PDA

View Full Version : " خـِـداع ُ " الأمـانـي !



بوح القلم
08-09-2008, 08:17 AM
هربت من اليأس حتى يئست ..
فجئت أقرّع أبوابهِ !
وأثخنت إثر المنى مهجتي
ونلت من الدهر أتعابهِ ..
وطاردت سرب الأماني الجميل ..
فما نلت في الحلم أسرابهِ !
وما ذي الأماني سوى خدعة ..
لقلب تجرع أوصابهِ !
***
إلهي شكوت إليك الأنام ..
شكوت الحياة وأنصابها !
وأشكو إلهي إليك الهوى
وقلبي ونفسي وما رابها ..
وأبصر حولي َ حلو الحياة
فيلقى فؤداي الشقي صابها
إلهي أبث إليك الهموم
فقد صدت الناس أبوابها !
***
تأملت شمس الصبح الجديد
وطفلا تسلى بألعابه .. !
وأنس القلوب وحلو اللقاء
وقلبا يعيش بأحبابه .. ؛
فأبصرت للصبح حتم الغروب
وللطفل هما سيصلى به !
وإن طال عهد زمان اللقاء ..
فإن الفراق لأصحابه !
***
تدفق وجهي بماء الحياة
وروحى تلظى بنار المشيب !
كأن فؤداي يناجي الحبيب
وما شاق قلبي َ يوما حبيب
أقلب بين الورى ناظري
فأبصر فيهم كذوبا مريب ..
غريب بأرضى وما همه ..
سوى : هل يلاقى له من نسيب ؟
***
أسير بدربي ولكن أسير ..
لحزن يفطر قلبي العليلْ
يسائل : حتام هذا الأسى
أما لشموس الأسى من أصيل ؟
وقالوا لي َ : احلم فإن الحياة
كحلم بديع لطيف جميل ْ!
فسرت " أحلّم " نفسي ضحى ً..
وحين المساء و وقت المقيلْ !
فما كان إلا سحاب ُ المصيف ..
ونوم طويل طويل طويل ْ .. !




2/9/1429 هـ

الأمير نزار
09-09-2008, 01:21 AM
بوح ....
شعر كثيف المعاني سهل الألفاظ
أعجبني قولك :
غريب بأرضى وما همه ..
سوى : هل يلاقى له من نسيب ؟
فهو يذكرني بامرئ القيس حين يقول :أيا جارتا إنا غريبان هاهنا والغريب للغريب نسيب
أما نهكتك الشعرية فهي قريبة من نكهة المعري
لقد كنت بمنتهى الشاعرية
الأمير نزار

بوح القلم
09-09-2008, 02:21 AM
بوح ....
شعر كثيف المعاني سهل الألفاظ
أعجبني قولك :
غريب بأرضى وما همه ..
سوى : هل يلاقى له من نسيب ؟
فهو يذكرني بامرئ القيس حين يقول :أيا جارتا إنا غريبان هاهنا والغريب للغريب نسيب
أما نهكتك الشعرية فهي قريبة من نكهة المعري
لقد كنت بمنتهى الشاعرية
الأمير نزار


...
أخي الكريم الأمير نزار ..

مرحبا بك أيها الشاعر ،
.. وكأنك تعلم أن المعري ممن يأسرني شعره وغربته وحكمته .. :)
أي قلادة كريمة ألبستنيها !

شرفت بك .

حسين يوسف
09-09-2008, 03:03 AM
تدفق وجهي بماء الحياة
وروحى تلظى بنار المشيب !
كأن فؤداي يناجي الحبيب
وما شاق قلبي َ يوما حبيب
أقلب بين الورى ناظري
فأبصر فيهم كذوبا مريب ..
غريب بأرضى وما همه ..
سوى : هل يلاقى له من نسيب ؟

يا لروعتك يا شاعر ، حين تعزف على وتر التفرد في زمن الغربة حتى بين الأهل والأصدقاء ، سلامي لقلبك وقلمك

إبراهيم الطيّار
09-09-2008, 03:20 AM
وقالوا لي َ : احلم فإن الحياة
كحلم بديع لطيف جميل ْ!
فسرت " أحلّم " نفسي ضحى ً..
وحين المساء و وقت المقيلْ !
فما كان إلا سحاب ُ المصيف ..
ونوم طويل طويل طويل ْ .. !

اتفق معك في هذا..
وكما قال الأمير نزار شعر كثيف المعاني سهل الألفاظ..
والحكمة شعّت من كلماته..
توزيع القافية كان رائعاً
الشاعر بوح القلم
تقبل تحياتي

بوح القلم
09-09-2008, 08:41 PM
تدفق وجهي بماء الحياة
وروحى تلظى بنار المشيب !
كأن فؤداي يناجي الحبيب
وما شاق قلبي َ يوما حبيب
أقلب بين الورى ناظري
فأبصر فيهم كذوبا مريب ..
غريب بأرضى وما همه ..
سوى : هل يلاقى له من نسيب ؟

يا لروعتك يا شاعر ، حين تعزف على وتر التفرد في زمن الغربة حتى بين الأهل والأصدقاء ، سلامي لقلبك وقلمك

أخي الكريم أبا يوسف .. .

مرحبا بك أيها الكريم ،

زمن غريب في كل شيء .. !

شرفت بك وبمرورك ..

بوح القلم
09-09-2008, 08:49 PM
اتفق معك في هذا..
وكما قال الأمير نزار شعر كثيف المعاني سهل الألفاظ..
والحكمة شعّت من كلماته..
توزيع القافية كان رائعاً
الشاعر بوح القلم
تقبل تحياتي

أخي الشاعر الجميل إبراهيم طيار ..
هنئت صفحتي بمرورك الكريم ..
وأشرف بمرور شاعر رائع مثلك .
وتقبل إعجابي الدائم بقلمك .


دمت بخير

كان هنا
10-09-2008, 02:56 PM
(هربت من اليأس حتى يئست ..
فجئت أقرّع أبوابهِ !)
قرع مهادنة أم مجابهة ؟

(وما ذي الأماني سوى خدعة ..
لقلب تجرع أوصابهِ !)
أعلل النفس بالآمــال أرقبهــا *** ما أضيق العيش لولا فسحة الأملِ
وربما كانت على مذهب
( إن الأماني رأس أموال المفاليس ) !

(وأبصر حولي َ حلو الحياة
فيلقى فؤداي الشقي صابها
إلهي أبث إليك الهموم
فقد صدت الناس أبوابها !)
دامع ..

(تأملت شمس الصبح الجديد
وطفلا تسلى بألعابه .. !
وأنس القلوب وحلو اللقاء
وقلبا يعيش بأحبابه .. ؛
فأبصرت للصبح حتم الغروب
وللطفل هما سيصلى به !
وإن طال عهد زمان اللقاء ..
فإن الفراق لأصحابه !)
شيء من التفاؤل النوراني يا بوح
لندع الطفل يمرح بلعبه ونستشرف له غدا باسما
ولنُحيل الليل البهيم استذكارا لبسمات ونسمات الصبح ..
لماذا القيد والدنيا لدينا !!

(تدفق وجهي بماء الحياة
وروحى تلظى بنار المشيب !)
بيت القصيد ببراعة
أهنئك عليه ..

(كأن فؤداي يناجي الحبيب
وما شاق قلبي َ يوما حبيب )
أشعر بثقل فيه ربما مرده التكرار الذي أجهد المعنى !

(أقلب بين الورى ناظري
فأبصر فيهم كذوبا مريب ..)
هناك الصادق الصدوق ..
ولكن يحتاج إلى بحث وتدقيق..

بوح ..
قصيدة رغم شحوبها فإنها جميلة
متضمنة بعض آرائك ..
ولكن ..
إن الأماني قد تخدع فتُضل وتُحزن، وقد تدفع فتهدي وتُسعد..
كما أن الأماني قد تقع كما تمنيناها
فلنُحسن المُنى ..
دمت بخير وهناء..

نزار عوني اللبدي
13-09-2008, 04:29 AM
بوح القلم ،

عقد من ثمرات معاناة الحياة ،
كل لؤلؤة فيه أجمل من أختها ،

هادئ وسلس ، ويدخل العقل والقلب بانسياب ،

بوركت ،،

***


ثمة خطأ طباعي هنا :



تأملت شمس الصبح الجديد
وطفلا تسلى بألعابه .. !

كأنها :

تأملت ُ شمس الصباح الجديد !!

ليستقيم الوزن !!

بوح القلم
15-09-2008, 02:01 AM
الأخ الكريم رمق ،

أعتذر أولا على التأخر :)

أما القرع ، فهو قرع لجوء بعد فرار طويل ..
..
أخي الكريم ..
ثق أنني أبصر الأطفال فأسر ،
لكنه سرور مشوب بحزن ، من زمن قاتم سيجدونه !
ومن حقائق عن عالمنا سيعرفونها ..

..
كلماتك آملة ، متأملة ..
كالماء لهذه الصفحة المجدبة !

زادك الله من فضله .

بوح القلم
15-09-2008, 02:06 AM
الأديب الكريم : نزار اللبدي ..

مرحبا بك ، وتشرف صفحتي بك ..

وكما أشرت وصححت بارك الله فيك ..

هي الصباح لا الصبح !

...

أدامك الله