PDA

View Full Version : الشباك .. من أبسط خصائص الصوت أن يترك صوت



alsmary
05-12-2008, 09:36 PM
http://khalid284.googlepages.com/shbaaak.jpg
.
.

شاعر فلسطين
05-12-2008, 10:17 PM
نور يأتي من وسط الظلام ليحمل صوتا له معاني من الكلمات ,

صديقي , مشكور ع الصورة ,

برأيي الصورة معبرة عن حالة ,

نتمنى حضورك الدائم معنا .

:)

محمد حميد
06-12-2008, 01:44 AM
السامري...
بسيط جداً...معبر جداً..رائع جداً
والشبّاك يستحق

عطا البلوشي
06-12-2008, 02:21 AM
جميل أن تشعر بمسؤوليتك تجاه ما يعجبك ..

جميل أنت كالشباك ..

طابت أوقاتك

زهرة الوادي
06-12-2008, 08:15 PM
تصميم رائع
وكلمات راقيه جداً

اغبط صاحبها عليها
ولا عدمنا منكم كل جديد

alsmary
07-12-2008, 10:25 PM
شاعر فلسطين
اطلالتك جمالها في روحك الطيبة . شكرا لها ورايك أعتز به .

ArmorKing
اذا التبس علي الاسم فأنا أنسخه ليتك فعلت
لك مني أعذب تقدير عندما قلت أن الشبـــاك يستاهل ..

عطاء البلوشي ..
طابت ايامك .. أيضا أسعدني مرورك ..وعباراتك الجميلة .. سخية
زهرة الوادي العذبة .... صدقا .. أنا مدين لسخاء الحضور وكرم التفاعل .. دمتي وفيه لذوقك المترف بجميل المعاني وأبهى الحروف

قال الشباك...
غائب
- أحيانا كثيرة أشعر أن قلبي شاشة "بلازما" .. والريموت كنترول بيد "غائب" !

الجزء الثاني
- لا أحب الجزء الثاني من أي شيء .. حتى من نفسي ! ( هنا أدركت فلسفته في رده على أحدهم عندما سلط الضوء لجانب فرعي )

أول منتج يجب مقاطعته
- قال أحدهم يوما في خضم الحديث عن الماكدونالدز والمقاطعةإن أول منتج يجب مقاطعته هو "ولاة الأمر" .. لأنه أمريكي أكثر من الكوكا كولا !

ولأقواله بقايا .. ماكان التجاوب منعشا

alsmary
11-12-2008, 08:50 AM
قال الشباك :
سأهتك سترا .. وأبوح لكم سرا ... فاحفظوه !

وبين الضلع والضلع - سألتكم بالله - أن تدفنوه .

حين كنت صغيرا وجميلا ( يخيل لي أن هذا كان قبل ألف سنة مما تعدون ) ، كنت أحبو بين المجلات والصحف ، وأحيانا بعض الكتب الصغيرة والدواوين سهلة الهضم ، كنت كمن يبحث عن شيئ لا يعرف كنهه ، ولايسبر له غورا .

وللدهشة الأولى نكهتها وطعمها ، لا يضاهيها كل مايأتي بعدها ، وهذا ماكان ينتابني عند تسلقي لأبجدية العرب .

كان لبعض الكلمات في فمي طعما حلوا كالسكر ، وبعضها الآخر كنت راغبا في مخاصرتها ومراقصتها ، وبعضها أحالني رمادا .. حزنا غامقا وطعما مرا ، كانت الكلمات جنتي وناري على هذا الكوكب ، ومن لم تبكيه كلمة .. ولم تفرحه كلمة ... فليس منا !

وذات عشية ، ودون موعد مسبق ... اصطدمت به نصا !

فرحت بكلماته كما لم أفرح من قبل ، أحسست أنه حين يكتب يشاطرني المحبرة .. يستعير أوراقي
وأقلامي ، كل خوالج نفسي ولواعجها .. وجدتها لديه شعرا .

كانت قصائده تحفر بي الوجدان وتستحيل في القلب وشما ، فالشعر إن لم يحرق لك جلدا ولم يكسر لك عظما ، فليس حريا أن يقال له شعر .

شعره عن المرأة مرآة لروحي ، كانت بين سطوره حاجة لا رغبة، رفيقة أكثر منها عشيقة ، ووجدت
في نصوصه كل الكلمات التي تسحر قلبي وتأسر روحي .. شباك .. جدائل .. شال .. قناديل .
لم يكتب يوما عن .. قبلة أو خصر .. ولاسريرا تمنى .

الدنيا امرأة .. هذا ما أظنه وهذا ما وجدته في حوانيت شعره البراقة المبهرة .

كان عميقا حد الحكمة واستخلاص العبر في نظرته للأشياء والناس .. للموت والحياة ، ولمفرداته
خصوصية ، كانت له ألوانه الخاصة ، لم أكن لأتيه يوما عن نص له .

قضيت الليالي ذوات العدد أتأمل تصاويره وأخيلته ، وأعب من ضفاف حرفه ، إلى أن قررت يوما
مراسلته !

كتبت .. كانت رسالتي الأولى ، ولم ألبث إلا قليلا فأحرقتها ، لم أمزق في حياتي رسالة ، دوما أحرقها .. فالحروف لا تموت لكنها قد تحترق ..!

أحرقتها لأن الغبش والضبابية التي تكتنف علاقتي بشعره وشخصه كان لها وقعها ورنينها ، ثم
إن الأجمل وهو شعره يصلني ، فلم المراسلة ؟!

لم تفارقني الرغبة والفكرة بمراسلته ، بل صارت أكثر إلحاحا من ذي قبل ، لم أستطع منها فكاكا
فأطلقت عنان القلم فوق بياض الورق .. كتبت وانهمرت .

قلت له ..

كم هو رائع وجميل مايكتب .. وأن لقصائده رائحة الرغيف الساخن ، ودفء حكايات الغرام العتيقة
وأن حروفه مفاجئة ومفرحة .. كأول قطرة مطر تباغتك على وجنتك قبل أن يفتح السحاب أبوابه
مطلقا سراح المطر .

قلت له ..

أن دواوينه مؤنستي .. وتجمعني بها لحظات حميمة كصديق يبقى دوما لمواساتك حين ينفض المجلس
ويغادر الجمع .

أقسمت له ..

أنني أفهمه .. وأشبهه حد التطابق !

وأن العلاقات البشرية لا تقاس بالكيلومترات ، فالقرب من شخص لا يعني فهمه ، والبعد عنه لا يعني
الجهل به .. ومن الحكمة أحيانا أن تبتعد لترى بشكل أوضح !

كتبتها .. أرسلتها فورا أو تخلصت منها ، فقد كنت كمن يحمل في كفه جمرة .. بعد ذلك تناسيت
أمرها .. وأقفلت نوافد الخيال عن رياح الإحتمالات .

عند المساء .. جاءني هاتف ، كان من مكتبه .. من سكرتيره !

هل كانت رسالتي خضراء يانعة إلى هذا الحد .. ؟؟ أتراه قد آنس فيها صدقا .. ؟؟

لم يمهلني ذلك الصوت طويلا .. سألني ..

هل أنت من قام بإرسال ورقة معنونة بـ " رسالة قديمة " .. ؟

أجبته إيجابا .

فسألني : ولم لم تذكر اسمك ؟

أجبت ببلاهة الدراويش : أويجب .. ؟

لم يعرني اهتماما .. سألني عن اسمي فكان له ماأراد !

كان على وشك إنهاء المكالمة حين سألته : هل قرأها ؟

أجاب : نعم .

وهل سيرد ؟

قال ذلك الصوت الذي لا يشبه إلا تكات الساعة الرتيبة :

أحيانا يفعل .. وأحيانا يـطنش ، وأظنك من قوم " طنش " !

وأردف المفردة الأخيرة بضحكة ، كانت كسهم ناري اخترق أسلاك الهاتف واستقر في الفؤاد ..!

أيعقل هذا .. ؟؟ يطنش رسالة بهذا الصدق .. وهذه الحجم من الحب ؟

كان في مفرداته رقيقا كزهرة .. كيف استحال شفرة .. ؟!

استجمعت شتاتي .. وجلدت ذاتي ..!

ربما كان سردي ركيكا ولفظي سقيما .. ربما لم أكن أستحق إلا تجاهلا صارخا فاقعا كهذا ..؟؟
ثم ومن تراي أكون .. حتى تتلبسني خطيئة التميز .. ؟؟

شعرت أن الحروف تنساب وتتسرب من بين أصابعي .. أو كأنني أشرب كأسا مترعة بالذل ، عرفت
معنى الضآلة ..!

بعد حين من الدهر ..

كانت الظنون مازالت تقتات على لحمي وعظمي ، فقررت أن أضع حدا لها ..

قمت بكتابة نفس الرسالة ونشرها في أحد المنتديات الأدبية ..

جاءت الردود على مقاس غروري ، أحسست أن الحروف تعدو مسرعة إلى حضني .. وكانت لحظة
استرجاع كرامة .

بعد أيام قليلة .. وجدت رسالتي منشورة في إحدى الصحف الخليجية ، مع إشادة من رئيس جمعية
الشعر .. !!

كنت لصحاري الحزن أقرب مني لحقول الفرح ..!

ليتها خابت ظنوني فيما كتبت ، ولم يخب الرجاء فيه .

يقولون ..

الحقيقة دوما أجمل ... بل هي ألجم .

والحقيقة .. أن الكثير منا على الورق أجمل منا خارجه ... وأنا أحدهم !

بحت لكم بسري .. فاحفظوه ..

وبين الضلع والضلع - سألتكم بالله - أن تدفنوه !

أنـــ؟ـــا
12-12-2008, 02:59 AM
السلآم عليكم ورحمة الله وبركآته
تصميم بسيط , ولكن حجم التقدير والإعجآب فيه كبير وجميل
الشبآك .. قلم جدير بكل هذآ وأكثر
سلمت يمينك وكلك , وسلم [ الـ/شبآك ] للفكر والأدب

أرق تحيه
.
.
أنــــ؟ـــآ

بدرالمستور
18-12-2008, 07:31 PM
.
.


هذه الصفحة .. مصفـّـحة بكلام حلو !


.
.


هذه الصفحة حلوة أمتعَتني .. واصل وضع بطاقات مصمّمة بشكل معبّر لكلام قويّ كهذا ..


.
.


جرّب هذا ..

"كل فاتح عظيم هو عاشق كبير !
فالمدن كالنساء .. لا تفتح قلبها إلا لمن تحب !
تستطيع أن تحتل مدينة
مثلما يستطيع أي ولي إجبار امرأة على الزواج من من لا تريد
لكن لا أحد في الدنيا يستطيع إجبار امرأة أن تكتب اسم رجل لا تحبه .. داخل قلبها !
حين أجبر الأولياء الذي لا يخشون الله ولا يرجون لقاءه "بغداد" على الزواج من بوش
أنجبت له أبناء قبيحين ومردة ..
( الحكيم/الصدر/طالباني ...)
لأنها تعلم أنه فقط يريد أن يقضي منها وطره ..
أما الأندلس فقد هامت بطارق بن زياد عشقا فأنجبت له التاريخ .. ابنا صالحا يدعو له !"

.
.

وهذا ..

"لو كنت فقط أعرف بريدك الالكتروني لبعثت إليك ..
سنبلة قمح
قطرة ماء
حفنة صبر
وكثيرا .. من الأدعية !
الأخ/ اسماعيل هنية
المدن كالنساء ..
كي تفوز بها .. يجب أن تستعد للموت دونها "


.
.


وهذا ..

"لا أذكر أين قرأت هذه العبارة ..

(( إذا أردت شيئا بقوة فأطلقه، إن عاد فهو لك إلى الأبد وإن لم يعد فلم يكن لك منذ البداية ))

لكنني أذكر جيدا ..
أن كل الذين أطلقتهم لم يعودوا !
حتى حين أقسمت لهم أنني مجرد أحمق يضع قلبه وأحبته حقل تجارب لعبارة لا يذكر أين قرأها ومن قائلها ..!
لم يعد أحد ..
رغم أنني أردتهم بقوة .. وصدق !
هــيه يا أنت ..
لا تصدق كل ما تقرأ ..!
وإن أردت شيئا بقوة فلا تطلقه .. وإن شدوا وثاقك بقيود من جمر !!"

.
.


وهذا ..

"قالوا لي ..
أنني كبرت بما يكفي على فرحة العيد والثياب الجديدة واللُعب .. فصدقتهم !
وحين أخبرتهم ..
أنني ما زلت صغيرا على كل هذا الحزن والتعب .. لم يصدقني أحد !"


.
.

أشكرك .. وعذرا على التدخـّـل ..


.
.

alsmary
18-12-2008, 10:41 PM
بدر المستور أسعدني هذا جدا ،، وأعدك بمزيد من التصاميم له
الشباك مساحة الكلمة عنده بمساحة الانفعال ، وحجم مفردادته بحجم هواجسه ،
هذا الرجل من فرط صدقه يوجعك بسرور.. يبكيك وانت تبتسم .
فليحفظه الله . كم أحبه .

سالي
22-12-2008, 11:37 AM
شكرا للحظ الذي أوجدني هنا في هذا المتصفح الزاخر

لك بوح شفيف خاص وفريد أخي الكريم

تابع ولا تتوقف عن امتاعنا بهكذا روائع

لك التحايا الطيبة

alsmary
24-12-2008, 04:02 PM
http://khalid284.googlepages.com/hanea.jpg

(سلام)
24-12-2008, 04:41 PM
جميل جداً والشباك يستحق هذا وزيادة

استمر فنحن متابعون

محمد حميد
25-12-2008, 09:33 PM
رائع لا تكفيك يا سامريّ.. سأبحث عن كلمة أفضل إلى ذلك الحين اقبلها

alsmary
10-01-2009, 08:13 PM
http://khalid284.googlepages.com/6.jpg

alsmary
10-01-2009, 08:14 PM
http://khalid284.googlepages.com/8.jpg

صَـخْـر
15-01-2009, 11:01 AM
استمر يا أخى
استمر

قومي عربي
15-01-2009, 04:44 PM
http://khalid284.googlepages.com/shbaaak.jpg
الســامري ..

قد كنت أولى بتقديــمها بدلا منك .

منـــــهــُ هو ..

1..


أشعر أني سطر شعر ..
كلام منسي في دفتر
لـمراهقة تزوجت وغادرت منزلها ومدينتها ، وأصبح لديها أطفال ولم تعد تقرأ شعرا ولا تحتفظ بدفاتر !



2..

الانترنت //

هو الذي علمني أن العالم كبير جدا وواسع ، لكن ليس لي منه سوى غرفة وسرير




‘‘‘

الســامري ..

هي تــطول ... وتطول ..

ودي ..

alsmary
16-01-2009, 04:08 PM
http://khalid284.googlepages.com/GAZa11.jpg

shahrazed
16-01-2009, 05:30 PM
الرائحة شهيّة ,,, و معدتي تتضوّر جوعا


إنتظرني ريثما أغسل يديّ و أعود

ترنيمة شكر

alsmary
16-01-2009, 06:50 PM
http://khalid284.googlepages.com/druub.jpg

alsmary
17-01-2009, 02:56 PM
http://khalid284.googlepages.com/asamaaaaa.jpg

alsmary
24-01-2009, 06:38 PM
>

http://khalid284.googlepages.com/alia.jpg
>

الملكة الضليلة
24-01-2009, 07:24 PM
ماشاء الله
إبـــــداع

Usef Tar2ri
24-01-2009, 10:15 PM
هل تقبل عذري عن الرد .. فقط للمقولة : هناك رد يفهم من خلال الصمت , وهناك صمت يفهم من خلال الكلام
خفت ان يكون ردي ليس بمقام كل الاعمال الرائعة تحت هدا الموضوع .. فصمتّ.
لم استطع ان اعبر عن التصاميم اكثر من التعابير الرائعة للساخرين في هذا الموضوع
لك حبي وتقديري لاسلوبك الراقي

alsmary
27-01-2009, 07:36 PM
Usef Tar2ri
ولك ايضا جزيل الامتنان .. مبهجة لي رؤيتك ..

الملكة الضليلة
شكرا وألف..

alsmary
27-01-2009, 09:30 PM
http://khalid284.googlepages.com/1.jpg

مشهد
27-01-2009, 11:02 PM
ما تفعله هنا يفوق الوصف .. أنت رائع بالفعل ..
شكرا لك وللشباك ..

alsmary
15-02-2009, 06:31 PM
ومن لم تبكيه كلمة .. ولم تفرحه كلمة ... فليس منا !
الشباك

http://khalid284.googlepages.com/good2.jpg
.

عربية صحراوية
16-02-2009, 10:27 PM
موضوع جميل
وردود اجمل منها
واعظم من ذلك

alsmary
27-02-2009, 04:47 PM
[نفديري لعبورك هنا اخت عربية

ــــــــــــــ


يقول / صديقي ..

http://alsmary.com/k1/albums/userpics/Die.jpg.

نـوال يوسف
27-02-2009, 06:48 PM
اللوحة الأخيرة أنيقة جدا

موضوعك الآخر ( جرب هذا الاستايل ) كان رائعاً.

wroood
27-02-2009, 08:33 PM
19+27+31
ابداع بحق..
شكراً لك و للشباك..

محمد حميد
27-02-2009, 10:55 PM
كل صورة تستحق أن تكون في موضوع منفصل..
السامري اذنت أم لم تأذن سأحتفظ بهذه الصور

Deep
11-04-2009, 08:29 PM
..

كثيراً ماتوقفت هُنا ..
البساطه في هذه البطاقات " مُبهره "

أبدع الشبّاك .. و أبدعت !

:rose:

مهدي سيد مهدي
12-04-2009, 12:12 AM
لطالما كنت في مقدمة الركب
أخي الرُقي

السماري

جدًا مُبدع
أدام الله عليك إبداعك و تميزك

عميق تقديري

جنون الأنا
12-04-2009, 02:18 AM
رائعه جداً
السامري
دامت ريشتك بعطاءٍ
بحجم الكون وأكثر

alsmary
19-04-2009, 08:34 PM
نوال يوسف ... سعدت بحضورك أولا
أقول لازلت مجتهد ومواظب.. لا اكثر
موضوعي الآخر أخذ جائزة التميز في أحد المنديات المهتمه بالتصوير ما جعلني اتذكرالمقولة الشهيرة لكل مقام مقال .

محمد حميد
ماأشقى الكلام الذي لا يغنى وماأتعسى الصورة التي لا تتأمل ..
سعيد بهذا العنف والاصرار .. يروق لي ..

ورووود
أصبحت شريك بالنصف مع الشباك .. ، اسمحي لي فقد بالغت في الاطراء .. ليتني أستحق

deep
البساطة هي مفاتيحي .. يمكن لأني كسول كما تعرف .. شكرا لتواجدك

مهدي
( ماابطا من جا ) أما وقد حضرت فقد حضر كل الناس... شكرا لك

جنون الانا
يقول الشباك أحيانا .. أقرأ على جدران المنتديات بعض الكتابات التي تغسِل الروح وتُطهر القلب ، وتجعلك تشعر بأن فوق هذه الأرض ما يستحق الحياة !كتابات لو لم يجد كُتابها مكانا يعلقونها عليها لعلقتها فوق جدران غرفتك !ولو لم يجدوا ورقا لمنحتهم جِلدك ، وإن ترهل الجلد أو قلت مساحاته .. فالعين دواة والجفن ورق
وأنا أعرف ماذا يقصد الشباك ولكني أجدها فرصة لأن أقول للشباك ان كتاباتك كذلك تستحق ماذكرت .. أدام الله قلمك بحجم الكون وأكثر.. كما ذكر جنون الانا ..

alsmary
19-04-2009, 08:37 PM
http://alsmary.com/k1/albums/userpics/normal_1%7E0.jpg

alsmary
19-04-2009, 08:39 PM
http://alsmary.com/k1/albums/userpics/normal_2%7E0.jpg

تراجيديا مكررة
19-04-2009, 08:50 PM
alsmary
اخي العزيز تمتلك حس فني رشيق و مرهف الحساسية
احيك على هذا الاداء والمهارة
مستوى رائع و عالي ادهشني هذا المكان .... واصل وحاول تحرير نفسك اكثر في التعامل مع الفراغ !

ربما ساعود في اوقات اخرى ...وهنا شيء يستحق.. واستغرب من غياب الشباك ؟ !
الى الامام

سلام

alsmary
19-04-2009, 09:25 PM
اهلا اخت تراجيديا
للفراغ سحره أحبه وأحاول أن أتـقنه

أما عن الاستغراب..
فأنا كما قال لي الشباك لا أنتظر منه شيئا .. سوى أن يكتب

قال الشباك
خالد .. صحيح أيامي كانت كثيرة ، وأحلامي أكثر .. غير أنه " لم ينجح أحد !! "..... شكرا..

صَـخْـر
02-05-2009, 01:40 AM
أخى العزيز alsmary
استمر فأداءك رائع ,
كذلك كلمات الشباك

alsmary
06-05-2009, 10:03 PM
شكرا صخر شكرا...

alsmary
06-05-2009, 10:04 PM
http://alsmary.com/k1/albums/userpics/normal_alsmari6.jpg

أنثى النور
08-05-2009, 12:18 AM
لا أرى تصميما لك إلا وأحتفظ به في ملفي الخاص....
سلمت يمناك ... ودامت إبداعاتك...
تحياتي

محمد حميد
08-05-2009, 02:55 AM
أنت حقاً مبدع

جدائل مصفرّة
15-05-2009, 08:21 PM
أخي : لا أدري أأغبطك على هذا الإبداع , أم أغبطك كونك استطعت أن تعبّر عن مدى إعجابك بما يخطه الشباك !
فـــ الحق أنني أقف أمام كتاباته صامته ......لاأملك سوى أن أتأملها ,
وعلى قدر جمال حرفه , كان جمال ماأنتجته .

احترامي .

سيّار
19-05-2009, 08:14 AM
http://alsmary.com/k1/albums/userpics/normal_alsmari6.jpg

.
.

بل نتشكل
ونكبر
ونكبر أكثر
ونكبر أكثر وأكثر أيضا
حتى نتلاشى . .
ولم "نقرأنا" بعد !

.
.

شكراً أيها alsmary
ولا تدع هذا يموت كما يموت الكلام ، اضغط على قلبه بأصابعك كلما فَتَر نبضه ، وقل : لعل الموت يعود !