PDA

View Full Version : أغنيات الورد .....!



سلطان السبهان
25-03-2007, 02:38 AM
سماء
وروحان ...
إلى
حين تلويحة كف .!!
.
.
.

أخادع النفس والأيام ...
تخدعني
والذكريات على نفسي...
توزّعني

أسقي ودادكِ
في قلبي وأكلؤه
وفيكِ للصيف والنسيانِ..
أزرَعُني

/

هشيم أمنية دب الخريف بها
فاصفرّ من عارضيها
ما يشجعني!

واطّايرت شجناً
فالريح تمنحُها
جناحَ طيشٍ إلى الاحباط ..
يرفعني

دنياً بغيهب أعماقي
تقاتلني
مازلتُ أصرخ ..
لكن لستُ أسمعني!

تعبتُ أجمعُ أشياءً تشتتني
وما تشتّت همٌّ ..
بات يجمعني

/

وجوهُ يأسٍ
زحامٌ
ألف ساقية
عن ماء مدين تحدوني وتمنعني

والعزمُ :
شيخٌ تولّى بعد رحلتِهِ
للظلّ ،
ما خِلتُه يوماً ..
سينفعني !!

لكن وصلتُ ..
فضميني فقد بردت
أطراف عمري ،
وريح الفقد تدفعني

/

ما أنتِ إلا ..
سؤالٌ مدّ في خَلَديْ
/..سرابَ أجوبة../
بالوهم تشبعني

ياأنت ..
يا أغنياتِ الورد في أذني
وهمهماتِ حنينٍ
بات ينزعني

يا أعذب المستحيلِ ،
اشتقتُ يا وطناً
من الغرامِ بسوطِ اليأسِ
يوسِعُني

/

.
.
.
اشتقت والله ..
والدنيا فداك فلا
تبدي هنا وجهَ عذرٍ ليس..
يقنعني

واهاً بنفسي حديثٌ
مَرًّ في شفةٍ
تُطَوئِسُ الحرفَ إبهاراً ..
فيصرعني

.
.
لوّحتِ بالكفِّ توديعاً ..
ولا أملٌ..!
كأن كفّكِ تمحو إذ تودعني

فديتها
وهي تمحوني وتنثرني
أشلاءَ حبّ
عيونُ الصدقِ تدْمَعُنِي

/

رحلتِ
لا ..
أنت في عينيّ ماؤهما
وفي فمي شدوُ حرف
لايطاوعني

فاستمطري الدمعَ
كي يعصيكِ
/..تكرِمةً../
واستنطقي الثغر
/..وصلا../
حينَ يقطعُني

عبدالرحمن ثامر
25-03-2007, 02:44 AM
:)
:)
وراجعين
( واحد ينتقم )

خنساء غامد
25-03-2007, 02:52 AM
دنياً بغيهب أعماقي
تقاتلني
مازلتُ أصرخ ..
لكن لستُ أسمعني!


تعبتُ أجمعُ أشياءً تشتتني
وما تشتّت همٌّ ..
بات يجمعني


/


وجوهُ يأسٍ
زحامٌ
ألف ساقية
عن ماء مدين تحدوني وتمنعني


والعزمُ :
شيخٌ تولّى بعد رحلتِهِ
للظلّ ،
ما خِلتُه يوماً ..
سينفعني !!

هذه راااااااااائعة !
سأحتفي بها ......وقد أعود !!!

شكرًا سلطان ، شكرًا.......:)

رندا المكّاوية
25-03-2007, 04:05 AM
< تبتسم
أوكيه .. جميلة يا سلطان !

فايز ذياب
25-03-2007, 10:26 AM
هنا
و في نفس هذه اللحظة قبل ألف حب و موعد دون لقاء

هنا
في نفس الرعشة ، نفس الانبهار ، نفس الترتيل

كان هنا ( دهشة )


لوّحتِ بالكفِّ توديعاً ..
ولا أملٌ..!
كأن كفّكِ تمحو إذ تودعني

فديتها
وهي تمحوني وتنثرني
أشلاءَ حبّ
عيونُ الصدقِ تدْمَعُنِي




يقول المنعي :

( الشطر الأول نسيته ) .... روحي فدا كفها إذ لاح معتذرا


و أعجبتني صورة المحو وقت التوديع .

و صورة الماء في العين و الشدو في الفم و البخل بهما .


خلاص

شاعر أويا
25-03-2007, 01:03 PM
اخي سلطان
صباحك شعر

شكرا على هذه الخريدة الفريدة
ودمت سلطان الشعر

نقــاء
25-03-2007, 02:47 PM
ســلطــان..!!


تحايا الود لك



نقــاء

أيمن ابراهيم
25-03-2007, 03:48 PM
ماذا أقول بعد الذى جئت به هنا

تغرينا بهنا تحكم الإمساك بى وأنت تمسك بقلوبنا بشهد كلماتك

لله درك يا رجل

لأنك تعلم !
25-03-2007, 04:25 PM
اشتقت والله ..
والدنيا فداك فلا
تبدي هنا وجهَ عذرٍ ليس..
يقنعني





ما أبقيت لنا يا سلطان !












لأنك تعلم !

>عيـن القلـم<
25-03-2007, 04:26 PM
أخي سلطـان !!

عندما يطأ قلمـك ساحات الشعر!
عندما تزخر أناملك كلمات تغتال أوراق العمر !

لا نسع ولن نسع إلا أن نصفق بعمق ونتصافح التقدير !

للـــــه أنت .. مبكم الأنفاس !

كل شكري وأخلص التقدير
تحيتي أجلها

عبيرمحمدالحمد
25-03-2007, 04:42 PM
والذكريات على نفسي...
توزّعني

وفيكِ للصيف والنسيانِ..
أزرَعُني

مازلتُ أصرخ ..
لكن لستُ أسمعني!

وأفلح الشاعر في إشعارنا بحالة التِّيه والشتات في هذه الأبيات التي جرّد فيها من نفسِه آخرَ يوزّع , ويزرع, ولا يسمع !
وكأن الواحدَ صار اثنين .. أحدهما يدري.. والآخرُ لا يدري ..
.
.

أسقي ودادكِ
في قلبي وأكلؤه
وفيكِ للصيف والنسيانِ..
أزرَعُني
وهنا أجزم بأن كل قاريء تلمّسَ الحسرةَ في قلبٍ يعاني مرارة مقابلة تفانيه في رعاية محبوبه, بانتهاءٍ محتَّمٍ إلى الـْ لا شيئية, حين يزرعُ نفسه جاهداً في قلبٍ يهمل زروعه, ويتركها للصيف والذبول ..
الصراحة .. ماشاء الله ..




وجوهُ يأسٍ
زحامٌ
ألف ساقية
عن ماء مدين تحدوني وتمنعني

والعزمُ :
شيخٌ تولّى بعد رحلتِهِ
للظلّ ،
ما خِلتُه يوماً ..
سينفعني !!

لكن وصلتُ ..
وهنا؛ جميلةٌ جداً صورة اليأس الذي لا ييأس, والعزم الهزيل المستعار لهما مشهد موسى عليه السلام, حينَ سقى لمن رآى شهامته تملؤه إزاءهما قوة, على حينِ عاد إليه الشعور بالعجز وقلة ذاتِ اليد حين تولّى إلى الظل, وشعر أنه إلى خيرِ ربه ليس الا الفقير !
مشاعر متقاتلة .. بعنفوانٍ عاطفيّ بهيّ ..
.
.

تعبتُ أجمعُ أشياءً تشتتني
وما تشتّت همٌّ ..
بات يجمعني
وهنا ؛ أترك للقاريء محاولة ترتيب هذه جناساتِ التقليب, لينعم بمعانيها الجميلة الدالة على تمكن بلاغي يستحقُّ الإشادة..



لوّحتِ بالكفِّ توديعاً ..
ولا أملٌ..!
كأن كفّكِ تمحو إذ تودعني
.
.
أما هذه فبدعة .. رحتُ أتأملها فضحكت والله ..
حقاً حقاً .. فصورة الملوِّح بكفه للوداع .. تماااماً كصورة من يمحو بكفه شيئاً
والأبهى هنا .. استلالك هذه الرابطة وتوظيفها لتخدم العاطفة المتّقدَة؛ حين جعلْتَ منك ذلك الممحـُـوّ ..
فما شاء الله يا شاعر !
.
.
.
الأستاذ الشاعر/ سلطان
حقاً لقد استمتعت بنصكم هذا أيما استمتاع, وإنما حاولتُ أن أنقل انطباعي عن بذخه ببعض مافيه, وإلا فهو مكتظ بالأشياء المميزة التي لو وقفت عليها جميعاً لطال بالثرثرة المقام.
.
.
ثم ماشاء الله لا قوة إلا بالله ..
والمعوذتان ..
.
.
بوركت أقلامكم أخي, ودمتم في التماع ..
.
.

موسى الأمير
25-03-2007, 06:07 PM
سلطان ..

سلام عليك ..

أشهد أنك شاعر .. وشهادتي غير مقبولة في شرع الشعراء كوني أحتاج لتزكية أنا الآخر ..

ما علينا .

نصك كما قرأته مراراً كان أطيب قهوة عصرية .. هكذا حدثت نفسي جهاراً ..!

لن أقف على مكامن الجمال فما أشار إليه من قبلي وما لم يشيروا يحمل الجمال في طياته ..

أود عرض وجهة نظر شخصية لا تعدو كونها كذلك ارجو قبولها كما أرجو الإفادة منك وممن يداخل ..:

قلتَ :
هشيم أمنية دب الخريف بها
فاصفرّ من عارضيها
ما يشجعني!

قلت هشيم .. وهو الشجر اليابس .. ثم قلت دبّ الخريف وهو إذن ببدء اليباس ثم قلت فاصفر من عارضيها وهذه نتيجة لبدء الخريف ..
أرى أن لفظة هشيم - على جمالها - لم تأت في محلها على هذا المعنى الذي قصدت .

وقد تكون جميلة رائعة فيما إذا كان هشيم الأماني أخضر الطموح حتى تذروه رياح اليأس .!

هذا أمر ..

أمر آخر في قولك :

ياأنت ..
يا أغنياتِ الورد في أذني
وهمهماتِ حنينٍ
بات ينزعني

قلت : أغنيات الورد .. همهمات حنين .. ألا يناسبها : بتنَ .. لغوياً ..!؟

أنا أتساءل فقط .. وأطمح في الإفادة .


ثم أمر آخر ثالث :

رحلتِ
لا ..
أنت في عينيّ ماؤهما
وفي فمي شدوُ حرف
لايطاوعني

ما الوجه الإعرابي لـ " ماؤهما " .؟ وهل من الممكن أن تكون منصوبة .؟

وعذراً على هذا السؤال الذي قد يدل على قصور لغوي فيّ .:biggrin5:


دمتَ شامخاً ،،

عبدالرحمن ثامر
25-03-2007, 06:22 PM
ما قصروا الربع اللي فوق

لكن أجدني انسدحت انسداحًا مع هذا البيت
لكن وصلتُ ..
فضميني فقد بردت
أطراف عمري ،
وريح الفقد تدفعني

مشهد جميل جدًا
يخرب بيت جنونك يا سلطان.....

خالد الحمد
25-03-2007, 06:40 PM
سلطان الشعر

دعها تلوّح بيديها لن تمحوك من ذاكرتها صدقني سوف تعود إليك مهرولةً

لأنك وفيٌّ معها

قصيدة والله من دررك ياسلطان حاولت الاقتباس لكن لم أستطع لأن أغلبها عيون

والله إنها ألذ من خلطتك ووجبتك المفضلة الكنتاكي

جميلة يامجرم جميلة (( بكم تبيعها ))

دع أباثامر ينسدح ضحكا وطربا أتدري لماذا ياصاحبي لأن قلبه مُهَفهف

حاولت ياسلطان مشاكستك ولكن أصدقك القول وأقول بكل جرأة وصراحة:y: مابي حيل

على الهوشات وخشية زعل بعض الناس علي:y:

هنا سؤال فقط فأسعفني عن كلمة تطوئس

سلطان سجّل مشرفنا الغالي روحان حلا جسدا في مدرستكم:y:

دمت مبدعا ياصاحبي ودمت نبع ود وحرف مخملي

عبيرمحمدالحمد
25-03-2007, 07:03 PM
وممن يداخل ..:
.
.
مرحباً روحان ..
فرحت بقولك: وممن يداخل ..
فشهيتي اليوم للنقاش مفتوحة ..
فاسمح لي..
.
.
أما اعتراضك على الهشيم, فكأني فهمتُ أنك لم تستسغ أن يسميه هشيماً قبل أن يكون, ويأتي بعد ذلك بأطوار التهشم...
وهذا فنٌّ بلاغي معروف اسمه المجاز المرسل, حيث سمى الشيء باسم ماسيؤول إليه ..
فالعلاقة فيه بين المعنى الحقيقي والمجازي هي: اعتبارُ ماسيكون.
وقد جاء في محكم كتاب الله: إني أراني أعصر خمراً
والذي يُعصر هو العنب, وليس الخمر, وإنما سماه باسم ماسيؤول إليه على سبيل المجاز .
.
.

قلت : أغنيات الورد .. همهمات حنين .. ألا يناسبها : بتنَ .. لغوياً ..!؟
.
.
أما هنا فالفعل (بات) عائدٌ على الحنين لا على الهمهمات والأغنيات, والمعنى بهذه العودة مستقيم نحواً ولغةً .
.
.

أنت في عينيّ ماؤهما
نعم يا روحان ..
حقها الرفع خبراً للمبتدأ (أنتِ) أما الجار والمجرور فمتعلقٌ أفاد الظرفية المكانية لا غير, ولا أظن النصب فيها سائغاً بحال, لأني سأسألك حينها : وأين َ الخبر؟
ألجارُ والمجرور؟؟؟
فما موقع المنصوبِ حين يتم المعنى بالجار ومجروره؟؟؟

.
.
سلطان .. معذرة على الاقتحام
روحان .. أتمنى أني قلت شيئاً مفيداً
.
.
كونا بخير ..

الغيمة
25-03-2007, 09:19 PM
ذبت من الشوق فلو زج بي..
في مقلة النائم لم ينتبه..
لم أجد إلا هذا البيت لكي أعبر به عن إعجابي الشديد..
سأبحث عن قصائدك الأخرى..كي أستمر في ممارسة ذوباني مع مثل هذه النصوص الرائعة..
شكرا لك..
أندريفنا بتروفتش

فارس الهيتي
25-03-2007, 09:43 PM
هشيم أمنية دب الخريف بها
فاصفرّ من عارضيها
ما يشجعني!
جميلة جداً ورائقة
استمتعت بقرائتها
لي سؤال أخي النبيل
كلمة (اطّايرت) هل هي كلمة عربية فصحى
تقديري العالي واحترامي

الشاعر الرجيم
25-03-2007, 09:45 PM
هذه الرائعة تستحق عليها مليون دولار , ولكن قل لي بربك كيف التقطتَ هذه الصورة
(كأن كفّكِ تمحو إذ تودعني) .. الله .. الله
شيخي الفاضل , وأستاذي سلطان الأدب والشعر .. أنت رائع .. رائع .. رائع ...

:::رحيـــل:::
26-03-2007, 01:10 AM
أنصفتكم الأقلام يوم أن قالت..

المـشـاعـر.. نصفها ألمـ.. ونصفها شـاعـر

سلطان السبهان..

..أغنيـات الـورد..
.
.
قصيدة نابضة بصدى الذكرى..برد العمـر..وأحزان الرحيل

مازلتُ أصرخ ..
لكن لستُ أسمعني!

^
^
شعورٌ أتقنتَ تلوينه أخي الشاعر بأبسط ملامح اللغة ضخمة الجوهر والتأثير..

دام بهاء القصيد
رحيــل

سعيدي الحمد
26-03-2007, 02:26 AM
سلطان ايها الأثير

اجدد بين عقد الحروف لثر العبق !

لك التحية

مســـــافر
26-03-2007, 05:44 PM
سلطان ..

وكأن نهراً عذباً مر من هنا فارتويت منه حتى ثملت ..


بحق إن من البيان لسحرا ..

دمت شامخاً ..

مســافر ,,

سلطان السبهان
27-03-2007, 12:58 AM
الأخ الشاعر عبدالرحمن ثامر
وراجعين يادنيا، مرحبا بك في كل زمان ومكان :sd:




خنساء غامد
مرحبا كثيرا ، وفي كل وقت .


الشاعرة صبح
جميل منك هذا ، لاعدمتك أختا .

سلطان السبهان
27-03-2007, 01:10 AM
رندا المكاوية
تسعديني دوما بحضورك أختي الطيبة



الكريم فايز ذياب
بهاء حضورك يفرح أخاك دوماً
دمت والأدب


شاعر أويا
دمت لمحبك ومبهج دوما حضورك .


الأخت إنسانه
شكرا من القلب



أيمن إبراهيم
مرحبا بكاتبنا الرائع
شرف حضورك والله



لأنك تعلم
أبقين لكم جمال قلوبكم وحسن رعايتكم
رعاك الله أختي الكريمة .



الأخت الطيبة عين القلم
شكرا من القلب لحضورك المسعد
ولا أراك الله فراقاً .

موسى الأمير
27-03-2007, 01:32 AM
.
.
مرحباً روحان ..
فرحت بقولك: وممن يداخل ..
فشهيتي اليوم للنقاش مفتوحة ..
فاسمح لي..
.
.
أما اعتراضك على الهشيم, فكأني فهمتُ أنك لم تستسغ أن يسميه هشيماً قبل أن يكون, ويأتي بعد ذلك بأطوار التهشم...
وهذا فنٌّ بلاغي معروف اسمه المجاز المرسل, حيث سمى الشيء باسم ماسيؤول إليه ..
فالعلاقة فيه بين المعنى الحقيقي والمجازي هي: اعتبارُ ماسيكون.
وقد جاء في محكم كتاب الله: إني أراني أعصر خمراً
والذي يُعصر هو العنب, وليس الخمر, وإنما سماه باسم ماسيؤول إليه على سبيل المجاز .
.
.

.
.
أما هنا فالفعل (بات) عائدٌ على الحنين لا على الهمهمات والأغنيات, والمعنى بهذه العودة مستقيم نحواً ولغةً .
.
.

نعم يا روحان ..
حقها الرفع خبراً للمبتدأ (أنتِ) أما الجار والمجرور فمتعلقٌ أفاد الظرفية المكانية لا غير, ولا أظن النصب فيها سائغاً بحال, لأني سأسألك حينها : وأين َ الخبر؟
ألجارُ والمجرور؟؟؟
فما موقع المنصوبِ حين يتم المعنى بالجار ومجروره؟؟؟

.
.
سلطان .. معذرة على الاقتحام
روحان .. أتمنى أني قلت شيئاً مفيداً
.
.
كونا بخير ..

الفاضلة عبير ..

قرأت ووعيت ما أوضحتِ بورك فيك .. زادك الله من فضله ..

ربما أدلّي صنارة سؤالاتي كي أصيد اشتهاءك..!
كم يحلو لي أن أكون صياد علم ..
لا عدمت معرفتك :)

سعيدي الحمد
27-03-2007, 04:07 AM
يا أعذب المستحيلِ ،
اشتقتُ يا وطناً
من الغرامِ بسوطِ اليأسِ
يوسِعُني

لك ومضات مذهلة يا سلطان

ادعو لك بسعة من الوصل

تحياتي

سلطان السبهان
28-03-2007, 12:31 AM
الأخت الشاعرة عبير الحمد
زورة طيبة سحّاء مغدقة
أخوك شاكر هذه الوقفات الجميلة والتي تدل على طول باع في وضع الكف على التضاريس وتحسسها والقدرة على التعبير عن ذلك بنثر مميز .
شكرا من القلب مرتين
مرة لحضورك المميز هنا ، ولإجابتك الموفقة على ما ورد في أسئلة الشاعر الجميل الروحان .

سلطان السبهان
28-03-2007, 12:36 AM
الشاعر الجميل الروحان
أهلا بك دوماً وبحضورك المييز والمبهج
حضرت فأسعدت وسألت ففتحت أبواباً للعلم .
وقد كانت إجابات أختنا عبير في غاية الدقة والجمال ، وبالفعل لو أردت الجواب لما زدت على ما ذكرتْ
فدمتما :)

سلطان السبهان
28-03-2007, 12:43 AM
شاعرنا الجميل عبدالرحمن ثامر
أهلا بك كثيرا وبعودتك التي تصنع الكثير في نفس أخيك .
انسدح يا أخي انسدح فما وضعت الشعر إلا لننسدح في ظله :)
دمت والقادسية .

سلطان السبهان
28-03-2007, 12:53 AM
شاعري وصديقي الجميل خالد الحمد
يامرحبا يامرحبا
نوّرت المكان وتعلم كم تفرحني زورتك وتعليقك ومشاكستك
أما أن هناك ما يستوجب المشكلة فلا تذكره خوفاً من ...فهذا يدل على أنني بريء من تهمتك لي بالجبان وأنك أحق بها ..ياجبان :biggrin5:

أما تطوئس : فهي مأخوذة من الطاووس الذي ينسب له التكبر والغرور وشوفة النفس :)
فالحروف تمر بشفتها متطوئسة كالطاووس ، ويحق لها ذلك فقد مرت بشفتها ...أوليس يحق لها ياخالد ؟
دمت لمحبك

راحل بلا عودة
28-03-2007, 12:58 AM
اخي سلطان ..

.. اعجتني هذه المقطوعة الرائعة ..

.. ورائع قولك ..

.. تعبتُ أجمعُ أشياءً تشتتني
.. وما تشتّت همٌّ ... بات يجمعني

/

.. وجوهُ يأسٍ ... زحامٌ .. ألف ساقية
.. عن ماء مدين تحدوني وتمنعني


.. والعزمُ .. شيخٌ تولّى بعد رحلتِهِ
.. للظلّ ، ما خِلتُه يوماً ... سينفعني !!


.. لكن وصلتُ .. . فضميني فقد بردت
.. أطراف عمري .. . وريح الفقد تدفعني.




/.. بارك الله فيك ايها المبدع ..

........

سلطان السبهان
28-03-2007, 01:04 AM
الغيمة
شكرا لهذاا الحضور المختلف فعلاً
وشكراً كثيراً لزيارتك المبهجة على قصائد أخرى لي
دمت لأخيك .


فارس الهيتي
أهلا بالشاعر الجميل
حضورك مسعد لأخيك طبعا وتعرف هذا .
أما اطايرت فصحية ولا غبار ، من طار ووزنها في القرآن " اثاقلتم إلى الأرض " .

اويس الشمري
28-03-2007, 05:31 AM
أخاف أن أرفع صوتي بقصيدتك فيجاوبني بها ( أجا ) ...!
سلم أجا وسلمت أيها العزيز ...

علي أسعد أسعد
28-03-2007, 11:40 PM
أنت في عينيّ ماؤهما
وفي فمي شدوُ حرف
لايطاوعني

وانتهت الحروف كلها

سلطان سجل عندك
المسكران أنت والخمر

اسير الروح
29-03-2007, 12:10 PM
جميل ياسلطان الزمان

سلطان السبهان
29-03-2007, 05:39 PM
شاعرنا الشاعر الرجيم
مرحبا بك كثيرا في كل مرة نراك فيها
شكرا من القلب ولاستحسانك أثره في القلب .



الأخت الكريمة رحيل
دمتِ ودام تذوقك الجميل
سعدت بمتابعتك وبتوقيعك



الجميل سعيدي الحمد
حضورك مرتين سبب سرور وعلامة حبور لي
شكرا من القلب سيدي





مسافر
أنت ممن نحب حضورهم ونشكر متابععتهم
لاعدمتك أخا .




الأخ الكريم راحل بلا عودة
سرني حضورك أيها المبارك






أويس يابن العم
حضورك تاج ، وسلامي لسلمى وأجا وللقرايا وما حولها




الشاعر الجميل علي أسعد
شاعر رائع مثلك يكون استحسانه مصدر فخر وارتياح
شكرا من القلب فقد أبهجني حضورك .



أسير الروح
وجميل حضورك أخي

ســــاره
30-03-2007, 01:40 AM
فاستمطري الدمعَ
كي يعصيكِ
/..تكرِمةً../
واستنطقي الثغر
/..وصلا../
حينَ يقطعُني


هل ممكن يشرح لي الشاعر معنى هذه الكلمات

ليكتمل المعنى بذهني

تحياتي

من المنفى
30-03-2007, 01:55 AM
جئت هنا لك أعرض مسلما و معجبا ، فوجدت الأخت سارة تقول :


فاستمطري الدمعَ
كي يعصيكِ
/..تكرِمةً../
واستنطقي الثغر
/..وصلا../
حينَ يقطعُني


هل ممكن يشرح لي الشاعر معنى هذه الكلمات

ليكتمل المعنى بذهني

تحياتي

فأحببت أن أتطفل على الشاعر و أوضح ما التبس على الأخت من الأمر ، فالبيت الذي أوردتيه متعلق بالبيت الذي يسبقه و الذي يقول :

أنت في عينيّ ماؤهما
وفي فمي شدوُ حرف
لايطاوعني

فبما أن الحبيبة تسكن في العين وهي ماء العين / الدمع ، و أنها تسكن في الفم على هيئة كلام ، فإن الشاعر يقول لها : حاولي أن تبكيني فلن أبكي لأنك دمع العين ولا أريد أن أذرفك و حاولي أن تجعلينني أتكلم و لن أتكلم لأنك الكلام الذي في فمي . و هي صورة بديعة .

أتمنى أن أكون وفقت في توضح الأمر

سجــى
30-03-2007, 01:56 AM
رائعة بروعتك..
::


دمت لنا سلطان الشعر ..

بعيد
30-03-2007, 02:25 AM
قصيدة إبداع ماشالله
تطوئس<---عجبتني

سلطان السبهان
30-03-2007, 04:24 PM
سارة
شكرا لحضورك وأظن ان من بعدك أجاب جوابا جميلا :)


من المنفى
أهلا وسهلا بك أخي وبالفعل كتبت وكانك صاحب النص
لاعدمتك اخا وطاب حضورك .




سجى
شكرا لك ودمت



لبعيد
أهلا وسهلا بك دوماً .:)

**بسنت**
30-03-2007, 09:51 PM
مساء الشعر ياسلطان
و

مساء زاهٍ ياشاعر
زهوت شعراً فزهت بك قصيدتك هذه
"حديث نفس"
أو أغنيات الورد


واطّايرت شجناً
فالريح تمنحُها
جناحَ طيشٍ إلى الاحباط ..
يرفعني

كيف بالله عليك الإحباط يرفع؟؟كيف!!



دنياً بغيهب أعماقي
تقاتلني
مازلتُ أصرخ ..
لكن لستُ أسمعني!

تجريد غاية في الروعة

فأنت من تصم أذانك عنها وإلا كيف وعيت أناتك أو صراخك

أصراخٌ ياسلطان ولا يُسمع؟؟
إذن هو ضياع .. ضياع ارتضيته
ولا غير




تعبتُ أجمعُ أشياءً تشتتني
وما تشتّت همٌّ ..
بات يجمعني
الله
رائـــع وحسب . .



وجوهُ يأسٍ
زحامٌ
ألف ساقية
عن ماء مدين تحدوني وتمنعني

ألف ساقية لاتغنيك عن ماء مدين
ضحكت هنا
مابه ماء مدين؟؟


لكن


لكن وصلتُ ..
فضميني فقد بردت
أطراف عمري ،
وريح الفقد تدفعني

صورة بلاغية جميلة هنا
أحسنت وزيادة ياسلطان. .



يا أعذب المستحيلِ ،
اشتقتُ يا وطناً
من الغرامِ بسوطِ اليأسِ
يوسِعُني

/

.
.
.
اشتقت والله ..
والدنيا فداك فلا
تبدي هنا وجهَ عذرٍ ليس..
يقنعني

واهاً بنفسي حديثٌ
مَرًّ في شفةٍ
تُطَوئِسُ الحرفَ إبهاراً ..
فيصرعني

.
.

ماهذا ياسلطان لامست جراح المحبين هنا
اشتقت والله ..
والدنيا فداك فلا
تبدي هنا وجهَ عذرٍ ليس..
يقنعني

قناعة شخصية بأن العذر غير مقبول

ومقبول
استقيت لها العذر ولا استقاء
تزاحم اضداد
و
هو الحب ولا غير


لوّحتِ بالكفِّ توديعاً ..
ولا أملٌ..!
كأن كفّكِ تمحو إذ تودعني
بدعةٌ بدعة
أنى استقيتها يامبدع ! !



فديتها
وهي تمحوني وتنثرني
أشلاءَ حبّ
عيونُ الصدقِ تدْمَعُنِي

حال المحبين دوماً
العطاء والعطاء



رحلتِ
لا ..
أنت في عينيّ ماؤهما
وفي فمي شدوُ حرف
لايطاوعني

فاستمطري الدمعَ
كي يعصيكِ
/..تكرِمةً../
واستنطقي الثغر
/..وصلا../
حينَ يقطعُني

أيُ معانٍ رائعة صورتها لوحتك البهية

وهنا ماذا عساي قائلة؟؟
شعر رقراق
أبيات عذبة
بديعة مبدع
ولاغرو
فهنا سلطان أزجى حروفة
هنا ذكرت قول شوقي. .

وَأَحبابٍ سُقيتُ بِهِمْ سُلافًا" "وَكانَ الوَصلُ مِن قِصَرٍ حَبابا
وَنادَمنا الشَبابَ عَلى بِساطٍ" "مِنَ اللَذاتِ مُختَلِفٍ شَرابا
وَكُلُّ بِساطِ عَيشٍ سَوفَ يُطوى" "وَإِن طالَ الزَمانُ بِهِ وَطابا
كَأَنَّ القَلبَ بَعدَهُمُ غَريبٌ" "إِذا عادَتهُ ذِكرى الأَهلِ ذابا

فلا تحزن ولاتبتئس
هي الحياة لم تطب لغيرنا ولن تطيب لنا


ودمت في رعاية الله


وكل الود

سلطان السبهان
30-03-2007, 11:01 PM
الأخت **بسنت**
أهلا بك أختي وبحضورك المبهج دوماً وبالفعل تأملاتك في نصوصي ونصوص باقي الاخوة رائعة وموفقة ، فلك شكر جزيل .
بالنسبة لجناح الطيش ..
فقد كان الشاعر يتخيل أنه في مرحلة تحت الاحباط !
فجميل أن يرتفع ويرى أنه مكسب أن يكون يصل لدرجة الاحباط :)


شكراً دوماً بحجم اجتهادك وعطر حضورك أختي الكريمة .

التونسي
31-03-2007, 01:44 AM
عمنا سلطان!!
أنا أعتقد أن القصيدة الموفقة هي التي تثير الكثير من الأسئلة وتفتح الشهية لحوار ثري معمق !!
وقد أبهرتني قصيدتك جماليا بقدر ما أثارت في ذهني وذائقتي من الأسئلة!!
أسئلة تخص تخير واستعمال بعض الألفاظ و الصور الشعرية!!التي أعتقد أنه ربما تم إقحامها إقحاما في القصيدة إما للضرورة الشعرية أو لغير ذلك من الأسباب!!ولأنني لم أتعامل معك قبل اليوم ،فإنني أخشى أن تكون ممن لا يستمرئون النقد !!فأقع في ما وطنت النفس على تجنبه !!
على كل حال أيها العزيز ،أنا أتابعك بكل تقدير..
وياليت يستمر النقاش اللغوي حول:أنت في عينيّ ماؤهما
فأنا غير مقتنع بتخريجة الأخت عبير،إذ أنني أميل إلى اعتبار [ماؤهما]بدل جزء من كل،مثلما نقول :قرأتُ القصة عنوانهاوالماء كما تعلم جزء من العين!!وقد أكون مخطئا !!
وأنا بصدد البحث عن بيت شعري أذكر أن صاحبه اعتمد فيه تركيبا يشبه هذا التركيب،وأرجو من بقية الإخوة مساعدتنا بما برونه بخصوص هذا التركيب
ولا يخفى أن الصورة كما تعلم مكررة ،ولا أعرف أن شاعرا استعمل ماء العين في المثنى ،،

تقبل إعجابي وتقديري ،ولي عودة مفصلة إن وجدت الحوار مثمرا ومفيدا
أخوك الطيب الجوادي

حادي الأرواح
31-03-2007, 03:47 PM
سلطان


توقف عن المشاركة !















لا يخرب الرقم المميز 777

:)

سلطان السبهان
31-03-2007, 06:50 PM
الاستاذ التونسي

أهلا وسهلا بك أخي الكريم وبارك الله بقصيد جمعنا بك ..
لا ياسيدي لاظن ، بل تأكد انني أهتم كثيرا بـ / للردود الفاحصة والمناقشة والتي تصنع مكاناً جميلاً في جو من الاحترام والتقدير .
أخي بالنسبة لجملة : أنت في عينيّ ماؤهما ..
ومقارنتها بـ : قرأت القصة عنوانها ..
فبنهما فرق كبير ..
وانت تعرف أن البدل يغني عن المبدل منه ويسد مسده ، فأنت تستطيع ان تقول :
قرأت القصة عنوانها
و : قرأت عنوان القصة .

فصحت البدلية ، بينما تقول :
أنت في عينيّ ماؤهما
لكن لاتقول :
أنت في ماء العينين ..
بل قصد الشاعر هنا : أنت الماء نفسه .
ولو قصد الشاعر أنت العينان ماؤهما لصح ظنك في بدليتها :)
فليست بدلاً أبداً .

أتنى أن أكون وضحت الفرق ، ومثلك لبيب ، وإلا فسأزيده توضيحاً .

ومرحباً بك في كل وقت أخي :)

سلطان السبهان
31-03-2007, 06:51 PM
حادي الأرواح

:(












خرب الرقم

خالد الحمد
31-03-2007, 08:38 PM
سلطان مساء الورد

اسمح لي فقط مداخلة ولن أعود:y: لأني أكره أي نقاش في النحو

حبيبي سلطان أنا فهمت أنك جعلت الحبيبة ماء العين من عظم قدرها وحبها

والماء جزء من العين وعليه أنا أفضل بأن تجعلها بدلا لأن سياق المعنى يقول ذلك

على حسب فهمي طبعا:y: وعليه أفضّل أن تقول:

أنتِ في عينيّ مائهما

وإن شئت كما جعلتها خبرا ل ((أنت)):y:



الأمر سهل ياسلطان ولك فيها مخارج كثيرة فاختر ماشئت وأنت سيّد قصيدتك

لكن طعني هالمرة خلها بدل جزء وبعض من كل:y: علشان حلاوة المعنى يابيه

يالله سلطان أفوتك بعافية:y:

عبيرمحمدالحمد
31-03-2007, 10:55 PM
على حسب فهمي طبعا وعليه أفضّل أن تقول:

أنتِ في عينيّ مائهما
.
.
أبا عليّ .. أبا عليّ .. يااااا أبا عليّ ..
أهكذا صارت أجمل؟
كانت عمدةً فصارت فضلة
وكانت مرفوعة الهامة فجررتها
وكانت سيدة المكانِ فصارت جزءاً/ شيئاً ذائباً في سيّده .
مارأيك أنت ؟ أيهما أجمل ..
أن تشبه أحدًا بالعسل الماذيّ (سارقتها منك) أو تشبهه بشيء مغموسٍ في العسل ؟؟؟؟؟؟
أيهما أبلغ في التعبير عن الحلاوة؟)k

وبعدين خالد بالله
اش عاجبك فيها وهي بالكسرة .. حتى نطقها صار شين ..f*
مائِهِما ..وع .. مو حلوة أبد:confused:


سلطان ..معليك من أبو علي خلها على حالها .. تراها كذا ولا أروع ..:biggrin5:

السنيورة
01-04-2007, 01:59 AM
أخي سلطان
تحية لك بحجم جمال قصيدك
أتعلم؟؟؟:)
أني إذا قرأت لك أعرف أن الشعر العربي الفصيح بخير

لوّحتِ بالكفِّ توديعاً ..

ولا أملٌ..!

كأن كفّكِ تمحو إذ تودعني

تصوير رائـــع وخيال خصب
إعجابي بقصيدتك هذه بحر لاساحل له
لاعدمناك..
وكل الود..

سلطان السبهان
02-04-2007, 02:11 AM
الشاعر الجميل خالد الحمد

أولاً أنا أعرف أن ( ماؤهما / مائهما ) في الوزن سواء ، ولا إشكال عندي .
لكن أعارض بشدة أن تكون بدلاً ..

خيّرك الله في أمرين يا أبا علي :

1 ) تسأل الشيخ بتاع الجامعة صديقك .
2 ) تعرب لي ( أعجبني في الدار أثاثها ) ( قرأت من القصة عنوانها ) !
هل ستجر الأثاث ، العنوان ؟؟


بخ بخ يا أبا علي الغالي .

سلطان السبهان
02-04-2007, 02:21 AM
الشاعرة عبير الحمد
أشكرك ، وخالد تعرفينه جيدا يا أختنا مثلي تماماً يحب المشاكسات :)
دمتما وما أجملكما في ساحات سيبويه :)

سلطان السبهان
02-04-2007, 02:23 AM
الأخت الكريمة السنيورة
أهلا بك وأسعدني استحسانك رعاك الله
شكراً جزيلاً لاعدمتكم .

خالد الحمد
02-04-2007, 07:31 PM
الشاعرة المبدعة عبير الحمد

على رسلكِ ياأخيّة فوالله نصب سفر أودى بي إلى غبّة البدلية حتى طفقت

ألوك اللغة لوكاً :y:

اعذري جهل أخيك وإفراطه في أمره عندما خالف النجعة

أستغفرُ الله من ذنبي ومن سرفي
................. إنّي وإنْ كنتُ مستورا لخطّاءُ


أخي الحبيب سلطان الشعر

رحم الله شيخنا عبدالقادر الجرجاني فلقد لعبتُ في نظريته: نظرية النظم

عسى الله أن يعفو عني والحق ماقلت ياسلطان وماقالت الأخت عبير لا بدل فيها

وقد ذكرت ياسلطان مثالين واضحين كفلق الضحى وجميلين حتى أفقت من غيبوتي:y:

دع عنك هذياني وارأب صدع أخيك وزلّته

دمتما شعاع علم

ودمنا كل يوم نتعلّم حرفا لنسمو بالعلم

سلطان السبهان
03-04-2007, 12:46 AM
الشاعر خالد الحمد
يا أخي أنت رائع وانا بيني وبين نفسي قلت مستحيل تفوت على أبي علي .
الحمد لله انك كنت عند حسن الظن وإلا ...
وأتمنى ان أكون عند حسن ظنك .
دمت

الطاهي
03-04-2007, 01:10 PM
الجهلُ في درك الحماقةِ أهوجُ :er:

سلطان السبهان
03-04-2007, 02:36 PM
فاخرج من المضمار يامن تعرُجُ :gh:

محمد شتيوى
03-04-2007, 05:03 PM
يا ( طاهى ) الأشعار أنت المُحْرَجُ :biggrin5:

ضباب
04-04-2007, 03:00 PM
سلطان ..

دائمـا ً أنت مصوّر بارع
و موسيقي مذهل

كـ قوس ٍ قزح ٍ أشعارك

عبيرمحمدالحمد
04-04-2007, 08:02 PM
خالد الخير
.
.
حصل خير !
وليس والله بجاهلٍ من يطلبُ العِلم, وإنما كلنا لهذا, وأهمّ شيء أنك حين أعدتَ تأمُّلَها (رائقًا) نظرتَ منها إلى ما خَفِى ولطُفَ سببُه!
فأقم الحدّ على الساحر !!:biggrin5:
.
.
دمتَ.. يا ساميَ الأخلاق يا عليَّ النفس
وسلااااامة الأسفار:)

مـاجـد
04-04-2007, 09:24 PM
تعبتُ أجمعُ أشياءً تشتتني
وما تشتّت همٌّ ..
بات يجمعني





الله عليك يا كبير .. كبير حرفك يا سلطان !!

ورائع ..



لوّحتِ بالكفِّ توديعاً ..
ولا أملٌ..!
كأن كفّكِ تمحو إذ تودعني


تميز وفن ..


كل الود

أسفـار الحـرف
04-04-2007, 09:44 PM
الأخ الفاضل سلطـان !!

حروفك آية من آيات التميـز الذي قل ما نجده !

أبدعت إلى أن :
حل الصمت كنفي !

دمت ودام القلم

m.b.i
06-04-2007, 05:16 AM
أيها الشاعر الكبير..
اعذرني..فأمام قامةٍ بهذا الشموخ..
وقصيدةٍ بذاك العنفوان ..
وشاعرٍ بتلك الإستثنائية..
تغدو كلمات المجاملة والإعجاب أقربَ إلى الإهانة..
لذلك رأيت الصمت في حرم هذا الجمال ..جمالا وتعبيرا.
أُ هديك بيتَ المتنبي :
(تجاوز قدرَ المدح حتى كأنه
................بأحسن ما يُثنى عليه يُعابُ!).

جريرالصغير
06-04-2007, 11:58 AM
سلام عليك أيها المنشد أحلامنا صنوبرا

وصباح يليق بمحياك الجميل وقلبك الأبيض

كل بيت كمثل ظله ارتواء يا سيد اليراع

وقصيدة تعذبت

حتى استزلها القلب ارتواء ورشفا

لوّحتِ بالكفِّ توديعاً ولا أملٌ!
............... كأن كفّكِ تمحو إذ تودعني

وقد أقف معجبا كما وقفوا هنا يا سيدي

وإن في بيت لمجالا لحديث ربما يطول يا سلطان

ولست أزعم أن فيه كسرا

ولكنه في اتباع منك لخطأ مشهور

ولا أشك في أنك تعلمه

وإنما الأمر في أي السبيليبن نتبع يا شاعر

فإني أراك مدرجا في لائحة المتهمين بــ

خطأ مشهور خير من صواب مهجور

والبيت كما أثق أنك تعلم هو :

ياأنت يا أغنياتِ الورد في أذني
................. وهمهماتِ حنينٍ بات ينزعني

كرم الله وجهك .

محمد غطاشة
07-04-2007, 01:08 PM
ظاهرةٌ شعريّةٌ أنت يا سلطان
ما أجملك..!!
زادك الله بسطةً في العلم والرزق

... شِـ راع
.

سلطان السبهان
09-04-2007, 01:03 AM
شكرا ضباب لحضورك هنا
مسعد هذا



محمد شتيوي
دمت لأخيك





ماجد
مرحبا بك وهاقد زان المكان بحضورك




أسفار الحرف
بل حضورك المشرق زادني اغتباطا ..دمت .



m.b.i
شكرا من القلب أخي
أخدجلني حضورك المتواضع ..دمت لمحبك .



الغالي شراع
بل أنت والله الكبير بتواضعك وخلقك
لاعدمتك أخي ودمت .

سلطان السبهان
09-04-2007, 01:25 AM
الأديب جرير الصغير

مرحباً بك يا أستاذ في صفحة انتظرتك طويلاً .
لن أطيل الترحيب فمكانه في غير هذه الصفحة ولعلي أوضّح مافهمتُ من تعقيبك الجميل .
وآمل ان توجهني إن كان مافهمتُه هو المراد أو لا ..
فهمت يا سيد الحرف والأدب أن كلمة " أغنيات " يجب أن ترسم بتشديد الياء " أغنيّات "
بناءً على أن مفردها " أغنيّة "
ومثلها أمسية وأحجية وأمنية !
وهذا يلزم منه اختلال الوزن ..إن لم نجد للتخفيف وجهاً صحيحاً .

أستطيع أن أجيب الآن وأقول أن تخفيف المشدد ضرورة سائغة مشهورة
لكني منذ وقت أبحث في وجه صرفي صحيح لذلك لاسيما وقد قال لي أحد النحاة إن هذه الكلمات يصح تخفيفها في حال جمعها ...ولم يملك مستنداً في ذهنه وقتها ..

لعل لي ولك عودة هنا يا سيدي
ودمت .

عمر بك
09-04-2007, 08:52 PM
كما عهدتك رائعاً في كل حرف تنطق به ..

دم كما أنت وأكثر

تحية

سلطان السبهان
12-04-2007, 03:09 AM
K.S.A
الروعة حضورك وكلماتك الطيبة
لاعدمت فضلك .

محمد الحريري
12-04-2007, 03:53 AM
سماء
وروحان ...
إلى
حين تلويحة كف .!!
.
.
.

أخادع النفس والأيام ...

تخدعني
والذكريات على نفسي...
توزّعني


أسقي ودادكِ
في قلبي وأكلؤه
وفيكِ للصيف والنسيانِ..
أزرَعُني


/


هشيم أمنية دب الخريف بها
فاصفرّ من عارضيها
ما يشجعني!


واطّايرت شجناً
فالريح تمنحُها
جناحَ طيشٍ إلى الاحباط ..
يرفعني


دنياً بغيهب أعماقي
تقاتلني
مازلتُ أصرخ ..
لكن لستُ أسمعني!


تعبتُ أجمعُ أشياءً تشتتني
وما تشتّت همٌّ ..
بات يجمعني


/


وجوهُ يأسٍ
زحامٌ
ألف ساقية
عن ماء مدين تحدوني وتمنعني


والعزمُ :
شيخٌ تولّى بعد رحلتِهِ
للظلّ ،
ما خِلتُه يوماً ..
سينفعني !!


لكن وصلتُ ..
فضميني فقد بردت
أطراف عمري ،
وريح الفقد تدفعني


/


ما أنتِ إلا ..
سؤالٌ مدّ في خَلَديْ
/..سرابَ أجوبة../
بالوهم تشبعني


ياأنت ..
يا أغنياتِ الورد في أذني
وهمهماتِ حنينٍ
بات ينزعني


يا أعذب المستحيلِ ،
اشتقتُ يا وطناً
من الغرامِ بسوطِ اليأسِ
يوسِعُني


/


.
.
.
اشتقت والله ..
والدنيا فداك فلا
تبدي هنا وجهَ عذرٍ ليس..
يقنعني


واهاً بنفسي حديثٌ
مَرًّ في شفةٍ
تُطَوئِسُ الحرفَ إبهاراً ..
فيصرعني


.
.
لوّحتِ بالكفِّ توديعاً ..
ولا أملٌ..!
كأن كفّكِ تمحو إذ تودعني


فديتها
وهي تمحوني وتنثرني
أشلاءَ حبّ
عيونُ الصدقِ تدْمَعُنِي


/


رحلتِ
لا ..
أنت في عينيّ ماؤهما
وفي فمي شدوُ حرف
لايطاوعني


فاستمطري الدمعَ
كي يعصيكِ
/..تكرِمةً../
واستنطقي الثغر
/..وصلا../
حينَ يقطعُني
ما كل ما تتمنى النفس يرفعني
أو قلت ويحك يا دنيا فتسمعني
هي الأباطيل تنحو كيفا اتفقت
ألفاظها وبيان الصدق يتبعني
مهما استعضنا بليت القلب نسعفه
لكنه بانتقصاص العمر يجمعني
يا من سكبت رحيق الشعر منتعشا
كف الضحى فبأي اللحظ تصرعني
سطان ما زخرف الألفاظ تنجدني
فالحرف ملكك ، والتصوير يخدعني
الآن معترف بالفضل أرفعها
رايات حبك فوق الغيم ترفعني
ــــــــــــــــــــ
تحياتي لك

قبرالشر
12-04-2007, 03:51 PM
قرأت هذه القصيـدة أكثـر من عشـر مرات .. في كل مرة ينبـع لي معنى جديـد , ولكنها ورغم جمالهـا تعتبـر فريـدة من نوعهـا وفي لغتهـا فالخطـاب من الذات الى الذات , والفلسفـة الروحيـة خلابـة في ثنايـاها ,ومارأيت ابـداع شعـر مصحـوب بفكـر كهـذا ,وفي كل مرة ينضـج !

الى الكمـال ياسلطـان !

سلطان السبهان
12-04-2007, 05:48 PM
الشاعر الكبير محمد الحريري
أهلا بالشلال كما يحلو لي أن أسميك
وزانت بك الأفياء أخي وأستاذي ، وزينت مشاركتي بإطلالتك لاحرمنا منك

سلطان السبهان
12-04-2007, 05:52 PM
الجميل قبر الشر
صدقني رأيك بالنسبة لي شيء كبير اهتم به وأسعى لنيل استحسانه
دمت لمحبك :)

حاتم الشولي
12-04-2007, 06:13 PM
عند جمال الكلمات
يكون الصمت اوع من اي شيء

سلطان السبهان
15-04-2007, 12:13 AM
الأخ الكريم حاتم الشولي
شكراً من القلب لحضورك البهي
دمت بمودة :)

سلطان السبهان
15-04-2007, 12:18 AM
الأستاذ جرير الصغير
لولا أني وعدت بالعودة للمسألة لما رأيتني هنا :)
فلقد والله أعياني البحث ، وأخوك ممن يهزمه دوماً الصرف !
أكرهه للتعب الحاصل للباحث فيه .
كان حديثنا عن : أغنية / أغنيّة ..هل هي بتخفيف الياء كما هو المشهور أو تشديدها ؟!
لم اجد إلا هذه النتفة ، وعليك الباقي :)
قال في القاموس المحيط :
وبينهم أغنية كأثفية ويخفف ويكسران: نوع من الغناء .
وهو مشار إليه في حاشية لسان ابن منظور .

ودمت :)

فلاح الغريب
17-04-2007, 02:16 AM
.


قلَّ أن أقرأ لشاعر نصّاً شعرياً عدة مرات لابتكاره وانسيابه وروعة .
أظن نصوصك يا سلطان على رأس هذه القائمة ..

فصباح الورد من تبوك الورد .


.

ساخر بلا حدود
17-04-2007, 08:32 AM
..

أسألُ اللهَ أنْ يُعينَنِي على تَحَمُّلِ إِعْجَابٍ يَكَادُ يَنْفَجِرُ بِدَاخِلِي تُجَاهَ نَسْجِ بَنَانِكَ

..

تعبتُ أجمعُ أشياءً تشتتني
وما تشتّت همٌّ ..
بات يجمعني

..

وَهَلْ تَظُنُّهُ سَيَتَشَتَّتْ ؟!

..

للهِ دَرُّكَ أُسْتَاذِي

..

رانيا منصور
17-04-2007, 11:45 AM
سلطان..


كأن كفّكِ تمحو إذ تودعني


ما أبهى هنا!

رائع!

shahrazed
16-06-2009, 07:55 PM
من..أينَ..لي..بعبارة..شكرٍ..تليق..بشَدْوكـ..؟!!
لــقرائتي..لما..أُريقَ.. من ..إرتقااء..!!
لك..على..ذلك..
أجزل..الشكر..وَ..أنْبَله..!!

وآمل أن لا يجف مدادك...!!

/


\

/





كن بخيرا....!!!

احمدعيد
17-06-2009, 03:18 PM
مصافحة تعانق هذا الشامخ أبو عبدالرحمن

سلم بنانك وشكراً لأحساسك المتناثر من هذا الإبداع

وقسم بالله أنك شاعر من الوزن الثقيل ..

واسمحولي أن أسميه ( متنبي هذا العصر )

وتقبل مروري

الامل المفقود
18-06-2009, 03:28 PM
موضوع جميل رائع ارجوتقبل مروري ورود رائعة اغانيها

بقية راحل
07-07-2009, 11:58 PM
ابهرتني اليوم كما هي عادتك في كل فصيدة


هنا في هذا البيت قد اغربت اللفظ في قولك تطوءس

تُطَوئِسُ الحرفَ إبهاراً ..
فيصرعني


تقبل نقد معجب

الدربيل
07-08-2009, 05:54 PM
تصدق ما كنت اتوقع فيه مثلك بالموقع !!

اشكرك جدا

طيف حياتي
01-09-2009, 05:02 PM
حين تنثر حروفك

يطرب الورد

والهم يرحل

يتصدع الخوف

ويلتوى نعاس الدهر

أشتم زهور الزيزفون

وندى تراب الجبل

لبست حروفك

فزارتني السعادة

والقلب أزدهر

طيف حياتي

الآسي..,
01-09-2009, 10:45 PM
ياأنت ..
يا أغنياتِ الورد في أذني
وهمهماتِ حنينٍ
بات ينزعني
,

مالي وولورد ..
كنت بخير الى أن قرأت أبياتك..

مالي وللآسى..
آخ.............

::
سطان ألف تحية لكَ وحدك

محسن شاهين المناور
18-12-2009, 11:34 PM
أخي الحبيب سلطان السبهان
ضيف جديد أنا هنا واشتقت أن أشم
عبق الورد فصادفتني رائعتك هذه . . فقد كنت سلطان الحرف
والقلوب معا
محبتي أيها الجميل

الزهر الربيعي
22-03-2010, 11:33 AM
بحر ولله درك ....

ما شاء الله عليك....الصمت أبلغ أن أنطق بكلمة تعبر عن ما يكنة صدري من نقد

دمت بود

مال
27-03-2010, 09:25 PM
ذبول إلى أن نعود


حقيقٌ هذا شعر جميل

لا اكثر

شاآعر المشاآعر
11-05-2011, 06:11 PM
لله درك ماهذا القلم اللذي تمتلكه .. ؟ !