PDA

View Full Version : بكائية في الوقت الضائع (في حالة مصر والجزائر)



عبدالله بن سليم الرشيد
26-11-2009, 07:52 PM
مصرُ لا تخفِري ذِمامَ الجزائـرْ
أنتِ أمُّ الدنيا ونِيـلُ المفاخـرْ

اقبليها أختاً على كلّ كـربٍ
واغفري ما جرى فطوبى لغافرْ

أنتِ أهـلٌ وللجزائـر قـدرٌ
فأفيقا من كيدِ بـاغ وغـادر

أنتما مقلتان. ما أبشع الـوجـ
ـهَ إذا ما ابتدا شِتامُ المحاجـر!

أيليقُ الخصامُ من أجل (لهـوٍ)؟
يا لَدهرٍ بكلِّ شنعـاءَ هـادر!

أيّهـذا الخـواءُ كُـفّ فإنّـا
قد غدونا أضحوكـة المتآمـر

ساقنا للحضيض عصبـةُ شـرٍّ
ما تنـدّت أفواههـا بالمآثـر

حين يضحي الغوغاءُ قادةَ رأيٍ
تنبُتُ الأرضُ محنـةً وجرائـرْ

حين يُمسي الطَّغامُ ساسةَ فكرٍ
تتلظّى من غيظهـنّ الدفاتـرْ

حين تغدو الأقلامُ مثلَ البغايـا
فتوقّـيْ سبيلَهـا يـا محابـرْ

ما جرى موجِزٌ مواجعَ شعـبٍ
عربـيٍّ دارت عليـه الدوائـرْ

يا بني العُرْبِ خَلفَكم ألفُ بلوى
فإلامَ احتفالُكـم بالصغائـر؟!

سرطانُ اليهود ينمـو وينمـو
والإذاعاتُ بالعقـولِ تقامـر!

والفضاء المكبولُ أصبح ماخـو
راً على بابه تطيـش الضمائـر

قد علمتم-وذو الحجى ألمعيٌّ-
أين يمضي بكم حوارُ الخناجـرْ

فاطمروا تلكمُ السفاسفَ طمراً
وادفنوا جمرةَ الخـلاف الغائـرْ

وافسحوا الدربَ للبراعم تُزهِرْ
ألقـاً حولـه تـرفّ المزاهـرْ

أنتـمُ إخـوةٌ بـلاداً وشعبـاً
وحّدتكم على الدروبِ المخاطرْ

فالإخاءَ الإخاءَ، إني لأصغـي
لأغاني صهيون حـولَ المقابـرْ

عابـ سبيل ـر
26-11-2009, 08:05 PM
يا بني العُرْبِ خَلفَكم ألفُ بلوى
فإلامَ احتفالُكـم بالصغائـر؟!

صدقت ....تركنا الامور العظام والتفتنا للعبث والكرة !!


بــارك الله بك على هذه المبادرة الجميلة

مـحمـد
26-11-2009, 08:38 PM
صافحت بهاءها في فضاء آخر ..
وهذه مصافحة ثانية ..

مع وافر التقدير ..

أنوار القلب
26-11-2009, 11:01 PM
مصرُ لا تخفِري ذِمامَ الجزائـرْ
أنتِ أمُّ الدنيا ونِيـلُ المفاخـرْ

اقبليها أختاً على كلّ كـربٍ
واغفري ما جرى فطوبى لغافرْ

أنتِ أهـلٌ وللجزائـر قـدرٌ
فأفيقا من كيدِ بـاغ وغـادر

أنتما مقلتان. ما أبشع الـوجـ
ـهَ إذا ما ابتدا شِتامُ المحاجـر!

أيليقُ الخصامُ من أجل (لهـوٍ)؟
يا لَدهرٍ بكلِّ شنعـاءَ هـادر!

أيّهـذا الخـواءُ كُـفّ فإنّـا
قد غدونا أضحوكـة المتآمـر

ساقنا للحضيض عصبـةُ شـرٍّ
ما تنـدّت أفواههـا بالمآثـر
أضحت واقعاً.

حين يضحي الغوغاءُ قادةَ رأيٍ
تنبُتُ الأرضُ محنـةً وجرائـرْ
صورة جميلة.

حين يُمسي الطَّغامُ ساسةَ فكرٍ
تتلظّى من غيظهـنّ الدفاتـرْ

حين تغدو الأقلامُ مثلَ البغايـا
فتوقّـيْ سبيلَهـا يـا محابـرْ
تشبيه واقعي جميل
ما جرى موجِزٌ مواجعَ شعـبٍ
عربـيٍّ دارت عليـه الدوائـرْ

يا بني العُرْبِ خَلفَكم ألفُ بلوى
فإلامَ احتفالُكـم بالصغائـر؟!
صدقت!!

سرطانُ اليهود ينمـو وينمـو
والإذاعاتُ بالعقـولِ تقامـر!
أحسنت للالتفاتة الجيدة.

والفضاء المكبولُ أصبح ماخـو
راً على بابه تطيـش الضمائـر
استعارة رائعة للضمائر.

قد علمتم-وذو الحجى ألمعيٌّ-
أين يمضي بكم حوارُ الخناجـرْ ؟؟!!

فاطمروا تلكمُ السفاسفَ طمراً
وادفنوا جمرةَ الخـلاف الغائـرْ

وافسحوا الدربَ للبراعم تُزهِرْ
ألقـاً حولـه تـرفّ المزاهـرْ

أنتـمُ إخـوةٌ بـلاداً وشعبـاً
وحّدتكم على الدروبِ المخاطرْ

فالإخاءَ الإخاءَ، إني لأصغـي
لأغاني صهيون حـولَ المقابـرْ


لله درك !!نص جميل،ودعوة رائعة للوحدة بين الدول العربية ،
حياك الله أخي عبد الله ،لقد أحسنت التعبير عن واقع حال العرب الآن،الذين أبعدتهم سفاسف الأمور عن عظائمها.
دمت بودّ.
تقبل تحياتي.

الدرة11
27-11-2009, 02:45 AM
ما جرى موجِزٌ مواجعَ شعـبٍ
عربـيٍّ دارت عليـه الدوائـرْ

يا بني العُرْبِ خَلفَكم ألفُ بلوى
فإلامَ احتفالُكـم بالصغائـر؟!


لله درك...قصيدة صورت الحال..وأوجزت المآل..
وليت قومي يعلمون..

أرياز
27-11-2009, 06:38 PM
سلم البنان و البيان

الغصن السالك
27-11-2009, 07:06 PM
مصرُ لا تخفِري ذِمامَ الجزائـرْ
أنتِ أمُّ الدنيا ونِيـلُ المفاخـرْ


اقبليها أختاً على كلّ كـربٍ
واغفري ما جرى فطوبى لغافرْ


أنتِ أهـلٌ وللجزائـر قـدرٌ
فأفيقا من كيدِ بـاغ وغـادر


أنتما مقلتان. ما أبشع الـوجـ
ـهَ إذا ما ابتدا شِتامُ المحاجـر!


أيليقُ الخصامُ من أجل (لهـوٍ)؟
يا لَدهرٍ بكلِّ شنعـاءَ هـادر!


أيّهـذا الخـواءُ كُـفّ فإنّـا
قد غدونا أضحوكـة المتآمـر


ساقنا للحضيض عصبـةُ شـرٍّ
ما تنـدّت أفواههـا بالمآثـر


حين يضحي الغوغاءُ قادةَ رأيٍ
تنبُتُ الأرضُ محنـةً وجرائـرْ


حين يُمسي الطَّغامُ ساسةَ فكرٍ
تتلظّى من غيظهـنّ الدفاتـرْ


حين تغدو الأقلامُ مثلَ البغايـا
فتوقّـيْ سبيلَهـا يـا محابـرْ


ما جرى موجِزٌ مواجعَ شعـبٍ
عربـيٍّ دارت عليـه الدوائـرْ


يا بني العُرْبِ خَلفَكم ألفُ بلوى
فإلامَ احتفالُكـم بالصغائـر؟!


سرطانُ اليهود ينمـو وينمـو
والإذاعاتُ بالعقـولِ تقامـر!


والفضاء المكبولُ أصبح ماخـو
راً على بابه تطيـش الضمائـر


قد علمتم-وذو الحجى ألمعيٌّ-
أين يمضي بكم حوارُ الخناجـرْ


فاطمروا تلكمُ السفاسفَ طمراً
وادفنوا جمرةَ الخـلاف الغائـرْ


وافسحوا الدربَ للبراعم تُزهِرْ
ألقـاً حولـه تـرفّ المزاهـرْ


أنتـمُ إخـوةٌ بـلاداً وشعبـاً
وحّدتكم على الدروبِ المخاطرْ


فالإخاءَ الإخاءَ، إني لأصغـي
لأغاني صهيون حـولَ المقابـرْ

هذه قصيدة باسقةٌ لها طلعٌ نضيد ستأتي أُكلها بإذن الله

عبدالله بن سليم الرشيد
29-11-2009, 09:05 AM
صدقت ....تركنا الامور العظام والتفتنا للعبث والكرة !!


بــارك الله بك على هذه المبادرة الجميلة


"وليس بوسع الشيخ غير كلام" هذا لسان حالي وحال أصحاب الكلمة التي نرجو أن يكون لها أثر
شكرا لك على كريم تعليقك

محمد الطنطاوي
29-11-2009, 03:53 PM
فالإخاءَ الإخاءَ، إني لأصغـي
لأغاني صهيون حـولَ المقابـرْ

كلمات رائعة، أشكرُك عليها .

السحيباني
29-11-2009, 05:30 PM
لا فض فوك يا أبا بسام

قلت فصدقت ..

لا عدمتُ بنانك

مشاري الكثيري
30-11-2009, 07:32 AM
أنتـمُ إخـوةٌ بـلاداً وشعبـاً
وحّدتكم على الدروبِ المخاطرْ



أما اليوم فقد فرقته المهازل !


نسأل الله اللطف بنا ...

أي اجتماع وجده بنو صهيون حتى فرقوه ؟ !


لا جف حبرك ...

Osama
01-12-2009, 11:40 PM
وقفت تائهاً
هنا:
أنتما مقلتان. ما أبشع الـوجـ
ـهَ إذا ما ابتدا شِتامُ المحاجـر!

وهنا:
حين تغدو الأقلامُ مثلَ البغايـا
فتوقّـيْ سبيلَهـا يـا محابـرْ

Osama
01-12-2009, 11:42 PM
وقفت تائهاً
هنا:
أنتما مقلتان. ما أبشع الـوجـ
ـهَ إذا ما ابتدا شِتامُ المحاجـر!

وهنا:
حين تغدو الأقلامُ مثلَ البغايـا
فتوقّـيْ سبيلَهـا يـا محابـرْ

ولـــ الجمل ــد
04-12-2009, 01:29 PM
لا فض فوك

ابا بسام

عبدالله بن سليم الرشيد
06-12-2009, 09:10 PM
صافحت بهاءها في فضاء آخر ..
وهذه مصافحة ثانية ..

مع وافر التقدير ..


بهاؤك هو الذي صافحها مرتين
دمت بهيّاً

القارض العنزي
06-12-2009, 10:17 PM
ان تقف في الوسط لا يعني دائما انك على الحياد

عبدالله بن سليم الرشيد
07-12-2009, 09:05 PM
لله درك !!نص جميل،ودعوة رائعة للوحدة بين الدول العربية ،
حياك الله أخي عبد الله ،لقد أحسنت التعبير عن واقع حال العرب الآن،الذين أبعدتهم سفاسف الأمور عن عظائمها.
دمت بودّ.
تقبل تحياتي.



شكرا ياأنوار القلب
هل أبعدتهم السفاسف أم أبعدوا أنفسهم بها؟

سياب من عمان
08-12-2009, 05:15 PM
دعنا نبكي سويا على ما ضاع في الوقت الضائع الذي ضعنا فيه لأننا ضيعنا ما لم نكن من المفترض ان نضيعه..!!

هدانا الله من الضياع.

عبدالله المشيقح
09-12-2009, 07:25 PM
جمعت بين جمال المعنى والمبنى يا عزيزي عبدالله .


قصيدة شامخة جاءت تواكب الحدث .



حين يضحي الغوغاءُ قادةَ رأيٍ
تنبُتُ الأرضُ محنـةً وجرائـرْ


لله درك


تحياتي ياصديقي

عبدالله بن سليم الرشيد
10-12-2009, 10:15 PM
لله درك...قصيدة صورت الحال..وأوجزت المآل..
وليت قومي يعلمون..


تحية تليق بك
مما يدفعنا جميعاً لأن نقول شيئاً ظننا بأن قومنا سيعلمون

عبدالله بن سليم الرشيد
13-12-2009, 07:46 AM
سلم البنان و البيان

وسلمت ودمت كما رمت

عبدالله بن سليم الرشيد
14-12-2009, 08:11 AM
هذه قصيدة باسقةٌ لها طلعٌ نضيد ستأتي أُكلها بإذن الله


كيف لا يكون لها طلع نضيد وقد احتملها (الغصن) السالك؟
رأيتك وضعت خطاً تحت كلمة (الغائر) فإن كنت شككتَ في الوزن فقرّ ذوقاً؛ لأن البيت مستقيم، وقد دخل (التشعيث) في ضربه، فانتقلت (فاعلاتن) إلى (فالاتن)
ولك الشكر مطّرداً

عبدالله بن سليم الرشيد
17-12-2009, 10:12 AM
كلمات رائعة، أشكرُك عليها .


الرائع هو مرورك الكريم
شكرا لك