PDA

View Full Version : بــَـدَدْ ..



على وجل
07-11-2007, 09:15 PM
شتاتي لا تصدق فيه نظرية الفوضى الخلاقة





في شتات الروحِ

أحلامٌ يبابٌ تبذر الآمالَ

في رجوى السرابْ

واقترابٌ هو إيذان رحيلٍ

وابتداءٌ للغيابْ

وصداقاتٌ و أسمال ابتسامه

لا أرى فيها احتمالاً

للوفاءْ

ووجوهٌ قد توشّت

بخيوطٍ

من دهاءْ

وخيوطٍ من موالاةٍ لشيءٍ

لا أرى فيه انتمائي..

بل أرى فيه

انتهاءْ

..

ثم إني لا أرى

غير الشتات

.

.

كلّما يممت وجهي نحو قلبي

لا أرى غير الرمادْ

كلُّ ما حولي رمادٌ؟!

أم بعينيّ الرمد

لوعةٌ تهصر أفكاري

إلى حد السهادْ

وتناجيني كوابيساً

إذا شمت الرقادْ

فإذا الأحلامُ

أوهامٌ

و آمالي

بددْ

أيُّ صبرٍ ما نفد؟

أيُّ صبرٍ ما نفد؟

وتلاشت آخر الأشلاءِ

من زعمِ الجلَدْ

واستحالت..لرمادْ

..

ثمّ إني لا أرى

غير الشتات

.

.

عندما كان وضوئي

يغسل الروح

انتظاراً للصلاةْ

واحتفالُ الماء ..من فرضٍ لفرضِ

وارتواءُ القلب ..تسبيحاً وذكراً

وابتهاجاً بالحياةْ

كانت السجدات معراجاً لروحي

وانتشاءً يُرقصُ القلبَ

فأبقى..علّني أبقى

إلى وقت المماتْ

ما دهاني؟

جنَّ ليلٌ في جِناني

كلّما ساءلت عينيَّ

تجـيـبْ

" لا أرى غير الشتاتْ "

.

.

علَّ يوماً

علّه يومٌ قريبْ

قد توافيني وفاتي

أو توافيني

الحياةْ

.

.

ثمّ إني..

ثم إني..

لا أرى أيَّ شتاتْ

..

عبدالجليل عليان
07-11-2007, 09:24 PM
الأخ الشاعر الجميل على وجل :

بعث فيك الأمل علا وجلّ
قصيدة منسابة جميلة مفعمة بالإحساس المفرط بالضياع .. أرجو ألا يؤدي بك إلى القنوط !
واسمح لي أن أقتبس بيت القصيد / هذا المقطع الرائع ، على سبيل الدعاء :


عندما كان وضوئي


يغسل الروح


انتظاراً للصلاةْ


واحتفالُ الماء ..من فرضٍ لفرضِ


وارتواءُ القلب ..تسبيحاً وذكراً


وابتهاجاً بالحياةْ


كانت السجدات معراجاً لروحي


وانتشاءً يُرقصُ القلبَ


فأبقى..علّني أبقى


إلى وقت المماتْ

أنت شاعر مجيد
تقبل مروري .. كما سعدت بقراءتك .

الغيمة
07-11-2007, 11:14 PM
رأيناك هناك في الرصيف..
وهنا في أفياء..
وكنت في الحالتين مبدعا..
فحياك الله..
وابتسم..فأنت في أفياء:sgrin: ..

على وجل
08-11-2007, 02:35 PM
الشاعر عبدالجليل العليّان
تعليقك على القصيدة زانها
لا أدري أحييك أم أشكرك....بل الإثنان معاًk*

على وجل
08-11-2007, 02:38 PM
الغيمة
أينما سرتِ هطلتِ..مرحباً بك في الأولى و الثانية
و سأبتسم :p

تسبيح
08-11-2007, 08:57 PM
هطول شاعري موجع وموغل في الجمال
كل التحية

آلام السياب
08-11-2007, 09:04 PM
قصيدة جميله حقاً

وشعرت بقربها من الشعر اعبري لا اعرف ‘ن قرات يوماص قصائداً عبريّه

فههي تحوي بعض مميزاته ..هي مميزات للشعر عامة ولكنها مستعملة بكثرة بالشعر العبري

قصيدة جميلة

شكرا لك

على وجل
09-11-2007, 04:21 PM
تسبيح
أسعدني مروركِ.
.
.
آلام السياب
لعلّك تشبعين فضولي إن ذكرتِ بعض مميزات الشعر العبري
فأنا لم أقرأه من قبل .
شكرا لكِ

قِصّة
09-11-2007, 04:55 PM
يالهذا الشتات حين يبعثر الروح وينثرها أجزاء متطايرة يضيق بها الجوف

هذا التمزق حين يصهرنا ونهرب من لهيبه علَّ برداً وسلاماً يغشانا من حيث لا نعلم ,, بل من حيث نعلم بأنه موجود..

هنا شعر خالط فلسفة وكان النتاج جميلاً

على وجل
10-11-2007, 10:29 PM
قصة
إطلالتك أسعدتني..
تحيتي.

نيلوفرة
11-11-2007, 04:35 AM
أخي الكريم
أتيت على وجل.. وأحسنت الوصف بلا وجل...
يا لهذا الشتات ما أصعبه....كل الشتات..(حتى شتات الساخر:p )
بدد الله الشتات....وأدامك واصفا...