PDA

View Full Version : الرسالة الأخيرة



محمد التـركي
07-05-2008, 05:50 PM
http://up4.m5zn.com/photos/00057/ATQGSVJIMDCX.jpg






قـفْ قبـلَ
هدمِ التضحياتِ مليَّـا


لا تتخذْحُلم الصِّبا
سِــخْرِيَّـا



وانظربعينِ العطفِ
منك ألا تــرى


يحيى هنــاك ..
وهاهنازكريَّــا.. ؟



قدحِيل بينهمـا
ببحـر غاضبٍ


لا عاصمًا إلاك
فاغدُ سخيَّـا



آثارُ خَطوي
في أديمك لم تزَلْ


مُذْ كنتُ في درب
الحيـاة صبيَّــا



مُذْ كنتَ تحضن
خطوتي متأمّــلا


طفــلا علــى
غصصِ الحياةِ قويَّــا



يمضي و تسبقه
الأماني غضّــة


وبـه طمــوحٌ
مايـزالُ عليَّــا



من بعد شــوقٍ
للوصـول تميتـه


وتُحيل بشـرى
الناجحين نعيَّــا .. !



ياجسـرُ غِيضَ الصبرُ
أم جفَّ الوفــا .. !


إنّي عهدتُـك
صابــرًا و وفيَّــا



ياجسـرُ كنــتَ
رفيقَ أمسي فاصطبر


إنّي ظمئــتُ
فجِدْ بصبـرك رِيَّــا



تَرْمي الحيــاةُ
بأسهمٍ مسمومــةٍ


هل صـــرتَ
في صفّ الحياةِ رميَّــا؟



وكتائب اليــأسِ
المميتِ تكالبت


أوَ كنت فــي
صفِّ الجيوش كميَّـا؟



ياجسرُ قـــف
و انظر هناك ألا ترى


عمري الحــزين
وقد أتاك عييا.. ؟



اِسمعه في
وقتِ البكورِمناديا


أنصتْ لـــهُ
وقد استفاضَ عشيّا



فاثبت ومدَّ العون
إني ثابــتٌ


وانظرْ تجـدْ رطبًـا
هناك جنيَّــا



انفض شحوبَ الموتِ
واشمخ سيّدا


مـازال عزمُـك
رغـم شيبـك حيَّــا



إنّي طَمُــوحٌ
لن أخرّ لعثــرةٍ


يا جسـرُ كـن
بالطامحين حفيَّــا



ها قد دعوتُ الله
في عمق الدجى


أن يزرع الإصرارَ
فيـك و فيَّـا

طارق زيد المانع
07-05-2008, 06:31 PM
أحجز المقعد الأول

ولي عودة بإذن الله

ماجد راشد
07-05-2008, 06:36 PM
رائعة .. عذبة و رقيقة


لكَ الشكر

السحيباني
07-05-2008, 07:13 PM
محمد التـركي :

رائعة وجميلة يا محمد

استمعت هنا ... فشكرا لك

صور ومعان وحكم

مودتي

فيلسوف العرب
07-05-2008, 07:17 PM
.......................رائعه

فواز الجبر
07-05-2008, 08:47 PM
إلى أين سيؤدي بنا هذا الجسر؟
العلم عند الله
حقق الله لك كل أهدافك وأمانيك
استمتعت بالمرور من هنا
لك تحيتي

سالي
07-05-2008, 09:58 PM
محمد التركي
أثرت غبار الأمنيات الماضية وأيقظتها والله ..
وكم هي كثيرة عديدة جسور الحياة ..
وكم أنّتْ الأقدام قسوة الطرقات والأيام ..
قصيدة أعتبرها أجمل تصفح وقراءة لليوم ..
فبارك الله بك وبمدادك المُمَسّكْ العطر ..
أحييك على الصورة ومدى انسجامها مع ما خطت يداك ..
وتعقيباً على العنوان \\ ليتها لا تكون الأخيرة ..
سننتظر واحدة جديدة من عطاياك بكل شوق وأخوة وود
دُمْ لأحبائك بخير ...

عبدالله سالم العطاس
07-05-2008, 11:51 PM
هنا نص جميل أتتلمذ عليه !

شكرًا لك شاعرنا الكريم " محمد التركي "

ولم أفهم _حقيقةً_ ما توارى خلف ذكرك " يحيى وزكريا " فهلّا جلّيت الأمر ؟

مع تقديري إذا فعلت وإن لم تفعل !

والله يرعاك،،

عبدالرحمن ثامر
08-05-2008, 01:42 AM
شاعرُ يا محمد

والشعر لا يحتاج إلى دليل
هو ظاهر لكل متذوق

فجد بأمثالها...

نون نور الدين
08-05-2008, 03:52 AM
محمد التركي،

صدقاً اخترقتَ حصونَ الصبر بفيلق الكلمات هذا ..

أشكرك أخي محمد،،

أختـــك نون

طارق زيد المانع
08-05-2008, 09:29 AM
حجزت المقعد بالأمس

وكان في خاطري كلام كثير سأعلق به

ولكن سبقني إليه الأخوة الأعضاء

ولم يبق إلا أن أقول

ر
ا
ئ
ع

وفقت كثيرا في اختيار الوزن والقافية

لا حرمنا إبداعك

تحياتي

طارق المانع

ربما أعود .. !
08-05-2008, 01:35 PM
جميل جميل .. يا تركي ...نص جميل منح الصورة بعدا صوتيا .. زاد من جمالها .. لكن يبدو أنك لم تتعب نفسك كثيرا في ضخ المزيد من كثافة الوصف .. والذي أعرف جيدا أنك ماهر به .. لكن يشفع لك أن شعراء كبار مثلي يفعلون ذلك كثيرا )k لا تكترث بما أقول ..:kk فأحيانا أكون متقلب المزاج فأقول ما لا أعتقد :u:
غير أني أتساءل .. أيفقد النص توهجه .. وتأثيره بفقد الصورة .. وهل أدب وصف صورة معينة .. قد لا تلتقي أوتتشابه مع السائد العام من الصور التي يسهل استدعاؤها .. يؤثر سلبا في إحساس القارئ ... مجرد تساؤل أطرحه للجميع ..

محمد قمر
08-05-2008, 06:54 PM
إنّي طَمُــوحٌ
لن أخرّ لعثــرةٍ



يا جسـرُ كـن
بالطامحين حفيَّــا




ها قد دعوتُ الله
في عمق الدجى



أن يزرع الإصرارَ
فيـك و فيَّـا


قصيدة جميلة أيها المبدع
فكم نحتاج إلى من يعيد لنا الأمل
دمت بود

محمد التـركي
09-05-2008, 01:58 PM
طارق زيد المانع

شرفتني بحضورك أولا .. ومرحبا بك دوما ..


ماجد راشد

وكذلك مرورك عذب جميل ..
شكرا لك ..

عبدالمنعم حسن
10-05-2008, 01:38 AM
سأعود ..

محمد التـركي
10-05-2008, 07:29 PM
الرائع مصعب ..

أفتخر بمرورك وتعليقك ..
شكرا لك ..


فيلسوف العرب

ورائع حضورك عزيزي ..

محمد التـركي
10-05-2008, 07:34 PM
فواز الجبر

وأهدافك عزيزي ورزقك ما ترجو ..

أمتعتني بمرورك فشكرا لك ..

محمد التـركي
11-05-2008, 01:53 PM
SALYYY

صدقت .. كثيرة هي الجسور وأوعرها تلك التي شارفت على السقوط
حين رأينا الحلم قريبا ..

شرفت بمرورك وبشهادتك للنص ..
ولن يكون أخيرا بإذن الله ..

تحياتي العطرة ..

محمد التـركي
11-05-2008, 01:57 PM
عبدالله سالم العطاس ..

مرحبا بك عزيزي ..

يتوارى خلف زكريا ويحيى حلم وصاحبه .. ولك أن تتخيل ما شئت ..

الشكر لك والفخر لي بمرورك ..

تحياتي ..

محمد التـركي
11-05-2008, 02:06 PM
الرائع عبدالرحمن ..

يكفيني شرفا حضورك ..

تحياتي ..

محمد التـركي
12-05-2008, 07:18 PM
نون نور الدين


سرني تعليقك ومرورك ..
شكرا لك ..
تحياتي العطرة ..

محمد التـركي
13-05-2008, 06:26 PM
أستاذ طارق ..

مرحبا بك في الأولى والثانية .. شرفتني والله ..
كرم منك ذلك ..

أشكرك على ما قلت ..

دمت بخير وعافية ..
لك من الشكر أجزله ..

محمد التـركي
13-05-2008, 06:40 PM
عزيزي الشاعر القدير : ربما أعود !

لنا فيك أسوة حسنة .. :kk

لم أرد أن تكون صورة الجسر ظاهرة في القصيدة بقدر ما أردت أن أبين شدة تعلقي به وأنه أصبح الموصل الوحيد للحلم ..

تساؤلك الثاني يحتاج لبارع في الأدب .. مثلي يكتفي بالسكوت ..

غير أني - للقافتي - فقط .. أعتقد أن الصورة يجب أن تكون ظاهرة .. خصوصا تلك التي لا تتبادر للذهن .. أو ليس لدى القارئ مثيلات لها ..

هل أضفت شيئا ؟ الجواب : لا بتشديد الطاء :p


شكرا لك على مرورك الجميل ..

محمد التـركي
14-05-2008, 07:33 PM
محمد قمر

حقق الله آمالك عزيزي ..

شكرا لك ..

محمد التـركي
14-05-2008, 07:35 PM
الشاعر القدير : عبدالمنعم حسن

أنتظر عودتك بشوق وتلهف ..

سلطان السبهان
15-05-2008, 03:52 AM
الشاعر الجميل محمد التركي

قرأت لك وقرأت وسأقرأ إن شاء الله
بالفعل انت موهبة رائعة ولا ينقصها شيء
اختيارك للموضوع وطريقتك في طرحه كانت ملفتة للانتباه وما شاء الله .
ورغم الصورة وبعض الألفاظ إلا أن الانفتاح في النص مبهر ، وشموله للكثير من الحالات والأشياء فنّ لا يجيده إلا القليلون .
زيّنت الساخر يا محمد
ودمت .

أبورويشد
15-05-2008, 11:38 PM
منسابة، ورقراقة، وجميلة..

اقرأها وكأني أسمعها يا محمد.

طبت وطاب شعرك.

Red Rose
18-05-2008, 12:19 PM
تَرْمي الحيــاةُ
بأسهمٍ مسمومــةٍ


هل صـــرتَ
في صفّ الحياةِ رميَّــا؟


رائع ما كتبت، سلمت يمناك،،،،

فهذه ابيات تشهد واقع وحال الحياة و البشر المتقلبة دوماً،،،،،:cd:

بوركت،،،،:rose:

عبدالله بن سليم الرشيد
20-05-2008, 08:25 PM
محمد التركي

أمتعني هذا النص فدمت مبدعاً

يمضي و تسبقه
الأماني غضّــة



وبـه طمــوحٌ
مايـزالُ عليَّــا

محمد التـركي
21-05-2008, 05:15 PM
القدير سلطان ..

دعني أعرك عينيّ لأتأكد ..

أأنت من مرَّ هنا ؟!



شرف لي أيها العزيز مرورك وتعليقك .. لاشيء أجمل من شهادة شاعر كبير ..

ممتن و شاكر

محمد التـركي
21-05-2008, 05:17 PM
الرائع أبورويشد ..

هنيئا لي مرورك هنا ..

شكرا لك ..

الإنسان أولاً
26-05-2008, 08:12 PM
جميل يا محمد
نسخة للروائع .

خالد الحمد
26-05-2008, 11:51 PM
مررت لألقي تحية الإعجاب والإجلال

دام بهاء حرفك يامحمد

أحمد المنعي
27-05-2008, 10:25 AM
ناضجة للغاية هذه القصيدة يا محمد ..
ولا أحسبها تكتب إلا بعد رصيد وافر من التجربة التي لم تر النور ، بخلاف الكتّاب الشباب الذين تستطيع تلمس خطاهم ونموهم الشعري – وأنا أحدهم – عبر ما طرحوا في الفضاء .

في القافية عبق قرآني رائع ، وهو من أجمل ما لفت نظري في النص ، والمعاني ترتدي وشاحاً رقيقاً من الإيحاء زاد النص جمالاً .

هناك أمران :

- المطلع صيغ بحيث يربط القارئ بالنص بعاطفة عميقة ، وهناك نوع من المطالع تقرؤه فتحفظه من أول مرة وتترنم به وهي مطالع قليلة كأنها مبثوثة في غيب ، يكتشفها الشاعر اكتشافاً ولا يستطيع إنشاءها من العدم هكذا أتصورها ..
مطلعك هنا أتى من عائلة تلك المطالع الخالدة في شطره الثاني ( لا تتخذ حلم الصبا سخريا ) فهو في غاية السلاسة والقوة معاً ، لكنه أحرج الشطر الأول الذي أتى أقل وهجاً برأيي ( قف قبل هدم التضحيات مليا ) وأظن ضعفه يأتي من تعدد المضافات وكثرة المفردات ، وشيء من عدم السلاسة في مخارج الحروف ، والله أعلم .


-
وكتائب اليــأسِ المميتِ تكالبت
أوَ كنت فــي صفِّ الجيوش كميَّـا؟

وجدته خارجاً عن جو القصيدة الهادئة القريبة للمناجاة الحميمة ، فذكر الجيوش والكتائب والكماة نقلتني قليلاً إلى أجواء أكثر صخباً وعنفاً .
الجسر الذي تحاوره يا محمد قد يأخذ معناه الحسي وهذا أبعد ، وقد يكون له إسقاط معنوي آخر والقصيدة منظومة لتحتمل الاثنين معاً ، وهذا ملمح راقي أجدته كثيراً هنا كما أجدت الحوار المعاتب المحب في هدوء وصدق وسلام .

الغيمة
27-05-2008, 04:07 PM
قصيدة جميلة ..حملت إلى تساؤلا..
إذ أنني لم أمتلك ذكاءا كافيا لمعرفة موضوع القصيدة من الصورة..ولكن عندما وصلت إلى منتصف النص فهمت أنك تعني الجسر..فأعدت قراءة القصيدة مرة أخرى حتى أفهم ما الذي أردت أن تقوله..
برأيك..هل يكفي أن نضع صورة ليفهم القارئ ما الذي تعنيه؟
أم أن إدراج ذلك في العنوان بأي طريقة هو الأفضل؟
أم أن يبدأ النص بـ(يا جسر) بدلا من أن يكون في المنتصف؟
شكرا لك..

محمد غطاشة
27-05-2008, 08:35 PM
.
هذه احترافيّةٌ يا محمد
وإنك فيها لمن المبدعين
فقد راق لي أن أفهم النصّ على مفهومه المعنويّ بعيداً عن الملموس والمرئيّ أو الصورة الدالّة
كـ رابط .. صلة .. رسول .. ..
.
.
بديعٌ أنت يا محمد
زادك الله بسطةً في العلم والرزق
.

محمد التـركي
31-05-2008, 02:59 AM
Red Rose


وسلمت يداك عزيزي ..

مرورك جميل عذب ..

محمد التـركي
31-05-2008, 03:03 AM
الدكتور القدير عبدالله الرشيد ..

ما أسعدني بتشريفك ..

فخر لي مرورك وتعليقك ..

شكرا لك ..

محمد التـركي
31-05-2008, 03:08 AM
الجميل حضورك عزيزي ..

شكرا لك على النسخ للروائع

وعلى مرورك العطر ..

محمد التـركي
31-05-2008, 03:09 AM
الرائع خالد الحمد


ولك التحايا العطرة عزيزي ..

شكرا

قومي عربي
31-05-2008, 09:04 PM
لا إله إلا الله
جئتُ مكتئبا ً وأبصرتُ عجبا ً

لا فض الله فوك

سأبقى بجانبك ‘‘‘

سلام ٌ عليكم

القنَّاص
01-06-2008, 12:11 AM
جميل جداً .... قصيدة كل كلمة فيها بينها وبين أختها رحم قوية ..... تحياتي ...

محمد التـركي
01-06-2008, 03:03 AM
أهلا بالرائع أحمد المنعي ..

الخطوات عزيزي أحمد مازالت .. وما آتي إلا بما حسُن منها .. والبقية للمنفى ..

لا أخفيك .. عبارة " قف قبل " حاولت تغييرها ولم أجد بديلا .. وأظنها الأنسب ..

أما كثرة المفردات فهي غالبا ميزة .. لولا أن تفندون ..


ذكر الجيوش انتقال لجو معاتب آخر .. لجو استعطاف مختلف .. فكرة لنفي رتابة القصيدة ..

الشاعر والناقد الرائع أحمد ..

أشكرك على حضورك العطر وإطرائك الجميل ..


أفدتني كثيرا ..

تحياتي ..

محمد التـركي
01-06-2008, 03:15 AM
الغيمة مرحبا بك ..

أظن الشعر أجمل هكذا .. دون أن نشير دائما لما نقصد مباشرة ..

وما دمت وصلت للمقصد ولو في منتصفها فذلك ما أريد ..

ولا أريد أن يتعلق القارئ بالجسر الحقيقي .. وإنما هو معنوي .. يستطيع القارئ أن يتخسله كما يشاء ..

شرُفت بمرورك وتعليقك ..

شكرا لك ..

محمد التـركي
01-06-2008, 03:21 AM
الشاعر المبدع : شــ راع ..

مرحبا بك عزيزي ..
فرحت كثيرا بحضورك ..
وأفتخر بشهادتك للنص ..

دمت بخير وصفاء ..

محمد التـركي
01-06-2008, 03:25 AM
قومي عربي

أهلا عزيزي .. أبعد الله عنك الكآبة ..

أتشرف بحضورك وبقائك ..

وعليكم السلام ..

محمد التـركي
01-06-2008, 03:26 AM
القناص ..

الجميل تشريفك لي ..


شكرا

وحي اليراع
03-06-2008, 01:04 PM
جميل أخي محمد كعادتك ..

تقبل وافر شكري ..

تحياتي :
وحي .

واضع أثر
05-06-2008, 02:10 PM
الفأل موضوع فريد ينبغي أن يقف الشعراء فيه كثيراً
شرف لي أن أقرأ شعرك

ميتشل
05-06-2008, 05:20 PM
نص يستحق الحفظ في الذاكرة..

محمد التـركي
07-06-2008, 05:51 AM
الشاعر الجميل : وحي اليراع ..

الشكر لك عزيزي ..

محمد التـركي
07-06-2008, 05:52 AM
واضع أثر ..

أسعدك الله وآنسك ..

بل الشرف والفخر لي بمرورك الجميل ..

محمد التـركي
07-06-2008, 05:54 AM
ميتشل ..

أسعدتني والله بردك ..

وكذلك مرورك يبقى في الذاكرة ..

فيصل الجبعاء
08-06-2008, 01:38 AM
محمد التركي

للأسف..
هذه أول قراءة لي في أدبك ولن تكون الأخيرة إن شاء الله


أعجبني فيها استخدامك للرمز يحيى وزكريا في التعبير عن الحلم وصاحبه

مع أنني فهمتها غير ذلك حين قرأتها, وجميل أن تأتي الصورة مفتوحة ومناسبة لكل قارئ حسب فهمه

وكأنك قد قرأت سورة مريم قبل كتابة القصيدة.. وأجمِل بالقرآن من مستعان

تحيتي لك ياشاعر

محمد التـركي
08-06-2008, 04:34 AM
الشاعر الرائع فيصل ..

أبهجتني رؤية اسمك هاهنا ..

أما الفهم .. فهي كما فهمتها .. تحتمل كل شيء ..

شرفت بهذا الحضور

لك التحايا العطرة ..