PDA

View Full Version : لا تسأل الحال إني لست أخفيه



بدون نقطة !
21-08-2009, 03:18 AM
عناق آخر ..


لا تسأل الحال ، إني لست أخــفيه
............... أو تدعي العلم ، ما في القلب يـكفيه


لا تذكر الحب إني عـشت أنـزعـه
............... من غبة القلب ، و الأحـلام تبقــيه


لا ترجع الشوق حبل كان يخـنـقني
............... ثم ارتخى الحبل و انفضت أمـانـيه


لا تطلب الوصل ، كم قد كنت أرقبه
............... ( إن يغفر القلب ، جرحي من يداويه )


هل أمسح الدمع ؟ عيني كيف أرجعها ؟
............... لم أذرف الدمع ، بـل ذابـت مآقيه


هل أرجع الـحـلم ، أوهـام تـعلقني
............... درب طويل مـن الأحـزان و التـيه


يا مـن أسـرت ببعض الحب قافيتي
............... و ليس حرفي سوى ذكـراك يـلهيه


و ليس عقلي سوى رؤيـاك شـاغله
............... و ليس للقلب إلا الـبـيــن يـكويه


المـاء عـندك مـبذولٌ لـشاربـه
............... و ليس إلا دموع العـين تـرويـه


كم من سـهام رمـاها اللحظ يقصدنا
............... تجتز روحي ، و هـذا القلب تدميه


فمـا كـرمت لـه بـالطيف يقنعنه
............... ولا مددت لدائي الوصـل يـشـفيه


لو تسأل الليل عنا قال يعرفـنـا
............... كم بات يسمع آهاتي ، فـأشـقـيه


أو فسأل الدهر حتى الدهر عاشرنا
............... قد ذاق همي ، فما نامت لـيـاليه


كم من ليال طوال كنت أسهرهــا
............... حتى انتهى الليل يبكيني و أبـكـيه


أمـا كـفاك بـأن القلب من وله
............... لم يلق بعدك إلا المـوت يـحـييه


تحية

الأمير نزار
21-08-2009, 03:40 AM
قصيدة لطيفة جدا .....
فقط لو أنك وضعت تنوين الفتح في أماكنه مثل أوهام وحبل
وملاحظة ثانية على عجل :
المـاء عـندك مـبذولٌ لـشاربـه
............... و ليس إلا دموع العـين تـرويـه
هنا لم أفهم الهاء على من تعود ؟
ثم إنني سأعود بقراءة اطول إن شاء الله
وهذا وإنه لنص يستحق الإشادة حقا
الأمير نزار

عبدالله بركات
21-08-2009, 03:49 AM
أمـا كـفاك بـأن القلب من وله
............... لم يلق بعدك إلا المـوت يـحـييه


الشاعر الجميل والشاب بدون نقطة
أتشرف بالحضور أمام هذه القصيدة الجميلة
وأتشرف بك صديقا وأخا
هذا هطولك الثاني هنا وأرى أنك أصبحت أجمل بكثير
وأعتقد بل أنا أجزم أنك لو استمريت على هذا النهج والتطور .. فسيكون لك شأن في المستقبل
موهبتك واضحة بالرغم من حداثة تجربتك الشعرية
وأنت شاعر
دمت بود

..

جيفارا العربي
21-08-2009, 05:11 AM
بدون نقطة
شرفت ونورت
لقد مر الرفيقان من هنا فقلت في نفسي لعلك تجد شعراً أو تجد مأدبة عشاء الليلة
ولعمري وجدت شعراً
جميل جدا ما كتب هنا
ولكن :
لا تسأل الحال ، إني لست أخــفيه
............... أو تدعي العلم ، ما في القلب يـكفيه
لا ترجع الشوق حبل كان يخـنـقني
............... ثم ارتخى الحبل و انفضت أمـانـيه


إذا تخلينا عنهما معاً فما قيمة الحياة

لعلها وليدة موقف . . . . ولكنها ليست الحقيقة
دمت بود
تحيات تشي لك
.............. وللرفاق الذين كانوا هنا
.....................................ولمن سيأتي من الرفاق
.................................................. ........فهم قـادمـــون

بدون نقطة !
21-08-2009, 11:37 PM
قصيدة لطيفة جدا .....
فقط لو أنك وضعت تنوين الفتح في أماكنه مثل أوهام وحبل
وملاحظة ثانية على عجل :
المـاء عـندك مـبذولٌ لـشاربـه
............... و ليس إلا دموع العـين تـرويـه
هنا لم أفهم الهاء على من تعود ؟
ثم إنني سأعود بقراءة اطول إن شاء الله
وهذا وإنه لنص يستحق الإشادة حقا
الأمير نزار


الأمير نزار
مرحبا بك أخي ..
و شكرا لكلماتك و لـ ملاحظاتك ..
أما بالنسبة للبيت فكانت الاشراة فيه إلى ( الثغر ) ..
لكن يبدوا انني لم أوفق .. :)

شكرا لك ..
تحية ::

بدون نقطة !
21-08-2009, 11:40 PM
أمـا كـفاك بـأن القلب من وله
............... لم يلق بعدك إلا المـوت يـحـييه


الشاعر الجميل والشاب بدون نقطة
أتشرف بالحضور أمام هذه القصيدة الجميلة
وأتشرف بك صديقا وأخا
هذا هطولك الثاني هنا وأرى أنك أصبحت أجمل بكثير
وأعتقد بل أنا أجزم أنك لو استمريت على هذا النهج والتطور .. فسيكون لك شأن في المستقبل
موهبتك واضحة بالرغم من حداثة تجربتك الشعرية
وأنت شاعر
دمت بود

..

الشاعر و الأخ الرائع : عبدالله ..
شكرا لطيب كلماتك .. و لروعة اسلوبك ..
و لتشجيعك لي ..
كن بخير ..


تحية ::

بدون نقطة !
21-08-2009, 11:45 PM
بدون نقطة
شرفت ونورت
لقد مر الرفيقان من هنا فقلت في نفسي لعلك تجد شعراً أو تجد مأدبة عشاء الليلة
ولعمري وجدت شعراً
جميل جدا ما كتب هنا
ولكن :
لا تسأل الحال ، إني لست أخــفيه
............... أو تدعي العلم ، ما في القلب يـكفيه
لا ترجع الشوق حبل كان يخـنـقني
............... ثم ارتخى الحبل و انفضت أمـانـيه


إذا تخلينا عنهما معاً فما قيمة الحياة

لعلها وليدة موقف . . . . ولكنها ليست الحقيقة
دمت بود
تحيات تشي لك
.............. وللرفاق الذين كانوا هنا
.....................................ولمن سيأتي من الرفاق
.................................................. ........فهم قـادمـــون



Che الفاضل ..
مربحا بك .. و إنه لنوركم أخي ..
ثم و إنه لـ( أبشر ) بالعشاء أنت و باقي الرفاق :) ..
و شكرا لتشجيعك ..
أما البيتين المشار إليهما .
فصدقني مجرد رحيلها أخذ الحياة معه ولم يعد لها أية قيمة اساسا ..
ثم إنه لتحياتي لك تشي ..
و للرفاق الذين كانوا هنا ..
و لمن يشرفني من الرفاق ..

كن بخير ..

محمد إبراهيم
22-08-2009, 01:48 PM
شاعر ممتاز
وقصيدة تستحق الإعجاب

شكرا جزيلا لك
أشبعت فضولي للشعر هذا اليوم.

شريف محمد جابر
22-08-2009, 01:59 PM
يا مـن أسـرت ببعض الحب قافيتي
............... و ليس حرفي سوى ذكـراك يـلهيه


و ليس عقلي سوى رؤيـاك شـاغله
............... و ليس للقلب إلا الـبـيــن يـكويه

جميل جدًا!

أهلا ومرحبًا بك شاعرًا مجيدًا.. ولكنني أريد أن أسألك: لماذا تصر على لبس القناع.. لمَ لا تظهر باسمك الحقيقي؟

سعدتُ هنا
كل المودة..
شريف

اسفينيس
22-08-2009, 07:15 PM
بدون نقطة

بل بنقاط كثيرة هنا

جميل هذا البوح
جميل هذا النزف

دم بالود
تحيات الثوار لك

بدون نقطة !
23-08-2009, 06:03 AM
شاعر ممتاز
وقصيدة تستحق الإعجاب

شكرا جزيلا لك
أشبعت فضولي للشعر هذا اليوم.

محمد ابراهيم ..
مرحبا بك ..
و ألف شكر لك ..
و إنه لفخر لي أن يرتوي من كلماتي مثلك ..

كن بخير ..

بدون نقطة !
23-08-2009, 06:05 AM
جميل جدًا!

أهلا ومرحبًا بك شاعرًا مجيدًا.. ولكنني أريد أن أسألك: لماذا تصر على لبس القناع.. لمَ لا تظهر باسمك الحقيقي؟

سعدتُ هنا
كل المودة..
شريف

و مرحبا بك أخي شريف ..
صدقني لست بالشاعر المجيد .. إنما أنا مبتدأ ..
يبدو ان صغر سني هو ما يجعلني أكتب باستحياء ..
أنا ( أحمد ) أخي ..

كن بخير ..
و شكرا لكلماتك يا رائع

تحية

بدون نقطة !
23-08-2009, 06:07 AM
بدون نقطة

بل بنقاط كثيرة هنا

جميل هذا البوح
جميل هذا النزف

دم بالود
تحيات الثوار لك




اسفينس
مرحبا بك أخي ..
و شكرا لكلماتك ..
تحياتي لك و لكل الثوار ..

نوف الزائد
23-08-2009, 06:55 AM
لا ترجع الشوق حبل كان يخـنـقني
............... ثم ارتخى الحبل و انفضت أمـانـيه

|

قصيدة عذبة بالفعل ..
ربما صدقها هو مايميزها , هكذا أشعر ..
أيما إبداع ..

.

بدون نقطة !
23-08-2009, 05:46 PM
لا ترجع الشوق حبل كان يخـنـقني
............... ثم ارتخى الحبل و انفضت أمـانـيه

|

قصيدة عذبة بالفعل ..
ربما صدقها هو مايميزها , هكذا أشعر ..
أيما إبداع ..

.

روح و بوح ::
مرحبا بك اختها .. و شكرا لكلماتك ..
بل هي العذوبة اكتملت بتشريفك ..
كوني بخير ..

تحية ::

خالد الحمد
23-08-2009, 08:56 PM
لشعرك رقرقة كنهر النيل
أتمنى أن أعود مُدجّجا

فل وريحان

بدون نقطة !
24-08-2009, 05:45 AM
لشعرك رقرقة كنهر النيل
أتمنى أن أعود مُدجّجا

فل وريحان

خالد الحمد :
مرحبا بك اخي ...
و شكرا لروعة كلماتك ..

تحية ::

الدرة11
24-08-2009, 06:27 AM
لا تسأل الحال ، إني لست أخــفيه
............... أو تدعي العلم ، ما في القلب يـكفيه


لا يسأل فهو ليس جاهلا..ولا يدعي العلم ؟ إذا فالصمت حكمه وقليلُ فاعله !


لا تذكر الحب إني عـشت أنـزعـه
............... من غبة القلب ، و الأحـلام تبقــيه


إن كانت الأحلام فقط هي من يبقي على الحب...فابشر بطول سلامة يا معجم !


لا تطلب الوصل ، كم قد كنت أرقبه
............... ( إن يغفر القلب ، جرحي من يداويه

إن غفر القلب فالجرح لا يداويه سوى النسيان..!وعندها فقط لا جارح ولا جرح ولا مجروح

كم من ليال طوال كنت أسهرهــا
............... حتى انتهى الليل يبكيني و أبـكـيه

أي شجن وألم في هذا البيت ؟
قصيدة عذبة معانيها قريبة..تنساب في قوالب جذّابة سهلة وبسيطة..خالية من الحشو والتعقيد..
شكراً لك ...استمعتُ كثيراً بما قرأت

عذب الروح
24-08-2009, 09:28 AM
أنت شاعر بمبناكا ومعناكا لاعدمناكا

بدون نقطة !
25-08-2009, 02:01 AM
لا تسأل الحال ، إني لست أخــفيه
............... أو تدعي العلم ، ما في القلب يـكفيه


لا يسأل فهو ليس جاهلا..ولا يدعي العلم ؟ إذا فالصمت حكمه وقليلُ فاعله !


لا تذكر الحب إني عـشت أنـزعـه
............... من غبة القلب ، و الأحـلام تبقــيه


إن كانت الأحلام فقط هي من يبقي على الحب...فابشر بطول سلامة يا معجم !


لا تطلب الوصل ، كم قد كنت أرقبه
............... ( إن يغفر القلب ، جرحي من يداويه

إن غفر القلب فالجرح لا يداويه سوى النسيان..!وعندها فقط لا جارح ولا جرح ولا مجروح

كم من ليال طوال كنت أسهرهــا
............... حتى انتهى الليل يبكيني و أبـكـيه

أي شجن وألم في هذا البيت ؟
قصيدة عذبة معانيها قريبة..تنساب في قوالب جذّابة سهلة وبسيطة..خالية من الحشو والتعقيد..
شكراً لك ...استمعتُ كثيراً بما قرأت
بل الشكر لك و لكلماتك اخي الدرة ..
ابقى بالقرب ..
فـ كم يشرفني مرور مثلك ..

تحية ::

بدون نقطة !
25-08-2009, 02:05 AM
أنت شاعر بمبناكا ومعناكا لاعدمناكا

ما اعذبك يا عذب الروح ..
كن بخير ..


تحية ::

نوف الزائد
25-08-2009, 03:20 AM
متعبة قصيدتك ,,
في كل عودة أقرأها غير ,,
.

يامسافر وحدك !
25-08-2009, 07:11 PM
قيادة ماهرة على البسيط ..
ملاحظتي الوحيدة : تكرار بعض الاساليب في مطالع الابيات ..
حاول تلافي هذا الملل الذي قد يصيب القارئ ..
ما دون ذلك " يستحق الاشادة "
دمت

نزار الأخير
26-08-2009, 05:13 AM
لأن الشوق معصيتي


لا تذكري الأمس إني عشتُ أخفيه..
إن يَغفر القلبَ.. جرحي من يداويه.

قلبي وعيناكِ والأيام بينهما..
دربٌ طويلٌ تعبنا من مآسيه..

إن يخفقِ القلب كيف العمر نرجعه..
كل الذي مات فينا.. كيف نحييه..

الشوق درب طويل عشت أسلكه..
ثم انتهى الدرب وارتاحت أغانيه..

جئنا إلى الدرب والأفراح تحملنا..
واليوم عدنا بنهر الدمع نرثيه..

مازلتُ أعرف أن الشوق معصيتي..
والعشق والله ذنب لستُ أخفيه..

قلبي الذي لم يزل طفلاً يعاتبني..
كيف انقضى العيد.. وانقضت لياليه..

يا فرحة لم تزل كالطيف تُسكرني..
كيف انتهى الحلم بالأحزان والتيه..

حتى إذا ما انقضى كالعيد سامرنا..
عدنا إلى الحزن يدمينا.. ونُدميه..

مازال ثوب المنى بالضوء يخدعني..
قد يُصبح الكهل طفلاً في أمانيه..

أشتاق في الليل عطراً منكِ يبعثني..
ولتسألي العطر كيف البعد يشقيه..

ولتسألي الليل هل نامت جوانحه..
ما عاد يغفو ودمعي في مآقيه..

يا فارس العشق هل في الحب مغفرة..
حطمتَ صرح الهوى والآن تبكيه..

الحب كالعمر يسري في جوانحنا..
حتى إذا ما مضى.. لا شيء يبقيه..

عاتبت قلبي كثيراً كيف تذكرها..
وعُمرُكَ الغضّ بين اليأس تُلقيه..

في كل يوم تُعيد الأمس في ملل..
قد يبرأ الجرح.. والتذكار يحييه..

إن تُرجعي العمر هذا القلب أعرفه..
مازلتِ والله نبضاً حائراً فيه..

أشتاق ذنبي ففي عينيكِ مغفرتي..
يا ذنب عمري.. ويا أنقى لياليه..

ماذا يفيد الأسى أدمنتُ معصيتي..
لا الصفح يجدي.. ولا الغفران أبغيه..

إني أرى العمر في عينيكِ مغفرة..
قد ضل قلبي فقولي.. كيف أهديه



هذه القصيدة للشاعر فاروق جويدة ..

لا أعلم تماما ما يسمونه في الشعر هل هو معارضة ام اقتداء ام ماذا ؟ .. لكن الذي أعلمه يا صاحبي أنه يجدر بك التنويه لهذه القصيدة التي لابد و انك عرفتها قبلاً ..

تحياتي .

بدون نقطة !
26-08-2009, 05:58 AM
لأن الشوق معصيتي


لا تذكري الأمس إني عشتُ أخفيه..
إن يَغفر القلبَ.. جرحي من يداويه.

قلبي وعيناكِ والأيام بينهما..
دربٌ طويلٌ تعبنا من مآسيه..

إن يخفقِ القلب كيف العمر نرجعه..
كل الذي مات فينا.. كيف نحييه..

الشوق درب طويل عشت أسلكه..
ثم انتهى الدرب وارتاحت أغانيه..

جئنا إلى الدرب والأفراح تحملنا..
واليوم عدنا بنهر الدمع نرثيه..

مازلتُ أعرف أن الشوق معصيتي..
والعشق والله ذنب لستُ أخفيه..

قلبي الذي لم يزل طفلاً يعاتبني..
كيف انقضى العيد.. وانقضت لياليه..

يا فرحة لم تزل كالطيف تُسكرني..
كيف انتهى الحلم بالأحزان والتيه..

حتى إذا ما انقضى كالعيد سامرنا..
عدنا إلى الحزن يدمينا.. ونُدميه..

مازال ثوب المنى بالضوء يخدعني..
قد يُصبح الكهل طفلاً في أمانيه..

أشتاق في الليل عطراً منكِ يبعثني..
ولتسألي العطر كيف البعد يشقيه..

ولتسألي الليل هل نامت جوانحه..
ما عاد يغفو ودمعي في مآقيه..

يا فارس العشق هل في الحب مغفرة..
حطمتَ صرح الهوى والآن تبكيه..

الحب كالعمر يسري في جوانحنا..
حتى إذا ما مضى.. لا شيء يبقيه..

عاتبت قلبي كثيراً كيف تذكرها..
وعُمرُكَ الغضّ بين اليأس تُلقيه..

في كل يوم تُعيد الأمس في ملل..
قد يبرأ الجرح.. والتذكار يحييه..

إن تُرجعي العمر هذا القلب أعرفه..
مازلتِ والله نبضاً حائراً فيه..

أشتاق ذنبي ففي عينيكِ مغفرتي..
يا ذنب عمري.. ويا أنقى لياليه..

ماذا يفيد الأسى أدمنتُ معصيتي..
لا الصفح يجدي.. ولا الغفران أبغيه..

إني أرى العمر في عينيكِ مغفرة..
قد ضل قلبي فقولي.. كيف أهديه



هذه القصيدة للشاعر فاروق جويدة ..

لا أعلم تماما ما يسمونه في الشعر هل هو معارضة ام اقتداء ام ماذا ؟ .. لكن الذي أعلمه يا صاحبي أنه يجدر بك التنويه لهذه القصيدة التي لابد و انك عرفتها قبلاً ..

تحياتي .

لو راجعت القصيدة أخي لوجدت الشطر الذي اشرت له بالأحمر موضوع بين ( قوسين )
القصيدة اشهر من ان اشير اليها اخي ..
ثم انني لم اتعمد معارضته ( حاش لله ) و انا ما زلت مبتدأً
لكنها اتت هكذا .
كن بخير ..

و شكرا لك ..
تحية .::

بدون نقطة !
26-08-2009, 05:59 AM
متعبة قصيدتك ,,
في كل عودة أقرأها غير ,,
.

شكرا لك و لعودتك اختي ..

كوني بخير .. و مرحبا بك دوما ..

تحية ::

بدون نقطة !
26-08-2009, 06:00 AM
قيادة ماهرة على البسيط ..
ملاحظتي الوحيدة : تكرار بعض الاساليب في مطالع الابيات ..
حاول تلافي هذا الملل الذي قد يصيب القارئ ..
ما دون ذلك " يستحق الاشادة "
دمت

شكرا لك و لملاحظتك و كلماتك أخي ..

كن بخير ..

تحية ::