PDA

View Full Version : أبعد الذي يُروى يطيب لك البعدُ؟



منصور الحذيفي
03-10-2008, 10:17 AM
دهتنا خطـوبٌ لا تُقيـم ولا تغـدو
إذا حلّ خطبٌ جاء من بعـده بعـدُ
فما إن نفضنا الكفّ من قبر صاحبٍ
تحوّلَ- حتى كان فـي إثـره وفـد
وقلنا-كأن لم يملئ الهـزل عمرَنـا
أكلُّ حياة المـرء يغتالهـا الجِـد؟!
وما أقرب الدنيـا جميعـا وأهلهـا
من الموت، كلٌ هاربٌ ولـه يعـدو
وبينا ترى المكلومَ فـي أوج همّـه
ترى رجلا في جنبه ضاحكا يشـدو
كـأن أُصيحابـي الذيـن ترحلـوا
تباعا، كنظم العقد إذ قُطـع العقـد
ولست جزوعا حين يُنعـى مقـربٌ
فكل نعـيٍ سـوف يُسكتُـه اللحـد
ولكنَّ قلبي مضغـة قـد تضرّمـت
فما زلت أطفيها ويشعلهـا الوجـد
طويتُ الحشا قفرا،طغى زمهريـرُه
وحرقتُه، فالنار من جندهـا البـردُ
ستمضي بنا الدنيا ونمضي بها معا
فتحدو لنا حبا ونحن لهـا نحـدوا
ويظهر ما تخفيـه حيـن ارتحالنـا
وماذا الذي يجدي التذكر إذ تبـدو؟
ألا ويح مـن يغتـرّ فيهـا بقـوة
وعما قليلٍ يرتخـي حيـن تشتـد
وقل لبُنـاة الـدار لا هَـمّ غيرهـا
ستفنى ، وتبقى الصالحاتُ لها الخلد
وقل لبعيدٍ شطّ عن مركب الهـدى
أبعد الذي يُروى يطيب لك البعـد؟!
ويا نفسُ هـذا مـوردٌ ذاق طعمَـه
كثيرٌ، وها قـد ذاق غصتَـه الجَـد
أنيبي ، ستطوي العادياتُ حياتهـا
وإن طاب هذا العدْوُ طاب لها الوِرد

عبدالمنعم حسن
03-10-2008, 03:44 PM
الشاعر/ منصور الحذيفي ..







نزعة كلاسيكية مشجية تعيد إلى الذكرى آماد الماضي الجميل بروعته وأصالته ..

وهذا الدرب المستقيم المستوي يحمد الساري عليه كلما التفت وراءه وتمرد على
أثر ما ضيه في حكمة وروية تستحق المكافأة بحسن المصير ..


تنويهي ..

منصور الحذيفي
03-10-2008, 09:40 PM
حياك الله أيها الشاعر
وشكرا على تعقيبك الجميل
تقديري