PDA

View Full Version : نظرية الكواسة.. ما أكوسها !!



الفارس مفروس
11-08-2006, 10:00 PM
قد أصْـغيتَ لو حاولتَ سَمـْعاً... لكنَّ البـطاريَّـة فاضيةٌ بكلِ أسفِ h*

أعتقد أن هذا البيت موزون :l:
ما علينا .. سأترك هذا الأمر للمتخصصين !

مساء السبت من كل أسبوع.. موعد الإجازة من التفكير !
الإستمرار فى تلك الآفة إلى ما لا نهاية ، خاصة فى ظل التلاحق المحموم لبواعثها ومسعراتها ، قد يصيب الإنسان بعطب كامل فى جهاز المناعة ، وهو الجهاز الأكثر عملاً هذه الأيام ، والمسؤول الأول عن حجب الأخبار الضارة بالصحة.. والتصورات المريضة.. والتى لا تزيد النفس إلا هماً وضعفاً !

لا أتصور نفسى موجوداً بدون هذه المصدات العالية لرياح "الكواسة" ، والتى تهب على نفسى بين حين وآخر.. فالعالم كله صار كويس جداً من وجهة نظره الخاصة ، القاتل يرى بعين إجرامه ما لا يبصره المقتول ، والكل فى النهاية يشارك فى بناء الصرح الحضارى لهذا العالم الجديد.. بعضهم يعمل مديراً والآخر يفضل دور الدواسة على عتبة الباب ، المهم أن الأمر لا يخلو من أدوار فاعلة فى عالم اليوم..!

إشارات مشفرة تتناقلها عقول تنتمى لأجناس عليا.. لا تفيد شيئاً إلا تنقية الميكروفونات من الأتربة !
فمن قبيل الكواسة.. والحض على التمسك بها كمادة مخدرة للضمائر وباقى الأمراض الجلدية
نجد أن العالم العربى مكتمل الصفوف.. يحذر العالم الآخر من حرب أهلية فى لبنان !
ويحذرون أجزاءً أخرى من عالم آخر .. من حرب أهلية فى العراق !
وقبل ذلك حذروا -ربما- نوعاً آخراً من المغفلين .. من حرب أهلية فى أفغانستان !
ولا ندرى ما / من هى الجهة التى يتقدم إليها جهابذة الفكر بهذا التحذير المخيف ؟
ومن هم المعنيون به على وجه الخصوص ؟
وهل التحذير يعنى أن ثمة جهة ما .. بصدد القيام بفعل ما .. خلال الأربع وعشرين ساعة القادمة !؟
ثم ما الذى يحمله التحذير من دلالات حاضرة وغائبة !؟
أقصى ما يمكننى التفكير فيه :
أنه مجرد تحذير لرعايا تلك الدول بشكل غير مباشر من التسكع فى هذه المناطق الملتهبة تحت غطاء السياحة !

لبنان ليست هيفاء وهبى أيها المؤمنون .. !
ومع أنى لم أتشرف بمعرفة الأخت الطاهرة من قبل.. إلا أنى يغمرنى شعور وقح بأنها راقصة أو ماشابه ذلك ، والدليل على هذا الإفراط الحاتمى فى إحسان الظن ، أن اسمها يتردد كثيراً فى وسائل الإعلام المقروء والراقص .. وآراؤها الدينية والشرعية والسياسية تملأ كافة أرجاء الدنيا.. !
فلو لم تكن تنتمى لأهل الهز لما سمعنا لها رقصاً على أوتار الشرع والسياسة !
إذ أن السياسيين والمخلصين يقبعون فى مكان آخر.. لا إعلام فيه سوى إعلام الوراثة !
لكن هذه الأخت الفاضلة تدخل حصرياً فى معادلة الكواسة ..
فهى مجرد مبرر (آخر).. لتجاهل القضية برمتها ، وتحويلها لمهمة "إغاثة" لشعب "متضرر" !

الكل يتكلم عن ضرورة التأنى.. وتهور حزب الله فى إستعجال المعارك دون تخطيط أو تنسيق !
وكأن مفهوم "التنسيق" و "الإعداد" هو ما نعكف عليه أصلاً !.. أو أننا نهتبل الفرصة المواتية كى نرمى بشباكنا حوله !.. فعندما خرجت التصريحات تجرم "التسرع" والتهور بكافة أشكاله.. إنتظر الناس إستدراكاً هاماً على هذا الكلام "المتزن".. كأن يشرح لنا القائل (بارك الله فينا جميعاً) ما هو عكس التسرع الذى لم يفضله هؤلاء الحكماء ؟.. وما طبيعة الشئ الذى لولا التسرع لكان حاصلاً الآن !؟ ..

ثم صدر الإستدراك.. :u: ..
وجاء رناناً قوياً من أعماق القلوب.. مملوءً بالشراسة الحنجرية كالعادة :k:
ليقول فى ثبات وتحد : أننا سنختار المكان والزمان المناسبين للمعركة :rolleyes:
ولن نقبل أن يفرض علينا أىٌّ من ذوى الأجندات المشبوهة هذه الشروط !!
انظر كم نحن كويسون أيها العالم المجرم :i:

والحديث عن الأجندة أمر آخر من أمور الكواسة.. ووسيلة أخرى للترفع عن إبداء الرأى فى مسائل ثبت بالدليل القطعى (الشرعى والقومى) أنها غير كويسة !.. فالناس متباينة فى مفهوم "الأجندة".. تماماً كما إختلفوا من قبل فى مفهوم "الشنطة" :xc: !.. فلماذا تكون أجندة الأمريكيين فى العراق من الأمور التى كان مسكوتاً عنها عربياً حتى وقت قريب ، ولم تظهر هذه الأجندة إلا حين فشلت فى تحقيق أى شئ ، فى الوقت الذى اصبحت أجندة الإيرانيين فى العراق هى محل النظر ومصدر التعجب ؟!.. حتى لبنان الذى تتهاوى أركانه الآن .. صارت الأجندة الشيعية هى موطن التأفف العربى فقط لا غير .. وعزف الجميع عن الخوض فى هذا المأزق لا لشئ إلا لأنه يحمل أثراً ولو بعيداً.. لأجندة إيران التوسعية فى المنطقة !.. والسبب أننا كويسون جداً لا نقبل المشاركة فى أى عمل إلا ما كان خالصاً من أى أجندة.. (Agenda-Free Conflict) !

طيب.. ما البديل !
وما الحل لهكذا أزمة !
لن يقدم أى أحد حلاً لهذه المعجنة ، ليس لأننا لا نملك الحلول.. فنحن فى واقع الأمر لا نملك فى جعبتنا إلا الحلول !!
حلول نقدر من خلالها أن نكون شركاء فعليين فى صنع الرياح التى تهب على أقدارنا !
لكنى سأقول مراهنا بكل ما أملك فى هذه الدنيا.. صورتى مع السيد الرئيس :g:
أنه لن يفتح أحدٌ أىَّ شقٍ فى هذا الزمان.. لأننا نملك التبرير الكافى لعجزنا المفرط ، وهو ظهور عفريت الأجندة فى لبنان !
فكانت هذه "كواسة كويسة جداً" للتهرب من الإلتزام الخلقى -ولن أقول الدينى- تجاه من يشاركوننا قبلة واحدة على أقل تقدير !!

الحلول التى يتبنى أصحابها نظرية "التأنى" و"التنسيق الأنيق" لم تسفر إلا عن توجه ذليل يقضى بتطييب خاطر المغتصب ، وقبوله بين لحمتنا بلا شروط ، ولم يقدموا أى بديل عملى يمكننا من خلاله إستعادة الحقوق وكف العدوان ، وكان هذا بالمناسبة طيلة خمسين عاماً ، هذا فى الوقت الذى نعانى فيه من صلف اليهود.. وبجاحتهم فى فرض منطق القوة فى التعامل مع العرب قاطبة بلا تمييز ، نجد أن أصحاب نظرية الكواسة التنسيقية المتأنية لم يقابلوا هذا الإزدراء إلا بمزيد من الخنوع !!

كل يوم نسمع عن صفقات الأسلحة وقدرات التسليح لجيوش قوامها ثمانية ملايين جندى ، وهى صفقات تدر ربحاً وفيراً على أصحاب البيزنس والسمسرة من الوطنيين المشتغلين بهموم الأمة الإسلامية :cwm11: .. أما الفوائد الأخرى التى من المفترض أن تقدمها ترسانة متطورة بهذا الحجم.. فلا نعلم لها أثراً.. لا ردعى ولا قصفى.. أثر واحد ربما عرف طرريقه لقلوبنا .. وهو الأثر "الإستعراضى" k* !!

وحين أرادوا أن يدخلوا قضية التسليح فى منظومة الكواسة.. قالوا أن الجيوش العربية ليست إلا "جيوش سلام".. مسؤولة عن أمن التراب !! .. حتى بات اليهود يتسائلون فى دهشة : لمن هذه الأسلحة.. من الذى سيحاربه العرب :cd: !؟

حين تكون جذور الفساد ضاربة إلى سبعة أذرع فى تاريخ الأجيال.. فالحل ليس فى النصح الرقيق الذى يتحدث عنه "المُحسسون" على نواعم الجلود السيادية ، بل الحل بإختصار فى إستئصال الجميع !.. المُحسِس والمُحسَس عليه ، فمن أهم شروط النصيحة الإيجابية ، أن يملك المنصوح القدرة على القيام بالفعل محل النصح والتغيير.. وحين تختفى القدرة على الإتيان بالنصيحة فما فائدتها ؟.. أما النصح لمجرد الإستماع.. ومصمصة الشفايف.. فليس بنصح.. بل مجرد إستهلاك إعلامى لتلك المادة !.. وحسب علمى المتواضع فإن الدول تملك سياسات.. وأولويات.. وترسم خرائطها حسب الإمكانيات.. وتقسيمها إلى ممكن وواجب ومحتمل ، أما الذى يظهر بادياً فى سياستنا العربية الراهنة أنها لا تحوى إلا بيانات.. وتصريحات.. وخرائط لمزيد من الهزيمة !

حين تدك بلاد المسلمين فوق ساكنيها.. فى الوقت الذى مايزال النوع الآخر من المسلمين يحرسون أعدائهم فى السفارات.. فلن يجلب هذا المشهد إلا اسباب الدمار النفسى للشعوب.. خاصة مع تواجد هذه النخبة التى تؤمن بنظرية "تكويس" المواجهة مع الأعداء ، للحد الذى نفقد معه أى معنى للمواجهة من الأساس !..
ولا تدرى أيها البائس.. لعلها إرهاصات العالم الجديد..
والذى سيبنى أركانه على أنقاض ذكرانا التافهة !..
هذه القضية (قضية العالم الجديد) أثارتها ملكة جمال الكون كوندليزا رايس بشكل واضح ومباشر..
وبتُّ أصدقها فى هذا الأمر بكل كواسة !

مفروس

هيلانة
12-08-2006, 06:17 AM
الفارس المفروس

ونسيت واحد صاحبنا الذي قال بمنتهى الكواسة والوداعة وملامح البراءة مرسومة على محياه
أنه لازم الواحد قبل ما يفكر يعمل حاجة ويتنيل يشاور .. :e:

ما الشورى ذي مبدأ أصيل من مبادىء الكواسة العربية ..:y:

خليك كويس وبلاش كلام في الكواسة

دمت بكل ود يافارس ولنا الله

awh
12-08-2006, 09:04 AM
طيب اخويا مفروس

عارف حاجه انت فرست اللي ما يتفرسش
شكرا على ابداعك




سلامي

هارب إليها
12-08-2006, 09:38 AM
أبداً..
مالم تمارس الشعوب -بنفسها- دور الدواسة على رقابِ أئمةِ الكواسة فسنظلُ نرفلُ في أحضانِ المصمصة..ننهلُ من رُضَابِ المزمزة.. ونستمتعُ بهتكِ قضايانا مع تبييتِ نيةِ طلاقنا منها..

وأجزم أنّ سبب المعجنة الراهنة الغير كويسة إطلاقاً هي حافلةُ الكويس سهيل اليماني التي كان يقودها بلا أدنى شك سائقٌ متهور غير كويس جداً ..خلّفت جثامينُ معلقة على أعمدة الإنارة، وأشلاءَ مُغيّبة في زوايا الأرصفة.. تئنُ أدلجةً وديموكواسية

القباطي
12-08-2006, 09:52 AM
شكراً لفروسيتك يامفروس

حقاً ابدعت

مـسـار
12-08-2006, 04:51 PM
انت فين ياراجل .. والله لك وحشه ..



لي عوده ..


:171:

فانون
12-08-2006, 06:53 PM
اهم شي قبل الزحمه ..
البيت الذي تعتقد انه موزون .. اعتقد انه ما هو "كويس" ..

وبعد الزحمه ..
انت صاخب جدا ..

:)

الساخر الغامض
12-08-2006, 07:40 PM
حين حكام العروبة يخبطون
اترى مثل شعورى تشعرون
عندما فى وجهنا يتقيئون
عندما من بعضهم يتهكمون
ولكل منهمو دوماً بطانة
حين يسخر يضحكون
ولكل منهمو دوماً حصانة
وكلاب ينهشون
ولكل منهمو كف حديد
ومنافى وسجون
ولكل منهمو جيش كبير
يحرس الكرسى دوماً
اينما الكلب يكون

كعبلون
12-08-2006, 08:49 PM
حاجة أبه خالص يا مفروس بيه

طبعا أهم شيء انئك به بعد هذا المقال الممتاز هو عودة لقب "كاتب ساخر" لك
بصراحة "مشتبه" ما كانتش لايقة عليك!

زهرة الهدى
13-08-2006, 01:56 AM
أخونا الفاضل / فارس المفروس ..
اسمح لى أسأل حضرتك ...
فـيه إيه بـينك و بـين الـحكام العرب :k: ؟!!
دول حلوين .. و كويسين .. و جعلوا نظرية الكواسة حقيقة واقعة لا مجرد نظرية ..
لكن الحقيقة الأخرى الأهم .. أن هؤلاء كـالكوابيس .. لن نـتخلص منهم بمجرد ذمهم :n: ...
لكن .. عندى استفسار ..
بعد كل هذه المصائب التى تفضلت بذكرها ..
ما حل هذا برأيك .. :cd: ؟!

أختك .. زهرة الهدى

الفارس مفروس
16-08-2006, 09:28 AM
زهرة الهدى..

الحل برأيى هو كالحل برأيك..
أن هؤلاء الناس كويسون جداً..
واراهم يضيعون أوقاتهم فى رغى لا ينفع
يذهبوا لمكان آخر.. ويتركوا تركة الهم والغم لمن يكرهون !
وإن أبوا ذلك.. فليعلموا أنهم سيذهبون حتماً إلى حيث أضاعت حملها أم بسبس :biggrin5:
سواء عليهم أكان الذهاب إنقلابياً ثورجياً.. أو إلهياً قبورياً !!

تحيتى

________________________

كعب / لون .. وأحياناً أربعة ألوان :D:

لك تحية بحجم تشجيعك الأخلاقى لأمثالى
كاتب ساخر أو غير ساخر.. المهم أننا نكتب كى لا ننفجر !!

أخوك :m:

________________________

الساخر الغامض..
إيه يا وائل.. إيه يا واااائل
شكلك مضايق النهاردة .. :biggrin5:
ربنا يخرب بيت اللى ما يحبك !

________________________

الجميل فانون

عاش من شافك يا بن عمى.. أنت من الناجين بعد حادثة الطوفان :y:
البيت على الرغم من أنه موزون 100% .. والعهدة على الشاعر الفذ صاحب البخاخ !
إلا أنى أتفق معك أنه غير كويس بالمرة.. ملئ بالإحباط f*
ثم ما الذى تتوقعه من حاقد مفعم باليأس مثلى :biggrin5:

تحيتى :m:

________________________

مسار

كنت بعقلك يا بنى .. صعلوك بين أكتاف العامة زى حالاتى :i:
مشيت ورا سلام لغاية ما صابتك العين..
وبقيت عضو دائم فى قهوة الشرف !
هل يقوم الساخر بصرف كوبونات حشيش أو شاهى لأعضاء الشرف على القهوة :l:
سؤال مهم لا يحتاج لأى كلمة :D:

________________________

القباطى

أهلاً بك أخى

________________________

هارب إليها

طيب.. وأنا كمان مش موافق :g:

________________________

awh

ربنا لا يفرس لك مرارة.. ولا يفقع لك مرارة صفراوية :biggrin5:

________________________

هيلانة

لخصت القضية بشكل كويس جداً ..
مازالت الشورى مرحلة هامة للبحث عن الأنسب
إلا فى بلاد يعرب..
فهى مرحلة هامة للفلسعة وضرب الودع !

شكراً لك



أخوكم

ذمار علي
17-08-2006, 02:46 AM
أيهــا g* العزيــز

دخلت فقط كي ألقي التحيـــة :nn

دمت كمـا أنت :kk