PDA

View Full Version : المساء



د.رحيم الساعدي
31-05-2008, 02:04 AM
لدكنة هذا المساء......انتظار
ومن ألف عام
تمرد فيها وجه الغرائز
نظرت إلى الكوخ محدودبات
على بعض ضوء مناه
[نظرت إلى موطن لا أراه
ولم أرى طفلا جميلا سواه
دلقت ارتعاشي...تذكرت إني بقايا احتراق
يحاول أن تستفز الرياح
لهذا المساء ............
.........شحوب الموات
وصوت اناث النخيل الحزين
تبدد حزنا وما من مدى
رأيت بقايا العصافير تغادر كتفي
سمعت بكاء الجداول
عند انتصاف الخريف الأخير
وقبلت وجه السنابل
لئلا سيذبل وجه الفقير
بظلمة هذا المساء
نسيت ارتيابي

خالد الحمد
31-05-2008, 05:43 PM
مرحبا د رحيم
نص ناغم وبهي

تمرد فيها وجه الغرائز
هنا فلت الوزن منك

ولم أرى طفلا جميلا سواه
أرَ مجزوم بلم

لئلا سيذبل وجه الفقير
ألحظ ارتباكا في التركيب

وردي وتقديري

نضال عبد الجبار
31-05-2008, 09:20 PM
الاخ العزيز لقد ارجعتنا الى لغة الحزن مرة اخرى
ولكني لاحظت بعض الخلل في الوزن
وفي قولك يحاول ان تستفز الرياح لو ابدلتها ب( احاول ان استفز الرياح) لانك في البيت الذي سبقه قد اسندت الفعل الكلامي الى الياء وتاء الفاعل ( تذكرت اني )
واجمل ما في القصيدة المفارقة في قولك
نظرت الى موطن لا اراه
ولم ار طفلا جميلا سواه , واسجل لك التفرد بتشبيه الوطن بالطفل
تقبل مروري

د.رحيم الساعدي
01-06-2008, 12:30 AM
[quote=خالد الحمد;1290835]مرحبا د رحيم
نص ناغم وبهي

تمرد فيها وجه الغرائز
هنا فلت الوزن منك

ولم أرى طفلا جميلا سواه
أرَ مجزوم بلم

لئلا سيذبل وجه الفقير
ألحظ ارتباكا في التركيب

وردي وتقديري


شكري لك ولملاحظاتك ايها الاخ العزيز خالد الحمد
انا في وطن مشغول البال
شغل كلماتي قبل تفكيري
احييك لانك تغسل الكلمات من شوائبها
دمت هنا وهناك ايها الرائع

د.رحيم الساعدي
02-06-2008, 12:13 AM
شكري وتقديري للعزيزة نضال عبد الجبار
لغة الحزن افهمها اكثر من عديد اللغات الاخرى
وما يتعلق ب(استفز)فقد ادركت المشكلة بعد نزول القصيدة في الموقع
اما الوطن الطفل فهي مشاكسات والا فان الاوطان اليوم هي مقابر
لك امتناني لطلتك البهية

جواد الشيخ محمد
08-06-2008, 12:43 AM
رائع ما كتبت ايها الساعدي العزيز
اشعر بوجود العصافير على كتفك
لك احساس بالحزن يورق احيانا
دمت رائعا