PDA

View Full Version : فصول الخطايا !



محمد التـركي
27-03-2008, 10:11 PM
فصول الخطايا !




حينما تصبح الأماني
هَـــــــــــدَايـا..


وترى الحلمَ منّةً
كالعطــــــايا




انزع الــوهــم
واخلع الزيف و اصمتْ ..


هكذا .. تنتهي
فصـولُ الخطــايا




لِمَ تمحو
عن الطريق سـرابا ؟


وبعينيك للسراب
بقــــــــايا !




كل قصرٍ بنيته
من خيال ..


حسن ظنٍّ
بما حوته النــــــــــــوايا




أطفئ الشمعةَ
البريئةَ باتـت ..


من لياليك
تستمــــدُّ الــــرزايا




قاتلت جُنحَها
تصونُ ضــياءً ..


صَهَرَت فوقَ راحتيها
الحنـــــــــــــــايا




خالط الشمع دمعها
يا لبؤس .. !!


فاق من فرطه ..
خيال الحكايا .. !




من تقاضي أيا فؤاديَ
.. مهــــلاً.. !


أنت والنفس ُ
والحياةُ القضايا




كيف أقتصّ .. منكِ ..
نفسي لنفسي .. !


آخذُ الثارَ
من دمي لدمايا ؟!




ظلْت أرنو
إلى الطريق كئيبا..


لم أجد فيه ..
بعد عمر سوايا !




بينما ترتدي
الحياةُ وجومًا ..


ترتـــدي
سترةَ الجفاء البرايا




حينها آثر السكوت
و أقصـــــــر ..


هكذا تنتهي
فصول الخطايا



تحياتي ..

أفيض عطرا
28-03-2008, 06:44 PM
*
*
*
هُنا سأقف فأنا
بين نص ٍ ثريّ
شكرا ًلك َ
محمّد
*
*

منى عامر
28-03-2008, 08:27 PM
((لِمَ تمحو
عن الطريق سـرابا ؟



وبعينيك للسراب
بقــــــــايا !





كل قصرٍ بنيته
من خيال ..



حسن ظنٍّ
بما حوته النــــــــــــوايا))
أكثر من شكرا ... جمالك لا يوازيه شكر .

أبو جود
28-03-2008, 08:55 PM
بوركت..
ولك تحياتي وتقديري...

زهير يونس
28-03-2008, 10:10 PM
جميلة والله..

اعجبتني.. كثيرا..

زهير يونس

الأستاذ محمد
28-03-2008, 10:24 PM
لا زال للشعر بقيه
وللمجد مشوار طويل
أراك وضعت قدميك على أول عتباته
لن أبالغ
ولن أقسو
بينهما سأقف
لأني صديق
وأعرف ماذا يريد الصديق

طامح
28-03-2008, 10:29 PM
جميلة جداً شكرا لك . صور رائعه

محمد التـركي
01-04-2008, 12:58 PM
أفيض عطرا ..

وقفت فأثريت المكان بعطرك ..

شكرا لك ..

السنيورة
01-04-2008, 06:59 PM
جميل يامحمد..
شكراً لك
.
.

عبدالرحمن ثامر
03-04-2008, 02:10 AM
طيب يا محمد

هناك تأمل كثير
هناك تفكير
وشاعرية

أراك تعمل ذهنك في الحياة قبل أن تفكر في قصيدة

وتأتي القصيدة لتترجم بعض ما كان

رغم الجمال ...
أجد ان لديك أجمل , حتى ولو كان في الغيب

فاترك عنك البخل قليلا .... محمد

(لا تأخذن حلم الصبا سخريَّا)

محمد التـركي
03-04-2008, 04:37 PM
منى عامر

لك الشكر ولا أظنه يوازي جمال مرورك ..



أبو جود

بورك فيك عزيزي ..
ولك التحايا العطرة ..

محمد التـركي
03-04-2008, 04:39 PM
زهير يونس

الجميل حضورك .. و إعجابك فخر لي ..

كوابيس وطن
03-04-2008, 04:47 PM
لم ينبغي ان اقطع مترا للقاء الاتي..

محمد التـركي
03-04-2008, 04:55 PM
الأستاذ محمد ..

ظللت أقول هو .. كأنه هو .. !
إشارتك واضحة .. لعلي أهتدي قريبا ..

تحياتي ..

محمد التـركي
03-04-2008, 04:57 PM
طامح ..

و جميل جدا مرورك عزيزي ..



السنيورة ..

الشكر لك ..

تحياتي ..

محمد التـركي
03-04-2008, 05:02 PM
الشاعر الرائع : عبدالرحمن ثامر ..

سرني كثيرا أن حضرت ..
تحليلك يبدو منطقيا .. وما المعاني سوى معطيات الحياة ..

لم أكن لأبخل يوما .. و أعدك بها .. :)

شكرا أبوثامر ..

محمد التـركي
03-04-2008, 05:04 PM
كوابيس وطن

ينبغي أن تقطع أميالا لكتب الإملاء ..

تحياتي ..

كوابيس وطن
03-04-2008, 06:09 PM
اوه عزيزي,معدرة للمثر فهو غجري..ومعدرة للهمزة فهي لا توجد لدي...صدقت,هل تعلمني

محمد غطاشة
03-04-2008, 10:26 PM
خالط الشمع دمعها يا لبؤس .. !!
فاق من فرطه .. خيال الحكايا .. !

من تقاضي أيا فؤاديَ .. مهــــلاً.. !
أنت والنفس ُ والحياةُ القضايا

كيف أقتصّ .. منكِ .. نفسي لنفسي .. !
آخذُ الثارَ من دمي لدمايا ؟!

توقفتُ مصفّقاً عند هذه الأبيات وعند غيرها من الجميل
للشعر هنا عمقٌ غائرٌ .. في النفس كما في المعاني
وبحاجةٍ للتدبر كثيراً
.
شكراً للكثير الكثير يا محمد
.
زادك الله بسطةً في العلم والرزق
محمد غطاشة
.

الخطّاف
03-04-2008, 10:53 PM
..
لذيذة وعميقة !
أحييك أخي محمد .

.

سامي البكر
04-04-2008, 12:10 AM
المبدع
محمد التركي
أحرف كالسلسبيل الرقراق
ينطف شعرا أنقيا جذابا
سعدت بارتشاف رحيقه

لك التقدير

محمد التـركي
08-04-2008, 05:48 PM
محمد غطاشة ..

شاعرنا المتألق .. يشرفني كثيرا مرورك و إعجابك ..

لم يزل رنين أحرفك في قلبي ..

دمت بخير عزيزي ..

الخطاف ..

ولك التحايا العطرة .. شكرا لك ..

محمد التـركي
08-04-2008, 05:52 PM
سامي البكر

أنا أسعد بحضورك عزيزي سامي ..

زدت القصيدة بهاء ..

تحياتي ..

الأمير نزار
08-04-2008, 09:04 PM
إذاً :
فهنا وجدت شاعرا رائعا
تحية وننتظر المزيد من الجمال أيها الشاعر الشاعر
الأمير نزار

محمد التـركي
15-04-2008, 01:40 AM
حياك الله أيها الأمير ..

يسرني قربك دائما ..

تحياتي ..

مختنق
15-04-2008, 04:28 PM
حينما تتعب الخطى تتوجه....
إلى حيث اعتقادها بوجود الراحة؟؟!!
وحينما تتعب النفس...
تركن للقلم...علها تجد المتسع...
القصيدة تلك التي كتبت...
واثقة..؟؟
قوية..؟؟
صامتة..؟؟
متحدثة..؟؟
بل هي كل هذا واكثر...
اورق وابدع وهات المزيد:buba:

ربما أعود .. !
16-04-2008, 12:37 AM
أيها الراحل حيث لا شيء سوى .. الندى الواجم على صفحة وردة ذابلة .. قتلتنا ثم تركت أحرفنا تنزف حيث لا شيء سوى .. التجاعيد الغائرة في لوحة صمتنا

آه منك يا محمد .. أسكب كثيرا من هذا فقليله يسكر فلا جدوى من الحرص على عقولنا .

محمد التـركي
23-04-2008, 05:03 AM
مختنق ..

حضورك عزيزي

مشرف .. ؟؟
ممتع .. ؟؟
مؤنس ؟؟

بل كل هذا و أكثر ..

شكرا لروحك العذبة ..


ربما أعود ..

آه أيها العزيز .. قاتل غيابك عنا .. فعدنا بلقاء يحيينا ..
سعدت بمجيئك و آنسني جميل أحرفك .. غير أن بضاعتي ما ترى .. ولو ملكت غيرها لجئت بها ..

شكرا لك ..