PDA

View Full Version : علاقة المرأة العربية بالـ "نسوان" !



الفارس مفروس
17-03-2009, 11:50 AM
علاقة المرأة العربية بالـ "نسوان" !!

قد يسارع بعضُ المعجبين بـ "نيكول كيدمان" للتأكيد على أنه لا علاقة البتة :3_2: !! وقد أبدو متفقاً مع هؤلاء للوهلة الأولى ، لأنني مجرد "ذكر" آخر .. وُلد وتربى فى زمن المرأة الموظفة توظيفاً تلفزيونياً ، حين تقلص دور المرأة واُختصر في شكل "أيقونة" تثير المستهلك جنسياً فيقبل على شراء المنتج وهو فى حالة انتشاء ، ثم عَظُم دورها فتناهت فى التفاهة لتنصب خيمتها كـ "بندٍ" ثابت على أجندة النشطاء الجنسيين فى العالم .. مروجي الفياجرا !

فالـ "نسوان" مفهوم تقني وظيفي أفرزته الرأسمالية الحرة المستنيرة ، لتُقيّم المرأة ككائن قادر على العمل من خلال معدل انتاجيتها فى الساعة ، والتى غالباً ما تحتاج إلى زبائن وأدوات وتلفيونات .. الخ .. وهو رأسمالها الذى تنفقه لتحصل على الأرباح ! ولتثبيت المعايير المستخدمة فى تقييم النسوان ارتبط المقياس فى زمننا الحاضر بـ "مازوره" محددة للخصر والأرداف ولون الشعر ، قامت على إعدادها بعناية مجموعةٌ من النشطاء الدوليين فى مجال حقوق المرأة الضائعة تحت ظلام الثياب !! فعلى مدار الخمسين عاماً المنصرمة .. تشكل مفهوم المرأة الحديثة "المتحررة" فى نمطٍ مؤدلج متقولب إعلامياً .. وهو نمط "الوليه الروشه" ، التى تحررت اجتماعياً من عقدة "الرقيب" أياً كان دوره ومكانته .. ثم تحررت ملابسياً من عقدة "العفة" وكارثة "الحياء" .. ثم تحررت جنسياً من عقدة "الزوج" فأصبح لها في كل يوم زوج واثنين !! وأخيراً نالت حقها كاملاً فى قضية الإجهاض "الوظيفي" الذى هو عبارة عن "حمل" عارض من ماركة Shit .. I'm pregnant !!

وفى النهاية وبعد أن تحررت المرأة من كل شئ تقريباً عدا حدود الـ "توبلس بكيني" .. فإنها عادت مرة أخري لتبحث من خلال وسطائها اياهم .. الـ "نشطين" دولياً .. للبحث عن مزيد من الحقوق .. والتحرر !! ففي "أعياد" المرأة المتوالية سنوياً تهندمُ المرأة ريشها المتبقي على عورتها .. وتنظر لنفسها فلا تجد إلا أنها -لازالت- تنقر بمنقارها السيليكوني حواجبها وشعرها الزائد .. لتنال نعومة تزيد من "انتاجيتها" .. ولا شئ فى الـ C.V سوى ذلك المنقار يعمل فى تلك الحواجب !! أما أعياد المرأة .. فيحتفل بها على وجه الحقيقة النشطاء والوكلاء الحصريون بابتهاج جنسي عنيف ، يؤكدون فيه على حجم السعادة التى أدخلتها المرأة على ذكور هذا الكوكب حين تحررت .. وربما ذكور المريخ كذلك !

والتحرر المطلوب هذه المرة ، والذي تم طرحه بوسائل عدة فى يوم المرأة العالمي ، هو تحررٌ شامل من ذكورية المجتمع ككل .. والذي لا يفكر إلا بـ "عقله" الذكري المتحجر !! هذا العقل الذي "زنق" المرأة فى أيقونة "النسوان" .. وحسب ، ولم ير فيها عقلاً ولا حياة ولا حقوقا .. إلا حقها في أن تكون ملكاً حصرياً لمشروعه الذكوري المتعصب ! وهذه المطالب صدرت بعد مراجعات عدة قام بها "المُحررون" و المتحررات" لعقود طويلة ، منذ اليوم الأول لتدشين هذا المفهوم المميز لتحرير النسوان ، ليجدوا أن المرأة قد حققت عدة مكاسب حقيقية وحصلت على مواطن ثابتة لأقدامها فى صعيدين لا ثالث لهما : الصعيد الأول صناعة البورنو وما قرب إليه من ستربتيز .. وغلاف .. ونشرة أخبار ساخنة .. وصولاً لحرمة عريانة ترفع لوحة عليها رقم الجولة فى ماتش ملاكمة ساخن !! والصعيد الثاني هو صناعة السينما الترفيهية "الحلال" والتى هى مرتبة "وسطية" فوق حضيض البورنو ودون فضيلة المسلسلات الإسلامية .. وإن كانت تلك "الوسطية" تعتمد فيها انتاجية المرأة كذلك -وبشكل حصري- على قياساتها البيولوجية والفيزيائية المتعارف عليها دولياً !!

عدا ذلك .. وجدت المرأة "المتحررة" ، والمتحولة إلى "نسوان" ، نفسها على دكة البدلاء أو في حالة "كارت أحمر" ممنوع من دخول الملعب ! حتى فى الميادين التى هى -بديهياً- من النشاط الفطري لهذا الكائن القلق .. كالحياكة والطبخ وديكور المنزل .. بل وتربية الأبناء ، لم تجد فيها إلا تواجد هامشي لا يكفي لدفع الإيجار وثمن الماكياج !! فمبدأ تكافؤ الفرص .. وعدل "المساواة" .. أثبت أنه ريح طيب فى قفص إعلامي !! أما فى دنيا الواقع .. وميدان الحياة العملية ، تم إقرار مبدأ من نوع آخر يسمى بتوزيع الوظائف !! واختصاره : أن الرجل "الذكر" يكدح ويشغل كافة المناصب الهامة والسيادية ، والمرأة "النسوان" تسليه بالليل وتخفف عنه المشقة بفيلم "وسطي" حلال أو بما هو أعظم "تحرراً" من ذلك !! وهذا هو المقصد الأصلي لدعاة التحرر أصحاب المازوره من حدوتة "التحرير" ، وهذه هى الحقيقة التى أدركتها جموع الساخطات والصارخات فى برية الكوكب ليرحموا المرأة من خازوق التحرر .. !

والحقيقة المؤرقة :
لم يكن مطروحاً فى أى يوم من أيام التحرر النسواني قصة حقوق المرأة فى التكريم .. والصيانة !
بصفتها -أنكرت ذلك أم أذعنت- كائن ضعيف ليس له أكتاف !
يحتاج لمن يحررها من عبودية الجسد .. ويرحمها من تعمد الإيذاء والعنت !
وهى آفات ذكورية لا يختص بها "حافر" عن آخر فى عالم الذكر المتوحش !
إلا أن حضورها فى بيئتنا العربية تميز بأن له مدد وهمي من السماء وأصل ثابت من عادات خرافية !
والمرأة التى يحمل همها "النشطاء الجنسيون" فى العالم .. والمحررون الذكوريون .. لازالت تبيض هماً وتفقس كمداً !
لازالت تتسول آدميتها من "ذكر" لا ينصفها ..
وتبحث عن تعففها من "ذكر" يعضلها ..
وترجو صيانتها من "ذكر" يهمهلها !!
هذا فى الوقت الذى تنهال على بقايا كيانها الهش قوائمُ الواجبات التى -حتماً- تؤدى ولو على ظهر بعير !!

كل عام والمرأة العربية بخير ..
وليست من النسوان !!


مفروس

منسدح ومسوي ميت
17-03-2009, 12:25 PM
/
\

يا أخ مفروسيشن

أنا نفسي اشوف عندنا في السعودية :

بنشرية "عجلاتيه " عبارة عن نفرة من جنس النسوان

أو سبّاكة وغير ذلك ..

من أجل أن نُيسّر على غازي القصيبي عملية القضاء على البطالة

وعدم الإعتماد على العمالة الوافدة

فبوجود النسوان في مثل هذي المجالات .. من نادلات وبنشريات وغيرها

سنرى بأن شباننا سينخرط بدون أدنا شك

في مثل هذه الأعمال التي حث عليها ديننا الحنيف :d(5:


/
\

أشكرك مفروس من الأعماق

وترى أنا مش فهد ولا عبدالعزيز ولا عبدالرحمن :3_2:

جريمة حرف
17-03-2009, 12:26 PM
هذه هي النقطة الوحيدة التي لا يتفوق فيها الغرب علينا و لسنا متخلفين فيها بل متساوين.. كلانا ينظر للمرأة كجسد فقط.. كرغبة.. كرمز للإغراء.. و يؤسس - بخبث - جمعايات نسائية للدفاع عن المرأة و حقوقها و هي في الأصل جمعيات لإخراج المرأة من حيائها و جعلها أقرب إلى "سلعة"..

لكن, لنكن منصفين.. كيف ننتظر أن تكون لدينا امرأة عربية عصرية, واعية, ترفض أن يتم استغلالها كجسد و تدافع عن حرياتها بعقل و فهم و ذكاء.. و أصلا لا نتوفر على رجل عربي عصري, واع, متفهم تهمه المرأة كإنسان و كشريك في الحياة و ليس كجسد..!!

الرجل العربي بصفة عامة "مريض" , متخلّف, "غريزي", شهواني بالدرجة الأولى, و ينظر للمرأة كتابع غالبًا و إلى الزوجة كخادمة..

المرأة العربية, لا تحتاج لجمعيات نسائية تافهة للدفاع عن حقوقها..

المرأة العربية لا تحتاج لإعادة تربية (حسب مواصفات العصر) كما يقول بعض المتفلسفين..

المرأة العربية لا تحتاج إلى أن يُسمح لها بقيادة السيارات أو بتدبر شؤون لباسها..

المرأة العربية لا تحتاج لأن يعاد النظر في حقوقها و كرامتها..

المرأة العربية لا تحتاج - حاليا - كل هذا و ذاك..

فقبل كل هذا و ذاك, المرأة العربية تحتاج فقط لرجل..!!

رجل حقيقي..

تائهـ بين حرفين
17-03-2009, 12:35 PM
ربما أعود ....

اوراق يابسة
17-03-2009, 12:38 PM
منذ عشر سنوات كانت لدي تهيؤات حلو الخلاف الفسيولوجي بين الذكر والانثى الى ان قرأت اعلان في جريدة عن كتاب اسمه الرجل والمرأة عالمان مختلفان ، وحفيت قدماي وانا ابحث عنه كنت اعتقد أن فيه ضالتي ، ولكن للأسف وجدته على غرار الكتاب الاخضر بأن الفارق بين الرجل والمرأة هو الفارق بين الديك والدجاجة ، فكما ان الديك لا يبيض والدجاجة تبيض فالرجل لا يحيض والمرأة تحيض على حد قول الكتاب .وهذا هو الفارق بينهما.
اتفق مع فارس في التوصيف للحالة ، واختلف مع جريمة حرف فيما يقوله ، فالرجال موجودين ، والخلاف الفطري والغريزي موجود ، وهذا ما لن يدع مجالا لصياغة خارطة طريق بين الرجل والمرأة ، وانا ارفض بشدة الوصف الذي ذكرت بالرجل العصري، فما هي مواصفات الرجل العصري ... وما هي مواصفات المرأة العصرية ؟ هو تساؤل فقط . عزيزي نحن بحاجة لأن يكون همنا هو طاعة الله واتقائه في كل مسلكياتنا وبعدها فليطلق علينا اسم الهنود الحمر أو اي اسم يشاؤوون.
كل الود واعذروني لثقل ظلي

"اسماء"
17-03-2009, 01:39 PM
اوراق يابسة..
ها انت تعود لتلبس الدين لباس القدم البالي..
العصرية هي صفة ديننا..
واظن ان جريمة حرف اصاب في كل كلامه .. واخص حديثه عن "العصرية" بالذات..


الرجل العربي بصفة عامة "مريض" , متخلّف, "غريزي", شهواني بالدرجة الأولى, و ينظر للمرأة كتابع غالبًا و إلى الزوجة كخادمة..

فمفهوم الرجل العصري.. لايعني ان يلبس ثيابه كما اراد الغرب ولا ان يتكلم بلغتهم
على العكس بل فهمه العميق الواعي للدين الذي احترم المرأة وسترها وامرها بالعفة والفضيلة..
وادراكه لقوله صلى الله عليه وسلم.."رفقا بالقوارير"..
فالاسلام شمل الرجل العصري دينا ومعاملة وثقافة ووعيا ..
وكذلك المرأة حيث قال الله تعالى" وقرن في بيوتكن.."
نعم ..لا يهمنا ان نلبس الاسلام ثياب الغرب كي يبدو عصريا ..
فتمسكنا بكل تعاليمه يجعلنا الاكثر تقدما ووعيا وعصرية..

اوراق يابسة
17-03-2009, 02:04 PM
اسماء
انا لم افعل ذلك اطلاقا ، انا قلت لنتبع التعاليم في ديننا ، وليسمونا وقتها ما شاؤوا ان يسموا ، ماذا ادرجت في كلامي ما يوحي بالقدم؟؟
بل ان مصطلح عصري يشير الى شيء حداثي ، مودرن ، وهذا ما رفضته ، نحن لنا حضارتنا ما ان تمسكنا فيها لا يضيمنا شيء ، وليس لنا ان نستورد شيء من حضارة الغرب وندعوه العصرنة وهذا ما ارفضه .
تحياتي

ثـورة الشـك
17-03-2009, 02:44 PM
صراحة الموضوع ___ له عائد كبير على عقلية المتسولين الذين ينظرون نظرة خافته على أعمال المراءة في الوطن العربي

أنا لا أرى أي أعمال تذكر للمراءة العربيه أو المراءة بشكل عام في العالم سوا أنها وسيلة لبث الراحة النفسيه في الوسط الوضيفي أو تكون سلعه مبيعات أو تكون واجهة مثلها مثل ديكور أي محل تجاري ؟؟

صحيح أنه في نساء مجتهدات ومثمرات أكثر من الرجال ولكن مستحيل أن تكون مثمره دائمة فسيأتي اليوم الذي تتعلق على قمة رجل وتنصاع إليه أو يتعلق هوا بها وتنصاع إليه وفي كلا الحالتين سوف ينتهي دورها ؟؟


أنا لايمكن أن أتخيل الإختلاط الذي يبحثون عنه فئات العالمانيه والليبراليه صدقوني سوف تكون زيطه وزمبليطه في الدوائر الحكوميه وفي أي محل يتم فيه الإختلاط سوف تضعف النفوس وتكثر المشاكل ومستحيل أن تجد عمل فإما المراءة تأثر على الرجل فيصبح (( قر قر كثير بدون فايده )) وإما الرجل يأثر على المراءة وتصبح (( نوم كثير وبرضه مافي فايده ))

مشاكلنا في الرجل والمراءة وليست مشكلة إنفتاح أو تحرر المراءة أو تطور العقليات مشكلتنا قائمة على جلب حلول في غير الكتاب والسنه ومستحيل أن توجد حلول في غيرهما


مفروس إبداعك سر إمتاعي ........

محمد حميد
17-03-2009, 03:32 PM
الرجل العربي بصفة عامة "مريض" , متخلّف, "غريزي", شهواني بالدرجة الأولى, و ينظر للمرأة كتابع غالبًا و إلى الزوجة كخادمة..
الرجل وبصفة عامة سواء عربي أو أعجمي أو أيٍ كان هو كما قلت، مع أخذ متخلف على حدة والنظر إليها على أنها نتاج إعلام تعبوي لإظهار الرجل العربي كمتخلف، شاهدت اليوم خبر على قناة الجزيرة يثبت ذلك، وحدث في أكثر الدول تقدماً وبعداً عن التخلف، كما نتصور طبعاً...

مفروس لن أثني عليك..فأنت لست بحاجة لمثلي كي يثني عليك... ثم أن الأمر مُسلم به.

سمر**
17-03-2009, 04:03 PM
الفارس المفروس دخل دائرة الشر !!
..
وعن " النسوان" يطول الحديث ..
.
تقول زعيمة النسوان العربيات المتحررات " نوال السعداوي" وذكرتها في مقال لي عن المرأة قالت:

"هو الرجالة بحق لهم يتجوزو اربع نسوين ليه؟؟ طب أنا بقول بحق للمرأة تروح تتجوز أربع رجالة.. وهو الصح.. ودي المساواة الحقيقية."
.
هل رأيت ماذا حصل لهذه الأمة من وراء هذا السخف وهذا التحرر!!
.
"البريزيدنت" بوش في أولى خطاباته حين تسلم الحكم ماذا قال!! ولم يصرح به في شاشات التلفاز !!
قال: أفضل طريقة لهزم العرب هو "النساء" ....
ونحن في خبر خير .. !
.
الأندلس لم تسقط إلا بعد أن أرسل نفرا من الأعداء كجاسوس .. وفي المرة الأولى وجدت الناس تهب للصلاة في الجامع، فعاد وقال ليس الآن .. وبعد فترة من الزمن عاد مرة أخرى فوجد شابا في أحد الطرقات ينوح ويشكي هجر حبيبته .. فعاد وقال الآن سننتصر.
.
وكما أقول دائما حفظني الله : تباً للنساء ..
إلا وأني لا أرضى لهن مكروها.. فأنا منهن وهن مني ..
في المقابل يا مفروس .. ما زال هناك بصيص خير يشق ظلام الفساد ..
وما زال هناك نساء يضرب بهن المثل ..
.
همسة :
كيدمان مش حلوة :2_12:

همسة أخرى:
تحيتي لك أيها المبدع.

laluna
17-03-2009, 11:30 PM
"والمرأة التى يحمل همها "النشطاء الجنسيون" فى العالم .. والمحررون الذكوريون .. لازالت تبيض هماً وتفقس كمداً !
لازالت تتسول آدميتها من "ذكر" لا ينصفها ..
وتبحث عن تعففها من "ذكر" يعضلها ..
وترجو صيانتها من "ذكر" يهمهلها !!
هذا فى الوقت الذى تنهال على بقايا كيانها الهش قوائمُ الواجبات التى -حتماً- تؤدى ولو على ظهر بعير !! "


كلمات تختصر الكثير من واقع المرأة
للاسف ان معظم الرجال ان لم نقل كل الرجال ينظرون الى المرأة على انها جسد
وقد ساهم في تكريس هذه النظرة الصورة التي رسمت للمرأة بعد تحريرها من كل ما فيه عقداً جسدية
وللاسف ان التحرير والتطوير في حياة المرأة كان مقتصراً على الشكل ليس الا وعلى التجرد من كل القيود التي كانت مفروضة على الجسد
في مجتمعاتنا العربية الوضع اسوأ بكثير
فان معظم حقوق المرأة الفعلية ما زالت منسية غير مطالب بها
مع اننا لو طبقنا تعاليم الدين الاسلامي بشكل واضح وصريح لما ظلم الكثير من النساء في عالمنا العربي
لكن التطبيق بعيد كل البعد عن العدالة كيف لا وهو لا يطبق الا من خلال مجتمع ذكوري بحت
لعلي اضم صوتي للاخ جريمة حرف .. ما احوج نساء اليوم الى رجال..
تحياتي لك

dektator
18-03-2009, 02:48 AM
هناك ردود غبيه ، حقيره ، تافهه ، إلخ ، وهي ليست تبعيّه بقدر ما هو غباء وترديد لما يقال !!
تصوّر أن الرجل العربي شهواني !
وما أعلم لهذا دليلاً ، فلم نسمع قد أن الرجل العرب يإخترع الفياقرا
ولم اشاهد عربياً يدعوا إلى خروج المرأه مالم يكن متعلماً عند الغرب ، بل أن من حسنات العرب التي تسجل لهم كون النسبه الأكبر من النساء اللاتي يقمن بوظائفهن الأساسيه_ التي لا يختلف عاقلان عليها_ هي لديهم !

إن القول بهذه الأقوال يعبر عن مرض نفسي وعقد النقص تجاه الآخر ، وهو غير مستغرب عندما نراه من جاهل ولو إدعى العلم .!

بالنسبه لي لم أقرأ نصاً ساخراً وواقعياً بهذا الشكل منذ زمن ..
تستحق اللقب الممنوح لك وبجداره ولو لم يكن فهذا النص كفيل به .

رندا المكّاوية
18-03-2009, 06:39 AM
نعم .. هناك حقوق مسلوبة من المرأة العربية و أنا بالمثل اجدها عند المراة الاوربية بنفس درجة الميلان !
الجميع يتساوى في ذلك وإن اختلف " نوع " هذا الحق !

ثم انني دائما مااتحدث مع نفسي واتساءل .. عن انهم لماذا يخلطون بين ان يكون الرجل شهواني بالدرجة الاولى وبين ان يكون احمق ولايقّدر اسلامه !
ويسندون السبعين الحور العين وبقية الاربع النساء في حياته وبقية البقية كدليل على ميلانه هذا !
والحقيقة ان الرجل الاوربي المسيحي يعتقد ان 10 الاف عذراء تنتظره عند باب الجنة من بعد موته " دوغري " !
سواء كان مرتاد للحانات , او كاتب مقالات ثورية , او عامل في محطة بنزين !
على الاقل نحن نقول بعد ان يكون شهيدا عند الله سيكافئه الله باكثر من سبعين عذراء من الحور العين !
ايا منهم سيء في نظركم الان !؟

الرجل سواء كان عربيا ام لا , كيف يعمل على " تشغيل دماغه" ؟!

نعم هناك حقوق مسلوبة , ولكن للحق ساعدت المرأة بالدرجة الأولى على ظهورها .
وسمحت للرجل نفسه بمشاركتها هذه الجريمة !

متى ستعلم المرأة ان الرجل لا يكملها كما تعتقد .. بل هو في حاجتها وليس العكس !
متى ؟!

شكرا مفروس مقال جميل

اختك .

اوراق يابسة
18-03-2009, 10:29 AM
متى ستعلم المرأة ان الرجل لا يكملها كما تعتقد .. بل هو في حاجتها وليس العكس !
متى ؟!

يكملها؟؟ هل هما لا يكملان بعض؟؟؟ هو في حاجتها؟؟ الام نعيش في هذا الوهم ، الام نعيض هذا الصراع ؟؟؟؟
يقول الله تعالي " ومن أياته ان خلق لكم من أنفسكم ازواجا لتسكنوا اليها " صدق الله العظيم ، ولتنظري رندا بكل ما اوتيت من عدسات وقوة نظر في تعريف السكن والسكون والسكينة ، كلها تشير الى هدوء ، اطمئنان ، الفة ، ود ، حسن معاشرة ، ليست منافسة وليس سباقا كما تصورين ، هو يقوم بواجباته الموكولة اليه استنادا الى الشرع ويفعل ما عليه ولديه حقوق ، وهي كذلك لها وعليها ، ولنكن سويين وموضوعين .
الاخت laluna
هدانا الله واياك ِ ، ما هذه الاقاويل الا اضغاث افكار ، يقول الرسول الكريم الخير في وفي امتي الى يوم الدين ، فهنالك رجال أنى ذهبنا وهنالك نساء قانتات طائعات مؤمنات ،،
ولكن عسانا عدمنا المبررات حتى نقول ان المرأة بحاجة لرجل ، فإن لم تكن بعد تر فيه الرجولة فلها أن تبقى عزباء ، اما ان تتزوجه وتقول بأنه ليس برجل . لا تزر وازرة وزر اخرى كل عليه ان يقوم بواجبه ، والمقصر حسابه عند الله ، اما كون هنالك مجتمع فاسد فذلك يعطيني الحجة أمام الله أن اكون فاسدا؟؟؟
اسف لثقل ظلي مرة اخرى
وكل التحيات

path_poth
18-03-2009, 10:40 AM
جميل ..

واصل الإبداع

chess_master
18-03-2009, 10:43 AM
مفروس

أقول لك أبدعت, وأنت في غنى عن إعجابي بما كتبت

تصوير بليغ لواقع مرير

ويا رب سترك

laluna
18-03-2009, 11:02 AM
الاخ اوراق يابسة.. بالفعل المرأة بحاجة الى رجل..
لعلك لم تفهم ما قصدت من كلامي هذا.. لكن المرأة بالفعل تحتاج الى رجل يقف بجانبها يؤازرها وليس على طريقة من يدعون الليبرالية ويطالبون بالتحرير على طريقتهم الخاصة .. بل يؤازرها بكل ما للكلمة من معنى لتتمكن من الحصول على كل الحقوق التي كفلها لها الدين الاسلامي والتي جردها منها التطبيق الذكوري للعدالة الالهية..
اين نحن من هذا اليوم؟ وهل في الدين الاسلامي ما يقول ان على الرجل ان اراد تطليق زوجته او ان هي طلبت منه الطلاق ان يرهقها في المحاكم سنوات وسنوات للتمكن اخيرا من الاستحصال على حكم طلاق قضائي؟؟ هل هذا هو التفريق باحسان الذي نص عليه القرآن الكريم؟؟
وهل الرجل هو الذي يحرم الام من اطفالها بعد الطلاق ؟ اين هي الرأفة بالمرأة التي اوصانا بها المصطفى عليه الصلاة والسلام..
هذه امثلة بسيطة وما اكثر امثلة الظلم التي تتعرض لها المرأة في عالمنا العربي..
يا اخي بالفعل ا لمرأة تحتاج الى الرجل للتوصل الى حقوقها الضائعة.. ليس المطلوب ان تبقى هي في جانبها تطالب بالتحرر وتطالب بالعدل دون ان يشاركها الرجل في مشوارها هذا.. لان المجتمع رجل وامرأة وهو شريكها في الحياة .. وان لن يسعيا معا الى التطوير في اسلوب المعاملة وفي اسلوب فهم وتطبيق شرع الله لن نصل الى اي مكان..
ختاماً سمع الله منك اخي الكريم وهدانا جميعاً..

اوراق يابسة
18-03-2009, 11:41 AM
انا اخالفك اختي
المرأة مع كل ما تقولين هي بحاجة الى العودة الى الدين ، وتحكيم كتاب الله ، ليست الى الرجل . نقول ونكرر ان الاخاء موجودة وسببها الخلاف في تحكيم كتاب الله فينا .
تحياتي وأظننا متفقين على المنهج مختلفين بالتسمية .
كل الود

"اسماء"
18-03-2009, 12:11 PM
دكتاتور..

هناك ردود غبيه ، حقيره ، تافهه ، إلخ ، وهي ليست تبعيّه بقدر ما هو غباء وترديد لما يقال !!
تصوّر أن الرجل العربي شهواني !
وما أعلم لهذا دليلاً ،
فقط اجبني عن سؤال
لماذا تنتشر الاغاني الماجنة والافلام الهابطة اكثر من الاناشيد والمواعظ..؟
قد يكون احد الاسباب قلة الجهد ونوعية العرض..
لكن السبب الاكبر كثرة الطلب وقلة الدين ..
والاخيرة هذه تثبت وجهة النظر التي تقول ان الرجل العربي وحتى الغربي شهواني
يميل الى كون المراة جسدا فقط..
وهذا لا يعني بالضرورة كل رجل.. بل اغلب الجيل الشاب الذين سيطلق عليهم بعد بضع سنوات رجال الامة ..
احد الشباب كان يستغرب لماذا يتلهف خطيب اخته لرؤيتها ويتساءل.. الم يتعرف على فتاة في حياته .. الم يصادق ويحب؟!
اتظن ان هذا وامثاله كظاهرة .. انها ظاهرة صحية بعيدة عن ما رمت اليه الجملة من وصف الرجل شكل عام؟

ولم اشاهد عربياً يدعوا إلى خروج المرأه مالم يكن متعلماً عند الغرب
كونك لم تشاهد لا يعني ان هذا حتما لا يحصل .. بل يحصل ان تصل في زوجين للطلاق لانها تريد ان تلبس الحجاب وهو ( ما بحب البنات المحجبات لانه سمعتهم مش منيحة)..!!!
لذا هذا ليس ضربا من خيال هذا واقع الرجل القادم لو بقي شبابنا على ماهم عليه ..
هذا رأيي كما كان ذلك رأيك ..
دمت بخير

نقاء علي
18-03-2009, 02:49 PM
يااااه !!

هنا صراع ذكوري - أنثوي

أيني عن كل هذا !!

<< زي السوسة تسوي فتنة :gg1:

اتفق آدم و حواء على أن لا يتفقوا !!

dektator
18-03-2009, 05:45 PM
الأخت أسماء

طبعاً بعد أن اقدّم إعتذاري للكاتب الفاضل والذي اجدني ربما اشوّه جمال المكتوب بعودتي الغير مبرره للدخول في "ثرثره" نسائيه كـ العاده لتبرير ما لا نحتاج إلى تبريره ، خصوصاً وأن الموضوع ساخر وبالتالي أقرب للحقيقه
والتصديق ، لأن السخريه لا تتمثل إلا عندما يتمكن الكاتب من صوغ فكره حقيقيه بحسب ظني وإن لم يتفق الكثيرون مع هذا ..

بالنسبه لقصصك المستوحاه من كتاب ألف ليله وليله أو من مواقع معينه خضراء كانت أم صفراء ، أقصد طبعاً أنها
ليست مستوحاه من واقع معاش أقول لك قصه علها تحدث فرقاً أتمناه وأرجوه وإن كنت أستبعده بعد أن تفرّغت النساء
للثرثره الإلكترونيّه !!
سأل سيدنا عمر الفاروق رضي الله تعالى عنه رجلاً قادماً من الشام عن حال أهلها ، فقال يا أمير المؤمنين والله إنهم
في حال لا تسر ، النساء تبرجن والشباب لا هم لهم إلا ملاحقه النساء ، ومن هذا القبيل !!

قال له الفاروق : يكون خيراً إن شاء الله

وجآء آخر من نفس البلاد فسأله الفاروق عمّا يجده في أهل الشام وكيف أحوالهم ، فقال له يا أمير أمؤمنين والله ما جدهم
إلا على خير فهم صوّامٌ قوّام حافظون لحق الله وحق رسول الله !!

فأستغرب الجمع من الفرق بين قول " الرجلين " ..
فنظر إليهم قال مالكم تعجبون ، كلُ منهم رأى ما يريد وما كان عنه يبحث ، فتأملي يا صغيرتي بارك الله في إصبعك
الأصغر من يدك اليمنى !

الواد سيد
18-03-2009, 05:47 PM
مفروس

أقول لك أبدعت, وأنت في غنى عن إعجابي بما كتبت

تصوير بليغ لواقع مرير

ويا رب سترك
انا اساندك بكل ما اسلفت نعم ابداع ملفت وطريقة فذة في عرض الواقع

"اسماء"
18-03-2009, 10:06 PM
دكتاتور..
على فكرة انت ما زلت رجلا ما دمت لا تحب الثرثرة النسائية..!
فامنع عنك حديث كل نساء بيتك.. امنعهن من ادلاء اي راي كي لا تفقد شيئا من رجولتك..!
في ردك الاول حاولت ان اعتبرك شخصا حضاريا تفهم ان هذا منتدى فيه نساء وفيه رجال ولكل الحق في الادء بوجهة نظره .. وتغاضيت عن جملك (المؤدبة جدا) التي تعبر عن ذوقك الرفيع .. واستيعابك معنى الحوار الهادف.. الا انني مضطرة للاسف ان احاورك بطريقتك (الرجولية) التي ترى فيها ان المرأة تستهلك وقتها في الحديث الالكتروني.. بينما تستثمره انت وامثالك في ذات الحديث..!
قلت الف ليلة وليلة .. فما هو حال افلاطون وكيف يسير امور مدينتكم(الفاضلة).. !
انت من لا يدرك حال الامة فلا تهرف بما لا تعرف..
ان كنت تعيش في برجك العاجي بين اناس يملؤهم التدين .. مثلك تماما..!
فاعلم ان الامة في حال لا يسر .. واعلم ان رسول الله امرنا بمخالطة الناس والصبر على اذاهم .. وجعلنا افضل منك وانت تظن ان المجتمع هو محيطك الذي تقطن( في مدينتكم الفاضلة..)
ثم لا تقحم قصصا لا داعي لها في نقاش كهذا كي تؤيد فيها وجهة نظرك الافلاطونية..يا هذا..
اخرج الى الشوارع وتأمل حال الامة يارعاك الله.. وانتبه افعل ذلك( حين تنتهي من تهجدك في محرابك) والق نظرة بطرف عينك ولتكن نظرة من عينك اليسرى..!

مستر سردينة
19-03-2009, 01:29 AM
ماكتب هنا كويس جداً .
يجب عليّ أن أشكرك عليه
فشكراً لك .

أحلام مهاجرة
19-03-2009, 12:20 PM
علاقة المرأة العربية بالـ "نسوان" !!


وفى النهاية وبعد أن تحررت المرأة من كل شئ تقريباً عدا حدود الـ "توبلس بكيني" .. فإنها عادت مرة أخري لتبحث من خلال وسطائها اياهم .. الـ "نشطين" دولياً .. للبحث عن مزيد من الحقوق .. والتحرر !! ففي "أعياد" المرأة المتوالية سنوياً تهندمُ المرأة ريشها المتبقي على عورتها .. وتنظر لنفسها فلا تجد إلا أنها -لازالت- تنقر بمنقارها السيليكوني حواجبها وشعرها الزائد .. لتنال نعومة تزيد من "انتاجيتها" .. ولا شئ فى الـ C.V سوى ذلك المنقار يعمل فى تلك الحواجب !! أما أعياد المرأة .. فيحتفل بها على وجه الحقيقة النشطاء والوكلاء الحصريون بابتهاج جنسي عنيف ، يؤكدون فيه على حجم السعادة التى أدخلتها المرأة على ذكور هذا الكوكب حين تحررت .. وربما ذكور المريخ كذلك !


مفروس أوافقك وبشدة الوضع لم يعد كالسابق هناك فقط بل وصل إلينا ...
تجارة الأجساد باتت تقرع أبواب المنازل ... والعرض والطلب بوفرة ....والتسهيلات موجودة ...
حقيقةً لا تحتاج المرأة غير رجل ...." رجل حقيقي"

حسين يوسف
19-03-2009, 12:39 PM
أيها الفارس ...
الآن فقط ... أدركتُ لماذا أنتَ مفروس
بيني وبينك ، هي أوضاع تفرس

رائع أنت هنا ... كما أنت دائماً
تقبل شكراً يليق بك

رندا المكّاوية
19-03-2009, 04:55 PM
متى ستعلم المرأة ان الرجل لا يكملها كما تعتقد .. بل هو في حاجتها وليس العكس !
متى ؟!

يكملها؟؟ هل هما لا يكملان بعض؟؟؟ هو في حاجتها؟؟ الام نعيش في هذا الوهم ، الام نعيض هذا الصراع ؟؟؟؟
يقول الله تعالي " ومن أياته ان خلق لكم من أنفسكم ازواجا لتسكنوا اليها " صدق الله العظيم ، ولتنظري رندا بكل ما اوتيت من عدسات وقوة نظر في تعريف السكن والسكون والسكينة ، كلها تشير الى هدوء ، اطمئنان ، الفة ، ود ، حسن معاشرة ، ليست منافسة وليس سباقا كما تصورين ، هو يقوم بواجباته الموكولة اليه استنادا الى الشرع ويفعل ما عليه ولديه حقوق ، وهي كذلك لها وعليها ، ولنكن سويين وموضوعين .
الاخت laluna
هدانا الله واياك ِ ، ما هذه الاقاويل الا اضغاث افكار ، يقول الرسول الكريم الخير في وفي امتي الى يوم الدين ، فهنالك رجال أنى ذهبنا وهنالك نساء قانتات طائعات مؤمنات ،،
ولكن عسانا عدمنا المبررات حتى نقول ان المرأة بحاجة لرجل ، فإن لم تكن بعد تر فيه الرجولة فلها أن تبقى عزباء ، اما ان تتزوجه وتقول بأنه ليس برجل . لا تزر وازرة وزر اخرى كل عليه ان يقوم بواجبه ، والمقصر حسابه عند الله ، اما كون هنالك مجتمع فاسد فذلك يعطيني الحجة أمام الله أن اكون فاسدا؟؟؟
اسف لثقل ظلي مرة اخرى
وكل التحيات

مرحبا اخي / ..
كنت اقصد هذه الآية " لتسكنوا إليها "
يعني هو في حاجتي ولست انا من في حاجته !
من هذا المنطلق تحدثت ..

ومتى سأكون في حاجته ؟!
ليحميني فقط سواء كان ابا لأبنائي , او شريكا لحياتي , ولأحبه !
ولن أحبه إلا إن كان رجلا حقيقي .

اكثر النساء تتعامل مع الرجل وكانه المنقذ الأخير من وعثاء السفر , ومن غيره لن تكون هناك حياة ولن يوجد أبدا الأمان !
ولكن هذا الشيء غير حقيقي , ولا يعنيني شرحه الآن .

شكرا لك على اية حال .

قارئةالفنجـآن~•
20-03-2009, 11:52 AM
الفارس مفروس
//



لم / ولن تكن أي إمرأة عربية من ال ( نسوان )

إلا بمُساعدة الرجل والذي إن ساعدها يسقط لمرتبة ( الذكور)..!
واللذين بدفشِهم وبدفعِهم وبِعفافهم وصون عفّتهم ، تسمو الأمم..!!
لازم تحديد .. مَن المسؤول - عن الآخر- المرأة أم الرجل ؟
حدّدوا ولو مرّة بحياتكم يا أحبّة ونكون ممنونين .:ops2:.

-
إن المرأة مسؤولة عن حالها .. فأقلامكم مرفوعة عنها وهي
عندما وصلت إلى ما وصلت إليه ..
-مِن دونيّة وتحتيّة بنظركم وإنجاز عظيم بنظرها-
احتضنت الفخر واستعجلت فطامكم ..رضيتم أم استنكرتم !
-
إن الرجل مسؤول عنها ،
- بحالِ أنها عربيّة مُسلمة وهنا بيت القصيد-
فليبتلع أكبر ليمونة ..!!
وليجلد جسده وروحه وإيمانه ومعتقده بأغصان أقرب زيتونة !!
وليعصر الحامظ بعينه ..
وليضع الكلينكس بأنفه وأذنيه ..!!
وليطير متل بالونات الأعياد يوم ما تُخرج أنفاسها وتضيع ..!!
فهو الذي أكل الحصرم ولا عتب على المرأة إن ضرست ..!!
-
وبما أن العرب كلّهم عصافير ، وأغلبهم صقور ،
وبعضهم نسور ، تطغى عليهم صفات التوَدُّد والرومانسية والعطاء ..
والزقزقة الصباحيّة ، والسكون في المساء. :rolleyes:.
فهم روح قلبهم تبقى المرأة تحت جناحهم ..
لا حُرِمنا أجنحتهم . :ops2: . !
أجَل .. !!
ليش فتحوا جناحاتهم وطاروا ، وخلّونا نطير ونسقط ؟؟
لا حول َ لنا ولا قوّة ؟؟
طيّب .. !!
الله كريم .. أعطى وأخذ أمانته ..
ليعلم الرجل من الذكر ، والمرأة مِن النسوان ..
والقوّامون أنفسهم فليلومون ..!
-
ثم يا الفارِس ..
رح تزعلنا منك .:biggrin5:.
لأن الحقيقة إن كان سببها مين ما كان ؛
حقيقة مع مرتبة الأسف !
-
دُمت َ كما تحب ..!


//
قارئة ..

جدائل مصفرّة
20-03-2009, 10:36 PM
إبدأ بنفسك واستكمل فضائلها .......فأنت بالروح لابالجسم انسان

حينما غفل الإنسان - أياً كان جنسه ومذهبه _ عن هذا المعنى العظيم صرنا نرى المسخ من النساء والذكران !

وحينما تنكرت المرأه لذاتها وكينونتها وأشاحت بوجههاعن عيون عفتها (حتى لاتتآكل بمارمقتها به شرزاً )
حينما جحدت _ جاهلةً _ أكف الدين السمح الذي منحها أولى خطوات الحريه ....
تعولبت داخل صفيحةٍ مكتوبٍ عليها بالحبر السري تاريخ انتهاء صلاحيتها !

أخي المفروس : تحيه مؤكدَه.

أنـين
09-11-2009, 10:13 PM
اي حرف سكيتب تالي ما ذكره الافاضل في نقاشهم المطروح هنا .. هو حرف زائد

عليه .. اترك خلفي أثر مروري ..
وأعترف بإستفادتي ..
و أسجل دوما إعجابي بصاحب القلم والمضيف لكل الوافدين هنا .. و إن غاب

رائع كما أنت دائما د/ مفروس

البحاااار
17-04-2010, 10:10 PM
مافراءته من المقال والردود
مازال الخلاف مستمرا الى ما لا نهائه

ودفن عملية السلام

تحياتي فارس لافمفروس

جسوور
20-09-2011, 07:52 PM
أقرأك متعمداً


!