PDA

View Full Version : ..... فراغ آخر .



آخر المحبين
15-11-2007, 09:09 PM
عندماكان الضوء ضئيلاً في ممر قسم الجراحة في مشفى المدينة كانت الممرضة تحيط معصمي باسم آخر لا يمت لي بصلة وتكتب على الأسفل منه أربعة أرقام 2256 .. , ثم تبتعد عني وتقول لي الغرفة الخامسة رقمك واسمك وأثواب المشفى هناك .. وأذهب وأنظر إلى الاسم في الأعلى/ خالد والرقم يطابق الذي في معصمي .. أفكر كثيرًا في هذا الخطأ الفادح وعلى العواقب الوخيمة التي ستحدث لي جراء هذا اللبس .. / دواء آخر , طبيب آخر , ومخدر وعملية أخرى تستأصل الجزء المعافى وتترك الآخر السقيم .. يمر الوقت بطئياً كدأب حياتي منذ أن عرفتها .. والساعة في يدي لا تتحرك أنظر إليها بعد مدة أخمن أنها ساعة فأكتشف أنن عشرة دقائق قضت نحبها فقط بين العقرب الكبير وشقيقه الصغير ..
أحركني يمنة ويسرة أقرأ الكتاب الذي جلبته معي .. أستأذن شريكي في الغرفة الذي يتأوه ويشير إلي برأسه أنه لا مانع من رفع صوت التلفاز , وأراقب شريط الأخبار في الأسفل وأنتظرني مع الأخبار المؤلمة في هذا اليوم لكني عشت مغمورًا وسأكمل حياتي مغموراً حتى في الحزن لا أنال الشهرة ,
أذكر أني طرحت على صديقي أن أنتحر بطريقة مثيرة للإنتباه كي أنال الشهرة فغضب مني أيام كثيرة ثم نلت بعد هذا التصريح الخطير لقب الرجل الأكثر جنوناً بين رفقاء الإستراحة الصغيرة .. ما بالها الساعة ثم تطل الممرضة بزيها الأبيض وتهتف من بعيد خالد .. فلا أجيب وتكرر خالد ما بك ..
ثم تتناول ورقة على ما يبدو أنها وصفة طبية وتكتب لي ع ظهرها خالد .. فأشير برأسي أن لا .. , ثم تهرول خارجة وتأتي برفقة أخرى أزاحت اللثام عن وجهها وقالت لي خالد .. خالد الطبيب الذي سيجري لك العملية نهار الغد تعرض لحادث سير بسيط وهكذا تأجلت العملية إلى أجل غير مسمى وما عليك سوى التوقيع على هذه الأوراق لتخرج الآن وسوف نستدعيك فيما بعد .. فأصرخ بها أنني لست خالد أيتها الغبية أنا لست خالد بوسعي أن أكتب اسمي وأتسلسل به حتى جدي الثامن لكن خالد هذا غريب علي ولا أعرفه , توشوش للأخرى ثم تغيب ردح من الزمن وتعود مع طبيب يصافحني ويقول لي خالد أم غير خالد إذا كان الاسم لا يناسبك فالأرقام لا تكذب .. المريض رقم 2256 كان مقرر له أن يجري عملية ( ... ) في الغد .. ألم تأتي إلى المشفى بهذه الشكوى فقلت نعم .. لكنني لست خالد .. فيبتسم وأود أنا أن أهشم ابتسامته بأي شيء أستطيعه لكني لم أجد إلى هذه النية سبيلا .. ألتحق بحديثه مجددًا وهو المستطرد في جملة لم أعي كلمتها الأولى ... تخرج الآن ورقم ملفك لدينا وعندما يأتيك إتصال من المشفى بادر بالحضور وكن مستعدًا كما كنت اليوم مستعدًا .
* * *
خالد .. لا أعرفه والطبيب الذي يأمرني بالإسترخاء كلما أطرق باب عيادته يكرر لي .. أنني أود أتنصل من كل شيء حتى اسمي .. وأنا ما زلت لا أصدقه حتى الآن .. والصوت في داخلي يتصاعد ..
أنا لست خالد .

(سلام)
15-11-2007, 11:16 PM
متأكد أنك لست خالد ؟ :z: <===(إمعان في التعذيب):3_2:

آخر المحبين
16-11-2007, 12:24 AM
متأكد أنك لست خالد ؟ :z: <===(إمعان في التعذيب):3_2:
سلام أهلاً بك
وشكرًا لأيقوناتك .

آخر المحبين
18-11-2007, 08:24 PM
كل الأسماء تهربت مني .. وعندما سألتها التريث قليلاً والتمعن فيني وارتدائي .. أشاحت عني بوجهها وواصلت رحلة البحث عن رجل اعتيادي يعيش كما عاش الناس .
*
*
*
أريده قليلاً فقط .. قبل أن يتناهى إلي الموت ويأخذني إلى عوالم لا دلالة للأسماء فيها .. إلى عوالم الرفات والباقي من الرفات الذي لا يعرف إلا بشاهدة القبر التي توضح أنه / كان لهذا الرجل اسم جميل ..
كان لهذا الرجل أذن تصغي كلما تردد الاسم في الآفاق .. أما الآن فلا اسم يسترعي السمع ولا الإنتباه .