PDA

View Full Version : لن تهربي مني



حمزاتوف
15-02-2009, 06:32 AM
لن تهربي مني


لن تهربي مني أنا الرجل المؤبد والوحيدُ
وانا الذي ياقطتي الشقراء أعرف ما أريدُ
بأبيك مني تحتمين..؟ أبوك ظاهره الصمودُ
قد خانه الشيب الوقور وخانه العقل الرشيدُ
وحنته هبّةُ هذه الأيام والعمر المديدُ
والام أعمتها الجواهر والأساور والنقودُ
عن كل من قبلي أتاك ومن يجيء ومن يعودُ
من كادح في زنده التمعت أناشيد وعيدُ
ومقاتل من وجهه السهران أشرقت البنودُ
إني ربحتك صفقة إن يدفعوا فأنا أزيدُ

هذا زمان المال والأعمال فلتطو الوعودُ
ولترحل الاحلام والكلمات ولتمح الورودُ
الحب مات بطلقة في الرأس وانتصر الجحودُ
فتعلمي مني أنا " القيسُ المعدل" والجديدُ
وأنا المؤهل للهوى وسواي ليس له وجودُ

من الدّفاتر

الغيمة
15-02-2009, 10:05 AM
حضور لطيف وجديد..
القصيدة تحمل أكثر من معنى بعيدا عن الغموض..
أعجبني ما قرأت هنا..شكرا لك..وحياك الله في أفياء

فيصل بن عمر
15-02-2009, 11:40 PM
بأبيك مني تحتمين..؟ أبوك ظاهره الصمودُ

تفاصيل رائعة ..

حمزاتوف
16-02-2009, 03:53 AM
حضور لطيف وجديد..
القصيدة تحمل أكثر من معنى بعيدا عن الغموض..
أعجبني ما قرأت هنا..شكرا لك..وحياك الله في أفياء

وحياك الله الشاعرة الغيمة
شكراً لإعجابك
وشكراً لترحيبك

شقراء المدخلي
16-02-2009, 04:44 AM
لن تهرب بالتأكيد ليس لأنك القيس المعدل

بل لأنك الرجل الذي يحسن لغة الإقناع
بقيثارة حرف رائعة .

شكراً لعزفك ..

منسدح ومسوي ميت
16-02-2009, 05:49 AM
أول شي يا إنه ماشاء الله عليك .. وش هالتميز

سعيد الكاساني
16-02-2009, 06:39 AM
لحرفك نكهة ذو مذاق فريد !!
تستعذب طعمها لأنها ممزوج بين الحلاوة والطراوة
شكراً لأنك أمتعتني

ماجـد
23-02-2009, 03:15 PM
الحقيقة نص باذخ أستاذ حمزة !

حاليا أنا بصدد دراسة ..
كيف تصبح عضوا فاخر
بتعيينك مشرفا في الساخر !

يعني من خلال دراسة و تقصي لأحوال المشرفين ..
أنت حالة فريدة !

محمد إبراهيم
24-02-2009, 03:32 PM
أهلا بك أيها العضو الجديد القديم
نص في اعتقادي المتقمص دور الناقد : لا بأس به.

وفي اعتقادي الذي لم يتقمص دور الناقد ...رائع باذخ.

شكرا من الأعماق.

Marguerite G
04-06-2009, 12:37 AM
هذا زمان المال والأعمال فلتطو الوعودُ
نعم هو زمان المال ..لا الأعمال لا..زمان الأقوال و المال..فالأفعال من شيم من يطلق عليهم" رجال"..وأولئك عصيّ شراؤهم بالمال

الحب مات بطلقة في الرأس وانتصر الجحودُ
ونعم الموت حين تنغلق الحروف..ولا يبقى من المشاعر إلّا كل جحود


من الدّفاتر

لعلّ دفاترك الملأى بالحكم تفيض بما لديها..أكثر فأكثر..

جميل..لحدّ الصدق..

مج لسانه
04-06-2009, 12:52 AM
هذه لعمر الله فلسفة الثعبان المقدس
كأني بك ديكتاتور رومنسي جدا
اسمعت وامتعت
شكرا لك