PDA

View Full Version : ارحم عثاري...



أبو الطيّبِ
21-07-2009, 07:03 PM
هذا "شعرٌ" منثور، أو "نثرٌ" منظوم، فيه من القافية والوزن شئٌ، وليس فيهما منهُ شئٌ!!
خذوهُ أو دعوه، فإنني أهذي "ليس إلا"...!!
.
.
.





لهفةُ الأحبابِ قوتُ القلبِ قدّاسُ الليالي الفائتاتْ

بهجةُ الأصحابِ عطرُ العطرِ أضغاثُ المنايا القاتلاتْ

يا سيّدَ الكلماتِ ربّانَ القوافي مالكَ الخطراتْ

ليس القصيدُ سوى النّحيبْ

ولستُ إلا قادماً من قعرِ بئرٍ للحروفْ!

دلاءُهُ أمشاجُ شعرٍ...هاتفٍ نحو المغيبْ!

نجواكَ أبغي ليس عندي غيرُ معنىً شاحبٍ دوماً كئيبْ!

أبجديتنا تخلّتْ عن وصالِ السّطرِ وانتحرتْ تماما...!!

نتلو المراثيَ ثم نسلو جمعةً شهراً وعاما...!!

ويح الحقائقِ تُوِّجَ الزنديقُ شيخاً بل إماما...!!

منحوا الرويبضةَ السّفيهَ شهادةً شكراً وساما!!

استدبروا البيتَ الأمينَ...استقبلوا (اللّصَّ) الحراما!!

ليس القصيدُ سوى اللّهيبِ...يسعّر الأرضَ الظّلاما!!

عيناكَ ثغرٌ ينظمُ الأبياتَ فصحى...

يخرقُ القانونَ ينتهك الكلاما!!

إنّي أحبّكَ كم أحبّكَ...

أفديكَ بالحرفِ العتيدِ/بكلِّ ألوان القصيدِ/من الرثاءِ إلى الهجاءِ إلى النّسيبِ!

ليسَ القصيدُ سوى النّسيبْ!!

تتقاصرُ القاماتُ عندي...!!

كلّهم عندي سواءْ/كلّهم عندي هباءْ/أنتَ الوحيدُ فلا شريكَ ولا مثيلْ!

يا سيّد النّظراتِ أنقذ مقلتي ممّا دهاها!!

سامها الحبُّ العذابَ/أذاقها الملحَ الأجاجَ/قد جاءها ما قد كفاها!!

لا خيل عندي لا متاعْ!

لا مالَ لا آمالَ كلا لا قلاعْ!

عندي فؤادٌ مضرمٌ بالآهِ/بالحزنِ العتيقِ/وبالضياعْ!

عندي هموم الأرضِ/أحلامُ السّكارى والجياعْ!

عندي مراكبُ دونَ مرسى أو شراعْ!

عندي يراعٌ دونَ كفٍّ أو ذراعْ!

عندي القصيدُ/أليسَ يكفيكَ القصيدُ؟/أليسَ يُرضيكَ القصيدُ؟/أليسَ يرويكَ القصيدُ؟

ليس القصيدُ سوى شعاعْ!

والشمسُ واقفةٌ هناكَ/تكفكفُ القبلاتِ/تستجدي الوداعْ!

قد قلتَ لي من قبلُ: أنَّ غروبها لحنٌّ وناي/قصةٌ وحكايةٌ/بدايةٌ ونهايةٌ/هي لوحةُ العشق الأثيرِ/ونظرةُ الحبِّ الأخيرِ/ونبضةُ القلبِ الكبير...

فقلتُ: لا يا أنتَ، دعها والتفت نحوي، فعندي أمنياتٌ قد تداعتْ مثلَ أطلالِ المدينةْ!

قلبي غدا : كـحطامِ مركبِ عاشقين/كرايةٍ فقدتْ يدين/كغمامةٍ سوداءَ لم تُمطر بقلبي، وهناكَ صبّتْ مرتين/كركامِ قلبٍ مجدبٍ/كأنينِ طفلٍ متعبٍ/كبكاءِ أغنيةٍ قديمةْ/كشحوبِ أطلالِ المدينةْ/كصمتنا ككلامنا كسكوتنا وهيامنا/ككل لحظاتِ انتظاري/من النهارِ إلى النهارِ/أقفو خطاكَ على الرمالِ/ولا دليلَ سوى الكواكبِ والبراري/فارحم عثاري قد تعبتُ ارحمْ عثاري!

صالح سويدان
21-07-2009, 10:25 PM
ما شاء الله عليك يا أستاذنا ما شاء الله عليك
حركت الوجدان لملمتني وبعثرتني يا أيها القدير

ليس القصيدُ سوى النّحيبْ
ولستُ إلا قادماً من قعرِ بئرٍ للحروفْ!

أنحني لك ويشرفني أنني أول الحاضرين
لك مني كل الإحترام والتقدير يا رفيق الرقي

أبو الطيّبِ
22-07-2009, 02:12 AM
ما شاء الله عليك يا أستاذنا ما شاء الله عليك
حركت الوجدان لملمتني وبعثرتني يا أيها القدير

ليس القصيدُ سوى النّحيبْ
ولستُ إلا قادماً من قعرِ بئرٍ للحروفْ!

أنحني لك ويشرفني أنني أول الحاضرين
لك مني كل الإحترام والتقدير يا رفيق الرقي

شكراً جزيلاً لك يا أستاذي على هذا الثناء الذي أرجو أن أكون أهلاً له...
:)

مـحمـد
22-07-2009, 11:58 AM
جبر الله عثارك ..
نص تناسبت عاطفته مع ألفاظه
وجاءت التصاوير ملائمة للمعنى على وفق الفكرة ..
لو أنك يا أخي كتبته على هيئة أخرى لأجليت محاسنه أكثر ..
قال وقلت وبينهما سامع يُرسل لك السلام ..

أبو الطيّبِ
22-07-2009, 07:59 PM
جبر الله عثارك ..
نص تناسبت عاطفته مع ألفاظه
وجاءت التصاوير ملائمة للمعنى على وفق الفكرة ..
لو أنك يا أخي كتبته على هيئة أخرى لأجليت محاسنه أكثر ..
قال وقلت وبينهما سامع يُرسل لك السلام ..

أشكرك على مرورك أخي
وعليك السلام