16-11-2007, 02:27 PM
نجمة أشكر لك تعقيبك الجميل
وهذا ما سعيت إليه حيث إننا مهما حاولنا فلن نأتِ بلفظ أبلغ ولا أحكم من ألفاظ القرآن


أخي أندريه تقليدية البداية لم تمنعك من الإشادة فأشكر لك سعيك إلى الإنصاف ..أدامك الله على خير ونفعنا بك

بريد المحبة
06-12-2007, 04:13 PM
بارك الله فيك ووفقك وبصفتي متابع لأبياتك فأقول هذا الأجمل ياأبا إبراهيم ..

وحي اليراع
06-12-2007, 06:50 PM
الفاضل محمد الحذيفي ...

شكرًا لكَ على هذه الجميلة .

تحياتي :
وحي .

أكره الغموض
06-12-2007, 08:54 PM
قرأتها في الصخب....فهدأت نفسي

وقرأتها في النهار الموحش.....فجعلتني في ليل نجوى

ما أجمل المناجاة منصووووووووووووور

منصور الحذيفي
08-12-2007, 12:15 PM
الفاضل محمد الحذيفي ...

شكرًا لكَ على هذه الجميلة .

تحياتي :
وحي .

أخي وحي .. إن كانت جميلة بالنسبة لك فإن هذا يمثّل لي شيئا كثيرا بالنظر إلى شعرك الضارب في أعماق الجمال.
بصدق: لقد سرني مرورك

منصور الحذيفي
08-12-2007, 12:20 PM
قرأتها في الصخب....فهدأت نفسي

وقرأتها في النهار الموحش.....فجعلتني في ليل نجوى

ما أجمل المناجاة منصووووووووووووور

اخي .. أشكر لك تفاعلك وروحك الشفافة ..
بارك الله فيك

منصور الحذيفي
10-12-2007, 03:32 PM
بارك الله فيك ووفقك وبصفتي متابع لأبياتك فأقول هذا الأجمل ياأبا إبراهيم ..

اهلا بك يابريد المحبة ..وأحمد الله على استحقاقي لمتابعتك وأشكرك على اهتمامك