PDA

View Full Version : انكـسـ ـ ـ ـ ـ ـ ـار..!!



خالدة باجنيد
03-08-2008, 12:38 PM
انكسـ ـ ـ ـ ـ ـ ـار..!!




http://www.maktoobblog.com/userFiles/k/a/ka3b_77/images/loiuygfdswertyu.jpg

إني أسائلُ ما بيهْ..؟؟
في واشياتِ الدمعِ دفقُ رجائيهْ!!
وأظلّ أقتاتُ الطيوفَ ميمماً شطرَ الملامحِ..
ما أرى من باقيةْ..!

وطفقتُ أسأل عن سنيني الذاوياتِ بصمتها..
تنداحُ حينَ الملحُ يهطلُ في جيوبِ جراحيهْ!!
أوّاه يا ليلَ القصيدْ..
كم ذا عرفتُ جنونيَ الملتاعَ في أعطافكَ المتواريةْ..!

هبني ببعضِ تجلّدي نفساً يسرّي بالأسى..
ما عدتُ أحتملُ الضرامَ..
مللتُ قول: عسانيهْ!!.

هبني مواربةَ المآتمِ إذ تشيخُ بخافقي..
حلمي استفاق على التشرّد..
في هتافاتِ الضياعِ الضاريةْ..
هبني لحيظاتٍ انتماءٍ.. مالِ أرضكَ واهيةْ؟؟!!

وعلى امتداد تكتّمي..
قالوا: رويدكِ والملامْ..!!
- أنّى الملامْ؟!!
- عيناكِ يعصفها انكسارْ..
أطرقتُ.. يا.............
آهِ.. لو تدرون عن قلبي..
وعن زخمِ المنى مخنوقةً..
ويلوحُ فوق ظلالها سوطُ انتظارْ..!!

وأنا أسامرُ وحدتي..
في حضنها أتلمّسُ الدفء الكِذابْ..
قولوا بربّكمُ.. أجيوبي حرقتي..
ماذا جنيتُ بقربكم غيرَ العتابْ..
ماذا جنيتُ سوى التخبّط بين أجنحةِ السرابْ..!
وبقيتُ أسألُ ما ليهْ؟!!..

يا حرّ قلبٍ قد تورّد حالماً..
فأتته ذاتٌ أمرعت في غربتي..
وتطاولتْ بشقائيهْ..!!
هذا كتابي.. قارئي..
بل قطعةٌ من وحيهِ..
والله يعلم ما أكنّ بصدريَهْ..!!


خالدة بنت أحمد باجنيد

هندي أحمر
03-08-2008, 01:06 PM
... هممــتُ ... ولم أفعل ... وكدتُ
أن أكتبَ رأيي المتواضع ... في جماليات النص وبعضِ عثراته الخفيفة
لكنني تذكرتُ أنني أثيرُ الشغب - من أول ورود اسمي في صفحتكِ - فآثرتُ أن أحتفظ به لنفسي
فيضُ تحايا لديموقراطيتكِ أختي الفاضلة
بالمناسبة : نصكِ هنا أكثرُ نضوجاً وروعةً - والله -
سماءُ ودٍ تظلكِ

ناصرالناصري
03-08-2008, 07:26 PM
.
.
.
.
أيّ شعرٍ رائع قرأت هنا ....!
.
.
قافية متميزة....واقتباسات قرآنية ...
.
.
وتكرار لطيف...
.
.
و( أنا ) متوقِّدة بقوة.....
.
.
ننتظر وننتظر منك يا خالدة....

خالدة باجنيد
03-08-2008, 07:28 PM
... هممــتُ ... ولم أفعل ... وكدتُ
أن أكتبَ رأيي المتواضع ... في جماليات النص وبعضِ عثراته الخفيفة
لكنني تذكرتُ أنني أثيرُ الشغب - من أول ورود اسمي في صفحتكِ - فآثرتُ أن أحتفظ به لنفسي
فيضُ تحايا لديموقراطيتكِ أختي الفاضلة
بالمناسبة : نصكِ هنا أكثرُ نضوجاً وروعةً - والله -
سماءُ ودٍ تظلكِ
هندي أحمر..
مرحباً بك..
حضورك محطّ اهتمامي دوماً وإن كان يثير شيئاً من الشغب.. أعترف بهذا..
شكراُ كيف ما كان تواجدك..
وشكراً لإطرائك.. وما أنا إلا سائرة أطمح يوماً للوصول..

تحياتي..
.
.
.
خالدة..

( سعيد )
03-08-2008, 08:13 PM
الشاعرة خالدة

نصك متميز

شعر قريب من القلب

ذلك هو الشعر الوجداني والذي عادة ما يكون صادقا رغم أن اعذب الشعر أكذبه

إني أسائلُ ما بيهْ..؟؟
في واشياتِ الدمعِ دفقُ رجائيهْ!!
وأظلّ أقتاتُ الطيوفَ ميمماً شطرَ الملامحِ..
ما أرى من باقيةْ..!

جميل يا خالدة هذا المطلع للقصيدة

وهنا خطأ مطبعي على ما أظن حين تقولين :

قولوا بربّكمُ.. أجيوبي حرقتي..

أعتقد كنت ستكتبين : أجيبوا .....!

استمتعت بقراءتي لهذا النص وللمزيد وللأمام

ساخر بلا حدود
03-08-2008, 11:36 PM
..

قرأتُ هذا النص الجميل في المدونة

فأعجبني بلا شك

وهذا ما دفعني إلى الحضور

شكراً خالدة

..

خالدة باجنيد
04-08-2008, 01:39 PM
.
.
.
.
أيّ شعرٍ رائع قرأت هنا ....!
.
.
قافية متميزة....واقتباسات قرآنية ...
.
.
وتكرار لطيف...
.
.
و( أنا ) متوقِّدة بقوة.....
.
.
ننتظر وننتظر منك يا خالدة....
أهلاً بك..
حضورك يبعثُ السرور..
شكراً لك..
.
.
.
خالدة..

إبراهيم الطيّار
14-08-2008, 12:58 AM
وأظلّ أقتاتُ الطيوفَ ميمماً شطرَ الملامحِ..
ما أرى من باقيةْ..!


تنداحُ حينَ الملحُ يهطلُ في جيوبِ جراحيهْ!!

صور رائعة مرسومة بريشة فنان..
واختيار القافية موفق إذ أنها مناسبة لانسياب هذه القصيدة الرقراقة..

الشاعرة خالدة باجنيد
بارك الله بك وشكراً على سمو كلماتك

مصطفى حامد
16-08-2008, 11:32 PM
راقية وعذبة تفيض بالشجن..
رائعه اختى خالده
غير ان الخاتمة اشعر تجاهها بشيئ من عدم الارتياح
شكرا لكِ

خالدة باجنيد
02-10-2008, 08:22 PM
الشاعرة خالدة

نصك متميز

شعر قريب من القلب

ذلك هو الشعر الوجداني والذي عادة ما يكون صادقا رغم أن اعذب الشعر أكذبه

إني أسائلُ ما بيهْ..؟؟
في واشياتِ الدمعِ دفقُ رجائيهْ!!
وأظلّ أقتاتُ الطيوفَ ميمماً شطرَ الملامحِ..
ما أرى من باقيةْ..!

جميل يا خالدة هذا المطلع للقصيدة

وهنا خطأ مطبعي على ما أظن حين تقولين :

قولوا بربّكمُ.. أجيوبي حرقتي..

أعتقد كنت ستكتبين : أجيبوا .....!

استمتعت بقراءتي لهذا النص وللمزيد وللأمام

الفاضل/ سعيد..
حضورك كريم كما أنت..
شكراً لك..
وشكراً على الملاحظة، وهي كما أشرت..
تحياتي لحضرتكم..
.
.
.
خالدة..

خالدة باجنيد
02-10-2008, 08:23 PM
..

قرأتُ هذا النص الجميل في المدونة

فأعجبني بلا شك

وهذا ما دفعني إلى الحضور

شكراً خالدة

..
ساخر بلا حدود..
سلم حضورك الجميل..
هنا..
وفي مدونتي المنهوبة!!..
شكري العميق..
.
.
.
خالدة..

المهاجره
02-10-2008, 08:37 PM
شعور رقيق وتعبير فا اا اا اا خر

دُمتِ بهذه الفخامة

يوسف الديك
02-10-2008, 09:18 PM
أنتِ هنا خالدة في منتهى الألق والإبداع

نصّ جاذب أخّاذ .

لك التحية .

فتح الله الدغوغي
02-10-2008, 09:53 PM
قصيدة رائعة أختي خالدة

إيقاع جميل و صور أجمل

و تقبلي عزائي في مدونتك :)

أبدلك الله خيرا منها

و دمتِ بخير و إبداع

هاني درويش
04-10-2008, 08:06 PM
خالدة باجنيد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ولكم اشتقت ان اقراك
هي انت صديقتي التي اعتز بها وافخر

بوركت

بكل احترام

هاني

خالدة باجنيد
05-10-2008, 07:56 PM
شعور رقيق وتعبير فا اا اا اا خر

دُمتِ بهذه الفخامة
المهاجرة..
سلم حضورك الجميل..
دمتِ..
.
.
.
خالدة..

خالدة باجنيد
05-10-2008, 07:59 PM
أنتِ هنا خالدة في منتهى الألق والإبداع

نصّ جاذب أخّاذ .

لك التحية .
القدير/ يوسف الديك..
لي شرفُ الزيارة..
سعدتُ بها كثيراً..
دمتم..
.
.
.
خالدة..

خالدة باجنيد
05-10-2008, 08:01 PM
قصيدة رائعة أختي خالدة

إيقاع جميل و صور أجمل

و تقبلي عزائي في مدونتك :)

أبدلك الله خيرا منها

و دمتِ بخير و إبداع

الفاضل/ فتح الله ادغوغي..
سلم حضوركم..
شكراً لطيبِ ثنائكم.. وعزائكم..
طاب يومك..
.
.
.
خالدة..

خالدة باجنيد
05-10-2008, 08:02 PM
خالدة باجنيد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ولكم اشتقت ان اقراك
هي انت صديقتي التي اعتز بها وافخر

بوركت

بكل احترام

هاني
القدير/ هاني درويش..
ولكم أعتزّ بحضوركم هذا وأفخر..
يكفيني أنكم هنا..
تقديري العميق..
.
.
.
خالدة..

~حواء بأجنحة~
06-10-2008, 10:43 PM
شكرا خالدة
نص عذب ..وقافية ممعنة في الحيرة التي تلبست النص ..
مررة نصوصك رايقة:)

محمد عمر 95
09-10-2008, 10:41 PM
الشاعرة / خالدة با جنيد
.
.
.
إني أسائلُ ما بيهْ..؟؟
في واشياتِ الدمعِ دفقُ رجائيهْ!!
وأظلّ أقتاتُ الطيوفَ ميمماً شطرَ الملامحِ..
ما أرى من باقيةْ..!
هنا نص يعبق ألقًا , ويموج سحرًا ..
استمتعت به
ودام حرفك ,,