PDA

View Full Version : أيها الطفل المجلجل



جَـسَّـاس
25-04-2009, 10:14 PM
إلى أطفال فلسطين المسلمة
الذين علموا الكبار
شموخ الصغار
.
.
.
.
.
.


خذني إليكَ
على جياد الشمس في نفسي
انتفاضةُ ذلك الحجر المقدس ِ
حين يلهث بين طياتِ الثرى
حجرٌ لحوحٌ
كيف يعرق في تراب يديكَ
مفترساً
وتوعدهُ العدى
ويشعُّ برقٌ زيتهُ الزيتونُ
قطّرهُ الفدى
ويكاد يطلقهُ السواد مشعشعاً
يحدو الردى
وتعضُّ والدةٌ شفاهاً كم يشققها الجوى
أوَّاهُ تشهقكَ البطولةُ
فوقَ صَهْوَاتِ الحَصَى
وأنا أكاتبُ بالمحبةِ طيفَ غانيةٍ
وأحلمُ باللمى

***

خذني إليكَ
أرى ولاداتِ الحجارةِ
من ضجيجِ المدفعِ المحتل ِ
عليِّ استقي
من قوسِ عينيكَ المزلزل ِ
أنجماً حمراءَ في ليلِ الذليل ِ
تقولُ لي:
"فتحٌ ولو فتحوا القبورَ على ضفافِ القدسِ بابْ "
وأنا أهشُّ من احترقي تمتماتٍ كم أهابْ
جسدي يصلْصِلُ
أيها الطفلُ المجلْجِلُ
لو سألتَ أشعريَ المسدولَ
أتركهُ مُجَدَّلَ أو مُفَلْفَلَ
كنتُ أدركتُ الجوابْ
...
...
يــــا من يُمَسِّحُ من فمِ الجيلِ اللعابْ ؟؟!!..

***

خذني إليكَ
كطائرٍ من وَحْلِ حاضرهِ
تبلَّلَ حَانِحَاهُ
هو المروضُ للسفوحِ
هوى يعاتبُ جرحهُ
خذني
فمجدي عاد للتاريخ يندبُ حظَّهُ
سَكَنَ الخرائطَ ذاتَ يومٍ
ثم غابَ مع السرابْ
.
.
.

الملا علي
25-04-2009, 10:35 PM
لم ارى داخل طرحك غير ورق هاوي كأحلام الاطفال القتلى


اخوك الملا علي

خالد الحمد
26-04-2009, 02:11 PM
كم نصغر ونقزم ونحقّر أنفسنا عندما نشاهد في الرائي
أطفال الانتفاضة وبأيدهم حجارة الإباء والصمود

أخي جسّاس نص حرّك الإثارة ودفع المُثير

وتعضُّ والدةٌ شفاهاً كم يشققها الجوى
أوَّاهُ تشهقكَ البطولةُ

مارأيك لو قلت يحرّقها أو كلمة نحوها أكثر شاعرية
والأمر ذوقيّ بحت




وأنا أهشُّ من احترقي تمتماتٍ كم أهابْ

أليست الألف ساقطة في احترقي لتصبح احتراقي


جسدي يصلْصِلُ
أيها الطفلُ المجلْجِلُ
لو سألتَ أشعريَ المسدولَ
أتركهُ مُجَدَّلَ أو مُفَلْفَلَ
كنتُ أدركتُ الجوابْ

هنا خبت الشاعرية واختفت روحها

خذني إليكَ
كطائرٍ من وَحْلِ حاضرهِ
تبلَّلَ حَانِحَاهُ

هل هي حاجباه؟ أسعفني ياصديق الحرف

دمت شاعرا ملهبا ومثيرا

شمّامة عنبر

جَـسَّـاس
28-04-2009, 12:05 AM
لم ارى داخل طرحك غير ورق هاوي كأحلام الاطفال القتلى


اخوك الملا علي

الملا علي

شيئا جميلا أنا نراك هنا
صادق مودتي لك

جَـسَّـاس
28-04-2009, 12:22 AM
كم نصغر ونقزم ونحقّر أنفسنا عندما نشاهد في الرائي
أطفال الانتفاضة وبأيدهم حجارة الإباء والصمود

أخي جسّاس نص حرّك الإثارة ودفع المُثير

وتعضُّ والدةٌ شفاهاً كم يشققها الجوى
أوَّاهُ تشهقكَ البطولةُ

مارأيك لو قلت يحرّقها أو كلمة نحوها أكثر شاعرية
والأمر ذوقيّ بحت




وأنا أهشُّ من احترقي تمتماتٍ كم أهابْ

أليست الألف ساقطة في احترقي لتصبح احتراقي


جسدي يصلْصِلُ
أيها الطفلُ المجلْجِلُ
لو سألتَ أشعريَ المسدولَ
أتركهُ مُجَدَّلَ أو مُفَلْفَلَ
كنتُ أدركتُ الجوابْ

هنا خبت الشاعرية واختفت روحها

خذني إليكَ
كطائرٍ من وَحْلِ حاضرهِ
تبلَّلَ حَانِحَاهُ

هل هي حاجباه؟ أسعفني ياصديق الحرف

دمت شاعرا ملهبا ومثيرا

شمّامة عنبر




الشاعر خالد الحمد


رائع أن تكون هنا


وتدفء برد نصوصي بمرورك


دعني أقول كم أجل فيك ثقافتك حين استخدمت كلمة الرائي


جميل
دائما أتحاشى استخدامها لكنك أشجع مني
**


يشققها
ما قلته سديد


حَانِحَاهُ


نشرتها في أكثر من منتدى
وقرأتها أكثر من مرة
ولم ألحظ هذا الخطأ الغريب
ما شاء الله عليك
هي ( جانحاه ) هذا أولا


ثانيا وهو الأغرب
لا أدري كيف سمحت لنفسي قول مثل هذه الصيغة
لا أدري
( جناحاه )


الشاعر خالد الحمد
شكرا لقربك

خالد الحمد
28-04-2009, 03:37 PM
الشاعر خالد الحمد


رائع أن تكون هنا


وتدفء برد نصوصي بمرورك


دعني أقول كم أجل فيك ثقافتك حين استخدمت كلمة الرائي


جميل
دائما أتحاشى استخدامها لكنك أشجع مني
**


يشققها
ما قلته سديد


حَانِحَاهُ


نشرتها في أكثر من منتدى
وقرأتها أكثر من مرة
ولم ألحظ هذا الخطأ الغريب
ما شاء الله عليك
هي ( جانحاه ) هذا أولا


ثانيا وهو الأغرب
لا أدري كيف سمحت لنفسي قول مثل هذه الصيغة
لا أدري
( جناحاه )


الشاعر خالد الحمد
شكرا لقربك

مرحبا أخي الأحب جسّاس:y:

شكرا لك على رحابة صدرك وأفقك

إن قلت جناحاه فإن التفعيلة سوف تفلت منك؟

اقض ما أنت قاض

جَـسَّـاس
28-04-2009, 07:10 PM
مرحبا أخي الأحب جسّاس:y:

شكرا لك على رحابة صدرك وأفقك

إن قلت جناحاه فإن التفعيلة سوف تفلت منك؟

اقض ما أنت قاض


وها أنت تعود

نعم انفلت الخيط من يدي

عل هذا النص جسر لنص أجمل منه

شكرا لمتابعتك أيها الصديق

ودي

أسمر بشامة
28-04-2009, 09:42 PM
هام الطفلُ يا أخي
هام وترنّح شوقاً
ورافقَ الحجارة

دمتَ طيباً أخي الكريم

جَـسَّـاس
28-04-2009, 11:49 PM
هام الطفلُ يا أخي
هام وترنّح شوقاً
ورافقَ الحجارة

دمتَ طيباً أخي الكريم



أسمر بشامة

صديق الصمود

والإباء والكفاح

دم صامدا لتدوم الحياة

جــســاســــ

muhager160
22-06-2009, 04:14 AM
[quote=جَـسَّـاس;1401012]إلى أطفال فلسطين المسلمة
الذين علموا الكبار
شموخ الصغار
***************

.
خذني إليكَ
كطائرٍ من وَحْلِ حاضرهِ
تبلَّلَ حَانِحَاهُ
هو المروضُ للسفوحِ
هوى يعاتبُ جرحهُ
خذني
فمجدي عاد للتاريخ يندبُ حظَّهُ
سَكَنَ الخرائطَ ذاتَ يومٍ
ثم غابَ مع السرابْ
**************************

قصيدة مؤثرة وقاسية بلون دماء أطفال فلسطين والعراق وغيرهم الكثير الكثير ...... وتجلد الذات التى تبلدت من كثرة الجلد
... هى حاجباه وغلطة مطبعية كما قال أخينا المحترم ...... وإلاّ فأنا مصرُ على معرفة معناها

تحيتى ..... ودمت ثائرا
أخوك
********************** ************
.
.
.
.
.
.
.
.

عبدالله المشيقح
23-06-2009, 01:15 AM
بارك الله فيمن أعاد النص لكي أقرأ جساسياتك .
كنت حينها غير منخرطٍ بالساخر .


تحياتي لقلمك وقلبك أخي جساس

إبراهيم الطيّار
24-06-2009, 03:20 AM
الشمس - الحجر المقدس - الحجر اللحوح - صهوات الحصى - الزيتون - ضفاف القدس - قوس عينيك المزلزل.."
كلها تبعث في اللوحة الحياة التي تحتاجها القصيدة لكي تنبض..وقد نبضت


جسدي يصلْصِلُ
أيها الطفلُ المجلْجِلُ

ذكرتني بصورة رسمتها سابقاً " أجسادهم في الغيمِ تكسوها الرعود ".
وهذا شعر يبعث الحماسة ويجعلها تجلجل..وتبرق وترعد

اللهم بارك بمثل هذا الغضب واجعله في نحور أعدائك
تحيتي يا جسّاس..
وسلامي ومودتي

جَـسَّـاس
27-06-2009, 09:07 PM
[quote=جَـسَّـاس;1401012]إلى أطفال فلسطين المسلمة
الذين علموا الكبار
شموخ الصغار
***************

.
خذني إليكَ
كطائرٍ من وَحْلِ حاضرهِ
تبلَّلَ حَانِحَاهُ
هو المروضُ للسفوحِ
هوى يعاتبُ جرحهُ
خذني
فمجدي عاد للتاريخ يندبُ حظَّهُ
سَكَنَ الخرائطَ ذاتَ يومٍ
ثم غابَ مع السرابْ
**************************

قصيدة مؤثرة وقاسية بلون دماء أطفال فلسطين والعراق وغيرهم الكثير الكثير ...... وتجلد الذات التى تبلدت من كثرة الجلد
... هى حاجباه وغلطة مطبعية كما قال أخينا المحترم ...... وإلاّ فأنا مصرُ على معرفة معناها

تحيتى ..... ودمت ثائرا
أخوك
********************** ************
.
.
.
.
.
.
.
.



شكرا لك يا muhager160

أعدت النص بعد أن ضاع في سراديب الساخر

نحمل أرق أخوتنا لكن حيلتنا حيلة العاجز نسأل الله لهم ولنا الفرج

*
أما عن الكلمة والخطأ المطبعي
فمن أشق المشاق على نفسي تعديل نص أو حذف كلمة
لا أدري إذا حذفت كلمة خرجت من مدلول لمدلول آخر
وسرعان ما أصاب بالملل والسأم من النص بل قد أصل إلى تمزيق نص كامل لإني غيرت كلمة واستتبع التغيير كلمات وألفاظ وعقد لا حصر لها
حتى يموت النص في متاهة السأم لذا أرى أن أجمل لذة هي لذت الاستماع للمشاعر وهي تملي عليك تعاويذها وابتهالاتها
*
قصدت في الكتابة الأولى ( جناحاه ) ولا تستقيم وزنا
ولكني افترعت وزن جديدا (:cwm15:) - لا أدري كيف - فغدت الكلمة ( جانحاه )
لكن اسرع التغييرات ولكي أخلص من مشكلة تعديل النص
أوافقك فيما قلت وقال الأخ الغائب عن الساخر الحاضر في قلوبنا
خالد الحمد ( حاجباه )


تحياتي العطرة
:rose::rose::rose:

جَـسَّـاس
30-06-2009, 12:09 AM
عبدالله المشيقح

أهلا بك في الساخر

جَـسَّـاس
30-06-2009, 12:13 AM
الشمس - الحجر المقدس - الحجر اللحوح - صهوات الحصى - الزيتون - ضفاف القدس - قوس عينيك المزلزل.."
كلها تبعث في اللوحة الحياة التي تحتاجها القصيدة لكي تنبض..وقد نبضت



ذكرتني بصورة رسمتها سابقاً " أجسادهم في الغيمِ تكسوها الرعود ".
وهذا شعر يبعث الحماسة ويجعلها تجلجل..وتبرق وترعد

اللهم بارك بمثل هذا الغضب واجعله في نحور أعدائك
تحيتي يا جسّاس..
وسلامي ومودتي


إبراهيم طيار

رائع أن يذكرك نص من نصوصي بقصيدتك

شكرا لك