PDA

View Full Version : رسالة الارض...



beauty
22-07-2001, 12:28 AM
بدأت الحكاية منذ خمسون عام، طفلة صغيرة تتراكض في شوارع هادئة. تداعب جديلة لعبتها. وتركض الى حضن أمها تخفي وجهها، وتتضاحك حينا و تبكي حينا.

مضت الأيام والطفلة ترى العالم يتغير من حولها دون أن تفهم حقيقة الأمر بعقلها الطفل.
يتعالى صوت البنادق، صوت الرصاص. تأتيها أمها خائفة وتضمها وتجري. تتساءل الطفلة أين أبي؟ تتساءل لم لا أستطيع أن اجري في الشارع؟ لم ليس هناك سوى خرائب؟ أين جارتنا أم محمود؟ يأتيها صوت أمها مخنوقا … حبيبتي غدا … تلعبين هناك مع ابناء جارتنا .. غدا يأتي اباك ..غدا …ستعود حدائق الجلنّار.
مضت الخمسون عام، لا حدائق جلنّار ولا جارة ولا أب يعود محملا بالهدايا والضحكات.
خمسون عام …
و السنين تمضي والكلمات تعيد نفسها .. تتناقلها الصحف … وتطلقها الإذاعة.. و التلفاز……
( استشهد اليوم أربعة من أبناء فلسطين جميعهم دون العشرين )
يتراكض العالم خلف مرآة الصمت، ونحن نسير قدما حاملين الحجر والكلمات المكسورة.
لاشيء سواها… نحمل الأحجار ونمضي والأكفان تنسج في الغيب. تبحث عن وطن يتلاشى كحبات الرمل.
وطن نحمله وهما الى حيث لا ندري..تأتينا أصواتنا خافتة خائفة تحمل شارات النصر وغصص الهزيمة. نموت وتحيا الأرض …
نشتاق الى لعبة .. وأرض نحرثها .. شجرة نغرسها .. وكلمة هادئة ساعة الأصيل. ويأتينا صوت الرصاص و غبار القنابل اليدوية، تتداعى أطفالنا أمام أعيننا ونبتسم بألم لأننا لا نمتلك من حطام الدنيا إلاّ البسمة وصرخات الغضب.
نقف أمام الجنود المدججة بالأسلحة بحطام بندقية، وحجر…
لكن …
رغم الصوت الذي بح بحثا عن الحقيقة وبحثا عن الحق …ورغم الحزن الشفيف في صوت أطفالنا .. وهمس كبارنا و الكلمات المجلجلة الرنانة تفيض بالحزن وتغرق المكان ألما.
أتينا نحمل خطانا، نتعثر ونعود نقف. نتعثر ونعود نقف… نتعثر ونعود نقف نحمل أملا لا ينتهي بأن نصل الى هناك . رافعين راية النصر .. معلنين بعالي الصوت أن الدنيا تسمع .. وغدا تستجيب..
نحمل ملايين الآمال …
ونحمل حجر …
نحمل الصوت الجريح
نحمل الخوف المبطن بالقوة
أو القوة المبطنة بالخوف
نتراكض متدرعين صدورنا .. نصرخ : " الى المعركة" ونتساقط
حاملين رايات النصر … وشارات الحداد.

======================================
عندما لا يتعدى الموضوع خيال كاتب … ولا يتعدى كلمات منمقة وتصوير جميل .. عندما تصبح الحروف غصصا نتدرع بها اما لاننا نخاف او لاننا لا نجيد الا اختيار الكلمات و الجري وراء الشعارات الرنانة والحروف المنمقة.
منهم ..
اجل .. انا منهم!…
عربية ..
احمل دم العروبة في داخلي والهزيمة في دمائي …
انفاسي ملوثة .. و احمل لقب ارهابية مهزومة .. وكائن مريض ..
لماذا ؟
لانني عربية !
احمل في عقلي كل أمراض النفس وكل العقد وكل الخوف على الارض .. تتدافع كلماتي وأظن للحظة بانها بندقية ..
وبانها مدفع يدوي ويصنع تاريخا جديدا ..
ليس لنا من التاريخ الا تاريخ الهزائم … وانتصارات المغول ..
وليس لنا من الماضي وغباره .. ومن المستقبل ونوره الكسير .. الا الحروف العرجاء .. تتدافع امامنا لتصنع نصرا … او سراب نصر …

الحاشي777
22-07-2001, 01:17 AM
beauty :
الروعه تنهل من هذا الموضوع الجميل ..
المليئ بالمشاعر والحقائق والالم ..
سلمت يداك ..

==
يستحق الروائع
==
تحياتي
:)

الجازي
22-07-2001, 04:20 AM
رااااائع جداً
:( حالنا سيء جداً ولكن لازلنا نعيش ولازلنا نحس ولازال الدم يجري في عروقنا..
ولا زال شعبنا في فلسطين يجاهد ويناضل ..
الحمد لله على كل حال..
أختي beauty أهتم جداً بقراءة كل مواضيعك ..
جزاك الله خير الجزاء.

beauty
22-07-2001, 09:09 AM
اخي العزيز الحاشي .. الروعة تنهل من حضورك المتميز ..
و اطراؤك الجميل ... سلمت اخي ...
و دمت للساخر .. :)

beauty
22-07-2001, 09:13 AM
اخي العزيز الجازي ...
صدقت ...
ها نحن ننتحر على بقايا بقايا امجاد الماضي ...
او اوهام المستقبل ..
يسلم لي حضورك..
واتشرف بان يكون لكتاباتي المتواضعة قاريء متميز مثلك ...
سلمت اخي الغالي ... :)

الجازي
22-07-2001, 09:14 AM
أناأختي موب أخي
<----------:fff:

beauty
22-07-2001, 10:13 PM
آسفة غلط مطبعي ...
<<<تصرف ... :D

mr_mosta7el
23-07-2001, 05:33 PM
رائعة يا بيوتي
و لكن ياليت تركزين على حروف الجر :(
المهم تقبلي تحياتي
و اللهم انصر المسلمين يارب

beauty
23-07-2001, 09:14 PM
تسلم اخي مستحيل ...
يسعدني حضورك المميز . ..
سؤال ..
ما بها حروف الجر ؟؟؟؟ :confused:

الحاشي777
24-07-2001, 01:06 AM
beauty :
نسخه للروائع
:)