PDA

View Full Version : قصة وابيات 00في الدها والحكمة 00مع شريف مكه



نادر
29-06-2001, 03:46 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
هذه قصه وابيات للشاعر رميزان بن غشام التميمي واحببت ان اوردها هنا للاستفاده من قصص اسلافنا التي لاتخلوا من العبر والحكم 00
اود ان اعطي نبذه بسيطه عن هذا الشاعر 00 هو رميزان بن غشام التميمي عاش في القرن الحادي عشر الهجري وكان اميرا لبلدة الروضه في منطقة سدير وكان فارساً شجاعاً ذكيا سريع البديهه حاضر الجواب 00حكيما فيما يقول 00له اشعراً كثيره في الحكمه والكرم والشجاعه ووصف طبائع البشر وتقلبات الايام 000

(( قصته مع الشريف ))
كان رميزان يحج كل سنه فإذا وصل مكه يذهب الى شريف مكه للسلام عليه ويقدم له فروض الطاعه والاحترام بصفته هو الحاكم في ذلك الوقت وكان رميزان قد سبقته شهرته و قصصه في الفطنه والذكاء وسرعة البديهه الى اهالي مكه والى شريفهاوعندما سلموا عليه كان الشريف قد قال لجلسائه سوف اختبر ذكاء رميزان وسوف اسئله سؤالا يكشف لي ذكائه 000 فقال الشريف لرميزان مباشره بدون مقدمات ولاتمهيد 00 ( ماهو احسن الطعام يارميزان ) فقال رميزان مباشرة (قرص البر ) ثم سكت الشريف وتشاغل عنه بامور اخرى ويتكلم في مواضيع لاتمت للطعام بصله وانتهت الجلسه وودع الشريف الحاضرين وكلاً ذهب الى بلده 00 وجاء العام الاخر وحج رميزان كعادته وعندما وصل الى مكه وانهى شعائر الحج ذهب للشريف كالعاده للسلام عليه وبدون مقدمات اوتمهيد للموضوع مباشرة وجه الشريف سؤاله ( بايش يارميزان ) وبدون تفكير رد رميزان قائلاً ( بالسمن البري ) وعندما خرج رميزان من المجلس سالوا الحاضرين ماذا كان يقصد فاخبرهم 0 وعندما خرج رميزان من مجلس الشريف مر باصطبل خيله فطرت عليه فكره وقال في نفسه طالما هو يختبر ذكاءي لماذا لااخدعه واخذ من خيله فقالوا رفقاء رميزان لن تستطيع ذلك مهما بالغت بالتحايل 00ومن المعروف عن الشريف انه لايهدي الخيل 00 ليس بخل اوشح انما ذلك بسبب حبه المفرط وتمسكه بالخيل 00 فرجع رميزان للشريف وقال له انني مررت على اصطبل خيلك ووجدت بعضها هزيلة ضعيفة الحال 00وعندنا في بلدنا الخير والربيع ابعث معي عشرة من الخيل الاصايل وسف اتيك بها السنه المقبله سمينه بأذن الله فمامانع الشريف في ذلك وقال له كما تريد وذهب رميزان بالعشره وفي الموسم القادم عاد رميزان ولم يعود بالخيل معه وعندما ذهب للسلام على الشريف كالعاده سأله الشريف هاه بشر عن الخيل عساها اسمنت فقال ابشرك الخيل بخير واخبره عنها وماتعيش فيه من نعيم فقال الشريف هاه بشر عساك جبتها معك قال احضرتها وما احضرتها فهم الشريف ان يقتله لولا تدخل الموجودين واستطرد رميزان بقوله لقد عرفوا جميع القبائل خيلك وجميعهم تحدثوا في مجالسهم ان الشريف اهداء الخيل للرميزان فخشيت ان احضرتها معي يقولون القبائل ان الشريف رجع في عطيته واستعاد الخيل من رميزان ولم استحسن العوده بها حتى اخذ رأيك وانت وماتشاء تريدني احضرها ابشر تريدني ابقيها ابقيتها 00 فقال له الشريف خذها لك بارك الله لك فيها 000وبهذه الحيله اللطيفه استطاع رميزان ان ياخذ عشرة من الخيل الاصايل اتي تعتبر من افضل المقتنيات واعز الممتلكات في ذلك الوقت

( ابيات قليله من قصيده طويله لرميزان )

الاقدار ماعنها انهزام وكلما
-----------تعدل ولو طال اعتداله مال
كم قاعداً بالظل وانزاح ظله
---------وكم قاعداً بالشمس جاه اظلال
وكم عايلاً دايم ايخلا مخافه
-----------ومستسلمن دوماً عليه ايعال
فلاتجزع الى صابك من الدهر حادث
------------فلا كدر الى مقتفيه ازلال
ولاتكن مفراح اذا طلت طوله
----------ولاتجزع إلى يومن ينالك حال