PDA

View Full Version : باقة ورد



قس بن ساعدة
25-07-2009, 01:12 PM
وردة مطر

كالمطرِ تأتينَ دونَ موعدٍ
كالمطرِ تذهبينَ دونَ موعدٍ
واحياناً الامرُ معكِ بحاجةٍ الى استسقاء



وردة كراهية

أكرهُكِ
هذهِ ليستْ كلمة وجهتُها لكِ
هذه امنية
لفرطِ ما احبٌكِ اتمنى لو اكرهكِ


وردة تقمص

أرميكِ في البحرِِ... اغرقُ أنا
أرميكِ تحتَ المطرِ ... أتبللُ انا
اجلدُكِ بالسوطِ ... يتفجّرُ الدّمُ في جسدي انا
كأنّك ... أنا


وردة مساء

مساءُ الحبِّ حبيبتي
مساءُ الموتِ بقدر ما متُّ بعدكِ
مساءُ الشوكِ بقدرِ ما مشيتُ على الشوكِ بعدكِ
مساءُ اللامكان بقدرِ ما شردني جفنك
مساءُ الانتظار بقدر ما تأخرتِ في المجيء
مساءُ اشياءَ كثيرة
لا تتسعُ لها المسافاتُ الفاصلةُ بيني وبينكِ


وردة نار


عيناكِ توقدُني كخشبٍ في مدفأةٍ
وكلما ترقبيني يشمُّ الناسُ فيّ رائحةَ الدخانِ
وكلُّ من يسلّم عليّ يشمّ في كفي رائحة الرماد
لم اعد استطيعُ ان اخفيَ عن احدٍ بأني احبكِ
لا دخانَ من دونِ نارٍ
كيفَ لم انتبه اني احترقتُ عندَ اولِ نظرة ٍ!


وردة اعتراف

كنتُ أكتبُ عنكِ كي أفرّغَ نفسي منكِ
كتبتُ ... كتبتُ ... كتبتُ
ولكني اكتشفتُ في النهاية
أني كلما كتبتُ عنكِ ازددتُ بك ِامتلاءً


وردة فضيحة


كلما أردتُ أن اكتبَ عنكِ كتبتُ بقلمِ رصاصٍ
هكذا يسهلُ عليّ محوَ جنوني بكِ
ولكنْ لغبائي نسيتُ أنّ الكلماتَ التي تكونين فيها
تحملُ رائحةَ الياسمينِ
الهذه الدرجة تحبينَ الفضيحة !؟


وردة ضعف

ليلةَ امس اقسمتُ ان لا اموتَ بعينيكِ
حين رأيتكِ هذا الصباح
رغماً عني ... متُّ


وردة استفهام

حينَ اكتبُ اليكِ تصبح ُخطوطُ الطولِ أسطرَ شوقٍ
الأشجارُ فواصل ...
البحيراتُ اشاراتُ تعجبٍ ...
الجبالُ علاماتُ استفهامٍ ...
لماذا عليّ أن استحضرَ الكونَ لأكتبَ لكِ رسالةً




ادهم شرقاوي
صور25/7/2009
مهداة الى صديقي اكرم سالم ... يصادف اليوم ذكرى مولده

دمعة تائب
25-07-2009, 01:54 PM
بـوركـت أيـهـا القـس ، يا صـديـقي العـزيـز منذ زمـن ليـس بـوَجـيـز..
كـنت دائمـا ذوّاقـا ً وهـا أنت الآن سـبـّاقاً.. أعجـز عن شكر أنـاملك التي غرست هذه الورود الجميلة في حدائـقـنا.. ولكني لن أعـجز عن شكرك لإهدائي إياهـا في يـوم ميلادي.. فاليوم أكملت الـثلاثين عاما ً.. فـتـقـبـّلهم مني هدية لك ...
أخـوك: أكـرم سـالم

اوراق يابسة
25-07-2009, 01:57 PM
أدهم
أعجبتني جدا ورودك لا سيما وردة فضيحة ، ربما لأنني احب االياسمين /الفضيحة كذلك .
وقلت لك سابقا ، لدي مشكلة في هضم الاشياء ، فقد يستسيغ غيري ما لم استسغه .
باقة من ورد ، تسر القارئين يا ادهم
دمت بكل الود

قس بن ساعدة
25-07-2009, 03:22 PM
بـوركـت أيـهـا القـس ، يا صـديـقي العـزيـز منذ زمـن ليـس بـوَجـيـز..
كـنت دائمـا ذوّاقـا ً وهـا أنت الآن سـبـّاقاً.. أعجـز عن شكر أنـاملك التي غرست هذه الورود الجميلة في حدائـقـنا.. ولكني لن أعـجز عن شكرك لإهدائي إياهـا في يـوم ميلادي.. فاليوم أكملت الـثلاثين عاما ً.. فـتـقـبـّلهم مني هدية لك ...
أخـوك: أكـرم سـالم


اكرم
ما كنت لأخرج هذا الورد من اعماقي لولا اني اعيش بحديقة فيها من الورد على شاكلتك وشاكلة الذين احبهم
كل عام وانت بخير
اتمنى لك عمرا طويلا مليئا بالصحة والعافية والطاعة
بانتظار عودتك على احر من الجمر
دمت بود

قس بن ساعدة
25-07-2009, 03:27 PM
أدهم
أعجبتني جدا ورودك لا سيما وردة فضيحة ، ربما لأنني احب االياسمين /الفضيحة كذلك .
وقلت لك سابقا ، لدي مشكلة في هضم الاشياء ، فقد يستسيغ غيري ما لم استسغه .
باقة من ورد ، تسر القارئين يا ادهم
دمت بكل الود


محمود
سرّني كثرا ان الورد هنا اعجبك وليس اي ورد يرضيك
الياسمين فضيحة حقا ... ولكنه بحاجة لوقت طويل كي يصير بحجم شذاك
اما بالنسبة لنقدك الذي كان فأنت تعرف رحابة صدري خصوصا اذا وجدت ناقدا مثلك له هذا العمق وهذا الاحساس بخبايا الكلمات وحكاياتها
ومرورك يسرني
دمت بود

أنستازيا
25-07-2009, 05:01 PM
وردة نار

عيناكِ توقدُني كخشبٍ في مدفأةٍ
وكلما ترقبيني يشمُّ الناسُ فيّ رائحةَ الدخانِ
وكلُّ من يسلّم عليّ يشمّ في كفي رائحة الرماد
لم اعد استطيعُ ان اخفيَ عن احدٍ بأني احبكِ
لا دخانَ من دونِ نارٍ
كيفَ لم انتبه اني احترقتُ عندَ اولِ نظرة ٍ!
@@

أحببتُ وردة النار !
مُعبرة جداً .. حتى آنى شممت رائحة الإحتراق!
رائعة ..


سلم قلمك وقلبك يا أدهم :rose:

أوزانْ..!
25-07-2009, 06:09 PM
أدهم ,
وجودك بحد ذاته بساتين ورود ,
فستمر عطر الوجود بوجودك وأستمر ..
تقديري ,

غيد
26-07-2009, 06:30 AM
قس بن ساعدة
باقتـُك رائعة يا أخ أدهم

وهنيئاً لِمن أهديت له .. باستحقاق

فقد استنشقت عبـَقِها بضوع أزمانِنا


الهذه الدرجة تحبينَ الفضيحة !؟
وتـَرُدُ عليكِ تلك الوردة

( ما بُحتْ بالسّر الذي بيننا .. لكنما لحظُ المـُحبِ مـُريبُ )

فحتى وردة المستحيل مفضوحةٌ بدمويةِ أشواكِها !!

المغروسة في قلبِها .. ! :m:

وشوشة : الكلام الأخير لا يدخل ضمن إهداؤك الباقة !!!

تقديري بود :rose:

غيد

قس بن ساعدة
26-07-2009, 09:41 AM
[quote=أنستازيا;1449230]
وردة نار

عيناكِ توقدُني كخشبٍ في مدفأةٍ
وكلما ترقبيني يشمُّ الناسُ فيّ رائحةَ الدخانِ
وكلُّ من يسلّم عليّ يشمّ في كفي رائحة الرماد
لم اعد استطيعُ ان اخفيَ عن احدٍ بأني احبكِ
لا دخانَ من دونِ نارٍ
كيفَ لم انتبه اني احترقتُ عندَ اولِ نظرة ٍ!
@@

أحببتُ وردة النار !
مُعبرة جداً .. حتى آنى شممت رائحة الإحتراق!
رائعة ..


سلم قلمك وقلبك يا أدهم :rose:[/quot

القيصرة الحلوة آنيستازيا
رغم انّ وردة النار اعجبتكِ
رغم ان رائحة الدخان كانت بين الكلمات
الا انّ هناك رائحة اخرى تركتِها خلفكِ انها رائحة البخور الذي لا يكون الا اذا مر بجانب النار
شكرا لمرورك الحلو حلاوة روحك ... حلاوة مفرداتك .. حلاوة طلتكِ
دمت لي يا غالية اختا وصديقة
أطيب الامنيات
تحياتي

قس بن ساعدة
26-07-2009, 09:47 AM
أدهم ,
وجودك بحد ذاته بساتين ورود ,
فستمر عطر الوجود بوجودك وأستمر ..
تقديري ,

أوزان
مرورك الحلو هو الذي يعطي الباقة عطرها
ولا شيء يغري بوجودي هنا سوى وجود الطيبين امثالك
لك قصفة حبق ... زهرة فل ... نرجسة
باقة امنيات بحياة حلوة
لروحك :rose::rose:
دمت بود

قس بن ساعدة
26-07-2009, 09:56 AM
قس بن ساعدة
باقتـُك رائعة يا أخ أدهم

وهنيئاً لِمن أهديت له .. باستحقاق

فقد استنشقت عبـَقِها بضوع أزمانِنا


وتـَرُدُ عليكِ تلك الوردة

( ما بُحتْ بالسّر الذي بيننا .. لكنما لحظُ المـُحبِ مـُريبُ )

فحتى وردة المستحيل مفضوحةٌ بدمويةِ أشواكِها !!

المغروسة في قلبِها .. ! :m:

وشوشة : الكلام الأخير لا يدخل ضمن إهداؤك الباقة !!!

تقديري بود :rose:

غيد


غيد
اذا كان في الباقة أريج فهو مرورك بالوردات وردة وردة
حين كنت اعرضها عليك قبل ان القي بها هنا كنت اجد ان ثمة شيء فيها تغير
هو المكاشفة بين وردتين
او الحديث كما اعتدت على احاديث الورود
وان كان هناك من يستحق اهداء آخر فهو انت
دمت بود

shahrazed
26-07-2009, 11:01 AM
صباح الورد
زهر الفضيحة كانت أجمل تصويرا و رقة و عذوبة
أما هذه
وردة نار


عيناكِ توقدُني كخشبٍ في مدفأةٍ
وكلما ترقبيني يشمُّ الناسُ فيّ رائحةَ الدخانِ
وكلُّ من يسلّم عليّ يشمّ في كفي رائحة الرماد
لم اعد استطيعُ ان اخفيَ عن احدٍ بأني احبكِ
لا دخانَ من دونِ نارٍ
كيفَ لم انتبه اني احترقتُ عندَ اولِ نظرة ٍ!

فقد كانت أكثرهم وهجا
لا أدري ربما لأنك أحرقتنا في موقد الكلمات الشفافة
مذهلة أنفاسك و الحرف في نداها

ورود الكون أنثرها لك

قلمـ ساخر
26-07-2009, 11:18 AM
واشوف الليل يطرق على بابك
مجنون الليل طاح النجم
كل ذكرى أرض لشهابك !!

قس بن ساعدة
26-07-2009, 01:18 PM
صباح الورد
زهر الفضيحة كانت أجمل تصويرا و رقة و عذوبة
أما هذه
وردة نار


عيناكِ توقدُني كخشبٍ في مدفأةٍ
وكلما ترقبيني يشمُّ الناسُ فيّ رائحةَ الدخانِ
وكلُّ من يسلّم عليّ يشمّ في كفي رائحة الرماد
لم اعد استطيعُ ان اخفيَ عن احدٍ بأني احبكِ
لا دخانَ من دونِ نارٍ
كيفَ لم انتبه اني احترقتُ عندَ اولِ نظرة ٍ!

فقد كانت أكثرهم وهجا
لا أدري ربما لأنك أحرقتنا في موقد الكلمات الشفافة
مذهلة أنفاسك و الحرف في نداها

ورود الكون أنثرها لك


شهرزاد
صباح القرنفل الصارخ ... والياسمين المتورط بالبياض
وجدت الكل مثلي يحب النيران والفضائح
شكرا لك لأنك قرأت الوهج في وردة النار
شهرزاد
مثلك لا يعرف الا ان ينثر الورد
كل يلقي بعض ما عنده
سعدت بمرورك هنا
والباقة ازدادت تألقا ربما من نفح اريجك
دمت بود

قس بن ساعدة
26-07-2009, 01:22 PM
واشوف الليل يطرق على بابك
مجنون الليل طاح النجم
كل ذكرى أرض لشهابك !!


مرحبا بك
مرورك مضيء كالشهب الذي زرعته هنا ومضيت
شكرا لك
دمت بود

قنديشٌ مساور
26-07-2009, 10:57 PM
لكُم في الحب منسأهْ ... ظافِرها نسج حجارهْ
إذا حرَّفتها سكنت ... على الوجهينِ مُنهارهْ
ولا تخبرها ذنب ... من نديف أسرارهْ
.......
لا خطيئة، في قميصٍ ملوثْ، وشِفاهٌ حُمَّرٌ تزغردُ على كُمِّه،
ومذياعٌ يُغني بهدوء.. كأنه اشتري بِطاقةً للدخول،
الغرفة سنحت له بذلك، والشُّباك يتأرجحُ من فرطِ الهوى،
تزدادُ وسامةً يا حبيبي..
تُعيدني إلى الصِبا،
لم أكن صبيةً إلّا في كراكيبِ سحناتِك الناعمة، ..
.
/
أشعر بأني أحتاجُ لمحيطينِ حتى أروي ظمأي،
فأنتَ تجعل كلّ من يقرأك يَنبُت من جديد،
حتى لا يُسمِى على نفسهِ مرّة أخرى،
ويختفى منك،.
أنت من تزرعُ الألف والياء،
حتى لا تخدع أحداً ..
بِك يا جدي أفتخر..
أفتخر بكلِّ هذا الكمِّ المتسلقِ فِيك،
العُذوبة والحياةُ الصريحة،
لا تُشبهُ أحداً البته.. كُلٌ يعرف أن رقمَ الهَوية لا يُكرر ..
وأنت رقمُ هويةٍ لا يتكرر ..
؛
\

- كُن بعيداً عن الذُعر في الخَريف- الورق الساقط - لا يعني لك شيئاً ، كن كما الحبٍّ دافئاً وإن صارَساخِناً ..




..
مُعادلة الحَياة .

خولة
27-07-2009, 12:48 AM
كم رقيقة اضمومتك هذه ..
ياسمينية جدا ..
احساسها جميل.. عذب..
شكرا لك قس
وتحيتي

انين الحرف
28-07-2009, 10:21 PM
وردة البداية كانت مسـكاً
وردة النهاية كانت حبقـاً، وأنت أعلم الناس برائحة الحبق.
وما بينهما ورود من الياسمين والنّار والشّوق والموت.
ذكّرني أريج ورودك بعبق أكواب الشّـاي التي أرتشـفها معك، فلِ الشّـاي معك طعم آخر، كما للحديث معك.
دمت كاتباً أنيقاً يا صديقي.

trachman
29-07-2009, 12:41 AM
عجبت لامر الورد يذبل ولا يتمادى في الزهو حد الخلود
حين مررت هنا أيقنت لماذا تباع الورود بأسعار غالية ولماذا نهديها لمن نحب
براكين إحترام لالق قلمك
دمت بود

عصيان
29-07-2009, 01:24 AM
..باقة وردك لبقة جداً ..دبقة جداً ..تلتصق بالقلب ..
فواحة الشذى..ولكنني ..أحببت وردة نارك..ووردة استفهامك ..
بارع أنت في تنسيق الزهور..

قس بن ساعدة
30-07-2009, 07:02 PM
لكُم في الحب منسأهْ ... ظافِرها نسج حجارهْ
إذا حرَّفتها سكنت ... على الوجهينِ مُنهارهْ
ولا تخبرها ذنب ... من نديف أسرارهْ
.......
لا خطيئة، في قميصٍ ملوثْ، وشِفاهٌ حُمَّرٌ تزغردُ على كُمِّه،
ومذياعٌ يُغني بهدوء.. كأنه اشتري بِطاقةً للدخول،
الغرفة سنحت له بذلك، والشُّباك يتأرجحُ من فرطِ الهوى،
تزدادُ وسامةً يا حبيبي..
تُعيدني إلى الصِبا،
لم أكن صبيةً إلّا في كراكيبِ سحناتِك الناعمة، ..
.
/
أشعر بأني أحتاجُ لمحيطينِ حتى أروي ظمأي،
فأنتَ تجعل كلّ من يقرأك يَنبُت من جديد،
حتى لا يُسمِى على نفسهِ مرّة أخرى،
ويختفى منك،.
أنت من تزرعُ الألف والياء،
حتى لا تخدع أحداً ..
بِك يا جدي أفتخر..
أفتخر بكلِّ هذا الكمِّ المتسلقِ فِيك،
العُذوبة والحياةُ الصريحة،
لا تُشبهُ أحداً البته.. كُلٌ يعرف أن رقمَ الهَوية لا يُكرر ..
وأنت رقمُ هويةٍ لا يتكرر ..
؛
\

- كُن بعيداً عن الذُعر في الخَريف- الورق الساقط - لا يعني لك شيئاً ، كن كما الحبٍّ دافئاً وإن صارَساخِناً ..




..
مُعادلة الحَياة .

محمد
كعادتك موغل في الرمز دون ان تقع في الاحجية
مرورك الحلو حلاوة روحك والمفردات تضفي على الكلمات بريقا بلون همك احيانا ... تشاؤمك... قرفك ... المهم انك هنا
اسعدني جدا اذ وجدتك
دمت بود حبيبي

قس بن ساعدة
30-07-2009, 07:21 PM
كم رقيقة اضمومتك هذه ..
ياسمينية جدا ..
احساسها جميل.. عذب..
شكرا لك قس
وتحيتي



ليلك
الياسمين بحق هو رائحتك بين المفردات
والعذب الحلو هو روحك لا الوردات ولكنها تكون جميلة بقدر ما تحاول ان تتمادى وتشابهك
كل التحية لك
كل الورد
دمت بود

قس بن ساعدة
30-07-2009, 07:26 PM
وردة البداية كانت مسـكاً
وردة النهاية كانت حبقـاً، وأنت أعلم الناس برائحة الحبق.
وما بينهما ورود من الياسمين والنّار والشّوق والموت.
ذكّرني أريج ورودك بعبق أكواب الشّـاي التي أرتشـفها معك، فلِ الشّـاي معك طعم آخر، كما للحديث معك.
دمت كاتباً أنيقاً يا صديقي.

علي
رائحة الحبق بعض رائحتك
الياسمين صدى صوتك
وبينهما انت صديقي الذي احبه
لأكواب الشاي التي نرتشفها معا رائحة النثر ... جنون الشعر ... وشهوة موشه اندلسي
شكرا لأنك تارة هنا واخرى هناك
دمت بود

قس بن ساعدة
30-07-2009, 07:55 PM
عجبت لامر الورد يذبل ولا يتمادى في الزهو حد الخلود
حين مررت هنا أيقنت لماذا تباع الورود بأسعار غالية ولماذا نهديها لمن نحب
براكين إحترام لالق قلمك
دمت بود

وانا عجبت كيف لم نلتقي كل هذه المدة هنا
قضيت انا ما يكفي من الجنون هنا
وانت كم قضيت
للورد رائحة بعضها انت
شكرا لمرورك
دمت بود

قس بن ساعدة
30-07-2009, 08:00 PM
..باقة وردك لبقة جداً ..دبقة جداً ..تلتصق بالقلب ..
فواحة الشذى..ولكنني ..أحببت وردة نارك..ووردة استفهامك ..
بارع أنت في تنسيق الزهور..

شكرا لقلبك الذي كان برقة الورد
شكرا لمرورك العذب
حين ياتي الحب لا فرق بين النار والثلج
شكرا لما اعجبك
كل الباقة لك
دمت بود

قس بن ساعدة
03-08-2009, 09:30 AM
محمود عبيد الله
كل الحب والتبريكات بقدوم ولي العهد
كل الورد
كل الامنيات بحياة غير حياتك