PDA

View Full Version : رمز شقاوتي!



مثال
25-04-2008, 09:30 PM
السلام على من اتبع الهدى:)
..
..
أهديتها لطيور الوادي
للشمس.. لنجوم الليل الساهرة..
إلى أن يأتي اليوم الذي أهديكِ إياها.. لكِ تحيتي,,
رمز شقاوتي
..
ونظرتُ للشفق المهيبِ لبرهة واللون أحمرُ ذائبٌ في أحمرِ
فذكرت وجنتكِ الخجولة حينها ورسَمتُ مبْسمكي مكانَ المنظرِ
وجعلت بُعد الشمسِ مثل بعادنا والحر شوقٌ جارحٌ كالخنجرِ
وجعلت طير الصبح رمز لقائنا يا طير خذني كي أقابل هاجري
علي بأن ألقى عيونك لحظة والقبلة الحرى تصوغ مشاعري
حالي كحال العنتر المجنـ ـون في عبالته عجبا لذاك العنتر
ذكر الثغور إذِ السيوف تبرقت فأراد تقبيلا لثغر حاسرِ
ويح الفؤاد إذا تعلق لُبُه لرأى أمورا لا تبين لناظرِ
لرأى الظلام الدامس المكلوم كالكحل الذي قد ساح إذ تتمخطري
أو كالجدائل قد تراقص ظلها قرب المساء وقبل أن تتسامري
هذا أنا عيناي رمز شقاوتي وعنا شعوري وارتجال خواطري
عودي وجودي إنما أنا ضامئ عطشان لم أشرب وأنتِ كوثري
أخشى بأن يئد الزمان قصائدي وتبور أوراقي ويكسر خاطري
وتغيب ألوان الغروب جميعها وتسيل دمعا من أسايَ دفاتري
لا تعجبي إن قلت ما قد قلته أنتِ عشيقة خافق في شاعرِ
إن كان جرح الناس دفق دمائهم فأنا جروحي إنسكاب محابري
..
دمتم بود
حسان الأنصاري
(مثال)

علي أسعد أسعد
25-04-2008, 10:27 PM
وعليك السلام


..

مع تحية تقدير كبيرة

..

بوركت

مثال
26-04-2008, 09:01 AM
مشكور أخي علي..
..
..
تعديل بسيط:
حالي كحال العنتر المجنون في عبلاته

محمد قمر
26-04-2008, 04:01 PM
الأخ / مثال
لا أحسن التعليق على شعر الغزل خصوصا وقد سقت بعض التعبيرات الخادشة للحياء لا داعى لذكرها ولكن..
يعجبنى تصويرك فى هذين البيتين
"وجعلت بُعد الشمسِ مثل بعادنا والحر شوقٌ جارحٌ كالخنجرِ"
" إن كان جرح الناس دفق دمائهم فأنا جروحي إنسكاب محابري"
لا أظن أننى عالم خبير بالعروض ولكنى شعرت باختلال الوزن فى بعض المواضع
تحياتى