PDA

View Full Version : من معجزات الحب.. قد صدفت معي



صالح الرويشد
02-02-2008, 05:42 AM
للنسيان طعم أجمل

أنسيتِني الحب القديم وطالما
كانت دواعيه تؤرّق مضجعي

فكأنما قيل ابلعي يا أرض ما
ءكِ والسماء بلا تراخٍ أقلعي

لم يبق من ورد الصبا شيء له
معنىً كأن البذر لا لم يزرعِِِ

وسبحتِ بالدم في عروقي!! إنها
من معجزات الحب، قد صدفت معي

عجباً للحظ صبيّة أنسى به
تلك السنين وذكريات الأدمعِِ

سجدت لعزته اللحاظ وكلما
ظهرت بوادره، غدت كالركعِِ

سأعيش مالم تحتمله مشاعري
بالأمس ...لكن البقا لكِ فاقنعي

محمد بن عوض
02-02-2008, 06:06 AM
رائــــع قلمك !

صالح الرويشد
02-02-2008, 08:02 AM
ورائع مرورك

معين الكلدي
02-02-2008, 08:33 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مقطوعة شعرية جميلة

أخي الكريم

صالح الرويشد

سجدت لعزته اللحاظ وكلما
ظهرت بوادره، غدت كالركعِِ

هذا البيت أفسد جمالية النص .. واستغفر الله وتب إليه إن كان الكلام كما فهمت موجه للصبية الموصوفة .. فالسجود والركوع لا يجوز أن نستخدمه في غير موضعه ولا عذر لك إن قلت هو تشبيه وشعر والشاعر يجوز له ما لا يجوز لغيره ( نعوذ بالله من ذلك ) ففي اللغة متسع لك لكي تصور وتشبه بعيد عن تلك الألفاظ وهي في عرف النقاد من الغلو المفسد للنص.. وفي نظر الشرع .. حرام

فكن شاعراً جميلاً كما عهدناك ولا يستزلنّك الشيطان فتحسب الأمر هينا

مترقب لجديدك

أخوك المحب

تبا لكل شيء
02-02-2008, 08:51 AM
لم يبق من ورد الصبا شيئاً له
معنىً كأن البذر لا لم يزرعِِِ
شيء : فاعل مرفوع
كما أن(لا) زائدة وردت لإقامة الوزن لا غير
.
وسبحتِ بالدم في عروقي!! إنها
من معجزات الحب، قد صدفت معي
ليست معجزة يا أخي و لا داعي لاستبدال اللون
فمن المعروف أن دواء الحب حب آخر
.
سجدت لعزته اللحاظ وكلما
ظهرت بوادره، غدت كالركعِِ
ماهي بوادر اللحظ و كيف تغدو اللحاظ الساجدة لعزته كالركع إذا(ظهرت بوادره)؟!!!!!
أم إنه الحشو و و غلبة الوزن و القافية ؟!!!!
ثم أليس الأولى أن تكون اللحاظ راكعة و تسجد عندما(تظهر بوادره) لأن السجود يفوق الركوع خضوعا؟!
.
سأعيش مالم لحتمله مشاعري
بالأمس ...لكن البقا لك لكِ فاقنعي
تقصد تحتمله و لعله خطأ مطبعي
أيضا تكرار( لك) خطأ مطبعي و إلا فالوزن مختل.
كما أن البيت مضطرب المعنى
.
أخي الكريم لا أستطيع أن أقول إن قلمك رائع و لا جميل لأن النص أعلاه ليس كذلك
لكنني بالتأكيد لن أحكم عليه من خلال نص واحد.
و تقبل تحياتي

تبا لكل شيء
02-02-2008, 09:10 AM
فكأنما قيل ابلعي يا أرض ما
ئكِ والسماء بلا تراخٍ أقلعي
نسيتُ شيئا :
ماءكِ
.

صالح الرويشد
02-02-2008, 11:15 AM
السلام على الجميع
بالنسبة للاستدراك على موضوع السجود فأنا هنا اقصد بالسجود والركوع معنى الخضوع والذل ولا أجد حرجا شرعيا لأن ذلك السجود كان من اللحاظ وهي غير مكلفه شرعا ولا تحسب عليها المعاني بعناها الاصطلاحي

اما الرد الآخر فقد عدلت الاخطاء وكانت مطبعية وشكرا للجميع بلا استثناء

طارق زيد المانع
29-02-2008, 08:06 PM
قصيدة مدهشة

أعجبني كثير من الأبيات

من أجملها

فكأنما قيل ابلعي يا أرض ما
ءكِ والسماء بلا تراخٍ أقلعي
[/center]

فهو اقتباس وتوظيف في غاية الروعة

تحياتي

طارق المانع

mousa_ebrahim
29-02-2008, 10:10 PM
فكأنما قيل ابلعي يا أرض ما
ءكِ والسماء بلا تراخٍ أقلعي

لم يبق من ورد الصبا شيء له
معنىً كأن البذر لا لم يزرعِِِ
الله اللـــــــــه
عظيم.....و...امتعتنا
موسى