PDA

View Full Version : شدَّ رحاله ، ومضى !



مجرّد
08-10-2009, 11:53 PM
السلام عليكم /



إليكم ما جادت به قريحة مبتدئ ،




رمضان مالك قد شددت رحالا :: وتركت قلبا يحمل الأثقالا

عصفت به أمواج بحر غاضب :: ملأ الدنا ذل الهوى واختالا

تاهت عن النَّـجْد السليم عيونه :: و غوى لشيطان عصى و احتالا

لم يغتنمْ من جودِ ربك فضلَه :: لم يشرب الماء النقي زلالا

أتراه يُـعتَق من جهنم واللظى :: إن كان فرَّط وارتضى الإذلالا

إلا بعفوك و امتنانك يا قريــ :: ــبًا رحمةً وإجابةً و نوالاً

يا رب فاغفرْ واعفُ وارحمْ ضعفَه :: يا رب إنك لا ترد سؤالا




وافر التقدير لكم !
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

المنطيق
09-10-2009, 12:08 AM
السلام عليكم /



عساه يغفر ويرحم ويجود
شكراً لك وأحسنت
بكل الود

عبدالله المشيقح
09-10-2009, 12:13 AM
حياك الله مجرد .

لا ترضخ تحت وطأة وسواس الشيطان .. إنه يأتي العبد فيشكك في عبادته ويشكك في قبول الله لصيامه وقيامه حتى يثبطه عن مواصلة العمل . حسن الظن بالله عزوجل وبرحمته هو أقوى ما نحارب به القنوط .
فرب رمضان هو رب كل الشهور .. وإن شد الشهر الكريم رحاله فلنودعه بالورود والرياحين لا بالبكاء ومناديله المبللة .


أخي مجرد كل هذا الجمال وتقول : ( مبتدئ) !

مصطفى الخليدي
09-10-2009, 12:43 AM
اللهم
آمين

تحياتي

مجرّد
11-10-2009, 06:13 PM
المنطيق ، عبد الله المشيقح ، بلا وطن؛ لكم شُكرًا.

شكرٌ خاصٌّ لملحوظتك يا عبدَالله.