PDA

View Full Version : مقهى التجنّي !



الصفحات : [1] 2

سهيل اليماني
06-10-2008, 05:58 AM
"أنا مفكر عظيم رغماً عنك أيها العالم الأحمق " (1) :

تركت هذا المكان والعالم منقسم بين فسطاطين ، فريق يدخل محمود درويش الجنة وفريق يدفعه من نافذة الجنة إلى فِناء الجحيم !
وقد توقعت أن أعود وأجد أن الأذهان قد تفتقت عن اسفتاء شعبي يتقرر بموجبه أين يفترض أن يبيت محمود درويش في الآخرة . ولكن توقعي لم يصدق ، وأصدقكم القول أني لم أتفاجأ البتة ، فلم يسبق أن صدق أي من توقعاتي ، ولكني لا أكف عن التوقع والانتظار !
ولو أن معجزةً حدثت وصدق توقعي لكنت اقترحت نشاطاً في أحد منتديات الساخر يتحدث عن أحد المشاهير الذين اقتربوا من خط النهاية ثم نفترض أنه مات ، ونقرر أين سيذهب قبل أن يموت فجأة ثم نبدأ في التخمين وربما اقترحت أسماء مثل سميح القاسم وأحمد مطر ..
وهذه ليست فكرتي على كل حال لكني أصبحت محترفاً في سرقة أفكار الآخرين ، ففي أحد قرى الجنوب توفي أحدهم وتوافد المعزون إلى بيت أهله ، ومن ضمن القادمين شيخ بلغ من العمر عتياً ، وكانت الطريق إلى بيت المتوفى صعبة المسالك ، أرهقته وأرهقت حماره ، وعندما وقف أمام أهل الميت قال لهم أحسن الله عزاكم في ميتكم ثم رفع نظره ووجد شيخاً كبيراً على سطح أحد المنازل القريبة فأردف قائلاً : " وأحسن الله عزاكم في ذاك الشايب اللي فوق السقف فوالله ما عاد فيّه اعوّد "

وبمناسبة سرقة أفكار الآخرين فإني حين عدت بعد غياب وجدتني أصبحت لصاً يسرق ويسطو على ما يكتبه الآخرون ، ومرّة أخرى لم أتفاجأ البتة ، فأنا مؤمن أني قد أكون أي شيء ، وهذا الأمر لا يشكل لي أية متاعب للأسف ، فأحياناً أعتقد أني سأصبح أهم شخص على سطح هذا الكوكب البائس وسأنقذ العالم ، وستعلق صوري فيما سيبقى من شوراع حين أقود كوكب الأرض لانتصار ساحق على المخلوقات الفضائية ، وأحياناً أخرى يراودني يقين آخر أني سأكون شخصاً مطارداً من كل المخلوقات البشرية لأني كارثة تهدد وجود الجنس البشري ، وفي بقية الأحيان ـ وهي الأكثر ـ أشعر أني سأكون لا شيء ، بمعنى أني لن أتغير !
كل ما في الأمر أن التوقيت لم يكن مناسباً لترقيتي إلى رتبة لص ، من الصعب أن يصبح المرء لصاً في رمضان ، فالشياطين تتمتع بإجازتها السنوية ، ومن الصعب أن يعمل اللص منفرداً دون دعم لوجستي !

يوسف أعرض عن هذا (2) :
حين بلغني أن أحدهم كتب موضوعاً يتحدث فيه عن تشابه بين موضوع كتبته بعنوان " يوسف أعظم رواية في التاريخ " وبين ما ورد عن سورة يوسف في كتاب " في ظلال القرآن " لسيد قطب رحمه الله رحمة واسعة ، قلت أن الفكرة جميلة ويفترض أن يثبت الموضوع ويكون موضوعاً للنقاش حول هذا الأمر ، فأخبرني أنه من الصعب تثبيته لأن الموضوع يحوي كلمات بذيئة وقلة أدب وليس موضوعاً نقدياً جاداً ..
وهذا ما اكتشفته بنفسي حين اطلعت على الموضوع ووجدت عبارات جميلة مثل " ألعن سابع جده " و" كامرأة تحشو مؤخرتها بالإسفنج " وغيرها من العبارات البديعة ، التي نالت استحسان كثير من المشائخ هنا !
ولعلي أعتذر للجميع عن سوء عباراتي في أول رد لي ولكنها لم تكن عباراتي ولا أفكاري ولست ضليعاً في الحديث عن المؤخرات كصاحبنا صاحب الموضوع ، ولا أحب الحديث عن الأهل والعرض وغيرها من تلك الأمور ، ولكن بدا لي أن " سابع جد لي " هو من عائلتي أيضاً ، وصاحب الموضوع هو من قال إنه لا يمانع في وصف المؤخرات إن كانت ستخدم فكرته يوما ما !
ووجدت أيضاً أن هناك من رد وتحمس وتشنج وهو لم يقرأ الموضوع ولم يسمع بالكتاب !

أورد كاتب الموضوع ثمانية عشر دليلاً على أني فتحت كتاب سيد قطب لأنقل منه ، ولكن أيا من تلك الأدلة لم يكشف هل كان الكتاب على يميني وأنا أنقل أم أنه كان على يساري !
ولا مشكلة عندي في زيادة عدد الأدلة إمعاناً في إدانتي فلدينا مثلاً :
الدليل التاسع عشر : كثير من الآيات موجودة في كتاب قطب وفي موضوعي ومنقولة بشكل حرفي
الدليل العشرون : كلا الموضوعين يتكلم عن نبي واحد وهو " يوسف " وهذا أمر لا يمكن أن يحدث مصادفة !
الدليل الحادي والعشرون : ورد في كلا الموضوعين أن أخوة يوسف ألقوه في الجب قبل أن ترواده امرأة العزيز ، وهذا تسلسل في الأحداث لا يمكن أن يحدث هكذا اعتباطاً ومصادفة .
لا أنكر أن أدلتي المضافة أعلاه سخيفة وساذجة جداً ، ولكنها لا تختلف كثيراً عن الأدلة الثمانية عشرة الموجودة التي تتحدث عن أشياء بدا لي أنها بديهية ، لو عاش أي إنسان يعتمد على رأسه في التفكير مع السورة الكريمة بضعة أيام يتأملها ويعيد قراءتها والاستماع إليها لاستنتجها دون أن يقرأ حتى كتاب المطالعة للصف الرابع الابتدائي !
لا أنكر أن هناك تشابها قرأته وشاهدته في هذا الموضوع بين ما كتبت وبين ما جاء في كتاب سيد قطب ، ولكني أيضاً أكاد أجزم أن في موضوعي أفكاراً لم يتطرق لها أحد من قبل ، تجاوزها كاتب الموضوع بخبث وقال عنها أنها أفلام كرتون وحركات هوليودية ، وطار في عجته الكثيرون ، وحتى في التشابه الموجود فكثير من العبارات وردت هنا وهناك ولكنها في موضوعي تتكلم عن فكرة في سياق منهجي وفي كتاب قطب تتكلم عن فكرة أخرى في سياق منهجي آخر ، وهناك التقاء وافتراق ، وهذا طبيعي لأننا نتكلم عن نفس السورة ونفس الأحداث ونفس الآيات ، يا للمصادفة العجيبة !
ولن أتحدث هنا عن أمور تفصيلية في الموضوع فقد كتب البعض ردوداً جميلة وتبين بعض هذه الأمور بتفصيل لن أكتب أفضل منه مثل هذه الردود هنــا (http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=1326176&postcount=240) و هنـــا (http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=1326177&postcount=241) وهنــا (http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=1326178&postcount=242) و هنـــا (http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=1326179&postcount=243) وهنــا (http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=1326241&postcount=256) و هنـــا (http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=1326659&postcount=291) وهنـــا (http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=1326852&postcount=298) و هنـــا (http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=1327169&postcount=300) وهنـــا (http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=1328018&postcount=312) وهنـــا (http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=1329820&postcount=399) ، ولكني سأكتب عن المنهجية فقط !

إني أدعو صاحبة الموضوع أو صاحب الموضوع فلا فرق عندي بين أن يكون الكاتب رجلاً يعاني من أعراض الدورة الشهرية أو امرأة تفتل شنباتها وتنتف شعر ظهرها أو كان عوان بين ذلك ، أدعوها أن تقرأ السورة بذهن صاف وعقلية نظيفة ـ حتى وإن أجهدتها هذه الأخيرة ـ ثم تأتي لتكتب لنا موضوعاً تتناول فيه الجوانب الإبداعية في قصة يوسف دون أن تقرأ أي شيء آخر ، وسأسامحها سلفاً وأغفر لها لأن كثير مما ستكتبه سيكون موجوداً في موضوعي !
وهذا هو لب ما دعوت إليه في موضوعي أساساً وهو التأمل في السورة بذهنية صافية ، وفهمها " كقصة " دون التفكير في أنها قرآن فقط ، وكنت على يقين أن أي أحد سيفعل مثلما فعلت وسيعيش مع السورة مثما عشت سيصل إلى ما وصلت إليه وأفضل دون أن يعلم أن هناك رجلا اسمه سيد قطب !
أعترف أنه لم يجهدني شيء في حياتي ولم يشغل بالي طوال ليال أي شيء كما فعل موضوع " يوسف أعظم رواية في التاريخ " وموضوع آخر كتبته بيوزر مختلف ثم تركته قبل أن أنهيه ..
قرأت السورة وحفظتها وكنت أسمعها كل يوم من ثلاث إلى أربع مرات ، في فترة مضت كنت أجمل مني الآن بكثير وأكثر نقاءً وتحول كل شيء في حياتي إلى يوسف ، حتى إن إبني الذي يبلغ من العمر نفس عمر الموضوع أسميته " يوسف " وأرجو ألا تتهمني الأحوال المدنية أني اقتبسته من سيد قطب !
ثم يأتي تافه يقول أنت لص ،ومبلغه من العلم أن قال ذات تجلي :
أمّا فيما يخصّني، فصدّقني لا مانعَ لديّ من أنْ أصِفَ مؤخّرة جدّتي إذا كانَ هذا سيخدمُ تشبيهاً يدورُ في رأسي.
ويتبعها شيوخ ينافحون عن الدين ولم يثنوا ركبة يوما إلا عند أشياء تشبه ما يمكن أن تصفه لهم سجاحهم إن كان سيخدم فكرتها !

هل التشابه في بعض الكلمات حين نتكلم عن موضوع واحد يعد قرينة سرقة ناهيك عن أن يكون دليل ؟!
لو طلب من عشرة أعضاء أن يكتبوا قراءة نقدية لقصيدة بعينها في أفياء ، فأنا أجزم أن أكثر من نصفهم سيكتب كلاماً متشابهاً دون أن يعرف بعضهم بعضا ومع أن القصيدة قد تعجب بعضهم وقد لا تعجب الآخر وقد يكون فيها قصور وخلل يراه البعض ولا يراه آخرون ، فكيف بسورة محكمة لا خلل فيها ولا نقص يأتيها الجمال من كل اتجاه !
دعوني آتي لكم مثلا بمثال على تشابه لم أعتبره سرقة ولا حتى اقتباسا ، وأنا هنا فقط أضرب مثالاً لا أكثر ولا أقل !
تقول مثلا العضوة " ساذجة جداً في موضوع مكتوب في 2008

الجميعُ هُنا يكتبُ عن الوطن وهمومِ الوطَن، وحينَ أقرأ لأحدهم وهو يتحدّثُ بحرقةٍ وبسالةٍ أشعرُ وكأنّه للتوّ قادمٌ من مظاهرةٍ شعبيّة أو معركةٍ أهليّة ورائحةُ الدمِ والشرفِ تنبعثُ من ثيابِه،
أشعرُ به وكأنّه المناضلُ الذي لا يخشى في الله لومةَ لائم، وكأنّه اختصرَ في مقالهِ أنفاسَ خالدٍ وابن العاص وحبّات عرق جيفارا المتكدّسة في جبينه، بينما هوَ في الواقع مجرّد مواطنٍ أهبلٍ وكسول
ينامُ تحتَ المكّيفِ ويصحو بكلّ بلادةٍ على صوتِ أمّه وهيَ تنادي لوجبةِ الإفطار.
وحدثَ أنّ هذا البائسَ يُجيدُ الكتابَة _لا أكثر_ .كم هو سهلٌ أن تكتبَ عن الثورةِ والدمِ والوطنِ والشّرفِ والإباءِ من " مقلّطِ " بيتكم وأنت تشربُ شاي لبتون مع خبز وجبن ! .-

ويقول العضو الفارس مفروس في رد مكتوب في 2004

كثير من الفلسفة..
قليل من المعرفة بأحوال البائسين..
نكتبها تحت نسيم المكيف العليل..
لندين أقواما لم نتيقن حتى هذه اللحظة انهم مجرمون آثمون..
ونلصق التهمة بأناس لم يتوصل حتى الآن جهابذة المخابرات الروسية إلى حقيقتها
ولكنه حب فطرى غريب..
لجلد الذات والتفنن فى المثالية التى لا وجود لها..
وتقول العضو ابنة الشمس في 2007

ان استطعنا ان نصبر في معانات يوم مما يعانيه اخواننا في فلسطين او عاناه اخواننا في مصر او الجزائر او سوريا حق لنا الحكم
لكن ان ننام تحت المكيفات وهم يقصفون بالصواريخ ويكوون بالجوع ثم نتفضل لنشكك في نزاهتهم
وكتب أبو سفيان موضوعا كاملا عن هذه الفكرة أيضاً في هذا الموضوع هنــا (http://www.alsakher.com/vb2/showthread.php?t=85598)
إنها نفس الفكرة ولكنها بصياغة أخرى ، وهو ذات ما أُتهم به !
مع أن هذا لم يكن في قرآن يتلى من 1400 سنة !

أعترف مرّة أخرى أني لم أكن أفكر في الرد ، ولكنها رغبة في الثرثرة نتيجة طول سكوت ، فأردت أن أعتبر هذا الموضوع ـ على سخفه ـ فرصة للكلام ، ولا يهمني كثيراً أن يقتنع أحد بكلامي فأنا أناني بما يكفي أن أقول أنه لا يهمني إلا نفسي وأني أعرف بها من غيري !
الكثير من أصحاب الردود المتحمسة أكثر مما ينبغي يتبعون منهجية معروفة أسسها قبلهم قوم قالوا ( لَنْ نُؤْمِنَ لَكَ حَتَّىٰ نَرَى اللَّهَ جَهْرَةً ) مع أنه ربما لو رأوه جهرة ما آمنوا !
هؤلاء حقيقة لا يهمني كثيراً ولا قليلاً ما سيقولون ولا مدى قناعتهم ، ودونهم جدران منازلهم فليختاروا منها ما يدمون به رؤوسهم !
وهناك البعض فقط أقول لهم هذه الكلمات : أقسم بالله العلي العظيم أنه لم يسبق لي قراءة كتاب سيد قطب " في ظلال القرآن " لا في كتاب ورقي ولا في موقع إلكتروني ولم أحمّله ولم أر منه صفحة واحدة ، ولا أعرف شكله ولم يسبق لي أن رأيته حتى في صورة !
وهذا أمرٌ لا أفتخر به كثيراً ولكنها منقصة جميلة فقد سعدت بالتشابه الموجود ـ رغم أنه لم يكن كثيراً ـ واكتشفت أنه " يجي مني " وأنا الذي كنت أردد طوال ثمان سنوات أني غبي !
ولو كنت قرأت الكتاب وأردت النقل منه لكان أمامي أحد أمرين ، فإن غلبت عليّ اللصوصية فسأنقل بطريقة لن يستطيع أحد معها أن يقول عني أني سارق أو حتى مقتبس ، فلم يكن ليعجزني ـ على سبيل المثال ـ أن آتي بعبارة أجمل من عبارة " كان يكفيه أن يطلب فيجاب " ، ولكتبت بدلاً عنها عشرة أسطر إضافية !
وإما إن غلبت عليّ الأمانة فإن ذلك سيكون فرصة للتثاقف ـ وهو شيء محبب إلى نفوس الكثيرين ـ وسأقول بين كل سطر وآخر : وكما قال زميلي سيد قطب .. الخ الخ !
ولن ينقص ذلك من قدر الموضوع شيئاً ولن يغير شيئاً في الردود إن كان همي هو أن يتجمع الناس في مواضيعي ليتغنوا في جمالي وجمال حرفي !

بقي نقطة أخرى وأخيرة وقد كانت فرصة لنقاش محترم لو أن الموضوع كان أكثر نظافة ، وهي في عنونتي الموضوع برواية ، والفرق بين الرواية والقصة ، وهذا سؤال مضحك أو ساذج جداً وبدا لي أن سبب قولي " رواية " هو من الواضحات التي لا توضح ، فمنهجية الموضوع والطريقة التي كتبت فيها عن قصة يوسف وأنها مليئة بالأحداث والشخصيات والفترات الزمنية التي لم يرد ذكرها ولكنها حاضرة لدى القارىء ويشاهدها رغم أنها لم تكتب ، يجعل من هذه " القصة " أعظم " رواية " في التاريخ ، فلله دري ما أبلغني ! :rolleyes:

كتبه آية الله العظمى / سهيل اليماني


(1) سرقتها ولكني لا أعرف قائلها ، لكن فلنقل إنه سيد قطب احتياطاً !
(2) المصحف - صفحة 238

أبو الطيّبِ
06-10-2008, 06:03 AM
:sunglasses2:

(سلام)
06-10-2008, 06:14 AM
أقسم بالله العلي العظيم أني ما شككت فيك ولو للحظة .
أنت أنظف من أن يلوكك من يحمل سخيمة سوداء .
كم من المرات عاتبتك بخيالي على التطرف في النزاهة .

لك أن تعتبر أن هذا دليل أننا نعيش على الأرض بين بشر لا يمكن تصنيفهم ملائكة ولا شياطين .
ممكن حقدة أو أغبياءأو فاضين أو طايرين في العجة . أو أي خليط من هذه التركيبة .
ليبقى أمامك شخص يهرش قفاه و يصر على اتهامك بما لم يحط به خبرا .

سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك .

أبو الطيّبِ
06-10-2008, 06:18 AM
استغفري لذنبكِ إنّكِ كنتِ من الخاطئين....

يوليت فيوليتي
06-10-2008, 06:21 AM
تحيتي لك..

كنا في ترقب للتجلي..

وقد تجلت..

أنين الأقواس
06-10-2008, 06:22 AM
لا تعليق ..

:biggrin5:

قـ
06-10-2008, 06:38 AM
.

لأفترض اعتباطاً أني مهتم ببرائتك من عدمها ، رغم أني لا أخفيك أني لما قرأت موضوع (ساذجة..جدا) للوهلة الأولى اهتممت بالأمر لبضعِ دقائق .. ثم تذكرت أن الأمر لا يقدم ولايؤخر بالنسبة لي ، أستمتعُ بك ككاتب وأديب ، وهذا لا يغير في الأمر شيئاً ، فأنا الذي يؤيد نظرية لصوصية المتنبي نفسه ! ( دعكَ منكَ )

ثم خطر لي خاطرٌ أن الأمر يمسّني شخصياً ، لأني لم ألحظ التشابه بين موضوعك وسيد قطب .. ، وهذا يؤكد نظريتك القديمة أني لا أقرأ جيداً !

ولعلي أعتذرُ لنفسي أن سياق سيد قطب في الظلال كان مختلفاً تماماً ، وروح سيد قطب الحركية مختلفة عن روح سهيل الأديب ..
فقد يقول شخصان نفس الكلام ، لكننا نشعر به في كل مرة بطريقة مختلفة ..
وقد يقرأ قارئان القرآن الكريم ، فنشعرُ بالقرآن في كل مرة بطريقة مختلفة ..
وهكذا ..

لأفترض افتراضاً اعتباطياً ثانياً : وهو أني لم أقلق كثيراً عندما رددت ردك الأول الذي كتبته عن طريق الجوال ..
لا أخفيك رغم هذا الافتراض أيضاً ..
أن هنالك صورٌ جميلة حفظت في مخيلتي عن أناس طيبين ..
فكم كان ليؤسفني أن ينال تلك الصورَ تشويه ..

لقد كان ذلك ليكونَ شعوراً أنانياً : إذ أني لم أرد أن أقبلك أنت -كما تريد أن تكون- ، وإنما أردت أن أحافظ على " أنت " الجميل بداخلي ..

لأفترض هذين الافتراضين ، ولأخلص إلى النتيجة:


من سجل محادثات المسنجر الخاص بي ..

(06:28 م) واحد لكنه كل شيء:
الكل يريد أن يكون لديه أفكار منفردة على الآخرين , والكل يصدم أن الآخرين يشبهونه !
(06:29 م) واحد لكنه كل شيء:
لكنها الضرورة الإنسانية يا صاحبي , إننا كلنا نملك نفس القاعدة والجينات الآدمية
(06:29 م) واحد لكنه كل شيء:
وبالتالي نملك نفس الرؤى والطريقة في التفاعل مع الأحداث
(06:29 م) واحد لكنه كل شيء
:ما يفرقنا فقط كم التجارب التي تعرضنا لها
(06:30 م) واحد لكنه كل شيء:
وكمية النور الرباني الذي وضعه الله في قلوبنا

**
والكلام أعلاه من محادثات المسنجر قبل سنة من الآن تقريباً ..
وليسامحني صاحب الكلام أعلاه على عدم استئذانه في نشر الكلام ،
لكني أراه الآن واقعاً صريحاً ..


ثم ..
هكذا يا سهيل ، أحسن إلى الناس بأن تريهم جمالك ، ليس لأجلك فقط ، وإنما لأجل الآخرين ..
الآخرين يحبون أن يروا الجمال أيضاً ، حتى ولو على سبيل الخداع .. ولهم في ذلك أذواق ..
(فبعضهم مثلاً يحب أن يرى المرأة بمكياجها ، رغم أن ذلك لا يعدو أن يكون خداعاً .. وهكذا ).


أشكرك على اعتذارك عن ردك ، وأحييك على شجاعتك ، واقتناعك بمذهب تبرئة النفس ..
هذا المذهب هو من اختراعي ، وأنا شيخ الطريقة هنا ، لكنك لم تكتفِ بسرقة الأفكار ، فهذه المرة سرقت مذهباً بأكمله :y:

.


شكراً للجميع ..

خارطة ألم "
06-10-2008, 06:39 AM
أنت أكبر من أن تبرر يا سهيل ..

"محبتي "

أسم مستعار
06-10-2008, 06:45 AM
كبير يا سهيل الله يحفظك

أسم مستعار
06-10-2008, 06:47 AM
بهذه المناسبة أرى بشبوش يشاهد الموضوع

بشبوش أعلم أنه لايوجد مثقال ذرة من خردل لي عندك ولكن امنية أضعها هنا

لعلى وعسى تجد لها صدى أعفوا عن شقاوة ولو اخطأ مرة أخرى أطرده وأطردني معه

سهيل مرة أخرى أنت أكبر من ماجرى كله ....

حفظ الله الجميع

عجوز في العشرين
06-10-2008, 06:59 AM
يا رب أكون زيك يا سهيل:kk
وإن شاء الله لي وقفة مع الموضوع والحيثيات والمقدمات والمؤخرات:i:
والله يوفقني في اختباري لهذا اليوم
:cwm15:

بنت معاويه
06-10-2008, 07:12 AM
عزيزنا سهيل
دمت بكل الألق..
صدقني لم انتظر تبريرك ....ثقة أعوام قراءتي لك لن يهدمها موضوع ساذج!!!
<<<<< متابعه من بعد ...

بنت معاويه
06-10-2008, 07:14 AM
نسيت !!!يارب أكون رُبعك ياسهييييييييييل

دواس
06-10-2008, 07:30 AM
سهيل
ماذا كذيه ؟

أنسان واقف
06-10-2008, 07:38 AM
جميل أن يكون الإنسان مؤمن بما يملك
و بالنسبة لأختي ساذجة ... جدا
فلها مني كل شكر فموضوعها هو من قادني إلى موضوع ذاك السهيل
فكان من أجمل المواضيع التي قرأتها لسهيل
أخي سهيل
لم أشك في يوم من الأيام في أنك سارق
فهذا لا يعنيني !
ما يعنيني هو ما تكتبه
ما تنثره
ما تؤمن به
فالإيمان دائما هو من يقودنا إلى الأفعال
سهيل اليماني
دمت لنا و للساخر
ذاك المكان النظيف فهو يستحق ذلك
:sunglasses2:

حـواء
06-10-2008, 07:44 AM
الله يوّفقني .. ويوفّق سهيل وساذجة ... جدًا وكلّ الأشياء الثانية ..

ice
06-10-2008, 07:44 AM
يارب أكون زيّـــك يا سهيــل :rose: ,



____

فلتسقط سوالف الحريــم :c:

dektator
06-10-2008, 07:45 AM
لا أريد أن ادخل في هذا اللغو والخوض في حديثهم المزيّف عن ما يزعمون أنه

سرقه ، ولكن

الله أكبر عليك ،

أتق شر لسانك فيهم ..

وبالمناسبه أود الربط ايضاً بين هذه الحادثه بما ان الموضوع سيذهب للشتات ولا ريب ، لإفتقاره على ما يهم (القارئ )

وحادثه إتهام الأخ الأديب الجميل الناقد الفـّذ ولا أبالغ ، السـّيد قـ ،، بتملّكه لأكثر من معرّف ..!

عليش
06-10-2008, 07:48 AM
الشيخ Lipton و الشيخ مفتي زاده ، يتحدث بالنيابة عنهم شيخهم الشيخ عليش

كما أقسمت يا سهيل ، نقسم
أقسم بالله العلي العظيم أن لا ضغينة ولا حقد ولا حسد ولا بغض تجاهك ، بل لك من الاحترام ما الله به عليم ، رغم انك لا تعجبني ككاتب ، وهذا ربما قصور في معرفتي أو ذائقتي ، ورحم الله من عرف قدر نفسه
في البدء كان الموضوع عبارة عن تسلية لا غير ، بل قلت لعله نكته سهيلية ، ولعل أحد ردودي كان فيه من هذا القبيل
وعندما قرأت الموضوع بجدية ، ذهبت وقرأت ما كتبه سيد قطب ونخلته نخلاً ، فوجدت صحة دعوى الكاتبة
لن أتحدث عن هذا التطابق العجيب ! ، كونك أقسمت ، والقسم لا جدال بعده ، لذا لن أتحدث عن الموضوع
لكن سنتحدث عن الشيوخ الذين أتبعوا الكاتبة ، وأن هذا معيب بهم وهم شيوخ !
لا أتذكر أنهم قالوا يوماً أنهم شيوخ ، وإن كانت ردودهم الدينية هي الدالة على مشيختهم ، فتلك لا تعيبهم ، فكل فرد يلزمه أن ينافح عن دينه وأن يكون لديه قدر من الثقافة الدينية ، لكن الحقيقة أنهم ليسوا شيوخ ولم يتحلوا بسمات الشيوخ ، ولم يوحوا للناس بذلك !

أما أن الكاتبة سليطة لسان ، وفي قولها فحش ، فهذا تم التأكيد عليه من قبل أن تتحدث عنه ، وراجع الردود ، وستجد منه الكثير
لكن ، هل هي الفاحشة المارقة الوحيدة ، لا اعتقد انك تجهل هذا ! ، بل أنها ملاك طاهر مقابل ما تحفتنا به مشرفتكم أوفيليا والتي تمثل الإدارة ! ، بل شتان أن يكون هناك مقارنة ، فما كتبه أوفيليا تستحق عليه الطرد ، لا نزع الإشراف فقط
أما عن مناصرة الكاتبة ، فالحقيقة أنها كاتبة بارعة ، حرفها ممتع ، وحجتها قوية ، ولو تركت وحيدة لربما استسلمت أمام هذا الزحف المغولي ، وكان لزاماً دعمها ومناصرتها ، خصوصاً أننا تبنينا وجهة نظرها واعتقدنا بصحتها ، وللعلم الأستاذ أحمد المنعي لم يكن مقنعاً بتاتاً ، بل تملص وخرج ، وربما له عذره !

ختاماً
الموضوع على طوله وكل ما فيه ( ممتع ) لولا بعض الردود التي أوحت بأن سهيل دنجوان عصره وأن كل من ينتقده من الجنس الأخر يتوق لاستنشاق عبيره !
ولعل هذا لم يأتي إلا من النرجسية التي صنعها سهيل لنفسه ، ولعل رده هذا كافي للتدليل على ذلك !


لو كان سهيل كاتب من ضمن كتاب المنتدى ، دون أن يكون سهيلاً الجالس على العرش ومن حوله يفرشون أمامه الفرش ، وما عليه إلا أن يتهادى بخيلاء يبهر السذاج سناه المقدس

أين موقع سهيل حينها ؟!
لا يعني أنه هين لين ، حاشاه ذلك ، بل هذه وجهة نظر خاصة لي الحق في عرضها

وكل عام وأنت بخير يا سهيل – وكل عام والجميع بخير

همسة إلى الساذجة
كنتُ في البدء على يقين أن من كتب تلك العبارات كاتب عشقت حرفه وأبغضت عنصريته وفحشه
لكن لا شك عندي الآن أن ساذجة أنثى وإن رغمت أنوف

وأيضا لكن

هناك فرق بين الفحش والصرامة ، فالحرف الصارم ينجذب إليه الناس ، كون الناس يشدها القوي حتى من الحروف ، لكن ليس شرطاً أن يكون الفحش صرامة
وكل عام وأنتِ بخير


عليش – Lipton :sunglasses2:

Abeer
06-10-2008, 07:49 AM
الآن حصحص الحق !

شكر الله لك - من قبل ومن بعد - ...

،



ولو لم يمسّ سيد بالسوء .. لما كنت هناك ، / فلا ناقة لي ولا جمل ..
ولكن لأن سيد بالنسبة لي أكثر من مجرد " مفكر " .. "شيخ "
هوَ أخ ومعلم وصديق .. وأكثر !
وأن يمسّ بالسوء - في الردود - بسبب الجهل تارة .. والعداوة تارة .. والحمق تارات أخر .. فذلك ما ليس في مستطاعي السكوت عنه ! - في اي مكان كان - / وهذا يحدث مع سيد تحديداً .. ولا أعلم لذلك تفسير حتى الآن !
جمعنا الله به في مستقر الرحمة والكرامة / يا رب .

أقول ذلك من قبيل أنه " كلام لا يهم " - لم أجد مدخلاً لتدوينه هناك ، وحالة امتزاج الضجيج بالصمم ! -.. ولكنني " أريده أن يقال " وفقط ! / لحاجة لن تتجاوزني بحال !


،


ومجدداً .. شكرا لك .
هنا درس جميل !


.

الشبّاك
06-10-2008, 07:53 AM
يقال أن نزار قباني أول من أدخل كلمة فستان إلى الشعر العربي ، وإن كان هناك من يشكك في هذا القول وينسبه إلى سواه
لكن القول الذي لا يشكك فيه أحد أن الفضل بعد الشيطان "للفاضلة" جدا .. ساذجة في إدخال كلمات مثل ( مؤخرة جدتي ، حكة شرجية ، حفاضة نسائية ) إلى قاموس الساخر !
ولست أزكي الساخر لكنه فقط كان أرقى قليلا !
نزار أبدع كما يقال في ما فوق الإزار ، والفاضلة جدا "ابتدعت" في الجغرافيا المتبقية من الجسد وهي المساحة بين السرة والركبة !
أخطأ سهيل حتما حين تحدث عن أقاربها لأنه لا تزر وازرة وزر أخرى ، وقد عاد واعتذر وهذا حسن ، وإن كنت لا أستطيع أن أخطئه في فكرة شراء حذاء العيد !


هل يمكن أن نخرج من كل هذا بشيء مفيد بخلاف أن سهيل لم يسرق وأن الفاضلة جدا تسمع بالحياء !
فهذه الحقيقة لا تحتاج سوى إغماض عينيك واختيار أي موضوع للمذكورين وبشكل عشوائي لتصل إليها !
أنا أظن أن هناك شيء مهم ..
اطلعت على كثير من الردود والتي كانت في غالبها مع/ضد سهيل أو الفاضلة جدا إضافة إلى بعض المماحكات النسائية والتي هي في نظري دليل علمي وعملي للقائلين – وأنا منهم بالمناسبة - أن خروج المرأة من بيتها ولو حتى إلى النت مفسدة عظيمة !
كل هذه الضجة كانت حول سورة قرآنية كما أظن
لكني وجدت سهيل والفاضلة جدا لكنني لم أجد كلام الله – إلا فيما ندر - !


في الفترة الأخيرة أصبحت أخشى أن أدخل الساخر فأجد آية قرآنية ومكتوب فوقها "نقش" !
فالإفراط في التناص القرآني وصل لمرحلة قول أحد أعضاء الساخر " إذا زلزلت الحروف زلزالها "!
صرت أظن أن هناك من يقرأ كتاب الله وقلبه معلق في الساخر،
وكأن القرآن ليس للتعبد والتقرب إلى الله ولكن لاقتباس والمحاكاة !
هل يمكن أن نخرج من هذه الموقعة بمبدأ " الغيرة على كتاب الله " ؟!


والله من وراء القصد.

tact
06-10-2008, 08:04 AM
سهيل كاريزما مميزة سواء سرق او لم يسرق :gogo:
كمان ساذجة جدا أضحكتني قداً ساخرة عنيفة على أية حال:biggrin5:




هي في نظري دليل علمي وعملي للقائلين – وأنا منهم بالمناسبة - أن خروج المرأة من بيتها ولو حتى إلى النت مفسدة عظيمة !.

ياليل الليل
كلن يغني على ليلاة :ops2:


أين المفسدة في هذه الدروس المجانية؟؟ في هذا التجمع الجميل بكافة أجناسة وأمخاخة :u:

بشبوش أفندي
06-10-2008, 08:09 AM
**


سهيل اليماني اكبر مسروق على وجه الشبكه العنكبوتيه ... اصبح سارقا :biggrin5:


وفي الدنيا من يسخر منها !


تحياتي

_

أوبرا
06-10-2008, 08:12 AM
...
أين الإيمان الراسخ , وقلوبنا مليئة بالشر للغير ؟!
أستغرب يا ساذجة جداً , كثر استغفارك في موضوعك مع الأذية !؟



متعك الله بالصحة يا سهيل .
..

الشبّاك
06-10-2008, 08:22 AM
يبدو أنني لم أوضح ما أردت بشكل كاف - وهذا شيء اعتدت عليه -

الموضوع "المسروق" الذي كتبه سهيل كان الهدف منه توضيح عظمة القرآن من خلال سورة يوسف ، أو هكذا يفترض !

ألا ترون أننا وجدنا سهيل وفاضلة جدا ... وأضعنا يوسف !

dektator
06-10-2008, 08:46 AM
طيّب ممكن أيضاً نقول

أن ساذجه جداً أحبّت لعب دور إمرأه العزيز ..!

وكان سهيل نِعم اليوسف ..

:)

الشبّاك
06-10-2008, 08:59 AM
أعتقد أن السؤال الأخير موجه لي وحتى وإن لم يكن كذلك فسأجعله كذلك .. فأقول مستعينا بالله

إنك قليل دين ومروءة وكلامك يتضمن إتهام إمرأة مسلمة بالمراودة وطلب الزنا
وحين نقول أنها قليلة حياء لا يعني ذلك أن نتحدث عن شرفها

وأقول ما زلنا لا نحترم القرآن ولا يتجاوز "دفاترنا"

نصّاب
06-10-2008, 09:14 AM
ألا ترون أننا وجدنا سهيل وفاضلة جدا ... وأضعنا يوسف !
الشباك خلك محضر خير الله يجزاك خير يعني تبغى تدخل طرف ثالث في الهوشه!!؟ :king:
في هذا المحفل الكريم.. وفي هذا الجمع المبارك... اني اناشدكم بالله....
ألا ترون ان النصر يستحق الفوز على الاتفاق!؟

dektator
06-10-2008, 10:03 AM
أعتقد أن السؤال الأخير موجه لي وحتى وإن لم يكن كذلك فسأجعله كذلك .. فأقول مستعينا بالله

إنك قليل دين ومروءة وكلامك يتضمن إتهام إمرأة مسلمة بالمراودة وطلب الزنا
وحين نقول أنها قليلة حياء لا يعني ذلك أن نتحدث عن شرفها

وأقول ما زلنا لا نحترم القرآن ولا يتجاوز "دفاترنا"

يا سيّدي لست أراك لأسئلكَ ماليس لك بِهِ علم ..

وأضف إلى دفاترك أن أمرأة العزيز ذُكرتَ في القرآن كمثال للمرأه التي أخطأت

وتابت وهي من خيار النساء ..!

ومن ثم مراودتها لسيّدنا يوسف عليه السلام كانت في خلوه وكانت شرعيه ..!

وللأمانه لم أقرأ موضوع الأخ الأستاذ سهيل إن كان تطرّق لهذه الجزئيه في حديثه عن قصة سيدنا يوسف

من المنظور الأدبي ممزوجاً بالرؤيه الشريعه لنا نحن المسلمون العرب ..

فكيف أصبحت_ إمرأةُ العزيز_ إمرأةَ سَـوء ..!؟

قال دفاتر قال ..!

ـــــــــــــــــ




مثال (5) :

وَرَاوَدَتْهُ الَّتِي هُوَ فِي بَيْتِهَا عَن نَّفْسِهِ وَغَلَّقَتِ الأَبْوَابَ وَقَالَتْ هَيْتَ لَكَ قَالَ مَعَاذَ اللّهِ إِنَّهُ رَبِّي أَحْسَنَ مَثْوَايَ إِنَّهُ لاَ يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ (23)

وهنا تنتقل الرواية بشكل عنيف وفجائي إلى مشهد مفصلي في القصة ، لم يكن هناك من طريقة لتصوير هذا المشهد الجوهري سوى المباغته !

دون ذكر للأحداث ومالذي تم منذ أن اشتروه حتى بلغ أشده نجد أنفسنا أمام هذا الحدث ، لم ولن يكون هناك أروع من هذه الطريقة في إعطاء المشهد حقه ..

لا يمكن أن نتخيل أن هذه " المراودة " كانت وليدة اللحظة ..

لابد أن قبلها كثير من المقدمات ، كثير من التغنج ربما على مدى أشهر أو سنوات ، كثير من الأحداث وصلت بهذه المرأة إلى أن تفقد صبرها و"تغّلق" الأبواب وتنزل من كبريائها كسيدة للمنزل وتطلب من خادمها مثل هذا الطلب ..

لو أن هذه الأحداث كتبت في سياق القصة لفقد هذا المشهد الأخير قوته .. لأصبح مشهداً عادياً ومتوقعاً في أي لحظه !



إمرأة العزيز :

لن نكتشف أنها إمرأة العزيز إلا حين تبدأ النسوة في الحديث عن مغامراتها ومراودتها لفتاها ..

وَقَالَ نِسْوَةٌ فِي الْمَدِينَةِ امْرَأَةُ الْعَزِيزِ تُرَاوِدُ فَتَاهَا عَن نَّفْسِهِ قَدْ شَغَفَهَا حُبّاً إِنَّا لَنَرَاهَا فِي ضَلاَلٍ مُّبِينٍ (30)

هذه الشخصية رغم أن أغلب تصرفاتها وأقوالها تدل "ظاهريا" على القوة ، إلا أن القاريء يجدها مثال على الضعف البشري أمام النزوات ..

اندفاعها الغريزي نحو مراودة يوسف ، ثم اندفاعها الغريزي للدفاع عن نفسها ..

وَاسُتَبَقَا الْبَابَ وَقَدَّتْ قَمِيصَهُ مِن دُبُرٍ وَأَلْفَيَا سَيِّدَهَا لَدَى الْبَابِ قَالَتْ مَا جَزَاء مَنْ أَرَادَ بِأَهْلِكَ سُوَءاً إِلاَّ أَن يُسْجَنَ أَوْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (25)

تبدو في صورة الماكرة صاحبة الكيد العظيم ..

تخطط لإغواء النسوة حتى تتخلص " ربما " من تأنيب الضمير ..

حين يرتكب أحدنا أمراً غير سوي يخفف من وطأة ذلك على نفسه أن يرى من ينتقده في نفس الموقف ..!

هذا ربما يشعره ببشريته وأنه لم يأت بأمر خارج عن المألوف ، ..

حين نخطيء ، ويرتكب الناس نفس الخطأ نشعر بألفة مع أنفسنا ونستطيع التعايش مع هذا الخطأ .. مهما كان !

هذا ما كانت تهدف إليه إمرأة العزيز حين دعت النسوة إلى بيتها ..

فَلَمَّا سَمِعَتْ بِمَكْرِهِنَّ أَرْسَلَتْ إِلَيْهِنَّ وَأَعْتَدَتْ لَهُنَّ مُتَّكَأً وَآتَتْ كُلَّ وَاحِدَةٍ مِّنْهُنَّ سِكِّيناً وَقَالَتِ اخْرُجْ عَلَيْهِنَّ فَلَمَّا رَأَيْنَهُ أَكْبَرْنَهُ وَقَطَّعْنَ أَيْدِيَهُنَّ وَقُلْنَ حَاشَ لِلّهِ مَا هَـذَا بَشَراً إِنْ هَـذَا إِلاَّ مَلَكٌ كَرِيمٌ (31) قَالَتْ فَذَلِكُنَّ الَّذِي لُمْتُنَّنِي فِيهِ وَلَقَدْ رَاوَدتُّهُ عَن نَّفْسِهِ فَاسَتَعْصَمَ وَلَئِن لَّمْ يَفْعَلْ مَا آمُرُهُ لَيُسْجَنَنَّ وَلَيَكُوناً مِّنَ الصَّاغِرِينَ (32)



" قَالَتْ فَذَلِكُنَّ الَّذِي لُمْتُنَّنِي فِيهِ " .. حين ترى انهن لا يختلفن عنها تصبح مطالبتها علنية وتتخلص من الضعف للحظات لتقول :"َلَئِن لَّمْ يَفْعَلْ مَا آمُرُهُ لَيُسْجَنَنَّ وَلَيَكُوناً مِّنَ الصَّاغِرِينَ "

هذه القوة " الظاهرية " تنهار فجأة في مكان آخر من القصة ...

قَالَتِ امْرَأَةُ الْعَزِيزِ الآنَ حَصْحَصَ الْحَقُّ أَنَاْ رَاوَدتُّهُ عَن نَّفْسِهِ وَإِنَّهُ لَمِنَ الصَّادِقِينَ (51) ذَلِكَ لِيَعْلَمَ أَنِّي لَمْ أَخُنْهُ بِالْغَيْبِ وَأَنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي كَيْدَ الْخَائِنِينَ (52)

لم تستبدل هذه القوة " الظاهرية " بالضعف ، ما ظهر هنا هو " قوة " حقيقية ..

قوة الإعتراف بالحق ..

و" قوة " الإعتراف بـ" الضعف " !!

وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلاَّ مَا رَحِمَ رَبِّيَ إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَّحِيمٌ (53)



ملمح آخر :

الملمح الجميل والجوهري هو نظافة العبارة ..

ولنأخذ على ذلك مثلا هذا المشهد :

وَرَاوَدَتْهُ الَّتِي هُوَ فِي بَيْتِهَا عَن نَّفْسِهِ وَغَلَّقَتِ الأَبْوَابَ وَقَالَتْ هَيْتَ لَكَ قَالَ مَعَاذَ اللّهِ إِنَّهُ رَبِّي أَحْسَنَ مَثْوَايَ إِنَّهُ لاَ يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ (23) وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ وَهَمَّ بِهَا لَوْلا أَن رَّأَى بُرْهَانَ رَبِّهِ كَذَلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاء إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُخْلَصِينَ (24) وَاسُتَبَقَا الْبَابَ وَقَدَّتْ قَمِيصَهُ مِن دُبُرٍ وَأَلْفَيَا سَيِّدَهَا لَدَى الْبَابِ قَالَتْ مَا جَزَاء مَنْ أَرَادَ بِأَهْلِكَ سُوَءاً إِلاَّ أَن يُسْجَنَ أَوْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (25) ..

المشهد جنسي ..

إمرأة في قمة رغبتها الجنسية ..

تلك الرغبة التي لم تستطع معها مقاومة نفسها وراودت خادمها عن نفسه ..

مشهد كهذا في قصة أخرى يستدعي الكثير من العبارات المتجاوزة ، والعبارات الخادشة للحياء ..

هنا عبارة واحدة نظيفة لكنها عميقة ..

تشرح كل شيء وتوضح الأمر بكافة جوانبة ..

إنها عبارة دلت على ختام مشوار طويل من التلميحات التي لم تجد نفعاً ..

" هَيْتَ لَكَ " .. فقط !!




إضغط هــنا ..

أو

هـــــنا ..



لعل هذه فائده في أن تقرأ شيئاً جميلاً كهذا ولا أظنه يستعصي على الكثيرين



ولكن الحسد " أعمى " كما يقولون ..!

حـكـايـة
06-10-2008, 10:20 AM
لم يكن هناك محرض على التسجيل هنا في الساخر أكبر منك..!

قمت بالتسجيل ليسهل علي نبش مواضيعك وردودك من خلال الملف الشخصي لسماحتكم.

استمتعت وامتعت غيري بها فشكرا لك بعدد ماتريد.


كنت اقرأ موضوع التهمة ولم أشأ أن اشارك لادفاعاً عنك ولاهجوما على الساذجة خصوصا أنها كانت أيام الشخص فيها بجاجة ماسة للتخفيف من الذنوب.

وكما ذكر بشبوش أنك أكبر مسروق على الشبكة حتى مقالك (يامعالي الوزير...) نسبوه إلى السويد كاتب جريدة الحياة.!!!
وقد انتشر انتشار النار في الهشيم على البريد الالكتروني و وسائط الجوال وأنه كان السبب في إيقاف جريدة الحياة.....الخ.

وبعد إن كان لي أن أشكر الساذجة فلأنها كانت الدافع لكتابة هذا الموضوع الذي ليس بحاجة لإشادتي ولكن يارب أكون زيك ياسهيل.

نوف الزائد
06-10-2008, 11:19 AM
هكذا أخلاق الرجال ..

وكنا على خوف من أن يصيبك من دناءة القوم نصيب ..

لكنك سَموت وبك سَمونا ..

.

والآن حصحص الحق >>سرقتها من عبير ..!!

الفارس مفروس
06-10-2008, 11:41 AM
أعتقد أن سيد قطب -الله يرحمه- مدين لك باعتذار يا سهيل :i:
وبصراحة هو غلطان أن سمح لنفسه بأن تتوارد أفكاره مع أفكارك قبل أن تخطها بيمينك !
ولولا أنه قد مات .. لقلت أنه معك الآن يلعن المؤخرات التى تناثرت هنا فى موضوعك :crazy: !
ويشد على يديك ويعرض عليك التعاون معه فى كتابه القادم مناصفة ،
إذ أنكما تمثلان مدرسة فكرية واحدة ، تتبع نفس معايير الجودة والإلتزام الأدبى :p

لكن دعك من الحدوتة وما قرب إليها من أى شئ ..

ما يؤرقنى حقيقة : لماذا نحن كالقطيع الأهوج ، نميل إذا انحدر بنا السهل ونظعن بانتظار المطر !؟
إن أعطينا قصاصة من حدوتة هجونا وتتبعنا الأثر ولا أجدع عراف أو ضارب للودع ،
وإن مُنعنا وحُرمنا نشكر بلسان الحامدين ، ونبرر غضبتنا بأنها سقطة وأننا كنا غلطانين ونبوس المقام !!!
هتافنا يصل لعنان السحاب وصراخنا صاخب خانق كالدخان ، حارق فى أوله ثم لا يلبث أن يتبدد ويصير لا شئ !
من يدافع عن سهيل لا يدرى لماذا يدافع وهو لا يملك بينة ،
بل حول العاطفة لحجة وبرهان وافتعصها فعصاً من بين وهم وحب جارف !
ومن يطلب رأس سهيل لا يثبت على موقفه حتى تراق الدماء وتطير الرماح إذ الموت دون رأسه !
عاش الزعيم .. مات الزعيم ،
سهيل الحرامى .. سهيل الملهم :er: !
سهيل الحرامى اقطعوه .. ثم بعد خطبة منسعاوية مزاجها نصبٌ .. وقوامها ردّ واحد أو بعض رد
إذا بسهيل الجميل مرفوع فوق الأعناق بدلاً من الخازوق :n:
وترفرف فوق رأسه رايات النصر وأهازيج الحماسة :u:
ما أن كتب سهيل سواداً فى بياض حتى تقافزت القلوب الحمراء علينا من كل حدب وصوب :m:

أيها العامة :
أصحاب الدم الأزرق لا ينالهم ما ينال الناس من التصنيف والإقصاء :e:
يعنى مثلاً : لماذا لم يُقتل سهيل بالشبهة ويسحل تبعاً لاتفاقية "سوء الظن" المعمول بها أزلاً h* !؟
سهيل اليمانى نموذج مصغر لما يمثله مفهوم "الحكومة" فى عقولنا وتراثنا المجتمعى الضارب فى عمق التاريخ !
إذا سرقتنا وقلبت جيبونا كان ذلك مجرد "توارد" للأفكار و"استعارة" اقتصادية غير مقصودة :content:
وإذا تذمرنا لمدة ربع ساعة أمام مكاتب البلدية خرجت علينا الحكومة بخطاب يدغدغ مشاعرنا بعد رش الجماهير بخراطيم المياه
ويحلفون لنا بالله إنهم لصادقون !
فالحكام وذوو المناصب كلهم مقلدون لمن قبلهم .. وكلهم بصراحة "يجى منهم" :sunglasses2: !

هل رأى أحدنا مكتبة سهيل وعلم أن كتب سيد قطب ليست فيها كى نصدقه ؟!
ألم ينتبه أى من أصدقاء سهيل الأوفياء لأثر فنجان القهوة الذى اندلق على صفحات "الظلال" يوم نقله سهيل حذو القذة بالقذة !
من حلف لنا بالله فهو صادق عند الله .. وليس عندنا ياقوم :mad: !
وعلى رأى المثل : قالوا للحرامى احلف قال جالنا الفرج k* !

ثم ..
هل سنقبل من كل عبقرى "يجي منه" إذا حلف لنا أن القصيدة التى كتبها تواردت فكرياً مع المتنبى !؟
يا قوم لا تخدعنكم البراءة التى تقطر من بين أنياب الرجل ..
قوموا عليه قومة رجل واحد :gogo:
انتفوا ريشه وعلقوه من حواجبه حتى لا يفلت منكم بعملته كما تفعل كل الحكومات المتجبرة :sgrin: !

لا تثبتوا -لى على الأقل- أننا والله لا نحيد عن طبائعنا ولو بقيد نملة أو صرصار ..

ثم دعونى أكون نفسى للحظة ، وأتبوأ مكانتى فى وطنى .. لأهتف معكم :
عاش الملك سهيل عميل أمريكا :peace:

عليش
06-10-2008, 11:51 AM
أعتقد أن سيد قطب -الله يرحمه- مدين لك باعتذار يا سهيل :i:
وبصراحة هو غلطان أن سمح لنفسه بأن تتوارد أفكاره مع أفكارك قبل أن تخطها بيمينك !
ولولا أنه قد مات .. لقلت أنه معك الآن يلعن المؤخرات التى تناثرت هنا فى موضوعك :crazy: !
ويشد على يديك ويعرض عليك التعاون معه فى كتابه القادم مناصفة ،
إذ أنكما تمثلان مدرسة فكرية واحدة ، تتبع نفس معايير الجودة والإلتزام الأدبى :p

لكن دعك من الحدوتة وما قرب إليها من أى شئ ..

ما يؤرقنى حقيقة : لماذا نحن كالقطيع الأهوج ، نميل إذا انحدر بنا السهل ونظعن بانتظار المطر !؟
إن أعطينا قصاصة من حدوتة هجونا وتتبعنا الأثر ولا أجدع عراف أو ضارب للودع ،
وإن مُنعنا وحُرمنا نشكر بلسان الحامدين ، ونبرر غضبتنا بأنها سقطة وأننا كنا غلطانين ونبوس المقام !!!
هتافنا يصل لعنان السحاب وصراخنا صاخب خانق كالدخان ، حارق فى أوله ثم لا يلبث أن يتبدد ويصير لا شئ !
من يدافع عن سهيل لا يدرى لماذا يدافع وهو لا يملك بينة ،
بل حول العاطفة لحجة وبرهان وافتعصها فعصاً من بين وهم وحب جارف !
ومن يطلب رأس سهيل لا يثبت على موقفه حتى تراق الدماء وتطير الرماح إذ الموت دون رأسه !
عاش الزعيم .. مات الزعيم ،
سهيل الحرامى .. سهيل الملهم :er: !
سهيل الحرامى اقطعوه .. ثم بعد خطبة منسعاوية مزاجها نصبٌ .. وقوامها ردّ واحد أو بعض رد
إذا بسهيل الجميل مرفوع فوق الأعناق بدلاً من الخازوق :n:
وترفرف فوق رأسه رايات النصر وأهازيج الحماسة :u:
ما أن كتب سهيل سواداً فى بياض حتى تقافزت القلوب الحمراء علينا من كل حدب وصوب :m:

أيها العامة :
أصحاب الدم الأزرق لا ينالهم ما ينال الناس من التصنيف والإقصاء :e:
يعنى مثلاً : لماذا لم يُقتل سهيل بالشبهة ويسحل تبعاً لاتفاقية "سوء الظن" المعمول بها أزلاً h* !؟
سهيل اليمانى نموذج مصغر لما يمثله مفهوم "الحكومة" فى عقولنا وتراثنا المجتمعى الضارب فى عمق التاريخ !
إذا سرقتنا وقلبت جيبونا كان ذلك مجرد "توارد" للأفكار و"استعارة" اقتصادية غير مقصودة :content:
وإذا تذمرنا لمدة ربع ساعة أمام مكاتب البلدية خرجت علينا الحكومة بخطاب يدغدغ مشاعرنا بعد رش الجماهير بخراطيم المياه
ويحلفون لنا بالله إنهم لصادقون !
فالحكام وذوو المناصب كلهم مقلدون لمن قبلهم .. وكلهم بصراحة "يجى منهم" :sunglasses2: !

هل رأى أحدنا مكتبة سهيل وعلم أن كتب سيد قطب ليست فيها كى نصدقه ؟!
ألم ينتبه أى من أصدقاء سهيل الأوفياء لأثر فنجان القهوة الذى اندلق على صفحات "الظلال" يوم نقله سهيل حذو القذة بالقذة !
من حلف لنا بالله فهو صادق عند الله .. وليس عندنا ياقوم :mad: !
وعلى رأى المثل : قالوا للحرامى احلف قال جالنا الفرج k* !

ثم ..
هل سنقبل من كل عبقرى "يجي منه" إذا حلف لنا أن القصيدة التى كتبها تواردت فكرياً مع المتنبى !؟
يا قوم لا تخدعنكم البراءة التى تقطر من بين أنياب الرجل ..
قوموا عليه قومة رجل واحد :gogo:
انتفوا ريشه وعلقوه من حواجبه حتى لا يفلت منكم بعملته كما تفعل كل الحكومات المتجبرة :sgrin: !

لا تثبتوا -لى على الأقل- أننا والله لا نحيد عن طبائعنا ولو بقيد نملة أو صرصار ..

ثم دعونى أكون نفسى للحظة ، وأتبوأ مكانتى فى وطنى .. لأهتف معكم :
عاش الملك سهيل عميل أمريكا :peace:

أفهمك وفي الحلق غصة
1- الموضوع ما كان يستدعي القسم ، لكن بما أنه أقسم بالله ، فليس لنا إلا أن نقول لا حول الله
2- مهما شرحت وحللت وقلت ، فمن لم يقتنع في أول الأمر ، لن يقتنع في أخره ، فمن لم يقرأ في أوله لن يقرأ في أخره

النتيجة واحدة

سهيل في قلوبنا :m:

ساذجة ... جدا
06-10-2008, 12:12 PM
سأثرثرُ .. كعادتي الجديدة ..

القضيّة لم تُحسم بالتفنيد ، أو الأدلّة المُضادّة ، وإنّما حُسمت بالقسَم ،
وهُنا يكونُ التّصديقُ الأعمى تقديساً لاسم الله لا لاسمِ الكاتِب !
قال - صلى الله عليه وسلم - :
" من حلَف بالله فليصْدُق، ومن حُلِفَ له بالله فليرضى، ومن لم يرضَ فليس من الله " .
وفي صحيحِ مُسلم أنّ المسيحَ عليهِ السلام رأى رجُلاً يسرق ، فقال : سرقت ،
فقال : والله ما سرقت ، فقال المسيح : آمنتُ بالله وكذّبتُ عيني .

وأنا أؤمنُ بالله وأُكذّبُ عقلي ! .

لنفترِضْ أنّ شخصاً هندوسيّاً أقسَمَ ببقرة على صِدقه _ وفي دينِ الهندوسِ كانت البقرةُ شيئاً بالِغَ التقديس _
فهُنا شخصيّاً سأصدّق الهندوسيّ لأنّه أقسمَ بأفضلِ شيءٍ عندَه !
( أكادُ أتخيّل المحَاكِمَ على هذا المنوال :
هل تقسم بالبقرةِ على قول الحقيقة ولا شيءَ سِوى الحقيقة ؟ ... يالها من طريقة ! )
وأتساءلُ هُنا شفقةً على المُلحدين ، كيفَ بإمكانِهم أن يثبتوا أنّهم صادقين وينجوا بأفعالِهم .. حتماً ليسَ بإمكانهم ذلك !

يبدو أنّ الموضوعَ حَبِل بتُهمٍ أخرى ، وتناسلَت التّهمُ التي تتناولني شخصيّاً ،
أحدُها كانَ يدّعي أنّني أزوّر جنسي ..
عن ابن عبّاس رضيَ الله عنهما أنّه قال :
" لعن الله المتشبّهينَ من الرّجال بالنّساء ، والمتشبّهاتِ من النّساءِ بالرّجال " رواهُ البُخاري .
وأعوذُ بالله أنْ أكونَ أحدهُما في أيّ أمرٍ من أموري !

قيل .. بأنّني أُسيء اختيارَ ألفاظي " وهذهِ أفضلُ طريقةٍ وجدُتها لوصفِ التّهمة..
فقط لأُدلّل أنّني أحياناً أنتقي ألفاظي بشكلٍ أفضلَ منكم جميعاً ! "
والذي لا يُدركهُ كثيرٌ أنّني حينَ أستخدمُ هذهِ التّشبيهات ( غيرِ المألوفة )
أتصرّفُ وكأنّني لاعِبُ سيركٍ يُلاعِبُ النّار ..
على الرّغمِ ممّا يبدو من تهوّره ؛ إلاّ أنّه يعلمُ ماذا يفعل ..
أتعمّدُ في تشبيهاتي ألاّ أسيءَ إلى الشّخوص ..
الشيءُ السيّىء أنّ بعضَ الجُدد على المهنة ( كسهيل مثلاً ) يعتقِدُ _ بعدَ أن رآني _
بأنّ الأمرَ وافِرُ السّهولة ، فيضعُ النّارَ في فمهِ مباشرة ويتحدّثُ عن مؤخّراتِ عائلتي ! ،
هُناكَ فرقٌ بعرضِ الشّعرة حولَ ما تقولُه ليكونَ ساخِراً ، أو سامجاً مُهيناً .

فائدةُ هذهِ التشبيهات تكمنُ في تحريكِ الخيالِ قليلاً والدّهسِ بالقلمِ على مواضِعِ الكتابةِ المهجورة !
وأدركُ أنّ هذهِ الطريقة لا تناسِبُ الكثير .. كما على الكثيرِ أن يُدركَ أنّها طريقتي .
وأعتذِرُ إن مسّت ألفاظي _ التي تحتاجُ إلى تأديب _ مؤخّرة جدّتي التي _ والله يعلمُ _
أنّها لم تسئ لي بأيّ طريقة ولم أشمّ منها إلاّ كل خير !

أعتذِرُ أيضاً لأصحابِ القلوبِ المُرهفة بعضَ الشيء ،
أولئك الذينَ يمنعونَ أطفالهم من مشاهدةِ فيلم " ريزدنت إيفل "
ويعتقدونَ أنّ العالمَ مليءٌ بالفراشاتِ والأشياءِ الجيّدة !
ولا يُهمّ رأيي في قضيّة أنّ العالمَ الكتابيّ يجِبُ أن يكونَ انعكاساً حقيقيّاً للعالمِ الحقيقيّ ،
فإن كانَ العالمُ الحقيقيّ مليئاً بالمؤخّرات فعلى العالمِ الكتابيّ أن يستقبلَ بعضَ المؤخّراتِ أيضاً ! ..
أقول لا عليكمْ من وجهةِ نظري الواقعيّة واستمرّوا في ابتكارِ الأشياءِ الجيّدة والنظيفةِ فقط .

وهذا لا يعني ( من وجهٍ آخر تماماً ) أنّني لم أشمئزّ مثلاً عندَ قراءة رواية " الخبز الحافي "
لمحمد شكري ، وكأنّي بي أتّخذُ موقفاً منهُ تتخذونَه أنتم الآن منّي ،
ولكنّني حرصتُ جيّداً ألاّ أتّهم الكاتِبَ بشيء ...
لأنّه قرّر أن يكونَ سوقياً بذيئاً حدّ وصفِ الواقعِ وتجسيدِ حقيقةِ الطبقةِ السوداءَ كالحةِ الفقر .
دخلَتْ الروايةُ مصافّ الأدبِ العالمي وترجمت ألفاظُها القذرة وعباراتُها الإباحيّة للإنجليزية والفرنسية والأسبانيّة !
فدعوني في غيّي ولا تحبطوني فربّما يمرُّ الزمانُ وتترجمُ مؤخّرة جدّتي إلى عدّة لُغات ..
حينها ستكونُ شهيرةً جدّاً إلى حدّ أنّها ستتفوّق على سُهيل اليماني !
ولن أنسى طبعاً أن أذيّل تشبيهي بأن أشكركُم جميعاً على مُساندتكم لها .. أعني لي !

تبّاً لو أنّني أستطيعُ أنْ أكفّ عن هذا ،
لأتكلّم بشكلٍ أكثر جديّة وأقولُ مؤيّدة عليش فيما ذهبَ إليه ، فإن كانَ ولا بُدّ من القسَم فهو إذن ،
ولو أنّني كنتُ أعلمُ أنّه كانَ ليعالجَ الأمرَ بهذهِ السّرعةِ والبساطةِ لما تكبّدتُ ذاك العناءَ وتلكَ المشقّة
حينَ كنتُ أحرّك يديّ هُنا وهُناك محاولةً شرحَ الحقيقةِ لمجموعةٍ من الفوضويّين ! ... لذا :

أقسم بالله العظيم أنّني لم أتعمّد الكاتب سهيل اليماني ولا يوجدُ بيننا أيّ ماض ،
ولا يُوجد في قلبي أيّ ضغينةٍ عليه قبل كتابةِ الموضوعِ وإلى هذهِ اللحظة ،
بل إنّه لا يوجدُ في قلبي أيّ شيءٍ على أيّ أحدٍ منكم سواءً ممّن شتمني أو ممّن لم يفعل
أو ممّن لا زالَ يفعلُ إلى الآن ..
وحتى وإن كانَ ثمّة تجاوزاتٌ شخصيّة طالتني ،
فأنا أدركُ أنّ المنتدياتَ مزارُ الأطفال والمراهقين وأبناء ما دونَ العشرين ،
فمن الصّعبِ جدّاً أن أخذهم محملِ الجدّ ..
خصوصاً وأنّ التغيّرات الفسيولوجيّة التي يمرّونَ بها عذابٌ كاف !

ولمن شكّكَ في سوءِ نيّتي واتّهمني بالحقدِ على ذوي الشهرةِ الواسعة ..
فأدعو الله في هذهِ الأثناء أن يزيدَ من شهرةِ الكاتِب ويُكتَبُ اسمهُ باللاتينيّة أيضاً
فقط لأثبتَ أنّني فعلاً لا أكترث ! .

ولن يختلِف الأمرُ لو متُّ وأحداً لم يسمَع بي ،
لأنّه لديّ إحساسٌ عميقٌ بأنّ مؤخّرة جدّتي ستكونُ مضرِبَ مثَلٍ يوماً مّا .. وهذا يكفيني ! .

الفارس مفروس :
أغمزُ لك .. كنايةً عن الفهم .. وأتمتم .. الشكوى لله !
أدركتُ شيئاً جديداً .. أخبركم بهِ إذا متّ .. أو .. أموت إذا أخبرتكُم به ! .


" فاقت ذنوبي كلّ الحدود .. وكلّما تبتُ إليها أعود ! " .


-

مشمئز
06-10-2008, 12:20 PM
وهذا لا يعني ( من وجهٍ آخر تماماً ) أنّني لم أشمئزّ مثلاً عندَ قراءة رواية " الخبز الحافي "
لمحمد شكري ، وكأنّي بي أتّخذُ موقفاً منهُ تتخذونَه أنتم الآن منّي ،
ولكنّني حرصتُ جيّداً ألاّ أتّهم الكاتِبَ بشيء ...
لأنّه قرّر أن يكونَ سوقياً بذيئاً حدّ وصفِ الواقعِ وتجسيدِ حقيقةِ الطبقةِ السوداءَ كالحةِ الفقر .
دخلَتْ الروايةُ مصافّ الأدبِ العالمي وترجمت ألفاظُها القذرة وعباراتُها الإباحيّة للإنجليزية والفرنسية والأسبانيّة !
فدعوني في غيّي ولا تحبطوني فربّما يمرُّ الزمانُ وتترجمُ مؤخّرة جدّتي إلى عدّة لُغات ..

حُقَّ للنمل أن يدخل مساكِنه الآن

سخريا
06-10-2008, 12:35 PM
لم تقتنع المحكمه على الرد الذي كتبه سهيل لأنه لم يرد فيه برد منطقي واضح
ولكن المحكمه بكل من فيها صعقت بالهتاف الذي يقول أن سهيل برئ
والمحكمه تخاف من الشعب ومن الهتاف أيضا
ولو كانت المحكمه أوروبيه لشنقت المدعو وأردته شتاتا
ولكن المحكمه إسلاميه تأخذ من القول "قسما بالله"
فلاحاجه إلى التبرير أو غير ذلك سبيلا
فالتبرير مضيعه للوقت وليس بالمستطاع أن يبرر
المتهم يفتحون له باب سجنه ويخرج
أسأل القاضي كيف خرج ؟ والأدله كالشمع لاصقه
يقول إننا في المحكمه فرضياتنا إيمانيه ..
أي تقوم على الإيمان وأننا مؤمنون
والمؤمن لايكذب في حديثه .. فكيف بالقسم ..
" قسما بالله " آمنت بها .. ولكن أيها القاضي كيف ؟
فقال القاضي :
على الرغم من عدم إيماني على القدره في توارد الأفكار بهذا الشكل
وتلازم العبارات وتوافق الخطى بنسبه فاحشه
ولكن " إذا حلف فصدقوه "


فحال الصمت بيني وبينه .. وعدت أدراجي
وكانت النوايا إعتذار مني إن كان تبريره منطقيا وواضحا
ولكننا كأكبر القضايا في هذه الدنيا .. تنتهي وهي مفتوحه

لم أستغرب من العقول الموجوده في إتجاه الريح
والتي قد يأتي من ينفخ عليها ويجعلها تتحرك يمينا وشمالا
ولكني إستغربت أن عليش الذي قام بتوضيح كيفية السرقه
رجع أدراجه فبت أشك في كونه يوزر آخر
أو أنه رجل بعقلين متضاربين
احترامي لك ياعليش .. ولكنها الصدمه .

( أيها القضاه )
افتحوا أبواب السجون
وأبيحوا كل حرام
إجعلوا الضوضاء تسري
فغدا لقيا الغرام
بيني وبين النص حرف
يستدعي إهتمام
إنما كاتبه شيخ كبيروإمام

لكن شيخي لايصلي في وضوء ؟
لكن شيخي لايصلي في وضوء ؟

الفارس مفروس
06-10-2008, 12:43 PM
لا حول و لا قوة إلا بالله ..
يعنى القضية خلصت :n: ؟!
الكل قد اتفق فيما يبدو على الحلفان كوسيلة لشق الصدع وترقيع القضية ..
نحن أناس طيبون ولا ريب .. متخلفون إن شئنا الدقة !
أسال الله أن يكون مما يدخل الناس الجنة هبلهم فى الدنيا وسذاجة لا نظير لها بين الأمم !!

الموضوع ليس فى حدوتة سهيل .. بل فى سلوك أمة تأبى إلا التخلف
برأيى لم يكن ليرقى لحد الخلاف والشقاق ..
وقد كان من الممكن أن يظل رهيناً لمفهوم "النقض" الأدبى أو الإتهام المدعوم والرد المدعوم
إلا أنه قد ارتقى وتنيل وتهبب وتحول لزعيق طويل ووعيد صوتى :ops2:
فلماذا نكتفى بطرح الود والورد وننقلب على أعقابنا فى ثانية واحدة ونهدم أى معطيات تم بناؤها بالعقل ؟!
لماذا ستظل تحكمنا العاطفة والطيبة والتزلف بالدين لحد الهبل الذى تضيع معه الحقوق وتطمس فيه الواجبات !؟
لماذا ننتفض كالذى لدغه حنش مذبب دون قضية ثم نقطع الراية بعد لحظات ونلف بها قبلاتنا الحمراء !؟
لماذا لا نملك جلداً لتحقيق أى شئ .. ولو كان هذا الشئ مجرد هاوية نسقط عندها وننام فى سفحها !؟
لماذا لا يهلك من هلك عن بينة ويحيا من حيى عن بينة !؟
حاصلة المحصلة لكلامنا + صراخنا + أفكارنا = صفر مكعب مضروب بالجزمة !!
مجرد كاوتش فسى بعد أن نحله وبره من الكلام .. ثم نغيره سريعاً لنقول كلاماً جديداً كثيراً .. !
هكذا تضيع الحقوق وتذوب الهويات أيها الناس : لم نتعلم أن نقف وراء قضية تجمعنا
بل تعلمنا وعن جدارة أن نضرط بعد أن نولى مدبرين .. ويلعن أبو الراية :v:

كنت أرى فى موضوع سهيل ، بعد أن رفعه المناضلون فوق عنان الساخر ، فرصة لنقول شيئاً
وحقاً يدعيه طرفان نتمسك به ونثبته اثباتاً بشئ آخر غير العواطف الرنانة !

لم يقل سهيل وأصحابه شيئاً ..
ولم تقل الساذجة شيئاً ..
وكل ما قذفه السحرة والمشعوذون من حبال وعصى لم تسعى ورب الكعبة .. ولم يأكلها أحد :3_2: !
مجرد كلام ابن عم حديث سال زبده على بعض ثم تولى القوم وأطفأوا نارهم وانتهت القضية .. !

معلومة قد تلخص المشهد .. وقد لا تهم أحداً من القاطنين هنا :
من الأبجديات التى تعلمها كل مخابرات الدنيا عن قومنا ، الذين هم قوم سهيل وساذجة وأنا وأنتم :
أننا خطباء بارعون نحارب بالصرخة ونجاهد بالحزقه ونبين للناس ما نزل إلينا بطأطأة الرؤوس وتقبيل الأكتاف !
فحقوقنا قد تتحول -ساعة تجلى وصفاء- إلى ديون واجبة السداد من أقواتنا !!
ورقاصة وخيرزانه تفعل فى أمة هذا الزمان ما لم يخطر لأعدائها على بال !

عجبت لأمة هذا حالها ..

سلام مربع لكل المناضلين :er:

ساذجة ... جدا
06-10-2008, 12:52 PM
لم تقتنع المحكمه على الرد الذي كتبه سهيل لأنه لم يرد فيه برد منطقي واضح
ولكن المحكمه بكل من فيها صعقت بالهتاف الذي يقول أن سهيل برئ
والمحكمه تخاف من الشعب ومن الهتاف أيضا
ولو كانت المحكمه أوروبيه لشنقت المدعو وأردته شتاتا
ولكن المحكمه عربيه تأخذ من القول "قسما بالله"
فلاحاجه إلى التبرير أو غير ذلك سبيلا
فالتبرير مضيعه للوقت وليس بالمستطاع أن يبرر
المتهم يفتحون له باب سجنه ويخرج
أسأل القاضي كيف خرج ؟ والأدله كالشمع لاصقه
يقول إننا في المحكمه فرضياتنا إيمانيه ..
أي تقوم على الإيمان وأننا مؤمنون
والمؤمن لايكذب في حديثه .. فكيف بالقسم ..
" قسما بالله " آمنت بها .. ولكن أيها القاضي كيف ؟
فقال القاضي :
على الرغم من عدم إيماني على القدره في توارد الأفكار بهذا الشكل
وتلازم العبارات وتوافق الخطى بنسبه فاحشه
ولكن " إذا حلف فصدقوه "


فحال الصمت بيني وبينه .. وعدت أدراجي
وكانت النوايا إعتذار مني إن كان تبريره منطقيا وواضحا
ولكننا كأكبر القضايا في هذه الدنيا .. تنتهي وهي مفتوحه

لم أستغرب من العقول الموجوده في إتجاه الريح
والتي قد يأتي من ينفخ عليها ويجعلها تتحرك يمينا وشمالا
ولكني إستغربت أن عليش الذي قام بتوضيح كيفية السرقه
رجع أدراجه فبت أشك في كونه يوزر آخر
أو أنه رجل بعقلين متضاربين
احترامي لك ياعليش .. ولكنها الصدمه .

سُخريا .. أيّها المخذولُ بالحقيقة ..
لم يزِدكَ حُزنكَ في الكتابةِ إلاّ جمالاً !

بعدَ احترامي الذي قلّ ما أُصرّح فيه لأحد .. ولكنّه قليلٌ عليك !
هُناك " قارب نجاة " دينيّ ، يقول لو شعرتَ بتهديدِ حياتك لمجرّد أنّك مؤمن ،
لا مانِع بأن تخفي إيمانكَ مُكرهاً .. وتظهرَ الكفرَ مؤقّتاً ! .

أجهلُ ما الذي أقولُه لجعلِ الأمرِ يبدو وكأنّه لا بأس به ..
ولكنّها الحياةُ يا صاحِ .. مؤكّد أنّك سمِعتَ بها !

في دولتي ..
الأبرياءُ في السّجون .. اللّصوصُ يحكُمُون .. العامّة يهفتون ..
فلماذا نُصابُ بالإحباطِ حين لا يحدثُ العكس !

نصيحةٌ لم أهدِها إلاّ لنفسي .. ولكنّني لن أبخلَ بها عليك :

إيأس .. وستجِدُ نفسكَ مُرتاحاً ! .


-

عليش
06-10-2008, 01:01 PM
لم تقتنع المحكمه على الرد الذي كتبه سهيل لأنه لم يرد فيه برد منطقي واضح
ولكن المحكمه بكل من فيها صعقت بالهتاف الذي يقول أن سهيل برئ
والمحكمه تخاف من الشعب ومن الهتاف أيضا
ولو كانت المحكمه أوروبيه لشنقت المدعو وأردته شتاتا
ولكن المحكمه عربيه تأخذ من القول "قسما بالله"
فلاحاجه إلى التبرير أو غير ذلك سبيلا
فالتبرير مضيعه للوقت وليس بالمستطاع أن يبرر
المتهم يفتحون له باب سجنه ويخرج
أسأل القاضي كيف خرج ؟ والأدله كالشمع لاصقه
يقول إننا في المحكمه فرضياتنا إيمانيه ..
أي تقوم على الإيمان وأننا مؤمنون
والمؤمن لايكذب في حديثه .. فكيف بالقسم ..
" قسما بالله " آمنت بها .. ولكن أيها القاضي كيف ؟
فقال القاضي :
على الرغم من عدم إيماني على القدره في توارد الأفكار بهذا الشكل
وتلازم العبارات وتوافق الخطى بنسبه فاحشه
ولكن " إذا حلف فصدقوه "


فحال الصمت بيني وبينه .. وعدت أدراجي
وكانت النوايا إعتذار مني إن كان تبريره منطقيا وواضحا
ولكننا كأكبر القضايا في هذه الدنيا .. تنتهي وهي مفتوحه

لم أستغرب من العقول الموجوده في إتجاه الريح
والتي قد يأتي من ينفخ عليها ويجعلها تتحرك يمينا وشمالا

ولكني إستغربت أن عليش الذي قام بتوضيح كيفية السرقه
رجع أدراجه فبت أشك في كونه يوزر آخر
أو أنه رجل بعقلين متضاربين
احترامي لك ياعليش .. ولكنها الصدمه .

( أيها القاضي )
افتحوا أبواب السجون
وأبيحوا كل حرام
إجعلوا الضوضاء تسري
فغدا لقيا الغرام
بيني وبين النص حرف
يستدعي إهتمام
إنما كاتبه شيخ كبيروإمام

لكن شيخي لايصلي في وضوء ؟
لكن شيخي لايصلي في وضوء ؟

لعلك لم تقرئي جيداً ، أو كنتِ متعجلة !
عليش لم يرجع أدراجه ، بل ردوده واضحة وضوح الشمس !
فأين من ردودي ما يدل على ذلك ؟!

أما قولك أن المحكمة عربية تأخذ بالقسم !
فمن يأخذ يالقسم المحكمة الإسلامية !

لذا أرجو أن يفهم الجميع
أن القسم أنهى الجدال ، وبقي الحال كما كان قبل القسم ، إلا أنه أبقى قناعاتنا في صدورنا

ايـمي
06-10-2008, 01:12 PM
طيب ياسهيل ..وياساذجة..
انتهت مسرحية الإنقلاب الثوري..
نجدد الولاء والعهد لسهيل ...نقسم بعد:)

كعبلون
06-10-2008, 01:18 PM
أما في رد ساذجة ...جدا والذي ربطت به الحلفان بالله بالحلفان بالبقر ..فقد تجاوزت كل حدود الأدب واللياقة لتلامس الخطوط الحمراء ..

لست صديق لسهيل كما هم بعض الباقون، ولست من معجبيه وقارئيه، ولكوني أشك أنه لماذا بشحمه ولحمه يكاد يصبح بيننا ما صنع الحداد..لكنني لست أيضا من هواه قراءة التفاسير ، ولا التحليلات الدينية، وقد حاولت ألقاء بعض الأضواء على آيات قرآنية وأشياء أخرى تتعلق بالدين، نشرت القليل هنا والكثير في مكان آخر، لكنني اكتشفت ان كثيرا مما كتبت يشبه ما كتبه من سبقني أو من لحقني، ولست أتهم أحدا بالسرقة الا إذا كانت نقلا نصيا، لكنني لم أنشر أفكاري لتصبح علامة تجارية يحرم على غيري قراءتها ونقلها وتبنيها، وهذه هي تماما فكرة سيد قطب التي ما فتئ يقولها قبل استشهاده..

وسواء أكان سهيل قرأ سيد قطب أم لا - والأمر حسم بقسمه وهو المعروف باتزانه وتقواه- فليس من العيب تبني أفكار كاتب طالب الأمة الاسلامية بتبني هذه الأفكار

أنا مؤمن تماما أن سهيلا لم يقرا سيد قطب أبدا، كما أنني لم أقرا للكثير من الكتاب الذين توافقت أفكارهم مع أفكاري.. وبالمقابل أؤمن تماما أن قصد ساذجة هو التشهير وابراز الذات، وهذا يبدو تماما من سفاهة الكثير من ردودها، وتهافت الحاقدين على سهيل لدعمها..


ختاما: وبعد أن قارنت القسم بالله بالقسم بالبقر..لم يتبق لي إلا أن أقول: سلاما سلاما..

ساذجة ... جدا
06-10-2008, 01:29 PM
أما في رد ساذجة ...جدا والذي ربطت به الحلفان بالله بالحلفان بالبقر ..فقد تجاوزت كل حدود الأدب واللياقة لتلامس الخطوط الحمراء ..

هذهِ ليست مسابقةً للغباء .. !
لا تكُن أحمقَ الأحمقين هُنا ..
الأمرُ تجريديّ بحت ..
في ديني .. أنا أعبدُ الله ..
وفي دين الهندوس .. هم يعبدونَ البقر .. ( ليسَ ذنبي أنّهم يعبدونَ شيئاً تافِهاً ! )
وفي كلتيّ الدّيانتين يتمّ استخدام الرّمز الأكثر قدسيّة للقسَم .. إثباتاً للصّدق ..
أعتقد أنّ الأمرَ واضِح فلا تُحاول تصوير الأمرِ بغيرِ ما هوَ عليه ، وإلاّ ستحصُل على الجائزة !

-

إنحناء سنبلة
06-10-2008, 01:31 PM
كتبه آية الله العظمى / سهيل اليماني

قدس الله سره ..

a*

محمد حميد
06-10-2008, 01:32 PM
بعد الإستماع للمُدعى عليه سهيل اليماني - تحت القسم - وبعد الإفادات والشواهد التي قدمت من قبل أعيان مملكة الساخر قررت المحكمة تبرئة المتهم من تهمة السرقة الأدبية وبناءاً عليه يبقى سهيل في قلوبنا إلى إشعار آخر.
تم في 6-10-2008
رفعت الجلسة

نـوال يوسف
06-10-2008, 01:39 PM
لاشيء فوق القسم يا سهيل
ساذجة ننتظرك في موضوع جديد في التاسع

أبو الوليد
06-10-2008, 01:43 PM
الي ساذجه جدا..لماذا كل ما اقتربت من أن أعجب بقلمك وأحترم تفكيرك ..أحبط بردودك المتشنجه؟؟


كأن بالامكان أحسن من ما كان يا ساذجة..

قرأت ما جاء في موضوعك وقرأت ما جاء به سهيل ..وأنا متابع محايد

أقتنعت بكلمك وصدقت سهيل !

عليش
06-10-2008, 02:26 PM
شيخ القعدة وسيد المساطيل فارس المفروس
طوال فترة الموضوع وأنا أرى مجتمعاً عربياً بكل ما تعنيه الكلمة
السلطان سهيل
الإعلام
المخابرات
تنابلة السلطان
الشعب

كان هناك عوائق شتى لتصل إلى قلب الشعب وتقلبه على سهيل ( السلطان )
الكاريزما السهيلية متغلغلة في نفوس الشعب ، وهي تكاد تكون نوع من العبادة الغير ظاهرة ، فرغم أن الشعب يقدس السلطان سهيل ، إلا أنه لا يشعر أنه يقدسه ، وهنا تكمن المشكلة
كيف تقنع الشعب أنما يفعله تقديس لا عشق طبيعي ؟!
فكل ما يقوله السلطان سُهيل كلام مقدس ، لا يأتيه الباطل لا من بين يديه ولا رجليه ، وما هذا إلا صنيعة ( الزن على الودان أمر من السحر ) ، هنا نرى أن سهيل لم يكن يتغلغل كل هذا التغلغل في نفوس الناس لولا الإعلام ، والإعلام يديره تنابلة السلطان
أما تنابلة السلطان فلهم الدور الكبير في تلميع صورة السلطان وإحاطته بمزيد من الهيبة والسمو ، فالموضوع تكتب ردوده قبل أن يفكر فيه السلطان
وتنابلة السلطان رتبهم ليست واحدة ، ففيهم من سبق تلميعه ، فهذا خياط قصصي وذاك قاص قماش وأخر شاعر بالذنب ... الخ ، وفيهم من عامة الشعب ، وهؤلاء طبيعتهم تهفو إلى التملق ، لذا جبلوا عليه
جهاز المخابرات هنا ليس كأجهزة المخابرات القمعية ، إنما جهاز مرن نوعاً ما ، لكنه في وقت الحاجة يكون وحشياً مرعباً ، لذا تجد في نفوس الشعب الكثير من الرهبة

لذا ليس من السهولة أن تقلب الشعب على السلطان بين ليلة وضحاها ، لكن أرى أن الثورة التي حدثت قد هزت أركان السلطنة ، وأرهبت السلطان ، وكما ترى أن خطابه للشعب كان مهزوزاً ويكاد يكون ليس رداً ، بل نوع من تحريك العاطفة الجماهيرية ، وإن كان فيه نوع من محاولة التماسك وعدم الظهور بمظهر المهزوز

من وجهة نظري أن ساذجة جدا قد نالت ما تمنت ، وإن كانت تحلم أن تنتهي المعركة بنتائج أفضل من هذه النتائج ، فهي غير منطقية ، فهي تدير معركة عصابات داخل كيان سلطوي ليس لها فيه أتباع ولا مناصرين ، ولم ينظم إليها إلا القليل من المجرمين الخارجين على القانون g*

إبن التراب
06-10-2008, 02:36 PM
البينة على من ادعى و اليمين على من أنكر
و سهيل حلف بالله .. ،. !
ساذجة لقد قلت لك عن (صباح الخير ) المشكل أنكِّ لم تقتنعين و سخرتي من ردي :l:
لا أعرف هل تظني أنكِ مجبرة على ذلك لأنك في الساخر . ؟
ثم إنك أنتي كذلك سرقتي سهيل ، هو قال أريد أن أثرثر و أنتي في موضوعك كنت تريدين كشف الحق ووو ثم أتيت هنا وبدأت ردك برغبتك في الثرثرة !
على كل أشكرك فلقد جعلتي سهيل يكتب موضوعا جديدا في الساخر . :rose: :rose:

حقيقة أنا لايهمني إثبات السرقة من عدمها فشرح هذه السورة لم أقرأه إلا من سهيل حفظه الله.

انتهى:c:

dektator
06-10-2008, 02:39 PM
عليّش ، أنت ومفروس ما أدري بالظبط أيش المطلوب عشان نكون كويسين

وغيرعَرب كذلك ، فمن التندر بكوننا عرب ووصم العرب بالنقص والتبعيه

إلى تحجم عقولنا طالما أن لا توافق أهوائكم وما ترون وتتعامون عن الحقيقه

العظمى وهي كون سهيل سارق أم لا لا يفيد أحداً مطلقاً ولا أنتم كذلك ..

ثم أن المعارضه بهذا الشكل الأحمق من دون توضيح هدف واضح لها لهي لعمر

الله التبعيّه الهوجاء ، اللهم إلا إذا كان هناك شئُ خصكم الله به من بيننا ..!

كذلك الخليفه الذي دخل عليه الشاعر الأعمى وأنشده أبياتاً طمعاً في بعض

بعض المال فقد كان يأكل بشِعرِه ، وتفاجأ من سؤال الخليفةِ له:

ماهي صنعتُك و ماذا تشتغل ؟!

فقال الشاعر الأعمى للخليفه مجيباً له : أثقب اللؤلؤ !..

ثم إن الوقوف عند تفاصيل صغيره كهذه يعتبر مضيعه للوقت يا شيخ عليّش

وكذلك موقف الفنانه المعروفه أحلام التي استطاعت إكتساب شعبيه كبيره

ليس من خلال ما تدم من فن راق وإنما من خلال التطاول على كبار أهل الصنعه

هذا وسبحانك اللهم وبحمدك أشهدُ أن لا إله إلا أنت استغفرك وأتوبُ إليك.

عليش
06-10-2008, 02:54 PM
عليّش ، أنت ومفروس ما أدري بالظبط أيش المطلوب عشان نكون كويسين

وغيرعَرب كذلك ، فمن التندر بكوننا عرب ووصم العرب بالنقص والتبعيه

إلى تحجم عقولنا طالما أن لا توافق أهوائكم وما ترون وتتعامون عن الحقيقه

العظمى وهي كون سهيل سارق أم لا لا يفيد أحداً مطلقاً ولا أنتم كذلك ..

ثم أن المعارضه بهذا الشكل الأحمق من دون توضيح هدف واضح لها لهي لعمر

الله التبعيّه الهوجاء ، اللهم إلا إذا كان هناك شئُ خصكم الله به من بيننا ..!

كذلك الخليفه الذي دخل عليه الشاعر الأعمى وأنشده أبياتاً طمعاً في بعض

بعض المال فقد كان يأكل بشِعرِه ، وتفاجأ من سؤال الخليفةِ له:

ماهي صنعتُك و ماذا تشتغل ؟!

فقال الشاعر الأعمى للخليفه مجيباً له : أثقب اللؤلؤ !..

ثم إن الوقوف عند تفاصيل صغيره كهذه يعتبر مضيعه للوقت يا شيخ عليّش

وكذلك موقف الفنانه المعروفه أحلام التي استطاعت إكتساب شعبيه كبيره

ليس من خلال ما تدم من فن راق وإنما من خلال التطاول على كبار أهل الصنعه

هذا وسبحانك اللهم وبحمدك أشهدُ أن لا إله إلا أنت استغفرك وأتوبُ إليك.

الشعوب لا تصنع المعجزات بكاملها ، بل فئة خاصة محدودة هي من تبدأ بالدفاع عن حق الشعب بكامله
وهذه الفئة لا تنفذ إلى الثورة بدون أن تجد منافذ أو منفذ تنفذ منه ، لذا هي تبدأ بكتابة مشروعها بناءً على هذه المنافذ أو المنفذ ، وما هذه المنافذ
أو المنفذ إلا أخطاء تحاول معالجتها
بعد أن تشرح المشروع تبدأ بالترويج له إعلامياً ، ثم تبدأ بالصدام مع السلطان وسلطته ، وهذا الصدام سيجعل بعضاً من المحايدين يتخلى عن حياده وينظم للثورة ، وهذا ما حصل ، فلو تلاحظ أن هناك ممن كان يدعم السلطان انظم للثورة وبدأ يهجو السلطان رغم أنه كان ضد الثورة فيما سبق

تنظم للثورة برتبة ديكتاتور ثائر ؟
لا تفوتك الفرصة فعهدي بك شجاعاً لا يخشى المهالك :buba:

wroood
06-10-2008, 03:45 PM
طيّب ممكن أيضاً نقول

أن ساذجه جداً أحبّت لعب دور إمرأه العزيز ..!

وكان سهيل نِعم اليوسف ..

:)

القذف بعرض الخصم لتبرير وجهة نظرك لا يزيدك الا قبحاً..
وهذا أسلوب سهل ومتاح لكل الجبناء..
احترِم عرض غيرك كي يُحتَرم عرضك.
.
.
فعلاً:"ما أسهل الكلام..!"

أبو سفيان
06-10-2008, 03:51 PM
عاد ليته لم يعد ..!!

قرأت وليتني لم أقرأ .. ولست أدري لماذا ليتني لم أقرأ ..!!
أحيانا كثيرة في قرآتي أتهم اللغة في أنها عاجزة عن إيصال الفكرة بكل تجلياتها ، وهو أمر طبيعي كنت وما زلت أؤمن به ..
ومن عجائب الصدف أنني في آخر زيارة ( لمحمد قطب ) شفاه الله وعافاه كان يحدثني عن سياط السجن في مصر ومذاقها الخاص ، وكان مما قال أن اللغة لن توصل لك المعنى الحقيقي لقولي ضربوني كذا سوط إلا بقدر تجربتك أنت لمعنى الجملة ..!!
فاللغة بقدر ماهي لغة بيان هي في المقابل لغة مراوغة ، وباستطاعة كل أحد أن يجد في النص الشيء ونقيضه ، وهذا كان جوابي على من يسأل كيف صار القرآن حجة الله القائمة لدى كل الفرق والمذاهب رغم تباين من بينهم من أفكار ورؤى حتى ترى الرأي ونقيضه يفسر به آية واحدة ..!!

اللغة من جهة متعددة الأوجه وتسمح للقارئ أن يأخذ الوجه الذي يريده هو لما تريده اللغة ولعل هذه الإشكالية هي التي دعت العلماء منذ القرن الأول إلى منطقة اللغة والعلوم بشكل عام ووضع أكثر من سياج للفهم والاستيعاب في محاولة لقطع الطريق على كل قاطع طريق ..!!

والعجيب في هذا أنه لا يمكن أن يصل أحد لشيء ما دامت لعبة اللغة هي الحاضر الغائب في القضية ، ولعل مشكلة الحداثة في العالم العربي وما كتب حولها تكشف لنا جانبا من ذات المشكلة ..
المشكلة في أكبر جوانبها تمكن في التأويل الذي لعب دورا خطيرا في الفكر الإسلامي وكان للغة حضورها الأبرز فيه عبر بوابة المجاز ، ولذلك لا تلوموا ابن القيم حين سماه الطاغوت ..
فالمجاز مثلا هو الذي جعل محمود درويش مبدعا في قمة الإبداع ، ومارقا من الدين عند آخرين خارجا عنه .. وقل مثله عن كل شاعر وكاتب ..

ما زلت أكتب من وحي ما شعرت به من خلال هذه المعركة الكلامية والتي كانت اللغة حاضرة فيها تارة في الاختزال وتارة في التطويل والإطناب .. وفي تصوري الذي أقدسه أن الاختلاف هذا وغيره جميل ورائع وحيوي بل ويفتح أفق أوسع وأرحب للتفكير والتفكير المضاد والتحليل .. فلولاه لما بحثت الساذجة جدا وقارنت وحللت وتوصلت إلى نتيجة آمنت بها ودافعت عنها ..
ولولاه لما رجع سهيل إلى كتابته ونظر فيها ووجد نفسه يقارن بسيد قطب وينال شرفا يفخر ويعتز به ..!!
ولولاه لما عاد كثيرون هنا فيما أحسب إلى كتاب الظلال الذي يمنع في كثير من الدول بتهمة توزيع الإرهاب ...
فلماذا نبخل على أنفسنا بمثل هذه الاختلافات الرائعة والمفيدة والمجدية .. ونريد أن نكون جميعا صوتا واحدا ولونا واحدا ونمطا واحدا ..!!
إن الاختلاف الجميل هو الذي أخرج لنا المكتبة العربية المليئة بصنوف المعرفة وفرائدها ..

حين أقلب كتاب الفتاوى لابن تيمية أقول في نفسي لولا خصومه وخلافه لما أخرج كل هذا الكم الهائل من العلم في صنوف شتى ..

ما لا يسر هو أن يتحول الخلاف إلى حفلة صاخبة من الهرج والمرج يتحدث ليقول تحدث فلان .. ولا تخرج مما كتب بفائدة ولا طائل يذكر ..

وعودة لموضوعين آخرين :
أولهما : حول سورة يوسف عليه السلام ، فالقارئ الحصيف لها سيخرج في كل مرة بشيء جليل فيها ، ولو طلب إلى سهيل أن يكتب عنها مرة أخرى لكتب شيئا آخر ربما يفوق الأول لأن اللغة كما قلنا تمنحك أشياء وسقوف متنوعة .
وعلى ذكر اللغة يمكنني أن أستشهد هنا على نظرية تحيز اللغة وإسقاطاتها من سورة يوسف بمثالين لموقفين متشابهين .
_ الأول ورد في سياق اعتذار إخوة يوسف لأبيهم وإخبارهم له بأن الذئب أكله يقول تعالى حكاية عنهم : ( إنا ذهبنا نستبق وتركنا يوسف عند متاعنا فأكله الذئب ، وما أنت بمؤمن لنا ولو كنا صادقين ) .
_ الثاني في سياق اعتذارهم لأبيهم وإخبارهم أن أخاهم بنيامين سرق، يقول تعالى حكاية عنهم : ( إن ابنك سرق ، وما شهدنا إلا بما علمنا وما كنا للغيب حافظين ، واسأل القرية التي كنا فيها ، والعير التي أقبلنا فيها ، وإنا لصادقون ).

لو حاولت إجراء مقارنة بين اللغة في كلا المثالين لوجدت كيف أنها تنحاز إلى ما يمكن أن نسميه الصدق النفسي لتعبر بحرارة توازي الحرارة النفسية لقيمة المعنى في النفس فجاءت الاعتذار في الأول باردا يشير بالاتهام إليهم بل يقولون عن أنفسهم ولو كنا صادقين ..!!
وفي المثال الآخر يتحول السياق إلى لغة حارة فيها النفي والاستثناء وفيها ما يشبه القسم وفي آخرها تأكيد لصدقهم بإن واللام والجملية الاسمية كما يقول البلاغيون ( وإنا لصادقون )...
كيف استطاعت اللغة أن تنحاز هذا الانحياز العجيب .. هذا من جهة ..؟ وهل استطاع المتلقي يعقوب وهو النبي الكريم أن يقتنص هذا الانحياز يتجلى ذلك طبعا في رده عليهم حيث يظهر في الرد الثاني جملة لم ترد في الرد الأول وهي قوله ( عسى الله أن يأتيني بهم جميعا ) ... وهو أمر يحتاج إلى تحليل آخر قد لا يكون هذا محله ..


ثانيهما : وقد نسيته وبعد جهد ذكرته .. وهو فيما يخص السرقة وما يتعلق بهذا المصطلح .. وذلك أرجئه إلى عودة قريبة أخرى إن بقي في العمر والعزم بقية ..


تحياتي للجميع

(سلام)
06-10-2008, 03:55 PM
الله المستعان

لابد مما ليس منه بد .
استعنا على الشقى بالله

دخلت الأمة وحال الشعوب في الموضوع .
بصراحة بعض البشر ما أدري بجد وايش يبي بعمره .
يعني لازم نسحب جلنطات ؟
مافي مشاكل
"أزهر" لا تنشر أي موضوع لين أقلك.
سنعود قريبا
رئيس الاستخبارات العامة في مملكة الساخر
(سلام)

:m::m: :m: :m: <== قلوب <== لوحة إرشادية
:biggrin5: <== وجه منشكح <== برضو لوحة إرشادية

كعبلون
06-10-2008, 03:56 PM
هذهِ ليست مسابقةً للغباء .. !
لا تكُن أحمقَ الأحمقين هُنا ..


لا استطيع فعل ذلك، وإلا لاعتبرني أهل الساخر أسرق منك



الأمرُ تجريديّ بحت ..
في ديني .. أنا أعبدُ الله ..
وفي دين الهندوس .. هم يعبدونَ البقر .. ( ليسَ ذنبي أنّهم يعبدونَ شيئاً تافِهاً ! )
وفي كلتيّ الدّيانتين يتمّ استخدام الرّمز الأكثر قدسيّة للقسَم .. إثباتاً للصّدق ..
أعتقد أنّ الأمرَ واضِح فلا تُحاول تصوير الأمرِ بغيرِ ما هوَ عليه ، وإلاّ ستحصُل على الجائزة !

-

في ديني عندما يذكر اسم الله فإننا نقف ولا نتفوه بكلام غبي كالذي قلتيه
أما في دينك فلو أنني حلف بالله أو بالبقر فالأمر سيان عندك...المهم أن تثبتي أن سهيل سارق.
وعلى ذكر البقر....كيف حالك؟

أبورويشد
06-10-2008, 04:06 PM
سأبقي محايداً في تشابه العزيز سهيل اليماني مع سيد قطب. وعاتباً عليه قليلاً أن نزل من سمائه..
وأضيف، أن حلفه بالله يكفي.
كما أني أتفق معه في أن التصنيف (لا يغير شيئاً). سواءً كانت قصة أم رواية، فلكل تصنيف، ألف تعريف!. وقصة يوسف قد تكون رواية، فالكثير يرون أن القصة كائن لا يحتمل الفترات الزمنية الطويلة والمتفاوته، كما أن الفراغات التي تـُركت من القصة، تجعل خيال القارئ يملأها بلا وعي، وما العجيب في ذلك، وهو كلام الله سبحانه؟.



يقال أن نزار قباني أول من أدخل كلمة فستان إلى الشعر العربي ، وإن كان هناك من يشكك في هذا القول وينسبه إلى سواه
لكن القول الذي لا يشكك فيه أحد أن الفضل بعد الشيطان "للفاضلة" جدا .. ساذجة في إدخال كلمات مثل ( مؤخرة جدتي ، حكة شرجية ، حفاضة نسائية ) إلى قاموس الساخر !
ولست أزكي الساخر لكنه فقط كان أرقى قليلا !
نزار أبدع كما يقال في ما فوق الإزار ، والفاضلة جدا "ابتدعت" في الجغرافيا المتبقية من الجسد وهي المساحة بين السرة والركبة !
أخطأ سهيل حتما حين تحدث عن أقاربها لأنه لا تزر وازرة وزر أخرى ، وقد عاد واعتذر وهذا حسن ، وإن كنت لا أستطيع أن أخطئه في فكرة شراء حذاء العيد !


هل يمكن أن نخرج من كل هذا بشيء مفيد بخلاف أن سهيل لم يسرق وأن الفاضلة جدا تسمع بالحياء !
فهذه الحقيقة لا تحتاج سوى إغماض عينيك واختيار أي موضوع للمذكورين وبشكل عشوائي لتصل إليها !
أنا أظن أن هناك شيء مهم ..
اطلعت على كثير من الردود والتي كانت في غالبها مع/ضد سهيل أو الفاضلة جدا إضافة إلى بعض المماحكات النسائية والتي هي في نظري دليل علمي وعملي للقائلين – وأنا منهم بالمناسبة - أن خروج المرأة من بيتها ولو حتى إلى النت مفسدة عظيمة !
كل هذه الضجة كانت حول سورة قرآنية كما أظن
لكني وجدت سهيل والفاضلة جدا لكنني لم أجد كلام الله – إلا فيما ندر - !


في الفترة الأخيرة أصبحت أخشى أن أدخل الساخر فأجد آية قرآنية ومكتوب فوقها "نقش" !
فالإفراط في التناص القرآني وصل لمرحلة قول أحد أعضاء الساخر " إذا زلزلت الحروف زلزالها "!
صرت أظن أن هناك من يقرأ كتاب الله وقلبه معلق في الساخر،
وكأن القرآن ليس للتعبد والتقرب إلى الله ولكن لاقتباس والمحاكاة !
هل يمكن أن نخرج من هذه الموقعة بمبدأ " الغيرة على كتاب الله " ؟!


والله من وراء القصد.

أتفق معك أيها الكبير، وأعيد إرسال الرسالة لمن "نشره" عليهم من أهل الدار. ولا نلوم "مغلوثي" الشهرة، ومهووسي الكلام البذيء، ممن نعرف، ومن لا نعرف. ومن يقول الحق، ويزيف الحق، ليريد به الباطل. وليصبح الموضوع "الأنا" بدلاً من "القضية" .
لا أدري متى يكبر، من يقرأ كثيراً وينضج قليلاً!

جهة خامسة
06-10-2008, 04:06 PM
كبير سهيل كبيير .. ولايهمونك الـ attention seaker .

(نجاة)
06-10-2008, 04:14 PM
لست أتهم أحدا بالسرقة الا إذا كانت نقلا نصيا، لكنني لم أنشر أفكاري لتصبح علامة تجارية يحرم على غيري قراءتها ونقلها وتبنيها، وهذه هي تماما فكرة سيد قطب التي ما فتئ يقولها قبل استشهاده..

وسواء أكان سهيل قرأ سيد قطب أم لا - والأمر حسم بقسمه وهو المعروف باتزانه وتقواه- فليس من العيب تبني أفكار كاتب طالب الأمة الاسلامية بتبني هذه الأفكار


هو دا الكلام الي قلته وأقوله..
- مين سمح لك تسرق أفكاري :k:-

وما كان مهم إذا كان سهيل سرق أو لأ لأني ما قرأت كلام بمعنى كلامه من قبل في أي مكان.. وحتى لو قرأته الآن لسيد قطب رحمه الله لتذكرت كلام سهيل على إنه الأصل.. - قريتو دا الكلام قبل؟ (http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=1330211&postcount=48)-


أما ساذجة كان طرحها مفيد أيا كان غرضه الي في نفسها..
استفدت شخصيا من قراءة قراءة أحمد المنعي.. دي ما أدري متى كان حيفكر يكتبها لو ما كان الموضوع دا اتفتح..!

شكرا يا أحمد .. المرة الجاية بسوي زي ساذجة حتى تقرأ لنا شيء رائع زي رائعة سهيل دي.. :p .. أصلي بالقوة أفهم على سهيل.. *c

أبو سفيان
06-10-2008, 04:35 PM
... وعودة مرة أخرى ..:

حول السرقة العلمية وما يدور حولها .. وبغض النظر عن أي شيء خارج هذا السياق فإن هذا المصطلح ليس يختلف اثنان في تطبيقه على مادة معروضة، ولذلك فإنني ومن واقع تخصصي واهتمامي بهذا الموضوع وكتابتي فيه منذ فترة وتتبعي لبعض السرقات العلمية يمكن أن تصنف على أقسام أو مراتب :
_ أولها السرقة الحرفية للنص كاملا وهذه شائعة ومعروفة ومن عجائبها أن بحوثا جامعية اكتشفت أنها مسروقة بكاملها من بحوث سابقة.
وهناك مقالات وبحوث محكمة تسرق بشكل دوري، وتعمد الجامعات إلى تكوين لجان تحيكم للكشف عن مثل هذه السرقات.
_ سرقة بعض النصوص وهي أخف من سابقتها أي يعمد الكاتب إلى سرقة حرفية لنصوص منشورة كاقتباسات دون أن يشير إلى صاحبها فيوهم أحيانا أنها له ويصرح أحيانا أنها له، وهذه شائعة ويصعب تتبعها وحصرها ومالم تكن كثيرة داخل البحث وواضحة لا يمكن وصف البحث بأنه مسروق لكن يوصف بضعف الأمانة العلمية.
_ سرقة الأفكار : وهذه أخفى وأدق من سابقتها ولا يمكن الجزم فيها خاصة في المعارف التي يشترك فيها الناس كالعلوم الإنسانية بشكل عام ذلك لأن الأفكار فيها ليس في حكرا على أحد وليس لها تسجيل براءة اختراع أو اكتشاف، ويمكن لأي أحد يسرق فكرة حول موضوع ما أن يقول إنها من بنات أفكاره وأن توارد الخواطر وارد في كل شيء..!!
وحولها ملابسات يطول ذكرها وخلاف كذلك حول تحديدها والجزم بها ..إلخ
وعليه فلو أن سهيلا تقدم بهذا المبحث إلى جامعة من الجامعات واتهم من قبل أحد المناقشين بالسرقة فسوف تتطبق عليه المعايير العلمية التي في ضوئها يمكن أن يقال عن البحث مسروق أو غير مسروق ، وذلك ما لا يستطيع أحد أن يقول به ولو قدر أن سهيلا يحفظ الظلال عن ظهر قلب ..!!
وبإمكان أي أحد منكم أن يفعل ذلك ويقدم المقال السهيلي مع التفسير القطبي لسورة يوسف لأحد المختصين في مجال تحيكم البحوث العلمية ويطلب منه أن يحكم عليه بالسرقة من عدمها ..!! وينتظر النتيجة ويخبرنا ...!!!

وهذه ليس له علاقة ألبتة بالقسم الذي أقسمه سهيل والذي سرني ما قرأته للبعض هنا بالوقوف عند الحد الذي قال الرسول صلى الله عليه وسلم ..!!
وإن كان التناقض واضحا لدى البعض في التعاطي فهو يقول صدقت وفي همزه وغمزه يقول كذبتك .. وهذا تناقض صريح وبين ..!!

إن موضوع السرقات العلمية الإثبات فيها على المدعي بها لا على صاحب البحث وكيف يقول صاحب البحث ولو كان لصا حقيقيا فهو إما أن يكون سارقا حقا فليس له إلا الصمت أمام الدليل الدامغ الذي لا يختلف فيه أحد ..
وإما إن كانت الأدلة لا تقدم ولا تؤخر فهو يكتفي بالنفي فقط لعدم ثبوت دليل الخصم ..
ولو كان أحدنا الآن مكان صاحب المقال وسينفي عن نفسه التهمة سواء كانت صائبة في حقه أو خاطئة فماذا سيقول .. ؟؟ !!

إن السرقة العلمية لا تسمى سرقة إلا إذا كانت ثابتة بما لا يدع للشك مجالا فضلا عن الإنكار .. وإن أول من يؤمن بها صاحبها كما هو معروف ومتداول حيث يقوم السارق بالاعتذار ويسحب منه اللقب العلمي والعلاوة التي منحت له بسبب البحث أو الشهادة العلمية التي نالها به ..!!

هذا ما نعرفه عن السرقات العلمية .. ومن كان عنده فيها غير هذا فليخبرنا لنستزد علما ..!!

إن تطبيق معيار سرقة الأفكار وتشابهها إلى حد كبير أحيانا هي التي فتحت بابا واسعا في النقد العربي عرف باسم السرقات ، حتى أخرج به قوم عن شاعريتهم فأبو الطيب مثلا كان سارقا عند كثيرين وكتبوا في سرقاته مصنفات حتى ألف القاضي الجرجاني رحمه الله كتابه الوساطة بين المتنبي وخصومه حاول فيه أن يكشف حقيقة السرقة .. وظل أولئك القوم يقولون عن المتنبي سارقا وظل المتنبي مالئ الدنيا وشاغل الناس .. وليس المتنبي فحسب فلا تكاد تقرأ للقدماء وشروحهم للشعر إلا ووجدتهم يقولون حول بيت أو أبيات أخذها أو سرقها من فلان .. والسبب تشابه المعاني في كثير من الأحيان ..

وللاطلاع على نماذج للسرقات العلمية فعلا وكيفية إثباتها اقرأ في هذا الموقع نماذج لها :
http://bader59.com/main.htm


على كل حال ... :

بقي هناك تساؤلات كثيرة حول قصة يوسف تلج في صدري .. وودت لو هدأ الجو حتى نتناقش حولها ويفيد بعضنا بعضا ..
ودمتم بخير ..

قـ
06-10-2008, 04:43 PM
...
وللاطلاع على نماذج للسرقات العلمية فعلا وكيفية إثباتها اقرأ في هذا الموقع نماذج لها :
http://bader59.com/main.htm

..


من سجل الزوار في نفس الموقع :

http://pic.geocities.com/us/i/geo/ao/hr1.gif
الإسم : محمد الناصر بريد الكتروني : nas0nas1@yahoo.com أكتب رأيك :
انصدمت بكل هالسرقات وحيل استغربت بس المفاجأة الاكبر والصدمة الكبيرة ان الموقع نفسه مسروق من موقع اجنبي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كله سرقه بسرقة بس لاحظت كله اسلاميين ؟؟عيل وين الباجيين؟؟ مادري احط علامة استفهام على صاحب الموقع ومني لكل قاريء ولا تعليق



:biggrin5: :biggrin5: :biggrin5:

مالها حل يا شيخ ، لا تحاول :biggrin5:

(نجاة)
06-10-2008, 04:52 PM
على فكرة..
داك اليوم وأنا أحكي لأختي عن الموضوع وأتونس برأيها قالت لي: إيش هو؟ يعني جات على كلام والا أفكار تنسرق؟ ما عندنا أرض مسروقة وما أحد دافع عنها ولا اتحلت مشكلتها.. قولي للحرمة دي إنو في الدنيا مشاكل أكبر وقضايا أكبر تشغل بيها الناس بدل ما تسوي من لا شيء قضية.. - أو كما قالت أختي-

الحاصل إني للتو خطر ببالي أطلع على عدد المشاهدات لموضوع ساذجة في أسلاك مكشوفة..
المشاهدات تجاوزت 30 ألف مشاهدة .. لي فيها أقل من عشرة هذا إذا كان المنتدى يحسب المشاهدات بغض النظر عن الآيبيهات الزائرة.. وإذا كان يحط الآيبيهات في الإعتبار يصير عدد المشاهدات هو عدد الأشخاص الي اطلعو على الموضوع وهذا معناه إن زيارات الموضوع كانت أضعاف الرقم المذكور..
وكل هذا يصب في مسلسل ضياع الوقت الشهير الي بعضهم بيلومو المسلسلات عليه ويلومو أشياء ثانية هي برأيي أكثر فائدة من موضوع زي موضوع اتهام الناس واللعب بأعصابهم وتنغيص أيامهم باسم الأخلاق والأمانة!

الحاصل..
إننا لو شفنا الصفحة دي (http://www.alsakher.com/vb2/forumdisplay.php?s=&f=12&page=1&pp=40&sort=views&order=desc&daysprune=-1) وقارنّا بين عدد قراءات موضوع تهمة السرقة دي وبين قراءات الموضوع التالي (http://www.alsakher.com/vb2/showthread.php?t=108095) في قائمة الأكثر مشاهدة حنلاقي فارق ضخم وغير مبرر إطلاقا..
وهذا يعني إن مسألة إثبات أو نفي سرقة سهيل صايرة أهم من الأمة الإسلامية كلها.. بفضل الأخت ساذجة وحسن طرحها.. بارك الله فيها..

يعني إيش صار لو احترمت الزمان واحترمت الناس وطرحت أشياء أكثر فائدة؟
لا شيء..! الشيء الي بتقوله هي وعليش والمفروس فارس لا دليل أكبر عليه منها هي نفسها ومن طرحها..
إذا كانو العرب بيتلامو لأنهم أهل كلام وأصوات.. فالموضوع كله من البداية دفاع عن كلام واتهام بسرقة كلام..
والحكاية كلام في كلام لا أكثر ولا أقل!

أنا ما بلوم الناس لأنهم أهل كلام.. لكن لما أحد يجي يقول إن الناس كل همها الكلام.. ثم يكون زاده في الحياة كلام وهمه كلام.. يبقى أحسن منهم في إيه؟ نفسي أعرف بس!

طبعا دا الكلام ما بحطه في فارس لأني ما أذكر إنه شارك في الهيصة الي صارت.. لكن عليش وساذجة وأي واحد تاني شارك في الهيصة يجي يقول إن الناس همها الكلام والكلام بس يبقى ما له حجة بنظري.. زي الي بيسقي الناس خمرة ويجي يقول لهم إنتو عصاة بتشربو خمرة!

سهيل لا يمثل حكومة ولا يحزنون.. لا يمثل زعيم ولا حاجة..
عضو آخر له قلمه وحرفه..
لماذا هو الحكومة هنا..
حتى وإن كان الي وراهم نفس المخلوق زي ما كلنا عارفين..
إلا إنهم إثنين ومستحيل أتخيل إن سهيل اللطيف المحترم هو لماذا الشرير الإرهابي!!

... ثم إني إذا كان ردي دا ماله داعي لو بشوية أطلب حاجتين:
وحدة من سهيل إنه يسامحني إذا خبّصت في صفحته..
ووحدة من لماذا .. إنه يحذف ردي دا إذا لمح ضرر منه لأن نفسي ما تطاوعني أحذف كل الكلام الكتير دا بنفسي حتى لو كنت حاسة إنه ماله داعي وملخبط..!

يا زين العالم ولو كنت ألعب مع أولاد أخواني الصغار رزيدنت إيفل!

أوبرا
06-10-2008, 05:28 PM
http://www.almlf.com/get-10-2008-ta6w3o1i.gif
(http://www.almlf.com)


وعامل أمير وصحفي وملتزم ؟؟
يخرب بيت الصحافة والأقلام , والعقول الجامدة !

افرح يا سهيل قالوا اقتبست جملة , لا تتعدى كلمتين ,
والجماعة اللي بهالموقع ماش ما عندهم وقت
تظليل ولصق وتسطير الاسم رباعي , وكلهم عاملين أنفسهم أصحاب فكر , ومدارس علم !!


عالم غريب .

ساذجة ... جدا
06-10-2008, 05:58 PM
سأبقي محايداً في تشابه العزيز سهيل اليماني مع سيد قطب. وعاتباً عليه قليلاً أن نزل من سمائه..
وأضيف، أن حلفه بالله يكفي.
كما أني أتفق معه في أن التصنيف (لا يغير شيئاً). سواءً كانت قصة أم رواية، فلكل تصنيف، ألف تعريف!. وقصة يوسف قد تكون رواية، فالكثير يرون أن القصة كائن لا يحتمل الفترات الزمنية الطويلة والمتفاوته، كما أن الفراغات التي تـُركت من القصة، تجعل خيال القارئ يملأها بلا وعي، وما العجيب في ذلك، وهو كلام الله سبحانه؟.




أتفق معك أيها الكبير، وأعيد إرسال الرسالة لمن "نشره" عليهم من أهل الدار. ولا نلوم "مغلوثي" الشهرة، ومهووسي الكلام البذيء، ممن نعرف، ومن لا نعرف. ومن يقول الحق، ويزيف الحق، ليريد به الباطل. وليصبح الموضوع "الأنا" بدلاً من "القضية" .
لا أدري متى يكبر، من يقرأ كثيراً وينضج قليلاً!

تعال تعال تعال .. الله جابك أيّها الحرامي الصّغير !
خلّصنا من الحرامي الكبير .. جانا الصّغير .. والله حالة .

يعني الله ساتِر عليك طول هالمدّة ، تجي وتدخّل راسك المربّع بالقضيّة ومسويّ فيها حيادي
وأنت أساساً سارِق قبله وواقِع تحت قبضتي .. يا ليتك سكتّ بس !

لو كنتُ من " مغلوثي الشهرة " كما تقول ؛
لفضحتُ سرقتكَ الصّغيرة تلك التي لا تقلّ وضوحاً ( بل الأوضحُ حُجّة وتاريخاً )
بدلاً من تنبيهي " اللّطيف " لك في رسالة خاصّة بعيداً عن أعينِ معجبيك
وحتّى لا تتلوّثَ سُمعتكَ التي سعيتَ جاهِداً من أجلها " يالله لا تشغلنا إلاّ بطاعتك " ..
وما كنتُ بعاجزةٍ عن ذلكَ كما ترى !
ولكن بعضَ الأشخاص ممّا لا يستحقّونَ الإحسان ، سُرعانَ ما يديرونَ ظهرهُم وينقلبوا عليك ..
سبحانَ الله .. الحياء منزوع .. وهذهِ طِباعُ اللئام .
( لا زلتُ أحتفظُ بالرّسائل )k .. وكأنّني لم أكُن أثقُ بالزّمن )

بالمُناسبة .. سُهيل أقسم بأنّه لم يسرِق ، وأنتَ إلى الآن لم تفعل !

لستَ الأوّل في قائمةِ الفضائحِ وسُهيل لن يكونَ الأخير ..
أؤمنُ بأنّني عقوبةٌ ربّانية ، لقد سلّطني الله على أمثالكم .. فتذكّرا أيّ ذنبٍ عظيمٍ قمتما بهِ حتّى تُبتلانِ بي ! .

بدأتُ أشفقُ عليكم بسببي !

-

وزن
06-10-2008, 06:00 PM
قضي الأمر الذي فيه نستفتي !

..

إلى موضوع آخر

إبن التراب
06-10-2008, 06:03 PM
سؤال خارج عن الموضوع لكنه متعلق بسهيل
أليس سهيل هو عبد العزيز السويد؟
أم أنا مخطأ؟

(سلام)
06-10-2008, 06:04 PM
كان عندنا عضو يتمنى أن يركب مروحة سقف في دولة قطر .
أنا الأن أتمنى نفس الأمر ولا أحد يسألني ليش

:biggrin5:

ساذجة ... جدا
06-10-2008, 06:07 PM
سأبقي محايداً في تشابه العزيز سهيل اليماني مع سيد قطب. وعاتباً عليه قليلاً أن نزل من سمائه..
وأضيف، أن حلفه بالله يكفي.
كما أني أتفق معه في أن التصنيف (لا يغير شيئاً). سواءً كانت قصة أم رواية، فلكل تصنيف، ألف تعريف!. وقصة يوسف قد تكون رواية، فالكثير يرون أن القصة كائن لا يحتمل الفترات الزمنية الطويلة والمتفاوته، كما أن الفراغات التي تـُركت من القصة، تجعل خيال القارئ يملأها بلا وعي، وما العجيب في ذلك، وهو كلام الله سبحانه؟.




أتفق معك أيها الكبير، وأعيد إرسال الرسالة لمن "نشره" عليهم من أهل الدار. ولا نلوم "مغلوثي" الشهرة، ومهووسي الكلام البذيء، ممن نعرف، ومن لا نعرف. ومن يقول الحق، ويزيف الحق، ليريد به الباطل. وليصبح الموضوع "الأنا" بدلاً من "القضية" .
لا أدري متى يكبر، من يقرأ كثيراً وينضج قليلاً!

بعدين معَ احترامي أنت ما تعرف تسرِق ..
يعني سُهيل ما شاء لله عليه سرَق من مفكّر وأديب إسلامي .. وشيء يستحقّ السرقة والاندهاش فعلاً ..
أمّا أنت فمثلك من دخلَ محلّ مجوهرات وسرقَ علكة ساقطة في الأرض !
السّارق حينَ يتخلّى عن أمانته فهو يفعل ذلك على شيء يستحقّ ..
وإلا أنت من ( النشّالين ) الذين يعتقدون أنّ السّرقات الصّغيرة لا يُمكن أن تُلاحظ !

أقول وإلا ما أقول ؟ )k

-

أبو الوليد
06-10-2008, 06:13 PM
أبو رويشد انت ايش الي دخلك في ذا؟؟؟؟ ههههههههههههه

والله بلشه هالحرمه ..

صديقتي ساذجه جدا .. كل عام وانتي بخير

أوزانْ..!
06-10-2008, 06:17 PM
يا حبي لك و الله مع أنك رفضت حبي لك بشكل أو بأخر لكن لا يهم, كل ما حدث كان جميلا في نظري ويعطيني إحساس كأني أتابع مسرحية صامته صاخبة جداً ..


نحن نسرق الأكسجين لنعيش !
و نسرق الأفكار لنكتب !
وكله بشكل شرعي فلا يعني أن سرقتنا بالظرورة سرقة لما يملكه غيرنا ’ الفكرة الأولية بدرجاتها و تفرعاتها الظاهرة والباطنة كلها ناتج عن سرقة ما من مكان ما و كأنه من " الإلهام"

فهل يعني أننا سيئيين حقاً؟ و أننا لا نملكها ؟

كل سنة وأنت سهيل اليماني

هبة ريح
06-10-2008, 06:29 PM
حين قرأت الظلال بعد اطلاعي على موضوع ساذجة ..
لاحظت ذلك التشابه الكثيف في الأفكار ..
وهذا ما لا يمكن لأحد أن يجده في كتاب تفسير آخر ..
وهو بالضبط ما ادعته صاحبة التهمة بوضوح ..

ثم من ردود الأخ سهيل تأكدت بأن التهمة ناشبة في الحلق ..



وهناك البعض فقط أقول لهم هذه الكلمات : أقسم بالله العلي العظيم أنه لم يسبق لي قراءة كتاب سيد قطب " في ظلال القرآن " لا في كتاب ورقي ولا في موقع إلكتروني ولم أحمّله ولم أر منه صفحة واحدة ، ولا أعرف شكله ولم يسبق لي أن رأيته حتى في صورة !
(( من حلف بالله فصدقوه ))
يبدو أنني لن أنفي بعد الآن أي شكل لتوارد الخواطر فيخلق من الشبه أربعين كما يقولون ..
ومادام هذا التأمل هو من بنات أفكار سهيل ..
فهو كاتب يستحق أن يحتل أعمدة الجرائد بدلاً من بائعي السندويتشات الخفيفة ..:z:

:dektator


ومن ثم مراودتها لسيّدنا يوسف عليه السلام كانت في خلوه وكانت شرعيه ..!
... !!!!!!!!!!!!!!!!!
كيف يعني خلوة شرعية ؟؟؟!! :(
ممكن تشرح اكثر اخوي دكتاتور ؟



كعبلون :

أما في دينك فلو أنني حلف بالله أو بالبقر فالأمر سيان عندك اووووووووف ..
قويه هذي .. :e:

حاجات عجيبة بتطلع !!

كيف
06-10-2008, 06:29 PM
ساذجة :
هل نستطيع أن نقول : أن القائمة تطول في ذكر النّشالين أمثال بعض المخلوقات الي مسوية فيها بريئة , وهي تتكاثر في الساخر ؟ << أطول سؤال .

ساذجة ... جدا
06-10-2008, 06:37 PM
ساذجة :
هل نستطيع أن نقول : أن القائمة تطول في ذكر النّشالين أمثال بعض المخلوقات الي مسوية فيها بريئة , وهي تتكاثر في الساخر ؟ << أطول سؤال .

بصراحة يا سيّد كيف .. أستطيعُ أنْ أتطرّف في هذهِ المسألة كثيراً
وأبحث في غوغل أشوف أنت سارق هالسؤال بعد أو لا !
صدّقني .. لم أعُد أثقُ بأحد .


نجي للجدّ ..
سرقة الضّعفاء والفقراء تحت التغطية ، وأمر يُعاقِب عليهِ القانون ،
أمّا بالنّسبة للسّرقات الحكومية ، والأشخاص التي لا تطولهم المُساءلة ... هُنا يأتي دوري !
لا أخفيكَ أنّني آخذُ الأمرَ على محملِ الجدّ إلى درجةِ أنّني أنوي أن أخصّصَ لي راتِباً شهريّاً وأجعلها مهنتي .

تخيّل معي يا سيّد ..
مراهِقٌ يسرِقُ محفظة تحوي ثلاثمئة وعشرين ريالاً ،
وأميرٌ يبلعُ شهريّاً من خزنةِ الدّولة بلا رقيب ..

برأيك ... من سيقضي ليلتهُ خارِجَ السّجن !


هذا هوَ ما أتحدّثُ عنه .

-

الفارس مفروس
06-10-2008, 06:40 PM
بصفتى" مضيع" البوصلة لا يدرى وش يبغا من حياته حسب تصنيف العزيز سلام :3_2:
حسبت أنى كتبت فكرة واضحة سهلة ، من السهل على ذوى العاهات والترجمات الخاصة أن يفهموا المراد منها ، ولكنى أعود لأوضح وأؤكد على مقصدى ، الذى أحسبه -واقسم بالله العظيم غير حانث :rolleyes: - أنه كان خالياً من السب والقدح والإنتقاص من أى طرف !

لست بحاجة لأن أثبت شيئاً بصفتى معلق أو مراقب أو كائن قرأ فوعى شيئاً
بل الغاية التى أقرفتنى أننا لازلنا نحول الكلام إلى طائرات ورقية ثم نطيرها فوق السحاب ، أردت أن ننهى أنفسنا -ولو لساعة من نهار- عن أن نفتتح النزالات بصوت حيانى من آخر الحارة ، ثم نركم الأدلة فوق البراهين مصحوبة بالوعيد والتهديد والتلويح باللجوء للأمم المتحدة ، ثم يتحول كل ذلك فى غمضة عين وسواد رمش كحيل إلى مجرد "هارد لك" والعاقبة عندكم فى المسرات ! وفى المقابل ، لا ينبغى لنا أن يصبح هذا وسمنا ونعتنا ولو أمام المرايا وبشكل يوزرى محض ، فالدفاع عن المواقف بات أمراً يتفرد به أهل الأباطيل والنصابون ولم يعد من بين عزائمنا أن نقف وراء الفكرة التى نقتنع بها ونمعن فى اثباتها دون اللجوء للإبتزازات العاطفية التى نغرق فيها بكل فجاجة.

النزاع حول القضية يدور حول الإثبات والنفى ولا ثالث لهما إلا بإعلان أحدهما التنازل دون حاجة للبيان أو الإنسحاب مع بقاء الوضع على ما هو عليه لتعذر كل من حالة النفى والإثبات ، ومع احترامى الشديد لما أورده الأخ العزيز أبو سفيان من توضيح كامل لمفهوم السرقة العلمية ، فإنى أتحول بالكلام قليلاً لمنحى آخر ، يتعلق بالخطوات التى ينبغى على الطرفين ، المدعى والمدعى عليه ، أن يقوموا بها كمعطيات لازمة لإثبات الدعوة أو نفيها. فمن الممكن أن يكون الحوار حول قضية كسرقة الأفكار قائماً على الدليل والإثبات دون الحاجة لحشر العواطف وتحويلها لـ "أدلة" من قبيل : مش ممكن يا جماعة .. وأنا أحب سهيل إذن هوى برئ .. واتقوا الله فى سهوله حبيبنا !

ما دعوت إليه أن نغير كثيراً من أساليب التعامل مع الحقوق التى نراها كذلك ، وحديثى عام لأنها ممارسة تشبهنا ونملك حقها الحصرى فى هذا الكوكب ، نحن نكتفى بما دار حول الموضوع من فرقعات ومناكفات وننسف اليقين وراء أى شئ حين نحول عواطفنا إلى "أدلة" ، وحين نلجأ للدغدغة الدينية -وهذا كثير ومنتشر حد الخبل- كوسيلة لابتزاز عواطف الآخرين دون أن نوظف القدرة لدينا لتقديم الدليل القائم على معطيات ثابتة.

فمن المهم أن يقوم الإثبات والنفى على سوق وأصول لها مصداقية ويمكن قياسها بمعيار مقبول ، وقبل كل ذلك وبعده .. يجب أن نتحول لثقافة الصبر على الطلب والجلد على طلبه ، سواء كان المطلوب له قيمة عند الناس أو قيمة ذاتية تعنى الباحث ابتداءً وانتهاءً ، فمن كان يرى أنه يملك دليلاً على صدق دعواه فليأت به ، والنافى عليه بمثله ، ثم تدور الأدلة والبراهين بين النفى والإثبات إلى أن نصل إلى شئ يشبه الحقيقة.

أما إن تعذر الإثبات والنفى فلا أقل من قبول صاحب الدعوى زوال التهمة مع بقاء الإشتباه لأنه لم ير ما يدحض دعواه ، أو قبول المدعى عليه بأنه عجز عن الإتيان بدليل يدحضها لأنه لا يملك واحداً وسنضطر حينها لقبول القرائن الأخرى والتى قد يدخل فيها حسن الظن والقسم وغيره. أما أن يقوم نفى الدعوى بأكمله على "عدم تصور حدوثها" .. أو "النفى لمجرد النفى" .. أو "أحلف لكم" ، فإننا بذلك نفتح بابا كبيراً من التشويش ، فما الذى يجعل قسم سهيل أتقى وأعلى قبولاً عند الله وعند الناس من قسم أى داشر آخر يدعى ما يريد وينفى عن نفسه ما يشاء دون أن يكلف نفسه عناء الدليل ، فيجب أن يكون اللجوء إلى هذا السبيل هو آخر معاقل الدليل وليس أوله وعموده الرئيسى.

ثانياً : تمثيلى للحكومات والسرقات الوطنية وحال الأمة بالقضية المطروحة هنا لم يكن إلا دعابة لدواعى الترطيب لا تحتمل -بكل صدق- أن يخرج علينا مفتى أو محامى ليذكرنى بأنه ما يصحش أن أصف سهيل بالحكومة لأنه عيب وحرام ، وربما من نواقض الوضوء !

كيف
06-10-2008, 06:44 PM
ستجنين من الذهب والأموال في حال إن جعلتي من كشف المستور مهنة !!
لكن على اعتبار أنكِ ستسرقين يوماً ما .. إن لم تكوني قد فعلتي .
هل سيتع صدرك لقبول التهمة التي كنتِ توجهينها للسارقين أمثال بعض الناس المتخفين ؟
أم ستستميتين من أجل دفعها عنكِ ؟ بالضبط مثلهم .

ساذجة ... جدا
06-10-2008, 06:58 PM
بصفتى" مضيع" البوصلة لا يدرى وش يبغا من حياته حسب تصنيف العزيز سلام :3_2:
حسبت أنى كتبت فكرة واضحة سهلة ، من السهل على ذوى العاهات والترجمات الخاصة أن يفهموا المراد منها ، ولكنى أعود لأوضح وأؤكد على مقصدى ، الذى أحسبه -واقسم بالله العظيم غير حانث :rolleyes: - أنه كان خالياً من السب والقدح والإنتقاص من أى طرف !

لست بحاجة لأن أثبت شيئاً بصفتى معلق أو مراقب أو كائن قرأ فوعى شيئاً
بل الغاية التى أقرفتنى أننا لازلنا نحول الكلام إلى طائرات ورقية ثم نطيرها فوق السحاب ، أردت أن ننهى أنفسنا -ولو لساعة من نهار- عن أن نفتتح النزالات بصوت حيانى من آخر الحارة ، ثم نركم الأدلة فوق البراهين مصحوبة بالوعيد والتهديد والتلويح باللجوء للأمم المتحدة ، ثم يتحول كل ذلك فى غمضة عين وسواد رمش كحيل إلى مجرد "هارد لك" والعاقبة عندكم فى المسرات ! وفى المقابل ، لا ينبغى لنا أن يصبح هذا وسمنا ونعتنا ولو أمام المرايا وبشكل يوزرى محض ، فالدفاع عن المواقف بات أمراً يتفرد به أهل الأباطيل والنصابون ولم يعد من بين عزائمنا أن نقف وراء الفكرة التى نقتنع بها ونمعن فى اثباتها دون اللجوء للإبتزازات العاطفية التى نغرق فيها بكل فجاجة.

النزاع حول القضية يدور حول الإثبات والنفى ولا ثالث لهما إلا بإعلان أحدهما التنازل دون حاجة للبيان أو الإنسحاب مع بقاء الوضع على ما هو عليه لتعذر كل من حالة النفى والإثبات ، ومع احترامى الشديد لما أورده الأخ العزيز أبو سفيان من توضيح كامل لمفهوم السرقة العلمية ، فإنى أتحول بالكلام قليلاً لمنحى آخر ، يتعلق بالخطوات التى ينبغى على الطرفين ، المدعى والمدعى عليه ، أن يقوموا بها كمعطيات لازمة لإثبات الدعوة أو نفيها. فمن الممكن أن يكون الحوار حول قضية كسرقة الأفكار قائماً على الدليل والإثبات دون الحاجة لحشر العواطف وتحويلها لـ "أدلة" من قبيل : مش ممكن يا جماعة .. وأنا أحب سهيل إذن هوى برئ .. واتقوا الله فى سهوله حبيبنا !

ما دعوت إليه أن نغير كثيراً من أساليب التعامل مع الحقوق التى نراها كذلك ، وحديثى عام لأنها ممارسة تشبهنا ونملك حقها الحصرى فى هذا الكوكب ، نحن نكتفى بما دار حول الموضوع من فرقعات ومناكفات وننسف اليقين وراء أى شئ حين نحول عواطفنا إلى "أدلة" ، وحين نلجأ للدغدغة الدينية -وهذا كثير ومنتشر حد الخبل- كوسيلة لابتزاز عواطف الآخرين دون أن نوظف القدرة لدينا لتقديم الدليل القائم على معطيات ثابتة.

فمن المهم أن يقوم الإثبات والنفى على سوق وأصول لها مصداقية ويمكن قياسها بمعيار مقبول ، وقبل كل ذلك وبعده .. يجب أن نتحول لثقافة الصبر على الطلب والجلد على طلبه ، سواء كان المطلوب له قيمة عند الناس أو قيمة ذاتية تعنى الباحث ابتداءً وانتهاءً ، فمن كان يرى أنه يملك دليلاً على صدق دعواه فليأت به ، والنافى عليه بمثله ، ثم تدور الأدلة والبراهين بين النفى والإثبات إلى أن نصل إلى شئ يشبه الحقيقة.

أما إن تعذر الإثبات والنفى فلا أقل من قبول صاحب الدعوى زوال التهمة مع بقاء الإشتباه لأنه لم ير ما يدحض دعواه ، أو قبول المدعى عليه بأنه عجز عن الإتيان بدليل يدحضها لأنه لا يملك واحداً وسنضطر حينها لقبول القرائن الأخرى والتى قد يدخل فيها حسن الظن والقسم وغيره. أما أن يقوم نفى الدعوى بأكمله على "عدم تصور حدوثها" .. أو "النفى لمجرد النفى" .. أو "أحلف لكم" ، فإننا بذلك نفتح بابا كبيراً من التشويش ، فما الذى يجعل قسم سهيل أتقى وأعلى قبولاً عند الله وعند الناس من قسم أى داشر آخر يدعى ما يريد وينفى عن نفسه ما يشاء دون أن يكلف نفسه عناء الدليل ، فيجب أن يكون اللجوء إلى هذا السبيل هو آخر معاقل الدليل وليس أوله وعموده الرئيسى.

ثانياً : تمثيلى للحكومات والسرقات الوطنية وحال الأمة بالقضية المطروحة هنا لم يكن إلا دعابة لدواعى الترطيب لا تحتمل -بكل صدق- أن يخرج علينا مفتى أو محامى ليذكرنى بأنه ما يصحش أن أصف سهيل بالحكومة لأنه عيب وحرام ، وربما من نواقض الوضوء !

ما دعوت إليه أن نغير كثيراً من أساليب التعامل مع الحقوق التى نراها كذلك ، وحديثى عام لأنها ممارسة تشبهنا ونملك حقها الحصرى فى هذا الكوكب ، نحن نكتفى بما دار حول الموضوع من فرقعات ومناكفات وننسف اليقين وراء أى شئ حين نحول عواطفنا إلى "أدلة" ، وحين نلجأ للدغدغة الدينية -وهذا كثير ومنتشر حد الخبل- كوسيلة لابتزاز عواطف الآخرين دون أن نوظف القدرة لدينا لتقديم الدليل القائم على معطيات ثابتة.

هذا أفضل ردّ مرّ عليّ حتّى الآن ، والجزئيّة الملوّنة هي الأفضلُ على الإطلاق .
لا بُدّ للفارس أن يعلم أنّ مسألة رِبحِ القضيّة كامِلَة أو على الأقل إدراتُها بموضوعيّة كاملة
قد باتَ شيئاً مُستحيلاً خصوصاً بعد التعاطِف الهائل الذي نالَهُ الكاتِبُ فور تفوّههِ بجُملة نفي
وكأنّ الجماهير انتظرت أن يتكلّم فقط حتّى تتفجّر دموعاً !
لهذا وجدُ المعترضونَ _ المُحاصرونَ بالجماهيرِ العاطفيّة ، الساخطة _ مُتابعة الاعتراضِ أمراً
مستحيلاً فالأمر قد خرجَ فعلاً عن السّيطرة ! والجماهيرُ لا تُخاطَبُ بالمنطقِ - بل بالعاطفة !

وهُنا كانَ لا بُدّ من تصرّف ، سريع رشيق ذكيّ ، حتّى لا تكونَ الخسارةُ كامِلة ،
وهكذا لم يكُن أمامهم سوى قبولِ أوّل حلّ للتسوية - وحدث أنْ كانَ بقسَمٍ من المدعى عليه .
ولو لم يكُن قسَماً لكان شيئاً آخر .. لأنّ التسويةَ لن تكونَ خسارةً كامِلَة بالنّسبةِ للمعترضين ،
وستكونُ صفقةً جيّدةً جدّاً - بل مُمتازة - بالنّسبةِ لصاحبِ القضيّة في غيابِ أيّ دليلٍ قد يوحي بتبرئته ! .

هذا هو ما يحدثُ في الحياةِ الواقعيّة ،
الأغبياءُ وحدهم الذينَ يُتابعونَ القتالَ فرادى بعد أن ينحسِرَ جيشهم إلى الخلف !

الفارس مفروس
احترامي .. لهذا النّوع الفائق من التجريد العقلي .

-

قـ
06-10-2008, 07:21 PM
.

الفارس مفروس ..

أعلمُ أنّي إذا بدأتُ نقاشاً معكَ سأخسر مهما طال الأمر ..
ليسَ ذلك نقصاً مني ، ولا فضلاً لكَ ، إنما هو فرقٌ جوهري في التعاطي مع الأمور ..
قد يكون لك فضلٌ ، ولي نقص .. لكن ليس هنا بالضبط ..

على أية حال ..
سأسألك محاولاً أن أنال جرعة من التنوير المعرفي :

كيف يمكن أن نفهم حديث الرسول -صلى الله عليه وسلم- " البينة على من ادعى ، واليمين على من أنكر " .
إذا كان يمكن أن ينطبق على هذه الحالة ، فأين موقع كلامك عن "دغدغة المشاعر الدينية" من الإعراب ؟
وإذا كان لا ينطبق ، فحبذا لو شرحت كيف توصلت إلى ذلك محاولاً أن تكون ضمن القواعد الأصولية الشرعية ..

لو فرضنا جدلاً أن سهيل صادق فيما يقول ويحلف -وهو ما أؤمن به - ، فكيف يعامل ، والأدلة الديكاليتيكية أقرب إلى إدانته منها إلى تبرئته ..

ثم إني أرغب بأن أسألك :
متى نفصل التعامل الأدبي مع التعامل الديني ، ومتى نوصلهما إلى بعضهما ؟
لماذا ننتفض عندما يستهين الشاعر بالمقدسات ؛عمداً أو سهواً .. ونتعامل مع القضية من منطق ديني ..
ولكن في حال السرقة ، لا نتعامل بمنطق ديني ..

حبذا لو أفضت رحمك الله في هذا المعنى ، وجزاك الله خيراً ..


أخوك،

أبورويشد
06-10-2008, 07:26 PM
بعدين معَ احترامي أنت ما تعرف تسرِق ..
يعني سُهيل ما شاء لله عليه سرَق من مفكّر وأديب إسلامي .. وشيء يستحقّ السرقة والاندهاش فعلاً ..
أمّا أنت فمثلك من دخلَ محلّ مجوهرات وسرقَ علكة ساقطة في الأرض !
السّارق حينَ يتخلّى عن أمانته فهو يفعل ذلك على شيء يستحقّ ..
وإلا أنت من ( النشّالين ) الذين يعتقدون أنّ السّرقات الصّغيرة لا يُمكن أن تُلاحظ !

أقول وإلا ما أقول ؟ )k

-

انشري مسروقاتي . دعي العقلاء يضحكون على ذكاءك الخارق كما ضحكت. :crazy:


-
وحين تنتهين، تذكري فقط، أنك من النوع الذي يستمتع بإيذاء الناس، واهتمامهم، حتى لو فعلتِ فعلة الأعرابي. وقمة متعتكِ حين تري أثر استفزازك للشخص المقابل! وهذا ما يشهرك ويحبب فيك من يحبون المعارضين المخالفين المناضلين، الذين لا يصلحون لشيء غير هذا العويل.
وأظن سهيل أكل المقلب، ونزل من قيمته قليلاً، وخاطبك باللغة التي تشفيك، ثم عاد ليعتذر.
لو كنت مخلصة في النصح، لو كنت مخلصة في القضية، لما كان عنوان موضوعك هو "سهيل" و"يارب أكون مثل سهيل".

لم نتبع سهيل بعواطفنا يا فاضلة. عن نفسي، ولا ألزمك بهذا، أنا مؤمن بالله، وأصدق من حلف لي به. وهذا لا دخل له بالعاطفة أبداً.
وسهيل اليماني كتب الكثير والكثير مما يرفع الوعي، ويؤكد نظافة فكر ولسان وقلب من يكتب خلف هذا المعرف. وأنا أعتبره أضافة للمجتمع، وقيمة حقيقية فيه.

ولو أردنا أن نطبق مقياسك في السرقات، وجلجلتك، لقلت بأنك أول السارقين. لأنك باختيارك ليوزر (ساذجة جداً) وأنتِ تعلمين بأنكِ لست ساذجة، وفيك من المكر - لا الذكاء- الكثير.
تستنسخين وتسرقين يوزر وشخصية الكاتب والصديق الذكي والماكر المسمي نفسه بـ (عفوي) وهو ليس بعفوي، في المنتدى الذي كان يجمعنا كلنا قبل أعوام. وفيه لك خمس يوزرات. أحبها لكِ الساذجة طبعاً.

لازلت اكرر، انشري الرسايل تـ يضحك اللي بدّو يضحك :p

وصدقيني أنني لا أكرهك، كما تظنين، بقدر ما أتمنى أن تكون قدراتك وموهبتك وذكاءك، موظفة في الخير الذي يعود لكِ بالخير :)

أنين الأقواس
06-10-2008, 07:35 PM
.

الفارس مفروس ..

أعلمُ أنّي إذا بدأتُ نقاشاً معكَ سأخسر مهما طال الأمر ..
ليسَ ذلك نقصاً مني ، ولا فضلاً لكَ ، إنما هو فرقٌ جوهري في التعاطي مع الأمور ..
قد يكون لك فضلٌ ، ولي نقص .. لكن ليس هنا بالضبط ..

على أية حال ..
سأسألك محاولاً أن أنال جرعة من التنوير المعرفي :

كيف يمكن أن نفهم حديث الرسول -صلى الله عليه وسلم- " البينة على من ادعى ، واليمين على من أنكر " .
إذا كان يمكن أن ينطبق على هذه الحالة ، فأين موقع كلامك عن "دغدغة المشاعر الدينية" من الإعراب ؟
وإذا كان لا ينطبق ، فحبذا لو شرحت كيف توصلت إلى ذلك محاولاً أن تكون ضمن القواعد الأصولية الشرعية ..

لو فرضنا جدلاً أن سهيل صادق فيما يقول ويحلف -وهو ما أؤمن به - ، فكيف يعامل ، والأدلة الديكاليتيكية أقرب إلى إدانته منها إلى تبرئته ..

ثم إني أرغب بأن أسألك :
متى نفصل التعامل الأدبي مع التعامل الديني ، ومتى نوصلهما إلى بعضهما ؟
لماذا ننتفض عندما يستهين الشاعر بالمقدسات ؛عمداً أو سهواً .. ونتعامل مع القضية من منطق ديني ..
ولكن في حال السرقة ، لا نتعامل بمنطق ديني ..

حبذا لو أفضت رحمك الله في هذا المعنى ، وجزاك الله خيراً ..


أخوك،


حتى أنا أتمنى الإفاضة في هذا أيها الفارس المفروس ...
تقبل تحياتي ..,

سهيل اليماني
06-10-2008, 07:43 PM
شكراً للجميع دون استثناء على تواجدهم في خيمة العزاء هذه ..
ولعلي أعيد فقط التأكيد على أن القسم الذي أقسمته هنا لم يكن موجهاً للجميع ، عنيت به أشخاص كانوا سيصدقوني دون حاجة للقسم ، ولكن حتى تطمئن قلوبهم ، وهم فقط من كتبت ردي من أجلهم !
أما البقية الذين لم أضعهم في اعتباري وأنا أقسم بالله جلت قدرته ، فدونهم السطر الذي سبق قسمي ، ولا ألزمهم بشيء ، وبإمكانهم أن يرفعوا لا فتات يكتبون فيها أن سهيل لص وسارق ، بل إني لا أجد ضيراً في أن تكون لهم تواقيع موحدة يكيلون فيها ما يريح ضمائرهم ـ إن وجدت ـ من شتائم ضد سهيل قليل الأدب ، فالكلام ليس رخيصاً فحسب بل إنه مجاني ، وهو من الأشياء القليلة الباقية التي لم يرتفع ثمنها حتى هذه اللحظة !

أنا لا أبرر شيئاً ولست مضطراً لتبرير ما لم أفعل ، ولكنها كما قلت رغبة في الكلام جاءت في غير وقتها !
ولعلي أيضاً أثرثر ببضع كلمات عن منهجيتنا في التعاطي مع الأشياء ..
من يقتنع في ما يقوله سهيل فهو تابع لا عقل له ، يخاف سطوة الحكومة ويخشاها في اللاوعي دون إدراك ، أما من يكذب سهيل ويعتقد أنه مجرد " حرامي " أحس بنور الفَرَج حين طُلب منه أن يحلف فأولئك هم صفوة الخلق ، المصطفون الأخيار ، لا يأتيهم الباطل من بين أيديهم ولا من خلفهم ، يفكرون بعقولهم الحرة المستنيرة .. الخ الخ !
ولا أعلم حقيقة سببا مقنعاً يدعو أحدا لنفاقي ، لو كنت أخشى هذا الموضوع وتبعاته ، وأدخل المنتدى وأنا خائف وجل لأني لص ، واعتدت على استخدام أدوات إشراف غبية في الانتصار لنفسي لحذفت الموضوع وكاتبته وشاهديه ، ربما يحتج بضع نفر على هذا لكنه احتجاج لن يدوم أكثر من بضع ساعات هي أقل من عمر ذلك الموضوع بكثير ، وأعود بعد ذلك ولم يمسسني سوء !
من يقرأ الحديث عن نفاق الأعضاء لسهيل ، سيعتقد أن سهيلاً هذا يوزع الهبات والعطايا على مؤيديه ، ويطرد ويسجن ويعتقل ويعذب كل من يقف في طريقه ، مع أن الواقع يقول أن العكس هو ما يحدث ، فتصفح بسيط لثمان سنوات من عمر الساخر يبين أني أكثر عضو تعرض للشتم والقذف من مخلوقات لا زالت تعيش بيننا حتى اللحظة !
فلتجرب كاتبة الموضوع أن تكتب موضوعاً مشابهاً في أي منتدى آخر ، ولتحسب كم من الوقت ستبقى فيه بعد أن تضغط أيقونة " أضف رداً " !
بل إني أعتقد أن كلمات مثل التي قيلت لو أنها قيلت لعضو آخر لكانت كاتبة الموضوع الآن تتنعم بالبراءة بعيداً عن أسوار الساخر !
يبدو لي ـ وهذا مجرد ظن آثم ـ أنه من حقي أن يكون لي أصدقاء ، وزملاء ومحبون ومعجبون إن لزم الأمر ، فالشيطان نفسه له أتباع ومعجون والموضوع الذي نتكلم عنه دليل على ذلك ، فلا أدري لماذا يريد البعض أن يصادر حقي في أشياء لم تمنحني اياها الحكومة !
وفي ذات الوقت فأنا لا أصادر حق أحد في كراهيتي فمن حق أي مخلوق أن يكرهني وأن يمقتني وأن يعتبرني كابوساً يهدد مناماته الهادئة ، ولا مشلكة في ذلك بل إني أعتبر الكراهية شعور إنساني نبيل !

ردود أفعالنا تجاه الأشياء تختلف ، ولكن البعض يريد أن يكون للآخرين نفس ردود أفعاله وإلا فإنهم يكذبون ، أو " ينصبون " ، يريدون أن يكونوا هم وحدهم " كتلوج " البشرية ، الأشياء التي لا تضحكهم سخيفة والأشياء التي لا تحزنهم مجرد عبط وقلة عقل وهكذا ..
ومع أني أدرك أن في كل منا ما يشبه هذا بشكل أو بآخر ، لكن المشكلة هي في مصادرة حق الآخرين في أن ينظروا للأشياء بعيونهم ، ومصادرة حق الآخرين في أن يحبوا ويكرهوا بناء على قناعتهم الشخصية !
بكاء الأطفال يعتبر رمزاً للبراءة ، والألم ، وكثيرون يربطون " دمعة الطفل " بالحزن والأسى ، ولكني أعتقد أنه من حقي أن أعتبر بكاء الأطفال ليس إلا إزعاجا وشيئا مسببا للعصبية والقرف والاستفزاز !

ولي عودة لبقية من ثرثرة قد لا يكون لها صلة بالموضوع !

الكتبي
06-10-2008, 07:47 PM
ياحبي .. لقلة الحيا والمهايطة ..
ما أجي إلا إذا فيه حريقة

شيء عجيب مدري بقدرة قادر تذكرت قصة الأعرابي ، والقصة كما سرقتها من جوجل تقول :

( روى الإمام ابن الجوزي حادثة وقعت أثناء الحج في زمانه؛ إذ بينما الحجاج يطوفون بالكعبة ويغرفون الماء من بئر زمزم قام أعرابي فحسر عن ثوبه، ثم بال في البئر والناس ينظرون، فما كان من الحجاج إلا أن انهالوا عليه بالضرب حتى كاد يموت، وخلّصه الحرس منهم، وجاؤوا به إلى والي مكة، فقال له: قبّحك الله، لِمَ فعلت هذا؟ قال الأعرابي: حتى يعرفني الناس، يقولون: هذا فلان الذي بال في بئر زمزم!! )


ورغم كرهي المعلن للمدعو سهيل اليماني لكن ضحكت على ( صجة النسوان ) هذي بكل ما أوتيت من قوة <<< ( متعوب عليها هذي )

بعدين هداني تفكيري البنيوي ( مصطلح أظنكم ما تعرفونه ) أن القصة كلها صارت مثل قصة يوسف عليه السلام مع فوارق أولها النبوة .. وآخرها العفة
يعني لا سهيل يوسف .. ولا ساذجة زليخة.

لكن في السالفة سالفة
سهيل يحب شخصية يوسف بشكل كبير لدرجة على حد قوله يسمي ولده يوسف ، ومثل ما ابتلى الله يوسف بزليخة وشلة نسوان ( ماسخات ) ابتلى محب يوسف بنفس البلاء.
واللي يرجع للموضوع يجد أكثر المهايطة هي من زليخة وشلتها .. حتى إنك تجد صوت العقل والردود القوية لا أثر لها ( غياب العقل ).
وتجد غياب سهيل يمثل السجن بالنسبة له ( رب السجن أحب إلي ..الأيه )

ويدلك على المرض العقلي المستشري في مهايطة النسوان الردود اللي تتحدث عن حكومة ودولة وسلطة وعروش ( والله ظنيت نفسي في البيت الأبيض ) مع احترامي لزليخة وشلتها كل من يبصر في النت كراسي ودول وحكومات ويشوف نفسه من الشعب المغلوب على حاله أعتبره مريض نفسي وبحاجة إلى حقنة (!!!) لتخفف ألم الشعور المنتكس
طيب مادام عروش ومناصب وحكومة أروح وأسوي لك حكومة بالمجان على سيرفر ومجاني وأعلق صورتي بجانب هتلر وأترك الحكومات اللي ما أبغاها وتظلمني ويصفق لها الشعب البائس المسكين المتخلف والمفروس في رواية تطبيلية لذيذة الإسناد.

طيب خليك من هذا ياهذا
أنا مستغرب بعد من تحول الدجاجة إلى ديك / وديك رومي بعد هذي مشكلة إذا تحولت مرآة الأنوثة إلى مرآة ذكورية وتظن نفسها أسد مثلا.
ومن قديم العرب قالوا : إذا صاحت الداجة كالديك فلتذبح، طيب إذا نهقت مثلا ماذا نفعل ؟ سؤال محير
لكن اكتشفت أنه غير محير لأنها مرة تنهق ومرة تصيح ومرة تبكي وتقول الشعب والحكومة ويجي معاها دجاجة في ثوب ديك ويقدم لها الحب ويقول لها هذا الشعب وهذي الحكومة .... ولا حسينيات ربعنا الشيعة


وبما أن القضية شعب وحكومة أنا مستغرب ليه الحكومة ما تقفل المهايط والمغازل الثقافي هذا وشوفوني وشوفوا فستاني وفكونا من تهديدات زليخة هذي ( لئن لم يفعل ما أمره .... )

أنا راجع راجع .. لأن فيه تصفية حسابات ما خلصت بعد

إبن التراب
06-10-2008, 07:59 PM
عفوا .
لكن لحظة يبدو أن سهيل قد أخطأ ، فهو كاتب ساخر وليس مشرف فأي صلاحيات هذه التي يذكرها في موضوعه:l: ..
عموما لابد أنَّ له ذلك ، فَ سهيل لايكذب و لايسرق و هو الصادق الأمين من سن7:rose:

أفُـق
06-10-2008, 08:02 PM
ولي عودة لبقية من ثرثرة قد لا يكون لها صلة بالموضوع !
تصدق عاد؟!
حسنة وحيدة كانت للأمر..!
هي أن نقرأ لك مزيدا اتصل بالموضوع أو انفصل..

الكتبي
06-10-2008, 08:22 PM
لا يوجد لدي صبر
الموضوع يستحق المزيد من ( السنسفيل )

وهذي المرة الكلام للعبقرية الفذة ( ساذجة مدري وشو .. جدا )...

شوفي هالرابط :
http://www.alsakher.com/vb2/showthread.php?t=21446

فيه موضوع لهذا اللص اللي اكتشفتيه بحولك وقوتك ماشاء الله وهو موضوع كتبه قديم وسرقه فيما اعتقده.. وانسرق منه أكثر واكثرين وهو ( من سيذبح المليون ) بس الغريب في اخر الموضوع كتب هالكلام الغريب :
ملاحظة في الختام :-
هذا الموضوع من تأليفي وإخراجي ولكن الفكرة قديمة ـ والمصيبة تكمن في انها قديمة ـ وقد كتب صحفي من مصر ما يشبه هذه الفكرة ولكني لم اجد مقاله عندما قررت ان انقله لكم ، لذلك فقد بنيت حول الفكرة باسلوبي ... وآمل ان تجدو فيه ما يستحق القرأة ..

السعال الآن على قول شيبان ( حارتنا ) بعبقريتك الخطيرة والمدهشة التي فرست بها هالموضوع فرس .. خبريني بشيئين :
نمبر واحد : وش هالأمانة نزلت على هالحرامي لينسب الفكرة لكاتب مجهول، كان يمديه يلطشه ولمن شاف ولمن دري ( وإلا كان شارب ككتيل عصير الأمانة لاسمح الله قبل الكتابة ) ونسي يشربه وهو يسرق من سيد قطب بشحمه ولحمه ..!!؟

نمبر اثنين : طيب افترضنا وصدقنا عبقريتك الفذة وأنه سرق سرق وأقمنا عليه الحد ولاحول ولاقوة إلا بالله ... ممكن عبقريتك كما تشوف لنا في مقال المليون سرق مين ياترى .. عشان نؤدي الحد بنفس مطمئنة





طيب وقبل ما أقلب وجهي :
تلقيت للتو شيك مشيك من الحكومة ، ومن سهيل اليماني بالذات لأني مهايط معه، ولكن للأمانة العلميه ليس معه منديل معطر :crazy:

الفارس مفروس
06-10-2008, 08:23 PM
سهيل ..
لاحظ أنك تقع فى نفس الشئ الذى تأخذه على الآخرين
فأنت تعتبر من يخالفك ، دون أن يسبك أو يقلل من شأنك ، هو فى عداد المختلفين غير المقبولين ، وربما هى ممارسة متبادلة لا شعورية تجبر المتلقى على نفى غيره لمجرد المخالفة ، ونحن لم نكن موضوعيين فى أى وقت من الأوقات ، إذ لم نوجه الحماس والغضب نحو البرهان وقيمة الحجة دون الأشخاص ، فأنا لم أدع أنى من المصطفين الأخيار وكائن جميل متشرنق بالحكمة وغيرى أحمق حرامى ، لا يليق بك يابن عمى أن تلج هذا الباب وكف نفسك عن هذا الكلام قبل ما أبلغ عنك !
لا أدرى لماذا التشنج فى تناول هذا الأمر البسيط جداً .. ؟
أعلم أنك غير مطالب بتقديم الدليل -وهذا صحيح- وليحترق العالم وكل واحد يلعب فى حوش بيته
ولكننا بصدد دعوى لها طالب أجاد فى البيان ، ومطلوب مثقف له رصيد فى قلوب الناس فلا يسعك أن تقول ذلك !
وأنا أقسم بالذى فلق الحبة وبرأ النسمة أنى أحبك وأعتقد أنك كاتب مميز جداً
وما وصفى لك بالحرامى والنصاب إلا من قبيل الهزار وأنت تعلم ذلك ،
فلماذا تستحضر ما لا مكان له وتحول كل الكلام إلى مجرد محاولة منى للتلميع على حساب انتقاصك !؟

أردت ما أردت أن أقوله .. وهو أنك حق شائع لقراءك ولكل من يرى فى قلمك موحياً وفكراً يملأ به عقله
ولذا كان عليك أن توضح كأى صاحب حق يقدر على بيانه .. وأحسبك تملك هذا البيان !
وكان على ساذجة أن تتمسك بالذى تراه لتثبته أو تقبل النفى بالدليل
ولم أر فى قسمك مخالفة .. ولكنى كنت سأستحسن كثيراً ألا تذكرها فى هذا السياق لسبب وضحته مراراً ، وهو أن فعلك قد يكون سنة حميدة يحترفها اللصوص والأذكياء !!
ولا ألوم عليك حب أصدقائك لك ، ولكنى أرى أن لك دوراً محذوفاً كان بالإمكان استثماره بذكاء ، تطوع فيه من تطوع بفكرة ورأى ، إلا أنهم ليسوا سهيلاً ، ولو كتب ألف منهم عرائض التقريظ والنفح عن جنابك لما اقتنع أى أحد إلا بردك أنت وحدك !!
ولو لم تكن أنت سهيل لما طالبتك بتبرئة ذمتك بدليل له قامة وصفة وهيئة

فرأيى أن الحقوق تضيع فى مجتمعاتنا لأننا لا نقف وراءها ولا نساندها إلا بمجرد كلام وزعيق وفرقعات لا قيمة لها ، وطالبت العقلاء أن يصابوا ولو لمرة وحيدة بداء الجلد ويكفوا عن الإنسحاب عن غير قناعة

وللعلم : فحديثى عام مجمل فى سلوك لا نتأفف من تكراره كثيراً
ولا أعلم الغيب ولا أقول أنك ملك ولا غيرك كذلك ، وكنت أتمنى أن نرتقى لمتسوى انسانى ينعم به كفار الدنيا والآخرة حين نتأهب للدوران حول قضية ما ، يستفيد القارئ من الأدلة المطروحة ، وتغير فى قناعتنا لا فى ذبذبة أصواتنا ، وتوفر لنا فرصة لنفهم بعقولنا لا بحناجرنا..

ثم انتهى :mad:

ساخره من كل شيء
06-10-2008, 09:14 PM
بما ان الموضوع تحول الى ثرثره بشهادة المُدعي والمُدعَى عليه فلقد قررت ان اثرثر انا ايضاً كم انا بحاجه الى الثرثره في هذا اليوم! وليتحملني محبي الثرثره المسطره اسمائهم في اسفل الصفحه.....

في منتدى مدينتي ....وان كنت احب ان اخفي اسمها نظراً لان قاطني ذلك المنتدى لايمثلون سكان المدينه بتفكيرهم الأعوج وحتى لايتحول الأمر الى نميمه ...دخلت اليهم بعد دخول اولي قرض فيه احد المشرفين نصف ردي لانني تحدثت بصدق عن اوضاع المدينه فأصبح لدي حاجز نفسي عدة شهور ثم مررت عليهم قبل عدة أيام ووجدت عنوان حماسي يدعو فيه المؤسس الى ترشيح مدينتنا كأفضل مدينه على مستوى العالم!!
صعقت ودخلت واوضحت رأيي بشده في الموضوع وقلت ان هذا ضرباً من الغش وانه الرضا بالمهزله الحاصله في المدينه على ايدي مسئوليها فهوجمت واتهمت انني عميله لبعض المدن ثم تبرع احدهم وقال انه لديه مستندات تدينني كعميله! وقام أخر وقال بأنني رجل(لا ادري لماذا الأنثى التي لاتزيف الحقائق ولا تصفق للرجال توصف بأنها رجل!....على الرغم ان الفاظي ليست كألفاظ الساذجه!! حقاً لست ادري) المهم لم اقسم لهم ليصدقوني ويصدقوا انني بريئه من تهمهم لسبب وحيد انني كنت اقارعهم بالحجج على رداءة تفكيرهم وسطحيته وهم يكتفون بكيل التهم لي الخاليه من المنطق بحذف الردود التي تدينهم او التي تكشف الحقائق للسذج وحينما وصلت الى قناعه انهم متواطئون مع لصوص المدينه لأنهم المستفيدين من أحتلال المدينه لمركز ما يلمع صورتهم قررت تركهم وسذجهم الذين لايعرفون سوى التبعيه وعدم التفكير!

مشكلتنا الحقيقيه هي اتباعنا للسائد وأغفالنا لصوت العقل وأعتقادنا دائماً ان كبرائنا على حق وان هناك حكمه خفيه لاتدركها عقول قاصره كعقولنا على حقيقة افعالهم على انني شفيت من هذا الداء منذ زمن واعملت عقلي في كل مايدور حولي.........

لو أتينا لسهيل والساذجه لوجدنا ان كلاً منهما أقسم على برائته مما نسب اليه وانا لدي عقده من الحلف ولا احلف الا لغواً لايحاسبني الله عليه نظير مافعل بي حلف الخصوم والذين كشفوا لي كم الجراءه على الله سهله فاعذروني اذ داخلني شك بالبشر!

نأتي لسهيل لقد أقسم انه لم يقرأ لسيد قطب مطلقاً (ويبدو من لهجته انه صادق) ولكن ماذا لو سمع شيخ يفسر سورة يوسف على منهجية سيد قطب بدون ان يعلم ان التفسير لسيد قطب؟!
او ماذا لو قرأ تفسير سورة يوسف لشخص سارق لتفسير سيد قطب ولم يشر الى مصدره؟!
لايمكن ان تكون تلك المتشابهات صدفه وربما سهيل ليس بسارق ولكنه شيء تشكل في اللاوعي عنده لدرجة انه أعتقد أنها من بنيات أفكاره!

كل ماوجدته ان سهيل سيغري الكثيرون لفتح القران على احدى السور واتباع الطريقه السهيليه في أستحضار التفسير والأعتكاف على سورة ما من مبدء القدوه او من مبدء (وش في سهيل زود علينا!) وهنا تكمن المصيبه اذا كان سهيل المثقف قد أخطأ عدة أخطأ فماذا سيحضر لنا البقيه؟!
على اني أشيد بشجاعته في الأعتذار عن هفوة رده الأول فخطأ الخصوم ليس مبرراً للأنحدار.

نأتي للعزيزه الساذجه...

لقد أنكرت القسم وتعجبت ممن يقسم وان الجميع بهذا الشكل سيصبحون أبرياء في حين لم تتوانى هي أيضاً عن القسم ببراءتها من مانسب اليها من الضغائن والأحقاد ضد سهيل....ونتيجة تجربه مماثله اتهمت فيها بالحقد في ذلك المنتدى نظراً لأنني كنت أتحدث عن الحقيقه فأنني أصدقها علاوة على أنها من بنات جنسي وأنا أشاهد الرجال يحامون عن الرجال حتى لو بدون قناعه دام ان الطرف الأخر في المعركه أنثى بينما النساء بالعاده يقفن موقف المتفرج! او يقفن في صف الرجل!
على أنني استنكر وبشده أتباعها للطريقه السهيليه في البراءه في حين أنها أستنكرتها!!

وماوجدته في موضوع الساذجه هو الأمل في المرأه المحاوره ذات الحجه والمنطق ومواجهتها للرجال بكل عزم وبدون خوف وهذا ما أحييه فيها على الرغم من بعض الفاظها النابيه!

على ان بعض سكان مدينتي خيبهم الله يريدون ان يفوزو بالقوه حتى يفرحوا قليلاً ويبكوا كثيراً مما جعلني اعرف سرانتكاساتنا العربيه وهي الأهتمام بنظرة الأخرين لنا فأشعر بأن الواحد منهم يحلم بأن اوضاعه ستتعدل لمجرد ظهور اسم مدينته او دولته بجوار مدحاً ما في صحيفه !
لم أحلف لهم اني ناصحة امينه ولم اقسم لهم على ذلك لأنني كنت أخشى ان يصدقوني فيثبتوا لي ان لاعقول لهم مما يقودني الى حقيقة صادمه وهي ان مدينتي لن تتطور دام ان عقول قاطنيها تنكر الحقائق وتؤمن بالحلف حتى لو كان كذباً!

حسناً لقد ثرثرت بما فيه الكفايه وقبل الختام سأورد الفوائد من هذه القضيه....
1- سهيل يعود بعد فترة ركود كما يقول البعض كوني لم أقرأ له الا ماذكرته الساذجه في موضوعها (وان كنت سأفعل فيما بعد ان شاء الله) ولكن عودته المفاجأه بعد تأخير متكتك بدت كعودة الأبطال متوجاً بتاج البطوله والنزاهه ناظرة له العيون نظرات أعجاب بدون ان يكتب حرفاً واحداً يبرر هذا الأعجاب فيما عدا القسم طبعاً!
2-الساذجه المغموره تشتهر عبر ذلك الموضوع ويصبح لها معجبين ومتحيزين أيضاً وتعلن عن مفاجاءات قادمه وكأنها تريد ان تنتحل شخصية المفتش كولومبو في المسلسل التلفزيوني الشهير الذي يحمل اسمه!

بقي شيء واحد ياجماعه ان يقسم لنا سهيل والساذجه جداً ان ماحدث ليس مسرحية ما الغرض منها شهرة الطرفين!

الدوغرى
06-10-2008, 09:16 PM
بغض النظر عن ما أثاره هذا الموضوع من جدل.
وعن ما ماكشفه من عورات كثيرة.
فأنه لم يخلوا من فوائد ودروس كثيرة ايضا.
ليس أهمها ما كشفته ردود/سهيل عن جوانب كانت
مختفية فى شخصيته.الغامضة بعض الشئ.على الأقل بالنسبة لي.
وتأكدت من أنه أنسان نقى وتقى وبسيط .
وقد نجحت/ساذجة جدا فى جره الى هذا المعترك بتهمة أعتقد أنها باطلة
تماما..جعلته يأتى طائعا مختارا ليدافع عن نفسه بكل براءة نازعا عن نفسه
ثوب التعالى والغرور..
وقد كان يكفيه ردود محبيه وأصدقاءه ورده الأول ...
ولكن لأنه أنسان طيب ومتواضع فقد قادته فطرته المتواضعة
الطيبة الى أن ينزل لمستوى التهمه ويدافع عن نفسه بأستماته وكأنه
صدقها أولا فراح يفندها لاحقا.
نجحت/ساذجة فى شغل عقل/سهيل ولخبطته وأستقطعت من وقته زمنا
ليس بالقصير ..رغم أن الموضوع لايستحق كل هذا العناء.
وأن دل هذا على شئ..فأنما يدل على طيب معدن/سهيل وتواضعه
وأذعانه للحق وكلف نفسه عناء الدفاع عن تهمة لم يرتكبها.
فى الوقت الذى لايحتم عليه أن يفعل كل هذا.
لاتزال أمامى علامات أستفهام كثيرة حول شخصية/ساذجة جدا..
وهناك أسباب موضوعية كثيرة تجعلنى أشك فى أسلوب كتابتها
ومهاجمتها ل/سهيل وغيره من الأعضاء؟.!
سهيل...أنت أكبر بكثير جدا..من أن ترد على هذه الأشياء..
لاالأن ولا لاحقا..فتلك تجربة راحت بما فيها وأرجوك إلا
تكررها ولا تنزلق تلك المزالق مستقبلا.
لست مضطرا للحلف أو القسم لكى تصدقنى..
لكن حجمك كبر أضعاف ليس فى عينى فقط
ولكن فى أعين كل محبيك.

بائع الثلج
06-10-2008, 09:45 PM
السلام عليكم .. عيدكم مبارك
بعيداً عن أضواء المحاكمة والفلاشات التي تنبعث من عدسات المحفل ، فقد قرأتُ هاهنا ردوداً جميلة جداً - أخص منها ردود أبي سفيان الذي أبى إلا أن يدفع بالموضوع إلى حيث يمكن أن نجد منه شيئاً أكثر فائدة من ما يسلط عليه الضوء- وأبيت إلا المشاركة بكلام لي سبق مع الفاضلة حبرها زئبق في نقاش هادئ للأفكار وهل يمكن أن يكون من الأفكار ماهو إعتيادي وبالتالي لا يستحق أن يهتم بها أحد - وهذه المشاركة لن يستطيع أحد تصنيفها ضمن المع/الضد كونها حدثت على الملأ في سياق موضوع مستقل، وماهذه المشاركة إلا محاولة لإحياء شيء أكثر فائدة بدأه أبو سفيان وتبعه الشبّاك وربما آخرون لم تسعني الذاكرة ذكرهم ، وذلك لأنَّ أجلَّ حكمة يمكن أن تتبدى اللحظة للعيان ، هي أن يزيد أحدنا من ماء هذا المرق النبيل ..



الأفكار
لدي تصور ، وتصوري قائم بشكل كبير على استقراء النصوص التي مررتُ عليها وكذا ايضاً الخبرة الشخصية ، ولهذا التصور دعائم عريضة يستند عليها من حِكم الماضين وأرباب الصنعة ، ذلك أنَّ الأفكار كل الأفكار مطروقةُ ومُنْتَهى منها حتى لو تقاصرتْ عن أسماعنا/ابصارنا حيناً من الدهر، وأنّ البشر مع تفاوتِ أخيلتهم وتشتتِ معارفهم يكادون لا يخروجون عن بوتقة معينة، حدد أقصى معالمها السابقُ بإصراره ، ليسيرَ على منوالها اللاحقُ مأسوراً بمحدوديته ، ربما يكون ذلك راجعاً لبالغ حكمتها ، أو اتيانها على اللباب والقشور خدمةً واستيعاباً.

وتمتلك هذه البوتقة مدى يمكن لنا التحرك والطواف فيه/حوله ، ولكن يتعسر جداً تجاوزه بغير اخلال بقيم أخرى ثابتة ومستقرة ، وفي ذات الوقت يحدها الغيب المهيب -الذي تبور عنده الحيل البشرية-من الجهات الستة ، ولعل هذا المعنى الذي أرومه هو عينُ ما أراده كعب بن زهير حين اصدر تصريحاً صحفياً يوم ذاك بأنه "لا جديد يمكن قوله جنساً ، بل قصارى جهد المشتغلين في الحكمة والأدب هو التجول بين المُعاد والمُعار المكرور"، ولا يستقيم لنا تأويلُ تصريح هذا المزني -الذي أشار الرسولُ إلى الخلق أن يستمعوا لشعره -إلا إذا حُملناه على الأفكار.

إذَنْ الأفكار مستوعبة آصالةً ومطروقة وهذا ليس بعيب ، ولا أدل على هذا من استشراء الإعارة في ضرب الأمثال والحكم بين لغات البشر حتى لم يعد يُدري من اصحابها الأصليون ، فالذي يعتبر اليوم من مأثورات الحضارة الصينية ، يتحول وينتقل بكل بساطة –بفعل وسائل الإتصال- لحكمة أسبانية تتبحج بها على سواحل مانتا عجوزٌ اكوادورية.
بعد تقرير هذا ، يبقى لنا الأسلوب وطريقة الطرق والتناول ، إذ يستحيل توارد الأفكار حرفياً بين أكثر من شخص واحد، وهنا محك إبداع الأديب ومساحات تفرده الخصيبة ، والذي يجب أن يفتعل فيه الدهشة حبكاً ويختطف بلغته الإنتباه خطفاً، ثم ليمرر-كما تمرر الأم نفس حليبها لابنها في رضاعة - ذات الأفكار التي من المعقول أن تخطر على قلوب البشر لكن ليس بهذا الأسلوب والتوصيف.

ولنستعين بقصص القرآن -مع كامل احترامه وتقديسه - الذي علاوة على كونه يهدي للتي هي أقوم ، هو أفضلُ ما يمكن أن يُتعلم منه القص والمقايسة .. لنجد أنه كرر نبأ موسى وفرعون لـ 18 مرة في مواضع مختلفة ولم يكن ذلك ليقلل من قيمة الفكرة ، ولم يأتي في واحدةٍ منها أن فرعون تحول عن وظيفة العتو والإستكبار ، ولا حاد موسى عن دعوته وسبيله، بل في كل مرةٍ يسلط القرآن الضوءَ على طرف منهما ، ويهمل آخرَ معدداً الأساليب والمفردات في إيصال الوحدة المعرفية الكبرى والقائمة بذاتها ، ويضطرنا جلالة الموقف مع القرآن إلى إضافة أخرى وهي "صدق الإخبار" بخلاف ما يقع خارجه. ونِعّما مستنداً موقف أهل الجنة حين يُؤتون بثمارها التي قد اعتادوها ، فيحتجون بـ (هَذَا الَّذِي رُزِقْنَا مِنْ قَبْلُ ) ليتم اجابتهم بـ كُلوا فاللون واحد والطعم مختلف، وهنا يصح بسط المقارنة/المقاربة.

فإذا كان هناك من مدخل على هذا الكلام الذي يختزل الأدب/ الإبداع على أسلوب راق نبيل/ذكي لتمرير قيم سامية ليتفاعل معها المتلقون ، فحتماً سيكون من قبيل الـ " Fiction" ، والأفكار القائمة على الخيال العلمي والتي شخصياً لا أحتمل الإيغال فيها ،عندما تغوص في تجديد الفكرة على حساب إلغاء منطَقة المشهد الإجمالي. فعندما طُلب مني أن أكتب تحققاً في رواية "I am Legend (http://en.wikipedia.org/wiki/I_Am_Legend)" لـ ريتشرد ميثن .. الصادرة قبل 54 عاماً والتي تُعد أحدى أقوى روايات الخيال العلمي- بعد "دركولا"- القائمة على فكرة إنقراض البشر في المستقبل وتحولهم إلى مخلوقات أخرى، كان أحد أهم الأشياء التي حازت على رضى المشرف على التحقيق ، هو أنني أرجعتُ قوة الرواية إلى استثمار الراوي لفكرة مشبعة طرقاً لكن بطريقة استثنائية.



منقول مني بتصرف يسير :)

مثابر
06-10-2008, 10:20 PM
زيادة لعدد الردود فقط لا غير ....
كادت عيوننا أن تذرف من المقامة أو القصيدة أو القصة الطويلة أو القصة القصيرة أو الرواية ( لان فيها أحداث و شخصيات و أوقات و أماكن و مدري ايش ) التي كتبت او القيت او قلت او صرخت او ارتجلت او ثرثرت, خاطبت يا سهيل عواطفنا فاجدت مع اني لا اعرفك و ان هذا هو اول ما قرات لك ...فاقسم بالله العلي العظيم ان ثرثرتك الجميلة هذه هي اول ما اقرأ لك ....

اني و ان كنت اعتقد ان المعرفات مجرد اشباح حتى القسم الذي يخالف الواقع فيما نرى لا يمكن ان نصدقه و لكن ما حيلة المضطر في غير ذات حاله الا الانتحار سنصدق.....

لكن _ وجزى الله لكن عنا كل خير بعد هذا المقال سينظر الى مواضيعك نظرة اخرى اعانك الله عليها

لكم استمتعنا بمثل هذه الأمور

نصّاب
06-10-2008, 10:21 PM
أردت ما أردت أن أقوله .. وهو أنك حق شائع لقراءك ولكل من يرى فى قلمك موحياً وفكراً يملأ به عقله
ولذا كان عليك أن توضح كأى صاحب حق يقدر على بيانه .. وأحسبك تملك هذا البيان !
المفروس!
اعتقد انك مفروض برضه بذكائك وعبقريتك تعرف ان فيه ناس مثل المنعي وابوسفيان وانا طبعا :rolleyes: وغيرهم كثير كتبوا ما يقارب ٣٠٠ صفحه ردا على التهمه المذكوره اذا فيه تهمه اصلاً!! يعني وش تفرق معك أو مع أي احد اذا كتبه سهيل ولا كتبه عليش!! طالما ان الفكره واضحه والرد معلوم بالضرورة ومتوقع!! وهو اشار للردود نفسها في موضوعه... فايش الداعي انه يكرر نفس الكلام!!؟ خصوصا انه ممكن احد من العباقره اياهم يجي ويقول انه سارق الرد من المنعي!!؟ أما موضوع القسم .. فهي كلمتين قالها في صفحة كاملة من الكلمات والعبارات... كالذي يقول خلاص فكوني واللي يرحم اهاليكم....!! مدري ليه تم التركيز عليها من ضمن باقي الكلام!!
الرجال قال اللي عنده والنظيفه جدا قالت اللي عندها... والموضوع حملتوه اكثر مما يحتمل!! شوفوا لنا شي ثاني نقراه!! ملينا المسلسلات الطويله!!

أحمد المنعي
06-10-2008, 11:25 PM
^
^
فعلاً ..
كل ما يمكن أن يقال قد قيل ، ويبقى لكل عقل فهمه وتلقِّيه .
لكن هذه الحادثة كشفت عن عيوب النشر المجاني ، وعن كثير من الفراغ والامتلاء على حدٍّ سواء ..

سهيل أيها الصدّيّق ، طالما أنك لم تقرأ ظلال سيد قطب وهو رمز من رموز الإخوان ، وأنك عبقري إلى هذا الحد ، فاعلم أنه في دمك يجري الانتماء دون أن تدري ، وترى الشيخ عوض القرني يسلم عليك ويقول :الْحَقْ بنا نُواسِكْ :p .

أبو سفيان
06-10-2008, 11:44 PM
بسم الله مرة أخرى ومرات ...

لفت نظري رد الفاضل بائع الثلج ( ربما لأنه مدحني ) والمدح كما تعلمون مزلة قدم .. وعلى كل حال أحببت أن أنقل له على صيغة الإهداء ما ذكره جدنا الجاحظ المعتزلي عفا الله عنه حول المعاني والأفكار واطراحها في الطريق وإن كان كلامه بحاجة إلى بيان وتفصيل :

يقول في البيان والتبيين : ( المعاني مطروحة في الطريق ، يعرفها العجمي والعربي والبدوي والقروي )

ويقول أيضا : ( المعاني موجودة في طباع الناس ، يستوي فيها الجاهل والحاذق ، ولكن العمدة على جودة الألفاظ ، وحسن السبك وصحة التأليف )

ثم عنّ لي بعد قراءة كلامك أن أراجع كتاب الوساطة فله كلام حاولت تذكره فأعياني ذلك وها أنذا أقف عليه من الكتاب وأنقل بعضا منه لعل فيه الفائدة لي ولك ولكل من يرغب من هذا الجمع الغفير فقد عقد بابا حول ادعاء السرق في شعر البحتري وأبي نواس وأبي تمام فكان مما قال :
( ومتى طالعت ما أخرجه أحمد بن أبي طاهر ... من سرقات أبي تمام .... عرفت قبح آثار الهوى ، وازداد الإنصاف في عينك حسنا...
زعم مهلهل " يعني ابن يموت " أن قول أبي نواس :
إليك أبا العباس من بين من مشى * عليها امتطينا الحضرمي الملسنا
مأخوذ من قول كثيّر :
لهم أزر حمر الحواشي يطونها * بأقدامهم في الحضرمي الملسن.

والحضرمي الملسن أشهر عند العرب من أن يفقتقر فيه إلى قول كثير أو غيره، وإنما هو صنف من نعالهم كان مستحسنا عندهم، فما ذِكر أبي نواس له من السرقة المعروفة شيء ...)
ثم ذكر مثالا آخر فقال :

( وزعم أن قول أبي نواس :
نعزي أمير المؤمنين محمدا * على خير ميت غيبته المقابر
وإن أمير المؤمنين محمدا * لرابط جأش للخطوب وصابر
من قول موسى شهوات " أي مسروق منه " :
بكت المنابر يوم مات وإنما * أبكى المنابر فقد فارسهنة
لما علاهن الوليد خليفة * قلن ابنه ونظيره فسكنه .
وهذا أعجب من الأول لأنهما لم يتشابها في لفظ ولا معنى، وأكثر مافيها أن كل واحد منهما عزى الخليفة عن أبيه ومدحه، فإن كان هذا سرقة فالكلام كله ســرقة !!)

وكان من أنفس ما قال :
( والسرق ـ أيدك الله داء قديم ـ وعيب عتيق ومازال الشاعر يستعين بخاطر الآخر، ويستمد من قريحته، ويعتمد على معناه ولفظه ، .. ومتى أنصفت علمت أن أهل عصرنا ، ثم العصر الذي بعدنا أقرب فيه إلى المعذرة ، وأبعد من المذمة؛ لأن من تقدمنا قد استغرق المعاني وسبق إليها، وأتى على معظمها، وإنما يحصل على بقايا : إما أن تكون تركت رغبة عنها، واستهانة بها، أو لبعد مطلبها، واعتياص مرامها، وتعذر الوصول إليها ، ومتى أجهد أحدنا نفسه، وأعمل فكره، وأتعب خاطره وذهنه في تحصيل معنى يظنه غريبا مبتدعا، ونظم بيت يحسبه فردا مخترعا، ثم تصفح عنه الدواوين لم يخطئه أن يجده بعينه، أو يجد له مثالا يغض من حسنه، ولهذا السبب أحظر على نفسي ، ولا أرى لغيري بت الحكم على شاعر بالسرقة... وإنما أقول : فلان قال كذا وقد سبقه إليه فلان فقال كذا ، فأغتنم فضيلة الصدق، وأسلم من اقتحام التهور ) أ.هـ مختصرا.

هذا يقوله قاض من القضاة وأديب وناقد عربي بارع في القرن الرابع رحمه الله رحمة واسعة ..!!

وعلى كل حال .. أصلح الله الأحوال ..

ساذجة ... جدا
07-10-2008, 01:26 AM
انشري مسروقاتي . دعي العقلاء يضحكون على ذكاءك الخارق كما ضحكت. :crazy:


-
وحين تنتهين، تذكري فقط، أنك من النوع الذي يستمتع بإيذاء الناس، واهتمامهم، حتى لو فعلتِ فعلة الأعرابي. وقمة متعتكِ حين تري أثر استفزازك للشخص المقابل! وهذا ما يشهرك ويحبب فيك من يحبون المعارضين المخالفين المناضلين، الذين لا يصلحون لشيء غير هذا العويل.
وأظن سهيل أكل المقلب، ونزل من قيمته قليلاً، وخاطبك باللغة التي تشفيك، ثم عاد ليعتذر.
لو كنت مخلصة في النصح، لو كنت مخلصة في القضية، لما كان عنوان موضوعك هو "سهيل" و"يارب أكون مثل سهيل".

لم نتبع سهيل بعواطفنا يا فاضلة. عن نفسي، ولا ألزمك بهذا، أنا مؤمن بالله، وأصدق من حلف لي به. وهذا لا دخل له بالعاطفة أبداً.
وسهيل اليماني كتب الكثير والكثير مما يرفع الوعي، ويؤكد نظافة فكر ولسان وقلب من يكتب خلف هذا المعرف. وأنا أعتبره أضافة للمجتمع، وقيمة حقيقية فيه.

ولو أردنا أن نطبق مقياسك في السرقات، وجلجلتك، لقلت بأنك أول السارقين. لأنك باختيارك ليوزر (ساذجة جداً) وأنتِ تعلمين بأنكِ لست ساذجة، وفيك من المكر - لا الذكاء- الكثير.
تستنسخين وتسرقين يوزر وشخصية الكاتب والصديق الذكي والماكر المسمي نفسه بـ (عفوي) وهو ليس بعفوي، في المنتدى الذي كان يجمعنا كلنا قبل أعوام. وفيه لك خمس يوزرات. أحبها لكِ الساذجة طبعاً.

لازلت اكرر، انشري الرسايل تـ يضحك اللي بدّو يضحك :p

وصدقيني أنني لا أكرهك، كما تظنين، بقدر ما أتمنى أن تكون قدراتك وموهبتك وذكاءك، موظفة في الخير الذي يعود لكِ بالخير :)


أجل .. لنضحك ..

ولم آتِ بها إلاّ لنضحكَ قليلاً .. ونبدّد بعضَ الجوّ المتوتّر .. !

الأستاذ أبورويشد _ أيّها الجمعُ الذي سيضحكُ بعدَ قليل _ ..
قد تلقّى في أحدِ مواضيعهِ بمنتدى السّاخر _ بعدَ جدالٍ أدبيّ _ ثناءً من أحدِ الرّدودِ التي قالت :






سليمان الطويهر ..



أنت تعطي دورس في الأدب و الأدب .



فإن لم يجعبهم أدبك فليحفظوا أدبك .







كن بخير .


وجاءَ أبورويشد بعدها بعدّة أيّام وردّ _ في جدالٍ أدبيّ _ في منتدى آخر ، مُثنياً على أحدِ الأعضاءِ قائلاً :





مجرد قبولك للرأي الآخر، حتى لو عُرِضَ بطريقة لا تدل على حسن النية، يدل على أدبك الجم، وطلبك للحق.



أظن أني تعلمت منك درسين، واحدٌ في الأدب، والآخر في الأدب.





لك تحية من أخٍ محب.



يا للمروءة .. أتسرِقُ من شخصٍ أثنى عليك ، وكأنّك تُدخل يدكَ في جيبِ ضيفٍ في دارِك !
سَرِقةٌ كهذهِ بالنّسبةِ لغيرِ الأمناءِ قد تبدو شيئاً تافِهاً ، كشخصٍ يسرِقُ قلماً جافّاً من مكتبةٍ كُبرى ،
أو لِباناً من هايبر بنده !
ولكن .. شخصٌ يملكُ الجرأةَ على مدّ يدِه على الأشياءِ الصّغيرة ،
لا بُدّ وأن تستمرئ ذاتُه خِفّة اليد ، ويِخّف في نفسِه ثِقلُ المروءةِ والشّهامة ،
فينتقل من اللّبانِ إلى علبةِ الدّخانِ إلى متجرٍ بأكمله .. وهذهِ هي خطواتُ الشّيطان .
ولكلّ شيءٍ خطوةٌ أولى .. وارتكابٌ طفيفٌ لا يلبثُ أن يستحيلَ إلى صنعة ! .

بينما سرِقَةٌ كهذهِ في نظرِ الأمينُ جُرمٌ عظيم ،
لا لقيمةِ الشيءِ المسروقِ _ علَت أم دَنَت ، كبُرَت أم صَغُرَت _
ولكن لمخالفةِ مبدأ دينيّ قبل أن يكونَ إنسانيّاً .





ولو أردنا أن نطبق مقياسك في السرقات، وجلجلتك، لقلت بأنك أول السارقين. لأنك باختيارك ليوزر (ساذجة جداً) وأنتِ تعلمين بأنكِ لست ساذجة، وفيك من المكر - لا الذكاء- الكثير.
تستنسخين وتسرقين يوزر وشخصية الكاتب والصديق الذكي والماكر المسمي نفسه بـ (عفوي) وهو ليس بعفوي، في المنتدى الذي كان يجمعنا كلنا قبل أعوام. وفيه لك خمس يوزرات. أحبها لكِ الساذجة طبعاً.


لو كنتُ سأنحدرُ إلى نفسِ مستوى السّخافةِ البالغِ هذا بردّةِ الفعلِ الانتقاميّة ،
سأقولُ إنّ اسمكَ مأخوذٌ عن مسلسلٍ خليجيّ تمّ عرضُهُ في القناةِ الأولى ! .
أستغربُ أنّه ثمّة شخصٌ قد ينحدِرُ إلى مستوى الغباءِ هذا بكاملِ إرادتِه الحُرّة .

بالمُناسبة ، ليسَ لديّ إلاّ ثلاث يوزرات _ في المنتدى الآخر _ اثنان منها نتيجة التوقيفِ المُتكرّر !
وتمّ الاعترافُ بها جميعاً من قِبَلي .
ولو تمّ إيقافي هُنا سأدخلُ بمُعرّف آخر وسأفصِحُ عنّي .. الأمرُ طبيعيّ جِدّاً .


والآن ...
من منكم ضحِكَ باستثناء أبورويشد !

-

أفُـق
07-10-2008, 01:32 AM
^^
أنا أول الضاحكين!

الآن الآن ثبت وثبت وثبت.. إن ما عندك سالفة!

ساذجة ... جدا
07-10-2008, 01:40 AM
^^
أنا أول الضاحكين!

الآن الآن ثبت وثبت وثبت.. إن ما عندك سالفة!

لا تخلّيني أثبت إنّك سرقتي إنتي بعد ومن خلال مشاركاتك الأربعة فقط .. !
أحد الفلاسفة الماكرين كان يقول ..
" أعطوني أيّ شخصٍ يكتب عشر سطور عن ذاتِه ، وسأتمكن من إدانته " .

-

كيف
07-10-2008, 01:46 AM
بعض المخلوقات تحب أن تكون مُستعبدة من مخلوقات أخرى !!

لا تحب أن تفكر بحرية أو حتى تجرب أن تفكر !!

شكراً ساذجة ,,

لقد أمتعتنا حقاً .

سواءً ثبتت التهمة أم لم تثبت .

لـو..!
07-10-2008, 01:46 AM
وأتوكَ بدمٍ صِدقْ
------------------------------------------------
ربما يجد البعض ان في ردي هـذا شيئاً من الجنون..

إلا أنني عند قرائتي للموضوع لم يأتي على ذهني شيء
سوى "ربما أن سهيل قد مرّ عليهِ هذا الكتاب وقام بقرآءته " لا لأن يأتي بمثلهِ بل للتعمق في كل ما جاء
أو ذُكر عن سيدنا "يوسف" .
قد يقول البعض ان هذه مناصرة لسـهيل بحكم أني من المهووسين بكتابتهِ وأن المسألة مسألة إيمان ولا صالح للعقل فيها . مع التأكيد أنه لا يهمني ذالك
فأنا أتابع سهيل منذ زمن وأعـرف أن أرتباط سهيل "بقصة يوسف " أرتباط روحي وليس مجرد (تفكير
بسرقة تفاسيرها) كما وضح ذالك أخي "الكتبي"
فسهيل يؤمن بشخـوص هـذهِ القصة الإنسانية ويعيشها في ذاتهِ بعيداً عن النبوة وإن أجتمعا على قضيةٍ واحـده وهي "يوسف الإنسان , والمعانات والظلم والسجن ومـا إلا ذالك من أحداث يجدها سهيل في
نفسه رغم اختلاف الحاضرِ والمكان .
أحياناً العقل الباطن للإنسان هو من يتحكم في تصرفاته أو يؤثر فيها حتى ولو جزئياً , وكذالك قد يكتب
الشاعر ماليس له من غير قصد , وقد حصل هذا مع قصيدة للشـاعر المنعي حين استحضر بيتاً لنزار
وقال ربما أنه قد قرآء البيت في ما مضى .


أحببت أن أقرأ جزء من هـذا النص الذي يتصادق فيهِ سهيل مع نفسهِ . حاملاً دَم يوسف في عاتقهِ كمصالحة للذات:
يقول سهيل قبل أن يعرض دمَ يوسف على المـارّة وهو يعلم أن جوابهم


أو ليقول لهـم عسى أن يأتي اللـه بهم جميعاً وأن فيني ما لا تعلمون.. :
..


حين أردت أن يكون لي ـ مثلهم ـ " ردود عملية " وجدت نفسي أفشل في أي عمل سوى بيع الكلام !!
ولأني اشتقت للصمت ..
كتبت هذه "الخاطره" .. ربما لأتذكر صمتي القديم .. الذي أضعته
لا أدري هل كتبت هذا الهراء لأتذكر صمتي أم لأبحث عنه !!
أظنني أبحث عنه


(حنين للصمت الغائب)
والصمت هُنا عالمٌ غائِب لكنَّ لهُ وجوهٌ تستيقظ مـع أصوات قدوم العابرين ..
أنا لست يوسف يا أبي ..
فدع عنك زوادة السفر ..
لم أر أحد عشر كوكبا ..
ولم تسجد لي الشمس .. ولا فعل القمر !!
أنا لست يوسف يا أبي ..
إن المباشرة في مطلع القصيدة لسهيل إيحائات تقول بأن هناك صوت غائب المصدر
يوحي بأن يوسف موجودٌ فيـه.. فهو يبدأ القصيدة بجواب مباشرة دون أن نعرف من السائل ..!!
أنا لَستُ يوسف يا أبي
وأختيار الأب هنا يبين القرب الكبير للمتحدث الغائب وكأنه يستعير صفة الأب مجرد إستعاره ..!!
وينفي ذالك فيما بعده :
حين ترا وجهاً يشبهني يعبر العمر ..
فتأكد أني لست يوسف ..
وأنك لست أبي ..

ويتبين أيضاً الحاجة وحجم الخوف من هذا التصور والخروج إلى ضفة الواقع :
فَدَعْ عَنك زُوادة السـفر
أختيار "السفر" يوضح مشاعر الفقد لدى الشاعر وطلب الإتصال
...
أنا من يموت
بقميصٍ قدّ من كل اتجاه
أنا الذئبُ البريء
تنهش لحمي الضأن
وتهزأ بدمي الشياه
...
هذا وكثير من الأشياء التي جعلتني بعيداً حتى عن الظن بسهيل
فسهـيل هو سهيل والسيد قطب هو السيد قطب ويوسف هو يوسف
_________________________________________

يا أيها الذين عاثوا في الحُلمْ
وتقاسموا رغيفَ الجائِعينَ لفرح
أعيدوا لي " بقيةً " من حُلم .. في حُلم !
أعيدوا لي يوماً مر من هنا دون أن يراني
أريد أن أرتشفه كقهوّة مرّة
وليكن كوبي الأخير
وليكن يومي الأخير
وليكن حزني الأخير
وليكن .. ما يشاء

________________________

النص أعلاه لسهيل ::p

أفُـق
07-10-2008, 01:55 AM
لا تخلّيني أثبت إنّك سرقتي إنتي بعد ومن خلال مشاركاتك الأربعة فقط .. !
أحد الفلاسفة الماكرين كان يقول ..
" أعطوني أيّ شخصٍ يكتب عشر سطور عن ذاتِه ، وسأتمكن من إدانته " .

-

واو..! يا حصيفة.. تعرفينني إذا!!

أما وأني أحتفظ بالأحرف ذات المعاني لمن يستحق..
فإني أرسل تحية ملء الكلام للإخوة سلام وسهيل وأحمد وأبي سفيان ..

كيف
07-10-2008, 02:07 AM
^
2007 / وتوه يطلع !!

:cd:

أفُـق
07-10-2008, 02:21 AM
^
2007 / وتوه يطلع !!

:cd:

2007 وتوها تطلع !!

و(ها) هذه تعرفها واحدة فقط في هذا المكان!!

بائع الثلج
07-10-2008, 02:27 AM
أبو سفيان:
هدية مقبولة وجهد تشكر عليه .. وقد ذكر ابن عبد ربه الأندلسي في كتابه العقد الفريد في باب الإستعارة كلاماً جميلاً يمنعني عن نقله أنّك أوردتَ نحوه هنا ..
وكمحصلّة يمكن بناءها على ما تقدم بيننا من اتفاق أن يقال .. كل ما نفعله في صنعة الحرف هو تبنينا للأفكار ومحاولة توجيه العناية لها وخدمتها بما لم يتح لمن سبق ممن مر بها ولم يكن في مكنته إبرازها بفاعلية.. وحين ننظر للأفكار بهذه النظرة ، فإنه" يقل" فرط الحساسية بإتجاه مناقشتها أو مراجعتها- ذاك راجع لأني لا اعتقد أن إلغاء الحساسية ممكناً - لأننا كبشر حين نتنبى أفكاراً ونؤمن بها فنحن بطريقة لاإرادية نجعل منها جزءا من ذواتنا وتكونيننا الشخصي وبالتالي حين يتم وصف هذه الأفكار بالجيدة ، نفسر هذا الوصف ونحمله على ذواتنا والعكس بالعكس، بل حتى تلك الأفكار التي نستحسنها هي في جملتها موافقة لـ فكرة/معنى مطمور مكمون في النفس وفي هذا لدلالة حسية على شيوع المعاني لا ألفاظ .

وعند التمحيص سنجد أن الحياة الفكرية لا تختلف عن الحياة العضوية في كثير من تقلباتها وحيثياتها ، ففيها طفولة وفتوة ومراهقة ونضج واعتلال ولكن الفرق أن الأفكار لا تموت ، وفيها حزن وفرح ونشوة واحباط ، تنساب في دورة ناقصة بنقص هذه الحيوانية التي لا تمكننا من مشاهدة الفرح إلا عبر الحزن ، ولا يستطيع أيُ منا أن ينأى بنفسه عن دورتها أو يعزلها إلا أن يموت فكيف يعزل أفكاره أو يقف منها موقف الحياد الكلي. الحيز الذي يمكن أن يختلف فيه الكاتب عن الرجل العادي أن الأول تسنح له فرصة أكبر ليتراجع عن أفكاره السابقة -لأنها مكتوبة وقابلة للتحليل- التي كانت يوماً ما تضع بثقل على كيانه وهمومه وكذا ايضاً لكسبه لأخرى تبعاً لتغير وظيفته في الحياة العضوية ، كأن يكون تزوج أو مرض أو حتى انتقل من مدينة لأخرى.

الكلام يطول .. ولو هدأنا قليلاً لوجدنا أن الأحرى بالأمر أن يكون مما لا يمكن التحزر منه- على مايقوله الأصوليون-.
ولأن الشيء بالشيء يذكر فأذكر في خضم البحث عن أشهر المقولات الحكيمة أني قرأتُ قولاً للرئيس الإمريكي المشهور إبراهام لنكولن ، يدعم ما نتباحث عنه هنا إذ يقول:
Books serve to show a man that those original thought of his aren't very new at all
يقول ما معناه ( الكتب هي تلك الأشياء التي تبصّر الرجل بأن أفكاره التي حصل عليها بمجهوده الشخصي ليست جديدة على الإطلاق- أو ليست له على الإطلاق ) ..
ولمن يرغب بالإطلاع على مثيلات هذه الأقوال في مشارب ثقافية غير عربية ، يمكنه زيارة هذا الموقع المخصوص له للإقتباسات المشهورة :
http://www.quotedb.com/categories/reading

شكراً لك كثيرا

وزن
07-10-2008, 02:46 AM
مافي أحد كويس هنا غير فارس مفروس !!

فقط !

أحسن وأجاد !

برلنت
07-10-2008, 02:48 AM
اللي ثوبه طاهر يصلي فيه ياسهيل و من غير حلفان لكن حتى حلفانك لا يؤمنوا بها
جازاهم الله بما يستحقوا على تعبهم معاك...
المتهم أصبح برئ بحلفه منه برب العزه والجلال وهذا يكفي منه
الا ياساذجه فالتكفي يدك عن الكتابه الساذجه
واذهبي ولقطي ماء وجهك...ما انتي الا كما نعتي نفسك
لا تجاري من سمعتهم كالبرلنت >>>اسم على مسمى والله
لأن من ولد في العواصف لا يهاب الرياح ...
تحيه لك ياسهيل يا ابن بلادي
يارب أكون زيك يا ..سهيل

جنـــى
07-10-2008, 03:05 AM
ماخاب ظني فيك ..
نجم ياسهيل
كبيييير ياكبييييير

ساخره من كل شيء
07-10-2008, 03:21 AM
حسناً ساذجه جداً هوايتها البحث عن السرقات الأدبيه ومطاردة اللصوص ومع ذلك هي لاتحب ان تفضح الناس والدليل أنها قامت ببعث رساله خاصه لأبو رويشد تنبهه فيها لسرقة ما ارتكبها كما تقول والله أعلم! وحتى الان لم تقم بمحاكمته بحماس كما فعلت مع سهيل رغم أنه لديها سبب لفعل ذلك!

السؤال الذي يطرح نفسه بما أنها أقسمت أنه لاضغينه بينها وبين سهيل هل قامت ساذجه بأرسال رساله خاصه مماثله لسهيل؟!


حسناً نأتي لسهيل الذي أقسم أنه لم يسرق ونحن كفانا قسمه رغم أعتقادي ان ماكتبه بعضه قد تشكل عنده في حالة اللاوعي من قراءات سابقه....السؤال الاخر هل اقسم سهيل لساذجه انه ماسرق؟
وان كان فعل فأجزم أنها صدقته كما فعلت هنا!

اذن هل مانراه هنا هو نتيجة تخميناتي السابقه وهي المنفعه المشتركه؟!
انني اصدق حدسي ولا اهمله وحدسي منذ البدء كان يشير الى مثل هذا وربما شاركني احد الاخوه هذا الشك بقوله ان الامر في النهايه سيكون كالكاميرا الخفيه!

يا الله لو كان الأمر صحيح كم شخص انجرف الى هذه اللعبه بلا وعي وبلا ادراك؟!وكم ظهر أبطال على حسابنا؟!

يبدو أننا نحتاج الى قسم ثالث مشترك بما أننا نصدق القسم ولا نصدق غيره!
.
.
.

أنا أفكر اذن أنا موجود!

سلع
07-10-2008, 04:15 AM
يجب على منتديات الساخر الغرّاء أن تتكفل بعلاج جميع الأعضاء من داء الكلام الذي شاهدوه في هذا المكان الرائع .
وعليها أن تصرف لكل عضو 21 إبرة تؤخذ في الدماغ بدل البطن !!
عندما سجلت في منتديات الساخر بقيت على دكة الإحتياط أكثر من إنتظار منصور الأحمد في بدلاء الهلال ، وبعدها لعب سنة وأعتزل وهو لاعبي المفضل وسائر على دربه !!
سهيل اليماني ياسيدتي الساذجة ...جداً كداء السكري في منتديات الساخر مرض لايمكن التخلص منه ويجب على المريض مصاحبته !!
أعرف شخصيته جيداً وأكرهها ولكن كلامه كالحليب الذي يخرج من فرث ودم ( معليش أهون من المؤخرات والجزم ).
وبما أن منتديات الساخر أصبحت تتحمل مثل هذه الأقوال فقد آن الآوان وذهب الخوف ..


الساخر ربنا ينتقم منك ياشيخ قد تتسبب للمنتديات بالغرغرينا ، خاف ربك.
ساذجة ...جداً رائعة جداً وحرفك جميل ولكن قاتل الله ألسنة النساء

الفااااااااااااااااااااتحة

أحمد و كفى
07-10-2008, 04:18 AM
سُحقًا ! :ops2:


نفذ البرنقز ..
أوقفو الفيلم رجاءًا , ثوان سأحضر أخر و أعود لأكمل السهرة.

النبأ العظيم
07-10-2008, 04:31 AM
لو لم يكن لهذا الجدل الدائر من حسنة إلا التعرف على الأخت ساذجة جدا .. لكفته ..
لم يجذبني الموضوع كثيرا - ولا قليلا - بقدر ما جذبني أسلوب الأخت ساذجة .. الساخر جدا ..

أنت لستِ ساذجة جداً ..
إنتِ إما ساحرة جدا .. أو ساخرة جدا ..

لقد أخرجتني سخريتك المركزة من وكري لأضع هذا الرد ..

كوني بخير ..




---


أما الذين لاموا الأخت ساذجة جدا على استخدامها للكلمات البذيئة - بزعمهم - فأستغرب لماذا لم توجهوا سهام نقدكم لصدر المشرفة "المتربية جدا" كونها استخدمت نفس الكلمات ..؟

أم أن باء أوفيليا تجر لأنها مشرفة ..
وباء ساذجة جدا لا تجر ..

مع العلم أن السياق الذي استخدمت فيه ساذجة جدا هذه الكلمات لا علاقة له بالبذائة من قريب أو بعيد ..
بينما السياق الذي استخدمت فيه أوفيليا نفس الكلمات لا يخرج عن كونه "كلام عيال شوارع" ..

وعلى قولة الأخ كعبلون الذي لا يعرف كوعه من بوعه ..
سلاما سلاما..

ابن الحج حيدر
07-10-2008, 05:26 AM
^

^
كان منتظر ليوم المحشر . بس أستعجل :p
قاتل الله العجلة

..



سـاذج/ ـه
لن تسلمي من جيش سهيل العظيم f*

____________________________
ما أُخـذ بالقوة لا يتسرد إلا بالقوة ..

ayyoub
07-10-2008, 05:27 AM
سلام الله على الجميع وخصوصا القابعين بين ضفتي الـ29 و الشتات :p




وهناك البعض فقط أقول لهم هذه الكلمات : أقسم بالله العلي العظيم أنه لم يسبق لي قراءة كتاب سيد قطب " في ظلال القرآن " لا في كتاب ورقي ولا في موقع إلكتروني ولم أحمّله ولم أر منه صفحة واحدة ، ولا أعرف شكله ولم يسبق لي أن رأيته حتى في صورة !
وهذا أمرٌ لا أفتخر به كثيراً ولكنها منقصة جميلة فقد سعدت بالتشابه الموجود ـ رغم أنه لم يكن كثيراً ـ واكتشفت أنه " يجي مني " وأنا الذي كنت أردد طوال ثمان سنوات أني غبي !


بالمناسبة وغير بعيد عن سوق "عكاض" :
سؤال موجه إليك يا سماحة السيد سهيل اليماني وأرجو من الله سبحانه وتعالى أن يوفقك للجواب بكل صدق وبكل مسؤولية وبـ"روح رياضية" :

كيف سمحت لنفسك ـ وأنت من أنت ـ بعدم قراءة مؤلفات الشهيد سيد قطب وهو الرجل الذي كرس جل حياته لخدمة الأمة بل الإنسانية جمعاء وفي ظروف عصيبة لا تسعف اللغة من قريب أو بعيد بتحليلها ؟

أرجوك ـ إذا رضيت بالإجابة ـ استبعاد ما يلي:

وهذا أمرٌ لا أفتخر به كثيراً ولكنها منقصة جميلة فقد سعدت بالتشابه الموجود ـ رغم أنه لم يكن كثيراً ـ واكتشفت أنه " يجي مني " وأنا الذي كنت أردد طوال ثمان سنوات أني غبي


.

شروق..
07-10-2008, 06:31 AM
عفواً ياهذه

أنتِ
تافهة ... جداً

!

الكتبي
07-10-2008, 06:58 AM
ضحك .. ولكنه ليس كالبكاء هذه المرة على الأقل

هذه المرة جاي لأخبر بأشياء أضحكتني وأمور اكتشفتها بعبقريتي الفذة التي لا توازي عبقرية المحققة ( كنون )

نمبر واحد : إنني أشفقت والله كثيرا على رويشد وقلت في نفسي ( وش رماه هالرمية ) يمكن هالمحققة ماسكة عليه طامة كبيرة ..
وحتى رده كان يخوف رغم أنه قال الكلمة العجيبة خل الناس تضحك عليك لكني لم أصدق أبدا ..
ولكن حين رأيت ردها والسرقة التي اكتشفتها ضحكت والله عليها ضحكا ليس كالبكاء ..
وماهو غريب هذا هم ما قالوا ( شر البلية ما يضحك )..
طلع الرويشد هذا سارق نصف سطر في رد مكتوب في الساخر لمنتدى آخر .. أجل لو أنت سارق قصيدة يمديك في شمنصير ..!! <<< تروها مسروقة بعد من شاعر نبطي ..!!

وأقول للرويشد هذا سامحني لأنني أسأت الظن فيك وخفت عليك ، وجزاك الله كل خير إنك عريت هالمحققة اللي رايحة في العجة..

نمبر تو : والله كنت أعتقد أن الكاتبة كاتب من خلال رد الحكومة/ سهيل .. والحكومة إذا قالت صدقت كذا تربينا ( ياجماعة الربع )..!
لكن من خلال ردها على رويشد عرفت فعلا أنها أنثى .. بل ومراهقة عمرها يناسب فكرها الإسفنجي ( اللي مدري وين يحطونة ) . يعني تهديد ووعيد وزمجرة وماسكة رسائل خاصة وناصة وباصة .. اللي قرا كلامك قال : القصاص سيلحق هالرويشد المسكين .. ( والله عيب عيب !)

نمبر ثلاثة : والله لو كان لي أمر نافذ في هالمنتدى يعني زي الحكومة / سهيل وربعه .. كان بسبب هالغباء وهالسلاطة طردتك من زمان ، ترى انت ناشرة رسايل خاصة وهالشي ممنوع في المنتديات ياكنونة ..
أقول لو لي أمر كان خرجتك بصفعة على القفا .. وليس على المؤخرة .. لأن صفعة القفا لها معنى عند إخواننا المصريين ( يمكن يناسبك ) ..
واسألي عنه فارس مفروس مدري مهروس

نمبر أربعة : بعد هالعجة واستنزاف الطاقات البشرية نكتشف إنك مراهقة تمارسين الشخبطة على الجدران ولا حق الردود اللي انكتبت الله يخلف عليك يا المنعي .. مسوي دراسة ( حزنت عليك ).



ن
م
ب
ر
أخير :






بوئي بشسع نعل " سهيل " ..




8
8
8

ما كنها مسروقة :3_2:


:gg1:

يوليت فيوليتي
07-10-2008, 07:13 AM
[center]بعيدا" عن الموضوع ومن الرابح والخاسر ..
في السابق واللاحق..والله المستعان......

رأينا رأي العين(بعض) أنفس تفيض من الحقد..خلال ردودهـا..وتصفي الحسابات كما يقال!!!

أصلح الله كساد قلوبنا جميعا"

(ربنا لاتجعل في قلوبنا غلا للذين آمنوا)

جذلى
07-10-2008, 07:53 AM
وكان من أنفس ما قال :
( والسرق ـ أيدك الله داء قديم ـ وعيب عتيق ومازال الشاعر يستعين بخاطر الآخر، ويستمد من قريحته، ويعتمد على معناه ولفظه ، .. ومتى أنصفت علمت أن أهل عصرنا ، ثم العصر الذي بعدنا أقرب فيه إلى المعذرة ، وأبعد من المذمة؛ لأن من تقدمنا قد استغرق المعاني وسبق إليها، وأتى على معظمها، وإنما يحصل على بقايا : إما أن تكون تركت رغبة عنها، واستهانة بها، أو لبعد مطلبها، واعتياص مرامها، وتعذر الوصول إليها ، ومتى أجهد أحدنا نفسه، وأعمل فكره، وأتعب خاطره وذهنه في تحصيل معنى يظنه غريبا مبتدعا، ونظم بيت يحسبه فردا مخترعا، ثم تصفح عنه الدواوين لم يخطئه أن يجده بعينه، أو يجد له مثالا يغض من حسنه، ولهذا السبب أحظر على نفسي ، ولا أرى لغيري بت الحكم على شاعر بالسرقة... وإنما أقول : فلان قال كذا وقد سبقه إليه فلان فقال كذا ، فأغتنم فضيلة الصدق، وأسلم من اقتحام التهور ) أ.هـ مختصرا.

هذا يقوله قاض من القضاة وأديب وناقد عربي بارع في القرن الرابع رحمه الله رحمة واسعة ..!!

وعلى كل حال .. أصلح الله الأحوال ..
---
المقطع أعلاه , يكتب بماء من ذهب..
شكراً أبا سفيان ,
والله لم يعد مصدر الكلام , الضمائر والعقول والقلوب !
قلم ولسان , لا نتورع عن قول أي شيْ . اللسان ينفث رذاذه على القلم , وأقلامنا تعيث يمين وشمال , دون أن يكون هناك محاسبة لضميرأو عقل أو قلب ... !
كيف أصبنا برعب عندما قرأنا "حلف" سهيل ..؟!
وعندما نتتبع الخطوات ونرمي العبارات , ونتهم هذا ونشتم هذا , لا نخاف , بل ننظر لنتيجة أن نكون الأقوى , والخوف أن نخسر المواجهة , وإن خسرناها نتذكر , في آخر المطاف , قال الله وقال رسوله ..؟!

سهيل لا يُشك فيه , فلم تكن محبة الناس له , إلا فضل من الله ..
لكن الفارس كذلك , وجهة نظره صحيحة في التعامل مع أي حدث
الفارس يقول , كيف يجب أن نتعامل مع الواقع ومع أنفسنا , ومع الآخرين وكيف نعمل عقولنا , وكيف يكون الأخذ والرد , وتبيان الحقائق , بمعنى
لا نأتي لأخر حل لأي مشكلة , وبطريقة عشوائية وغير واضحة , بل التدرج في تبيان الحقائق
حتى نصل للإقناع المريح , الواضح الجليّ , والمبني على وقائع وأدلة وبراهين , ومعه في ذلك كل الحق .. f*

شكرا لك أبو سفيان مرة أخرى , فـ/ ردودك تحمل من الفائدة الكثير
لأني لا أشعر أنك تذب عن سهيل , لكنك تعطي دروس في كيفية التعامل مع اللغة ..
كما أن الفارس مشكوراً
يعطي من وقته , لتوضيح كيفية التعامل مع أي حدث ..

الحياة تعلمنا أن "نسمع الصدى " تعلمنا أن نفهم قبل , أن نرضى .
وهناك دائما , جزء ناقص , !




--

zeus
07-10-2008, 09:42 AM
لنفترِضْ أنّ شخصاً هندوسيّاً أقسَمَ ببقرة على صِدقه _ وفي دينِ الهندوسِ كانت البقرةُ شيئاً بالِغَ التقديس
_
فهُنا شخصيّاً سأصدّق الهندوسيّ لأنّه أقسمَ بأفضلِ شيءٍ عندَه !
( أكادُ أتخيّل المحَاكِمَ على هذا المنوال :
هل تقسم بالبقرةِ على قول الحقيقة ولا شيءَ سِوى الحقيقة ؟ ... يالها من طريقة ! )

ويالها من طريقة .. ان يقال عن شريف بأنه سرق ..!





سهيل .. يآرب يجيني ولد زيك ..!


دمت كما تحب لمن تحب ..!

اراك بالجنه ..!

نصّاب
07-10-2008, 10:04 AM
يا للمروءة .. أتسرِقُ من شخصٍ أثنى عليك ، وكأنّك تُدخل يدكَ في جيبِ ضيفٍ في دارِك !
ياشيخ بورويشد الله يلعن ابليس... تو الناس طال عمرك!!؟ :3_2:
ياخي كان جبت هالسيره من زمان واحنا طول رمضان وحنا نجتهد في اقناع النظيفه جدا انها ما تدري من وين هي هابّه!! على الاقل كان عرفت أقيمها واحطها مع شقاوه وعليش من وقتها.. انا شفت الآدميه تكتب بالتشكيل.. قلت هذي غاده السمان... نسخه اباحيه :p وممكن فيه ناس يعني متثاقفين يشتبه عليهم الأمر ومايعرفون يفرقون بين التناص والسرقه... خصوصا انها مامسكت الا اقوى واحد في حارتنا... :king:
الا صحيح مين شيكابوا !!؟ موسليني!!؟؟ إزيك يا موس :p

هبايب
07-10-2008, 10:29 AM
.. انا شفت الآدميه تكتب بالتشكيل.. قلت هذي غاده السمان...:p :p

هههههه لالا والله ضحكت أكثر من كذا:biggrin5:
الطامة الكبرى , حكايتها مع بورويشد !
ليه بس يا ساذجة ليه !!

د/خبير
07-10-2008, 10:34 AM
المواطن الصالح السهل الممتنع ،

وراوه ماصار بالرموز الساخره ( رابطة أصدقاء سهيل ) ؟؟؟؟:crazy:


الجواب هنيا http://www.alsakher.com/vb2/showthread.php?t=98141 (http://www.alsakher.com/vb2/showthread.php?t=98141)

ياحبة عيني يهالمواطن الصالح :pirat:

وعموما ،
مثل ما توقعت ،
تغلق موضوع ساذجة جدا ،
تنقل المعركة بين أرضك وجمهورك ،
بعد شهر يتسلل ( لماذا ) ويوقف المعرفات ،
اللي وقفت بوجهك ،
@@@@
ساذجه جدا انتي ،
مشروع اصلاحي ،
وحركة تصحيحية ،
وعقوبة ربانية

د/خبير
07-10-2008, 10:38 AM
نكته حلوه ،
صارت سرقتين بعد موضوع ساذجة ،

المشرفين ،
ماعلقوا السارقين بشتات ،
لأن عندهم شك ان صهلولة سرق،
مساكين حرامية ماقبل موضوع ساذجه هههههههه

نصّاب
07-10-2008, 11:20 AM
^
والله وظهرت احقاد قديمه ووجيه وسيمه ومحاربون قدامى ولا يهون الاخت النبأ ابراهيم... جهز مفاتيح البراءه يا بشبش

شفرة
07-10-2008, 12:00 PM
حتى انا كنت شاك في نزاهة التحكيم ضد الجماهير النصراوية
يعني ضاع بلنتي ماقلنا شي
لكن شغب في المدرجات !

يطلق الحكم بالثلاث ويحبس ثلاث دقائق في أسلاك وينفى إلى شتات وبئس الكوكاكولا

الفارس مفروس
07-10-2008, 12:01 PM
السيد قاف .. عذراً على التأخير :rose:


الفارس مفروس ..
أعلمُ أنّي إذا بدأتُ نقاشاً معكَ سأخسر مهما طال الأمر ..
ليسَ ذلك نقصاً مني ، ولا فضلاً لكَ ، إنما هو فرقٌ جوهري في التعاطي مع الأمور ..
قد يكون لك فضلٌ ، ولي نقص .. لكن ليس هنا بالضبط ..

لا إشكالية فى التعاطى طالما أننا نتحدث عن الشئ نفسه ، وحتماً ستدور الأشياء بجاذبيتها التلقائية ، وتستدير الأيام حولها ، ليأتى اليوم الذى ترى فيه الذى أراه وأنظر حيث تتعاطى أنت الآن ، فالتعاطى -برأيى- ليس هو الذى يخلق الإختلافات فى الرؤية ، وإنما الأفق الذى يشكل مساحة الوعى والإدراك.


كيف يمكن أن نفهم حديث الرسول -صلى الله عليه وسلم- " البينة على من ادعى ، واليمين على من أنكر " . إذا كان يمكن أن ينطبق على هذه الحالة ، فأين موقع كلامك عن "دغدغة المشاعر الدينية" من الإعراب ؟ وإذا كان لا ينطبق ، فحبذا لو شرحت كيف توصلت إلى ذلك محاولاً أن تكون ضمن القواعد الأصولية الشرعية ..
من الناحية الشرعية فإن الأمر ليس على اطلاقه ، أن كل "مدعى عليه" يكفيه القسم لنفى تهمة المدعى ، ومع جوازه بل واللجوء إليه باعتباره أحد الوسائل المشروعة لرد الدعوى ، إلا أن العلماء عدّوه أضعف الحجة للمدعى عليه ، إذ أنه فى حال لا يملك البيان ولا يستطيع النفى بدليل ، فالأصل هو تقديم دليل مضاد على نفى الدعوى وليس الأصل هو النفى بالقسم ، فإن تعذر الدليل كان القسم مقبولاً ، ولكى تتضح المسألة فإن أصل الحديث يدور حول الإدعاءات الخفية التى لا شواهد لها ولا قرائن تدل على صدقها ، فلذلك كلف الشرع المدعى بأن يتحمل مشقة الإثبات وتقديم البينة ، ولأن الدعوى على أمر خفى لم تقم له شواهد أو قرائن ، فإن المدعى عليه يكفيه القسم وهو أضعف الحجة.

ولا يعمل هذا الحديث فى الدعوى المصحوبة بقرائن تعضدها ، إذ أن عمله فى غير وجود الشواهد أو القرائن ، وعمله بعد أن يستنفذ المدعى عليه وسعه للنفى بدليل قوى ، ولكى يحفظ الشرع الحقوق من الدعاوى الطائرة التى لا تحمل مصداقية من أى نوع ، شرع القسم كحجة إلا ببيان قوى من المدعى أو بقرينة تعضد دعواه.

وفى الحال التى نحن بصددها : فإن القضية ليست دعوى خفية ، كأن يقول أحدهم إن فلاناً سرق منى أو قتل أبى أو شتم عرضى دون أن يكون له شاهد أو قرينة ، وإنما الدعوى هنا على مقال مكتوب معروض على الناس ، وقامت صاحبة الدعوى بعرض أدلتها وبيان وجه التشابه التى كانت أساس التهمة ، وإن كنت أرى أن العرض المقدم لا يرقى لمفهوم ووصف "الدليل" ، لأن الدليل إما حسى أو عقلى وله شروط ، ولكن ما قدمته الكاتبة مجموعة من القرائن التى تفيد الإشتباه ، والقرائن قد تقوم مقام الدليل إن تعاضدت وتواترت ولم يقم ما ينفيها !

والمطلوب هنا هو نفى الدعوى بطريق الدليل أو بتفنيد دليل الإثبات أو بالبرهان الذى يبنى على مقدمات يستخدمها المدعى عليه ليثبت رأيه. وفى رأيى المتواضع أن هذه الخطوة هى التى يتوجب على المدعى عليه أن يقوم بها درءً للدعوى ، أما القسم فمجاله هنا ضيق لأسباب :

- أن طريقة عرض الدعوى تمت بطريقة استقرائية عقلية محضة ، وليست دعوى دون شاهد أو قرينة ، لذا فالأولى هو تفنيدها بنقض الإستقراء أو بتتبع خطأ الدليل. ونقض الإستقراء يقوم على استقراء مخالف له مصداقية أرقى ، وهو أمر جميل وممارسة لذيذة فى المجال الأدبى ، وتناطح فيها عمالقة كبار فأثروا مقابلاتهم بأدب غارق فى الجمال ، وما سجالات آل شاكر والرافعى مع غيرهم ببعيد عنكم ، وعلى الرغم من قوة القرائن وسخرية التناول إلا أن المنتج النهائى كان أخذ وردّ يقوم على نقض المطروح ، ولم يكن القسم هو وسيلة الحسم التى ينتهى عليها جدل أدبى أو ادعاء أو انتحال أو غيره من الأمور.

- هذا الموضوع بالذات تم تناوله بعصبية شديدة وعصبية قبلية أو تحزب قائم على تصفية حسابات أو تنفيساً عن مكنونات ، محفوف بالتوجس وسوء الظن بشكل مبالغ فيه ، وهو شرخ وددت منذ البداية ألا يتحول لشق يهوى بالموضوع بأكمله فى الكلام الفاضى ، إلا أنه تحول بفعل فاعل والله المستعان ، لذا كان القسم غير مناسب إذ تبقى القناعات دون تغيير على الرغم من التسليم ، وكان فى الإمكان أن يكون هذا الموضوع جدلاً راقياً مدعوماً بالدلائل والإستقراءات والتلميحات لنخرج جميعاً بفائدة لها معنى.

- القسم لم يكن كل ما قدم سهيل -للأمانة- ولكنى رجوت أن لم يكن قد فعل ، لأنها حجة ضعيفة تجبر المتلقى على القبول مع غض الطرف عن قناعته من عدمها ، وهو أسلوب لا أظن أن موضعاً كهذا مكانه ، بل كانت المقابلة أوقع وأفضل لإعادة ترتيب القناعات التى تشكلت طيلة الردود الطويلة بناءً على الزعيق والتشنج والصراخ.


لو فرضنا جدلاً أن سهيل صادق فيما يقول ويحلف -وهو ما أؤمن به - ، فكيف يعامل ، والأدلة الديكاليتيكية أقرب إلى إدانته منها إلى تبرئته ..
سهيل صادق أو غير ذلك -بكل تجرد- هذه ليست القضية ، فهناك من القضايا والسجالات التى مازال يحملها التاريخ فى أحشائه لم تحسم ولم يظهر فيها صدق من كذب ، وقد أورد منها الأخ أبو سفيان أطرافاً جمعت فأوعت ، ولكنى أعود فأقول : أن الدفاع عن الرؤية ووجهة النظر حق أصيل يكفله القانون الإنسانى ، ومن واجبنا أن نتعلم كيفية تحويل الحقوق إلى أفعال حية لها حواس أخرى غير الأصوات والزعيق ، ونتعلم أن الدليل العقلى أجمل من الحجة الحنجرية ، وهذا هو الذى يهمنى فى هذا المقام. أعلم أن وزن سهيل فى الساخر هو الذى حول الموضوع إلى تظاهرة وهتاف وشعارات ، ولكن التناول هو الذى أرقنى ولم يكن من الجميل أن يبدأ كما انتهى .. بمحصلة أشبه بالصفر !


ثم إني أرغب بأن أسألك :
متى نفصل التعامل الأدبي مع التعامل الديني ، ومتى نوصلهما إلى بعضهما ؟
لماذا ننتفض عندما يستهين الشاعر بالمقدسات ؛عمداً أو سهواً .. ونتعامل مع القضية من منطق ديني ..
ولكن في حال السرقة ، لا نتعامل بمنطق ديني ..
لا يوجد شئ اسمه تناول دينى وتناول أدبى ، هذا الفصل -كما بينت مراراً- مقصود لغيره وليس لذاته ، وغيره هنا هو تحويل الدين إلى "معيار" من جملة المعايير المطروحة فى دنيا الناس ، لا تستخدم إلا فى أمور محددة معيارها الدين وحسب ، وفى نفس الوقت تثبيت مفهوم الأدب للأدب الذى يفصل كل شئ بافتعال مقزز ، ويفكك عناصر الأدب الثلاث (الكاتب والمكتوب والقارئ) ويحولهم إلى جزر منعزلة لا علاقة تربطهم إلا الممارسة.

الممارسة التى كنت أحض عليها هى اقتراف الأدب المضاد للرد على مثله !
والقسم فى حقيقة الأمر من وسائل القضاء والتحاكم بين الناس فى أمور ودعاوى مادية لها حدود وتضبط المجتمعات ، ولهذا كان حشرها فى مقال أدبى غير مناسب ، لأننا لسنا فى دار قضاء يمكن استيفاء الشروط وتفصيل الموانع لكى نخرج بحكم نهائى ، بل نحن فى مكان أدبى يقارع الكلمة بالكلمة ، ويقيم الحجة وينقض البرهان ، هذا كل ما فى الأمر !

أنا لم أرفض القسم تقليلاً من شأنه أو رفضاً لقيمته ، بل لعدم مناسبته المقام الحالى ، وتوافر المقام لأدلة من نوع آخر "أدبية" فى المقام الأول.

ثم تقبل وافر الإحترام

seham
07-10-2008, 02:18 PM
بناءا على القسم أنت مُصَدّق ونحنُ مؤمنون.. ولعقولنا منكرون .. "والله يعلم ماتصنعون"
ساذجة جدا... مع كل هذا الذكاء والفصاحة والبيان أجد ان السذاجة لاتأتيك لامن بين يديك ولا من خلفك لكن سؤال لا أرجو له جوابا .... لماذا عدتي للثرثرة معهم مع أن هذا يتعارض مع الشعور بالنصر؟؟ هل يراودك شعور آخر مثلا؟! هل غرضك من كشف السرقة شيئا آخر ليس مثلا؟!! لقد قال يوسف " قضي الامر الذي فيه تستفتيان" لكن أحدا هنا لم يقلها على الاطلاق ليصبح الموضوع كلمات حق أريد بها باطل ..وجمهور يصفق لمسرح فارغ فلا نحن الذين كرهنا السرقه وخفناها ولا نحن الذين صدقناك واحترمناكَ والخطاب لك ياساذجه .. مازلت أصر على التسجيل في مدرستك لكن بشرط أن لايكون في الاختبار سؤال لوصف مؤخرة جدتي لأنني والله العظيم والله العظيم ماعمري شفتها ياخرابي حاأسئط في الامتحان بئه.

(سلام)
07-10-2008, 03:14 PM
المشكلة أن السحر قُلب على الساحر . وبدل التشوية تم التلميع
وشعبية سهيل اليماني زادت عشرمية مرة .

تدرون أيش غابني .
إن يجي واحد معصب ليه فلان رد عليك رد ومجدك و مدح قلمك بطريقة مبالغ فيها .
ويكرهك بسبب هذا . :biggrin5:
يعني سهيل يحاسب على رد لعضو عليه في موضوع ويقول له أتمنى أن أكون مثلك
فنلوم سهيل اليماني على هذا
يا كبرها عند ربي :3_2:

ياربي أنا كرهت ساذجة جدا علشان الناس يمجدون قلمها مع إنها ممتازة في التشكيل والإملاء فقط لا غير
يعني (العرفيتة) حقتي = ( negative تبعي) :i:

فيه ناس أول ما يشوفون وحد يشكل تجيهم رعشة :biggrin5:

راجعين :sunglasses2:

كعبلون
07-10-2008, 03:51 PM
^^

هذه مشكلة كل اليوزرات التي لها اربع أو خمس مشاركات
أعتقد ان الساخر يجب ان يمنع الأعضاء الجدد من المشاركة حتى يصبح في رصيدهم مئة مشاركة على الأقل..<<< مشروع مشرف دايكتاتوري!!

أبورويشد
07-10-2008, 04:09 PM
والآن ...
من منكم ضحِكَ باستثناء أبورويشد !




زين يوم شفتي اللي ضحكوا بنفسك. :)

ما أقول غير الله يطهر قلبك مرة، ولسانك ثلاثاً، علشان تطلعين حاجة حلوة، يمكن الإستفادة منها.

seham
07-10-2008, 04:10 PM
ياي ياغيرة الرجال ما أقبحها .. الحين لأن هالمبدعة عرفتكم وش معنى الكتابة بالسكييين .. ودايما في الفورمه سرنا يوزرات مستجده ويعني رأيكم مو مهم .. التسجيل بعضوية الساخر لايعني اننا جدد على الادب والبلاغه فاحنا نعرفها من قبل ما نتشرف بك ياكعبلون ..بعدين يا"سلام" اسمها عفريته والا من الغيره ماقمت تشوووف .. موتوا قهر ساذجه ..قلم يستحق الكتابه في الساخر وفي أفضل الصحف العالميه وش قلتوا بعد؟! مع اني والله ماعرفتها الا بهذا الموضوع ..

(سلام)
07-10-2008, 04:36 PM
^
أذا ساذجة مبدعة يا أخت أو أخ سحنة
سهيل يطلع أيه؟ بياع بليلة مثلاً
بعدين لو تعرفني أو تعرفيني كان عرفتي أو عرفت إني ما خربط إلا في حالتين الأولى لما أكون مبسوط على الأخر والثانية دائماً.
:biggrin5:
حياك الله

(سلام)
07-10-2008, 04:47 PM
فروسة يا مفروس كان مجرد سؤال يا بعد سبدي
متزعلش يا ريس .
رأيك له وجاهته لكن ما أزعجني لغة الخطاب المتنرفزة وجدا
علاوة على توزيع تهم العته على جميع من قال أن سهيل بريئ .
أتقصيني بشبهة العته لقولي أن سهيل عندي أعلى من شبهة كهذه ؟
لا أظنك كذلك .
لكن سبقت أصابعك ظنك الحسن
لي رد مطول إن لم أنم لبعد بعد بكرة سوف أكمله على ما أُقسم .<== (أخيراً وجدت حركة الضمة) :)
أتوقع يجي مني في القادم من الأيام

قـ
07-10-2008, 05:41 PM
السيد قاف .. عذراً على التأخير :rose:



لا إشكالية فى التعاطى طالما أننا نتحدث عن الشئ نفسه ، وحتماً ستدور الأشياء بجاذبيتها التلقائية ، وتستدير الأيام حولها ، ليأتى اليوم الذى ترى فيه الذى أراه وأنظر حيث تتعاطى أنت الآن ، فالتعاطى -برأيى- ليس هو الذى يخلق الإختلافات فى الرؤية ، وإنما الأفق الذى يشكل مساحة الوعى والإدراك.


من الناحية الشرعية فإن الأمر ليس على اطلاقه ، أن كل "مدعى عليه" يكفيه القسم لنفى تهمة المدعى ، ومع جوازه بل واللجوء إليه باعتباره أحد الوسائل المشروعة لرد الدعوى ، إلا أن العلماء عدّوه أضعف الحجة للمدعى عليه ، إذ أنه فى حال لا يملك البيان ولا يستطيع النفى بدليل ، فالأصل هو تقديم دليل مضاد على نفى الدعوى وليس الأصل هو النفى بالقسم ، فإن تعذر الدليل كان القسم مقبولاً ، ولكى تتضح المسألة فإن أصل الحديث يدور حول الإدعاءات الخفية التى لا شواهد لها ولا قرائن تدل على صدقها ، فلذلك كلف الشرع المدعى بأن يتحمل مشقة الإثبات وتقديم البينة ، ولأن الدعوى على أمر خفى لم تقم له شواهد أو قرائن ، فإن المدعى عليه يكفيه القسم وهو أضعف الحجة.

ولا يعمل هذا الحديث فى الدعوى المصحوبة بقرائن تعضدها ، إذ أن عمله فى غير وجود الشواهد أو القرائن ، وعمله بعد أن يستنفذ المدعى عليه وسعه للنفى بدليل قوى ، ولكى يحفظ الشرع الحقوق من الدعاوى الطائرة التى لا تحمل مصداقية من أى نوع ، شرع القسم كحجة إلا ببيان قوى من المدعى أو بقرينة تعضد دعواه.

وفى الحال التى نحن بصددها : فإن القضية ليست دعوى خفية ، كأن يقول أحدهم إن فلاناً سرق منى أو قتل أبى أو شتم عرضى دون أن يكون له شاهد أو قرينة ، وإنما الدعوى هنا على مقال مكتوب معروض على الناس ، وقامت صاحبة الدعوى بعرض أدلتها وبيان وجه التشابه التى كانت أساس التهمة ، وإن كنت أرى أن العرض المقدم لا يرقى لمفهوم ووصف "الدليل" ، لأن الدليل إما حسى أو عقلى وله شروط ، ولكن ما قدمته الكاتبة مجموعة من القرائن التى تفيد الإشتباه ، والقرائن قد تقوم مقام الدليل إن تعاضدت وتواترت ولم يقم ما ينفيها !

والمطلوب هنا هو نفى الدعوى بطريق الدليل أو بتفنيد دليل الإثبات أو بالبرهان الذى يبنى على مقدمات يستخدمها المدعى عليه ليثبت رأيه. وفى رأيى المتواضع أن هذه الخطوة هى التى يتوجب على المدعى عليه أن يقوم بها درءً للدعوى ، أما القسم فمجاله هنا ضيق لأسباب :

- أن طريقة عرض الدعوى تمت بطريقة استقرائية عقلية محضة ، وليست دعوى دون شاهد أو قرينة ، لذا فالأولى هو تفنيدها بنقض الإستقراء أو بتتبع خطأ الدليل. ونقض الإستقراء يقوم على استقراء مخالف له مصداقية أرقى ، وهو أمر جميل وممارسة لذيذة فى المجال الأدبى ، وتناطح فيها عمالقة كبار فأثروا مقابلاتهم بأدب غارق فى الجمال ، وما سجالات آل شاكر والرافعى مع غيرهم ببعيد عنكم ، وعلى الرغم من قوة القرائن وسخرية التناول إلا أن المنتج النهائى كان أخذ وردّ يقوم على نقض المطروح ، ولم يكن القسم هو وسيلة الحسم التى ينتهى عليها جدل أدبى أو ادعاء أو انتحال أو غيره من الأمور.

- هذا الموضوع بالذات تم تناوله بعصبية شديدة وعصبية قبلية أو تحزب قائم على تصفية حسابات أو تنفيساً عن مكنونات ، محفوف بالتوجس وسوء الظن بشكل مبالغ فيه ، وهو شرخ وددت منذ البداية ألا يتحول لشق يهوى بالموضوع بأكمله فى الكلام الفاضى ، إلا أنه تحول بفعل فاعل والله المستعان ، لذا كان القسم غير مناسب إذ تبقى القناعات دون تغيير على الرغم من التسليم ، وكان فى الإمكان أن يكون هذا الموضوع جدلاً راقياً مدعوماً بالدلائل والإستقراءات والتلميحات لنخرج جميعاً بفائدة لها معنى.

- القسم لم يكن كل ما قدم سهيل -للأمانة- ولكنى رجوت أن لم يكن قد فعل ، لأنها حجة ضعيفة تجبر المتلقى على القبول مع غض الطرف عن قناعته من عدمها ، وهو أسلوب لا أظن أن موضعاً كهذا مكانه ، بل كانت المقابلة أوقع وأفضل لإعادة ترتيب القناعات التى تشكلت طيلة الردود الطويلة بناءً على الزعيق والتشنج والصراخ.


سهيل صادق أو غير ذلك -بكل تجرد- هذه ليست القضية ، فهناك من القضايا والسجالات التى مازال يحملها التاريخ فى أحشائه لم تحسم ولم يظهر فيها صدق من كذب ، وقد أورد منها الأخ أبو سفيان أطرافاً جمعت فأوعت ، ولكنى أعود فأقول : أن الدفاع عن الرؤية ووجهة النظر حق أصيل يكفله القانون الإنسانى ، ومن واجبنا أن نتعلم كيفية تحويل الحقوق إلى أفعال حية لها حواس أخرى غير الأصوات والزعيق ، ونتعلم أن الدليل العقلى أجمل من الحجة الحنجرية ، وهذا هو الذى يهمنى فى هذا المقام. أعلم أن وزن سهيل فى الساخر هو الذى حول الموضوع إلى تظاهرة وهتاف وشعارات ، ولكن التناول هو الذى أرقنى ولم يكن من الجميل أن يبدأ كما انتهى .. بمحصلة أشبه بالصفر !


لا يوجد شئ اسمه تناول دينى وتناول أدبى ، هذا الفصل -كما بينت مراراً- مقصود لغيره وليس لذاته ، وغيره هنا هو تحويل الدين إلى "معيار" من جملة المعايير المطروحة فى دنيا الناس ، لا تستخدم إلا فى أمور محددة معيارها الدين وحسب ، وفى نفس الوقت تثبيت مفهوم الأدب للأدب الذى يفصل كل شئ بافتعال مقزز ، ويفكك عناصر الأدب الثلاث (الكاتب والمكتوب والقارئ) ويحولهم إلى جزر منعزلة لا علاقة تربطهم إلا الممارسة.

الممارسة التى كنت أحض عليها هى اقتراف الأدب المضاد للرد على مثله !
والقسم فى حقيقة الأمر من وسائل القضاء والتحاكم بين الناس فى أمور ودعاوى مادية لها حدود وتضبط المجتمعات ، ولهذا كان حشرها فى مقال أدبى غير مناسب ، لأننا لسنا فى دار قضاء يمكن استيفاء الشروط وتفصيل الموانع لكى نخرج بحكم نهائى ، بل نحن فى مكان أدبى يقارع الكلمة بالكلمة ، ويقيم الحجة وينقض البرهان ، هذا كل ما فى الأمر !

أنا لم أرفض القسم تقليلاً من شأنه أو رفضاً لقيمته ، بل لعدم مناسبته المقام الحالى ، وتوافر المقام لأدلة من نوع آخر "أدبية" فى المقام الأول.

ثم تقبل وافر الإحترام


لا مزيد من إيضاحٍ لقولكَ على ما بينتَ وأحسنت ..

ألا ترى معي أنّ أسلوب ساذجة جداً ، وإيحاءها بقصدٍ أو بغير قصدٍ أنها تستهدف شخصاً ما ، وتسعى لـ " إسقاطه" هو ما جعل الأمور تأخذ هذا المسار ، أي مسار التهمة الشخصية ، ورد التهمة الشخصية .. وهو الشيء الذي تنطبقُ عليه قواعد "الجرم الخفي " الذي ذكرت ..

أرى من النقطة التي أقف عليها : أنها لم تدع مجالاً لنقاشٍ بناء ، أو أدلة مضادة .. وإنما هجومٌ عنيف ،ومطالبة برد التهمة ، وما إلى ذلك .. من الأمور التي لاتحتاج إلى شرح ..


من قراءتي الشخصية للوضع ، أرى أن الأخت كانت تفتقرُ للثقة بالنفس قبل أن تخوض بحراً كهذا ..
الثقة بالنفس هي الشيء الذي يجعلنا نتناول الأمور ابتداءً بهدوء ، أما التخندق فهو يحدث لخوف الإصابة ..

أكرر ما سبق أن قلتهُ في أكثر من مناسبة :
إن حواراً يتعرض للشخوص بشكل رئيسي -أو ثانوي أحياناً-، لهو حوارٌ جدير بالنزول إلى مستنقع مشبوه ..

أضيف عليه :
أن قدرة المرأة على تجريد الأفكار عن الشخوص هي قدرة ضعيفة ، لأن العواطف تحتاجُ إلى أشخاص ومن الصعوبة أن توجه لأفكار مجرّدة ..


لذا فأنا أرى أن الوضع النهائي للموضوع بكامله هو وضع طبيعي جداً .. وهو أحسن ما يمكن أن يكون عليه ، والأكثر اتفاقاً مع ما كان يجب أن يحصل بعيداً عن المثاليات ، التي لو كانت من الأصل ، لكانت أمورٌ كثيرة حُسمت قبل أن تبدأ ..
.

تقبل تقديري أيها القدير ..


و ليتقبل الجميع وافر احترامي .. فأنا أحترمكم جميعاً ..
.

عليش
07-10-2008, 06:26 PM
ربما كان قسم سهيل هو الحل المرضي لكل الأطراف المتناحرة ، كونه حل وسط رضي به الجميع ، وهو أن صح التعبير كان ملزماً للتوقف ، سواءً قصد سهيل ذلك أو لم يقصد

لكن بعد أن توقف الجميع عن موضوع الخلاف بما فيهم صاحبة الدعوة ( الكاتبة ساذجة ) ، وأخذ الموضوع منحى أخر غير منحاه الأساس ، كون الجميع أوقفهم القسم ، ونستثني ( الفارس مفروس ) الذي صدمته النهاية ، ليس كونه يريد أن يخسر سهيل القضية وتكسبها ساذجة ، بل كونه حيادي وينطلق من منطلقات مقنعة



نأتي لسهيل لقد أقسم انه لم يقرأ لسيد قطب مطلقاً (ويبدو من لهجته انه صادق) ولكن ماذا لو سمع شيخ يفسر سورة يوسف على منهجية سيد قطب بدون ان يعلم ان التفسير لسيد قطب؟!
او ماذا لو قرأ تفسير سورة يوسف لشخص سارق لتفسير سيد قطب ولم يشر الى مصدره؟!
لايمكن ان تكون تلك المتشابهات صدفه وربما سهيل ليس بسارق ولكنه شيء تشكل في اللاوعي عنده لدرجة انه أعتقد أنها من بنيات أفكاره!


أنا أصدق قسم سهيل ، لكن لا أصدق أنه لم ينسخ من كتاب سيد قطب ، فالكلام الموجود كلام سيد قطب ، أما طريقة وصول سهيل إليه أما عن ناقل أخر أو حديث أو أي شيء ، هذا علمه عند سهيل ، ما يعنينا أن ما وجدنا عملية نسخ لا توارد خواطر

بعد أن قرأت القسم ذهبت إلى مثل هذا ، وأردت النهاية كما أرادها سهيل أو اعتقدها ، لكن في المقابل كنت واثقاًً أن من يهمه الأمر قرأ وتمعن وبحث ، ولا شك أنه علم الحقيقة ولن نضيف له جديد

ماذا استجد ؟!
عاد سُهيل مستدركاً قسمه ، وقـــــــال : ( ولعلي أعيد فقط التأكيد على أن القسم الذي أقسمته هنا لم يكن موجهاً للجميع ، عنيت به أشخاص كانوا سيصدقوني دون حاجة للقسم ، ولكن حتى تطمئن قلوبهم ، وهم فقط من كتبت ردي من أجلهم ، أما البقية الذين لم أضعهم في اعتباري وأنا أقسم بالله جلت قدرته ، فدونهم السطر الذي سبق قسمي ، ولا ألزمهم بشيء ، وبإمكانهم أن يرفعوا لا فتات يكتبون فيها أن سهيل لص وسارق ، بل إني لا أجد ضيراً في أن تكون لهم تواقيع موحدة يكيلون فيها ما يريح ضمائرهم )

ليس من حق سهيل أن يوزع القسم لفئة دون فئة ! ، فالقسم قسم موجه للجميع ، أراد أولم يرد ذلك ، وهذا لا أظنه يجهله ! ، ولا أظن أن يأتينا من يجادل فيه ! ، لذا القسم أن كان بحسن نية ، فهو سقطة ما كان له أن يأتيها كون الموضوع برمته لا يحتاج للقسم ، وأيضا لا ينتقص من قدر سهيل كإنسان أقسمنا أننا نجله ونقدره


إذاً لما كل هذه الجلبة ؟!
كل هذا كون ما حدث ازدواجية معيار ومخالف لقوانين طبقها الساخر على كتاب سبقوا سهيل فيما لحقهم سهيل به !
وكونه كان نقاشاً أدبياً سهيل أقر أنه سيكون جميلاً ومثرياً لولا ما لم يعجبه من أسلوب الكاتبة !
لكن هل كانت ردة فعل سُهيل تجاه الموضوع تثبت ذلك ؟!
لا اعتقد !
فأسلوب الكاتبة كان يستطيع تنحيته والرد على ما تجنت به عليه ( على افتراض ذلك ! )
أو كان يستطيع أن يقابل الأسلوب بذات الأسلوب ، وقد فعل واعتذر عن فعلته ، وعليه ، ليس منطقياً أن يكون السبب أسلوب الكاتبة هو الذي جعله لا يجلس على كرسي النقد ويواجه منتقديه فيقنعهم بوجهة نظره ويبرئ ساحته التي لوثتها ساذجة ( على افتراض ! )
بل لو لم يكن الموضوع هاماً لديه ، بل مزعج ومحرج ، وليس تافهاً كما أوحى للناس ! ، أقول لو لم يكن كذلك ، لما تنازل سهيل النرجسي وأولاه جل اهتمامه وحاول أن يدحض ذلك !
إذاً التعامل كان خاطئاً من قبل سُهيل ، لذا هو من يتحمل الخطأ لا غيره ، وعليه أن يحمل تبعاته بكل روح رياضية


ومما زاد الموضوع سوءً ، هو تلك الأقلام الغوغائية التي أحاطت بالموضوع ، لذا كان الجميع غوغائياً بما فيهم كاتب السطور ، فالغوغائية تجرف بعضها بعضا ، وهنا برز دور الإشراف الغائب ، والذي لم يحضر إلا ليزيد الموضوع سوء على سؤته ، فالمشرف يغلق الموضوع ثم يعيد فتحه كون أحمد المنعي سيدافع عن سُهيل !
ما هو شعور العضو البسيط الذي يصطدم بمثل هذه السقطات الإشرافية ؟!

أليس سهيل عضواً له ما لكل عضو ؟!
هل كونه الرئيس ، والمشرف مرؤوس يجعل ما حصل مقنعاً لبقية الأعضاء ؟!


العدل لا يكون إلا في الجنة ، فالعالم ليس فيه عدل مطلق ، ومن يقول هذا لا يعرف عن ما حوله إلا كما يعرف أنه يأكل بفمه ولا يدري أن داخل فمه لعاب يساعد على هضم اللقمة قبل أن تستقر في المعدة ليكتمل هضمها !
لكن أيضا كان يلزم أن يكون هناك شيء من الحنكة الإشرافية ، فالمشرف كان يستطيع إعادة فتح الموضوع بأي حجة كانت ، غير التصريح الفج بأن أحمد المنعي لديه ما يضيفه ! ، فأحمد المنعي يبقى عضواً له ما لغيره من الأعضاء ، على الأقل أمام الناس ، ويبقى ما بالدهاليز لا يعرفه غير ساكنيها !


أخر العبرات السهيلية
(ولا أعلم حقيقة سببا مقنعاً يدعو أحد لنفاقي ، لو كنت أخشى هذا الموضوع وتبعاته ،وأدخل المنتدى وأنا خائف وجل لأني لص ، واعتدت على استخدام أدوات إشراف غبية في الانتصار لنفسي لحذفت الموضوع وكاتبته وشاهديه ، ربما يحتج بضع نفر على هذا لكنه احتجاج لن يدوم أكثر من بضع ساعات هي أقل من عمر ذلك الموضوع بكثير ، وأعود بعد ذلك ولم يمسسني سوء !
من يقرأ الحديث عن نفاق الأعضاء لسهيل ، سيعتقد أن سهيلاً هذا يوزع الهبات والعطايا على مؤيديه ، ويطرد ويسجن ويعتقل ويعذب كل من يقف في طريقه ، مع أن الواقع يقول أن العكس هو ما يحدث ، فتصفح بسيط لثمان سنوات من عمر الساخر يبين أني أكثر عضو تعرض للشتم والقذف من مخلوقات لازالت تعيش بيننا حتى اللحظة!
فلتجرب كاتبة الموضوع أن تكتب موضوعاً مشابهاً في أي منتدى آخر ، ولتحسب كم من الوقت ستبقى فيه بعد أن تضغط أيقونة " أضف رداً !
بل إني أعتقد أن كلمات مثل التي قيلت لو أنها قيلت لعضو آخر لكانت كاتبة الموضوع الآن تتنعم بالبراءة بعيداً عن أسوار الساخر يبدو لي ـ وهذا مجرد ظن آثم ـ أنه من حقي أن يكون لي أصدقاء ،وزملاء ومحبين وحتى معجبين ، فالشيطان نفسه له أتباع ومعجبين والموضوع الذي نتكلم عنه دليل على ذلك ، فلا أدري لماذا يريد البعض أن يصادر حقي في أشياء لم تمنحني اياها الحكومة!
وفي ذات الوقت فأنا لا أصادر حق أحد في كراهيتي فمن حق أي مخلوق أن يكرهني وأن يمقتني وأن يعتبرني كابوساً يهدد مناماته الهادئة ، ولا مشلكة في ذلك بل إني أعتبر الكراهية شعور إنساني نبيل ! )

نعم يا سهيل كان بإمكانك أن تحذف الموضوع وتطرد الكاتبة وكل من سار في ركابها ، وهذا سهل ميسر
لكن لن تستطيع لعدة أسباب
1-هذا الفعل ليس خاصاً لبعض المنتديات ، بل شامل تقريباً لكل المنتديات ، لكن يبقى الساخر استثناء ، لذا لا نستطيع أن نصادر حق المنتدى بالتميز عن غيره ، وهذا لا يعني أنه بلا عيوب
2-كون الموضوع ما كان باستطاعة أحد دفنه ، فدفنه إدانة لسهيل
3-ربما كان يعتقد أن هناك حلولاً كالمحاولات السابقة ، يخرج بها سهيل ( كالشعرة من العجين )

أما النفاق والأحباب
أنت لا تصنع المتملقين من حولك ، بل التملق عادة عند بعض النفوس ، وهو ليس في يدك ولست مسئولاً عنه ، ولو لم تكن سهيل المراقب العام لقل عددهم من حولك
أما الأحباب ، فلا ضير أن يكون لك أحباب ، وزادك الله حباً فيهم وزادهم حباً فيك ، لكن هؤلاء الأحباب لم تقنعنا حجتهم ، ولنا حجتنا التي عرضناها وسنعرضها
أما كونك أكثر عضو تتعرض للشتم ، فهذا لا ينقص من قدرك ، فالأنبياء وهم أنبياء تعرضوا للشتم
واعتقد انك أكبر من أن تقول هذا ، ولن يضيرك ولن يحط من عزمك !



مقدمة بمقبلات فاتحة للشهية
أنا هنا لا ألزم الكاتبة بالعودة ، لكن كون سهيل بين أن القسم ليس لنا ، بل خاص بمحبيه ، لذا أرى من وجهة نظر خاصة أن أعرض ما لدي ، ولا ألزم أحد بالرد ، لكن هي مجرد محاولة لتبيان قناعاتي الثابتة حول الموضوع ، ولو وجدت ما يخالفها لن يضيرني أن أقر بذلك
كما أن رايات النصر الزائفة لها دور في العودة

بدأ سهيل دفاعه عن نفسه بعبارة ( أنا مفكر عظيم رغماً عنك أيها العالم الأحمق )

قد يكون الفرد مفكراً عظيماً من وجهة نظره ( النرجسية )

نرجسية سهيلية
أنه قادم بقنبلة نووية ستحرق العالم الأحمق ، وتمنينا أن يتلوها رداً قوياً مفحماً لكل العالم الأحمق ، وليس كما وجدنا !
بدأ بالاستخفاف بأدلة الكاتبة ، وذكر أن التطابق كان فعلاً كون الآيات متطابقة وأن القصة عن يوسف وهذا أيضاً تطابق ، كما أن أخوته ألقوه في الجب وكل هذا تطابق يقر به ، ثم أن أمر الله من سعه
أسلوب سأخر ومحاولة للتشويش على مريديه احتساباًً للمضادات الأرضية التي ستدميه ، فيقول أن ما ترونه يا أتباع ليس دماً ، بل شراب فيمتو من بقايا رمضان :1))0:

لكن للأسف أسلوبه لا يدل على دراية بقيادة الطائرات النفاثة ، فتوهم أن قيادة الطائرة النفاثة لا تختلف عن قيادة الطائرة الورقية التي لا تحتاج إلا لخيط رفيع والهواء وقليل من الركض فيرفعها الهواء وما عليه إلا مراقبتها


(لا أنكر أن هناك تشابها قرأته وشاهدته في هذا الموضوع بين ما كتبت وبين ما جاء في كتاب سيد قطب ، ولكني أيضاً أكاد أجزم أن في موضوعي أفكاراً لم يتطرق لها أحد من قبل ، تجاوزها كاتب الموضوع بخبث وقال عنها أنها أفلام كرتون وحركات هوليودية ، وطار في عجته الكثيرون ، وحتى في التشابه الموجود فكثيرمن العبارات وردت هنا وهناك ولكنها في موضوعي تتكلم عن فكرة في سياق منهجي وفي كتاب قطب تتكلم عن فكرة أخرى في سياق منهجي آخر ، وهناك التقاء وافتراق ، وهذا طبيعي لأننا نتكلم عن نفس السورة ونفس الأحداث ونفس الآيات ، يا للمصادفة العجيبة )

هنا يذكر سهيل أنه لا ينكر أن هناك تشابهاً بين ما كتبه وبين ما جاء في كتاب سيد قطب
لكــــــــــــن
يجزم أن في موضوعه أفكاراً لم يتطرق سيد قطب ، وأن الكاتبة تجاوزتها وقالت عنها أفلام كرتون
ثم ذكر أن كثير من العبارات تشابهت ، لكن العبارات في موضوعه تتحدث عن سياق منهجي وما في كتاب سيد قطب عن فكرة أخرى !

وكل هذا طبيعي كونه وسيد قطب يتكلمون عن نفس السورة ونفس الأحداث !


هل قال سهيل شيئاً
أي شيء !

من يقول ( لا ) فليدلنا على ما وعدنا سهيل به بعد رابع العيد !

سهيل أحالنا على ردود المنافحين عنه !

هذا ما فعله سهيل الذي أزبد وأرعد وجعل أحبابه ومريدوه ينتظرون رابع العيد ليفجر قنبلته النووية فيحرق الأدلة والكاتبة والشهود وكل العالم الأحمق :u:

أما كان يكفيه لو كان مقتنعاً أن يقول ما أتاكم من القوم فخذوه ولا تنتظروا مني رداً ، فليس لدي ما أضيفه ؟!

بعد أن أحالنا على الردود واستراح ، أراد أن يشرح لنا معاناته مع الموضوع وحفظه لسورة يوسف وترديده له وتسميت أبنه بيوسف بارك الله له فيه


وهنا والله أمر مضحك ، بل ويدعو للعجب !
استدل بثلاثة كتابات لأعضاء سابقين ليدلل على أن التشابه أمر وارد
لنقرأ سوياً ونضحك أيضا سوياً
هذه لسذاجة وكانت بتاريخ 2008 م ، يعني الأحدث !
( الجميعُ هُنا يكتبُ عن الوطن وهمومِ الوطَن، وحينَ أقرأ لأحدهم وهو يتحدّثُ بحرقةٍ وبسالةٍ أشعرُ وكأنّه للتوّ قادمٌ من مظاهرةٍشعبيّة أو معركةٍ أهليّة ورائحةُ الدمِ والشرفِ تنبعثُ من ثيابِه، أشعرُ به وكأنّه المناضلُ الذي لا يخشى في الله لومةَ لائم، وكأنّه اختصرَ في مقالهِ أنفاسَ خالدٍ وابن العاص وحبّات عرق جيفارا المتكدّسة في جبينه، بينما هوَ في الواقع مجرّد [مواطنٍ أهبلٍ وكسول ينامُ تحتَ المكّيفِ ويصحو بكلّ بلادةٍ على صوتِ أمّه وهيَ تنادي لوجبةِ الإفطار وحدثَ أنّ هذا البائسَ يُجيدُ الكتابَة _لا أكثر_ .كم هو سهلٌ أن تكتبَ عن الثورةِ والدمِ والوطنِ والشّرفِ والإباءِ من " مقلّطِ " بيتكم وأنت تشربُ شاي لبتون مع خبز وجبن )

وهذه لفارس المفروس عام 2004م
(كثير من الفلسفة
قليل من المعرفة بأحوال البائسيننكتبها تحت نسيم المكيف العليل لندين أقواما لم نتيقن حتى هذه اللحظة انهم مجرمون آثمون ونلصق التهمة بأناس لم يتوصل حتى الآن جهابذة المخابرات الروسية إلى حقيقتها ولكنه حب فطرى غريبلجلد الذات والتفنن فى المثالية التى لا وجود له )

وهذه لـ ابنه الشمس عام 2007 م
( ان استطعنا ان نصبر في معانات يوم مما يعانيه[ اخواننا في فلسطين او عاناه اخواننا في مصر او الجزائر او سوريا حق لنا الحكم
لكن ان ننام تحت المكيفات وهم يقصفون بالصواريخ ويكوون بالجوع ثم نتفضل لنشكك في نزاهتهم)

هل تم اختزال كل ذاك التطابق كون أن هنا فكرة واحدة ؟!
هل تم اختزال كل النسخ الذي في موضوعه في( المكيف ) ؟!

العجيب أن سهيل الذي قال هذا الكلام (أعترف مرّة أخرى أني لم أكن أفكر في الرد ، ولكنها رغبة في الثرثرة نتيجة طول سكوت ، فأردت أن أعتبر هذا الموضوع ـ على سخفه ـ فرصة للكلام ، ولا يهمني كثيراً أنيقتنع أحد بكلامي فأنا أناني بما يكفي أن أقول أنه لا يهمني إلا نفسي وأني أعرف بهامن غيري )

ذهب يبحث في عام 2004 م ليجد ضالته ويقول ( شوفوا كل الناس تتوارد أفكارهم )
والأعجب أن لا يأتي بغير هذا !
هل أحمد المنعي وأخوته من المنافحين عن سهيل قالوا كل ما كان سيفكر أن يقوله سهيل حتى أنه لم يجد ما يقوله لنا ! )k





ما سبق فاتحة شهية ، وسنعود لردود المنافحين لنفصلها ونرى أن كان توارد خواطر أو نسخ ولصق

قلمٌ حبره ألم
07-10-2008, 06:42 PM
8
8
طيب ممكن يا اخ تصغر الخط شوي
لان الخط الكبير دليل على الصراخ والانفعال

مكحول الأزدي
07-10-2008, 06:57 PM
خاص للمؤمنين بكمال التشريع الإسلامي:

هل في التشريع الإسلامي حد أو عقوبة على سرقة الأفكار؟

عليش
07-10-2008, 07:18 PM
^
أذا ساذجة مبدعة يا أخت أو أخ سحنة
سهيل يطلع أيه؟ بياع بليلة مثلاً
بعدين لو تعرفني أو تعرفيني كان عرفتي أو عرفت إني ما خربط إلا في حالتين الأولى لما أكون مبسوط على الأخر والثانية دائماً.
:biggrin5:
حياك الله

سلام يا صديقي
أيها القاسم المشترك الذي يربطني بسهيل ، فصديق صديقي صديقي :y:

سلام خبري فيك يوم الغيم يلعب معك مصارعة حرة :h: ما كنت تعرف غير سأخنقك بجواربك :1))0:
رغم أن الخنق لا يكون بالجوارب ، بل يكون بالغترة بالشماغ بالكرفته
بيديك لو كان يعني لك يدين :sd:

على فكرة
أنت مدين لي في تلك المصارعة ولا زلت أذكر رسالتك التي تقدر لي صنيعي

عليك أن تهجو سهيل رداً لذلك الدين القديم g*

كعبلون
07-10-2008, 07:20 PM
خاص للمؤمنين بكمال التشريع الإسلامي:


هل في التشريع الإسلامي حد أو عقوبة على سرقة الأفكار؟



نعم بالطبع....فالنص القرآني ليس نصا قاطع الدلالة مرتبطا بالحالات..بل نص يبين قواعد عامة ترك للمجتهدين بعدها تفصيلها وبيانها
سرقة الأفكار تندرج تحت بند الكذب والادعاء بملكية أفكار الغير.. والحد هنا تعزيري.

بشبوش أفندي
07-10-2008, 07:28 PM
نعم بالطبع....فالنص القرآني ليس نصا قاطع الدلالة مرتبطا بالحالات..بل نص يبين قواعد عامة ترك للمجتهدين بعدها تفصيلها وبيانها
سرقة الأفكار تندرج تحت بند الكذب والادعاء بملكية أفكار الغير.. والحد هنا تعزيري.


إيه حصل خير ياكعبلون :biggrin5:


تحياتي

_

أحمد و كفى
07-10-2008, 07:34 PM
جميل جميل ..
يبدو ان هذا الفيلم تحول لـ مسلسل مكسيكي من 134 حلقة قابلة للزيادة .

(سلام)
07-10-2008, 07:41 PM
يا عليش يعلم الله أني الان أحبر لك رداً يخصك
وكلي يقين أنك تثق في سلام كبني أدم .
وسأرد لك الجميل حسب منهج الحديث الشريف أنصر أخك ظالما أو مظلوما
وسوف أنصرك بعون الله .
قلت في ردي لك أني أراك رجل رشيد قبل أن أعرف أنه لك علي يد معروف سابق .
سبحان الله نظرتي ما تخيب في البني أدم

سواني سواني ويكون الرد عندك <== عن ثواني ذي ما أوعدك . تعرفني لا ركزت:biggrin5:

(سلام)
07-10-2008, 07:45 PM
بمناسبة الجوارب والخنق بها فإن دعت الحاجة في تلك اللحظة بالذات أن أشنق بخيط الأسنان لفعلت .

بالمناسبة إن كان الموضوع واحشك ترى عندي نسخة منه فكما تعلم أن الموضوع أختفى من الساخر بعد أن توفى السيرفر .

(سلام)
07-10-2008, 08:18 PM
باعترافك يا أخ عليش أنك ممن زاد سوء الموضوع بالغوغائية والتي لا أدري لم سلكتها ؟
هل لأن الناس سلكوها فلم تستطع مع ذلك صبرا؟

وسؤالين يفرضان هنا حتما بشكل مباشر
من بدأ الغوغائية ؟ ومن كان الأشد فيها ؟
ولم كانت ؟

هل سنقول أن أسلوب الكاتبة هو من حفز في الأساس على هذا المسلك ؟
وأنك بمعية الجميع حسب قولك لا اعتقادي"طرتم في العجة" !!

وهناك سؤال يقض مضجعي ويدمي قلبي فعلا يا عليش و أني والله لأراك رجل رشيد وإن استزلتك الطرفة و استمرأت الإضحاك

أ قسم سهيل حل وسط يا صاحبي ؟!!!
أتراه ساقط الأهلية لدرجة أن يحلف يمين غموس تغمسه في نار جهنم من أجل عيوننا ؟!!!!!!!!!

إنه قول فصل في الأمر وليس حلا وسطا كما قلت

يا رجل لقد أقسم بالله الجبار . يا رجل اتقي الله وكن بمن رضي بقسم الله
وإني أرى أن من يستخف بالحلف بالله يعبر بشكل أو بآخر عن مكانة الحلف في نفسه

ألم يقشعر بدنك وأنت تقرأ القسم ؟
رغم أنني لم أشك ولو لثانية واحدة بنزاهته فإن جسدي ارتعد
أتمنى من الله أن يصلك هذا الشعور الذي أتحدث عنه فكلي يقين أن لانية مبيته لديك في الإيذاء
عكس ما أشعر به تجاه صاحبة الموضوع التي صدمتني بعض المؤشرات على أنها أنثى .
وبما أنها سيرة وأنفتحت فلي تصورات حول أمرها تخصني ولا تلزم أحد غيري .
سيأتي الحديث عنه في حينه
فكما تعرفني. لي باع طويل في الحديث مع قرين أي شخص لا أستلطفه أو أستلطفه جداً جداً
شي كذا من الله :p

ثم إن سهيل والله ليس بحاجة للقسم في عين وعت وأدركت ولم تصدها الأنفة عن التراجع عن رأي رأته .

وعن المنطقيات والتفنيد فإني أتيت بمختصر يغني عن الكثير في نظري ، ربما لأني حسن الظن بفطن الناس (ليس كثيرا بالمناسبة) أو بمعنى أصح أندم على التعويل على الفطن في كل مرة أتعاورها .
أنا أقبل منك أي شيء لكن لي طلب بسيط .
هلا أحضرت لي نسخة (سوفت كبي) من الظلال أو السورة على الأقل .
وسأفند بمعيتك الأمر بمجمله .
ومن الآن يا صاحبي أنت مدين لسهيل باعتذار . إن صدق فيك ظني <== بليز لا تخليني أنتحر تراني على جريف :biggrin5:
أو سو لك بريد جديد وأضفني عندك وستجدني إن شاء الله من الصالحين .
ولن نتحدث إلا فيما يخص الموضوع محل الخلاف بيننا .
لا تخاف فأنا على الصعيد الشخصي شخص أليف وحبيب :3_2:
يا أخي في كلام كثير بس خايف أسرق من نفسي في حديثي مع الفارس المفروس . لا تحرق علي الأفلام .
أتركك الآن بعيدا عن عليش قريبا من ذانك الصالح
فتك بي مع الكثير من العافية
سلام
عضو جمعية حبق مديني للبيع

ساخره من كل شيء
07-10-2008, 08:26 PM
سأكمل الفضفضه فلا شيء يضايقني سوى الأستغفال!
حينما أستغفل ذلك المنتدى بعض سكان مدينتي للتصويت تعجبت من انجرافهم مع الموج ورفضهم لحديث العقل والمنطق ولكن بعد ردودي الأولى كان هناك شخص قد استفاد وفكر وقال اذا كنتم تشتكون سوء الاوضاع وتخصصون اقسام للشكوى من سوء الأوضاع فلماذا تصوتون الان؟!
بعد هذا الرد اكتفى المشرفون بحذف ردودي كوسيله للسيطره على البقيه والمضحك في الأمر عدا الأتهامات هو انشاء موضوع وتثبيته على يد المؤسس (الذي تفنن في حذف ردودي مباشره) يغري فيها الأعضاء بأستمرار التصويت عبر منح اكثر خمس مصوتين جوائز وطبعا لم يذكرها....هذه طريقه من طرق الأستغفال البشري!
اما انا فتحولت الى طالبة شهره عبر نصحي لهم!

نأتي لما رأيته هاهنا وقبل ذلك الى التهمه والبراءه او الى مسرحية (يارب اكون زيك يا سهيل!)

في البدء أتت ساذجه بشكل هجومي أنفعالي لا مبرر له كونها أقسمت كما اشرت سابقاً الى انها لاتحمل حقداً على سهيل! اذن ماهي الحكايه؟!
حينما رأيت اللعن والأسلوب المبالغ فيه من قبل الكاتبه ظننت انه قتل لها قتيل فطالب الحق لا يستعمل تلك الطريقه وكما رأينا رد سخريا (اول من اكتشف أمر الأختلاس) في موضوع سهيل وهو يستنكر الحق بأسلوب مهذب رغم أمتعاضه من فعلة سهيل!
لماذا سخريا لم يكن بذلك الأنفعال وساذجه كانت منفعله جداً؟!

نأتي للبدايه كما أتصورها.......ساذجه صائدة اللصوص قرأت الموضوع وصلت الى رد سخريا أثار فضولها قرأت تفسير سيد قطب وجدت ضالتها في احراج كاتب (بما أنها أرسلت لأبو رويشد رساله خاصه ) قامت بأرسال رساله خاصه لسهيل أوضح له وجهة نظره لأنه لو لم يفعل لذكرت ذلك! هل أقسم لها ربما لست أدري ولكن أرجح ذلك.....قصه جميله تصلح للنشر دام ان النهايه كانت جميله ومقنعه كل مافعله الطرفان أنهم قرروا طرحها مرة أخرى ولكن بمساعدة الأعضاء حتى تكون قصه مثيره وبطوليه....قصه تحكي عن امرأه قويه تبحث عن الحقيقه ولا يهمها من تخاطب وعن رجل أغرم بقصة يوسف عليه السلام فأراد ان يتشبه به ولا شيء اجمل من ساذجه القويه لتمثل دور الخصم!
الساذجه تتهمه بأبشع التهم وتطالب بنفيه للشتات وتجمع نسوة المدينه ورجالها لكي يساندوها في مطلبها وهو الرجل الصامت الهادىء المؤمن ببراءته في نهاية المطاف!
وقرر طرح هذه المسرحيه متعددة الفصول في رمضان اليست تصفد الشياطين في رمضان فيتكفل البشر بأنتاج مسلسلاتهم وبرامجهم في ذلك الشهر! ولكن هاهنا شيء مختلف أنها مسرحيه عجيبه لم يكتفي فيها الحضور على المتابعه بل قام بعضهم بالتصفيق والبعض الأخر برمي الخضروات ولكن لم يكن هناك ممثلون سوى أثنين اما البقيه الذين قرروا أعتلاء خشبة المسرح لحماسهم الزائد فلا ناقة لهم ولاجمل فيها!

وطرحت المسرحيه ولكن الممثله كانت بارعه واسترعت أنتباه الجميع بصوتها الجهوري ولو كان صوتها خافت لما تفاعل معها أحد! اما البطل فقد ضل خلف الكواليس وكلما طالت مدة عدم ظهوره زاد الهتاف والحماس والترقب لتلك اللحظه الفريده التي يظهر فيها البطل ويخرس البطله بسيف الحق(القسم!)
وظهر البطل وانكشفت الحقيقه وأتت البطله بصوت منخفض معترف بالذنب واقسمت انها ليست من الخاطئين!

النتيجه......
جمهور البطل وقف مصفق بحراره وردد عنوان المسرحيه الذي ربما هو أمنية البطل ان يسمعها من الجميع فوضعها عنوان لمسرحيته اما جمهور البطله فقد ذهل من تصرف البطله التي خذلته في النهايه!

نأتي لأستنتاجاتي وهي تعنيني بالدرجه الأولى كوني لا احب الأستغفال بكافة أشكاله ولا احب السير فيه الى النهايه اذا ما وقعت فيه!
اولاً : طالما أعتقدت ان المشاعر المبالغ فيها كاذبه او تخفي خلفها شيء ما وهذا ماوجدته في خطاب الساذجه وطريقة صنعها للأثاره في الموضوع بعباراتها الرنانه!
ثانياً : المتهم الذي مطمط في حضوره ولا أستبعد في ان تكون بعض اليوزرات المسانده له باسلوب هش وانفعالي هي من متعلقاته الشخصيه! ثم حضر وقام بالشتم رغم ان الشتم لامبرر له لأنه من الرموز وبما انه رمز وبما انه يعرف انه على حق فلا أعتقد ان تلك العبارات جاءت عفويه بل متعمده لمزيد من الأثاره!
ثالثاً :لو لم يكن أمراً قضي بليل فلماذا لم يأتي الكاتب من اول الموضوع ويقول لم أفعلها وأقسم على ذلك كأي شخص سوي عاقل لايحب ان يتناول الأخرين سيرته بأسلوب سخيف وتافه وفي رمضان أيضاً؟!
لو سألت اي كاتب اخر عن ردة فعله لو كان في محله فسيقول حتماً سأرد في نفس اللحظه بل رأينا محبوه كيف تكفلوا بالرد نيابة عنه وهم منفعلون وهذا طبيعي لأنهم تفاجأوا بالتهمه وعلى افتراض ان المتهم تفاجأ مثلهم الم يكن ليفعل مثل فعلتهم بدلاً من ان يلوك الأخرين سيرته؟!
رابعاً :ضرب الكاتب موعداً لعودته فقلت في نفسي سأرى مايصنع واثبت او انفي شكي فان اظهر براءته بأدله دامغه أيقنت فعلاً انها مسرحيه وان لم يفعل فلا بد انه متهم!
وحينما خالف موعده تبدد شكي واعترفت بذلك واتى الكاتب مباشره ليعلن وجوده ويعد الاخرين برده وطبعا لابد من التمطيط قليلاً ثم حين حضرت اوفيليا وغيرت مسار الموضوع نهائياً عاد سهيل اذ ايقن ان وقت اسدال الستاره قد حان!

خامساً : اقسم سهيل وابتسمت اذ اكتشفت ان الأستغفال مصيرنا! وانتظرت رد الساذجه واذا بالأنسانه العقليه التي لاتؤمن الا بالأدله الدامغه تأتي وتؤمن على براءة سهيل عبر أحاديث دينيه وتشكو امرها الى الله اذ انه لاخيار لها في القبول داعية أنصارها الى أنتهاج نهجها متبعة طريقة سهيل في القسم لتبرئة نفسها أيضاً واذا بنا وحدنا أصبحنا الضحايا وتعاركنا مع بعضنا البعض من اجل تلميع صورة غيرنا وشهرتهم!
لكن،،،،لا هناك شخص مقتنع برأيه وهو صاحب القضيه الحقيقيه والذي لم يسر مع بقية الركب هو (سخريا) الذي استنكر مثل هذا الأسلوب في بيان البراءه لأنه وحده كان ينتظر الأدله الحقيقيه الغير مزيفه ووحده لم يوافق بقية المؤمنين بالبراءه!

هذه هي الحكايه بأختصار لايهمني سهيل ومن يدعو الله ان يكون مثله ولا تهمني ساذجه أشتهرت ام لا بل يهمني جداً ان لايستغفلنا احد الا يكفينا أستغفال أكابرنا لنا ونحن صامتون؟! انجعل الأستغفال قدرنا ونبارك كل من يمارس علينا حكايا الأستغفال؟! كنت أنتظر من يمسك الخيط ويفكر مثلي أتي شخص اسمه صقر وكتب كلام يؤيد فيه ماذهبت اليه من الحقيقه ولكنه عاد وحذف رده! هل اكتشافنا للأستغفال شيء نندم عليه ؟!
على العموم سيرفض البقيه قصتي لأنهم ببساطه يرفضون ان يكونوا موضع أستغفال!
اما سهيل والساذجه فلا نريد منهم قسماً وان فعلوا فهو سيكون محط سخريه لانهم استمرءوا القسم وانا لا اصدق كثير الحلف والقسم.

القصه تتحول من سرقه الى نصب وهذا هو الجزء الثالث من المسرحيه الذي طبعا لن يتحمس له احد فهل يتحمس احد لمشاهدة خيبته؟!

بقي شيء اخير شروق ياعزيزتي هل تقصديني بردك اذا يبدو انك لاتقصدين الساذجه اذ ان طريقة الكتابه واحده ولكن لما لم تذكري اسمي هل تخشين ان تلفتي الأنتباه الى ردي! عموما افضل ان اكون تافهه على ان اكون غبيه!

على ان بعض سكان مدينتي خيب الله سعيهم في ذلك المنتدى اغراهم المال في زيادة عدد تصويتاتهم كما يغري هوى النفس الكثيرين لحجب الحقيقه عن اعينهم واتباع الهوى وفقط!

................
ملاحظه: لقد افتقدت اللون البنفسجي حيث لم استطع استخدام الايقونات! هل الحقيقه سوداء الى هذا الحد؟!

(سلام)
07-10-2008, 08:56 PM
^
هيا كلوا
:biggrin5:

اسم المستخدم
07-10-2008, 09:02 PM
كل هذا ناتج عن الحب .
- حب سهيل
- حب الحق
- حب سيد قطب
- حب القرآن وتفسيره
- والأول دائما حب الذات

تحتاجون شخصا يجيد الكره ولا يحب شيئا حتى تنهون هذا الموضوع

(سلام)
07-10-2008, 09:06 PM
^
هو في أحلى من حب الذات


بالمناسبة التونسي جايكم
قرينه قلي

:biggrin5:

اسم المستخدم
07-10-2008, 09:12 PM
السلطات السعودية قامت بتسليم المواطن التونسي الذي ألقى حرس الحدود القبض عليه أثناء محاولته دخول السعودية إلى السلطات التونسية, حيث اتضح أنه مريض نفسيا وغير مسؤول عن تصرفاته.

وكان رجال حرس الحدود بتبوك قد ألقوا القبض على شخص يحمل حقيبة كبيرة على ظهره, ويحاول عبور الحدود متسللا قادما من الأردن, وعند استجوابه ادعى أنه (المهدي المنتظر) واستغرب أنهم لا يعرفونه. ولم يجدوا معه جواز سفر, وقد سلم للأجهزة الأمنية للتحقيق معه حيث اتضح أنه مواطن تونسي, عاش فترة في الإمارات العربية, ثم سافر إلى العراق, وقدم إلى الأردن, وأراد الدخول إلى السعودية لأنه كان ينوي الوصول إلى المدينة المنورة مشيا على الأقدام ليعلن نفسه (المهدي المنتظر), وقد تم عرضه على الأطباء النفسيين حيث أكدوا أنه مريض نفسيا وغير مسؤول عن أقواله, وقد تم إخطار السفارة التونسية بالأمر, التي أكدت صحة تقرير الأطباء النفسيين, فتم ترحيله إلى بلاده.

جا ورجعوه

بالمناسبة ماذا لو كان المهدي المنتظر يتابعكم هنا
أو
سهيل اليماني يصبح المهدي المنتظر
أو
ساذجة جدا . الدابة التي تسم الناس على خراطيمهم


كل واحد ينتبه على خرطومه

(سلام)
07-10-2008, 09:15 PM
يعني تبيني أقتنع إن الدابة متهاوشة مع المهدي :biggrin5:
ما تركب يا أبو الشباب خلنا ندور على شي ثاني أكثر واقعية
بالمناسبة ما لي خرطوم أخاف عليه .

اسم المستخدم
07-10-2008, 09:19 PM
همممممممممممممممممممم
شيء أكثر واقعية ، طيب باعتبار الكل هنا كلهم ملائكة ، وما يحدث هو : صراع الملائكة .
تتوقع الشيطان مراهن على من .؟

(سلام)
07-10-2008, 09:19 PM
حي هلا التونسي كيف حالك يا صاحبي
أحنا ما نشوفك إلا بالمصايب
:biggrin5:
أرد قبل ما يكتب

:p
قلة النوم مصيبة
سامحوني

(سلام)
07-10-2008, 09:21 PM
الشيطان ما يحب يشجع أحد
لعين
:biggrin5:
يلعب شطرنج لحاله
:j:

اسم المستخدم
07-10-2008, 09:22 PM
لا إنت ما تدري
التونسي اللي كان يعتبر نفسه البطة السوداء ويسمى سهيل من أصحاب الدماء الزرقاء
جاي الآن يشوف دم سهيل صدق ازرق والا بس كان ناقصه فيتامين احمر

الكتبي
07-10-2008, 09:23 PM
ساخرة من كل شيء..

واضح أنك تعانين من وسواس قهري مصاحبة حالة اكتئاب حاد
أعجبني قولك :
كنت أنتظر من يمسك الخيط ويفكر مثلي

هم عادة الموسوسون لا يجدون من يفكر مثلهم ويمسك خيط القضية لأن كل شيء عندهم قضية ...

أشور عليك تتعالجي في عيادة سلام .. واضح انه متخصص في هالعلوم .. يمكن تحصلين صفعة قفا زي صاحبة الموضوع ..



نسيت شيء :

كوني أصبت بوسواس زيك فلماذا لا تكوني أنت ساذجة جدا .. وتحاولين اللعب علينا مرة أخرى .. والدخول من باب ثاني ..
شفت كيف محد مسك الخيط وفكر مثلي ..:buba:




سلام:
الله يرج قرينك رجني وهو يسأل قريني عنك...
سلم لي على الحلوين مثلك .. وقلهم ( يشوفون مدينة ومنتديات ثانية تصلح لهذا الهبال ) .. :gg1:

اسم المستخدم
07-10-2008, 09:26 PM
الشيطان زكرت بصراحة ويناظر لحد الآن ويضحك
يقول يرحم زمان أول يوم كان الواحد ما يمديه يجيب سيرة الثاني إلا وأنواع التشويت
اللعب صار فاقد فنياته بصراحة . صار مثل الدوري السعودي من بدايته إلى نهايته هجمات مرتدة والأهداف أخطاء حراس أو حكام

عليش
07-10-2008, 09:28 PM
^
هيا كلوا
:biggrin5:

ما كلينا ولا تعشينا :sd:
لأن اللي فوق مضيعه البوصلة ، فأول من أذعن للقسم أنا لا ساذجة ، فكيف نتبعها ! :cd:
إلا أن كانت أمرت بذلك دون علم الجمهور :ops2:

المهم ما عليك
يا صديقي سلام
عد لردودنا من بعد القسم إلى الرد الأخير الذي قلت أني أصدق القسم ، لكن لا أكذب ما رأت عيناي :9)):

وحل الغز يعرفه صديقنا سهيل :y:
أما بخصوص كتاب سيد قطب ، فما عليك إلا وضع اسمه على google وحمل منه ما شئت ، ثم أنه كان يباع إلى فترة ليست بالطويلة في مكاتب مدينتك

أما بخصوص الموضوع ، فقد وعدت بتفنيد الردود المنافحة التي اعتمد عليها سهيل ، وما يمنعنا اليوم إلا كون صديقك كان في رحلة خلوية في ديار المليليح ، ولا شك انك لا تجهل المليليح وما حولها ، لذا سينعم بمزيد من الراحة الليلة ، ثم يشمر عن ساعديه ويكتب ما يعتقد صحته

ثم لا مانع بعد ذلك من أن أعزمك على رأس حجر باعشن في كازينو أبو طربوش – نحتفل به سوياً ونشرب نخب رأس سهيل :y: مع براد شاي منعنش بنعناع مزرعة السراني بدون كيمياوي

ثم أني السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

(سلام)
07-10-2008, 09:31 PM
صدقني لو عولت على أخطاء الحارس والهجمات المرتدة كان من زمان خلص الدوري

على طاري الأخطاء
التونسي حيشمت كما العادة ولا حيدافع

اسم المستخدم
07-10-2008, 09:35 PM
شوف التونسي احسن واحد يحلف
يسوي كل شيء ويحلف انه ما قصده شيء .. ودائما الناس فاهمينه غلط


على طاري الحلف
ودك احلف على ايش . عندي شعور اني محتاج احلف على شيء ؟

(سلام)
07-10-2008, 09:35 PM
المليليح
يااااه
تخيل أني مسوي لكم خطوط أثيربلس
وللأن ما احد تقدم بطلب خط
عاجبهم خساير الجوال الله لا يقطع لهم عادة

كتاب الظلال عندي ككتاب لكن لكن أريده نسخة الكترونية . لكن ما عليك طلعت ما تبي تخدم ولد حارتكم
على الطاري أنت غرب ولا شرق من المدينة ؟
عشان أقولك دحين ولا ذوان

اسم المستخدم
07-10-2008, 09:39 PM
بما أن الجميع يعترض طريق الآخر ويقطع عليه الإشارة بمناسبة او بدون مناسبة وبدون سابق معرفة
عندي سؤال نيابة عن كل زكرت يقطع مسافة خمسين كيلو في اليوم عشان يدخن رأس باعشن

أيهما يدخن رأس الثاني ويحرقه
الباعشن أم الزكرت ؟

(سلام)
07-10-2008, 09:40 PM
ساخرة من كل شيء..

واضح أنك تعانين من وسواس قهري مصاحبة حالة اكتئاب حاد
أعجبني قولك :
كنت أنتظر من يمسك الخيط ويفكر مثلي

هم عادة الموسوسون لا يجدون من يفكر مثلهم ويمسك خيط القضية لأن كل شيء عندهم قضية ...

أشور عليك تتعالجي في عيادة سلام .. واضح انه متخصص في هالعلوم .. يمكن تحصلين صفعة قفا زي صاحبة الموضوع ..



نسيت شيء :

كوني أصبت بوسواس زيك فلماذا لا تكوني أنت ساذجة جدا .. وتحاولين اللعب علينا مرة أخرى .. والدخول من باب ثاني ..
شفت كيف محد مسك الخيط وفكر مثلي ..:buba:




سلام:
الله يرج قرينك رجني وهو يسأل قريني عنك...
سلم لي على الحلوين مثلك .. وقلهم ( يشوفون مدينة ومنتديات ثانية تصلح لهذا الهبال ) .. :gg1:


عن قريني طلع قليل خاتمة
بعدين تعال هنا
قرينك وايش يعرفه في أنا المفترض يعرفك أنت
ولا عشاني حليوة وشيك
الله يكفينا شرك أنت واياه
:biggrin5:

(سلام)
07-10-2008, 09:43 PM
التونسي هج يا عيال
:biggrin5:

اسم المستخدم
07-10-2008, 09:45 PM
فائدة وحيدة اتمنى ان تستمر
وهي العنوان الجديد " مقهى التجني " فهي اجمل من " مقهى التجلي " وننتظر من سهيل اعتمادها رسميا لقية مواضيعه الرائعة المسروقة القادمة هذا وإنه كذا:3_2: أو كذا :2_12: أو كذا :u:

(سلام)
07-10-2008, 09:48 PM
^
أنت يالبرتقالي المقلم
مقهى التجلي أحسن
تحسسك أنك في الطراوة

(ــــ) <== كل واحد يختار الأيقونة الي تناسبه

اسم المستخدم
07-10-2008, 09:55 PM
أولا لا أحب اللون البرتقالي نظرا لارتباطه بالرتقالة وهي فاكهة مدورة ملساء ولكن لديها مسام بارزة وكأنها عندما قطفت تعرضت لعملية نتف شعر . وهذا أمر ساذجة ممكن تشرحه لنا .

ومستعد احلف أن " مقهى التجني " اجمل . فكل ما يكتبه سهيل هو تجني على نفسه وعلى الآخرين وعلى الحكام والواقع .

النتيجة النهائية
اني فعلا مقلم ولكن لست برتقاليا .
يا سترتش كاروهات


وبدري عليك تعرف الكاروهات لأنها ما تجتمع في عقل مع كلمة " ذوان "

(سلام)
07-10-2008, 10:02 PM
نظريتي و المفترض أنها نظريتي ولا أحد يقدر يقول إني سارقها
أن اللغة مهمتها الجميلة هي التضليل وليس الإيضاح .
راجع واحد من مواضيعي ناسي اسمه وربي

وسهيل أجمل ما فيه أنه يخلق لي العالم الذي يريد ويكاد أن يقنعني به وهذا ما أحمده له بالذات .

قوة الكاتب في أنه يخلق عوالمه الخاصة حتى وإن لم تكن مقنعة على محك الحقائق .
أسعد به كثيرا لسبب أنه يكتب ما يريد لا ما ينبغي له أن يكتب
أ ليست ميزة بربك ؟

بعدين تعال أنت الثاني

ومين قالك إني اقول ذوان
تعرفني شي؟
أنا أقول دحين بالفم المليان يا صاحبي
وبعدين الكاروهات طلعت لها أسم مش عارف أبصر أيه
اسم تهيؤاتي من التهاويل الجديدة نسيته والله .
طلعت تعرف في الماركات زي صاحبنا

:biggrin5:

(سلام)
07-10-2008, 10:07 PM
التونسي رجع يا عيال
:biggrin5:

عليش
07-10-2008, 10:08 PM
المليليح
يااااه
تخيل أني مسوي لكم خطوط أثيربلس
وللأن ما احد تقدم بطلب خط
عاجبهم خساير الجوال الله لا يقطع لهم عادة

كتاب الظلال عندي ككتاب لكن لكن أريده نسخة الكترونية . لكن ما عليك طلعت ما تبي تخدم ولد حارتكم
على الطاري أنت غرب ولا شرق من المدينة ؟
عشان أقولك دحين ولا ذوان

تعبتني يا سلام :e:
خذ يا شيخ ولا عاد تعودها ترى ذوان :3_2: أزعل
http://www.saaid.net/book/5/866.zip (http://www.saaid.net/book/5/866.zip)

وعلشان ما تتعب بعد ما تفتح الملف
عد 1 2 3 4 5 6 9 ، واضغط على 9 ، تطلع لك سورة يوسف في الأسفل ، وستجد ساذجة صادقة

بعدين أقولك المليليح وتقول دحين وشرق :mad:
أه
والله أن دحين أحلى والشرق أبطر :n:

عليش
07-10-2008, 10:09 PM
التونسي ما يجي ألا إذا شم ريحة دسم ;)

اسم المستخدم
07-10-2008, 10:14 PM
ايه
واذكر طيف المها مرة تحمست وراحت تحلل موضوع لسهيل على طريقة كوبرنيكس الثورية في النقد وجابت طاري ارسطو وما ادري مين واذكر اني قلت لها ببساطة سهيل اذا كتب ما يفكر في الكلام هذا وبسيط لدرجة انه يعقدها على المعقدين .

سهيل متورط خلاص في إنه أصبح شخصية كتابية الجدل فيها ما ينتهي . ومسألة سرق أو ما سرق ما راح تغير في هذا التورط شيء . لأن السرقة أو الاقتباس أو حتى توارد الخوارط والتشابه غير المقصوط . كلها أمور ما يتورط فيها إلا شخصية فعلت كثيرا من الأشياء الجميلة ولم يعد يضرها أن يكتشف بعض القبح في سيرتها من وقت لآخر .
مثل جمال عبدالناصر
الآن اتابع برنامج اسمه ايام السيد عربي . ومهما قالوا ان جمال عبدالناصر متورط في أمور وورط الناس في أمور . راح الناس يحبونه لأنه خلق فرق في قلوب الناس وليس عقولهم .

في الأخير
دوزن دوزن لأن كل الموضوع بدأ نسخة أصلية وانتهى جلسة
كذلك يفعل دائما سهيل عندما يتحدث يكون جلسة يحبها كل الناس ويكرهون النسخة الأصلية منها .
لأنه يكون أقرب لهم .

(سلام)
07-10-2008, 10:25 PM
جزيت خيرا يا صاحبي

وموعدنا يوم الزينة وأن يحشر الناس ضحى

^
قايلها قبل كذا في رد لي مع الزئبق الأحمر فلا يجي أحد مطفي النور ويقول إني سارق فكرة الاقتباس من نفسي

وبعدين من أيام الرسول صلى الله عليه وسلم والمدينة الشرق للأغنياء والغرب للفقراء
وايش فيه الغرب ؟
ما عندك غير أحنا والشناقطة
:biggrin5:
بعدين بطل تستخدم آلياتي في جذب التونسي لصفك
3_2:
ترى يكسر في اللعب ويعصب وياخذ الكورة وينكد في اللعب
يارب يا رب يكون في الحياد عشان ما ابيه لا معي ولا ضدي

نصّاب
07-10-2008, 10:30 PM
الله يرجكما انتما والتونسي معكما!!
شكله مطول مابعد سخّن... اصابعه يبغا لها زيت فرامل!!
الا مين بوكاهونتاس!!؟ ازيك يا راتاتويليه!؟ :2_12:

(سلام)
07-10-2008, 10:30 PM
أي موضوع تكلم عن سهيل ؟
ما اذكر
ذكرني كذا يا عمي

أبو سفيان
07-10-2008, 10:32 PM
لن يستطيع الإنسان أن يمنع الغراب الذي يتشاءم منه من التحليق و النعيق..
لكنه يستطيع أن يمنعه من أن يعشش في تفكيره !
كونفيشيوس

الشاعر العربي علقمة الفحل يقول في قصيدته سمط الدهر :

ومن تعرض للغربان يزجرها ** على سلامته ، لا بد مشؤومُ


***

جئت إلى هذا العالم , لكي أختلف معه .. !

( مكسيم غوركي )


والله يقول في القرآن :
( ولا يزالون مختلفين ، ولذلك خلقهم )

ساخره من كل شيء
07-10-2008, 10:34 PM
ساخرة من كل شيء..

واضح أنك تعانين من وسواس قهري مصاحبة حالة اكتئاب حاد
أعجبني قولك :
كنت أنتظر من يمسك الخيط ويفكر مثلي

هم عادة الموسوسون لا يجدون من يفكر مثلهم ويمسك خيط القضية لأن كل شيء عندهم قضية ...

أشور عليك تتعالجي في عيادة سلام .. واضح انه متخصص في هالعلوم .. يمكن تحصلين صفعة قفا زي صاحبة الموضوع ..



نسيت شيء :

كوني أصبت بوسواس زيك فلماذا لا تكوني أنت ساذجة جدا .. وتحاولين اللعب علينا مرة أخرى .. والدخول من باب ثاني ..
شفت كيف محد مسك الخيط وفكر مثلي ..:buba:




سلام:
الله يرج قرينك رجني وهو يسأل قريني عنك...
سلم لي على الحلوين مثلك .. وقلهم ( يشوفون مدينة ومنتديات ثانية تصلح لهذا الهبال ) .. :gg1:

اما ان تكون عندي حالة أكتئاب فهذا مما لاشك فيه والا لما ثرثرت هنا واما الوسوسه فشيء ليس سيئاً على الأطلاق كوني افضل الموسوسين الذين يستعملون عقولهم على من يجعل عقله في أجازه ، بالنسبه لصفعة القفا خذها انت بما ان سلام صديقك وتمون عليه لانني لم اجد له صفعات على قفا الساذجه منه او من غيره وبما انه ربما حلم أسر لك به فحققه له!ويبدو ان الساذجه سامحها الله خلقت حالة رعب فكري لدى البعض فظن ان اي انثى لاتمجد سهيل هي الساذجه.عموما لارغبة لدي في تقلد دور الساذجه ولا وقت أيضاً ويبدو انكم تمتلكون وقت فراغ كافي(انصحكم بالتفكير فيه) وعليه فلم اكتب ردي لتلقي الردود بل لأنني كرهت ان اكون مع الفريقين الموجودين هنا الفريق الذي يؤمن بالقسم والفريق الذي يكفر به واردت ان اكون فريق اخر يفكر وفقط وعليه تجاهلوا ردي لانه ليس موجه لكم.في النهايه اشكركم على ان جعلتم حالة الأكتئاب تتلاشى من نفسي اذ ان ردودكم اخبرتني ان هناك الكثيرين من اعضاء ذلك المنتدى في كل مكان وانهم ليسوا حالات شاذه من انتاج مدينتي!

(سلام)
07-10-2008, 10:36 PM
الله يرجكما انتما والتونسي معكما!!
شكله مطول مابعد سخّن... اصابعه يبغا لها زيت فرامل!!
الا مين بوكاهونتاس!!؟ ازيك يا راتاتويليه!؟ :2_12:

التونسي زي الديزل ما يسخن غير في الأخير
ذوان تشوف المشاحن
:biggrin5:

مُجرد ايكو
07-10-2008, 10:38 PM
:rolleyes:

"مرّة ثانية،ما رح أقرأ الردود إلاّ بعد ما أردّ؛علشاني مصابة بوسواس "

هع :biggrin5:


تعرف يا سهيل ؟
أنا لا لأجل اسلوبك ولا مكانتك السابقة عندي ؛ لأني لا أعرفك مسبقًا - يعني قبل موضوع ساذجة - :p


لكن أنا اعتذر عن كلمةٍ قلتها،وقد قرأتها
وكانت فلتةً من فلتاتي "المعتادة " طبعًا ههه

رغم أني أخبرتُ ساذجة - أكثر من مرة - بأنها مسكينة
إلاّ أني أراها الآن"مسيكينة" :p


أمزح معك !

ربما لا تعرفين عنّي أي شيء،وأنا لا أعرف عنك سوى موضوعك الإتهامي،وغيره إثنان.."السعودية-وبوح عنيف"


المهم..أني - ولغرابةٍ في شخصيتي- بأني أعرفك ، أقصد عرفتك! يعني أقصد بأنني معك وتخطرين على بالي أحيانًا!


ولا تفهمين - وأنتِ صاحبة التحليل المتعمق في التفاصيل - بأنّي ألمّح لتعارف أو من هذا القبيل خخخخ


إنما "هنّة" خطرت بالبال،وأردتُ هبلاً أن أقولها لك

أو ربما إعتذار منّي لاندفاعي و"عنف" إغاظاتي :p


ولا تحزني،فأنا بطبعي "مغياظ" << مركب أم مشتق لا شأن لي ههههه


أعتذر بشدّة للجميع على تصرفاتي،وعلى ردودي التي قد حذفت أعتذر لها"متأكدة بأنها حزينة الآن" لول






::

صدّقتك يا سهيل!
وصدّقت جميع من أقسم؛فقط لأنّي عاطفية/عربية مُنجرفة وراء عاطفتي الغرّاء



ويااااارب أكون أم فاتح الأقصى :1))0:







>>

ســـ : ما ودكم تعتقلون السيّد شقاوة مرة ثانية ؟

كان أخ في الله !

< وت إز ذا تعبير :ops2:

نصّاب
07-10-2008, 10:41 PM
لن يستطيع الإنسان أن يمنع الغراب الذي يتشاءم منه من التحليق و النعيق..
لكنه يستطيع أن يمنعه من أن يعشش في تفكيره !
كونفيشيوس

الشاعر العربي علقمة الفحل يقول في قصيدته سمط الدهر :

ومن تعرض للغربان يزجرها ** على سلامته ، لا بد مشؤومُ


***

جئت إلى هذا العالم , لكي أختلف معه .. !

( مكسيم غوركي )


والله يقول في القرآن :
( ولا يزالون مختلفين ، ولذلك خلقهم )
الله يسامحك قلنا ان سلام محشش بس ان وجهه وجه غراب!؟.. موش مومكن!! :3_2:
وبالله هذا كونفشيوس وش يقرب لشيزوفرينيا!!؟

(سلام)
07-10-2008, 10:43 PM
اما ان تكون عندي حالة أكتئاب فهذا مما لاشك فيه والا لما ثرثرت هنا واما الوسوسه فشيء ليس سيئاً على الأطلاق كوني افضل الموسوسين الذين يستعملون عقولهم على من يجعل عقله في أجازه ، بالنسبه لصفعة القفا خذها انت بما ان سلام صديقك وتمون عليه لانني لم اجد له صفعات على قفا الساذجه منه او من غيره وبما انه ربما حلم أسر لك به فحققه له!ويبدو ان الساذجه سامحها الله خلقت حالة رعب فكري لدى البعض فظن ان اي انثى لاتمجد سهيل هي الساذجه.عموما لارغبة لدي في تقلد دور الساذجه ولا وقت أيضاً ويبدو انكم تمتلكون وقت فراغ كافي(انصحكم بالتفكير فيه) وعليه فلم اكتب ردي لتلقي الردود بل لأنني كرهت ان اكون مع الفريقين الموجودين هنا الفريق الذي يؤمن بالقسم والفريق الذي يكفر به واردت ان اكون فريق اخر يفكر وفقط وعليه تجاهلوا ردي لانه ليس موجه لكم.في النهايه اشكركم على ان جعلتم حالة الأكتئاب تتلاشى من نفسي اذ ان ردودكم اخبرتني ان هناك الكثيرين من اعضاء ذلك المنتدى في كل مكان وانهم ليسوا حالات شاذه من انتاج مدينتي!

ابشري وما يصير خاطرك إلا طيب
بس مدينتكم وايش اسمها
من باب العلم بالشي يعني

(سلام)
07-10-2008, 10:47 PM
لن يستطيع الإنسان أن يمنع الغراب الذي يتشاءم منه من التحليق و النعيق..
لكنه يستطيع أن يمنعه من أن يعشش في تفكيره !
كونفيشيوس

الشاعر العربي علقمة الفحل يقول في قصيدته سمط الدهر :

ومن تعرض للغربان يزجرها ** على سلامته ، لا بد مشؤومُ


***

جئت إلى هذا العالم , لكي أختلف معه .. !

( مكسيم غوركي )


والله يقول في القرآن :
( ولا يزالون مختلفين ، ولذلك خلقهم )


كلام ينفع من أراد أن ينتفع
بس تعال وقولي وين القروش الي وعدت الإدارة أنها ترسلها لي على مجهودي أو غبائي في الذود على سهيل ؟
ولا بس هي سواليف
:biggrin5:

اسم المستخدم
07-10-2008, 10:49 PM
شوف يا سفياني
خلنا ندخل فيك عرض وهي فرصة حلوة ما تتكرر كثير
ونبدا بتحليل الأمور بداية منك
ونقول أن الحجاج ناس كثير تحبه لأنها تكره العراق ، وناس كثير تكرهه لأنها تحب مكة وما درت عن العراق . والصدق هنا مع كل الأطراف وما اشوف مشكلة ان يكون الصدقان او الصدقين متناقضين ، المسألة كلها مثل شخصين على طاولة عليها كاس . كل واحد يصف ما يراه ومؤمن بأنه حقيقة والآخر يشوف الجهة الأخرى ومتاكد من اللي يشوفه يعني المسألة ما تحتاج نلغي الرؤية الثلاثية الأبعاد ونركز على رؤية واحد دون الثاني
يعني الكاس في وقت الحجاج ما كان لا العراق ولا مكة ولا الكره والا الحب
لكن كل تحليل منطقي يقود لنتيجة لانه يستخدم عقل مختلف وأدلة أخرى ، سهيل قالها بحلف للي يعرفوني لانهم يشوفون ويعرفون ايش يتكلم عنه لأنهم على نفس الجانب معه من الطاولة وينظرون إلى ما ينظر له
ساذجة صادقة لانها تصف ما تشوفه من جهتها
وسهيل صادق لأنه يصف ما يشوفه من جهته
وكل الأدلة والحلف كان حقيقي ومجموعهم حقيقة واحدة وهي القرآن
سواء شرحها سهيل أو سيد قطب أو طالب ابتدائي . لأن المسألة مرتبطة بالقرآن والقرآن نفسه مو سهل . القرآن هدفه كان انه يكون سهل ومفهوم من العامة ايضا مع المحافظة على اعجازه . والكل يتفق على كل ما يرد فيه بعيدا عن مسائل اللغة وفنيات الادب والرواية وما الرواية .
واذا انا ما ابغا اصدق ساذجة
مو لأني اصدق سهيل
لكن لأني ما ابغا يكون سيد قطب منفرد بفهم المسلم به والمفروض به أن يفهمه الجميع ، وانه لو يجي رجل من البادية لا يقرأ ولا يكتب راح يقول نفس الكلام .
الاصمعي قرأ على اعرابي آية حد السرقة وانهاها بخطأ مقصود وقال " والله غفور رحيم " الأعرابي بكل بساطة قال هذا موضع عزة وحكم ومستحيل تكون مغفرة ورحمة ، وبالفعل الصحيح النهاية عزيز حكيم .
ومثلها كان الواقع في عزة الحجاج وحكمه على العراق
واللي هو كان متصل بنفس الواقع اللي ضرب فيه الكعبة بالمنجنيق .
الواقع مسألة مسلم بها وكل شخص المفروض يقراها بنفس التناقض اللي يقراه الثاني . لكن القرآن يخرج من سياق الزمن . ماله واقع ولا حاضر ولا ماضي ولا مستقبل . القرآن استمراريته يفترض بها تلغي كل اعتبار لأسبقية الفهم ومين سبق مين بالشرح .

القرآن هنا هو الكاس اللي على الطاولة
وكلكم ضيعتوه

(سلام)
07-10-2008, 10:50 PM
التونسي لازال يرد يا عيال
يا ويلكم
:biggrin5:

هبايب
07-10-2008, 10:51 PM
.
سلام يقول ما يطلع من الموضوع الين يقفله
ولا يصح سبب القفل إلا بالثرثرة
بس تأخر التونسي ووهق سلام .... :171:
.

(سلام)
07-10-2008, 10:52 PM
الله يسامحك قلنا ان سلام محشش بس ان وجهه وجه غراب!؟.. موش مومكن!! :3_2:
وبالله هذا كونفشيوس وش يقرب لشيزوفرينيا!!؟

تشابه أسماء
صدقني الغراب يعتبر رحمة
بس أنت قول تسمع بالمعيدي خيرا من أن تقابله في كوفي يشرب موكا

اسم المستخدم
07-10-2008, 10:57 PM
ايه بكمل
اقصر قصة مكتوبة في التاريخ الإنساني هي سورة الكوثر
وما يحتاج اي مسلم يكون قاري لأحد او مقتبس من احد عشان يفهم انها قصة قصيرة تصف عقدة معينة ولها شخصيات وفترة زمنية ومكانية الخ الخ
هذا اللي ضاع في وسط زحمتكم كلها
والمشكلة ان القرآن فعليا مو كاس فاقد القدرة على التعبير عن ذاتيته والتحدث نيابة عن نفسه وترجيح كفة سهيل او ساذجة . القرآن نفسه هو الدليل على انه مستحيل يكون شيء يخصه مقتبس او سابق فيه احد على الآخر . لان هذي وظيفته واذا افترضنا عكس كذا معناها احنا بكل سهولة اعتبرنا القرآن اضعف واقل من انه يكون اعجاز وقادر على تمرير نفس المفاهيم في كل العقول سواء اللي مثل عقل البسيط والسهل الممتنع سهيل اليماني او عقل العلامة النابغة والشيخ سيد قطب .

(سلام)
07-10-2008, 11:00 PM
.
سلام يقول ما يطلع من الموضوع الين يقفله
ولا يصح سبب القفل إلا بالثرثرة
بس تأخر التونسي ووهق سلام .... :171:
.

ولله شكله
ترك الموضوع وراح للتاسع
طخ طخ طخ
قاعد الطش قريني
:biggrin5:

صعوط المجانين
07-10-2008, 11:00 PM
يا خوي أركد مثل ما قلتلك من قبل :3_2:
وبعدين تعال
كنا في سهيل وصرنا في اثنين – سلام وسهيل :ops2:
http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=1330680&postcount=166
هذا مسروق
من هذا
http://www.alsakher.com/vb2/showpost.php?p=1330684&postcount=170

ليش حذفته وضيعت معالم الجريمة :buba:
هذا نهاية صحبتك للمنسعاوي
تستاهل
ألا أبو سفيان ليش ما يظهر في الحفلات العامة إلا دفاعاً عن سهيل :i:
وبعدين التونسي ما فيه مشاحم ، شحمه منه فيه ، وإذا غلق الشحم ما يشتغل ، تشليح على طول- أبوهبرة لا زال على طريق تبوك القديم


موعدنا يوم الزينة
أراهن على التونسي ومجرد ايكو اللي متغطي :171: ، أن سحرك لن يأكل ألا سهيل :king:

لكن يا سلام
ليش تبي تقفل الموضوع قبل يوم الزينة
خربتها عليكم - صح :z:

(سلام)
07-10-2008, 11:04 PM
^
لو تقفل نفتح موضوع جديد
هي مجرد ثرثرة
معرفة هالوجية الطيبة
:biggrin5:

التونسي
07-10-2008, 11:05 PM
وتأبى نفسي الأمارة بالسوء إلا أن تقحمني في هذا المتصفح:biggrin5:

مع أنني رجل قد أسلم وحسن إسلامه وطابت حياته بعيدا عن الساخر والساخرين والنات والناتيين والناس أجمعين،لولا أن المتهم -الواقف أمام عدالتنا-:biggrin5: ليس إلا علامتنا فريد عصره ووحيد قرنه ،ماليء الدنيا وشاغل السواخر السي سهيل اليماني)k ،الذي يجب ،منذ اليوم أن نعده من جهابذة العصر وقادة الفكر ،بعد أن تيسر له أن يحاذي إمامنا سيد بالمنكب بل وأن يتفوق عليه ويخلفه وراءه ،بعد أن أقسم أنه لم يقرأ لإمامنا ،بل كتب ما كتبه عفو الخاطر ..:g: وأنا أصدقه آسفا،فقد كنت أمني النفس أن أراه مجندلا في صحراء الساخر يستغيث فلا يُغاث ويسترحم فلا يرحم:فلطالما أثخنني جراحا وأعمل في لسانه السليط:y:

أما بعد،فقد قرات ما كتبته ساذجة من الغلاف للغلاف وكذا رد علامتنا سهيل،فلم أزدد إلا اقتناعا بما كتبه .........شيخنا فارس مفروس:content:،فقد حاول جاهدا أن يجلس على مؤخرته ويفكر بعقله ،عكس ما فعله كثير من المتدخلين:إذ مزجوا بين الذاتي والموضوعي، بين موقفهم من شخصية سهيل
وماكتبه ،بين الحوار المنطقي العقلاني،والجدل الذي لا يقدم ولا يؤخر..
أصلا:علامتنا لم يكتشف إكسير الحياة ولم يجد حلا سحريا لأي لمشاكلنا المزمنة من خلال مقاله عن سورة يوسف:إن هي إلا تأملات فيها الغث والسمين ،والصالح والفاسد ،والبديهي الساذج واللمحات الراقية الذكية،لغتها لا تخلو من أخطاء لغوية وإملائية[كما هي عادة سهيل دائما]ولا أعتقد أن ما كتبه سيد أو سهيل قد فتح فتحا مبينا في مجالي التأويل والتفسير وستظل قصة سيدنا يوسف مفتوحة على آلاف القراءات ما امتدت حياة البشر على هذه البسيطة..

ومهما حاولنا أن ننسب ما قاله علامتنا لما كتبه سيد،فلن يكون بوسعنا إلا أن نعترف لعلامتنا بأنه استطاع في بعض المواضع أن يتفرد ببعض الملاحظات الذكية المستجدة ،وهذا كاف لنحمد لعلامتنا جهده وعناءه في البحث والتأويل،وله في كل الأحوال الأجر والثواب ..فما أكثر من يسرق أفكار الآخرين ولا يزيد عليها أو ينقص ويأتي بها بقضها وقضيضها:k: وينال على ذلك التكريم والتشريف..

وأعود لأقول:لقد سعدت جدا بمافعلته ساذجة بهذا اليماني،فقد أنزلته من عليائه وأجلسته على كرسي الإتهام ،وجعلته يجثو على ركبتيه في المسجد المجاور وقد تجلبب بجلباب من الصوف ليقسم أنه بريء)k :فقد أزالت بذلك سخيمة نفسي وأرتنا في هذا الرجل يوما كنا نتمناه له من زمن طويل:v: ونحن نقول في تونس:إفزاع الذئب خير من قتله..

فالحمد الله الذي بعث إلى سهيل:sd: أمة الله ساذجة لتُعمل فيه قلمها ولسانها وتقتص لنا منه:crazy: ..
وتجعله عبرة لكل ذي عقل:sunglasses2:

وقبل الختام :أبلغ سلامي لكل الأقلام التي عرفتها في أيام الساخر الخوالي،وهي وإن اتخذت لنفسها معرفات جديدة فإن أسلوبها يفضحها:i:

كما أرفع أسمى التحيات إلى صاحب السمو الملكي:جدي أبو الخير،الذي بلغ اليوم المائة ويحفظ سورة يوسف عن ظهر قلب:buba:

سأعود إن لم يلغ معرفي هذا أيضا:y:

(سلام)
07-10-2008, 11:06 PM
انت يا اسم المستخدم ايش تبي تقول بالضبط
بصراحة نص كلامك حلو والباقي
مزز
:biggrin5:
هات الي عندك وعطنا رايك

(سلام)
07-10-2008, 11:07 PM
أنا ما قلت لكم
سامحني يا قريني سامحني
لن اشك فيك مرة ثانية

(سلام)
07-10-2008, 11:12 PM
إن هي إلا تأملات فيها الغث والسمين ،والصالح والفاسد ،والبديهي الساذج واللمحات الراقية الذكية

جاب العيد الله يصلحه
:ops2:

اسم المستخدم
07-10-2008, 11:18 PM
والله انا احب ادخل وما يجي بعدي الا تقفيل موضوع وانهاء قضية
بس واضح انه لازم اصدر حكم نهائي
وقبل الحكم من قبلنا انا كلي واللي معي من ملائكة وشياطين باصدار توصيات
1- توزيع كميات كبيرة من الـ ( طز ) الطازج على كل المشاركين هنا بداية بأصحاب القضية وأطرافها وجنباتها وهوامشها بأكبر واهم عضو سهيل اليماني بزات نفسو ونهاية بأصغر عضو يعرف نفسه .
2- كل واحد فتح سالفة السرقات والفلسفة في الاقتباس والتوارد والحقوق وغيرها مهما كانت أدلته صادقة ومنطقية . يضع في فمه أي شيء يلذ له وينشغل بمضغه .

والحكم :
أن الضحية هنا هو القرآن لأنه طعن في حقوقه الخاصة ككتاب آلهي اعجازي من المفترض به الفهم العام لكل مستويات العقول . وأن ما تمت اثباته او دحضه او التفلسف بشأنه لا ينطبق على القرآن ويمكن تطبيقه على رواية بنات الرياض أو قصص الماغوط أو اشعار المتنبي وشلته .

ولأن الضحية ( القرآن ) هنا تعرضت للإهانة بما يكفي بجعلها مادة ادبية لغوية يحكيها رجل وليس رب وكثر الرد والأخذ بشأن بلاغته ومدلولاته رغم انها مفاهيم مسلم بها حتى نهاية الدنيا وقيام القيامة ولا أحد يسبق فيها أحد منذ أن نزل.

نقرر :

استتابة اصحاب المنطق والتحليل العقلي السليم والجدير بالاحترام في غير هذا الموضع ، كونهم اهانوا أهم واعظم كتاب وجعلوه علكة يتم تداولها على ألسن الأغبياء قبل الأذكياء . واقحموه في مناظرات عقلية وأدبية وذاتية بغض النظر عن نواياهم .

اقفال الموضوع

مُجرد ايكو
07-10-2008, 11:20 PM
أراهن على التونسي ومجرد ايكو اللي متغطي ، أن سحرك لن يأكل ألا سهيل


إرحب :171:

:biggrin5:


متغطي فعلاً خخخخ

أحببتُ فقط أن أقول بأن أداة الإستثناء تُكتب هكذا " إلاّ "

والشدّة إختيارية :p

صعوط المجانين
07-10-2008, 11:22 PM
وتأبى نفسي الأمارة بالسوء إلا أن تقحمني في هذا المتصفح:biggrin5:


مع أنني رجل قد أسلم وحسن إسلامه وطابت حياته بعيدا عن الساخر والساخرين والنات والناتيين والناس أجمعين،لولا أن المتهم -الواقف أمام عدالتنا-:biggrin5: ليس إلا علامتنا فريد عصره ووحيد قرنه ،ماليء الدنيا وشاغل السواخر السي سهيل اليماني)k ،الذي يجب ،منذ اليوم أن نعده من جهابذة العصر وقادة الفكر ،بعد أن تيسر له أن يحاذي إمامنا سيد بالمنكب بل وأن يتفوق عليه ويخلفه وراءه ،بعد أن أقسم أنه لم يقرأ لإمامنا ،بل كتب ما كتبه عفو الخاطر ..:g: وأنا أصدقه آسفا،فقد كنت أمني النفس أن أراه مجندلا في صحراء الساخر يستغيث فلا يُغاث ويسترحم فلا يرحم:فلطالما أثخنني جراحا وأعمل في لسانه السليط:y:


أما بعد،فقد قرات ما كتبته ساذجة من الغلاف للغلاف وكذا رد علامتنا سهيل،فلم أزدد إلا اقتناعا بما كتبه .........شيخنا فارس مفروس:content:،فقد حاول جاهدا أن يجلس على مؤخرته ويفكر بعقله ،عكس ما فعله كثير من المتدخلين:إذ مزجوا بين الذاتي والموضوعي، بين موقفهم من شخصية سهيل
وماكتبه ،بين الحوار المنطقي العقلاني،والجدل الذي لا يقدم ولا يؤخر..
أصلا:علامتنا لم يكتشف إكسير الحياة ولم يجد حلا سحريا لأي لمشاكلنا المزمنة من خلال مقاله عن سورة يوسف:إن هي إلا تأملات فيها الغث والسمين ،والصالح والفاسد ،والبديهي الساذج واللمحات الراقية الذكية،لغتها لا تخلو من أخطاء لغوية وإملائية[كما هي عادة سهيل دائما]ولا أعتقد أن ما كتبه سيد أو سهيل قد فتح فتحا مبينا في مجالي التأويل والتفسير وستظل قصة سيدنا يوسف مفتوحة على آلاف القراءات ما امتدت حياة البشر على هذه البسيطة..


ومهما حاولنا أن ننسب ما قاله علامتنا لما كتبه سيد،فلن يكون بوسعنا إلا أن نعترف لعلامتنا بأنه استطاع في بعض المواضع أن يتفرد ببعض الملاحظات الذكية المستجدة ،وهذا كاف لنحمد لعلامتنا جهده وعناءه في البحث والتأويل،وله في كل الأحوال الأجر والثواب ..فما أكثر من يسرق أفكار الآخرين ولا يزيد عليها أو ينقص ويأتي بها بقضها وقضيضها:k: وينال على ذلك التكريم والتشريف..


وأعود لأقول:لقد سعدت جدا بمافعلته ساذجة بهذا اليماني،فقد أنزلته من عليائه وأجلسته على كرسي الإتهام ،وجعلته يجثو على ركبتيه في المسجد المجاور وقد تجلبب بجلباب من الصوف ليقسم أنه بريء)k :فقد أزالت بذلك سخيمة نفسي وأرتنا في هذا الرجل يوما كنا نتمناه له من زمن طويل:v: ونحن نقول في تونس:إفزاع الذئب خير من قتله..


فالحمد الله الذي بعث إلى سهيل:sd: أمة الله ساذجة لتُعمل فيه قلمها ولسانها وتقتص لنا منه:crazy: ..
وتجعله عبرة لكل ذي عقل:sunglasses2:


وقبل الختام :أبلغ سلامي لكل الأقلام التي عرفتها في أيام الساخر الخوالي،وهي وإن اتخذت لنفسها معرفات جديدة فإن أسلوبها يفضحها:i:


كما أرفع أسمى التحيات إلى صاحب السمو الملكي:جدي أبو الخير،الذي بلغ اليوم المائة ويحفظ سورة يوسف عن ظهر قلب:buba:


سأعود إن لم يلغ معرفي هذا أيضا:y:

مشكلتك يا تونسي قديمة قدم الساخر والأيام السواحر
قال بوش ( من ليس معنا فهو ضدنا ) هكذا قالها بلغته العربية الركيكة
يا تونسي يقال أن سيد الألوان اللون الأسود وشقيه اللون الأبيض ولا عزاء للون الرمادي

أنا لا أتمنى من هذه الدنيا الفانية إلا أن أراك بلون محدد ، فأنا أحسدك على قدرتك على التلون بكل ألوان الطيف الجميلة وفي جلسة واحدة
وكل عام وأنت جميل يا جميل
وسلم لنا على صهرك الغيم الأقشر :y:

صعوط المجانين
07-10-2008, 11:26 PM
إرحب :171:


:biggrin5:



متغطي فعلاً خخخخ


أحببتُ فقط أن أقول بأن أداة الإستثناء تُكتب هكذا " إلاّ "


والشدّة إختيارية :p

لازم وألا تكون خطير ، كثر منها عند سُهيل :sunglasses2:

مُجرد ايكو
07-10-2008, 11:26 PM
http://www.tvquran.com/


رقم 7

: )

التونسي
07-10-2008, 11:37 PM
إن هي إلا تأملات فيها الغث والسمين ،والصالح والفاسد ،والبديهي الساذج واللمحات الراقية الذكية

جاب العيد الله يصلحه
:ops2:
ههههههههههههههههههههههه
هل تقصدني أنا أم تقصد سهيل؟:y:
بالمناسبة :ليك وحشة يا سلام

التونسي
07-10-2008, 11:43 PM
مشكلتك يا تونسي قديمة قدم الساخر والأيام السواحر
قال بوش ( من ليس معنا فهو ضدنا ) هكذا قالها بلغته العربية الركيكة
يا تونسي يقال أن سيد الألوان اللون الأسود وشقيه اللون الأبيض ولا عزاء للون الرمادي

أنا لا أتمنى من هذه الدنيا الفانية إلا أن أراك بلون محدد ، فأنا أحسدك على قدرتك على التلون بكل ألوان الطيف الجميلة وفي جلسة واحدة
وكل عام وأنت جميل يا جميل
وسلم لنا على صهرك الغيم الأقشر :y:

ههههههههههههههه
خلاص:لم أعد أتلون،بعد أن وجدت أنه لن يكون بإمكان أحدنا ألا يتلون إلا بأن ينقطع عن الكتابة....وقد فعلت..:biggrin5:
أين هو الغيم الأشقر؟ لو دخل هنا لألقم الجميع حجرا،ولكن غيب يا قط ألعب يا فار..
كل محبتي

الفاهم..غلط
07-10-2008, 11:54 PM
ولي عودة لبقية من ثرثرة قد لا يكون لها صلة بالموضوع !


..

الحمد لله أن هناك فرصة للحديث عن أي شيء ،
على اعتبار أنه مقهى .. ففي المقهى يمكننا الحديث عن حلم البارحة ،
أو حتى عن البائع الذي لم يبتسم بما يكفي ..

الآنسة دانة هي إبنة أخي التي دخلت العام الماضي المدرسة لتبدأ عامها الدراسي الأول ..
وعلى الرغم من قوة شوكة هذه الآدمية أو المخلوقة كما يسميها والدي
إلا أنها سريعة البكاء وكثيرا ما تردد كلمتها الشهيرة :
" ليه ما تحبون دانة .. ليه .. ليه "
أريدكم أن تتخيلوا شكلها وهي تقول هذه العبارة بينما تضرب بكلتا قدميها على الأرض ..
والدي يراها أنها متسلطة على إبنه الذي هو والدها ..
فالآنسة دانة هي البنت الوحيدة بين الأولاد الذكور ، ولذا فهي تحصل يوميا على كميات مضاعفة من الدلال ومن أشياء أخرى مهمة كالنقود مثلا !!

وعلى الرغم من أن هذه الآنسة الصغيرة هي صديقتي ..
وعلى الرغم أيضا أنها تهدد إخوتها بأنها ستخبرني إذا
ضايقها أحدهم لكوني ذات مرة طلبت منها أن
تعلمني إذا أغضبها أي أحد أو قام بمعاندتها ،
وعلى الرغم أيضا من أنها ترسم أشياء مضحكة
ووجوها ذات أنوف كبيرة وعيون صغيرة جدا وتكتب بجوارها " عمو منير"
إلا أنني أرى أن والدها بالفعل قد بالغ في دلالها
وزاد في منحها سلطة ظالمة تمارسها ضد إخوتها وضد الآخرين أيضا.
فعلى سبيل المثال لا يمكن لأي أحد في المنزل أن
يتجرأ ويغير قناة الأطفال mbc 3 مهما كانت الأسباب ،
لدرجة أنني لاحظت أن والدها يحفظ أسماء جميع البرامج التي تعرضها هذه القناة.
كما أن الأدهى أحيانا أن هذه الآنسة لابد أن تقرر هي ماذا سيتناولون على العشاء ؟
وإلى أين ينبغي أن تكون الرحلة الأسبوعية ؟
ولكن كل هذه الأمور قد تكون عادية ولا ضير في ذلك إلى حد ما ..
أو كما يقول والدها : " لأجل عين تكرم مدينة " ،
إلا أن القصة المضحكة حقا ،
هي ما حدثت في الأسبوع الأول العام الماضي عند بداية الدراسة ،
حيث مدرستها لا تبعد عن البيت إلا أقل من الستين مترا،
ولذا فالسيد نور حفظه الله سائق منزلنا وزوجته المصونة
يذهبان بالآنسة دانة إلى المدرسة سيرا على الأقدام
ولكم أن تتخيلوا المنظر وهي تحمل حقيبتها على ظهرها
وتتشبث بيد السيدة زوجة نور وتقول لها :
" أمسكي يدي بقوة يافاطمة لا أضيع " << ( اسم السيدة زوجة السيد نور ليس فاطمة ،
وإنما تمت الاستعارة احتراما لخصوصية السيد نور وزوجته ).
المهم أنه بعد أسبوع أتت الآنسة دانة تبكي .. ولكم أن تتخيلوا سبب البكاء !!
أخبرت الآنسة الصغيرة والدها أنه لا يحبها ،
وبعد سؤالها عن السبب قالت لأن نور يستخدم السيارة وهو يُوصل إلى
المدرسة " دحموني وخلودي ويسوري وعموري " << إخوتها وأبناء عمها ،
بينما هي يذهب بها إلى المدرسة سيرا على الأقدام ،
وبذلك تفوتها الفرصة في إخراج رأسها من
فتحة السقف ( فتحة السقف في ثقافتنا تسمى التندة - هذا التنوية لغير الناطقين بالعربية) ،
وتفوتها الفرصة أيضا في إلصاق جبينها على الزجاج ومراقبة السيارات !!
حاول والدها أن يقنعها أن مدرسة الأولاد بعيدة وهذا من
سوء حظهم لأنهم سيضطرون للاستيقاظ مبكرا والدخول
في معركة الازدحام والوقوف الطويل في الإشارات والانتظار وما إلى ذلك !!
إلا أنها كعادتها قالت كلمتها الشهيرة :
" ليه ما تحبون دانة .. ليه .. ليه " وهي تبكي وتضرب بقدميها الأرض !!
لم يكن أمام والدها إلا الانصياع لأمرها وأصدر قرارا بأن
يتم إيصال الآنسة الصغيرة إلى المدرسة بالسيارة ،
وأن يسمح لها بإخراج رأسها من فتحة السقف أثناء
قطعهم للستين مترا التي تفصل البيت عن المدرسة.
ولذا فكان السيد نور وزوجتة الكريمة يخرجان كل
صباح ويركبان السيارة ويوصلانها إلى المدرسة ،
وبما أن الستين مترا تنتهي في أقل من ثلاثين ثانية
لذا فابتكرت الآنسة الصغيرة حيلة لتزيد من فرصة
استمتاعها بالرحلة حيث أقنعت السيد نور وزوجته بقولها :
" أول شي نرووح بعييييد بعدين نرجع للمدرسة "
وبالرغم من أن هذه الحيلة لم تنطل على نور وزوجته
إلا أنها أي الآنسة دانة رفضت الخروج من السيارة
حينما لم ينفذا ما طلبت ، فما كان من نور وزوجته الكريمة
إلا أن يقوما بعمل جولات دائرية حول البيت مرة أو مرتين لإرضاء دانة .
..
في هذا العيد سألت أمي عمن كسر زجاج إطار صورتي
التي تضعها أمي على أحد الأرفف في المنزل ؟
فقالت أمي أن الآنسة دانة إذا أغضبها إخوتها تبكي وتبكي ثم
تأخذ صورتك وتخاطبها وتشتكي لك وهي تبكي بحرقة كبيرة .
وفي آخر مرة فعلت ذلك يبدو أنها شعرت أنك غير مهتم
بما يحصل لها فأخذت الصورة وضربت بها
عرض الحائط وهي تقول " ليه ما تحبون دانة .. ليه .. ليه " !! ..

..

ليتكم تعلمون كم (عورني) قلبي حينما علمت بالقصة
وتعاطفت من أعماق قلبي مع هذه المخلوقة الصغيرة التي ما زالت تنطق الغين عينا !!



..
مجرد سوالف عيد ..
..

.

التونسي
07-10-2008, 11:55 PM
^
لو تقفل نفتح موضوع جديد
هي مجرد ثرثرة
معرفة هالوجية الطيبة
:biggrin5:

بالمناسبة يا سلام:تمنيت لو أنك كنت مع ساذجة ومريديها وأنصارها ضد سهيل:i: كان سيكون متصفحا هوليوديا وأكثر إثارة من باب الحارة ،ولكن خسارة أنت اخترت الفئة الضالة بقيادة سهيل،:h: ماعليش
سأعتبر ذلك كبوة جواد:y: لأنك الله يهديك جرمتنا من متعة القبض على سهيل:peace:

أبو الطيّبِ
08-10-2008, 01:51 AM
الحبيب منير...
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،،،،،،،،
وكل عام وأنت بخير وتقبل الله طاعتك


ليتكم تعلمون كم (عورني) قلبي حينما علمت بالقصة
وتعاطفت من أعماق قلبي مع هذه المخلوقة الصغيرة التي ما زالت تنطق الغين عينا !!

ياخي يعجبني فيك صدق ممزوج ببساطة متناهية...
الأطفال هم جمال الحياة وصدق الحياة ولذتها...
ولا تلم هذا الوالد ( الي هو أخوك الله يحفظه ) في تدليله لابنته ( دانة ) ربي يحفظها...
فمدري أحس علاقة الأب بابنته شئ غير طبيعي يتجاوز حدود اللغة التي تضيق وتَقْصُر عن وصفها!!
بنتي فجر ( الله يحفظها ويركّدها شوي ) تجيني أحيانا وتطبطب علي وتعلّق على كلمة " بابا بابا بابا..." ومدري وش تبي لأن هذي كلمة من خمس كلمات تعرف تقولها.....
المهم
الله يجزاك خير لأنك كويّس :p

بشبوش أفندي
08-10-2008, 03:10 AM
**

من يركز جيدا في قصة الفاهم غلط وابعادها النفسيه والأدبيه والسياسيه سيعرف حتما الأسباب الخفيه لإنهيار الإقتصاد العالمي ويثبت لديه بالدليل القاطع على ان سهيل مظلوم :biggrin5: :biggrin5:


وكل واحد يتجنى بكيفه ... :biggrin5:



_

جمرة غضا
08-10-2008, 03:36 AM
مادام السالفة كلها شباگ والمجال مفتوح خلنا نعبر عن شعورنا .. على گولة الملا عطية الجمري رحمة الله عليه : "كلها يخويه ضيعه"

أشوف مسوين الشيعة مطنزة هني .. مسوينهم فاكهة المجالس .. يوم خلصت التراويح اللي گال عنها عمر بن الخطاب "نِعم البدعة هي" وشفتون روحكم فاضيين - وان كنتون على طول هلچدي (1) - جيتون تتمسخرون على الشيعة ..



كتبه آية الله العظمى / سهيل اليماني
ما تدري يالبايگ (2) أن الإنسان آية من آيات الله بل هو آية من أعظم آياته .. فلا تهمز وتلمز


؟ سؤال محير

لكن اكتشفت أنه غير محير لأنها مرة تنهق ومرة تصيح ومرة تبكي وتقول الشعب والحكومة ويجي معاها دجاجة في ثوب ديك ويقدم لها الحب ويقول لها هذا الشعب وهذي الحكومة .... ولا حسينيات ربعنا الشيعة

الشيعة ماهم ربعك ولا يتشرفون بامثالك .. ولا تتكلم عن شي ما تدري عنه ولا شفته .. گال حسينيات گال .. روح شوف المراقص ومحلات الفسق والفجور اللي في بلدكم


جا ورجعوه

بالمناسبة ماذا لو كان المهدي المنتظر يتابعكم هنا
المهدي المنتظر اللي گاعد تتكلم عنه يعتقد ابه السنة گبل الشيعة وإذا كنت ما تعرف روحك في ويش تعتقد اتمسخر على روحك أول ..




----------
(1) أي هكذا
(2) البايگ : أي السارق بلغة العرب الشرفاء، وهي فصيحة، قال في تاج العروس " وقالَ ابنُ الأَعْرابِي: باقَ فلانٌ يَبُوق بوْقاً: إِذا تَعَدَّى عَلَى إِنسانٍ، أَو باقَ: إِذا هَجَم على قَوم بغَيْرِ إِذْنِهِم، كانْباقَ يُقال: انْباق الدَّهْرُ عَلَيْهِم، أَي: هَجَمْ بالدّاهيةِ. وقالَ ابنُ عباد: باقَ القوَمَ بَوقَاَ: إذا سرَقَهم"

COBRA
08-10-2008, 03:59 AM
الحمد لله أن هناك فرصة للحديث عن أي شيء ،
على اعتبار أنه مقهى .. ففي المقهى يمكننا الحديث عن حلم البارحة ،
أو حتى عن البائع الذي لم يبتسم بما يكفي ..

أو حتى عن المتهم الذي ضرب لنا يميينا ،،
فقال الضعفاء من الذين استدلخوا :
إنه لبريء ،، وما جاءك من التهم ،، لهو كيد ساذجة
سهيل ،، أيها الصديق !
إفتنا في لو أن كل متهم ضرب اليمين أصبح بريءً
ما حاجة القضاة آنذاك ،، ؟!

COBRA
08-10-2008, 04:06 AM
مادام السالفة كلها شباگ والمجال مفتوح خلنا نعبر عن شعورنا .. على گولة الملا عطية الجمري رحمة الله عليه : "كلها يخويه ضيعه"

أشوف مسوين الشيعة مطنزة هني .. مسوينهم فاكهة المجالس .. يوم خلصت التراويح اللي گال عنها عمر بن الخطاب "نِعم البدعة هي" وشفتون روحكم فاضيين - وان كنتون على طول هلچدي (1) - جيتون تتمسخرون على الشيعة ..

ما تدري يالبايگ (2) أن الإنسان آية من آيات الله بل هو آية من أعظم آياته .. فلا تهمز وتلمز


الشيعة ماهم ربعك ولا يتشرفون بامثالك .. ولا تتكلم عن شي ما تدري عنه ولا شفته .. گال حسينيات گال .. روح شوف المراقص ومحلات الفسق والفجور اللي في بلدكم

المهدي المنتظر اللي گاعد تتكلم عنه يعتقد ابه السنة گبل الشيعة وإذا كنت ما تعرف روحك في ويش تعتقد اتمسخر على روحك أول ..




----------
(1) أي هكذا
(2) البايگ : أي السارق بلغة العرب الشرفاء، وهي فصيحة، قال في تاج العروس " وقالَ ابنُ الأَعْرابِي: باقَ فلانٌ يَبُوق بوْقاً: إِذا تَعَدَّى عَلَى إِنسانٍ، أَو باقَ: إِذا هَجَم على قَوم بغَيْرِ إِذْنِهِم، كانْباقَ يُقال: انْباق الدَّهْرُ عَلَيْهِم، أَي: هَجَمْ بالدّاهيةِ. وقالَ ابنُ عباد: باقَ القوَمَ بَوقَاَ: إذا سرَقَهم"

اللهم هبله أية عظمى تسمى ( العقل ) وأية أعظم إسمها ( الهداية )
أيها القوم ،، خذوه فغّلوه !

الدوغرى
08-10-2008, 04:10 AM
وراحت عيشة فى أم الخير وماحدش عارف مين قتل مين..
وبقت هيصة يامعلم..
وكله فى الهجايص ياكبير..
العملية خلطبيطة وكل بيضرب فى العبيطة.
واللى شايف نفسه يخش..واللى مش شايف يدش.
وأدى واحد رافضى وأسمه/جمرة غضا.؟!
أفتكر الشارع مفتوح والمرور مسموح راح مضيع الفرامل
وواخد فى وشه وداخل..من غير مايعرف أى حاجة فى أى حاجة
والنتيجة زى ماأنتم شايفين..الأسعاف مستنياه بعد مايطيح من عالكوبرى
وحاجزين له سرير فى الأنعاش ويأما يموت ياأما ..هو لغاية دلوقت
ماحدش عارف أيه اللى هايجرى له بالضبط.
ودى كانت نهاية فرقة نجيب الريحانى المسرحية.
تصبحوا على خير...

أسم مستعار
08-10-2008, 04:36 AM
بما ان الموضوع أتجه الى شي أخر نأمل عمل تصويت
على عودة المغفور له شهيد الواجب -شقاوة- سليط اللسان قليلاً ...

وبسبوش نعد حضرتكم بتعليق شقاوة من شحمة أذنيه لو فكر فى أزعج
أي بني أدم -

ذاك المأفون سوف يتوب بكل تأكيد فــ العفو -

العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو
العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو
العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو
العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو
العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو
العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو
العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو
العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو
العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو
العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو-العفو

نأمل الرد بالموافقه مع الشكر ...

رابطة أنصار ومشجعي شتات ...

عطا البلوشي
08-10-2008, 05:18 AM
^
^
نهاية سينمائية على الطريقة المصرية بما أن شقاوة أحد أبطال (يا رب أكون زيك يا سهيل)
سهيل اليماني أنت بارع جدا ..
للجميع تستحق ساذجة الشكر فقد احدثت تغييراً في الساخر
>> أكره النمطية

طابت أوقاتكم

ابنة الضوء
08-10-2008, 05:19 AM
شكرا سهيل لأن الفاهم غلط أتى هنا ..

أفُـق
08-10-2008, 05:30 AM
شكرا سهيل لأن الفاهم غلط أتى هنا ..
نفس الشيء.. وربي!

إبن التراب
08-10-2008, 05:47 AM
8
8

هذا الولد غير كويس لسبب ،بسبوس مدري بشبوش قال أن القصة تحمل إسقاطات على حادثة سهيل و ساذجة ، و كل ما أخشاه أن يكون يقصد (الفاهم خطأ) أن دانة هي سهيل !
و هنا تجرأ كبير و مساس واضح بشخص سهيل الكريم ،لكن نستطيع أن ندحض دعوى الفاهم خطأ
أولا قال (يتجرأ ويغير قناة الأطفال mbc 3 مهما كانت الأسباب ) و سهيل له رد يقول (باسم كل الصيع والدشير في العالم أقول أن مجموعة الـ mbc أخطر من ملف إيران النووي ومن مجلس الوزراء المصغر في دولة اسرائيل الشقيقة ..
ليس من الضرورة يا أخ ماجد أن تكون المجد هي البديل للـ mbc ، أتوقع أنه حتى القنوات اللبنانية المعروفة مثل المستقبل والـ LBC أخف عهراً ودعارة وخبثاً من الـ mbc ، ولعلي أبالغ قليلاً واقول أن قنوات الجنس والدعارة المباشرة أهون من الام بي سي ، على الأقل هي قنوات واضحة الهدف وتمثل بيئة معينة ، لكن أن نتأمرك أكثر من أمريكا نفسها بواسطة قنوات كانت ميزانيتها إلى وقت قريب تصرف من وزارة المالية السعودية فهذا أمر يثير القرف ..) أي أنه ضد هذه القناة

أما إن قصد أن سهيل هو والد دانه فأيضا هذا الأمر مردود عليه لنفس السبب أعلاه ..

و إن كان لايقصد أي من ذلك يبقى فتى غير كويس لأنه سمح لإبنة أخاه أن تشاهد هذه القناة و على أقوال سهيل أنها قناة خطيرة ..

tact
08-10-2008, 07:37 AM
أيها الذكور الأشاوس كفوا عن الثرثرة صوتكم وصل شارع الإناث الصامت :gogo:

(سلام)
08-10-2008, 07:37 AM
توي صاحي
مين فاز
(وجه كله مخدات من النوم )

(سلام)
08-10-2008, 07:39 AM
أيها الذكور الأشاوس كفوا عن الثرثرة صوتكم وصل شارع الإناث الصامت :gogo:


شارع إناث وصامت ؟!
هذا خطأ وصفي
كما يقول نيتشة كأن تقول دائرة مربعة

:biggrin5:

جسد بلا نفس
08-10-2008, 07:41 AM
ما اجمل هذه الثرثرة في الصباح... :h:
اسعدتم صباحا جميعا:g:

(سلام)
08-10-2008, 07:43 AM
مكرر
بسبب إن المدم ماركة أبو نعلة

(سلام)
08-10-2008, 07:44 AM
ما اجمل هذه الثرثرة في الصباح... :h:
اسعدتم صباحا جميعا:g:

الله يسعد صباحك
كم الساعة ؟

(سلام)
08-10-2008, 07:49 AM
مادام السالفة كلها شباگ والمجال مفتوح خلنا نعبر عن شعورنا .. على گولة الملا عطية الجمري رحمة الله عليه : "كلها يخويه ضيعه"

أشوف مسوين الشيعة مطنزة هني .. مسوينهم فاكهة المجالس .. يوم خلصت التراويح اللي گال عنها عمر بن الخطاب "نِعم البدعة هي" وشفتون روحكم فاضيين - وان كنتون على طول هلچدي (1) - جيتون تتمسخرون على الشيعة ..

ما تدري يالبايگ (2) أن الإنسان آية من آيات الله بل هو آية من أعظم آياته .. فلا تهمز وتلمز


الشيعة ماهم ربعك ولا يتشرفون بامثالك .. ولا تتكلم عن شي ما تدري عنه ولا شفته .. گال حسينيات گال .. روح شوف المراقص ومحلات الفسق والفجور اللي في بلدكم

المهدي المنتظر اللي گاعد تتكلم عنه يعتقد ابه السنة گبل الشيعة وإذا كنت ما تعرف روحك في ويش تعتقد اتمسخر على روحك أول ..




----------
(1) أي هكذا
(2) البايگ : أي السارق بلغة العرب الشرفاء، وهي فصيحة، قال في تاج العروس " وقالَ ابنُ الأَعْرابِي: باقَ فلانٌ يَبُوق بوْقاً: إِذا تَعَدَّى عَلَى إِنسانٍ، أَو باقَ: إِذا هَجَم على قَوم بغَيْرِ إِذْنِهِم، كانْباقَ يُقال: انْباق الدَّهْرُ عَلَيْهِم، أَي: هَجَمْ بالدّاهيةِ. وقالَ ابنُ عباد: باقَ القوَمَ بَوقَاَ: إذا سرَقَهم"


لعلمك الشيعة
طليان جهنم
:p

بوح القلم
08-10-2008, 09:19 AM
في الفترة الأخيرة أصبحت أخشى أن أدخل الساخر فأجد آية قرآنية ومكتوب فوقها "نقش" !
فالإفراط في التناص القرآني وصل لمرحلة قول أحد أعضاء الساخر " إذا زلزلت الحروف زلزالها "!
صرت أظن أن هناك من يقرأ كتاب الله وقلبه معلق في الساخر،
وكأن القرآن ليس للتعبد والتقرب إلى الله ولكن لاقتباس والمحاكاة !
هل يمكن أن نخرج من هذه الموقعة بمبدأ " الغيرة على كتاب الله " ؟!

هنا مربط الفرس .

الفارس مفروس
08-10-2008, 11:17 AM
حبيبى سلام ..

يعنى أنا افتكرتك اعتزلت اللعب الدولى والمحلى .. وتصدقت بالجوتى أبو اصبع على عيال الحارة
طلع ماتش الإعتزال للدورى بس واحتفظت بمجهودك فى الملعب لأجل عيون المنتخب k*
يعنى أشوفك أنت منور يا دب .. ومعاك الباشمهندز المنعى .. وحضرة الزابط بشبوش .. وكمان الخفاش منير فى موضوع واحد :xc:
يا خراشى عليكم .. والله دا ولا فى الأحلام ... :m:
بصراحة ياريت سهيل يلطش موضوع ولا اثنين كل يوم عشان أشوفك منور الساخر من الصبح للمساء ناصب الخيمة على الشاشة مباشرة :biggrin5:
ياخى ملعونة الدنيا اللى تقطعكم عنا .. وليحيا اللطش :u: !

يارب أكون زيك يا بشبوش :y: !

الكترون حر
08-10-2008, 12:17 PM
لماذا يموت المشنوق؟!
إنه يموت لأنه فجأة لايجد تحت قدمية تلك الأرض الصلبة التي أحبها واعتاد عليها!
يموت لأنه لايجيد السير..بعيدا عن الأرض!
يرتفع عاليا.. فيجد الهواء في كل مكان.. شماله ويمينه أمامه وخلفه.. تحته وفوقه..
ورغم كل هذا الهواء لايستطيع الحصول على ذرة واحدة منه!
فيموت... قهرا!
صدقوني عندما تجتمع كل تلك الظروف ... لايعود هناك حاجة للمشنقة !
(سهيل اليماني- جوال أدب )
قناة نقش (3)

اعتقد انه لم يعد هناك حاجة لشنق سهيل فساذجة والمتواجدين وفرو كافة الظروف السابقة والتي أخبر عنها سهيل اعلاه.

رفعت الجلسة :er:

الكترون حر
08-10-2008, 12:23 PM
اعتقد انه لم يعد هناك حاجة لشنق سهيل فساذجة والمتواجدين وفرو كافة الظروف السابقة والتي أخبر عنها سهيل اعلاه.


في حال من هو مقتنع الى حينه بتجريم سهيل

آدمي إنسان
08-10-2008, 12:49 PM
أستغرب كثيراً من الوقت المهدور في الموضوعين موضوع الإتهام وهذا الموضوع
لا أعلم إن كان هناك من نذر وقته فقط للنت وأصبح مصدر لقمته المنتديات ومايدور فيها من زعيق ونعيق ومناكفة بعضها لا يخلو من حقد دفين والمثال في كلا الموضوعين ..

أما سهيل اليماني أرقى بكثير من أن يسطو على أفكار الآخرين ليس لإن سهيل معصوم أو أكتسب قدسية معينة ولكن متابعين سهيل لديهم الكثير من الوعي وأنا متأكد أنه لن يغافلهم ويسطو على نِتاج غيره . لإن إحترامه عند محبيه نمى من إحترامه لهم وسعيه الحثيث لـ جلب أفكار ومبتكرة تحمل دمغته الخاصة ومن يشك في ذلك يرجع للقسم الخاص بسهيل اليماني الموجود في الرموز الساخرة ..
مأساتنا أن هناك قطيع يردد ما يقال دون أدنى تبصر إلا أن القطيع يبقى مجرد رقم لا يقدم ولا يوخر اللهم إلا يزيد في الردود وعدد القراء ..
ومأستنا الآخرى أن هناك من يحمل حسد وأحقاد تعجز عن حملها الجبال وكان الموضوع فرصة مؤاتية لتفريغ حمل الأحقاد سواء كان حقده على سهيل أو كاتب الموضوع أو صاحب رد عارض ..

هذا ما أرى ربما ترون خلاف ذلك ؟!

عليش
08-10-2008, 12:52 PM
لن أتحدث هنا عن أمور تفصيلية في الموضوع فقد كتب البعض ردوداً جميلة وتبين بعض هذه الأمور بتفصيل لن أكتب أفضل منه مثل هذه الردود


عندما يكون الاختلاف حول الحقيقة فهو اختلاف حول الحقيقة فقط ، يلزم الناس أن تناقش الحقيقة التي يعتقدونها ويخالفون غيرهم في صحتها ، أما عندما يكون الاختلاف لأجل الخلاف ، فهو خلاف ليس حول الحقيقة ، بل لتغييب الحقيقة ، وما ذاك إلا كونهم يعلمون أنهم ليسو على حقيقة الأمر ولا يريدون للحقيقة أن تظهر

مقتبس من كتاب ( فلسفة الحقيقة فيما بين عليش وديكارت ) الصفحة 196 من الجزء الحادي عشر




(1 )
استهل أحمد المنعي دفاعه بالتالي
(أفترض أن ساذجة لم تطلق حكماً منتهياً بالاختلاس وإنما ترفع دعوى بالشواهد بحثاً عما يدعم هذه الدعوى أو يدمغها ، وهذا يعني أن "الحكم" بالسرقة لم يصدر منها بل هو انحراف حدثَ في التداعيات ، كما فهمتْ أو فعلتْ ردودٌ كثيرة في هذا الموضوع ، فساذجة - وهي ربة الموضوع أصلاً تأتي بادعاءٍ مؤيّداً بالحجج والقرائن المنطقية والدقيقة ، بينما ظن كثيرون أنها القاضي في صدر القاعة يصدر حكماً نهائياً
لذلك ، فلتكن هذه المرافعة كما أُرِيدَ لها من قبل صاحبتها ، بحثاً يطرح ادعاءً بين إدانة أو براءة ، وحجة تنادي لحجة أخرى ، وليس كما صارت إليه من أحكام منتهية وتعامل سلبي من نوع ( إذ تلقونه بألسنتكم )

طبعاً هذا الافتراض كونه قرأ التالي (موضوع يخضَع لاستجواب أمنيّ )
بدأ أحمد المنعي بداية غير منطقية ، فقبل أن يستهل خطبته العصماء ، أخطأ بالبسملة
فكيف نأخذ من خطيب لا يجيد قراءة البسملة التي يجيدها كل من جلس يستمع لخطبته وينتظر أن يهتدي على يديه !
قال أحمد المنعي
( وهذا يعني أن "الحكم" بالسرقة لم يصدر منها بل هو انحراف حدثَ في التداعيات )
الكاتبة صدر حكمها قبل أن ترفع القلم وتكتب عريضة الدعوى يا أحمد المنعي ، وليس كما أوحيت لنا !
فكل شخص يضبط مختلس ، لا بد أن يذهب لقسم الشرطة ويبلغ عنه ، ولا بد أن يعلم أن الشرطة ستسأله عن الأدلة التي جعلته متأكداً أن من أبلغ الشرطة عنه مختلس فعلاً ، وإلا سيتم محاسبة المدعي قبل محاسبة المدعى عليه !
وهذه بديهيات الكل يعلمها !

أما كونها ليست القاضي ، فهذا أيضا معلوم ، وهي أول من يعلمه ، لذا جاءت بالأدلة والشواهد ليقضى لها ، ولا يدل على أنها لم تطلق حكم الاختلاس كما أدعيت !


( 2 )

قال أحمد المنعي (من المفارقات أن هذا الموضوع يشبه قصة يوسف ذاتها ، ثمة اتهام بالسرقة واحتمال لوجود صواع الملك في موضوع سهيل ، وثمة ردود تلقت الدعوى بأفواهها وألسنتها وليس بأسماعها وعقولها ، ولذلك كان هناك ردود كثيرة تقول بسعادة : "إن يسرق فقد سرق أخ له من قبل" مع أنه حتى في القصة اليوسفية فإن يوسف عليه السلام لم يسرق أصلاً من قبل ، لكنه الطيران في العجة ، وحسابات وترسبات وجدت متنفساً لها هنا ، وفي المقابل ابيضّت أعين من الحزن على سقوط الرمز ، واسودّت صحائف تحاول النيل من الكاتبة ومن سيد قطب نفسه وبعضها يحيلنا إلى موقع سحاب كشاهد على أن سيد قطب شتم أنبياء الله وصحابته ، حتى صرت أنتظر استشهاداً أكثر إفحاماً وموثوقية يحيلنا إلى شات روحي تحبك أو موقع الزعيم الهلال ، كل ذلك ليظهر سهيل براءة واستطراداً ، هذه الصفحة تشير إلى مشكلة كبيرة في التلقي والتناول للأسف ، وكأن المنتديات العنكبوتية قد ذهب مجدها واختفى ألقها وفقدت دورها الثقافي والمعرفي وصارت مكاناً لتبادل القصاصات المعطرة أو تكسير المجاديف أو ممارسة هواية التحريج والتحشيش لا أكثر ، مع احترامي لآخرين على الجهة الأخرى أولي حكمة وموعظة حسنة )

بين أحمد المنعي ما وجده من تداعيات توضح أن هناك مشكلة في التلقي والتناول ، وبين أسفه على المنتديات التي اختفى ألقها وغار مجدها بسبب ما راءه من الجمهور
لكن لم نرى أحمد المنعي بمعزل عن ما وصم به غيره ، فيوسف عليه السلام لم يسرق ومن قال أنه سرق كان أول من يعلم أنه لم يسرق ، إلا أن كنت لا زلت تجهل ذلك !

لذا ما وجدته في الموضوع لنا عليك لا لك علينا !!
فأنت أقررت بنفسك أن ما أتت به ساذجة حجج وقرائن قوية ودقيقة
أتلوم الناس أن صدقوها وأنت تقر بأنها حجج وقرائن قوية ، بل ودقيقة !
ولو تتبعت الردود التي ذهبت في اتجاه صحة الحجج والقرائن القوية والدقيقة ، ستجد أصحابها أقل من عدد أصابع يدك ، أما من لا يراها حجج قوية ودقيقة ومال مع سهيل ، فأصحابها كل من رد بخلاف القلة الذين لم يتجاوزا عددهم عدد أصابع يديك

إذا كل من خالفكم كان صاحب عقل ، إلا أن تراجعت عن قولك ( أنها حجج وقرائن قوية ودقيقة ) !


( 3 )
قال أحمد المنعي
( هذه الورقة استغرقت في إنجازها يوماً وبعض يوم ، وهو طرح موضوعي كنت أنتظره – لأني كسول – من أي أحد من المدافعين عن سهيل ليقدمه ويقارع الحجة بالحجة ويختلف مع الكاتبة بالبرهان والمنطق ، ولأنه فرض كفاية ، وقد مر 273 يوزر ولم يؤده فقد فعلت ، وهذه فعلاً ملاحظة لافتة ، فلم أقرأ في كل تلك الردود رداً موضوعياً في صلب ادعاء ساذجة ، إلا رداً واحداً لأخي نصّاب مر فيه على نقطة جيدة ومنطقية لكن بشكل عابر وبأسلوب عربجي قليلاً )

يبين أحمد المنعي الجهد الذي بذله ، وكان يتمنى أن يقوم به غيره كونه كسول عن أداء فرض الكفاية !
فالدفاع عن سهيل فرض ! :kk
والحمدلله أن أحمد المنعي لم يقل بوجوبه واكتفى بكفايته ! )k

لا شك أن سهيل مدين لك ، فأنت الفارس الكسول الذي تغلب على كسله عندما تعجب من الناس الذين بلغ عدد يوزراتهم 273 يوزر ولم يقوموا بالفريضة ، ولو قام عدداً منهم لكفى أحمد المنعي فريضة الكفاية :er:

سبحان الله
إذاً عندما رد أحمد المنعي كان عدد اليوزرات 273 يوزر !
عدها أحمد المنعي يوزر يوزر ، ولا شك الآن أن اليوزرات تضاعفت عشرة أضعاف ، بينما يوزرات فريق ساذجة عددها لا يتجاوز عدد أصابع اليد الواحدة !

معركة غير متكافئة حقاً ، نشكر أحمد المنعي كوننا والله لم نهتم بحساب عدد اليوزرات التي تظاهرت في شوارع الساخر مطالبة بقطع رقبة المجرمة الساذجة التي اعتدت على رجل الدفاع عنه فرض كفاية !


( 4 )

يقر أحمد المنعي ويؤكد قوة أدلة ساذجة ، فيقول :
( كل العناصر عالية المستوى الاختلاس المفترض هنا تم بحرفية عالية والمتهم هنا هو سهيل اليماني ، والمسروق المفترض هو سيد قطب ، والمحقق ساذجة جداً لا أجد حلقة ضعيفة في أي من هؤلاء وقد قدمت ساذجة منهجية ذكية لكشف هذا الاختلاس )
المحقق ليس ساذجة يا أحمد المنعي !
المحقق أنا وأنت وكل من هنا لو أردنا الحق ، فساذجة مدعية لا محققة ، وقد سبق وذكرت لك أنك بدأت الخطبة وأخطأت بالبسملة ، وها أنت تكرر نفس الخطأ !
والتحقيق يا أحمد المنعي من البديهيات التي لا تجهلها ، فالمدعى عليه حاضر وليس غائب ، فهل خضع للتحقيق والاستجواب ، أم لا زال حراً طليقاً تكفيه فروض الكفاية التي قمت بها !
ألست تكرر وتؤكد قوة الحجج ودقتها ومنطقيتها ؟
أما كان يلزمك على الأقل أن توجه أسئلة لسهيل الحاضر بيننا الآن ، كونه هو الأقدر على الرد ، فهو المتهم الذي يرفض الإجابة ؟!

أم كان الهدف أن تبين أنك وبالرغم من كسلك في أداء فرض الكفاية ، وبالرغم من هذه الحجج القوية والدقيقة أتيت بنصر لم يأت به أحد من قبلك ولن يأتي به من بعدك ، كما أوحيت لنا من عجز كل تلك المئات من اليوزرات العاجزة ( على افتراض أنك فندت الحجج القوية والدقيقة حسب قولك !)



أحمد المنعي يبين منهجه الذي انتهجه
( عمدتُ إلى موضوع سهيل اليماني ، فغربلتُه بغربال التفكيك حتى انتهيت إلى أفكاره الأولية المجردة لأستبين المسروق منها من المبتكر ، والثمين منها من العادي ، ثم تناولت شواهد ساذجة على الاختلاس ، وناقشتها بالمنطق قدر ما استطعت وأخيراً رجعت لموضوع سهيل لأبين أوجه الابتكار والشيء الجديد الذي تفرد به سهيل
يمكن تقسيم مداخلتي إلى ثلاثة أبواب
الباب الأول : استخلاص "الأفكار" من موضوع سهيلالباب الثاني : مناقشة شواهد ساذجة وأدلتها
الباب الثالث : تناول الجديد موضوع سهيل )


أحمد المنعي الذي كان يقول أن أدلة ساذجة قوية ودقيقة ، يقول هنا ( تناولت شواهد ساذجة على الاختلاس ، وناقشتها بالمنطق قدر ما استطعت )

أدلة الاختلاس قوية ومنطقية ، لكن ناقشها بالمنطق قدر المستطاع !!!
أما أن يقول أن الأدلة لم تكن قوية ومنطقية ، لذا ناقشها بالمنطق ( أي حاول منطقتها لتصح )
وهنا يمكن أن تكون عبارته سليمة وموزونة لو لم يؤكد على أن الأدلة قوية ودقيقة !
فقدر المستطاع تدل على عجزه أو عجز الأدلة ! :z:
والأدلة هو يقر بقوتها ودقتها ( والدقة تعني أن تكون مقاربة للصحة )

إذاً سيكون العجز ليس بالأدلة ، بل في منهج أحمد المنعي !


( 5 )

( أود تسجيل موقف شخصي لا يعني أحداً سواي ، وهو أني أتوسل في نفسي أن يترفع كل من يقرأ هذا الكلام عن أي سقوط مثل الافتراض أني هنا للدفاع عن سهيل أو تقديم "فزعة )

ما قلنا شيء يا أحمد المنعي !
أنت من قال ( لأنه فرض كفاية ، وقد مر 273 يوزر ولم يؤده فقد فعلت )


السؤال الكبير
( أيــــــــــــــــن سهيـــــــــل ؟ )

سبق وسألت
أن كان سهيل قال شيئاً ، أعطونا إياه ، واقتلعوا به عيوننا
نصدق قسم سهيل ، لكن نقول أن ما وجدناه كلام سيد قطب لا كلام سهيل

من أين تحصل سهيل عليه ؟
الجواب ليس لدينا !
لدى سهيل أن لم يستطع دحض التهمة

لكن سهيل لم يدحض التهمة ولم يفي بما وعدنا به من قبل !

سهيل أحالنا لردود غيره من المنافحين عنه ، وليس لديه ما يضيفه ، فلنرى ومن فم أكبر المنافحين عنه ما يؤكد أن الموضوع لم ينتهي ، ولن ينهيه إلا وجود سهيل على طاولة النقاش

أحمد المنعي مخاطباً سهيل
( أتصور أن حضور سهيل القادم يكمل الصورة المتبقية في هذا الملف ، لتتكون الآراء على ضوئه )

هذا الرد ختم به أحمد المنعي مداخلاته
يقول أن تعليق الساذجة وجيه ومنطقي وأن لن يرد عليه حسب تصوره إلا حضور سهيل القادم
لما حضور سهيل يا أحمد المنعي ؟
يقول أحمد المنعي ( ليكمل الصورة المتبقية ) !

استدراك من أحمد المنعي بعد البحث الذي قدمه بعد نقاشه مع الساذجة :ops2:
( أود تكرار مفهومٍ ورد في طرحي السابق لأنه يبدو أني لم أحسن عرضه ربما ، وهو أني لا أبرئ سهيلاً ، ولا أدينه بالسرقة ، والأهم أني لا أنفي اتصاله بظلال قطب واطلاعه عليه ، فقد ذكرت اقتناعي بأن ظلال سيد لها ظلال على موضوع سهيل ، أقنعتني بذلك ساذجة ( وهذا تحديداً مقرر فيآخر الباب الثاني )
أحمد المنعي لا يبرئ سهيل ولا يدينه بالسرقة !
ويؤكد بقوله ( والأهم أني لا أنفي اتصاله بظلال قطب واطلاعه عليه ، فقد ذكرت اقتناعي بأن ظلال سيد لها ظلال على موضوع سهيل ، أقنعتني بذلك ساذجة ( وهذا تحديداً مقرر في آخر الباب الثاي ) )


المنعي يناقض سهيل ، وسهيل يناقض المنعي ، فأين الحقيقة بين الشاهد والمشهود له
أحمد يقول أتصل سهيل بكتاب سيد قطب بعد أن أقنعته الساذجة
وسهيل يقول لا لا يوجد أدنى اتصال !

أيضاً
أيـــــــــن أحمد المنعي المحايد ليقول لسهيل ، أكمل ما تبقى ليكتمل الملف ، فالملف لم يكتمل بعد ) !
إذاً أحمد المنعي الذي أحالنا سهيل عليه ، هو من قال أن هناك صورة متبقية لن يكتمل الملف إلا بها لتتحدد الآراء

أدلة تؤكد أن أحمد المنعي لم يقدم كل شيء ، بل نجد أن عدم إطلاع سهيل على ما كتبه سيد قطب يخالفه المنعي أيضا ، وهذا دليل على أن كلام سيد قطب قد وصل لسهيل وأن لم يطلع على كتاب سيد قطب بشكل مباشر

ما سبق مجرد صحن فول بالسمن البلدي ليكبس على مراوح المنافحين ورافعي رايات النصر :sd:

ولا زال صحن الكبسة بلحم الحاشي على النار :h:

انتظرونا
مطاعم مكبوس :u:

ابوالدراري
08-10-2008, 01:27 PM
هذا الموضوع فخ لايمكنك مقاومة التعثر به.. ان شئت قارئا" أو مشاركا" أوناقدا" أو حتى ضاحكا" عن بعد!!!!
أشكر لساذجه جدا"-كما شكرها آخرون قبلي- على اعادة توزيع ورق اللعب واجبار الكثيرين على التفيؤ بظلال سيد قطب في الشهر الفضيل..

وأشكر الجمهور الواعي الذي أسهم في اثراء النقاش كثيرا".. واللاوعي الذي أبصرنا بمفردات وأدبيات استفزاز لايعرفها حتى لاعبوا الدفاع في مباريات الاتفاق والنصر!!!!

سهيل: هذه بدايتي مع كتاباتك..وقلمك حتى في اعتذاره جميل.. فكيف اذا راهنا على تلقائيته وعفويته بعيدا" عن لاعبي الارتكاز وأساليب الضغط على حامل الكرة!!!!!!!!!!!!!!

أبورويشد لعلك كنت قريبا" من زمزم في رمضان لتستحضر غباء الأعرابي الذي بال في زمزم ليذكره التاريخ.. يالك من سارق كبير.. بالله عليك لاتسرق علبة المالبورو من جيبه.. فما عساه يفعل مع التوسعة الجديده والدكاكين البعيده..

كم نحتاج من قوة الحضور ليلاحظ الاخرون أخطائنا حد التخزين.. وحد التهديد أحيانا" يارجل..
وحد اجبارنا على الضحك استلقاء" على شواهدهم..

ساذجه جدا" أنت مليئة بالأسئلة.. ومتخمة بالردود وصبورة حد الدهشه.. كم من الوقت والقوة يلزمنا لنتعامل مع كل هذا الضغط..أغبطك لأني سأمر بعد ثلاثة أيام على الأقل وسأرد في مدة أطول ان استلزم الأمر ولم تجدي علي شيئا..

كم من الأجر والثواب حصلتيه فقط من قراءات المنعي ومراجعات نوال يوسف وشواهد الآخرين.. وكم وكم من الواعيين صمتا" في الساخر -وما أكثرهم وأجملهم- جذبتيهم من النواصي والأقدام.. وكم من النسوة أحطن بك ففغرن أحيانا ب ماهذا بشرا ان هذا الا ملك كريم.. وقطعن أيديهن تارة اندهاشا" بكيدك على حد تعبير السارق أعلاه!!!!

الحاضرون أعلاه: سهيل راهن على ايماننا بتصديقه في حلفه ويمينه..وقد اهتم-من الهم- كثيرا" على حد قوله ولاسجن للمؤمن كالهم الذي يهد البدن ويرهق الفكر..

البعض للأسف كان رسول الملك الذي يسأل ذا وتيك.. ولأن حصحصة الحق تحتاج الى شهود عدول ونفوس زكية وضمير يجلدك على حكمك فأنا أول المصدقين..

الهادرة ساذجه جدا".. وفرقة نسوة المدينه الشعبيه:

اعتذاراتي عن مصطلحات ومفاهيم الارتكاز والضغط على حامل الكرة والأندية المحلية..
فطرق التفكير المختلفة بين الجنسين.. هي السبب ولاشئ غيرها..
ولابد أن نشكرها على كل هذا الكم من الابداع..
]
دوموا كما يحب ربكم.

(سلام)
08-10-2008, 05:14 PM
دعني يا صديقي أبو الدراري اقتبس من نفسي لأفسر بعض أنواع الصبر وقوة تحمل بعض الناس

كتبت مرة

" برادة وجه ، رباطة جأش"
لا مشاحة في الاصطلاح
:i:

(سلام)
08-10-2008, 05:31 PM
الشيطان ما يحب يشجع أحد
لعين
:biggrin5:
يلعب شطرنج لحاله :j:

http://file7.9q9q.net/img/54254564/-------.jpg (http://file7.9q9q.net/preview/54254564/-------.jpg.html)



تراني سارق الفكرة من هذي الصورة

يا سلام على أمانتي بس
:biggrin5:

م ش ا ك س
08-10-2008, 10:05 PM
بالبداية اقدم الشكر الجزيل للأخ أو الأخت ساذجة على ما قدمته من فوضى والتي نتج عنها أن بعثت معرفات من مراقدها وأشعلت فينا بعض من حنين وأشكر سهيل اليماني لأنه فتح المجال للثرثرة عن أشياء خارج الموضوع مما دعى صاحب القلم القريب إلى قلوب أعضاء الساخر "الفاهم غلط" ليتحدث عن الطفولة والبراءة والتي جعلتني أتذكر كلماته السهلة الممتنعة :
- مين يحب أبوه ؟
- أنا .. أنا ..
- مين يحب جده ؟
- أنا .. أنا
- مين يحب الحرامي ؟
- لأ .. لأ ..
- مين يحب عمو منير ؟
- لأ .. لأ << طبعا لأني أسرق ألعابهم وأدسها وهم يسرقون علاجي ويدسونه ..
- مين يحب النونو ؟
- أنا .. أنا
- طيب .. مين يحب أبوه ؟
- أنا . . أنا .. ( إلخ ..)






ــــــــــــــــــــــــــ
وبخصوص الموضوع ..
الحمد لله وحده وبعد لدي أنا " مشاكس في الزمن المعاكس" العضو في منتديات الساخر في يوم الأربعاء الموافق 7/10/1429هـ فتحت الجلسة الأولى والتي سبقها إطلاع مني على ماقدمه المدعي / ساذجة جداً من إتهام وقرائن مرفقة في ملف القضية والتي تطالب فيها بإدانة المدعى عليه وإقامة العقوبة المقننه في حقه فتح ملف القضية مرة أخرى هذا اليوم وبالاطلاع عليه وما ورد فيه من أدلة وقرائن مرفقة لفة رقم (12) ص(1) جلد(29) تبين لنا وجود عدد من الشهود الذين أدلوا بما لديهم وهو موافقتهم للقرائن التي تقدم بها المدعي من منظور عقلي وهذه القرائن لا ترتقي محل الإثبات والإدانة حيث أنها ليست قرائن مكتملة ولأجل ذلك لا نطالبهم بأن يحضروا مزكين لهم لأنهم لو أحضر كل واحد منهم رهط من المزكين لما تغير في إثبات الدعوى شيء طالما أن الشهادة بنيت عقلياً وقرر المدعى عليه / سهيل اليماني عدم صحة ماجاء به المدعي ونفى عنه التهمة بمقدمة يسخر من خلالها بما جاؤا به ويشير إلا أن ماجاؤا به أمر بديهي وليس مصادفة ولا إقتباس وإنما أمر لا بد من حدوثه مع أي شخص يتدبر سورة يوسف ثم أطلق اليمين قبل أن يطلب منه فقبله المدعي قبل أن يسأل إن كان سيقبل منه أم لا وبعد الدعوى والإجابة ثبت وحيث أن المدعي لم يأتي ببينة قوية تثبت ماجاء به وحيث أن المدعى عليه أطلق المين والمدعي قبله وبعد كل تلك الحيثيات ثبت لدي براءة المدعى عليه ولأن المدعي ( يدعي الأنوثة ) ولأننا لسنا بحاجة لأن تزعجنا بصراحها فقد قررنا أنه في حالة إعتراضها على الحكم لها أن تقوم بتقديم لائحة إعتراضية ليتم رفعها مع أوراق المعاملة إلى محكمة التمييز في دولة الساخر بشرط ألا تتجاوز مدة أقصاها ثلاثين يوماً هذا وبالله التوفيق وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ..

مشاكس في الزمن المعاكس
التوقيع : م ش ا ك س







ـــــــــــــ



لن يستطيع الإنسان أن يمنع الغراب الذي يتشاءم منه من التحليق و النعيق..

لكنه يستطيع أن يمنعه من أن يعشش في تفكيره !

كونفيشيوس

)[/center]

أبو سفيان : يقول سلمان العودة ( لن تستطيع أن تمنع العصافير من أن تحلق فوق رأسك لكن لا تجعلها تعشعش بداخله << تتوقع مين سرق من مين ؟


ـــــــــــــــــــ


ثم إنه لم يتبقى سوى البارع .. لماذا لم يحضر حتى الآن

جسد بلا نفس
08-10-2008, 11:11 PM
(سلام)

الله يسعد صباحك
كم الساعة ؟

:u:
بصراحة كانت الساعة عندها السابعة صباحا..
يبدو ان ليلك طويل هذه الايام على غير عادة...
ارجو ان لا يكون ردي متاخر:sunglasses2:

سهيل اليماني
09-10-2008, 12:05 AM
أيتها الأشياء التي تسكن خارج غرفتي ..
أيتها الأرصفة العاهرة ..
أيها الخراب كفقر ..
إني أراني أحمل شمسي في جيبي ..
وأسقيها ظلاماً كل صباح ..
حتى ترتوي وتغيب ..
وتعود يملؤها الجوع بياضا ..
ولا أزال هكذا منذ عرفت جيبي ..

ولاأستيقظ ..
أزعم أني " مفتح " ـ كالشمس الجائعة تماما ـ بينما أنا لست إلاّ غبي يسرق التلاميذ شمسه من جيبه كل يوم!(*)


ما علينا ..

حين قررت أن أنام ليلة البارح ، والنوم عادة أمارسها بين الحين والآخر كنوع من الترف الذي أزعم أني أعيشه ، دخل غرفتي شخص يفترض أنه إبني ، قال لي أريد أن تقص عليّ قصة ، حاولت إقناعه أنه وحسب الثقافة التلفزيونية فإن الشخص الذي سينام يفترض أنه هو من سيستمع للقصة ، وليس هو من سيقصها .. !
لم يقتنع وطلب أن أكذب عليه ، قالها هكذا بالحرف ، وربما كان سبب اعتقاده الخاطيء في أني كذاب هو أني بالفعل حين يطلب مني مثل هذا الطلب فإني أكذب عليه ، أغلب قصصي التي كنت أقصها عليه تبدأ بعبارات مثل ( حين كنتُ أسداً في الغابة قابلت دلفيناً تائها .. الخ ) وقد انتحلت تقريبا شخصيات كل الحيوانات المحترمة وغير المحترمة على مدى تاريخي القصصي معه !
حين أقتنعت أن أقص عليه قصة مع أني من سينام ،بدأ في إملاء شروطه وقال : "بس على شرط ما يكون فيها انك كنت أسد ولا حمار .. ابغا قصة حلوه " ، ومع أن الجمال أو " الحلاوه " مسألة نسبية فأنا أعتقد أن الحمار " حلو " ويجي منه .. لكني ربما كنت في موقع لا يسمح لي بكثير من التفاوض !
وعلى طاري الحمار ـ استطراداً ـ فإني حين سافرت في هذه الإجازة الأخيرة كان أول شيء أشاهده بعد وصولي هو حادث مروري حيث تجمهر الكثير من الناس ، وقالوا أن سيارة مواطن مسرعة اصتدمت بحمار ومات ، هكذا وصلتني المعلومة في البداية دون تحديد هوية الحمار الميت ، هل هو المواطن الذي كان يقود السيارة أم المواطن الذي كان يعبر الشارع !
اكتشفت فيما بعد أن الميت هو الذي كان يعبر الشارع ، ولذلك لم يكن هناك أي علامات حزن وحوقلة وكان هناك إيمان بالقضاء والقدر يبدو بوضوح على وجوه المتجمهرين !

عودة على موضوع القصة اتي طلبها مني مواطن آخر قبل أن أنام ..
بدأت في سرد قصة من خيالي وانتحلت في هذه المرة شخصية " شجرة " ، وكان مستمتعاً ، وحتى أنا شعرت بشيء من المتعة لأنه بدا مقتنعاً في القصة وهذا ليس لحنان أبوي بل لأنه لن يطلب قصة أخرى بحجة أن هذه قصة غبية كما يقول عن قصصي دائماً !
انتهيت من القصة وسكتّ !
قال : وبعدين ؟
قلت : بس !
قال : أبداً .. مو بس ابداً ، لأني شفت القصة هذي في أفلام كرتون والنهاية مو كذا أبداً !
نظرت إليه بحقد حقيقي ، وسألته بعنف : هل لك اتصالات بجهات أجنبية ؟ هل تعرف شخص أسمه عليش ؟ من متى بدأت اتصالاتك في ساذجة جداً ؟
اندهش من هذه الأسماء الغريبة التي أسأله عنها فهي لا وجود لها حتى في أفلام الرسوم المتحركة وقال في خوف ودهشة : والله العظيم ما أعرفهم !
قلت بلذة المنتصر : تحلف أجل ، قديمة هات أدلة وبراهين إنك ما تعرفهم أبغا دليل حقيقي !
نظر إلي بنوع من الاحتقار الذي يحاول أن يخفيه ، ثم غادر الغرفة !
.
.
.

لم يكن له أخلاق قدّيس ..
ولا وضاعة شاعر ..
لكنه انتهى كما ينتهون ..
يقول كلاماً كثيراً ولا يصدّقه أحد !
ويصمت فيملأ المكان ضجيجاً ..
قريبٌ من الأرض كرمل ..
قريب من الماء كملح ..
قريب من القلب كــ وهم !
لم يكن إلا هــو !
.
.
ويغني ..
"الحمل ماهو اللي تشيله كتوفي ::: الموت لا صارت كتوفي هي الحمل "
فينادي مناد ..
هذه أغنية لا تليق بالحياة ..
فيبكي ..
كما يليق بالموت .. (*)


(*) الكلام الملون بالرصاصي مسروق من أماكن أخرى..

ابنة الضوء
09-10-2008, 12:43 AM
‏^‏
دمت .

عليش
09-10-2008, 12:49 AM
أيتها الأشياء التي تسكن خارج غرفتي ..
أيتها الأرصفة العاهرة ..
أيها الخراب كفقر ..
إني أراني أحمل شمسي في جيبي ..
وأسقيها ظلاماً كل صباح ..
حتى ترتوي وتغيب ..
وتعود يملؤها الجوع بياضا ..
ولا أزال هكذا منذ عرفت جيبي ..

ولاأستيقظ ..
أزعم أني " مفتح " ـ كالشمس الجائعة تماما ـ بينما أنا لست إلاّ غبي يسرق التلاميذ شمسه من جيبه كل يوم!(*)


ما علينا ..

حين قررت أن أنام ليلة البارح ، والنوم عادة أمارسها بين الحين والآخر كنوع من الترف الذي أزعم أني أعيشه ، دخل غرفتي شخص يفترض أنه إبني ، قال لي أريد أن تقص عليّ قصة ، حاولت إقناعه أنه وحسب الثقافة التلفزيونية فإن الشخص الذي سينام يفترض أنه هو من سيستمع للقصة ، وليس هو من سيقصها .. !
لم يقتنع وطلب أن أكذب عليه ، قالها هكذا بالحرف ، وربما كان سبب اعتقاده الخاطيء في أني كذاب هو أني بالفعل حين يطلب مني مثل هذا الطلب فإني أكذب عليه ، أغلب قصصي التي كنت أقصها عليه تبدأ بعبارات مثل ( حين كنتُ أسداً في الغابة قابلت دلفيناً تائها .. الخ ) وقد انتحلت تقريبا شخصيات كل الحيوانات المحترمة وغير المحترمة على مدى تاريخي القصصي معه !
حين أقتنعت أن أقص عليه قصة مع أني من سينام ،بدأ في إملاء شروطه وقال : "بس على شرط ما يكون فيها انك كنت أسد ولا حمار .. ابغا قصة حلوه " ، ومع أن الجمال أو " الحلاوه " مسألة نسبية فأنا أعتقد أن الحمار " حلو " ويجي منه .. لكني ربما كنت في موقع لا يسمح لي بكثير من التفاوض !
وعلى طاري الحمار ـ استطراداً ـ فإني حين سافرت في هذه الإجازة الأخيرة كان أول شيء أشاهده بعد وصولي هو حادث مروري حيث تجمهر الكثير من الناس ، وقالوا أن سيارة مواطن مسرعة اصتدمت بحمار ومات ، هكذا وصلتني المعلومة في البداية دون تحديد هوية الحمار الميت ، هل هو المواطن الذي كان يقود السيارة أم المواطن الذي كان يعبر الشارع !
اكتشفت فيما بعد أن الميت هو الذي كان يعبر الشارع ، ولذلك لم يكن هناك أي علامات حزن وحوقلة وكان هناك إيمان بالقضاء والقدر يبدو بوضوح على وجوه المتجمهرين !

عودة على موضوع القصة اتي طلبها مني مواطن آخر قبل أن أنام ..
بدأت في سرد قصة من خيالي وانتحلت في هذه المرة شخصية " شجرة " ، وكان مستمتعاً ، وحتى أنا شعرت بشيء من المتعة لأنه بدا مقتنعاً في القصة وهذا ليس لحنان أبوي بل لأنه لن يطلب قصة أخرى بحجة أن هذه قصة غبية كما يقول عن قصصي دائماً !
انتهيت من القصة وسكتّ !
قال : وبعدين ؟
قلت : بس !
قال : أبداً .. مو بس ابداً ، لأني شفت القصة هذي في أفلام كرتون والنهاية مو كذا أبداً !
نظرت إليه بحقد حقيقي ، وسألته بعنف : هل لك اتصالات بجهات أجنبية ؟ هل تعرف شخص أسمه عليش ؟ من متى بدأت اتصالاتك في ساذجة جداً ؟
اندهش من هذه الأسماء الغريبة التي أسأله عنها فهي لا وجود لها حتى في أفلام الرسوم المتحركة وقال في خوف ودهشة : والله العظيم ما أعرفهم !
قلت بلذة المنتصر : تحلف أجل ، قديمة هات أدلة وبراهين إنك ما تعرفهم أبغا دليل حقيقي !
نظر إلي بنوع من الاحتقار الذي يحاول أن يخفيه ، ثم غادر الغرفة !
.
.
.

لم يكن له أخلاق قدّيس ..
ولا وضاعة شاعر ..
لكنه انتهى كما ينتهون ..
يقول كلاماً كثيراً ولا يصدّقه أحد !
ويصمت فيملأ المكان ضجيجاً ..
قريبٌ من الأرض كرمل ..
قريب من الماء كملح ..
قريب من القلب كــ وهم !
لم يكن إلا هــو !
.
.
ويغني ..
"الحمل ماهو اللي تشيله كتوفي ::: الموت لا صارت كتوفي هي الحمل "
فينادي مناد ..
هذه أغنية لا تليق بالحياة ..
فيبكي ..
كما يليق بالموت .. (*)


(*) الكلام الملون بالرصاصي مسروق من أماكن أخرى..

قسم بالله عقدتنا :ops2:
أقسمت وسكتنا
قلت لا ما هو لكم يا عدائي ، القسم للحلو سلام :m:

طيب قول
نسكت . وطز بفارس المفروس g*

ترى وصلت للمشهد الفجائي وطلع قدام عيون المنعي ولا درى عنه ، شكل النظارة كانت مغبشه :i:

يا شيخ روح خلاص تنازلنا لو كان علشان سلام اللي رابطينه في المنتدى من البارح
خلاص فكوه خلوه ينام :i:

فدائية..!
09-10-2008, 01:01 AM
بس أبي أقول إني من الضاحكين جداً
بعد !الفضيحة! الثانية اللي جابتها ساذجة لأبو رويشد ..

ويارب تحفظ الرأس وما وعى !

ساخره من كل شيء
09-10-2008, 01:33 AM
هذه المره ليست ثرثره ولكنها ثرثره ومشكله فمنذ يومين لم تعمل الأيقونات عندي ولا حتى خاصية تعديل الرد هل أصابتني لعنة القديس سهيل؟! ربما!

ولكني فتاة مسالمه جل ما أردته ان اجعلكم تفكرون هل أخطأت؟!
أكيد لم أخطىء لأنكم لم تفكروا من الأساس!

يالهي ما اكثر ثرثرة عليش انها اشد سخافه من ثرثرتي !

يؤمن بالقسم وبالبراءه ويظهر معرفاته الداعمه للقضيه كدليل لاشعوري على أقتناعه فهذا فعل الشخص الذي يعتبر القضيه محسومه بالنسبة له ثم حين يعاتبه سخريا يسترجع ويتفكر ويكفر مرة أخرى بالبراءه!

وساذجه التي لن أخفي أعجابي الشديد بها وبقوة فكرها تأتي بعد عليش وتؤمن بالبراءه وتدعم الأيمان بالأحاديث النبويه ثم تقسم هي الأخرى ولو كان يداخلها شك بالقسم ولو انها سخرت من طريقة البراءه منذ البدء لما أقسمت هي الأخرى لأننا حينما نؤمن بالشيء ننتهج نفس نهجه ونتبع طريقته هذا من البديهيات وهذا دليل التدين في نفس ساذجه ايضاً .

بعد رد سخريا كفرت بقية الردود التي في صفه بما آمنت به من قبل!
هل نحن غوغائيين لهذا الحد؟! نعم بالتأكيد!

نأتي الى الجهه المعاكسه سهيل وأعوانه
سهيل الذي ابتدع بدعة في البراءه الأدبيه وهي القسم والتي لم يتحفنا بها منذ بداية القضيه فيحفظ على بعضنا صيامه بما فيهم أتباعه حسناً مامعنى هذا ياقوم سوى الأستخفاف بعقولنا بعضنا يتناحر مع بعض من اجل لاشيء!

ومازلت أقول انه ليس بكاذب ولكنه شيء تشكل عنده في اللاوعي لأن المتشابهات أشياء لاتأتي كلها من باب توارد الخواطر!

اما حكاية تفسير القران فهي ما أثار أستيائي لان الأخطاء كانت موجوده ولي صديقة حينما أفسر شيء من القران أجدها تقول لي ماقلته في الموضوع الاول وتزيد عليه هل تحفظين القران هل تعرفين الناسخ والمنسوخ هل تعرفين أحكامه سبب نزول الآيات جميعها وكثيراً من الكلام المحبط رغم اني أرجع لتفسير ابن كثير وغيره!

نعم جزاها الله كل خير فلو أيدتني لا أدري كما بدعة سأبتدعها في الدين خصوصاً ان خيالي واسع!

لاتهمني قضية السرقه في شيء واكذب عليكم لو قلت أني مقتنعه بصدق ماقلت من امر المسرحيه على الرغم اني منذ البدء فكرت انه لو جاء سهيل بأدله قويه فإن الموضوع سيكون شيء قضي بليل لانه أشياء قويه تدينه بشهادة محبيه!
ومع القسم ومع قسم الساذجه ان لاعلاقه لها بسهيل تبدد شكي وان كنت وجدتها فرصه مواتيه لتحريك عقولكم!

هناك من حامى عن سهيل من الصفحه الأولى بكل ما أوتي من قوه رغم الأدله الواضحه لكن بعاطفته وليس بعقله وهناك من وجدها فرصه لحشد قوته لتسديد ديون حقديه سابقه وهناك من أراد الحقيقه وفقط.

مازلت ممتعظه من توقيت الموضوع القضيه فلا الساذجه احترمت صيامنا ولا سهيل كذلك وان كنت لم ادخل في المعمعه الا انني اعتكفت على الموضوع في رمضان في حين كان اولى بي قراءة القران مثلاً ولكنه الفضول قاتله الله ولاينصح باتباعه على اي حال!
لا أنسى اوفيليا التي لا ادري ماعلتها حقاً ولا ادري كيف تنسب الرجوله الى الساذجه ولاتنسب لها حيث ان مفرداتها لاتمت لعالم الأنوثه بصله ومع ذلك تتحفنا كل حين بالفاظ يندى لها الجبين!

ان الدروس التي نستفيد منها في هذا الموضوع اذ لابد لنا ان نخرج بشيء مفيد على الأقل هو عدم تحمسنا لأي موضوع وعدم حشر انوفنا فيما لايعنينا وركن عواطفنا جانبنا وعدم الأستخفاف بعقولنا مطلقاً!

هل اسُتخف بنا نعم الدليل ان بعض اليوزرات التي نادراً ما اجدها تكررت مشاركاتها في الموضوعين حتى غدت لاتدري ماتقول!
فقط نحن كالاكسسوارات التي زينت الموضوع او شوهت الموضوع ولاناقة ولاجمل لنا في ماحدث ممايجعلني اقول ان لو كان موضوع المسرحيه صحيح فإن النتائج التي تنتج عنه تنطبق علينا لأن معظمنا في ماحدث كان بلا منطق وبلا بصيره مجرد تحكيم للعواطف وانكار العقل ونحن أستخف بنا بشكل او بأخر!

ارجو ان لاينتهج البعض نهج القسم لئلا يتحول الى شيء هين اقدر القسم الذي يأتي عفوي في حينه كشخص نقول له هل قلت كذا فيقول فوراً لاوالله لم اقله فنحترمه ونصمت اما شخص يجعلنا ننتظر شهر ثم يأتي ليقسم على براءته في حين كنا ننتظر ادله عقليه فهذا مالا يحترمه العقل والمنطق أعذرني ياسهيل لقد جعلت البعض يستخف بالقسم ويسخر منه بطريقتك هذه فياليتك لم تؤخر قسمك ولم تستخف بعقولنا الى هذا الحد!


حينما يسئل احدهم رجل كبير في السن متى حدث ذلك الشيء او متى ولدت فيقول مثلاً يوم (كسوف لشمس) في مامضى طبعاً حينما يندر كسوفها! يعني يستخدمون أشياء تحدث مره واحده اوبشكل نادر أتمنى ان يكون تاريخ 6-10-2008 (يوم القسم) تاريخ فعله لايتكرر!

على انه من (أعترف بذنبه غفر له ربه) فأرجو ان تتعدل الأيقونات عندي وان ينتبه البقيه حتى لاتنبت فوق رؤوسهم شجره!

بالمناسبه ماسر الثرثره التي لازمتني ولازمت البعض في المقهى هل هناك شيء ما في القهوه؟!

تَرَف
09-10-2008, 01:58 AM
بما أن المنتديات الأخرى باتت فارغة .. والجميع هرع إلى هذه المساحة ..
وبما أن الجميع هنا في صدد الثرثرة .. فهذا يثرثر عن ابنة أخيه وهذا "يسولف" عن ابنه !
فقد رغبت بأن أرفق مقالي" المبني على التأمل " في أكبر تجمع لأعضاء الساخر ..
ليحظى بأكبر عدد من قراءات الأعضاء والزوار !!



سعادة عضو مجلس الشورى ... كل تراب !


هل شاهد أحد منكم بلادا ضائعة ..!؟
أفتش عنها في كل زاوية ؛
وتتبعثر قضاياها في الأثير ... ولا أعثر عليها
يُقال أن مجموعة من قطاع الطرق سلبوها
ويطالبون بمقابل مالي كبير من أي شخص يفكر باسترجاعها...
سمعنا أنّهم يمتصون بترولها...
وسمعنا أنهم يدهسونها تحت الأقدام والعجلات...
وسمعنا أنها تشوهت تماما...
برغم أنني لم أرَ وجهها مطلقا, ولا يمكنني تصوّر كيف تشوّهت ...
وتزداد الشائعات ... عن وجهٍ كثر الحديث عنه ولم يتمكن من رؤيته أحد ...
أطلقوا عليه بلادا فهللنا ... الله أكبر !!

المهم ...
في حال شاهدتم بلادا تفتش عن مواطنين ضلوا طريق العودة؛
فنبئوها بأنهم تعمدوا أن يفقدوها؛ لئلا تتلاشى أمنياتهم
فالأمنيات تتلاشى حينما تستحيل إلى واقع !!

والآن ما لن أقصده ...
هل جاءكم نبأ سعادة عضو مجلس الشورى
وهو يقترح على المواطنين أن يتأقلموا مع التضخم الاقتصادي!؟
وأن يطوروا أنماط استهلاكم الاقتصادية !؟
هل ارتدى ( بشتا ) وتمخطر في مجلسه لكي يبتدع هذه النصيحة السديدة !؟
إن النصيحة بجمل ,,, ياسعتّ البيه!!

والرغم من حكمته ( عين الحسود فيها عود )
لم يتكرم على هذا المواطن عديم الفائدة ويقترح عليه ماذا يستهلك تحديدا!
ماهو المورد الاستهلاكي الذي لم تخنقه يد التضخم
كي ( يبلع ) منه هذا المواطن البائس !؟
العلف بات خارج متناول أيدي العامة, ولا أستبعد أن معدة سعادته تغص بأجود أنواع العلف
الذي لم يعد بإمكان الضعفاء الحصول عليه في هذه البلاد ...

... إلخ



وسائط متعددة ... :
قيل أن امرأةً وجدت في الصحراء ذئبا حديث الولادة ,
فتعهدت برعايته وأرضعته كما ترضع الأم طفلها,
فلما كبر وظهرت أنيابه؛ افترسها.
أوردها العالم الجليل الخربطقاني في مؤلفه الشهير: مقال ذوي الألباب في بيان مكر الذئاب .


وأجري وأجر ذوي الألباب على رب العباد ..

..

عليش >> :u:

عصام العصام
09-10-2008, 02:24 AM
هذه المره ليست ثرثره ولكنها ثرثره ومشكله فمنذ يومين لم تعمل الأيقونات عندي ولا حتى خاصية تعديل الرد هل أصابتني لعنة القديس سهيل؟! ربما!

ولكني فتاة مسالمه جل ما أردته ان اجعلكم تفكرون هل أخطأت؟!
أكيد لم أخطىء لأنكم لم تفكروا من الأساس!

يالهي ما اكثر ثرثرة عليش انها اشد سخافه من ثرثرتي !

يؤمن بالقسم وبالبراءه ويظهر معرفاته الداعمه للقضيه كدليل لاشعوري على أقتناعه فهذا فعل الشخص الذي يعتبر القضيه محسومه بالنسبة له ثم حين يعاتبه سخريا يسترجع ويتفكر ويكفر مرة أخرى بالبراءه!

وساذجه التي لن أخفي أعجابي الشديد بها وبقوة فكرها تأتي بعد عليش وتؤمن بالبراءه وتدعم الأيمان بالأحاديث النبويه ثم تقسم هي الأخرى ولو كان يداخلها شك بالقسم ولو انها سخرت من طريقة البراءه منذ البدء لما أقسمت هي الأخرى لأننا حينما نؤمن بالشيء ننتهج نفس نهجه ونتبع طريقته هذا من البديهيات وهذا دليل التدين في نفس ساذجه ايضاً .

بعد رد سخريا كفرت بقية الردود التي في صفه بما آمنت به من قبل!
هل نحن غوغائيين لهذا الحد؟! نعم بالتأكيد!

نأتي الى الجهه المعاكسه سهيل وأعوانه
سهيل الذي ابتدع بدعة في البراءه الأدبيه وهي القسم والتي لم يتحفنا بها منذ بداية القضيه فيحفظ على بعضنا صيامه بما فيهم أتباعه حسناً مامعنى هذا ياقوم سوى الأستخفاف بعقولنا بعضنا يتناحر مع بعض من اجل لاشيء!

ومازلت أقول انه ليس بكاذب ولكنه شيء تشكل عنده في اللاوعي لأن المتشابهات أشياء لاتأتي كلها من باب توارد الخواطر!

اما حكاية تفسير القران فهي ما أثار أستيائي لان الأخطاء كانت موجوده ولي صديقة حينما أفسر شيء من القران أجدها تقول لي ماقلته في الموضوع الاول وتزيد عليه هل تحفظين القران هل تعرفين الناسخ والمنسوخ هل تعرفين أحكامه سبب نزول الآيات جميعها وكثيراً من الكلام المحبط رغم اني أرجع لتفسير ابن كثير وغيره!

نعم جزاها الله كل خير فلو أيدتني لا أدري كما بدعة سأبتدعها في الدين خصوصاً ان خيالي واسع!

لاتهمني قضية السرقه في شيء واكذب عليكم لو قلت أني مقتنعه بصدق ماقلت من امر المسرحيه على الرغم اني منذ البدء فكرت انه لو جاء سهيل بأدله قويه فإن الموضوع سيكون شيء قضي بليل لانه أشياء قويه تدينه بشهادة محبيه!
ومع القسم ومع قسم الساذجه ان لاعلاقه لها بسهيل تبدد شكي وان كنت وجدتها فرصه مواتيه لتحريك عقولكم!

هناك من حامى عن سهيل من الصفحه الأولى بكل ما أوتي من قوه رغم الأدله الواضحه لكن بعاطفته وليس بعقله وهناك من وجدها فرصه لحشد قوته لتسديد ديون حقديه سابقه وهناك من أراد الحقيقه وفقط.

مازلت ممتعظه من توقيت الموضوع القضيه فلا الساذجه احترمت صيامنا ولا سهيل كذلك وان كنت لم ادخل في المعمعه الا انني اعتكفت على الموضوع في رمضان في حين كان اولى بي قراءة القران مثلاً ولكنه الفضول قاتله الله ولاينصح باتباعه على اي حال!
لا أنسى اوفيليا التي لا ادري ماعلتها حقاً ولا ادري كيف تنسب الرجوله الى الساذجه ولاتنسب لها حيث ان مفرداتها لاتمت لعالم الأنوثه بصله ومع ذلك تتحفنا كل حين بالفاظ يندى لها الجبين!

ان الدروس التي نستفيد منها في هذا الموضوع اذ لابد لنا ان نخرج بشيء مفيد على الأقل هو عدم تحمسنا لأي موضوع وعدم حشر انوفنا فيما لايعنينا وركن عواطفنا جانبنا وعدم الأستخفاف بعقولنا مطلقاً!

هل اسُتخف بنا نعم الدليل ان بعض اليوزرات التي نادراً ما اجدها تكررت مشاركاتها في الموضوعين حتى غدت لاتدري ماتقول!
فقط نحن كالاكسسوارات التي زينت الموضوع او شوهت الموضوع ولاناقة ولاجمل لنا في ماحدث ممايجعلني اقول ان لو كان موضوع المسرحيه صحيح فإن النتائج التي تنتج عنه تنطبق علينا لأن معظمنا في ماحدث كان بلا منطق وبلا بصيره مجرد تحكيم للعواطف وانكار العقل ونحن أستخف بنا بشكل او بأخر!

ارجو ان لاينتهج البعض نهج القسم لئلا يتحول الى شيء هين اقدر القسم الذي يأتي عفوي في حينه كشخص نقول له هل قلت كذا فيقول فوراً لاوالله لم اقله فنحترمه ونصمت اما شخص يجعلنا ننتظر شهر ثم يأتي ليقسم على براءته في حين كنا ننتظر ادله عقليه فهذا مالا يحترمه العقل والمنطق أعذرني ياسهيل لقد جعلت البعض يستخف بالقسم ويسخر منه بطريقتك هذه فياليتك لم تؤخر قسمك ولم تستخف بعقولنا الى هذا الحد!


حينما يسئل احدهم رجل كبير في السن متى حدث ذلك الشيء او متى ولدت فيقول مثلاً يوم (كسوف لشمس) في مامضى طبعاً حينما يندر كسوفها! يعني يستخدمون أشياء تحدث مره واحده اوبشكل نادر أتمنى ان يكون تاريخ 6-10-2008 (يوم القسم) تاريخ فعله لايتكرر!

على انه من (أعترف بذنبه غفر له ربه) فأرجو ان تتعدل الأيقونات عندي وان ينتبه البقيه حتى لاتنبت فوق رؤوسهم شجره!

بالمناسبه ماسر الثرثره التي لازمتني ولازمت البعض في المقهى هل هناك شيء ما في القهوه؟!

بالنسبة للثرثرة فهي صفة حميدة كون الثرثار دائماً طيب القلب مثلك ، لذا لا تبتئسي من داءك ، فبعض الداء دواء
لا شك أن سخريا حرك المشاعر ، لكن لم يكن السبب الرئيس ، بل رد سهيل التالي وما واكبه من رايات النصر هي من جعلت العودة حلال زلال ، ثم أنا شعب يؤمن بالفتوى ، وقد أفتى بجواز الرد بعد القسم مفتي الساخر الشيخ العلامة الذي يلبس كرفته ويكره العمامة ، الشيخ فارس المفروس :kk
أما بخصوص التفسير أوافقك الرأي ، لكن أرى بدون دليل ملموس أن التفسير يختلف عن التصوير الفني ، ولو صح أن التصوير الفني تفسير ، فأول من ينتقد هو المفكر العظيم سيد قطب رحمه الله ، وقد قرأنا للعلماء أنه كتابه مفيد

أما عن الموضوع فيه من استفاد منه وفيه من أهدر وقته وخرج منه لا يدري تحدثنا عن أدب أو قلة أدب ، فما يعنيه من شتم من ، ومن كسر رأس من !
ومن الفوائد أنا اكتشفنا أن من يريد أن يقلب الحق باطل لن يعدم الطريقة فجل الناس على السليقة !
ومن الفوائد أيضا أن هناك من قرأ واكتسب معلومات ما كان سيكتسبها لو لم يُفتح الموضوع ، وأظن أن هذا دور المنتديات الأدبية لو تغاضينا عن ما يلحقها من صبيانية هي لازم ملازم لها .
ومن الفوائد كذلك أنا وجدنا من ساندنا ليصفي حساباته كونه لم يوضع في قائمة رموز الساخر !
ومن الفوائد أن التونسي متابع جيد للمنتدى
ثم أن الموضوع ليس سُهيل كشخص ، بل الموضوع هو الموضوع ذاته ، فمن نظر للموضوع أنه سهيل ، فهو ليس موضوعي فيما ذهب إليه ، ولا يلزمنا أنه نقنعه بشيء
وبس علشان ما كون ثرثار أكثر من سلام :3_2:

ثرثرة أخيره
حاولي أن يكون لكِ الكثير من اليوزرات ، وقيل في المثل ( اليوزر الأبيض ينفع في اليوم الأسود )








أه نسيت
عليش ;)

إهمال
09-10-2008, 02:26 AM
بما أن المنتديات الأخرى باتت فارغة .. والجميع هرع إلى هذه المساحة ..
وبما أن الجميع هنا في صدد الثرثرة .. فهذا يثرثر عن ابنة أخيه وهذا "يسولف" عن ابنه !
فقد رغبت بأن أرفق مقالي" المبني على التأمل " في أكبر تجمع لأعضاء الساخر ..
ليحظى بأكبر عدد من قراءات الأعضاء والزوار !!



سعادة عضو مجلس الشورى ... كل تراب !


هل شاهد أحد منكم بلادا ضائعة ..!؟
أفتش عنها في كل زاوية ؛
وتتبعثر قضاياها في الأثير ... ولا أعثر عليها
يُقال أن مجموعة من قطاع الطرق سلبوها
ويطالبون بمقابل مالي كبير من أي شخص يفكر باسترجاعها...
سمعنا أنّهم يمتصون بترولها...
وسمعنا أنهم يدهسونها تحت الأقدام والعجلات...
وسمعنا أنها تشوهت تماما...
برغم أنني لم أرَ وجهها مطلقا, ولا يمكنني تصوّر كيف تشوّهت ...
وتزداد الشائعات ... عن وجهٍ كثر الحديث عنه ولم يتمكن من رؤيته أحد ...
أطلقوا عليه بلادا فهللنا ... الله أكبر !!

المهم ...
في حال شاهدتم بلادا تفتش عن مواطنين ضلوا طريق العودة؛
فنبئوها بأنهم تعمدوا أن يفقدوها؛ لئلا تتلاشى أمنياتهم
فالأمنيات تتلاشى حينما تستحيل إلى واقع !!

والآن ما لن أقصده ...
هل جاءكم نبأ سعادة عضو مجلس الشورى
وهو يقترح على المواطنين أن يتأقلموا مع التضخم الاقتصادي!؟
وأن يطوروا أنماط استهلاكم الاقتصادية !؟
هل ارتدى ( بشتا ) وتمخطر في مجلسه لكي يبتدع هذه النصيحة السديدة !؟
إن النصيحة بجمل ,,, ياسعتّ البيه!!

والرغم من حكمته ( عين الحسود فيها عود )
لم يتكرم على هذا المواطن عديم الفائدة ويقترح عليه ماذا يستهلك تحديدا!
ماهو المورد الاستهلاكي الذي لم تخنقه يد التضخم
كي ( يبلع ) منه هذا المواطن البائس !؟
العلف بات خارج متناول أيدي العامة, ولا أستبعد أن معدة سعادته تغص بأجود أنواع العلف
الذي لم يعد بإمكان الضعفاء الحصول عليه في هذه البلاد ...

... إلخ



وسائط متعددة ... :
قيل أن امرأةً وجدت في الصحراء ذئبا حديث الولادة ,
فتعهدت برعايته وأرضعته كما ترضع الأم طفلها,
فلما كبر وظهرت أنيابه؛ افترسها.
أوردها العالم الجليل الخربطقاني في مؤلفه الشهير: مقال ذوي الألباب في بيان مكر الذئاب .


وأجري وأجر ذوي الألباب على رب العباد ..

..

عليش >> :u:


هذا المقال ليس كما تدعي بأنه تأملي .. أيها السارق اللعين ! هذا الموضوع هو استنساخ لأفكار الرمز الساخر سهيل اليماني
مع تحريف الألفاظ والكلمات !! فكيف تقول أنه من تأملاتك ؟!

وهذه هي الأدلة التي تدينك
وأولها العنوان المشوه

ترف
سهيل

سعادة عضو مجلس الشورى ... كل تراب !
معالي الوزير .. كل تبن !

هل شاهد أحد منكم بلادا ضائعة ..!؟
هل رأى أحدكم وطناً تائهاً ؟!..

أفتش عنها في كل زاوية ؛ وتتبعثر قضاياها في الأثير ... ولا أعثر عليها
أبحث عنه في كل مكان ، وتتناثر أخباره في الهواء .. ولا أجده

يُقال أن مجموعة من قطاع الطرق سلبوها
ويطالبون بمقابل مالي كبير من أي شخص يفكر باسترجاعها...
قيل ان لصوصا اختطفوه ، ويريدون فدية من كل شخص يفكر في البحث عنه ..

سمعنا أنّهم يمتصون بترولها...
وسمعنا أنهم يدهسونها تحت الأقدام والعجلات...
وسمعنا أنها تشوهت تماما...
وقيل أنهم يشربون دمه ، وقيل أنهم يسحقونه تحت عجلات سياراتهم الفارهة وحوافر خيولهم التي تفوز دائما ..
وقيل أن لم يعد كما كان ..

برغم أنني لم أرَ وجهها مطلقا, ولا يمكنني تصوّر كيف تشوّهت ...
مع أني لا أعرفه أصلا ، ولا أستطيع تخيل كيف تغير ..

وتزداد الشائعات ... عن وجهٍ كثر الحديث عنه ولم يتمكن من رؤيته أحد ...
أطلقوا عليه بلادا فهللنا ... الله أكبر !!
وتكثر الإشاعات .. عن كائن نسمع به ولا نعرفه .. سموه وطناً فقلنا آمين !

المهم ...
في حال شاهدتم بلادا تفتش عن مواطنين ضلوا طريق العودة؛
فنبئوها بأنهم تعمدوا أن يفقدوها؛ لئلا تتلاشى أمنياتهم
فالأمنيات تتلاشى حينما تستحيل إلى واقع !!
ما علينا ..
إن رايتم وطناً يبحث عن رعايا تائهين فاخبروه أنهم لا يريدون أن يجدوه حتى لا تموت أحلامهم فالأحلام تموت حين تتحقق !


والآن ما لن أقصده ...
هل جاءكم نبأ سعادة عضو مجلس الشورى
وهو يقترح على المواطنين أن يتأقلموا مع التضخم الاقتصادي!؟
وأن يطوروا أنماط استهلاكم الاقتصادية !؟
ثم أما مالا أعنيه :
هل أتاكم حديث معالي وزير التجارة وهو يطلب من الناس أن يتكيفوا مع الغلاء وأن يغيروا عاداتهم الغذائية ؟!

هل ارتدى ( بشتا ) وتمخطر في مجلسه لكي يبتدع هذه النصيحة السديدة !؟
إن النصيحة بجمل ,,, ياسعتّ البيه!!
هل لبس " مشلحه " وترزز في وزارته حتى يأتي بهذه الحكمة البليغة ؟!
إن من البيان لسحرا .. يا شيخ !

وبالرغم من حكمته ( عين الحسود فيها عود )
لم يتكرم على هذا المواطن عديم الفائدة ويقترح عليه ماذا يستهلك تحديدا!
ماهو المورد الاستهلاكي الذي لم تخنقه يد التضخم
كي ( يبلع ) منه هذا المواطن البائس !؟
لكنه رغم بلاغته ـ حماه الله من العين والحسد ـ لم يتفضل على هذا الشعب التافه ويخبرهم ماذاً يأكلون بالضبط ؟
ماهو الشيء الذي لم يرتفع سعره حتى " يطفحه " هذا الشعب التافه ؟!


العلف بات خارج متناول أيدي العامة, ولا أستبعد أن معدة سعادته تغص بأجود أنواع العلف
الذي لم يعد بإمكان الضعفاء الحصول عليه في هذه البلاد ...
التراب أصبح أغلى من أن يسد به أحد رمقه ..
والتبن أصبح مرتفع السعر لدرجة أنه لا يستطيع اقتناؤه إلا عليه القوم ..
ولعل مائدة معاليه تزدهر بأنواع التبن الفاخر بعد أن اصبح عزيزاً على بني البشر في هذا الوطن !


وسائط متعددة ... :
قيل أن امرأةً وجدت في الصحراء ذئبا حديث الولادة ,
فتعهدت برعايته وأرضعته كما ترضع الأم طفلها,
فلما كبر وظهرت أنيابه؛ افترسها.
أوردها العالم الجليل الخربطقاني في مؤلفه الشهير: مقال ذوي الألباب في بيان مكر الذئاب .

sms :
كان لعامر بن عنترة كلاب صيد وكان يحسن صحبتها ، وحين مات ودفنوه ذهب أقاربه وأهله ولازمت الكلاب قبره حتى ماتت عنده ..
ذكره ابن المرزبان في كتابه : تفضيل الكلاب على كثير ممن لبس الثياب !


وأجري وأجر ذوي الألباب على رب العباد ..
ورزقي ورزق الكلاب على الله ...


لم أشاهد لصا أغبى منك في حياتي ..
فكل ما فعلته هو إبدال الألفاظ واختصار بعض الجمل مع الحفاظ على الفكرة الأصلية !

لعلك تسرق من شخص " مغمور " حينها لن يكتشفك أحد
أما من " رمز " الساخر الأعظم ... يالك من مغفل !

حاليا أنا هنا
09-10-2008, 02:32 AM
تـ .... إهمال ، يا لك من مغفل .

تَرَف
09-10-2008, 02:36 AM
هذا المقال ليس كما تدعي بأنه تأملي .. أيها السارق اللعين ! هذا الموضوع هو استنساخ لأفكار الرمز الساخر سهيل اليماني
مع تحريف الألفاظ والكلمات !! فكيف تقول أنه من تأملاتك ؟!

وهذه هي الأدلة التي تدينك
وأولها العنوان المشوه

ترف
سهيل

سعادة عضو مجلس الشورى ... كل تراب !
معالي الوزير .. كل تبن !

هل شاهد أحد منكم بلادا ضائعة ..!؟
هل رأى أحدكم وطناً تائهاً ؟!..

أفتش عنها في كل زاوية ؛ وتتبعثر قضاياها في الأثير ... ولا أعثر عليها
أبحث عنه في كل مكان ، وتتناثر أخباره في الهواء .. ولا أجده

يُقال أن مجموعة من قطاع الطرق سلبوها
ويطالبون بمقابل مالي كبير من أي شخص يفكر باسترجاعها...
قيل ان لصوصا اختطفوه ، ويريدون فدية من كل شخص يفكر في البحث عنه ..

سمعنا أنّهم يمتصون بترولها...
وسمعنا أنهم يدهسونها تحت الأقدام والعجلات...
وسمعنا أنها تشوهت تماما...
وقيل أنهم يشربون دمه ، وقيل أنهم يسحقونه تحت عجلات سياراتهم الفارهة وحوافر خيولهم التي تفوز دائما ..
وقيل أن لم يعد كما كان ..

برغم أنني لم أرَ وجهها مطلقا, ولا يمكنني تصوّر كيف تشوّهت ...
مع أني لا أعرفه أصلا ، ولا أستطيع تخيل كيف تغير ..

وتزداد الشائعات ... عن وجهٍ كثر الحديث عنه ولم يتمكن من رؤيته أحد ...
أطلقوا عليه بلادا فهللنا ... الله أكبر !!
وتكثر الإشاعات .. عن كائن نسمع به ولا نعرفه .. سموه وطناً فقلنا آمين !

المهم ...
في حال شاهدتم بلادا تفتش عن مواطنين ضلوا طريق العودة؛
فنبئوها بأنهم تعمدوا أن يفقدوها؛ لئلا تتلاشى أمنياتهم
فالأمنيات تتلاشى حينما تستحيل إلى واقع !!
ما علينا ..
إن رايتم وطناً يبحث عن رعايا تائهين فاخبروه أنهم لا يريدون أن يجدوه حتى لا تموت أحلامهم فالأحلام تموت حين تتحقق !


والآن ما لن أقصده ...
هل جاءكم نبأ سعادة عضو مجلس الشورى
وهو يقترح على المواطنين أن يتأقلموا مع التضخم الاقتصادي!؟
وأن يطوروا أنماط استهلاكم الاقتصادية !؟
ثم أما مالا أعنيه :
هل أتاكم حديث معالي وزير التجارة وهو يطلب من الناس أن يتكيفوا مع الغلاء وأن يغيروا عاداتهم الغذائية ؟!

هل ارتدى ( بشتا ) وتمخطر في مجلسه لكي يبتدع هذه النصيحة السديدة !؟
إن النصيحة بجمل ,,, ياسعتّ البيه!!
هل لبس " مشلحه " وترزز في وزارته حتى يأتي بهذه الحكمة البليغة ؟!
إن من البيان لسحرا .. يا شيخ !

وبالرغم من حكمته ( عين الحسود فيها عود )
لم يتكرم على هذا المواطن عديم الفائدة ويقترح عليه ماذا يستهلك تحديدا!
ماهو المورد الاستهلاكي الذي لم تخنقه يد التضخم
كي ( يبلع ) منه هذا المواطن البائس !؟
لكنه رغم بلاغته ـ حماه الله من العين والحسد ـ لم يتفضل على هذا الشعب التافه ويخبرهم ماذاً يأكلون بالضبط ؟
ماهو الشيء الذي لم يرتفع سعره حتى " يطفحه " هذا الشعب التافه ؟!


العلف بات خارج متناول أيدي العامة, ولا أستبعد أن معدة سعادته تغص بأجود أنواع العلف
الذي لم يعد بإمكان الضعفاء الحصول عليه في هذه البلاد ...
التراب أصبح أغلى من أن يسد به أحد رمقه ..
والتبن أصبح مرتفع السعر لدرجة أنه لا يستطيع اقتناؤه إلا عليه القوم ..
ولعل مائدة معاليه تزدهر بأنواع التبن الفاخر بعد أن اصبح عزيزاً على بني البشر في هذا الوطن !


وسائط متعددة ... :
قيل أن امرأةً وجدت في الصحراء ذئبا حديث الولادة ,
فتعهدت برعايته وأرضعته كما ترضع الأم طفلها,
فلما كبر وظهرت أنيابه؛ افترسها.
أوردها العالم الجليل الخربطقاني في مؤلفه الشهير: مقال ذوي الألباب في بيان مكر الذئاب .

sms :
كان لعامر بن عنترة كلاب صيد وكان يحسن صحبتها ، وحين مات ودفنوه ذهب أقاربه وأهله ولازمت الكلاب قبره حتى ماتت عنده ..
ذكره ابن المرزبان في كتابه : تفضيل الكلاب على كثير ممن لبس الثياب !


وأجري وأجر ذوي الألباب على رب العباد ..
ورزقي ورزق الكلاب على الله ...


لم أشاهد لصا أغبى منك في حياتي ..
فكل ما فعلته هو إبدال الألفاظ واختصار بعض الجمل مع الحفاظ على الفكرة الأصلية !

لعلك تسرق من شخص " مغمور " حينها لن يكتشفك أحد
أما من " رمز " الساخر الأعظم ... يالك من مغفل !

أجل ما اكتشفت إلا هالسرقة من بين ست مشاركات لي:u:
محقق فاشل ..
واكتشاف تافه من شخص أتفه , لا بد أنه حاقد أو أنها أنثى لم أعطها وجها !
وبالرغم أنني الان أتصفح من البيجر،
إلا أني سأعود لأحشر في فمك زبيرية ولا يهم مقاسها ففمك سيتسع لها حتما .

عليش
09-10-2008, 02:40 AM
بما أن المنتديات الأخرى باتت فارغة .. والجميع هرع إلى هذه المساحة ..
وبما أن الجميع هنا في صدد الثرثرة .. فهذا يثرثر عن ابنة أخيه وهذا "يسولف" عن ابنه !
فقد رغبت بأن أرفق مقالي" المبني على التأمل " في أكبر تجمع لأعضاء الساخر ..
ليحظى بأكبر عدد من قراءات الأعضاء والزوار !!



سعادة عضو مجلس الشورى ... كل تراب !


هل شاهد أحد منكم بلادا ضائعة ..!؟
أفتش عنها في كل زاوية ؛
وتتبعثر قضاياها في الأثير ... ولا أعثر عليها
يُقال أن مجموعة من قطاع الطرق سلبوها
ويطالبون بمقابل مالي كبير من أي شخص يفكر باسترجاعها...
سمعنا أنّهم يمتصون بترولها...
وسمعنا أنهم يدهسونها تحت الأقدام والعجلات...
وسمعنا أنها تشوهت تماما...
برغم أنني لم أرَ وجهها مطلقا, ولا يمكنني تصوّر كيف تشوّهت ...
وتزداد الشائعات ... عن وجهٍ كثر الحديث عنه ولم يتمكن من رؤيته أحد ...
أطلقوا عليه بلادا فهللنا ... الله أكبر !!

المهم ...
في حال شاهدتم بلادا تفتش عن مواطنين ضلوا طريق العودة؛
فنبئوها بأنهم تعمدوا أن يفقدوها؛ لئلا تتلاشى أمنياتهم
فالأمنيات تتلاشى حينما تستحيل إلى واقع !!

والآن ما لن أقصده ...
هل جاءكم نبأ سعادة عضو مجلس الشورى
وهو يقترح على المواطنين أن يتأقلموا مع التضخم الاقتصادي!؟
وأن يطوروا أنماط استهلاكم الاقتصادية !؟
هل ارتدى ( بشتا ) وتمخطر في مجلسه لكي يبتدع هذه النصيحة السديدة !؟
إن النصيحة بجمل ,,, ياسعتّ البيه!!

والرغم من حكمته ( عين الحسود فيها عود )
لم يتكرم على هذا المواطن عديم الفائدة ويقترح عليه ماذا يستهلك تحديدا!
ماهو المورد الاستهلاكي الذي لم تخنقه يد التضخم
كي ( يبلع ) منه هذا المواطن البائس !؟
العلف بات خارج متناول أيدي العامة, ولا أستبعد أن معدة سعادته تغص بأجود أنواع العلف
الذي لم يعد بإمكان الضعفاء الحصول عليه في هذه البلاد ...

... إلخ



وسائط متعددة ... :
قيل أن امرأةً وجدت في الصحراء ذئبا حديث الولادة ,
فتعهدت برعايته وأرضعته كما ترضع الأم طفلها,
فلما كبر وظهرت أنيابه؛ افترسها.
أوردها العالم الجليل الخربطقاني في مؤلفه الشهير: مقال ذوي الألباب في بيان مكر الذئاب .


وأجري وأجر ذوي الألباب على رب العباد ..

..

عليش >> :u:

أولاً الله يجبر بخاطرك مثل ما جبرت كسري وعجزي أمام فهلوة ولد سهيل الله يصلحه :i:

ثانياً من اليوم ورايح أسرق ولا عليك من إهمال وأخوه همل
فلن يستطيع السلطان تنفيذ حد السرقة لأن المنتدى به مجاعة ، والجوع كافر ، حتى المنسعاوي ما سلم منه :n:

ثم أن لك راية بيضاء
( لا أحد يجي ويقول الراية مسروقة ) :9)):

لماذا؟
09-10-2008, 02:41 AM
يا صبر الأرض ..
وعلى كل حال فاللون الرمادي أفضل من الزهري ..

عليش
09-10-2008, 02:52 AM
المقصلة اشتغلت والرؤوس تتطاير :cd:
أدخلوا مساكنكم لا يفعصكم لماذا
ثم أني استودعكم الله ، على أمل اللقاء في هوشه قادمة :sd:

إبن التراب
09-10-2008, 02:55 AM
يا صبر الأرض ..
وعلى كل حال فاللون الرمادي أفضل من الزهري ..
يعني لماذا بالفعل هو سهيل :1))0:

ساخره من كل شيء
09-10-2008, 03:15 AM
بالنسبة للثرثرة فهي صفة حميدة كون الثرثار دائماً طيب القلب مثلك ، لذا لا تبتئسي من داءك ، فبعض الداء دواء
لا شك أن سخريا حرك المشاعر ، لكن لم يكن السبب الرئيس ، بل رد سهيل التالي وما واكبه من رايات النصر هي من جعلت العودة حلال زلال ، ثم أنا شعب يؤمن بالفتوى ، وقد أفتى بجواز الرد بعد القسم مفتي الساخر الشيخ العلامة الذي يلبس كرفته ويكره العمامة ، الشيخ فارس المفروس :kk
أما بخصوص التفسير أوافقك الرأي ، لكن أرى بدون دليل ملموس أن التفسير يختلف عن التصوير الفني ، ولو صح أن التصوير الفني تفسير ، فأول من ينتقد هو المفكر العظيم سيد قطب رحمه الله ، وقد قرأنا للعلماء أنه كتابه مفيد

أما عن الموضوع فيه من استفاد منه وفيه من أهدر وقته وخرج منه لا يدري تحدثنا عن أدب أو قلة أدب ، فما يعنيه من شتم من ، ومن كسر رأس من !
ومن الفوائد أنا اكتشفنا أن من يريد أن يقلب الحق باطل لن يعدم الطريقة فجل الناس على السليقة !
ومن الفوائد أيضا أن هناك من قرأ واكتسب معلومات ما كان سيكتسبها لو لم يُفتح الموضوع ، وأظن أن هذا دور المنتديات الأدبية لو تغاضينا عن ما يلحقها من صبيانية هي لازم ملازم لها .
ومن الفوائد كذلك أنا وجدنا من ساندنا ليصفي حساباته كونه لم يوضع في قائمة رموز الساخر !
ومن الفوائد أن التونسي متابع جيد للمنتدى
ثم أن الموضوع ليس سُهيل كشخص ، بل الموضوع هو الموضوع ذاته ، فمن نظر للموضوع أنه سهيل ، فهو ليس موضوعي فيما ذهب إليه ، ولا يلزمنا أنه نقنعه بشيء
وبس علشان ما كون ثرثار أكثر من سلام :3_2:

ثرثرة أخيره
حاولي أن يكون لكِ الكثير من اليوزرات ، وقيل في المثل ( اليوزر الأبيض ينفع في اليوم الأسود )








أه نسيت
عليش ;)

ومن قال اني مبتئسه من ثرثرتي أنني استملحها دائماً ولكنِ ظننت ان الإيقونات ستعمل عندي ببركة الأعتراف (لأن ضميري ناصع البياض) ومع عدم عودة الايقونات ندمت لأنه ربما كانت ستبعث عقولاً من مرقدها!بالنسبه لقلبي كنت انوي ان اخذ صورة أشعة له كي أرى ءأسود هو ام أبيض ولكن شكراً لك لقد كفيتني عناء المشوار بنظريتك الفرديه!اما التفسير فلا أوافقك الرأي مطلقاً كون سهيل قد أخطأ أخطاء واضحه جداً ليس في التصور ولكن في التفسير ونسب الكلام الى غير أهله مما وُضح سابقاً ، ان تكون مفسر يجب ان تحفظ القران ان تلم بكافة جوانبه ان تكون أهلاً لتفسيره خلقاً وديناً لذلك كان ظلال سيد قطب ظلالاً بحق لكل طالب عالم وأدب.القضيه ليست سهيل بل قضيه عقليه بحته اتضح من خلالها طريقتنا في التفكير انا لا أنكر ذلك الجانب الروحي بداخلنا ولكن انكر ان ننسف عقلنا مقابل روحانياتنا أنظر مثلاً لكل أمر الهي ستجده مثلما يشبع روحنا يقنع عقلنا وهذه هي حكمة الرب حيث لم يجعل ديننا شيء روحي لاعلاقة للعقل به ولكن مشكلتنا في الحياه انا حجرنا عقولنا بأسم الدين ومع ذلك لسنا الا أشخاص متسخطون لا طمأنينة تسكن نفوسهم!بالنسبه لتعدد اليوزرات فياللأسف لقد قطع علينا الساخر هذه الميزه الجميله واغلق دوننا باب الأشتراك الجديد ....فهل هناك يوزر للبيع؟! بالنسبه لسلام أتوقع ان قلبه قطعة ثلج من الأسكيمو والله أعلم!............بقي ان تحل مشكلة الايقونات لدي + خاصية تعديل الرد ولتذهب بقية المشاكل الى الحجيم .الايوجد مكانيكي خاص بالمنتدى : )

ساخره من كل شيء
09-10-2008, 03:21 AM
من اراد قراءة ثرثرتي السابقه فليفكفك النص!

هل هناك احد يعاني مثلي من هذه المشكله؟!

وزن
09-10-2008, 04:02 AM
والله الساخر بدأ يروح فيها !

الخطّاف
09-10-2008, 05:19 AM
يارب - الله يهديك - و تكون زيي يا سهيل ! :g:
.

لماذا؟
09-10-2008, 05:21 AM
والله الساخر بدأ يروح فيها !
أولاً ممنوع أحد يحلف :rolleyes:
ثانياً ميزة الساخر إنه رايح فيها خلقة ، يعني اكتشافك مدري وش يبغا أصلا !

ساذجة ... جدا
09-10-2008, 05:34 AM
يعلمُ الله أنّني لستُ ممّن يرمي التّهم جُزافاً ،
ولو كنتُ كذلك لاتّهمتُ المتّهم _ فوقَ اتّهامه الحاليّ _ بالاختلاسِ منّي !

فقد أتيتُ في موضوعِ الاتّهام ( يارب أكون زيك يا ... إلخ )
وتحديداً في ردّي ما قبل الأخير بأحدِ تشبيهاتي الارتجاليّة ( معَ التنويه أنّه تشبيهٌ غيرُ مطروق وليسَ ممّا قد يخطرُ على بالِنا بسهولة ) :



وافقَ الجميعُ ضمنيّاً على تأجيلِ حضورِ المُتّهم ، من دونِ أن نستجوبه هل سيقضي وقتَهُ
في التمتّعِ بإجازاته أو إجراءِ جلسةٍ لنتفِ ظهره ! .



والتي ما لبثَ المتّهمُ أن ركضَ بها واستخدمَها في موضوعِه الجديد !



امرأة تفتل شنباتها وتنتف شعر ظهرها


من الطّبيعي هُنا أن نستبعدَ أنّ سُهيلاً تعمّد هذهِ الاختلاسةَ الصّغيرة من جيبي
لأنّهُ في وضعٍ حرِجٍ جدّاً وآخرُ ما يريدُه هو دليلٌ آخر يُقرّبهُ من هاويةِ الإدانة !

ولأنّني هُنا _ أعبأُ بالحقّ فقط ولا يهمّني تبرئةَ سُهيلٍ أو جلدَه _
فقد توصّلتُ إلى استنتاجٍ جديد أعتقِدُ أنّه قد يحلُّ هذهِ المعضلةَ بأكملها .

سُهيل يسرِقُ لا وعياً ! ... كالذين يسيرونَ أثناءَ نومهم ليلاً ،
أو مثل البالغين الذين يتبوّلون في أسرّتهم لا إراديّاً !

بمعنى .. سُهيل _ في حالاتِ وعيهِ وهي الغالِبة _ يتصرّفُ كشخصٍ أمينٍ تماماً ؛
يعيدُ لصاحِبِ الفكرةِ فضلَه ، ويُرجِعُ الكلمةَ إلى قائلها ..
وهذا يُفسّر عدم تناقُض الدلائل التي جاء بها البعض ( إذ تدلُّ على أمانةِ سهيل في النّقل )
وبينَ سرقتهِ ( " اللا واعية " .. منذ الآن هذا ما يُطلَقُ عليها ! ) ،
فهما منسجمتان جِدّاً .

وهذا _ بطبيعةِ الحال _ لا يتعارض وقسمُ سهيل الذي قد يعتقِدُ إلى الآن أنّه بريءٌ تماماً
وأنّنا نظلِمُه ... هو بريءٌ فعلاً ، بالنّسبةِ إليهِ فقط ! .

وبناءً عليه فأنا أغيّر مطالبي من إنزالِ أقصى العقوباتِ بالسّارق ،
إلى تخفيفِ مُدّة الحكمِ أو شكلِ العقوبة .. تعاوناً منّا مع هيئةِ الدّفاعِ
وحرصاً منّا على إحقاقِ الحقّ بغضّ النظرِ عن معاييرِ الرّبحِ والخسارة .

-

م ش ا ك س
09-10-2008, 05:45 AM
وبما أنك عدتي لتقديم لائحة إعتراضية بعد أن قررتي رضاك بالقسم وبعد أن صدر الحكم لدى سماحتي ولأن المدة المقرره لتقديم اللائحة لم تنتهي بعد فقد قررنا إرفاق اللائحة مع ملف القضية إلى محكمة التمييز لتمييز الحكم وإصدار الحكم النهائي بحق المدعى عليه


مشاكس في الزمن المعاكس
التوقيع : م ش ا ك س


صورة للحفظ
صورة للصادر
صورة للمكتب القضائي رقم (عضويتي)

(سلام)
09-10-2008, 06:22 AM
ملاحظة ينبغي التنوية لها :

لم اقرأ رد ساذجة جدا الأخير . ولكني فعلت الآن .
وبناء عليه أنا أصدقها في أن نيتها لم تكن النيل من سهيل اليماني بشكل شخصي .
بل هو تصرف عفوي بدر منها وأنها لم تكن تغار ولا تحقد عليه .
أوقن بهذا يقيني بمشاهدة اصابعي تكتب .
لقد أقسمت بالله وهذا يكفيني في دنياي وأخرتي .
ولقد وصفت تصرفها بشكل دقيق ودقيق للغاية حين قالت في الموضوع الأول (لعانة)
هناك مثال يحضرني الآن وربما لا يمت للموضوع بصلة

" قالوا للغراب تسرق الصابون ليه ؟ قال الأذية طبعي"

لله دري ودركم ودر الآخرين من الأنامِ <== يخزي العين شو مهضومة الكسرة تحت العين قصدي الميم:biggrin5:

(سلام)
09-10-2008, 06:25 AM
^
الآن صار قبل الأخير . لذا جرى التنويه :)
وللدقة أكثر أول رد لها بعد الشباب في هذا الموضوع
يقطع الدقة وسنينها أف

ايـمي
09-10-2008, 06:33 AM
صباااح الخيير ياسلام ..عشانك بس رديت
<<يخزي العيين شووو بتجنن :)

ابن الحج حيدر
09-10-2008, 06:44 AM
يعلمُ الله أنّني لستُ ممّن يرمي التّهم جُزافاً ، ;)
ولو كنتُ كذلك لاتّهمتُ المتّهم _ فوقَ اتّهامه الحاليّ _ بالاختلاسِ منّي !

فقد أتيتُ في موضوعِ الاتّهام ( يارب أكون زيك يا ... إلخ )
وتحديداً في ردّي ما قبل الأخير بأحدِ تشبيهاتي الارتجاليّة ( معَ التنويه أنّه تشبيهٌ غيرُ مطروق وليسَ ممّا قد يخطرُ على بالِنا بسهولة ) :
والتي ما لبثَ المتّهمُ أن ركضَ بها واستخدمَها في موضوعِه الجديد !

ألم يكن ردك هـذا قبل أن يسرق سهيل العجل مدري ردودك ..!


أمّا استنتاجاتك ، فصدّقيني قد تكونُ لها فائدةٌ في هرشِ ظهري الذي لم يرتَح سوى نصفِ ساعة !

وما بين هـرش ونتف يعني كله ضياع وقت على بال مايجي المتهم , تعتقدي في ظهر أنثى بالعالم يحتاج إلى هــرش .:ops2:

إسـمه مساج :p




فقد توصّلتُ إلى استنتاجٍ جديد أعتقِدُ أنّه قد يحلُّ هذهِ المعضلةَ بأكملها .

سُهيل يسرِقُ لا وعياً ! :er:

-

هو في إيـه يا قدعان ;)
^
http://www.arb-up.com/files/arb-up-2008-6/nUZ22154.jpg (http://www.arb-up.com/)

_________________________

الآن عـرفت ليش ما بتطلع الإيقونات عـند سـاخرة :rolleyes: