PDA

View Full Version : بلبلان



ضياء عواد
24-07-2008, 02:56 AM
بروحي يا صديقي بُلبلانِ=إذا صمتَ الزمانُ يُغرِّدانِ
وبينهما عهودٌ باقياتٌ=بقاءَ الدهرِ في قلبٍ يُعاني
يمينَ اللهِ ما أنسى خليلي=ولا خصراً كعودِ الخيزرانِ
أُحدثُهُ عن اللُقيا فيبكي=ويتركني فَترنو عَبْرَتانِ
فَصَلي وإذكريني في قُنوتٍ=وَصَلي وإسكُبي دمعاً عصاني
ويبقى الحزنُ في العينينِ يبني=قصوراً من رحيقِ الأُقحوانِ
وهذا الليلُ لا ينفكُّ حتّى= أُقَضِّي العمرَ في عدِّ الثواني
أَراكمْ والرحيلُ يَدُقُّ بابي=ويدعوني لتركِ الزعفرانِ
وشوقٌ قد برى جسمي وإنّي= لأدعو اللهَ ضوءَ الزبرقانِ
سلاني يا خليلَيَّ سلاني=سلاني عن كحيلٍ قد سلاني
فهذا الخافقُ المكلومُ غنّى=فأبكى الكلَّ من إنسٍ وجانِ
وحتى الطيرُ في العلياءِ خارتْ=وأشجاها نحيبٌ من لساني
فقلتُ ودمعُ عيني فوقَ خدّي=نشيجاً من صميمِ العنفوانِ
جَفاني النومُ يا خِلِّي جَفاني=جفتني بعدكمْ كُلُّ الأَماني
جَفاني الوصلُ والأنفاسُ حرّى=وأَقلَقَ مُهجتي خفقُ الجَنانِ
أراني لا أُطيقُ البعدَ عنكمْ=وإنْ طالَ النَوى فمتى التَداني؟
فَوَيلي مِنْ حريقِ القلبِ وَيلي=وَوَيلي مِنْ فَحيحِ الأُفعُوانِ
وقيدي يستلذُ بِنخرِ عظمي=و روحي في سُمُوٍ وإتِّزانِ
فَيا قيدي ألا ترتاحُ يوماً=وتتركني أَعودُ لمنْ دعاني
أُريدُ الوصلَ والسجّانُ يأبى=ويتركنا فيمضي الفرقدانِ
لعلّكَ يا رفيقَ الدربِ تدري=بأنَّ الروحَ لا ترضى بثاني
فأنَّ القلبُ في صدري حبيساً=وصارَ الخدُّ مثلَ الأُرجوانِ
فيا خِلِّي سأبقى ثُمَّ أبقى=على عهدي وممتطياً حصاني
ويا أهلي ونِعمَ الأهلُ أنتمْ=غداً يأتي وأرجعُ في مكاني
جُروحُ الروحِ ليسَ لها طبيبٌ=فَجُرحُ الروحِ يبقى بإكتنانِ
ونارٌ في الضلوعِ لها زفيرٌ=وليسَ لنارِ قلبي مِنْ دُخانِ

كتبت هذه القصيدة في سجون الإحتلال الصهيوني

أحمد العراكزة
24-07-2008, 03:35 AM
قصيدة جميلة ...

ناعمة رقيقة ... قرأت واستمتعت يا صاح

عبداللطيف بن يوسف
24-07-2008, 01:11 PM
وإنْ طالَ النَوى فمتى التَداني؟


ونارٌ في الضلوعِ لها زفيرٌ=وليسَ لنارِ قلبي مِنْ دُخانِ[/right]




كان بودي يا سيدي لو تم تنسيق القصيدة ليتمكن الجميع من الأستمتاع بها

قصيدة رائعة تصف حال أسير بعيد عن أهله

بها أبيات قمة وأبيات ليست كذلك

وخاتمتك ليست مسكا ولكن لهيبا يحرق

شكرا لك

عبداللطيف بن يوسف المبارك

ضياء عواد
25-07-2008, 12:32 AM
قصيدة جميلة ...

ناعمة رقيقة ... قرأت واستمتعت يا صاح

مشكور أخي احمد على المرور
وعلى الإعجاب بالقصيدة
ضياء عواد

ضياء عواد
25-07-2008, 01:51 AM
كان بودي يا سيدي لو تم تنسيق القصيدة ليتمكن الجميع من الأستمتاع بها

قصيدة رائعة تصف حال أسير بعيد عن أهله

بها أبيات قمة وأبيات ليست كذلك

وخاتمتك ليست مسكا ولكن لهيبا يحرق

شكرا لك

عبداللطيف بن يوسف المبارك

الشكر كل الشكر لك يا أخي عبد اللطيف
فقد كان مرورك لطيفا
وأنا أحترم رأيك في القصيدة
علما أنَّ هذه القصيدة هي أول ما نشرته على الساخر
ضياء عواد

عبدالجليل عليان
25-07-2008, 03:26 AM
سلاماً لك يا ضياء
على هذه القصيدة الطيبة
لازال يحفّ بك القريض
نصركم الله

ضياء عواد
25-07-2008, 06:46 PM
سلاماً لك يا ضياء
على هذه القصيدة الطيبة
لازال يحفّ بك القريض
نصركم الله

مشكور على المرور
وتقبل الله دعاءك لنا بالنصر
ضياء عواد

صالح سويدان
25-07-2008, 07:43 PM
الجميل ضياء عواد أستاذ والله
شكرا جزيلا على الرقي
لك مني كل الإحترام والتقدير

ضياء عواد
27-07-2008, 12:27 AM
الجميل ضياء عواد أستاذ والله
شكرا جزيلا على الرقي
لك مني كل الإحترام والتقدير


شرفت الصفحة بمرورك أخي صالح
وأتمنى أن أكون عند حسن ظنكم بي
ضياء عواد

حامد حج محمد
27-07-2008, 04:30 PM
فَصَلي وإذكريني في قُنوتٍ=وَصَلي وإسكُبي دمعاً عصاني

---------------------------------------------
والله يا ضياء لا أملك إلا القول :
كلامَك كان أغنية **** وكنت أحاول الإنشاد

قصيدة رائعة:u:

ضياء عواد
28-07-2008, 01:58 AM
فَصَلي وإذكريني في قُنوتٍ=وَصَلي وإسكُبي دمعاً عصاني

---------------------------------------------
والله يا ضياء لا أملك إلا القول :
كلامَك كان أغنية **** وكنت أحاول الإنشاد

قصيدة رائعة:u:

أتمنى أن تكون قد وفقت بالإنشاد
وشكرا على المرور والإعجاب بالقصيدة
ضياء عواد

ساخر بلا حدود
29-07-2008, 10:37 PM
..

كأنكَ يا أخي تعود بي إلى هاشم الرفاعي

ورسالته في ليلة التنفيذ !!

أنتَ تحاكي المأساة

وتُثبت لنا أنَّ التاريخ يعيدُ نفسه

وأنَّ الشعر الخالدَ سيبقى وإنْ مات كاتبوه

حفظك المولى ونصرك

..

ضياء عواد
01-08-2008, 02:35 AM
..

كأنكَ يا أخي تعود بي إلى هاشم الرفاعي

ورسالته في ليلة التنفيذ !!

أنتَ تحاكي المأساة

وتُثبت لنا أنَّ التاريخ يعيدُ نفسه

وأنَّ الشعر الخالدَ سيبقى وإنْ مات كاتبوه

حفظك المولى ونصرك

..

اخي الحبيب ساخر بلا حدود
لقد أثلجت صدري والله
فكلامك فيه من الإعجاب الكثير
وأنا في غاية الإمتنان على تشريفك ومرورك
دُمت بخير
ضياء عواد

الندم القاتل
01-08-2008, 09:32 PM
قصيدة جميلة أخي ضياء

قرأت فطربت لحرفك



سلاني يا خليلَيَّ سلاني=سلاني عن كحيلٍ قد سلاني

أرجو أن تراجع وزن صدر هذا البيت

وجميل هنا الجناس

تقديري.

عبدالجليل عليان
03-08-2008, 01:33 AM
ولقد نسيت أن أقول أنّ التمكّن في اللغة واضح عند الشاعر .. ثمّ حملتها معي
وسلام

ضياء عواد
04-08-2008, 11:34 PM
اخي الحبيب الندم القاتل
مشكور على مرورك الكريم
وعلى إعجابك بالقصيدة
أما بخصوص ملاحظتك فهي دقيقة فشكرا لك على التنبيه
ضياء عواد

ضياء عواد
07-08-2008, 01:41 AM
ولقد نسيت أن أقول أنّ التمكّن في اللغة واضح عند الشاعر .. ثمّ حملتها معي
وسلام


مشكور مرة أخرى أخي عبد الجليل على المرور
وكلامك شهادة أعتز بها
ضياء عواد