PDA

View Full Version : دَعَـتْ عَـلـي ّ وَأخـشَـى مـنَ الـدُعَـاءِ الـمُـصِـيـبِ



جريرالصغير
03-12-2009, 06:01 AM
أصْـبـَحـتُ قـَلـبـًا
مُـذابـًا
مِـنْ شَمْس ِ وَجـْهٍ
مُـذيـبِ
**
جَـاءت وَفـِي
خَـطـْـوِهَـا مَـيْـلُ
بَـيْـلـَسَـان ٍ
رَطِـيـبِ
**
سَـحَّـارَة ُالـحُـسْـن ِ
مَـا فـِي
جَـمَـالِـهَـا
مِـنْ مَـعِـيـبِ
**
مَـا فِـي سِـوَاهَـا
كـَأنـْثـَى ..
مِنْ سِـحـْرِهَـا
مِـنْ نـَصِـيـبِ
**
تـَمَـوَّجَ الصَّـوْتُ
مِنْ فـَرْطِ
خـَـوْفِـهَـا
كالـذِي بـِي
**
وَحَـادثـَتـْنـي فـَألـغـَتْ
مِـنـِّي
غـُرُورَ الأدِيـبِ
**
لـكِـنْ بـِهَـا
الـسِّـيـنُ تـَأتِـي
ثـَاءً بـِنـُطـق ٍ
قـَريـبِ
**
دَعَـتْ عَـلـي ّ
وَأخـشَـى
مـنَ الـدُعَـاءِ
الـمُـصِـيـبِ
**
أهْـدَيْـتـُهَـا
غـُصْـنَ وَردٍ
كـَالأفـْـق ِ
عِـنْـدَ الـمَـغِـيـبِ
**
تـَنـَاوَلـَتـْهُ
وَقـَالـَتْ :
يَـا رَبِّ
ثـَـلـّمْ حَـبـِـيـبـِي

المنطيق
03-12-2009, 06:27 AM
أضحكتني حتى شرقتُ وكدتُ أختنق بقهوتي ..
سلمك الله وحماك ولا ثلم لك حادا .
دمت بود

المتئد
03-12-2009, 07:51 AM
عوداً حميداً أيها الشاعر
لقد اشتقنا إليك حقاً!.
كل عامٍ وأنتَ بخير!.

صبا نجد ..
03-12-2009, 10:00 AM
جميلة
وعيدك سعيد ..

والحمدلله أن الله يجازي بالنوايا
:rolleyes:
بس على الله نيتها تكون سليمة وأن الأمر لا يتجاوز سين مقلوبة ثاء .!

أميرة القلم
03-12-2009, 10:48 AM
أضحك الله سنك ..وزادك ابداعا..
كنت في وحشة فمررت من هنا فوجدتني اتبسم مرددة
ثـَـلـّمْ حَـبـِـيـبـِي
:)

شريف محمد جابر
03-12-2009, 10:56 AM
أهْـدَيْـتـُهَـا
غـُصْـنَ وَردٍ
كـَالأفـْـق ِ
عِـنْـدَ الـمَـغِـيـبِ
**
تـَنـَاوَلـَتـْهُ
وَقـَالـَتْ :
يَـا رَبِّ
ثـَـلـّمْ حَـبـِـيـبـِي

جميلة ولطيفة.. وكم هو رائع الشعر الذي يدخل البسمة لقلوب قارئه..

مودّة..
شريف

عبدالله سالم العطاس
03-12-2009, 04:13 PM
لا بأس بالثلم يأتي ... به دعاء الحبيب
فاسلم صديق القوافي ... من كل ثلمٍ معيب

رعشة قلب
04-12-2009, 11:24 AM
وقصيدتك هذه ..

**
سَـحَّـارَة ُالـحُـسْـن ِ
مَـا فـِي
جَـمَـالِـهَـا
مِـنْ مَـعِـيـبِ
**
أهدت وجوهنا ابتساماً
له من الضياء نصيب
**

أهلا بعودتك الساحرة

أندريه جورجي
04-12-2009, 12:53 PM
رائعة ،، تسلم !!!!!!

فقد الماء
04-12-2009, 01:14 PM
كيمياء..
أصْـبـَحـتُ قـَلـبـًا
مُـذابـًا
مِـنْ شَمْس ِ وَجـْهٍ
مُـذيـبِ

وفيزياء ..
تـَمَـوَّجَ الصَّـوْتُ
مِنْ فـَرْطِ
خـَـوْفِـهَـا
كالـذِي بـِي


وأدب..
جَـاءت وَفـِي
خَـطـْـوِهَـا مَـيْـلُ
بَـيْـلـَسَـان ٍ
رَطِـيـبِ
**
سَـحَّـارَة ُالـحُـسْـن ِ
مَـا فـِي
جَـمَـالِـهَـا
مِـنْ مَـعِـيـبِ


وروعة ..
لـكِـنْ بـِهَـا
الـسِّـيـنُ تـَأتِـي
ثـَاءً بـِنـُطـق ٍ
قـَريـبِ


وخفة ظل ..
تـَنـَاوَلـَتـْهُ
وَقـَالـَتْ :
يَـا رَبِّ
ثـَـلـّمْ حَـبـِـيـبـِي


مزيج .. من الأشياء هو حرفك
كالحب تماماً ..يتركنا مزيج..
من الضياع ..
من الألم ..
من الرغبة ..
من السمو
من الحاجة ..
من الفقد !
وهرم من الإنتظار بل من اليأس !
يارب تسلم ..وحرفك الأريب ..
ويارب سلمها حبيبتك وغصنها الرطيب !
كن بمرح ..

فقد ...

جريرالصغير
04-12-2009, 09:10 PM
المنطيق
أضحك الله سنك وسن زمانك لك
الود لك يا صديقي

جريرالصغير
04-12-2009, 09:11 PM
المتئد
أثق أنك وفي حتى لأشيائك الصغيرة على مكتبك
هذه سمات الأوفياء وطبائعهم
إنك امرؤ فيك حميمية يا صديقي
فدام علاك ورضى مولاك
وردة لروحك يا متئد

جريرالصغير
04-12-2009, 09:12 PM
صبا نجد
الشماتة بالأصدقاء باب واسع متقد شعرا ونثرا ، ولكنه ينعم بالراحة اليوم
وإن تفعليها بذا الرد الذكي فلقد فعلها جاحظ من قبل
ولكن لا تظهر الشماتة بالملا .. فيعافون وتبتلى
سلمك الله أختنا الكريمة وشكرا لمرورك

جريرالصغير
04-12-2009, 09:13 PM
شريف محمد جابر
شرفني مرورك العذب ، وسعدت برؤيتك مجددا
أدام الله نعماك وحمى حماك

جريرالصغير
04-12-2009, 09:13 PM
عبد الله سالم العطاس
مرورك بدرتين أسعدتاني تماهيا
وقد بحث له عن عذر فلا هنت
تبرير منطقي سليم
تمم الله سعدك وأدامه بك

جريرالصغير
04-12-2009, 09:15 PM
رعشة قلب
الأوفياء كنز الذاهلين عن أرواحهم يا رعشة قلب
ملء المكان ضوؤك
فشكرا لمرورك الغيم

جريرالصغير
04-12-2009, 09:16 PM
أندريه
شكرا لعطرك يا صديقي العزيز
اشتقت لشغبك الماتع فها أنت هو
تالله إنك لفي جمالك القديم

جريرالصغير
04-12-2009, 09:18 PM
فقد الماء
الشعر حمام مضرج الدماء من السحر يا فقد
دهشت حول تماهيتك العذبة في التلصص على النص
الفيزياء والكيمياء والألم والرغبة والسمو
ضفاف رؤًى من ورد مترامي النسيم
واللغة ثوب من نوء يحركه الهواء
فيرمم فتاته بلمسه ليحشده عطرا يتحدر على مرج
شكرا لأنك هنا يا فقد
وسلمك الباري ورعاك

alhawawi
04-12-2009, 09:37 PM
ذب ما استطعت إن ثلج الهيام
من فرط سورة الحميم يذاب
واثلم فكل دعوى حبيب
هي على الفؤاد عذب عباب
ما كل ذي حبيب حبيب
وليس كل ما يحب صواب

جدائل مصفرّة
04-12-2009, 10:55 PM
أتخيّلها وهي تقرأ أبياتك هذه , فتقول :
أصبحتُ قلباً مذاباً
من شمث وجهٍ مذيب ,
جاءت وفي خطؤها
ميل بيلثانٍ رطيب :2_12:

أظنك إن تخيلت قراءتها هذه ياأخي جرير ,
فلن تفعل مثلما فعل ابن الوردي , حين ألقى أبياته بين يديّ حبيبته اللثغاء :
لثغة من أهواه من حسنها .....عندي على الوجهين محمولة
قلتُ سهام الطرف منسولة..... لرمي قلبي, قال منثولة !
قلتُ سيوف الصبر مسلولةٌ...عليك مني , قال مثلوله ! :y1:

جميلة أخي جرير ,
كل التقدير .

الدرة11
04-12-2009, 11:19 PM
ما أروع أن ان يجبرنا الشاعر على الابتسام العذب بعد قراءة قصيدته..
لا حرمك الله اجرها ( الابتسامة )
وأعجبني هذا البيت كثيراً :


تـَمَـوَّجَ الصَّـوْتُ
مِنْ فـَرْطِ
خـَـوْفِـهَـا
كالـذِي بـِي

المها الحربي
06-12-2009, 04:57 PM
أخيرا عدت
أشرق الساخر وقد كان بدأ يخبو ضؤه
جرجير الكثير:)
هذه القصيده ستجعل اللثغ موضه

أنور خالد أحمد
06-12-2009, 08:24 PM
جرير....
لغة ناعمة... عذبة ....مخملية... مثل الحرير...
أنت فعلاً هنا.... جرير... الصغير.... الكبير
دم بخير.... يا أمير

Osama
06-12-2009, 09:19 PM
هنا حياةٌ ،
ويحيى
أ(ثـ)ـحاب قلب
رطيب

بَرَد
07-12-2009, 12:46 AM
ماأجملها
:)

جريرالصغير
07-12-2009, 02:26 PM
الهواوي

زهو القوس من قلب وتماهيك

بدأ نشوري نحوك ضما لنصك وشمرا لقلبك

منحت ديمة لرابية هزجيتي فسلمك الله وما سطرت

وردة لروحك يا صديقي

جريرالصغير
07-12-2009, 02:36 PM
جدائل

إي والله مثلولة

وربما غوي الجائع فيراها مثلوثة

نظرا لشهرتها لشعبنا المثقف الحرّيف في غذاء الروح المثلوثة

ومثلها ما أبدع أبو نواس حين قال :

رشأ من أهل يافث
............. طرفه للسحر نافث
ماله في الحسن
............. وهو للبدرين ثالث
يخطئ السين إلى ثـ
............. ــاء المثاني والمثالث
قلت : عدني بوصال
............. قال دع عنك الوثاوث

حضورك مشكور أيتها البهاء

جريرالصغير
07-12-2009, 02:39 PM
الدرة11

أما حضورك أولا فنفير وحده

وأما البيت فإنك أريتني ما لم أكن أراه

لولا عينيك

فسلمك الله لي ولا لسوء أسلمك

جريرالصغير
07-12-2009, 02:48 PM
المها الحربي

أسعد الله زمانك على جرجير هذه

لم تقل لي من قبل ولم أفطن هلا أصلها

ولكنك إن استمررت فحقا قول ابن مناذر:

إن كنت للسخطة عاقبتنا
...............يا خالدٌ فهو أشد العقاب
يا عجبا من خالد كيف لا
...............يخطىء فينا مرة بالصواب

أما الساخر وضوؤه ، فما زلت أبكي على أترابي

الطائي والقافي وعبد الله ومحمود الدليمي وغيرهم

لكن يبدو أن موضة كل خمسين دقيقة منتدى جديد

هي السبب

بالرغم من أن مرتاديه لم يقلوا بل كثروا

لكن في الحاضرين أيضا بركة

ومنهم واحد سماني جرجير

أدام لله عليك ثوب الرضا والعافية

جريرالصغير
07-12-2009, 02:55 PM
أنور خالد أحمد

النهر مدين لضفافه يا أنور

وحضورك المزهر

قصيدة ثوبها النثر

وتصفيق يتدلى صهيله على كفوف امتناني

لك المزيد من الحب والدعاء أيها الساكن القلب

جريرالصغير
07-12-2009, 03:02 PM
Osama

شرفتني حين أعنتني في فك أزرار ثوب اللغة يا أسامة

وصديق حبيب أرسل لي يرد في الجوال ليقول :

( الله يثيبك يا أخي ) فقال ( الله يصيبك يا أخي )

فارسلت له : ليتك ألثغ

سلمك الله بهذا البيت التحفة يا أسامة

جريرالصغير
07-12-2009, 03:07 PM
برد

زهر الشكر لك

حضور بسرور

أدام الله عليك نعماه

الغيمة
08-12-2009, 02:07 PM
عودا حميدا يا جرير
تهللت أفياء بقصيدتك..
أين كل هذا الغياب؟
وهل يخفي في طياته قصائد جميلة كهذه..أم هو غياب البدر حين يخفت ضوءه وعندما يكتمل يظهر مبهرا العيون..
قصيدة جميلة..وممتعة..من النفس العباسي الرائق الجميل..
أعجبتني كثيرا فعارضتها..وإن لم أفكر في نشر هذه المعارضة..
سلمت من كل ثلم..

إبن محمود
08-12-2009, 07:12 PM
طريف وجديد و منعش
وكأنك تغرف من بحيرة..يا جرير الصغير

مع أرق تحية

السنيورة
08-12-2009, 07:31 PM
لك الله ياجرير
قصيدة جميلة.

روح البنفسج
09-12-2009, 10:57 AM
عوداً حميداً أيها الفاضل

تكمن المتعة هنا في جمالية النص رغم بساطة اللغة وخلوها من تلك التعقيدات التي يتفنن بعض الشعراء في عرضها

أسعدتنا بهذا النص أخي ,, أسعدك الله في الدارين

عش ألقاً

قـشبال
09-12-2009, 04:13 PM
وماذا يكون الشعر إن لم يكن ما قرأت هنا...

خفيفة كخفة صاحبها ورشيقة المعاني والصور...ومنسابة كأنها شلال عطر يضمخ أذواقنا

بوركت أيها الكبير الكبير

يا رب سلم جريرا
واحفظ طباع الأديب

ينساب شعرا وظرفا
قصيدُه في النسيب

قطفتُ منه ابستاما
إذ قال "ثلم حبيبي"

عجبتُ منه أتانا
بكل معنى عجيبِ

أخفي سروري وأدري
بأن عيني تشي بي

جريرالصغير
09-12-2009, 05:42 PM
الغيمة

الوفاء مدينة لا تغادرها قلوب الطيبين يا صديقي

وحينما يتوعدنا شجن ؛ نتلطف به حتى يعفو

لنتوسد الذاكرة فتلوح أطياف الأنقياء بصور لا تغفو يا غيمة

ابتسمت لك في ظهر الغيب والذي برأك

تغشتني بهجتي وأوجاعي ترملت مجددا وأبشرك

لا أنساك يا غيمتنا وأمواج الأماني تتردد بك علينا

ما يتوشح أرواحنا شيء كوفاء الأنقياء

الآن رذاذ

وملء المكان بهطولك ورد

جريرالصغير
10-12-2009, 06:56 AM
ما أينع قلبك لقطف الحب يا أخي الكريم

لست وحدي من يعلم من أين يجيء العطر حينما نهذي

تحية تشبه روحك يا بن محمود

جريرالصغير
10-12-2009, 07:09 AM
كل باب تدخل منه القصائد يا سنيورة

تنعمين على هذيانه الجديد يتحية تليق بشكر الشكر ممن يهبون الأنقياء الطيبين ودهك واحترامهم

تغدقين بالحضور الدائم والقراءة المتابعة منذ عرفنا الساخر

أدام الله بهاءك وشكر لك

جريرالصغير
10-12-2009, 07:14 AM
ينهض في دم الشعر شهيق للضلوع يا روح البنفسج

والأغاني الخضر ليست غير فاتحة للروح وزهر الكلام

وزخة من فم المحبرة نستعين بها على إبادة الحسرات

تحية لروجك الطيبة

جريرالصغير
10-12-2009, 07:44 AM
قشبال

بهي أنت وروح مسالمة

ومسافر نورسا في ساحل الماء ومعك بنان القصيدة

سطور العشق لم تنته يا صديقي النبيل منذ قرأتك

سكن الموعد وسأظل حرفا يحوم حولك كفراشة النور

وحين سألتك عن المدينة التي تذكرها ازددت حبا

فقد انسكب غروري من زجاجة العطر في حضرة روضك منذ سألتك

نعم .. حين جئت أكتب ودك في الرسالة الأخيرة

كان خوفا من أن أنام في ظلال العقوق سهوا

فعلي إذن أن أحضن ضوئي وسأكون أكثر جرأة حين أشعل شمعتي القادمة تحت غمام جناحيك

وقبل أن أفرغ من السجود

سأدعو

أن يرفع الله قدرك وقدر من أنجباك

وهذه لك:rose:

مـحمـد
10-12-2009, 08:17 AM
الأستاذ الشاعر

جرير الصغير

حس طريف ، وصياغة ظريفة ..
لثغة محبوبة .. خجل الكلام فخرجت السين ثاء ..
الثرماء تحب بإخلاص .. فالزم يا أخي ..!
ولتهنأ لك الثينات !

فائق التحايا ، وأطيب المُنى ..

الأمير نزار
11-12-2009, 03:02 AM
أجزم أنني كنت من أوائل من قرؤوها هنا
ولكن للوقت أحكامه التي شاقتني عن الرد
قصيدة من ألطف ما قرأته
الغزل فيها والرقة بلغت ذروتها
والحس الطريف الذي يذكرني بالعصر العباسي والمملوكي لم يفارقها
شكرا لك ايها الشاعر الكبير
الامير نزار

فقد الماء
11-12-2009, 08:00 PM
استبيحك حيزاً آخر .. بردود موضوعك ..

ما أعادني هو ..


كلما مررت بأفياء .. شدني اسم قصيدتك
أتدري لما ..؟
ليس لجمالها فقط ..
وإنما لأن اسمها شطراً منها ..

فعلاً .. أجدت النظم والتسمية
أتشوق لقراءة المزيد من إبداعاتك

ودمت بألق

فقد..

شذى الايام
11-12-2009, 10:02 PM
دَعَـتْ عَـلـي ّ
وَأخـشَـى
مـنَ الـدُعَـاءِ
الـمُـصِـيـبِ
**
أهْـدَيْـتـُهَـا
غـُصْـنَ وَردٍ
كـَالأفـْـق ِ
عِـنْـدَ الـمَـغِـيـبِ
**
تـَنـَاوَلـَتـْهُ
وَقـَالـَتْ :
يَـا رَبِّ
ثـَـلـّمْ حَـبـِـيـبـِي




ولك الحق أن تخشى من هكذا دعاء ..!!
جميلة أخي ..ومنعشة..
سلمت..

جريرالصغير
13-12-2009, 05:45 AM
مـحمـد
الصمت أرجوزة القلوب الهادرة حبا تحت سقف حزن يا محمد

وللأمل جفن يتفيأه من زاده الخيال وعطره عذابات الفكرة

الشكر لا يكفي والدعا لا يكف يا محمد

رشة سحابه
15-12-2009, 12:01 AM
احمد ربك عالاقل تحب بصدق
حتى لو لثغاء حولاء
المهم تحب بصدق
الله بديم لك لثغتها ويحلي ايامك بحجم ابياتك الحلوة
سمفونيه عذبه:rose:

جريرالصغير
15-12-2009, 09:03 PM
أيها الأمير نزار !

نصادر بكاءنا ونغلق عليه في الذاكرة يا نزار الأمير

لنسكب شلالا من الحزن أخف مما يدل علينا

ونعاقب أحزاننا مساء بما لا يراه النور في كبد الصباح

شكرا لأنك هنا أيها الأمير المفدى

جريرالصغير
15-12-2009, 09:04 PM
يا فقد الماء !

لا تصهل شمس النيسان حتى يلمع في عيوننا شيء من دموع القصيد

زورة غير مكرورة وإن تعددت يا صديقي

بل يمجيئك أنا الذي حولك

وأسعد حين أرى لك نصا في أفياء يأتي من محياك الطاهر برذاذ الحب وأمطار الجمال

دامت نعماك وحمى الله حماك

جريرالصغير
15-12-2009, 09:05 PM
شذى الأيام

نبحث عن قلوبنا حيت تهرب من اقفاصها ونضعها على رفوف الغيم

هناك

حيث أنتم

شكرا لحضورك وتمم الله هناءك وسناءك

جريرالصغير
15-12-2009, 09:07 PM
رشة سحابة

أضحك الله سنك

تتقافز الأسئلة كتنهيدة حاقدة على الصباح

لا تمل العين فأل الحياة وصندوق عجائبها الجميل

شكرا لكرم تعقيبك

مـاجـد
17-12-2009, 12:45 AM
الشاعر الأديب / جرير الصغير

مرحبا بك
لنبضك وأدبك وحديثك ونقائك
نكهة خاصة نفتقدها مع مرّ الأيام

قصيدة جميلة خفيفة ظريفة

كدت أن أقول سلمت يداك بالثاء فتداركت الأمر فسلمت يداك :)

علاء زهير كبها
17-12-2009, 11:04 AM
أخي وصديقي الكريم جرير ، لا فض فوك بهذا الحس الفكاهي اللطيف والكلمة النقية المحببة . قرأتها منذ فترة قبل أن أنضم لهذا المنتدى الجميل ، وأعجبتني بكل صدق .

تحيتي الخالصة

خشان خشان
17-12-2009, 11:43 AM
أصْـبـَحـتُ قـَلـبـًا
مُـذابـًا
مِـنْ شَمْس ِ وَجـْهٍ
مُـذيـبِ
**
جَـاءت وَفـِي
خَـطـْـوِهَـا مَـيْـلُ
بَـيْـلـَسَـان ٍ
رَطِـيـبِ
**
سَـحَّـارَة ُالـحُـسْـن ِ
مَـا فـِي
جَـمَـالِـهَـا
مِـنْ مَـعِـيـبِ
**
مَـا فِـي سِـوَاهَـا
كـَأنـْثـَى ..
مِنْ سِـحـْرِهَـا
مِـنْ نـَصِـيـبِ
**
تـَمَـوَّجَ الصَّـوْتُ
مِنْ فـَرْطِ
خـَـوْفِـهَـا
كالـذِي بـِي
**
وَحَـادثـَتـْنـي فـَألـغـَتْ
مِـنـِّي
غـُرُورَ الأدِيـبِ
**
لـكِـنْ بـِهَـا
الـسِّـيـنُ تـَأتِـي
ثـَاءً بـِنـُطـق ٍ
قـَريـبِ
**
دَعَـتْ عَـلـي ّ
وَأخـشَـى
مـنَ الـدُعَـاءِ
الـمُـصِـيـبِ
**
أهْـدَيْـتـُهَـا
غـُصْـنَ وَردٍ
كـَالأفـْـق ِ
عِـنْـدَ الـمَـغِـيـبِ
**
تـَنـَاوَلـَتـْهُ
وَقـَالـَتْ :
يَـا رَبِّ
ثـَـلـّمْ حَـبـِـيـبـِي



أصْـبـَحـتُ قـَلـبـًامُـذابـًا = (يسيل بين القلوبِ)
(أذابه وهج نورٍ ) = مِـنْ شَمْس ِوَجـْهٍمُـذيـبِ
جَـاءت وَفـِيخَـطـْـوِهَـا مَـيْـ = (ـيٌّ رشاقة المستريبِ)
(وروعةٌ في التثني )= كبيلَـَسَـانِ رطيبِ
سَـحَّـارَة ُالـحُـسْـن ِكم فـِي= (سحر المها من ضروب)
(تفرّدت حيث يخلو) = جَـمَـالُـهَـامِـنْ مَـعِـيـبِ
مَـا فِـي سِـوَاهَـاكـَأنـْثـَى = (طيبُ الشذا دون طيبِ)
(ولم تدع لسواها) = مِنْ الشذا مِـنْ نـَصِـيـبِ
تـَمَـوَّجَ الصَّـوْتُ مِنْ ثغـ = (رها كماءٍ صبيبِ)
(رنت بخوف علاها )= وخـَـوْفِـهَـاكالـذِي بـِي
وَحَـادثـَتـْنـي فـَألـغـَتْ= (ما خلته من نصيبي)
( طلاقة الشعر مني ) = فيها غـُرُورَالأدِيـبِ
لـكِـنْ بـِهَـاالـسِّـيـنُ تـَأتِـي= (أخالها من أريب)
(حتى وإن جعلتها )= ثـَاءً بـِنـُطـق ٍقـَريـبِ
دَعَـتْ عَـلـي ّوَأخـشَـى= (إجابة المستجيب)
(حرفيّةً اللفظ هذا )= مـنَ الـدُعَـاءِالـمُـصِـيـبِ
أهْـدَيْـتـُهَـاغـُصْـنَ وَردٍ= (والورد وصل الحبيب)
يبدو بما لُفّ فيه = كـَالأفـْـق ِعِـنْـدَ الـمَـغِـيـبِ
تـَنـَاوَلـَتـْهُ وَقـَالـَتْ := ( - والقول زاد وجيبي - )
بغثن ورد ذريرٍ = يَـارَبِّثـَـلـّمْ حَـبـِـيـبـِي



غثن = غصن .... ذرير = جرير :)

جريرالصغير
25-12-2009, 07:10 PM
مـاجد

يا صديقي تمطر الأحلام كل سحابتها حين يكون مثلك ظلا

شكرا لحضورك واضحك الله سنك

جريرالصغير
25-12-2009, 07:18 PM
علاء زهير كبها

مرحبا بك ترحيب العين للضوء

ونشرف بك أخًا عزيزًا وعضوًا جميلا في أفياء

وسلمت وأدام الله رضاه عنك

جريرالصغير
25-12-2009, 07:19 PM
أستاذنا خشان

يا مرحبا والله خير حافظا وعلى محياك السلام

لا تموت سنابل أنت ساقيها ومضمنها

فرتب ماشئت يا صديقي من دمنا على مزاج وريدك

كي تبدأ القصيدة بالتصهال في حلبة راحتيك

رددت جناحها على ترانيم الخير من الخبير

وتركت بيارق اشتهائها ترفرف فوق لحاف جمالها

لا يجن منها الظلام

ولا يستتر منها في عذوبة حضرتك كلام

وفق الله مسعاك يا خشان وحفظك ورعاك

فإنك والله الكبير المحل

والحبيب الأجل

أشرف الإسماعلي
25-12-2009, 09:24 PM
و لا أروع
قصيدة جميلة أهنئك عليها

جريرالصغير
28-12-2009, 12:21 PM
أخي النبيل أشرف

أشكر لك قراءتك وأحيي قلبك

منار القيسي
28-12-2009, 06:20 PM
راقني جدااا عزفك الممزوج بالشجن
والذي يضج جمالاً والقاً
تقديري
منار القيسي

مصطفى الخليدي
28-12-2009, 09:34 PM
طريفة
وفيهاحبكة شاعرمتمكن

شكرالك

محمد حسن حمزة
29-12-2009, 03:20 AM
أضحك الله سنك أيها الشاعر الرائع

ياسيدي الكريم مررت من هنا لألقي التحية وأبدي إعجابي فقط

أما بخصوص هذا الجمال
فكلماتي وحروفي عاجزه عن وصفه

كل الإعجاب وكل التقدير
وشكرا لك ولكل حرف أخذ مقعده هنا

تحياتي العذبة :rose:

فراس القافي
01-01-2010, 11:55 AM
أبي و أستاذي جرير
أتذكرني ؟
دندن باسمي و ستذكر
فراث فراث فراث فراث فراث
نعم تذكرني
غمر الله فاك بالبسمة العامرة فلقد أسعدت الكثيرين بنصك الرشيق هذا
يا إمام السجع
خادمك
فراس

خالد الحمد
01-01-2010, 12:22 PM
مرحبا بشيخنا جرير حيّا وبيّا ما أجملك في كل حالاتك ومداعباتك
أضحك الله سنك وعدوّك من الجنب إلى الجنب:y:
ولعل ثلّم لم تكون من الثلم والتثليم :):):)
وهذا هو الغزل العذري العفيف الشفيف:)
الحق بنا نواسك ياجرير
إجلالي وإكباري لك أيها الحبيب
ورد اسبارتا وبخور جاوي فاخر

جريرالصغير
04-01-2010, 04:54 AM
منار القيسي

يشرق في موكب بهائك حضور مزهر

وقد ألبست بك جناحه غيمتين

لك شكر لا يتخلله موسم الثلج أيها الأزكى الأنقى

حقائب شكر تسافر إليك يا رعاك الله

جريرالصغير
04-01-2010, 04:54 AM
بلا وطن

بقطرة الروح أتسابق لشكرك يا بلا وطن

دمت كحديث الياسمين في جلسة أخيار طيبين

آن لقافلة الحزن أن ترحل بوجودك

أدام الله عافيتك وصانك

جريرالصغير
04-01-2010, 04:55 AM
خانق العبرة

خبأت لك وردة في معطفي

لا أدري لم صورتك الرمزية تأسرني

على غير عادات اهتمامي بالرموز

سيطمئن الربيع أني بحضورك تطرفت لهفة

يا صديقي الحميم، أشكر لك حالتك الضوئية التي أتفيأ بها بأفياء

أدام الله نعماك وحمى حماك

جريرالصغير
04-01-2010, 04:58 AM
فراس القافي

الله يا فراس

أيها الصهيل من بعد ومن قرب يا فراس

لا يغفو لك اسم وهو لقلبي عن كثب


يا فراس ! ننام على حنين ونصحو على حنين إلى مثلك يا شاعر العراق

لم أنسك يا فراس حتى أقول ذكرتك

صليني فقد أزرى بتعويذتي شكي
وبوحي، يضُعْ زهر الحدائق بالمسك

ما نسيتك والذي برأك يا فراس

إنما كنت أصفد الشوق لأحترز من ألمه، وإن أرهقتني حيل مدافعته

فكن بالجوار يا فراس من أجل السماء

وحنط حزننا بثوب شعرك في عنان أفياء

ولا تتركيني أسال الليل عنك والنـ
ـجوم لإلقاها تسائلني عنك

وسأخبرك أن ثورة الشوق لحرفك تقام

وأني بشعرك أسكر وما بي جنون ولا خلط

ولا تتركيني أسال الليل عنك والنـ
ـجوم لإلقاها تسائلني عنك

زج بأشرعة نهرك في ليالينا هنا يا فراس

ولا تتركيني أسال الليل عنك والنـ
ـجوم لإلقاها تسائلني عنك

وانصب ثلج جراحك على سفح أفياء

فلا أرض عاقر بحرفك الفحل

ولا غيم يسافر عن بوحك وشجاك

شقيٌ فلا أحتاز غير تعاستي
وكل خطوب الدهر ألفيتها ملكي

الله يا فراس كيف أقبلت فارسا تنتظره قبيلة الشعر على جمر أحرّ

فإنما يرعد الشعر بين يديك ألف قطرة في كل بيت يا روعة الشعر وفخره

شقيٌ فلا أحتاز غير تعاستي
وكل خطوب الدهر ألفيتها ملكي

لم يعد الثلج يذيب بكاء الشمس يا صديقي فراس

لحب حرفك طعم، ولمدن الخوف بين جنبيك وطن أيها الوجه الأجمل للخيمة

أحاول إخماد اللهيب بأدمعي
و ليس بوسعي يا حبيبة أن أبكي

أيها البدوي الأصيل

لا أنسى ذات ريح وأمطار زهرا كنت تخرجه لنا من جبينك

الغبار خلفك لا أمامك يا فراس

يا فراس ! زوبعة الأحزان ما زالت بنسيمك تجيء

أنا سيد الأسياد إن عد سيد
ولكنني للضيف عبد من الزنج

ما أجملك !

كرم الله وجهك.

جريرالصغير
04-01-2010, 05:01 AM
حيا الله وبيا يا خالد

أي عودة هذه أبلل بها جفاف أوردتي يا صديق القلب

نبضي مطاطي لا يحده سياج الزمن

ما دام في سقوف ذاكرتي نقش اسمك الذي لا يغيب

لم أعد أستغرب ما يطرق به الدهر من فراق الأحبة

أولعني هذا الصباح بأسعد طائر يا خالد

وأتحفني بأيمن زائر

أخصب المنازل لك قلبي

وأعذب المناهل لك عيني

مرحبا والله خير حافظا يا صديق العمر

أنت والله أفياء، فبك عرفناها، صحبة لا تمل ، وألفة لا تقلى

ولكنك غبت فأذنبت وجئت فكفّرت يا صديقي

وليتك تأتي بسلطان الذي أغلق مصدر فتح اللوم عليه

فإنما أنت وهو مثلان في البر والوفاء

لك والله في صميم فؤادي
لفحة الشوق في غيابك هبت

مرحبا بالأريب من غير وعد
وبصوت له الرقاب اشرأبت

كرم الله وجهك.

عبدالرحمن ثامر
04-01-2010, 10:22 AM
كي تسعد روحي في حضرتك
كي يفرح حرفي بمرور ناظريك عليه
ولأنني .. أحبك
شاعرا .. أديبا .. صديقا متجذر الإنسانية

وزيادة على كل هذا وذاك..
لأنه أصبح لي في أبها... نسبا وذمة
وهي القريبة منك .. وأنت القريب منها


حروفك الأندلسية أطربتني
تخيلتـــُنا .. نستمع إليها بصوت حبيبنا عمر
أعدك...
حينها..
ستكون مهددا .. بالبكاء يا صديقي

سحيم..
يا صاحب القلب المذاب
شكرا لأنني استطعت أن أكون في محيطك
وشكرا للابتسامة التي رسمتها على وجه كل من ختم قصيدتك مرددا
(يَـا رَبِّ ثـَـلـّمْ حَـبـِـيـبـِي)

جريرالصغير
06-01-2010, 10:32 PM
سأحدثني عنك وعن بياضك

ليطل وجهك الباسم فجأة قبل أن ينتحر في البحر شفقه الحزين

أيها الباهر الباهي والنبض الدفين

رائع القلب أنت

ضوء لن يسكت عن شدو الحرف أنت

نهر يفيض فرحا من جفني أنت

نفحة قدسية عطرت مشام روحي أنت

ونسيم بارد يتخلل جبيني أنت

ما زلت أذكر أول تحية لك في لحظات ارتطام رأسي بصدر أفياء

من بين كل الوجوه حولي

حين تخيلتك جالسا كوقار

هادئا كحنين

شاحبا كحزين

يابسا كصمت

جميلا كبكائية شجو

لكني لم أكن أعلم أنك مثلي تؤثر الرحيل بصمت حين يكثر دين الحب عليك

الله يا عبد الرحمن كيف لسعتني بجنون الذكريات!

قربني منك يا صديق أفياء وحبيبها

يا الله !

هذا كثير عليّ أيها الشاعر عبد الرحمن الثامر

خبأت لي أقماري في أكفان غيمة فرحي بك

أتحسس أحلامي بجمال الدرب معك يا رفيق الحرف

أيها الشاعر قلبا رقيقا وخلقا أنيقا

ما زلت تحدد ملامح حضوري بسناك وحروفك

أشكر الله وأحمده أني أحبك

فإن الناس لهم قلوب وأراك كلك قلبا

أسرتني بهذا القدوم فحل عليّ منك انهمار وطعنة شوق

استمليتني يا صديقي عن تعطشي لك واحتياجي إليك

وترسمتني اخضرار آهة بذكراك معي في أفياء وبسمة ضاحكة السن على محياي

الله أيهذا البهاء ما أطهرك

شكرا لك حبا يليق بك

شكرا لك من أول غيث إطلالتك

إلى آخر حرف في سطور روائعك

حين كانت تأسرني في كل معركة حب ونبض جديد

وحين أسرتني بهذا الحضور

شكرا لك أيها القدح المعلى في الشمائل

شكرا فما قلبك إلا وطنا

ولا حرفك إلا شجنا يا عبد الرحمن

يا مدينة من الصدق في كوكب أفياء

كشف الله عنك لثام غيابك وعني لوعة انتظارك

هذا الحضور جاء لي بسوق الشوق إلى هذا الوطن الذي بين جنبيك

كرم الله وجهك.