PDA

View Full Version : وتــــد



كاتب مُـلهم
05-04-2008, 11:13 PM
وتد
ممسكاً بنا يهرول الزمن بكل سرعته إلى الآخرة
كثيراً ما حاولت الفكاك منه وفشلت
أصبح الوقت يقاس باليوم , انخفضت قيمة الساعة فلم تعد جديرة بقياس الوقت في عصر السرعة
كلما رصدت الآثار التدميريه لإعصار الوقت على يابس عمري عاجلته بوتد!
وتد يوقف المتحرك وينعش الثابت
وتد يحفظ ماء الوقت من التسرب والهدر
وتد أو وتر ... ركعة ترويها دقيقة من قراح عمرك فتورق حديقة غناء واسعة مسيرة ليلة كاملة!




أرقام
كثيراً ما اكتشف الإنسان ألآت وكثيراً ما استعبدته هذه الآلات
الآلات التي صنعناها لتحاصرنا وتقتلنا
أو لتحولنا إلى أرقام وتنزع من لغتنا عواطفها
شاهد الأخبار واقرأ الصحف ستصفعك الأرقام ( مقتل مائة وعشرين فرد في العراق ... , حادث يودي بحياة خمسة أشخاص ... , .... ) ولا شيء بعد ذلك
لن يحدثك احد عن الإنسان كل رقم من هذه الأرقام حالة خاصة شبكة معقدة من المعارف والمصالح والمشاعر الم وحزن وفرح وطموح و أحباب و ......
هكذا انتهوا مجرد أرقام نقراها بسرعة أو نتجاوزها لرؤية الإعلان.. دون أي تعاطف
وكيف نتعاطف مع رقم جرد من إنسانيته!
ستة مليار ...
لم يحدث ان كانت الأرض بهذا الازدحام الرقمي لعل ذلك هو السبب




اعدام كتاب
اعتبر نفسي قاري جيد , كما اني محترم جداً في تعاملي مع الكتب!
فانا اعامل الكتاب كسيدة راقية رقيقة المشاعر
لم يحدث ان عاملت كتاب بخشونة
ولكن
لا شيء ثابت في الحياة هكذا علمتنا التجارب
فبعد شرائي لأحد الكتب و قراءته فوجئت بـ ..... قيامي بإعدام كتب!!
كان ذلك الكتاب هو كتاب ديوان شعري لـ " السفيه " ادونيس وعنوانه : تنبأ ايه الأعمى
فقد اخرج مافي نفسي من تقزز لم تستطع كل القمم العربية على اخراجه
ولعل الفائدة الوحيدة لتلك الاوراق البالية فكريا هي تنفيس الغضب عني


قد يكون للحديث بقية ....

wroood
06-04-2008, 04:06 PM
في البداية وجدت الآلة لخدمتنا والآن تحولنا نحن الى خدمتها..
جميل
وبانتظار البقية..

Abeer
07-04-2008, 04:26 AM
ومع ذلك فأنتَ لا تعدم الفائدة من قراءة " كتاب " - أي كتاب - ، إذ يكفي من الكتاب السيء أن يُعلمك بأنه سيء !
كثيرة هي الأشياء التي أعملتها قراءة ذلك الكتاب في نفسك
كثيرة هي الأشياء التي حدثت ما بين قراءة الكتاب وبين الحكم عليه بأنه " سيء " !

/ و لا ريب : أن تلكم الأشياء مصنفة على أنها " جيدة " !




تحيتي لك .


.

كاتب مُـلهم
08-04-2008, 04:53 PM
في البداية وجدت الآلة لخدمتنا والآن تحولنا نحن الى خدمتها..
جميل
وبانتظار البقية..

شكراً على التشجيع :kk