PDA

View Full Version : ~, [ ] ~



16-12-2007, 09:36 AM
!!







: " " !









[
]
[



















































!







!


!








!


( )








()!























!



!


[
]
[



/ (254)

16-12-2007, 12:36 PM


:rose:


.
.

2002
16-12-2007, 02:29 PM

.
.
.
,

16-12-2007, 02:34 PM
جميلة جداً..

لا حاجة لي بأن أصفف الثناء حروفاً، يكفيني كلمتانِ..

16-12-2007, 03:20 PM


:

.


19-12-2007, 10:39 PM
ـ بالطبع ـ جميل بما فيه مجال لتبيان بعض المعاني و الصور التفصيلية للنص ، و التي تتعمدين إسباغك عليها بالطابع الرمزي بمناسبة أو بدون

قد أعود مفصلاً إذا وجدت فضلاً من وقت .


ليهنك الشعر يا رقية .

subran
20-12-2007, 12:06 AM



23-12-2007, 04:35 PM
السَّنيوره

كانَ حُضورُكَ مُمْرِعًا ، وَهذا أمْرٌ مُريحْ !


لَكَ الشُّكْرُ تَتْرى .

23-12-2007, 04:37 PM
المُسْتَجير 2002

حَماماتُ الشُّكْرِ مُرْسَلةٌ إليْكَ .



دُمْتَ غيْثًا .

26-12-2007, 04:12 AM
حفظكِ الله من كل سوء ..

مُبـدعة جدًا ..

/

أختك ..

26-12-2007, 07:09 AM
!!








: " " !











[
]
[




[
]
[




/ (254)



.. ..
... ( ).

26-12-2007, 11:53 AM
رقية

ياعزيزتي المعذرة

هل هذه من نظمك أنت أم هي لخالد محمد خالد وأنت مجرد ناقلة؟

فقد دفعني لهذا وجود الاسم قبل القصيدة
وأكرر اعتذاري

29-12-2007, 09:35 PM
فِكْرَة

وَالْحياةُ فِكْرةٌ تُنْجِبُ فِكْرَةْ !


الْجمالُ نَجنيهِ كُلَّما اقْترَبْنا منَ السَّماءِ !

شُكْرًا لِجمالك .

29-12-2007, 09:39 PM
الحُذَيْفي

قَدْرَ الخُضْرَةِ المَخْلوقَةِ في أعْماقِنا تُوَلَدُ الْقُوَّةُ للحَياةِ !


شُكْرًا لِقَلِمكَ الجَميل .

30-12-2007, 09:43 AM


07-01-2008, 11:03 AM
وجدت شفاهي ترتل "ماشاء الله" بعد كل قافية وروي.. أمدك الله بقواف وأوزان أجمل!
أعتقد أنك كنت تقصدين البراء بن مالك.. فعلمي بالتاريخ محدود ولكن "حديقة الموت" واستشاهدك بخالد محمد خالد "الله و الجنة" جعلني أظن هذا الظن..
أرجو منك التأكيد؟

m.a.jed
08-01-2008, 12:30 AM
هو القضاء فما من دمعة سقطت
إلا وعانقها يا أختنا الأسفُ

لا ننكر الموت أو نطوي صحائفه
وإن نسينا سيبقى جوفنا التلفُ

لكننا و وجود الله يطعمنا
من التصبر ما يكفي لكي نقفُ

نرتاد ذكره في ما كان علمنا
ونستظل به فعلا ونلتحف



عزائي للفقد
وللقلب الذي يتوجع

رحمة الله خير وأبقى

m.a.jed

08-01-2008, 12:16 PM
الإنْسانُ أوَّلاً

أغْدِقْ عليَّ / عَلى النَّصِّ ؛ فإنَّ الْحياةُ تَسْري فيَّ / فيهِ كُلَّما أهْدَتِ الأقْلامُ شَلاَّلاً


دُمْتَ طيِّبًا

08-01-2008, 12:56 PM
/ ..





..

( )
..
..

...

..

..

09-01-2008, 03:18 PM
الحارثية


استمتعت هنا كثيرا


شكرا على إسعادي


كان الربيع هنا

09-01-2008, 06:50 PM
subran

أرْعَشَني مُرورُك لَمَّا قارَنْتِني بِالسَّمانْ !


والْحقُّ أنَّني لَمْ أقْرأ لَها شِعْرًا لأعْرِفَها كَشاعِرَةْ



دُمْت مَطَرًا

17-01-2008, 09:30 AM







17-01-2008, 09:31 AM
يُونس البُوسَعيدي

كانَ مُرورًا طيِّبًا يا أسْتاذي


والشَّهيدُ زَفّّتْهُ للسَّماءِ النُّجومُ !


حفِظَكَ اللهُ تعالى

17-01-2008, 07:20 PM













22-01-2008, 02:38 AM
للروائع .

22-01-2008, 03:08 AM


:rose:



!








:g:


:



31-01-2008, 10:03 PM




( ) .

.




06-02-2008, 03:57 PM