PDA

View Full Version : حبيبُ عينِ الحياة



عبدالرحمن ثامر
24-08-2008, 04:09 AM
اعتذر محمد ... وتركها لعمر
لم يرافقنا للمطار لأجل جلسة ثقافية
لم يعلم محمد أن توديع صديق قبل أن تحتويه طائرة , يعتبر رحلة ثقافية عميقة لمن كان له قلب
لم يعلم محمد ذلك ففضل الذي هو أدنى بالذي هو خير!

يحدث أن تُختزل رحلةٌ كاملةٌ في لقاءٍ واحد..
دخلنا عين الحياة..
هو (http://www.albabtainprize.org/poetDetails.aspx?ptId=438) من أسماها كذلك فأصبحت لا تعرف بغيرة, عين الحياة قريةٌ فقيرةٌ غنية..
كتبها أحد أبنائها في روايةٍ بلا ورق..
وما زالت تحصد الجوائز رغم أنه لم يصل إلى الفصل الأخير بعد
وقفنا أمام العمارة وبدأنا في صعود الدرج,
مع كلِّ درجةٍ كنا نفقد من أشيائنا ما لا يجدر به أن ينتقل إلى الدرجة التالية..
وفي غرفته.. كنَّا فقط وبعض أرواحنا وأحاسيسنا التي استحقَّت الصعود , وكان هو (http://www.albabtainprize.org/poetDetails.aspx?ptId=438) وروحه وكتابٌ بين يديه بالقرب من نافذةٍ تطل على الحياة .... حقيقةً لا مجازا
كان الحديث كما لم يكن من قبل , سنواتٌ تتحدث وحروفٌ شاخت في النفس وابتسامةٌ متعبة
شيءٌ ما دفعني لالتقاط القلم..
ابتدأت الكتابة على يدي وأكملت في ورقة
هكذا اختصرت تاريخ الكتابة .. ولأجل (دهشةٍ) استحضرت الإنسان الأول قبل أن ألجأ للبياض
كيف لحكمةٍ أن تجري ارتجالاً في حلَّةٍ من أدب وألم
قال فيما قال ... حبيبُ عينِ الحياة (http://www.albabtainprize.org/poetDetails.aspx?ptId=438):


( التعصب يحول دون الإنصاف
أنا صاحبُ عينيَّ وذائقتي وأحاسيسي
ليست هنالك ذائقةٌ تنوب عن كل الذوائق
ليس هنالك ضمير يصلح بأن يكون الضمير الجمعي
أنا أتذوق بذائقتي وأحس بأحاسيسي ولذلك يجب أن أجرِّب قبل أن أقول..
وعندما أقرأ إنسانًا فإني أقرأه كلَّه ما استطعت لذلك سبيلا
عندما أرفض أمرًا لا بد أن أبحث عن دلائل...
فدخلت بعض المناطق كي أجد العيوب والمثالب فوجدتني ظالمًا لنفسي قبل غيري
وما زلت أمارس تلمذتي كلَّ يوم منذ أن ألقيت عن كتفي عباءة التعصب
يجب أن تبحث عن شفرة روحك فلكل روح بصمة خاصة
قد نتشابه في الشكل والإطار ولكن.....
دموعك تختلف عن دموع غيرك وحبُّك يختلف عن حبِّ غيرك , أنت بتجربتك تختلف عن غيرك
أنت لا تخلقُ ذائقتك وأحاسيسك..
أنت مخلوقٌ بها ..... أنت عالمٌ خاص
" وتزعم أنك جرمٌ صغير ........ وفيك انطوى العالم الأكبرُ")


فقدت الورقة...... ولكنني ما زلت أشعر بإحساس القلم في يدي




.......

نوف الزائد
24-08-2008, 11:25 AM
عبرت من هنا ..ولازالت علامات التعجب تحوم حولي

هنا الرصيف

عبدالله بركات
24-08-2008, 01:37 PM
يا حبيب عيني أيها الجميل عبدالرحمن
لقد كنت أحسبك شاعراً مميزا
ولم يُصِب الظن حقيقة الأمر
فأنت بالاضفة إلى شاعريتك الرائعة فيلسوف حكيم
قرأت النص .. ومازلت أشعر بمفرداته في نفسي
أحييك على هذا الابداع
في انتظار مشاركاتك القادمة

ولكن قبل أن أذهب أريد أن أوجه لك دعوة إلى موضوع كتبته ونشرته في الرصيف
اسمه ( أسرار النفس البشرية )
ولك الشكر مقدما ..

محبتي وتقديري

عبدالرحمن ثامر
24-08-2008, 05:48 PM
عبرت من هنا ..ولازالت علامات التعجب تحوم حولي

هنا الرصيف

وتحوم حولي أيضا يا روح

شكرا للحضور الطيب

جزيلا....

عبدالرحمن ثامر
24-08-2008, 06:00 PM
يا حبيب عيني أيها الجميل عبدالرحمن
لقد كنت أحسبك شاعراً مميزا
ولم يُصِب الظن حقيقة الأمر
فأنت بالاضفة إلى شاعريتك الرائعة فيلسوف حكيم
قرأت النص .. ومازلت أشعر بمفرداته في نفسي
أحييك على هذا الابداع
في انتظار مشاركاتك القادمة
ولكن قبل أن أذهب أريد أن أوجه لك دعوة إلى موضوع كتبته ونشرته في الرصيف
اسمه ( أسرار النفس البشرية )
ولك الشكر مقدما ..
محبتي وتقديري

الجميل عبدالله بركات
شكرا للطفك البالغ

ولكن ليست هناك فلسفة
والحكمة ....... :)

ما قاله حبيب عين الحياة ... حقيقي
هناك عين الحياة
وهناك شاعر كبير يعشقها .......> عن الشاعر (http://www.albabtainprize.org/poetDetails.aspx?ptId=438)
يتحدث هكذا ارتجالا
أنا فقط دوَّنت بعض ما كان من حديث عند زيارتنا له ... وفقدت الورقة

شكرا مرة أخرى
وبالتأكيد سأعبر صفحتك