PDA

View Full Version : حان الآن موعد ابتسامتك..



أبورويشد
31-12-2007, 08:42 PM
ابتسمي..
تظهر الشمس في أوروبا..
يسقط المطر في أفريقيا..
تتوقف الفيضانات في الهند..
تكف أمريكا عن الإرهاب..
يتوقف العرب عن الجدال..

كل أهل الأرض، يصلون، لأجل أن تبتسمي..
وأنا أؤمـِّن بكل اللغات..

فـ ابتسمي..
يا من لا يُنقِص حسنها الحزن..
ولا يزيد نداوتها البكاء..

جمالك يا مهبط الحب، حكاية..
تحكى للصبيان، فـ يعفـُّوا..
ليظفروا بمثلك..

وللفتيات، فـ يتعففن..
ليصبحن مثلك!

يا من هزّت ثقة المرايا بنفسها..
ما يسحرني فيك قبل جمالك..
وجمالك..
وجمالك..
وجمالك..
..
..
هذا البياض المعدي.. بقلبك..
شلال الطيبة، الذي يغمرني فأنسى لؤمي..
وأغفر لكل المحتالين والصعاليك والتافهين..
الذي مروّا في حياتي..

يا من أحبك من ابتداء الكلام، حتى انتهاء الأنفاس..
يا ملكة..
شعبها القلوب، والعيون..
يا جنة..
ما سبقني إليها أحد..
يا زينةً لم يزينها الكلام..

لا تقولي..
كُـفّ..!
وأنا الممتلئ حتى عينيه بكلام الغزل..
أنا الذي حرمتني ذائقتي العالية في اختيار النساء..
من أن أجد من تستحق الغزل..
حتى يئست..
ورفعت ذائقتي أكثر..
وأكثر..
وأكثر..
..
..
و..
التقيتك!

وتقولين كـُف!

يا مدهشةً.. تخبأتِ عني في السماء الخامسة..
ولامست بأصابع أرجلها.. ماء القمر..

لكِ كوني..
فـ كوني لي..

لا تقولي..
توقف عن الكلام الحلو..
فالحلو للحلو..
وكلامي مسير بأمر إلهامك..
إلى آخر فتفوتة من أحلامك..

لا تقولي..
رفقاً..
بالتعيسات..
والبائسات..
واليائسات..

فأنا.. ما همني من ضلَّ إذِ اهتدينا..

لا شأن لي..
بالتي تحلم بفارس يمتلك مغارات علي بابا..
كي يلوّنها كيفما شاء بماله..

لا شأن لي..
بالتي تحلم بأمير لا يعلم بوجودها..
كي يصنع وجودها..

لا شأن لي..
بمن أضاعت ملكها..
بلحظة غرور..
أو خيانة..
أو غباء..

لا شأن لي..
بكل أولئك..
فلغيرك غيري..
ولغيري غيرك..

يا ذات اللاءات الكثيرة..
أرخي لي اللاء قليلاً..
وابتسمي مرةً واحدةً..

لأقف أمام عيونك بعيون لا تستطيع الدوران يميناً ولا يساراً..
خاشعاً، متبتلاً، طائعاً، خائفاً، آمناً، راغباً، ناسياً ورائي كل أهل الأرض ..

فابتسمي ..
إن لم يكن من أجلي..
فمن أجل..
كل أهل الأرض..







سليمان الطويهر

الشاحذيّ
31-12-2007, 08:58 PM
رغما عن إطنابك إلا أن الصور لم تبارح ما خلق من كثرة ارتداء الشعراء ..
وقفت أمام بعض أخيلتك واستعاراتك وقلت قد ولج إلى الضوء وأخريات قلت فيها ليته سكت ..
أعجبني النص وإن كان عالجني بعض الفتور من تكرار غير مجد وإن بان فيه اختلاف في القشور ..

شكراً لك ..
:)

والسلام عليكم ..

الخطّاف
31-12-2007, 09:01 PM
رائعة ..


.

عطا البلوشي
01-01-2008, 01:19 AM
يا من هزّت ثقة المرايا بنفسها..

تستوقفني مشاهد كهذه

جمالك يا مهبط الحب، حكاية..

وصورة كهذه تجعلني أمزق بعض أوراقي

لك كل التحيه أبو رويشد

طابت أوقاتك

Silent Soul
01-01-2008, 02:16 PM
ماأجمل قلبك الطويهر ياسليمان
مغر حد انبساطة الفاء !
ايها العذب..

أبورويشد
06-01-2008, 06:46 PM
رغما عن إطنابك إلا أن الصور لم تبارح ما خلق من كثرة ارتداء الشعراء ..
وقفت أمام بعض أخيلتك واستعاراتك وقلت قد ولج إلى الضوء وأخريات قلت فيها ليته سكت ..
أعجبني النص وإن كان عالجني بعض الفتور من تكرار غير مجد وإن بان فيه اختلاف في القشور ..

شكراً لك ..
:)

والسلام عليكم ..



أعجبني في ردك، أن جعلته يوصل لي الإحساس الذي شعرتَ به وأنت تقرأ نصي.. بدقة.

شكراً لك جزيلاً ..

أبورويشد
06-01-2008, 06:47 PM
رائعة ..


.



وأنت أروع..

شكراً لمرورك :)

أبورويشد
06-01-2008, 06:48 PM
يا من هزّت ثقة المرايا بنفسها..

تستوقفني مشاهد كهذه

جمالك يا مهبط الحب، حكاية..

وصورة كهذه تجعلني أمزق بعض أوراقي

لك كل التحيه أبو رويشد

طابت أوقاتك


لاتمزق شيئاً من أوراقك يا عطا..
فما جمّل البستان إلا تعدد أشكل أزهاره، وألوانها، وعطورها.

لك الشكر كله..

أبورويشد
06-01-2008, 06:58 PM
ماأجمل قلبك الطويهر ياسليمان
مغر حد انبساطة الفاء !
ايها العذب..



روحك أجمل وأعذب و..لا شك..

أسعدني مرورك أيها النقي :)

**غادة**
06-01-2008, 07:09 PM
رفقا يا سليمان رفقا ...
تنظر للأمور بمنظار عجيب ، غريب ، مبهر .. بمنظار لا ينظر منه سواك .
موضوع جرررح وكلمات تملك القلب.

فهنيئا لحروفك و أفياء بك.
وطبعا طبعا الأمورة بطلة القصيدة :2_12:

دمت عاشقا.

الشويعر
06-01-2008, 07:20 PM
بارك الله فيك

عبدالجليل عليان
06-01-2008, 10:47 PM
ههنا قرأت نصا مختلفا بكل المقاييس
لعل أبرز ما فيه هذه الرؤيا المتميزة للكون ، وما يجب أن يكون عليه
والعشق وكيف يجب أن يكون
باختصار
في هذه القصيدة تشكيل شعري فني جديد ، نستطيع أن نقول للشاعر
نجحت تجربتك بامتياز
إلا أنني كنت أتمنى لو لم تكن سمة اللغة النثرية طاغية عليه .
لكنه يبقى نص مميز
أوصي بتعليقه على شرفة الروائع
إن لم تكن هذه الشرفة مغلقة على بعض الأسماء ..!
لن يغضبوا مني ..!
وسلام

الإنسان أولاً
07-01-2008, 12:23 AM
^
والله إنك و وجودك هذا لتثقلان الحرف عن بيانه !
فهمنا أن النص رائق حسن ، فهل أفهم على أي أساس صار قصيدة ؟

لو أن المطبل لهذه الهلهلات غيرك يا عبدالجليل f*

عبدالجليل عليان
07-01-2008, 12:45 AM
ههنا قرأت نصا مختلفا
في هذه القصيدة تشكيل شعري فني جديد
ــــــــــــــــــــــ


فعلا .. أخي ربما أخذنا تشكيل النص ، وبالتأكيد كان علي ان أستمر كما بدأت بتسميته نصا
وأعترف أنني لم أرد أن أناقش العروض ، وتركت ذلك لغيري من محبي التدقيق العروضي واللغوي
لاحظ أن اهتمامي كان منصبا على التشكيل و.. ( التجريب ) ..!
انس توصيتي وارجع لقراءة النص من الزاوية التي وقفت عندها .. لتعذرني فقط .. وتغفر شطحتي التي دفعتني إليها النتيجة التي وصل إليها في تجربته من حيث التناول للنص بشكل عام
دون المناقشة الاعتيادية للشكل
ولعلهم إن غضبوا .. كظموا غيظهم ..
أسحب ( توصيتي ) ولفظة ( قصيدة ) التي قصدت بها ( نص )
وأصر على نظرتي إلى التجربة الجديدة في التشكيل ، وهي عندي مهمة جدا .. لأننا لانزال نبحث عن الطريف

وأرجو أن تسمى هذه المداخلة انطباعا أوليا .. لا نقدا وتحليلا
على أنني أجد في نفسي الكثير مما يقال على النص

وسأفهم على محمل الاحترام وتقدير مشاركاتي السابقة ، هذا الكلام :
( لو أن المطبل لهذه الهلهلات غيرك يا عبدالجليل )
ثم تابع ـ لو تكرمت ـ علاقتي مع هذا الشاعر لتتأكد أنني لا أعرفه على الإطلاق ..!

خلود علي
07-01-2008, 01:58 AM
النص حلو وسلس وملفت بنفس الوقت عجبني هالمقطع كتير
يا مدهشةً.. تخبأتِ عني في السماء الخامسة..
ولامست بأصابع أرجلها.. ماء القمر..

لكِ كوني..
فـ كوني لي..

تقبل تحياتي

ظل الشجرة
07-01-2008, 05:05 AM
رائع هذا

أسلوب :
بسيط بلا تشويش *

راقي بكل احترام**

مهذب الى حد الخجل***


حقيقة وأنا أؤمن بذلك ..........
أتحفنا دائما بالجديد
ثم انه سلام على ذائقتك الرائقة

جهدالمقلّ
07-01-2008, 04:17 PM
أتعلم بماذا أحس عندما أقرأ الشاعر القاص المبدع .. سليمان الطويهر ..
أحس أن شاشة جهازي تنقلب بستان ... -حقا ً- أحس الحروف زهور ..هنا الياسمين وهناك الفل والبنفسج ..نعم - صدقاً صدقاً -.. أشم الشذى والعبير والأريج .. شعرك يا شاعر.. عذب .. عذب .. و عذب .. و مُعذِّب ...( على طاري العذاب ) لطالما انتابني شعور عندما تصحو ذائقتي .. إثر جرعة ( طويهريه ).. أنك تكتب بقلم هو قلبك :2_12:
ستصيبني الدهشه بالفعل .. لو كان هذا النص الصادق وليد الخيال ؟؟
رغم أني أعلم أن أعذبه أكذبه ...
اممممم ولكن هذا القول من جانب آخر يؤكد تخميني ( أن النص حقيقي ) .. إذا أن هذه المليحه ليست أعذب شعرك ..



دم شاعرا .. أكتب قصائدا تشبع الذائقه .. تروينا فوق احتمال الخلايا .. أيها الطاهر ..
لا تطل غيابك .. ولا تظننّ أننا لا نبحث عن جديدك .. :2_12:

>عيـن القلـم<
09-01-2008, 05:06 PM
أخي سليمان الطويهر ..

إطلالة تطغى على كل شفافية !

شكرا لكـ
ودام الخير دربك

تحية طيبة

الأمير نزار
10-01-2008, 12:47 AM
إن هذا النص تشكيل جديد في الشكل والمضمون لقد لمس فيه تجديدا جميلا
تشكر على إبداعك
الأمير نزار

أحمد المنعي
10-01-2008, 10:09 AM
أبو رويشد ..
كيف الحال :gg1:

عبدالجليل ..
أجلك الله يا شيخ ، أنت مثال للرقي والله فيما كتبت هنا .

الانسان أولاً ..
صباح الخير ،
هل تتكرم وتخبرني كيف ولماذا تكون هذه القطعة النثرية هلهلات ؟
هذا سؤال فني وموضوعي جداً ، وأرجو أن تمنحني حق السائل في جوابه ، لأن تعليقك - بصراحة - استفزني لدرجة أنه أعادني للحضور بعد زهد !

أبورويشد
10-01-2008, 12:28 PM
رفقا يا سليمان رفقا ...
تنظر للأمور بمنظار عجيب ، غريب ، مبهر .. بمنظار لا ينظر منه سواك .
موضوع جرررح وكلمات تملك القلب.

فهنيئا لحروفك و أفياء بك.
وطبعا طبعا الأمورة بطلة القصيدة :2_12:

دمت عاشقا.




مرحباً يا غادة..

أتمنى أن أكون حقاً كما ذكرتي.
أسعدتني طلتك، وتواجدك..

لك الود يا نقية :)

أبورويشد
10-01-2008, 12:29 PM
بارك الله فيك




شكراً على الدعوة الجميلة، ولا حرمك الله من بركته :)

أبورويشد
10-01-2008, 12:30 PM
ههنا قرأت نصا مختلفا بكل المقاييس
لعل أبرز ما فيه هذه الرؤيا المتميزة للكون ، وما يجب أن يكون عليه
والعشق وكيف يجب أن يكون
باختصار
في هذه القصيدة تشكيل شعري فني جديد ، نستطيع أن نقول للشاعر
نجحت تجربتك بامتياز
إلا أنني كنت أتمنى لو لم تكن سمة اللغة النثرية طاغية عليه .
لكنه يبقى نص مميز
أوصي بتعليقه على شرفة الروائع
إن لم تكن هذه الشرفة مغلقة على بعض الأسماء ..!
لن يغضبوا مني ..!
وسلام




أسعدني تواجدك وردك، وإن كنت لا أسمي مثل هذه النصوص النثرية قصائد.
ففرق شاسع بين قصيدة، أو نص نثري بلغة شعرية.

وأعتب عليك حقاً قولك
( أوصي بتعليقه على شرفة الروائع
إن لم تكن هذه الشرفة مغلقة على بعض الأسماء ..! )

فنحن نكتب ونقرأ لنستمتع، أما التعاطي مع نصوص الكتاب من قبل الإدارة فهذا شأن آخر، بالتأكيد لا يهم من أمضى ثمان سنوات في هذا المنتدى.
أما النصوص فهي تكرّم نفسها بنفسها..

أبورويشد
10-01-2008, 12:32 PM
^
والله إنك و وجودك هذا لتثقلان الحرف عن بيانه !
فهمنا أن النص رائق حسن ، فهل أفهم على أي أساس صار قصيدة ؟

لو أن المطبل لهذه الهلهلات غيرك يا عبدالجليل f*



تطبيل وهلهلات؟
لا أدري حقاً من مدرجات أي نادي، يأتي الساخر ببعض مشرفيه؟

أخي الكريم..
لا يهمني مدح نصي أو شتمه، لكن الذي يهمني هو الذي يتكلم بمثل هذه اللغة، بمثل هذا الاسلوب الذي كتبت فيه.
ولأني أعكف على دراسة وتحليل الشخصيات حالياً، أود أن أفهم ما شعورك وأنت تعلق بهذه الطريقة المستفزة قليلة التهذيب؟
هل تعتبره من قوة الشخصية، أم من الصراحة؟ أم أنك بينك وبين الأخ عبدالجليل خصومة وأردت أن تصفيها من خلال تتبع ردوده؟ أود أن أفهم فقط.

إن لم يكن النص يعجبك، كان بإمكانك أن تحترمني، وتحترم كل القراء الذين ردوا غيرك، وتطرح رأيك بأدب، كأن تقول أن النص سيء، وتعرض نقاط الضعف إن كنت تعرفها. ولن أغضب ممن يفيدني، وأنا والله أفرح كثيراً حين أرى رداً مختلفاً، بقدر حزن أي عاقل حين يرى رداً متخلفاً.

هدانا الله أجمعين للحق.

ضباب
10-01-2008, 01:29 PM
في كل مرة ٍ أقرأ لك تزداد عذوبة ً عذوبة ً .



سليمان الطويهر ..

أنت تعطي دورس في الأدب و الأدب .
فإن لم يجعبهم أدبك فليحفظوا أدبك .




كن بخير .


:)

عبدالرحمن الخلف
10-01-2008, 06:01 PM
أخي سليمان

خاطرة جميلة حوت لغة بسيطة تفتقدها أغلب الخواطر.. وإن بدت مباشرة في مواضع ومواضع أخرى حوت تراكيب عامية لم تخدم اللغة الأدبية في مجمل النص..

وقد لفت نظري أنك لزمت الصمت حيال بعض المعلقين الذي نعتوا النص بأنه شعر..
فهل توافقهم وأنت الشاعر؟!

وتقبل تحيتي وتقديري.




أوصي بتعليقه على شرفة الروائع
إن لم تكن هذه الشرفة مغلقة على بعض الأسماء ..!
لن يغضبوا مني ..!
وسلام

أخي عبدالجليل
من حقك ومن حق الجميع ترشيح أي نص لأي شرفة أنّى شئت والغضب غير موجود لأن الموضوع أساسا لا يحتمل الغضب لا من جهة المحتجين ولا من جهة المستهدَفين..

ولكن من غير المنطقي أن تبني رأيا بناء على وهم رغم وجود مصادر التحليل لديك متاحة بضغطة زر..

يمكنك أن تذهب لملف الأخ سليمان الشخصي لتجد أن له خمسة نصوص في شرفة الروائع + نص صوتي في شرفات!

فما هي -بعض الأسماء- التي أغلقت عليهم الشرفات؟!

والعجب الآخر هو تعليق الأخ سليمان الذي اكتفى بقوله: (أن النصوص تكرم نفسها) هذا صحيح بذاته ولكن كان من الإنصاف ذكر ما حوت ذاكرة المنتدى التي لا تكذب!

وبكل الأحوال..

يظل الموضوع في نظري لا يستحق أن تعقد له الندوات وتساق لأجله التبريرات والتأويلات...

فقضايانا الملحة على المستوى الأدبي والاجتماعي والفكري والسياسي أولى بالنظر والتحليل.

والله المستعان.

محمد غطاشة
10-01-2008, 06:39 PM
النصّ أنيقٌ حقاً وملفت
كمُنَ جماله في بساطته وسلاسة التعبيرات فيه
فقد عوّدنا الشاعر سليمان أن يتقن تجميل نصوصه باستغلال ما نعرفه جميعاً من تراكيب سهلة, ولكننا لا نُحسن أن نجعلها جميلةً كما يستطيع
وذلك ما يُعبّد طريقاً مباشرة بين النصّ والقارئ مهما كان مستواه وثقافته


أخي سليمان
وقد لفت نظري أنك لزمت الصمت حيال بعض المعلقين الذي نعتوا النص بأنه شعر..
فهل توافقهم وأنت الشاعر؟!
تحاياي أيها الحبيب,, فللإنصاف فقط..
قال أبو رويشد في رده على عبدالجليل عليان
"أسعدني تواجدك وردك، وإن كنت لا أسمي مثل هذه النصوص النثرية قصائد.
ففرق شاسع بين قصيدة، أو نص نثري بلغة شعرية."

محبتي التي تعلمان يا عبدالرحمن ويا سليمان
.

سارة333
10-01-2008, 07:13 PM
فـ ابتسمي..
يا من لا يُنقِص حسنها الحزن..
ولا يزيد نداوتها البكاء..


جمالك يا مهبط الحب، حكاية..
تحكى للصبيان، فـ يعفـُّوا..
ليظفروا بمثلك..


وللفتيات، فـ يتعففن..
ليصبحن مثلك!


يا من هزّت ثقة المرايا بنفسها..
ما يسحرني فيك قبل جمالك..
وجمالك..
وجمالك..
وجمالك..
..
..
هذا البياض المعدي.. بقلبك..
شلال الطيبة، الذي يغمرني فأنسى لؤمي..
وأغفر لكل المحتالين والصعاليك والتافهين..
الذي مروّا في حياتي..



لا تقولي..
كُـفّ..!
وأنا الممتلئ حتى عينيه بكلام الغزل..
أنا الذي حرمتني ذائقتي العالية في اختيار النساء..
من أن أجد من تستحق الغزل..
حتى يئست..
ورفعت ذائقتي أكثر..
وأكثر..
وأكثر..
..
..
و..
التقيتك!
*********

لا تقولي..
رفقاً..
بالتعيسات..
والبائسات..
واليائسات..


فأنا.. ما همني من ضلَّ إذِ اهتدينا..
***********

لا شأن لي..
بمن أضاعت ملكها..
بلحظة غرور..
أو خيانة..
أو غباء..


لا شأن لي..
بكل أولئك..
فلغيرك غيري..
ولغيري غيرك..
يا ذات اللاءات الكثيرة..
أرخي لي اللاء قليلاً..
وابتسمي مرةً واحدةً..


( أعجبتني هذه المقاطع كثيرا ! http://www.aburenaz.com/smilies/smilies2/t3jb/smiley-google.gif )

القدير...أبو رويشد

رقراقة رائقة ...ما أسعد الحرف بك
تقديري واحترامي.

رِفْعَة
10-01-2008, 08:02 PM
لا تقل عذوبة وصدقاً عن غيرها :)

الإنسان أولاً
10-01-2008, 10:51 PM
طيب طيب ، بسم الله و به نستعين و كم أني مشرف فاشل متخلف إلخ إلخ . و لكن لعلي قبل بدء مراسم نياحكم تلك أزيح عن هذه :

أما الهلهلات التي عناها سماحتنا فإنما هي نسب غير الشعر إلى الشعر .
و أما النص فقد أسلفنا بالقول ( رائق حسن ) ، فاستبصروا !


ذلكم لكيلا تسول لأحدكم نفسه فيشق جيبه f* .

عبدالرحمن الخلف
11-01-2008, 12:19 AM
أعتذر للأخ سليمان بخصوص تسمية النص شعرا فلم أنتبه لرده على الأخ عبد الجليل.

وشكرا كثيرا يا أخي شراع.

عبدالجليل عليان
11-01-2008, 01:37 AM
أول مرة عندما تكلمت على النص ، لم يكن يخطر لي ببال ، أن فحوى سياق الكلام سيفوت قارئا ، وأعني مشكلة المصطلح ..! خاصّـة وأنني كنت أكتب تعليقا تذوقيا سريعا قلت في مستهله أنه نص ولكني سهوت وقلت بعد قليل قصيدة .. مع أن كلمة قصيدة قد تقع مجازا على النص ذاته ، وإن لم تنطبق . ( لا تعلقوا على هذه النقطة كيلا ندخل في الرياضيات ..! ) ونتفرع إلى المشابه والمطابق ..وقد نذهب إلى الانزياح والانزلاق ..!
ولعل المتتبع لما كنت أكتب سابقا من التعليقات ، يدرك ما أعنيه ، خاصة بعد أن ثبتت إدانتي ( مدان ) ..!
اسمحوا لي اليوم بكلمتين بسيطتين :
الأولى : أن النص شعري بلغة نثرية لأن الشعرية هي الطاغية عليه ، وصاحبنا الذي كتب النص قدم نظرة الشاعر الفنان من خلال صوره ومعانيه وكثافته ، وروح الشاعر التي صبغت النص ، وهو وللموضوعية والحق أقول وإن لم أكن من أنصار النص الشعري النثري ـ لا القصيدة الشعرية ـ ، أقول لهوأشعر من أبي نزار قباني ..
وهوليس نثرا بلغة شعرية ( لأن النثر بلغة شعرية قد ينسحب على بعض من تجارب القصة والخاطرة أيضا .. )
وهذا الكلام بمعزل عن تسمية الرويشد ذاته لهذا النص الأدبي ..
والكلمة الثانية : أنني لا أعرف سليمانا ، ولم يسبق لي أن قرأت له ردا ، ولم أتتبع مواده المنشورة
فقد كنت أمام نص أتذوقه بمعزل عن الكاتب ونصوصه الأخرى .. وسأعترف أنني ـ أحيانا وعندما يعجبني نص من بدايته أتابعه بقطع النظر عن البحر والوزن .. مثلما أمقت الذين يستمعون إليك وهم يحصون الهنات ويقطعون بأذهانم ويفكرون بنحو الكلمات ، دون الانتباه إلى المعاني والروح العامة والرسائل التي يقولها النص
لقد كنت متلقيا ـ عندما كتبت مداخلتي ، لا مدققا ـ وكذلك لم يكن اسم الرويشد ذاته نصب عيني
فقد كنت أواجه النص بمعزل .
هذا توضيح و اعتراف يا أخي عبد الرحمن
حيث أنكم عودتمونا على التعاطي بروح عفوية في هذا المنتدى الطيب
على أنني أتعامل فيه على أساس ( أفياء ) لا ( الساخر )
أما إذا أحرجنا أحرجنا .. وإذا أخرجنا خرجنا
ولو استدعى التدقيق خرجنا
وليس معنى ورود اسم أخي عبد الرحمن في هذا الخطاب أنه وحده المعني
وسلام

فارس الهيتي
11-01-2008, 11:51 AM
جميلة وبثوب العيد
دمت بخير

عبدالرحمن الخلف
11-01-2008, 12:24 PM
بصراحة أخي الفاضل عبدالجليل..

هذا ليس توضيحا.. هذه لوغاريتمات...

أنا لم أناقشك على قضية جنس النص ولغته.. لقد كان كلامي واضحا.. عن قضية القضايا لدى البعض التي تثار عندما تعدم القضايا.. ألا وهي الروائع وما أدراك ما الروائع...
وأحسب أنك لست ممن يلقون الكلام على عواهنه أو حتى من الذين إذا ألقوه على عواهنه ثم تبين لهم الحق راوغوا..

والله المستعان.

(نجاة)
11-01-2008, 01:10 PM
وأخيرا قرينا لك تاني!
أبارك لنفسي متعتي هنا .. لولا بعض التنغيص!

عبدالجليل عليان
11-01-2008, 07:03 PM
أخي الجميل عبد الرحمن ، أنا أفضل أن أكون مع الذين تحبهم .. وأعتذر للمرة الثّـانية عن قصة الروائع ـ والتي لا تشغلني ـ وأنا أصلا لم أميز ـ عندما تحدثت ـ بين الروائع والموضوعات المميزة
فالكلام كان منصبا على إبداء الإعجاب بتشكيل النص ، والعبارة عفوية .. ألقيت على سبيل الدعابة ، في حين لم أكن أعلم أنني دخلت في قضية القضايا عند بعض الذين ذكرت صنفهم ..!
دعني أسوق لكم شهادة يقرأها المارة من هنا .. أنكم من أحسن من عرفت في جمال المتابعة وحسن التعامل ، لست وحدك ، بل وجميع المشرفين الذي عرفت و الذين لم أعرف ..
واصطدامي على هذه الصفحة المشكور صاحبها ، مع زميلكم ( الإنسان أولا ) لم تكن على خلفية سابقة
ولقد لكمني ـ كما قرأتم ـ بلهجة قد لا أرضى عنها ، ولكنني أبررها لوجودنا في ( الساخر ) ولعلمي بحسن القصد ، ولأنني كذلك أعلم أنني أثقلت في دعابتي ..! وخضت فيما بينكم وبين البعض المنتفخ بغير قصد ..!
آسف ..
الظاهر أنها لم تكن دعابة .. سامحونا على هذه ( العكة ) ..!
والرد الذي كتبته أعلاه إنما كان هدفه الأول تصحيح المصطلح .. أظنك لن تكذبني ..!
ولك كل شكر أخي الحبيب عبد الرحمن ، على تفضلك بجمال الرد وأدب الخطاب
دمت رائعا .. فوق الروائع
وكل سنة وأنتم بخير

عبدالرحمن الخلف
12-01-2008, 01:11 AM
وأنت بخير

وحصل خير

بقايا انسانة
15-01-2008, 05:03 AM
الاخ الكرم سليمان

توقفت كثيرا امام جمال معانى عباراتك
واسلوبك البديع في وصف جمال تلك الانثى
فعندما يقف شاعر بكل شموخه ليعلن امام الملأ روعة من يحب فهنيئا لتلك الانثى بحبيبها؟
ويأخذنى الخيال بعيدا لتصور تلك الحبيبه التى ازدانت بوصفها الأحرف؟؟

وليدوم كل شعور صادق
تقبل تقديري

بقايا انسانة

bat-man
15-01-2008, 07:40 AM
حلقت معك في سماء مشاعرك ولاكن هذه المره انتقلت الى الفضاء الخارجي حيث لا هواء ولم اجد ما تنفس سوى مشاعر وأحاسيس.

دمت ودام قلمك ينبض بكل جميل

أبورويشد
26-01-2008, 07:52 PM
ههنا قرأت نصا مختلفا
في هذه القصيدة تشكيل شعري فني جديد
ــــــــــــــــــــــ


فعلا .. أخي ربما أخذنا تشكيل النص ، وبالتأكيد كان علي ان أستمر كما بدأت بتسميته نصا
وأعترف أنني لم أرد أن أناقش العروض ، وتركت ذلك لغيري من محبي التدقيق العروضي واللغوي
لاحظ أن اهتمامي كان منصبا على التشكيل و.. ( التجريب ) ..!
انس توصيتي وارجع لقراءة النص من الزاوية التي وقفت عندها .. لتعذرني فقط .. وتغفر شطحتي التي دفعتني إليها النتيجة التي وصل إليها في تجربته من حيث التناول للنص بشكل عام
دون المناقشة الاعتيادية للشكل
ولعلهم إن غضبوا .. كظموا غيظهم ..
أسحب ( توصيتي ) ولفظة ( قصيدة ) التي قصدت بها ( نص )
وأصر على نظرتي إلى التجربة الجديدة في التشكيل ، وهي عندي مهمة جدا .. لأننا لانزال نبحث عن الطريف

وأرجو أن تسمى هذه المداخلة انطباعا أوليا .. لا نقدا وتحليلا
على أنني أجد في نفسي الكثير مما يقال على النص

وسأفهم على محمل الاحترام وتقدير مشاركاتي السابقة ، هذا الكلام :
( لو أن المطبل لهذه الهلهلات غيرك يا عبدالجليل )
ثم تابع ـ لو تكرمت ـ علاقتي مع هذا الشاعر لتتأكد أنني لا أعرفه على الإطلاق ..!




يا أيها الذي أصبحت صديقاً.. وأتشرف بك..

العذب عذب، والمالح مالح، والذي بلا طعم، بلا طعم..
مهما كان شكل الإناء.

لا يهم شكل القالب ولا اسمه، المهم مايحويه.
أرى - وهو رأي شخصي غير ملزم لأحد ولا أحاول ولا أتمنى أن يقتنع به أحد - أنه من ضياع الوقت والعمر والعقل، النقاش في كونها قصة أم قصيدة أم خطبة جمعة.
المهم.. هل النص يستحق القراءة أم لا؟
هل خلق شد انتباهاً، بسط ذائقةً ، سر خاطراً.

أما القوالب فآخر شيء أهتم للنقاش فيه.


سعدت كثيراً بأن النص وجد هذه المكانة لديك. كن بخير

أبورويشد
26-01-2008, 07:53 PM
النص حلو وسلس وملفت بنفس الوقت عجبني هالمقطع كتير
يا مدهشةً.. تخبأتِ عني في السماء الخامسة..
ولامست بأصابع أرجلها.. ماء القمر..

لكِ كوني..
فـ كوني لي..

تقبل تحياتي



بارك الله روحك يا خلود.

ولكِ مني تحية تليق بك

أبورويشد
26-01-2008, 07:54 PM
رائع هذا

أسلوب :
بسيط بلا تشويش *

راقي بكل احترام**

مهذب الى حد الخجل***


حقيقة وأنا أؤمن بذلك ..........
أتحفنا دائما بالجديد
ثم انه سلام على ذائقتك الرائقة




فعلاً، رائع، راقي، ومهذب..

هذا أنت يا ظل الشجرة

جزيل الشكر، لك، إذ تستحقه

أبورويشد
26-01-2008, 07:55 PM
أتعلم بماذا أحس عندما أقرأ الشاعر القاص المبدع .. سليمان الطويهر ..
أحس أن شاشة جهازي تنقلب بستان ... -حقا ً- أحس الحروف زهور ..هنا الياسمين وهناك الفل والبنفسج ..نعم - صدقاً صدقاً -.. أشم الشذى والعبير والأريج .. شعرك يا شاعر.. عذب .. عذب .. و عذب .. و مُعذِّب ...( على طاري العذاب ) لطالما انتابني شعور عندما تصحو ذائقتي .. إثر جرعة ( طويهريه ).. أنك تكتب بقلم هو قلبك :2_12:
ستصيبني الدهشه بالفعل .. لو كان هذا النص الصادق وليد الخيال ؟؟
رغم أني أعلم أن أعذبه أكذبه ...
اممممم ولكن هذا القول من جانب آخر يؤكد تخميني ( أن النص حقيقي ) .. إذا أن هذه المليحه ليست أعذب شعرك ..



دم شاعرا .. أكتب قصائدا تشبع الذائقه .. تروينا فوق احتمال الخلايا .. أيها الطاهر ..
لا تطل غيابك .. ولا تظننّ أننا لا نبحث عن جديدك .. :2_12:



أجهدت قارئ مدحك، بمدحك.
وتقول جهد مقل؟

كن بخير، لأنك تستحقه كما سررتني بهذا الثناء.

واعذرني فلن أجيب على أسئلتك، فالإجابات تفسد المتعة دائماً.

أبورويشد
26-01-2008, 07:56 PM
أخي سليمان الطويهر ..

إطلالة تطغى على كل شفافية !

شكرا لكـ
ودام الخير دربك

تحية طيبة

نقية أنتِ..

لك مني دعاءً ضعف ما لي منك..

ولك الشكر الجزيل..

أبورويشد
26-01-2008, 07:57 PM
إن هذا النص تشكيل جديد في الشكل والمضمون لقد لمس فيه تجديدا جميلا
تشكر على إبداعك
الأمير نزار


رأيك محل اعتزازي يا نزار..

لك ود وتقدير يليقان بجميل مثلك..

أبورويشد
26-01-2008, 07:59 PM
أبو رويشد ..
كيف الحال :gg1:

عبدالجليل ..
أجلك الله يا شيخ ، أنت مثال للرقي والله فيما كتبت هنا .

الانسان أولاً ..
صباح الخير ،
هل تتكرم وتخبرني كيف ولماذا تكون هذه القطعة النثرية هلهلات ؟
هذا سؤال فني وموضوعي جداً ، وأرجو أن تمنحني حق السائل في جوابه ، لأن تعليقك - بصراحة - استفزني لدرجة أنه أعادني للحضور بعد زهد !


يا حُبي لك يا أبو فوفو..

أما سمعت قول الشاعر: لا تدقق.. إن الحياة دقائقٌ وثواني..
ثم بعدين إنت تحتاج لكورسات مكثفة علشان تفهم أنواع السخرية، المريرة والسادة والكبك.. أيش عرفّك!