PDA

View Full Version : {---غزة "من مقاعد المتفرجين"---}



مالانهاية
24-03-2009, 12:05 AM
غزة . أيا من عند أحزانك العنيدة
تعثرت كل أقدام الممالك في المهالك ..
واستحال الدمع حبراً
واستطال الحبر شعراً في مشهد
روعة التأبين والموت الجديد ..!!



ومقتلك أتى بقذيفة على سليقة "سانتا كروز" في ليلة العيد


ليقطف ابتسامة الأطفال أمام أعين الدنيا ..


ويطبع على جباههم قبلة طرية


لشفاه بندقية ..!!



لا تحزني ودوي القصف يهدهد



حلم تلميذ يتيم على ضفاف السادسة ، عاين انبعاث النور اللئيم



وراء آكامِ الظلام فعثر بمفرده على أبجدية



أن الليل ها هنا أول من ينام ..!!


لا تحزني ونحن مصلوبون بين أخشاب فاجعتك ..
وأنتِ في علبة التلفاز نائحة تتخبطين من فوق "لا احتشام" الموت
ومن فوقك صلف الطائرات أصدق شاهد على أن الله
-رغماً عن كل شيء- ليس في السماء ..!!




لا تحزني والوجع القديم سميك الظل منقوش على جيل المآسي


وغربان الأماسي فئران صمت من على سخط الكراسي


يذيعون للدنيا بلا خجل أن الثورة عمياء كما الثوار


ثم يصفقون لبعضهم ويضحكون بلا سبب ..!!



معذرة وقد طال الدجى الحالك .



والنور المنسي أول مبكية طارت يوماً على بالك .



لا تحزني فأنتِ في الدم شمس . حياة والمدى فجر



يجيء لتنتهي الصورة ..



يجيء لتبتدي صورة ..!!





1- 1- 2009

الحفَّار
24-03-2009, 12:18 AM
كل شيئ أصبح عادياً

حتى ابتسامات الفرح لم يعد لها طعم ..!!

مع انني لا احب نظرة التشاؤم

الا انني لا احب ان اتفائل اكثر ..!!

يا صديقي

غزة او اريحا ماهي الا اجزاء من وطنٍ ممزق

ومزقته الرغبات والمصالح

لا يوجد فيهما ماهو مغرٍ الى تلك الدرجه

هذه المشاهد المسرحية تجعل كل شيئ يتكشف

انه لا اهمية لشيئ سوى السلطه وتجميع المليارات فقط

ضاعت قضية فلسطين وضاع القدس

وغزه واريحا كرمادٍ على غصنٍ محترق
ستتكفل الرياح به إن عاجلا او آجلاً

مادامت هذه نياة اهل الدار ..!

تحية عطرة لدماء كل شهداء أرضِ فلسطين التي ذهبت هباء

مالانهاية
24-03-2009, 05:00 PM
الحفّار..
ماذا أقول وقد أمطرني حرفك من روعته ..

أشكرك.