PDA

View Full Version : استدراج !



حنين السكون
07-06-2009, 07:26 PM
استدراج



_ العقاربُ الآن في الجدارِ تعوي



ساعةُ الشعرِ كالجميلاتِ تغوي



_ كيف تغريكَّ ؟



_ تستميلُ انتباهي ..




_ تتعرى ؟




_ بل تواري وتطوي



_ تتخفى ؟



_ في متاهاتِ صدري



وإليها..?


_ أعتلي الثريا وأهوي



ثم تنسابُ في مساماتِ جلدي



باحتكاكٍ مع المسافاتِ يكوي



_ أي تجاريْ ؟



_ أداري جنوني



_ أنتَ أدرى !



_ بالذي كنتُ أنــوي !



_ لم توفقْ ؟



_ إنما كان جهدي



رأسُ مالي من الجنونِ دنوي !



_ ثم ماذا ؟



_ أنت ترتاب أمري ؟



_ لم أقلْ ..



_ حول ذلك تلوي



تتلوى في يدي مثل ذيلٍ



_ عدتَّ تهذي ؟



_ في ظنوني سلوي



_ أين كنا ؟



_ في امتدادي وبعدي



_ ثم ماذا ؟



_ بعد هذا خلوي ؛



في قصيدي لا أوالي وأنسى ..



_ ثم تسعى ؟



_ وفوق ظهري غلـــوي !




محمد مطيع الطيب الغيثي

5/2009 م

أنور خالد أحمد
07-06-2009, 09:07 PM
رائق.... كرقصة الفالس.... على ضوء القمر... في زورق ينساب على الماء....
انتبه للوزن....
شكراً لك ....دم شاعراً...

عبدالله المشيقح
09-06-2009, 03:39 PM
هنا نمط آخر من الانتظار .

تتغزل بالشعر أم بالجميلات يا محمد .

ثم تنسابُ في مساماتِ جلدي




باحتكاكٍ مع المسافاتِ يكوي
هل الإنسياب يولد الاحتكاك .. بينما الاحتكاك يولد الحرارة هذا شيء أحسست به وها أنت تعيد تلك االحرارة بجمال العبارة .


قد يهرب عصفور الوزن قليلا ولكن التغريد لم يهرب .

دمت بخير ياصديقي

حنين السكون
09-06-2009, 05:31 PM
رائق.... كرقصة الفالس.... على ضوء القمر... في زورق ينساب على الماء....
انتبه للوزن....
شكراً لك ....دم شاعراً...
أعتذر عن تأخري بالرد عليك
والسبب أنني لا أجد لنفسي سبباً لما وقعت فيه
ولم أجد في نفسي بقية من نفسي للخروج من الظل !
سأفعل ..
شكراً لك :rose:

حنين السكون
09-06-2009, 05:35 PM
هنا نمط آخر من الانتظار .

تتغزل بالشعر أم بالجميلات يا محمد .

ثم تنسابُ في مساماتِ جلدي




باحتكاكٍ مع المسافاتِ يكوي
هل الإنسياب يولد الاحتكاك .. بينما الاحتكاك يولد الحرارة هذا شيء أحسست به وها أنت تعيد تلك االحرارة بجمال العبارة .


قد يهرب عصفور الوزن قليلا ولكن التغريد لم يهرب .

دمت بخير ياصديقي

أتغزل بكائنات الشعر الجميلة ؛
ولكنني لا أزال طري العود
ولا يتحمل عزفي الوزن الزائد
أشكرك لأنك هنا :rose: