PDA

View Full Version : رياحُ همٍ .. " عابثة " !



بوح القلم
16-12-2007, 06:17 PM
نبتعد عن هذا " الساخر " .. ثم نعود له كملجأ من لفح الحياة وأكدارها ..

لاثقة فيما أكتب ، بل حبا فيمن يقرأ .. أضع هذه الأسطر !


يارياح الهم في قلبي " أنا " ..
كم أطارت عن عيوني الوسنا ..
**
عابثات في فؤاد متعب
مقفر الأنحاء مخبوء السنا ..
**
أقبلت تعصف لا يتبعها ..
غير وبل من شآبيب العنا
**
كلما أقبل حلمي باسما
أبدلت حلمي شجى أو حزنا ..
**
ألسن تسمع أذني عفة
ونفوس مترعات بالخنا
**
وأياد أظهرت لي كرما
وقلوب ودها أن أظعنا ..
**
حرت في دنياي حتى أنني
لست أدري سيئا أم حسنا .. !


بوح !

السحيباني
16-12-2007, 06:29 PM
ما أجملك يا بوح

أظنني قرأتها قبل .. ألست تذكر :)

وافقت أبياتك مابقلبي ..

دام بوحك

وكل عام وأنت بخير

محمد غطاشة
16-12-2007, 08:19 PM
بوح .. زمنٌ مضى !!
عودةٌ موفّقةٌ وإطلالةٌ كريمة
إخالُ فيها أنك أوقدت على قرطاسك حتى احمرَّ واسوَدَّ حرفه
فكان له لسعةٌ ولكن بمذاقٍ محبّب مميّز .. فليتك أطلت لتنفّس
.
بوح.. والقلب لا زال يذكر إلا احتراماً وحبّاً ,

زادك الله بسطةً في العلم والرزق
محمد غطاشة
.

الأمير نزار
17-12-2007, 12:42 PM
هي الكلمات الشجية لا تنبع إلا من أوج الهموم ...
دامت كلماتك ألحانا تحرك الوجدان وأناشيدا تبعث الحياة
الأمير نزار

د.تركي
19-12-2007, 09:19 PM
عودا حميدا.. وإطلالة موفقة

طارق زيد المانع
19-12-2007, 10:50 PM
رائعة وكفى

كل عام وأنت بخير

تحياتي

طارق المانع

أسامة السَّطائفي
23-12-2007, 10:33 AM
بوحٌ ثائِرٌ على موجِباتِ الهُمومْ ، و نفثةٌ تُريدُ محوَ ما بَقيَ من أكدارِها العالقةِ بينَ زوايا الجَنانْ ..

/

شاكرٌ لكـَ جِدَّا على هذا البوحِ المُميَّزِ المُقتضبِ الجميلْ ، منكـَ أخي الكريمْ / بـــوحْ ..

فلا تحرمنا يا شـــآعرْ ..

بوح القلم
25-12-2007, 04:19 PM
ما أجملك يا بوح


أظنني قرأتها قبل .. ألست تذكر :)


وافقت أبياتك مابقلبي ..


دام بوحك


وكل عام وأنت بخير


رفيقي الكريم السحيباني ..

شرفت بمرورك أيها الشاعر !

وثق أنني أذكر ذلك جيدا واذكر ردك عليها هناك كذلك ..

دمت بخير أيها القريب .

بوح القلم
25-12-2007, 04:30 PM
بوح .. زمنٌ مضى !!
عودةٌ موفّقةٌ وإطلالةٌ كريمة
إخالُ فيها أنك أوقدت على قرطاسك حتى احمرَّ واسوَدَّ حرفه
فكان له لسعةٌ ولكن بمذاقٍ محبّب مميّز .. فليتك أطلت لتنفّس
.
بوح.. والقلب لا زال يذكر إلا احتراماً وحبّاً ,

زادك الله بسطةً في العلم والرزق
محمد غطاشة

.



شاعرنا الكريم المقاوم : شراع !

لحروفك يارفيقي - شعرا كانت أم نثرا - وقع ليس مثله وقع ..!
والله إني أعلم أنك لم تضف للعربية حرفا حتى كان لحرفك هذا الوقع المميز ..
لكنه القلب .. !

شرفت بمرورك كل شرف ..
وأما النفس ، فقد بذلت كل طاقتي حتى وصلت لهذا ..:)
وزمنٌ مضى هجرت فيه الـ" فنتولين " ..

دمت لمحبك .

فواز الجبر
26-12-2007, 02:16 PM
لاحير الله لك قلبا
وهداك سواء السبيل

سعدت بالقراءة لك
تحياتي

بوح القلم
30-12-2007, 07:27 PM
هي الكلمات الشجية لا تنبع إلا من أوج الهموم ...
دامت كلماتك ألحانا تحرك الوجدان وأناشيدا تبعث الحياة
الأمير نزار

الأمير نزار ..
مرحبا بك أيها الكريم ..
يقولون أن الأدب يخلد إذا كان ناتجا عن معاناة إنسانية عميقة .. !
..
لكنني أجد أن الثانية ربما تتوفر وتغيب الأولى ... لأننا أيها الكريم لم نحسن تسطير هذه المعاناة !
..
دمت أيها الأمبر بخير حال .

*******

عودا حميدا.. وإطلالة موفقة

د.تركي ..
العود بكم أجمل وأحمد ..

دمت بخير ..
*********


رائعة وكفى
كل عام وأنت بخير
تحياتي
طارق المانع


طارق المانع :
مرحبا لك أيها الكريم وكل عام وأنت بخير
سررت بمرورك
************


بوحٌ ثائِرٌ على موجِباتِ الهُمومْ ، و نفثةٌ تُريدُ محوَ ما بَقيَ من أكدارِها العالقةِ بينَ زوايا الجَنانْ ..
/
شاكرٌ لكـَ جِدَّا على هذا البوحِ المُميَّزِ المُقتضبِ الجميلْ ، منكـَ أخي الكريمْ / بـــوحْ ..
فلا تحرمنا يا شـــآعرْ ..


الكريم : أسامة السفطي ..
كبير على مثلي هذا الثناء ، شاكر لك نبلك ونقاء حرفك
دمت لأخيك .
****


لاحير الله لك قلبا
وهداك سواء السبيل
سعدت بالقراءة لك
تحياتي


الرفيق القديم : فواز الجبر
سعدت بقراءتك لها ..
دمت لمحبيك ..


ولمن مر من هنا كل الود
:: بوح !

lail_altjafee
31-12-2007, 11:49 AM
يا لجمال الحرف يا بوح

يارياح الهم في قلبي " أنا " ..
كم أطارت عن عيوني الوسنا ..

غنيتها على لحن ( جادك الغيث اذا الغيث هما )

فزاد الجمال جمالا





أنتي رائعة بحق وربي فدومي هكذا


تحية اخيك

خالد الحمد
31-12-2007, 03:46 PM
لن تحار يابوح وسوف تميز بين الحسن والسيءجميل هذا البوح يابوح

بوح القلم
03-01-2008, 02:02 PM
ليل التجافي ...

سررت بمرورك !

.. صدفة هذا التوافق مع : " جادك الغيث إذا الغيث همى "
فربما لما لهذا اللحن في عقلي الباطن من محبة :) !

شكرا لك ..

ودمت لأخيك ..

*****

شاعرنا الكريم : خالد الحمد

البحر سابقا إلم تخني الذاكرة ؟

شرفت بمرورك وتعليقك ..

لك ود