PDA

View Full Version : التونسية وابن الصعيد الحزين



عزت الطيرى
17-06-2009, 12:39 PM
http://www.doroob.com/wp-content/images/authors//382.jpg (http://www.doroob.com/?author=382)التونسية وابن الصعيد الحزين (http://www.doroob.com/?p=37251)



(إلى فنانة تونسية صادفتها ذات مهرجان عربى وجلسنا على سور نهر بردى الذى جف أو كاد ولم يتبق منه سوى حنيننا الى صوت فيروز وهى تغنى مر بى ياواعدا وعدا مثلما النسمة من بردى)


تأَّبطَ حلما،
وراح على شاطىء النيل،مثلَ اليماماتِ،
ينشدُأسماءها الأربعين،
الجميلةُ/بنتُ السفرجل/سارقةُ الكحلِ، من جفن عين الفتى/المرمرية ُُ/
/دافقةُ العطر/
والبيلسانةُ/ستُ البناتِ/
الخديجةُ/شقراءُ/هدباءُ/عاقدةُ ُالحاجبين / اللجينةُ/واليوسفيةُ/لمياءُ/مرج ُالندىِ /
الأقحوانةُ/زينبُ/ فرعاءُ/
ذلُّ الهوى، للذى لمْ يُجَرِّبْ هوىً منذ بدء الحديقة/
ِسوسنةُ الريح ِ
/ريح ُالصبابة/هيفاءُ/
زلزلةُ الوجد/دندنة ُالبرتقال على غُصنِ أعْطافِها/
رَجْعُ ليل الصدى/ وصدى الليل حين ينهنهُ من عشقهِ/الليلكية ُ/جنيةُ البحر/ بحريةُالنســـــــــــــــــــماتٍ/ البتولُ/ الخجولُ/ الحريرُ المطرز بالبوح/
مرجانةُ الزورق التونسىِِّ / زمرَّدة العندليب إذا رق فى عشقه/بيضة ُالديكِ/ حلمُ السَّمَنْدل ِفى نشوة النار /
أمنُ النعامة/ حين تخبىءُ رأسا إذا داهم الخوفُ رقتها/ الساحليةُ/
ترنيمةُ الحلم فى فجر تونسََ ََ/
”تونسُ ” ،ُحين يزينها البحرُ للواصلين الذين يهيمونَ فى عِشْقِهِمْ، ويموتون كالشهداءِ،على عُشب أعتابها،
ومداخل أعنابها
ويقيمون دهرا ,
يصومون شهراعلى بابها
مابه ذلك القروى ُّإذن؟
مابهِ الأسمرُالعاطفىُّ،
ُّابن هذ الجنوبِ المسافرِ فى نيلهِ
مابهِ
مابها
أيها العاشقون الجميلون،
والعارفون بأسبابها؟
ezzateltairy@yahoo.com

عبدالجليل عليان
17-06-2009, 02:17 PM
سلامات يا عزت
حبيب القلب
يا أبو الشعر المنقى
كم أسعد عندما أصادف لك حرفا جديدا
أبدعت فأمتعت
فتقبل مني هذه المصافحة العاجلة
ودمت بكل خير

الشارد الغاضب
17-06-2009, 02:27 PM
غرقت في بحر الوله يا صديقي
و تنفست عشقا وما تنفست شعرا
تحياتي

علي فريد
17-06-2009, 03:34 PM
لو كنت ( الإنسان أولاً )
لكتبت :
( نسخة للروائع ) ..
الله ثم الله أيها الشاعر الرائع ..
ليتك ما سكت .. ليتك ما سكت
فيها متسع للجنون الإضافي في الخاتمة ..
ليت جنونك استمر فأضفت على خاتمتها
حتى لا تبتر روحي بتراً ..
وليت التونسية سقتك بعض الماء من بردى
حتى تكون الخاتمة شآمية حين كانت المقدمة صعيدية
فيجتمع الشآم ومصر وتونس .. فتكون القصيدة معلقة أفياء

منى الرفاعى
17-06-2009, 09:03 PM
مساء الخير
لى عودة

ابن الحج حيدر
17-06-2009, 09:52 PM
المعذرة
عزت الطيري
شاعر جميل ..
لكن ما قيل هنا ليس سوى كلام عابر يحوقلة الفؤاد أحياناً في ساعة الفرحة.
وصدقني وأنا أقرأ القصيدة لم أجد سوى أسماء كنت أظنها لأعضاء منتدٍى ما !!

.....
ولد حيدر كان هنا..!!!!

مجدى الهوارى
17-06-2009, 10:07 PM
أنت تتعبنا
أيها الشاعر
أفى كل يوم لك قصيدة جديدة وجميلة
ماشاء الله عليك
أخشى عليك
منك
فأنت تحب
بجنون
وتعبر عن حبك بعبقرية

الوردي ساري
17-06-2009, 10:43 PM
وهي كذالك كتونس في الحسن .. أسماءهاالأربعين يا عزت بن الصعيد الأسمر العاطفي، بديعية..
ولقد كنت الوديع النبيل ،
كهرباء برخام الكلام ،
وبالقصيدة ماء زلال ..
لك كل الحرير

والنبل والأمتنان
ساري

ابن وداعه
18-06-2009, 12:25 AM
أخي عزت الطيري ... كم هي كلماتك راقية ... وكم هي منتقاة .... وكم هي رائعة ...

لك ودي وإحترامي

عبدالله المشيقح
18-06-2009, 03:25 AM
أهلا بفلسفة العشق وعشق الفلسفة .

ماسر الأربعين اسماً يابن الصعيد الأسمر ؟
أهو العمر ؟ أم المدة التي قضيتها حول بردى .

تأبطك حلمك عائدا إلى النيل .. وتأبطت هي أسماءها الأربعين عائدة إلى تونس .


ثق بأنها ستشتاق ايها الأسمر .

طربت لنصك كعادتي .

عزة دياب
18-06-2009, 05:19 PM
مابه ذلك القروى ُّإذن؟
مابهِ الأسمرُالعاطفىُّ،
ُّابن هذ الجنوبِ المسافرِ فى نيلهِ
مابهِ
مابها
أيها العاشقون الجميلون،
والعارفون بأسبابها؟

عزت الطيرى
19-06-2009, 02:22 PM
سلامات يا عزت
حبيب القلب
يا أبو الشعر المنقى
كم أسعد عندما أصادف لك حرفا جديدا
أبدعت فأمتعت
فتقبل مني هذه المصافحة العاجلة
ودمت بكل خير


شكرا لأنك أول من مر هنا وألقى عطوره
وشكرا لعطورك
وشكرا للود الذى فاض من كلماتك ايها الجميل
أبادلك ودا بود
والحب كله لك

عزت الطيرى
20-06-2009, 08:39 AM
غرقت في بحر الوله يا صديقي
و تنفست عشقا وما تنفست شعرا
تحياتي
وتحياتى لك ايضا

عزت الطيرى
20-06-2009, 09:40 PM
لو كنت ( الإنسان أولاً )
لكتبت :
( نسخة للروائع ) ..
الله ثم الله أيها الشاعر الرائع ..
ليتك ما سكت .. ليتك ما سكت
فيها متسع للجنون الإضافي في الخاتمة ..
ليت جنونك استمر فأضفت على خاتمتها
حتى لا تبتر روحي بتراً ..
وليت التونسية سقتك بعض الماء من بردى
حتى تكون الخاتمة شآمية حين كانت المقدمة صعيدية
فيجتمع الشآم ومصر وتونس .. فتكون القصيدة معلقة أفياء

شكرا ياعلى الجميل
القصيدة كتبت نفسها بنفسها وانتهت عند ذلك الحد فلم أشأ أن أرهقها
ربما باحت لى بشىء جديد فى قابل الأيام فتضيفه بنفسها الى نفسها أيضا
شكرا لمحبتك وودك

اكرم القاضي
20-06-2009, 11:02 PM
آآه يا رفيق الجنوب الملهم بالجنون ..

لله درك يا ابن العم .. كم انت مبدع ايها العاشق ...

وكم هي ملهمة هذه البيلسانة حتي تحرك فيك هذا الصبي

( ذلُّ الهوى، للذى لمْ يُجَرِّبْ هوىً منذ بدء الحديقة)

تحياتي يا ابن العم ..

عزت الطيرى
22-06-2009, 05:39 PM
مساء الخير
لى عودة
فى انتظار عودتك

قارئةالفنجـآن~•
24-06-2009, 10:21 AM
عزّت الطيرى ..
/


تمنّيت ُ لو لم تنتهي الأسماء ..
.... لو لم تكتب نهاية لهذا البيان ..!
راقني ما هنا ،
..



شُكرا ً عزّت ..


-
قارِئة ..

عزت الطيرى
25-06-2009, 01:09 PM
المعذرة
عزت الطيري
شاعر جميل ..
لكن ما قيل هنا ليس سوى كلام عابر يحوقلة الفؤاد أحياناً في ساعة الفرحة.
وصدقني وأنا أقرأ القصيدة لم أجد سوى أسماء كنت أظنها لأعضاء منتدٍى ما !!

.....
ولد حيدر كان هنا..!!!!
شكرا لدخولك
ولكننى لن اصدقك

عزت الطيرى
26-06-2009, 05:57 AM
شكرى بلا حدود يامجدى الهوارى
كم اشتاق الى كلماتك
وكم تسعدنى عباراتك المموسقة
ايها الشاعر المبدع

د. طاهر سمّاق
26-06-2009, 10:18 AM
http://www.doroob.com/wp-content/images/authors//382.jpg (http://www.doroob.com/?author=382)التونسية وابن الصعيد الحزين (http://www.doroob.com/?p=37251)


مابهِ الأسمرُالعاطفىُّ،
ُّابن هذ الجنوبِ المسافرِ فى نيلهِ
مابهِ
مابها
أيها العاشقون الجميلون،
والعارفون بأسبابها؟
ezzateltairy@yahoo.com
ما بهذا الأسمرِ العاطفيِّ .. غلالة حبٍّ تعرَّضها نفحةً من أثير
فكم من أناسٍ تطوِّحُهم شذرةٌ من عبير
بسمةٌ من شفاهٍ حالماتٍ بالهوى أو ..
لمسةٌ من حرير

(يا ضفاف النيل بالله ويا خضر الروابي
هل رأيتن على النهر فتىً غض الإهاب
أسمر الجبهة كالخمرة في النور المذاب
سابحاً في زورقٍ من صنع أحلام الشباب
إن يكن مرَّ وحيا من قريب أو بعيد
فصفيه وأعيدي وصفه فهو حبيبي)

لكنك أجحفت بحق بردى .. فبردى لن يجف أبداً
هو قلبٌ نابضٌ بالعروبة أبد الدهر

على فكرة !!
هل خطر ببالك سيدي أن الكثيرين ممن سيقرؤون قصيدتك تلك سيعدّون ما ورد فيها من أسماء ليتأكدوا من بلوغِها الأربعين؟؟؟
هههههههههههههههههههههه

زهرة العباد
26-06-2009, 06:39 PM
ما بهذا الأسمرِ العاطفيِّ .. غلالة حبٍّ تعرَّضها نفحةً من أثير
فكم من أناسٍ تطوِّحُهم شذرةٌ من عبير
بسمةٌ من شفاهٍ حالماتٍ بالهوى أو ..
لمسةٌ من حرير

(يا ضفاف النيل بالله ويا خضر الروابي
هل رأيتن على النهر فتىً غض الإهاب
أسمر الجبهة كالخمرة في النور المذاب
سابحاً في زورقٍ من صنع أحلام الشباب
إن يكن مرَّ وحيا من قريب أو بعيد
فصفيه وأعيدي وصفه فهو حبيبي)

لكنك أجحفت بحق بردى .. فبردى لن يجف أبداً
هو قلبٌ نابضٌ بالعروبة أبد الدهر

على فكرة !!
هل خطر ببالك سيدي أن الكثيرين ممن سيقرؤون قصيدتك تلك سيعدّون ما ورد فيها من أسماء ليتأكدوا من بلوغِها الأربعين؟؟؟
هههههههههههههههههههههه


قبل أن أعلق على قصيدة الشاعر مررت على تعليقك المشاغب الجميل الذى لفت نظرى ضمن كثير من تعليقات أحباب السيد عزت الطيرى و تعليقات من يخالفونه أيضا
بالطبع لا ينتقص من جمال بردى ماقاله عن جفافه فهو لايقصد الجفاف الجفاف وانما يقصد ضيقه وضموره فى منطقة معينة وقد شاء لى الحظ ان أزور دمشق وان ازور قبر صلاح الدين وعندما خرجت من مسجده الصغير وضريحه الذى يجاور سوق الحميدية الشهير وجدت جدولا من الماء بعرض متر او مترين فقلت ماهذا قالوا بردى فاستغربت ولكن الرجل المرافق قال ان بردى يتسع فى اماكن كثيرة ويضيق فى اماكن كثيرة ولعل الشاعر عزت وقف فى نفس المكان الذى وقفت فيه
بالطبع لم تفتنى فكرة أن أعد الاسماء فوجدتها أربعين بالتمام والكمال واعتقد انه لم يفت عزت الطيرى ذلك ولا بد أنه تاكد من العدد فهو قبل ان يكون شاعرا فكما اعلم فهو مهندس فى حياته الوظيفية ومهندس فى اشعاره ايضا
شكرا يادكتور سماق على لفتتك الظريفة
ولى مع القصيدة وقفة اخرى

عزت الطيرى
26-06-2009, 07:28 PM
وهي كذالك كتونس في الحسن .. أسماءهاالأربعين يا عزت بن الصعيد الأسمر العاطفي، بديعية..
ولقد كنت الوديع النبيل ،
كهرباء برخام الكلام ،
وبالقصيدة ماء زلال ..
لك كل الحرير

والنبل والأمتنان
ساري
شكرا لعبقك ومواسم وردك ونجفات حروفك وشمعدانات عباراتك اليوسفية
شكرا لعصير المانجو الذى ازاح عطشى

أحمو الحسن
27-06-2009, 04:22 AM
لله درك عزت


لقد كنت هنـا و كنت ماتعـا حقا ..

وردي وودي

عزت الطيرى
28-06-2009, 01:58 PM
أخي عزت الطيري ... كم هي كلماتك راقية ... وكم هي منتقاة .... وكم هي رائعة ...

لك ودي وإحترامي

شكرا لكرمك
فكم انت كريم وراق وحساس ومتذوق ولك ذائقة تتقبل وتقبل الجمال اينما كان

آيات الشعر
28-06-2009, 05:43 PM
الشاعر الفاضل عزت الطيرى;
شعر حقيقي هنا..
فشكرا لك أيها الشاعر
دمت، وبالتوفيق

عزت الطيرى
28-06-2009, 07:50 PM
أهلا بفلسفة العشق وعشق الفلسفة .

ماسر الأربعين اسماً يابن الصعيد الأسمر ؟
أهو العمر ؟ أم المدة التي قضيتها حول بردى .

تأبطك حلمك عائدا إلى النيل .. وتأبطت هي أسماءها الأربعين عائدة إلى تونس .


ثق بأنها ستشتاق ايها الأسمر .

طربت لنصك كعادتي .

أنت تطربنى شعرا ونثرا
لأنك مبدع حقيقى فعلا

مريم الماي
29-06-2009, 11:18 AM
جميل جداً

يالها من محظوظة

وذات حظ كحظ * كاترين* أحمو الحسن

عزت الطيرى
29-06-2009, 09:28 PM
مابه ذلك القروى ُّإذن؟
مابهِ الأسمرُالعاطفىُّ،
ُّابن هذ الجنوبِ المسافرِ فى نيلهِ
مابهِ
مابها
أيها العاشقون الجميلون،
والعارفون بأسبابها؟
شكرالكم

همم
29-06-2009, 10:04 PM
الرّائع فَوقَ العَادةِ عزّتْ.
لا زِلتُ أُبحرُ معَ كُلِّ نَصٍّ تَقترِفُه عَلى مَراكبٍ مِنْ جَمالْ.
لكَ الله مِنْ شَاعرٍ يُجيدُ الغوصَ على المعانِي الدّقاقْ.
كُنْ بِخَيرٍ يَا عمّاه.

عزت الطيرى
30-06-2009, 01:27 PM
آآه يا رفيق الجنوب الملهم بالجنون ..

لله درك يا ابن العم .. كم انت مبدع ايها العاشق ...

وكم هي ملهمة هذه البيلسانة حتي تحرك فيك هذا الصبي

( ذلُّ الهوى، للذى لمْ يُجَرِّبْ هوىً منذ بدء الحديقة)

تحياتي يا ابن العم ..
شكرا يااكرم الجميل
ولست أدرى لماذا وضعت الحديقة بين قوسين وباللون الاحمر
العاديون يقولون منذ بدء الخليقة لكن صديقك لابد ان يخالفهم ويقول منذ بدء الحديقة ليكون متميزا عنهم
دمت بحب وخير

عزت الطيرى
30-06-2009, 11:33 PM
[quote=قارئةالفنجـآن~•;1433272]
عزّت الطيرى ..
/


تمنّيت ُ لو لم تنتهي الأسماء ..
.... لو لم تكتب نهاية لهذا البيان ..!
راقني ما هنا ،
..



شُكرا ً عزّت ..


-
قارِئة .. [/quote
]شكرا لهسهسات عنادلك
وزقزقات عصافيرك
شكرا على كل هذه الشموس التى سكبتِها فى صباحى

حالمة غبية
01-07-2009, 02:05 AM
كلّ جمال الطبيعة وبهاءِ الغابات احتشد , في هذه القصيدة الفاتنة

البيلسانةُ .... الأقحوانةُ مرج ُالندىِ
سوسنةُ الريح .... اللجينة .... الساحلية

دندنة ُالبرتقال على غُصنِ أعْطافِها
جنيةُ البحر...... الليلكية ُ


رائعة .. رائعة جدا ..

الشاعر عزت الطيري ..... شكرا لك

عزت الطيرى
02-07-2009, 01:40 PM
ما بهذا الأسمرِ العاطفيِّ .. غلالة حبٍّ تعرَّضها نفحةً من أثير
فكم من أناسٍ تطوِّحُهم شذرةٌ من عبير
بسمةٌ من شفاهٍ حالماتٍ بالهوى أو ..
لمسةٌ من حرير

(يا ضفاف النيل بالله ويا خضر الروابي
هل رأيتن على النهر فتىً غض الإهاب
أسمر الجبهة كالخمرة في النور المذاب
سابحاً في زورقٍ من صنع أحلام الشباب
إن يكن مرَّ وحيا من قريب أو بعيد
فصفيه وأعيدي وصفه فهو حبيبي)

لكنك أجحفت بحق بردى .. فبردى لن يجف أبداً
هو قلبٌ نابضٌ بالعروبة أبد الدهر

على فكرة !!
هل خطر ببالك سيدي أن الكثيرين ممن سيقرؤون قصيدتك تلك سيعدّون ما ورد فيها من أسماء ليتأكدوا من بلوغِها الأربعين؟؟؟
هههههههههههههههههههههه

شكرا لك ايها السامق المبدع
لم اجحف بحق بردى ولا بحق دمشق وشموخهما العربى
ولو ذهبت الى الموضع الذى جلسنا فيه لوجدت ان بردى فى هذا المكان اصبح مجرى صغير جدا
وراقنى ماكتبه او ماكتبته زهرة العباد فكأنها تقرأ أو بقرأ أفكارى
ولكنى سعيد بردك وبمرورك
طبعا خطر ببالى أن هناك من سيحصى الأسماء وراجعتها مرات ومرات

عزت الطيرى
03-07-2009, 10:10 PM
قبل أن أعلق على قصيدة الشاعر مررت على تعليقك المشاغب الجميل الذى لفت نظرى ضمن كثير من تعليقات أحباب السيد عزت الطيرى و تعليقات من يخالفونه أيضا
بالطبع لا ينتقص من جمال بردى ماقاله عن جفافه فهو لايقصد الجفاف الجفاف وانما يقصد ضيقه وضموره فى منطقة معينة وقد شاء لى الحظ ان أزور دمشق وان ازور قبر صلاح الدين وعندما خرجت من مسجده الصغير وضريحه الذى يجاور سوق الحميدية الشهير وجدت جدولا من الماء بعرض متر او مترين فقلت ماهذا قالوا بردى فاستغربت ولكن الرجل المرافق قال ان بردى يتسع فى اماكن كثيرة ويضيق فى اماكن كثيرة ولعل الشاعر عزت وقف فى نفس المكان الذى وقفت فيه
بالطبع لم تفتنى فكرة أن أعد الاسماء فوجدتها أربعين بالتمام والكمال واعتقد انه لم يفت عزت الطيرى ذلك ولا بد أنه تاكد من العدد فهو قبل ان يكون شاعرا فكما اعلم فهو مهندس فى حياته الوظيفية ومهندس فى اشعاره ايضا
شكرا يادكتور سماق على لفتتك الظريفة
ولى مع القصيدة وقفة اخرى

بارك الله فيكم وفى انتظار وقفاتكم المضيئة

مريم عطا
04-07-2009, 10:41 PM
(إلى فنانة تونسية صادفتها ذات مهرجان عربى وجلسنا على سور نهر بردى الذى جف أو كاد ولم يتبق منه سوى حنيننا الى صوت فيروز وهى تغنى مر بى ياواعدا وعدا مثلما النسمة من بردى)

كنت اتمنى ان تنشر القصيدة بلا مقدمات
فهى بدونها تجعلنا نسبح فى الخيال أكثر
ومع ذلك فقد سبحنا والذى كان كان

عزت الطيرى
05-07-2009, 11:13 PM
لله درك عزت


لقد كنت هنـا و كنت ماتعـا حقا ..

وردي وودي
شكرا سيدى الجميل
طاب وردك

عزت الطيرى
06-07-2009, 07:04 PM
الشاعر الفاضل عزت الطيرى;
شعر حقيقي هنا..
فشكرا لك أيها الشاعر
دمت، وبالتوفيق
ودمت
ودامت لكلماتك العذبة رحيقها وعقيققها وزمردها

عزت الطيرى
07-07-2009, 02:13 AM
مريم الماى
اناا لمحظوظ بردك
اتابعك بشغف وارى انك قادمة على صهوة جواد ابيض

عزت الطيرى
07-07-2009, 03:10 PM
[quote=همم;1436183]الرّائع فَوقَ العَادةِ عزّتْ.
لا زِلتُ أُبحرُ معَ كُلِّ نَصٍّ تَقترِفُه عَلى مَراكبٍ مِنْ جَمالْ.
لكَ الله مِنْ شَاعرٍ يُجيدُ الغوصَ على المعانِي الدّقاقْ.
كُنْ بِخَيرٍ يَا عم

الرائعة فوق العادات كلها
سلمت يا جميلتنا وسلمت روحا شفافة تحتويك
ودامت امطار كلما تك التى تغرس النماء فى مشاعرنا
:sunglasses2:

عزت الطيرى
08-07-2009, 01:55 AM
[quote=حالمة غبية;1436693] كلّ جمال الطبيعة وبهاءِ الغابات احتشد , في هذه القصيدة الفاتنة

البيلسانةُ .... الأقحوانةُ مرج ُالندىِ
سوسنةُ الريح .... اللجينة .... الساحلية

دندنة ُالبرتقال على غُصنِ أعْطافِها
جنيةُ البحر...... الليلكية ُ


رائعة .. رائعة جدا ..

بلكلماتك المتدفقة كنهر هى التى تحولت الى بساتين غبطة ومهرجانات فرح ومواسم سندس ودمقس واستبرق

عزت الطيرى
08-07-2009, 01:41 PM
[quote=مريم عطا;1438189](إلى فنانة تونسية صادفتها ذات مهرجان عربى وجلسنا على سور نهر بردى الذى جف أو كاد ولم يتبق منه سوى حنيننا الى صوت فيروز وهى تغنى مر بى ياواعدا وعدا مثلما النسمة من بردى)

كنت اتمنى ان تنشر القصيدة بلا مقدمات
فهى بدونها تجعلنا نسبح فى الخيال أكثر
ومع ذلك فقد سبحنا والذى كان كان[/qu
شكرا لودك

عزت الطيرى
08-07-2009, 10:32 PM
[quote=حالمة غبية;1436693] كلّ جمال الطبيعة وبهاءِ الغابات احتشد , في هذه القصيدة الفاتنة

البيلسانةُ .... الأقحوانةُ مرج ُالندىِ
سوسنةُ الريح .... اللجينة .... الساحلية

دندنة ُالبرتقال على غُصنِ أعْطافِها
جنيةُ البحر...... الليلكية ُ


رائعة .. رائعة جدا ..

بلكلماتك المتدفقة كنهر هى التى تحولت الى بساتين غبطة ومهرجانات فرح ومواسم سندس ودمقس واستبرق
شكرا لكلماتك النتدفقة

عزة دياب
09-07-2009, 08:38 AM
التونسية فى الشمال والولد الصعيد ىفى الجنوب
ابن النيل وابنة البحر
الخشونة والنعومة
الفرح والحزن
والضد يظهر حسنه الضدُ

عزت الطيرى
10-07-2009, 08:31 AM
شكرا ياعزة لكلماتك

مريم عطا
12-07-2009, 09:36 PM
اكرر شكرى واعجابى واتمنى الا يكون الشاعر قد نسى أحدا فى ردوده

عزت الطيرى
13-07-2009, 10:15 PM
مريمعطا
شكرا جزيلا
وانا اتمنى ذلك فإن لاحظتِ نسيانا منى فذكرينى

مجدى الهوارى
15-07-2009, 07:13 PM
أعود لأشم عطر النيل وووجد النيلى الصعيدى
لم تكن التونسية الا حيلة لتنقلنا الى هذا الجمال اللغوى الآسر

عزت الطيرى
17-07-2009, 08:48 PM
أعود لأشم عطر النيل وووجد النيلى الصعيدى
لم تكن التونسية الا حيلة لتنقلنا الى هذا الجمال اللغوى الآسر

شكرا لك ايها الحبيب

عزت الطيرى
10-09-2009, 08:18 PM
نسيت ان اشكرك
شكرا لك يامريم