PDA

View Full Version : شـــاعـــرة



جَـسَّـاس
17-08-2009, 10:06 AM
.
.


كتبتْ من الأشعار دفْقَ حياتها

وأتتك ترفل في حلى الأخلاق ِ


نظرتْ إليكَ بدمعها الرقراق ِ

وبكتْ عليكَ من الهوى الحرّاق ِ


همستْْ ولم تتركْ لقلبكَ ريبة ً

عشقتكَ لم تحكي لظى العشاق ِ


ودنتْ تواري حرقة الأعمار إذْ

ذوت الورودُ بصمتها الخناق ِ


نفس إليكَ ومنكَ أنْفَسُ نسمة

تشكيكَ منكَ لقلبها المشتاق ِ


عصفتْ عيونكَ في سكون غصونها

عبثا تقاوم ثورة الأعماق ِ


أرقتْ وحاكَ لها الظلامُ وساوسا

وتقلبتْ في موقد الأشواق ِ


***

لكَ تجمع الأحلامَ في خلجاتها

دفئا يعزي وحشةَ الآفاق ِ


يا للحروف تعقُّ نوح شعورها

فتهيلهُ جمرا من الأحداق ِ


ودتْ حرير يديك مسَّ للحظة

جرحَ السنين وكان كالترياق ِ


ها قد ملكتَ من النفوس أجلها

طهرا أما في القلب من إشفاق ِ


.
.
.

الأمير نزار
17-08-2009, 06:23 PM
جساس
قرأت نصا رائعا هنا....
شكرا لك
همسة : ما بال الياء هنا:
عشقتكَ لم تحكي لظى العشاق ِ
ثم دمت بود
الأمير نزار

عبدالله المشيقح
18-08-2009, 05:17 AM
صباح الشعر أخي جسّاس .

شاعرة قرآناها من شاعر , مليئة بالمشاعر .



كتبتْ من الأشعار دفْقَ حياتها


وأتتك ترفل في حلى الأخلاق ِ



نظرتْ إليكَ بدمعها الرقراق ِ


وبكتْ عليكَ من الهوى الحرّاق

أخي جساس أليس الأفضل وضع البيت الثاني مكان المطلع لجمال التصريع هنا ثم كلا البتين بنفس واحد . فكّر بالأمر .


ودتْ حرير يديك مسَّ للحظة


جرحَ السنين وكان كالترياق


ما أجمل هذا المعنى ولكن اعتبار ماسيكون هل هو مناسب لـ ( كان ) ؟


نفس إليكَ ومنكَ أنْفَسُ نسمة


تشكيكَ منكَ لقلبها المشتاق

أطربني جدا جدا إيقاع هذا البيت تناغم جميل .





تحياتي لجمال حضورك المتدفق شعراً .

جَـسَّـاس
19-08-2009, 10:34 AM
جساس
قرأت نصا رائعا هنا....
شكرا لك
همسة : ما بال الياء هنا:
عشقتكَ لم تحكي لظى العشاق ِ
ثم دمت بود
الأمير نزار


الأمير نزار
سعيد بمرورك
أما الياء فلا تخفى على شاعر مثلك

جَـسَّـاس
25-08-2009, 12:54 PM
صباح الشعر أخي جسّاس .

شاعرة قرآناها من شاعر , مليئة بالمشاعر .

أهلا بك أخي عبدالله المشيقح
مبارك عليك رمضان

كتبتْ من الأشعار دفْقَ حياتها


وأتتك ترفل في حلى الأخلاق ِ



نظرتْ إليكَ بدمعها الرقراق ِ


وبكتْ عليكَ من الهوى الحرّاق

أخي جساس أليس الأفضل وضع البيت الثاني مكان المطلع لجمال التصريع هنا ثم كلا البتين بنفس واحد . فكّر بالأمر .

نعم هذا ما كان قبل أن أعدل في النص
قد يكون تعديلي للأسوأ لكن هذا ما رضيت به نفسي


ودتْ حرير يديك مسَّ للحظة


جرحَ السنين وكان كالترياق


ما أجمل هذا المعنى ولكن اعتبار ماسيكون هل هو مناسب لـ ( كان ) ؟
سأراجع الأمر لكن من الواضح أنه لا يدل على ما سيكون

نفس إليكَ ومنكَ أنْفَسُ نسمة


تشكيكَ منكَ لقلبها المشتاق

أطربني جدا جدا إيقاع هذا البيت تناغم جميل








تحياتي لجمال حضورك المتدفق شعراً .
شكرا لك أيها العزيز على المرور والتوضيح