PDA

View Full Version : .. لا يمكن الوصول إليه الآن !!



الشبّاك
27-04-2007, 01:43 AM
الاسم : محمد/ حتى تاريخه !

الحالة الاجتماعية : SINGLE/ و... HE DOESN'T LOOKING و... HE DOESN'T CARE !

العمر : بدأ العد التنازلي .. منذ عمر!



أعتقد أنني أصبحت كبيرا لدرجة تجعلني أكف عن الاعتقاد أنني سأجد "سيندي كراوفورد" تتبضع في مجمع "الراشد"!

فقد كانت أحلامي من الدقة والتحديد بحيث كنت دوما أعتقد أنني سأراها تخرج من محلات "مانجو" .. وفي معصمها الأيسر ساعة OMEGA !

منذ توصلت إلى هذه الحقيقة أصبح مجمع "الراشد" في عيني مجرد مكان يذهب إليه الناس لــ "قياس"

ملابسهم الجديدة .. وتجربة أجهزة جوالاتهم !

لــذا لم أعد أذكر آخر مرة كنت فيها هناك !



لست بحاجة إلى الذهاب إلى أي مكان لـتجربة جوالي فهو يعمل بصدق وانضباط كافيين لأن أكرهه، فنحن

نعتقد أننا نُحسن إلى الآخرين حين نقول لهم الحقائق عارية، ونكرهم بكل ما أوتينا من "خيبة" حين

يقايضوننا البضاعة !

وهذا ما يفعله جوالي بكل "عري" فهو يخبرني كل صباح أن لا أحد يشتاقني في غيابي، وأن "سيندي

كراوفورد" لا يمكن لها الارتباط بي حتى وإن لم يكن هناك "ريتشارد جير" !

وأن فرحي وانبهاري بأول جوال حصلت عليه لم يكن سوى حماقة بريئة .. !

فقد اعتقدت أن المسافة أصبحت أقصر والأشياء أقرب !

بمرور الوقت و"المكالمات" اكتشفت أن الناس في زمن الحمام الزاجل أكثر تواصلا واقترابا منهم الآن،

فرغم كل هذه الثورة التكنولوجية لم يكن الإنسان أكثر "بعدا" منه الآن !

وأصبح الجوال أشبه باسطوانة الأكسجين التي نحملها معنا حتى وإن كنا على الشاطئ !

لذا لا أستغرب من حالات "الاختناق" على سطح هذا الكوكب !



كم من الأفواه "الآن" تأكل جوف هذا الليل،وكم من الكلمات ستعلق بي إذا مددت كفي في الفراغ الممتد في

الشوارع !

من يقوم بغسيل جوالاتنا بعد خلودنا للنوم؟!

ولم عليها أن تحتمل كل ليلة هذا الكم من كوابيس الزيف والهراء

في حين نغط نحن في أحلامنا على سرر مُبَخرة !



قرأت يوما نصيحة من إحدى مصممات "العهر" الفرنسيات موجهة إلى "زبائنها فقالت :

" كوني دوما متألقة كعروس، فلا أحد يعلم متى قد تلتقين بفارس أحلامك "

هي فقط تخدرهن بالوهم ليكن دوما على أهبة الانتظار، ولتضمن أيضا أن تصاميم فساتينها لن تبقى معلقة

على دواليب أيامها!

فهي لم تخبرهن أن "فرسان الأحلام" حين يأتون لن يرضوا بامرأة ترتدي ملابس الموضة وتمتهن العري كل صباح !

وهي لم تخبرهن أننا يجب أن نبحث عنا في دواخلنا ..

ونتأنق .. ونتصل ونتواصل مع أنفسنا !

فهي تعلم ..

أن أفضل وسائل التسويق هي صناعة الوهم !

فكل ما ابتعدت عنك .. كنت لفخاخهم أقرب !

فمن لم تكفهِ نفسه .. سيبقى العالم بأكمله أقل من رغباته !

ربما لهذا السبب لم توفر شركة الاتصالات خدمة اتصالك .. بك !

فكل ما حاولت الاتصال بي .. أجدني مشغولا!


في زمن الحلم كنت أترك جوالي على الـــ SILENT لعله يباغتني بمكالمة لم يرد عليها !

فصوت رنين الجوال سيفسد المفاجأة، وقد كان حلمي من الجمال بحيث أنه لم تكن له ملامح واضحة ولا

تفاصيل، فقط كنت انتظر مكالمة من أي أحد يخبرني عن أي شيء جميل مثل أني قد ورثت مليون دولار

من خال لي قد هاجر إلى البرازيل !

أو أن هناك من يبحث عني منذ عمر وهو مستعد لدفع حياته ثمنا لمكالمة معي!

وبعد أن تعلمت أن "توصيل الأحلام" ليس من خدمات الجوال لم تعد حالته تعنيني فكثيرا ما كنت أنساه

مستلقيا بجوار الباب أو عالقا في فردة حذائي !


وما زلت أتعلم من/عن الجوال ..

فقبل حرب العراق لم أكن أعلم أن الجوال يسبح بحمد الله فيصبح "زر" لتفجير عبوة ناسفة، وقياس مدى قوة

احتمال عربات الهمفي الأمريكية!

ومن فائدة هذه الخاصية أنها تصنع نوعا من التواصل الحضاري بيننا وبين الجندي الأمريكي، وتمكننا من

أن نريه "بروفة" مصغرة لجهنم .. لتتضح له الصورة كيف ستكون طبيعة عمله هناك!

ثم إن الأجمل في الموضوع أن ثمن هذه الخدمة لا يدخل في الفاتورة ولا ينفصل الجوال بسببها!




الهوايات :
في كل صباح وقبل أن يشتغل أي عضو من أعضائي سوى قلبي أقوم بالنظر إلى هاتفي الجوال بحثا عن

MASSEAGE أو مكالمة لم يرد عليها من ... "لا أحد" !

ربما لأنني لم أغسل الحلم/الوهم ..

بعد عن أجفاني !

بيانولا
27-04-2007, 02:03 AM
بالفعل هو مشغول الان..وسيظل..ولااحد يعلم متى سيعود
الى الخدمة..
لانه وبعد ان قرأ ما كتب هنا..افرغ كل ماكان بداخله
من شحنات كهربية..ومن احلام.وماعاد يريد التواصل
حتى مع نفسه.
سوف اتركه عالقا داخل فردة حذائى ..!
ولن اخرجه الا اذا تأكدت انه سيصبح وسيلة تواصل
مع طاقم جنود امريكان داخل عربة همفى..لكن اين
وفى اى عاصمة عربية.؟
عندها سيكون حديثا اخر.
اشكرك .......ثم اشكرك.ايضا.

إحسان بنت محمّد
27-04-2007, 02:10 AM
أهلاً بك أستاذ ..

أهلاً بك جدّاً !

بيانولا
27-04-2007, 02:16 AM
اعتقد انه يستحق الشنق لاطول فترة ممكنة
او غير ممكنة..لو امكن.
شكرا لمن يعنيه الامر.

عِطْر
27-04-2007, 05:33 AM
وَاعْلَم بِأَنِّي أُحِبُّكَ فِي الله يَا محمّد ..





محمّد .. حَتّى تَاريخِهِ أَيْضاً ..

أيمن ابراهيم
27-04-2007, 11:30 AM
expire .. ?!!

Silent Soul
27-04-2007, 04:00 PM
الآن..
لايمكن الوصول اليه الآن
حتى وصول جوال APPLE الجديد سأبقى على SILENT

سبحان الله

الشبّاك
27-04-2007, 08:14 PM
أخبرني أحدهم " مشكورا " بأنني قمت بكتابة HE DOESN'T LOOKING بهذا الشكل وهو خطأ لا يغتفر والصحيح ... HE IS NOT LOOKING وهذا التوضيح نبهني إلى أنني قد نسيت ذكر شيء مهم في السيرة الذاتية أو الـ C.V المذكور أعلاه ألا وهو ..

المؤهلات :

ثانوية عامة + دورة حاسب آلي لمدة ثلاثة شهور من معهد البسام !!

على "عتمة" ما سبق " لا " يتضح لنا أن أهم ما جاء في حديثنا ما يلي ..

1- الفرق الكبير والواضح بين VERB 2 BE و الـ PRESENT SIMPLE

2- وهي النقطة الأكثر أهمية ..

يفضل من أصحاب الشهادة الثانوية العامة عدم الكتابة باللغة الانجليزية !!


هذا وأذكركم وأذكر نفسي ...

" اغسلـوا جوالاتكم " !

فما زلت كل صباح وقبل أن يشتغل أي عضو من أعضائي سوى قلبي أنظر إلى جوالي بحثا عن رسالة من "سيندي كراوفورد" !!

ربما لأنني أقوم من نومي..

يتخبطني مسّ من حلم !!


محمد/ حتى يأتي الله بأمر من عنده !!

محمد اخو السلمي
27-04-2007, 08:25 PM
و Masseage غلط بارك الله الجهود :p

نيوزلندا
وأي شيء أبأس من أن تكون تذكرة العودة منتهية الصلاحيّة !!

حسناً .. لعل علمي بالـ " vocab " يغفر بؤس التذكرة ..

محمد أيضاً

في صمتك مرغم
28-04-2007, 01:30 PM
فمن لم تكفهِ نفسه .. سيبقى العالم بأكمله أقل من رغباته !
ألهذا نجوب الشوارع ليل نهار علنا نجد ضالتنا؟
.
.
.
يفضل من أصحاب الشهادة الثانوية العامة عدم الكتابة نهائيا لأن هذا إرهاق لنا f*

هادي رحال
30-04-2007, 12:13 AM
ربما ان أمثالي من ذوي البشرة الرملية المطعمة بندبات غبارية تعكس رمال النفود لا يصل وهمهم الى سيندي كراوفورد ..! :(
أكبر فائدة لجوالي هي اني اكتشفت طريقة فريدة أضيع فيها وقت المحاضرة ذات الخمسين نيلة حينما يدلف علينا دكتور ANATOMY الغثيث ..

ثم ان الوصفة السحرية حتى تزداد جرعة MISS CALL على شاشة جهازكم الموقر ..
هو ان تشترك في خدمة جوال الساخر فهو يشعرك بأن هناك من يبحث عنك و ان كان بثمن .. بخس دراهم معدودة !!
و لأني متيقن تمام اليقين انك لن تشكرني على هذه الوصفة المتعوب عليها و انك ستجعل هذا الرد as a junk massage ...

تحياتي لسيندي كراوفورد !! :p


محمد .. مرة أخرى !

نـوال يوسف
30-04-2007, 01:33 PM
بدائيتي و عدم اهتمامي لا بالموضة و لا بالبوضة جعلاني متأكدة أن سيندي كراوفورد المذكورة في مقالك الجميل ليست سوى داعية إلى الله تفهم جيدا في الدين و لم يمنعها اسلامها من تغيير اسمها الجميل إلى اسم عربي أجمل.
سيدني نعم عارضة الأزياء أنتِ.

تحيّة

نرد
01-05-2007, 03:18 PM
فكل ما حاولت الاتصال بي .. أجدني مشغولا رائعة

قبرالشر
01-05-2007, 03:53 PM
اشترك في جوال الساخـر ودعه على الصامت لتجـد مفاجآتك التي تبحـث عنهـا ( مندوب تسـويق )

رائـع جداً ولا تستغـرب فالتقنـية هي سبب العزلـة بين الجـار وجـاره والأخ وأخيـه ومحمـد وسينـدي , والعلاقـة ان بدت طرديـة في شكـلها فإن مضمونـها يثبـت العكـس .

النافذة
01-05-2007, 07:53 PM
ربما لهذا السبب لم توفر شركة الاتصالات خدمة اتصالك .. بك !

فكل ما حاولت الاتصال بي .. أجدني مشغولا!
-------------------------------------------------
عزيزي محمد (ليس لكلمة Dear غير هذه الترجمة )

فقط حوّل مكالماتك على جوال (أعز) إنسان على نفسك ... بعدها اتصل (بك) و (ستجدك) !!


أحيانا أحس بأني أُطرب بنغمات جوالي إلى حد الهذيان !!
وأحيانا كثيييييييييييرة أحس بأني بحاجة إلى ........ هذيان كي اسمتمع بنغمة جوالي !!


يوما ما في (عمرك) ستجد في جوالك عدد (____) مكالمة لم يرد عليها (بإرادتك) ومن أعز إنسان على قلبك !!!

(فاضي&مليان)
03-05-2007, 07:51 PM
تحياتي الحارة

فيصل المهاجر
03-05-2007, 08:22 PM
شكراً على هذا الإبداع الأكثر من رائع!

حفار القبور
04-05-2007, 07:29 PM
عفواً ..
.
.
للأســـــف .. أنا لا طائل مني " غير موجود في الخـدمة مؤقتاً .. يجب عليك تسديد الفاتوره "
.
.
الحمد لله شهادتي متوسطه .. لذلك يمكنني تحمل هذا البؤس .
.
.
الفياض
.
.
دمت بلا أحلام .
.
.
حفار القبور

نقطة أصطدام
07-05-2007, 03:53 PM
ذات الصفة من عوارض مرض السكتة الرنينية تعتري نقالي

ومسجاتي صدئة ... لا اعلم مالجديد ... أو يمكن في تقنية أكثر من هذا

ومع ذلك .. لا أنتظر

ولا أتحسر..

بل اغسل الحلم الوهم من اجفاني

كل صباح

لأنعم بالإرتياح


لا تبتأس يا صديقي

ونقالك سيرن ذات يوم

واراه قريب

Undefined07
07-05-2007, 10:16 PM
فهي لم تخبرهن أن "فرسان الأحلام" حين يأتون لن يرضوا بامرأة ترتدي ملابس الموضة وتمتهن العري كل صباح !


هذا على افتراض أنهن في انتظار "فرسان عرب" كحضرتك هكذا.

وفقك الله بالحجة بنت كروفرد.

صبر
08-05-2007, 01:31 AM
وبعد أن تعلمت أن "توصيل الأحلام" ليس من خدمات الجوال لم تعد حالته تعنيني فكثيرا ما كنت أنساه
مستلقيا بجوار الباب أو عالقا في فردة حذائي !



محمد/ حتى يأتي الله بأمر من عنده !!
شكراً


عسى أن يبدل الله مكانك في الدنيا بمكان أجمل وأطهر منه في الآخرة
فلن تحتاج لشركة الاتصالات هناك

زيزينيا
13-05-2007, 07:33 AM
لابد ان اكسره لانه اصبح اخرس لا يتكلم ماذا افعل به ان كان لا يحسن الكلام ان كان لا يستطيع ان يعبر لم يعد قادرا ان يوصل لي اخبارك .................... تحياااااااااااااتي لك

khalid2ti
13-05-2007, 12:55 PM
يا حالى ... يا حالى

سلمت يا استاذ

ينت فلسطين
15-05-2007, 01:32 AM
فمن لم تكفهِ نفسه .. سيبقى العالم بأكمله أقل من رغباته ![/COLOR]

كلمات رائعة اعجبتني
مثلك انتظر الحلم "حلمي" أن يتحقق , عندما ننسج من خيالاتنا احلام وننتظر تحققها هل هذا غباء؟؟ ام أمل مفرط ؟
تحياتي

عوض عوض
15-05-2007, 04:47 PM
أخي الشباك
المشكلة في أننا أخذنا هذه التقنية أخذ التيس العربي والذي يرعى مع خراف وقاطعة ويلز
عنز بدو طاحت في مريسه
تحياتي لك

LAST-NOVEL
09-05-2009, 06:02 AM
سيأتي اليوم الذي تتوافر فيه خدمة الاتصال بك منك ..

أقول هذا حقيقة .. لا مجازًا .. ثق بي ..

ولكن بعد أن نخسر أنفسنا وننساها ..

أحيانًا يصل بي كره جوالي إلى أن أصير قبالة مكتب الاتصالات عازمًا على إلغاء رقمي نهائيًا ..

وتارة .. يصل بي حبه إلى النظر إلى شاشة جوالي مترقباً لاتصال أو رسالة .. طبعًا ليست من كروفرد .. بل أنجلينا جولي !!!!


الشباك .. مقال ساخر .. رسم ابتسامة عريضة دامت على شفتاي طويلاً ...