PDA

View Full Version : ... صوت ...



Threnody
17-01-2010, 09:01 PM
… صوت …



قرب الظلال الحور كنا نجمعُ



من رائقات الورد دمعات العبقْ



نحكي أحاديثا كبَوْح الشمس في كوخ الشفقْ



نطلي سواد الليل من ثلج الحلمْ



و على جدار الضوء ترقص باقيات الشمس ليس بها رمقْ



و البحر يشرب نادماً مصباح موعدنا



و يصيح صوت الموج يضرب في نزقْ



من خط في قاموس ذاكرتي أساليب الغرقْ



من علم الماء اقتناص الشمس من كف الألقْ



و سمعت ذاك الصوت يصدح في المدى



فكتبت فوق الروح شعرا من قلقْ



ذابت غيوم لقائنا يا غائبةْ



لبست ليالينا عباءات الأرقْ



و أنا كتبت قصيدة تبكي دمي



و إلى ضفاف الليل ما حضر الغسقْ



كالعمر كان لقاؤنا أنشودةً



ليست تعاد كأن موعدنا عناق المفترقْ



و ظلال قامتها على نبضي تراتيلٌ يعانقها خيالي ثم يشربها الورقْ



و عبيرها يمشي على جلدي ندى



و يروح فوق هضاب قلبي مثل عصفورٍ يحلّق حول أعشاب الحبقْ



غادرت ذاك اليوم أرشح أحرفاً



و أذر فوق العمر من ضحكاتها



لحنا يصب علي كأسا من ودقْ



و أقول في سري :



يا صوتها الماضي تغلغل في دمي



علي أضم الحلم في همس كفصل يزهرُ



فالموت في عيني كبير كالمدى



لكن ضوءك من بكائي أكبرُ



و الحزن في قلبي يدور كقطعة نقديةٍ



و الشعر في عيني لون أخضرُ



يا صوتها المفروش فوق اسمي عريشة سكرٍ



ما مر مثلك فوق إسمي سكرُ



قل لي بربك : ما سأروي عن جموح الوقع في زنزانتي ... و أصورُ



ما كنت أعرف أن صوتا يصبغ الأشياء ضوءاً أخضراً

و يغرد الأشعار خمراً أحمرا
كعريشة تتفجرُ



قد كان عشقي في دروب الوجد نيرانا خبتْ



و حضرت أنت زجاج فجرٍ في غدي يتكسرُ



و قصائدي في الشعر كانو فكرةً



و رنينك المجنون جاء يحبّرُ



بالله قل لي ما شذاك و ما أصول الحرف في قسماتكَ



هل أنت شمس عانقتني أم سماء فوق جرحي تمطرُ



يا صوتها المرسوم في لغتي قصيدة عنبرٍ



مالون حرف قال مثله عنبرُ



أعلمت أن طارت إليها من خيالي فكرةٌ



وترقرقت بغدير صورتها مراكبأغنيات



أعلمت أن حارت عيوني ما تعانق حين راحت ترتمي في همهمات العتم مثل الساحرات



يا صوتها أرجوك عانقني مزيدا علَّني



في راجعات صداك أسبح في أثير الذكريات



يا صوتها قد بح صوتي ..



فإلى متى أدعو وأنت ببرجك العاجي تعزف من أناشيد الليالي الغابرات



و إلى متى أستحضر الذكرى و ثغرك لا



يلقي جوابا في عيون الأمنيات



أرجوك أوصلني إلى بر الأمان فربما



فوق الشواطئ ألتقي بمراكب ترسو على ماء اللغات



فأصفد الأمواج لا أطلق يديها قبلما يأتي صهيلك يشعل الكلمات




الإهداء ... لصوتٍ أرجوانيِّ الصدى

الزنبقة الحرة
17-01-2010, 09:39 PM
حسنا يا صاحبه ٌ
نص شعري شاعري بامتياز
يصنف ضمن نصوص الإغراق!
ولكن شعرت بشيء غريب في النص دعاني للدهشة
وهي عثرات بسيطة كثيرة في نص قدير كهذا!
إن أردت أن أكون هنا أو أراد هو ذلك فلتخبرني أو ليخبرني صاحبك
شكرا لكما
كوثر الاجمل....

Threnody
17-01-2010, 10:43 PM
الزنبقة الحرة
أرحب بك دوماً ها هنا .. لا تحتاجين للاستئذان .. فكوني هنا
مع العلم أنني عدلت كسرين في الوزن لم أكن قد لاحظتهما والله كوني قد كتبت القصيدة على الموبايل و ليس على الورق
مرةً أخرى شكراً لمرورك من هنا

kazem alsaher
20-01-2010, 03:38 PM
كما كتبت هناك .. أكتبها هنا ..
أنت عبقري الحس ..
استمر ..

خولة
20-01-2010, 05:26 PM
قرب الظلال الحور كنا نجمعُ



من رائقات الورد دمعات العبقْ



نحكي أحاديثا كبَوْح الشمس في كوخ الشفقْ



نطلي سواد الليل من ثلج الحلمْ



و على جدار الضوء ترقص باقيات الشمس ليس بها رمقْ



و البحر يشرب نادماً مصباح موعدنا



و يصيح صوت الموج يضرب في نزقْ



من خط في قاموس ذاكرتي أساليب الغرقْ



من علم الماء اقتناص الشمس من كف الألقْ



و سمعت ذاك الصوت يصدح في المدى



فكتبت فوق الروح شعرا من قلقْ



ذابت غيوم لقائنا يا غائبةْ



لبست ليالينا عباءات الأرقْ



عذبة جداً ..
ويسبح القارئ في خيالها بعيداً ...


صدى جلي الجمال لايقاع ساحر ..

شكراً

الأمير نزار
20-01-2010, 07:19 PM
مبدع الأنغام أمير
شكر لك لأني كنت معك أغني
نص من أعذب ما قرأت في الآونة الأخيرة
انصهار اللون بالموسيقى كان غاية الاتقان
شكرا لك

صالح سويدان
20-01-2010, 08:19 PM
جميل قدير عبق
ذكرتني بالعازف على أوتار الصمت ولكن في هيئة الغزلي هذه المرة

لله درك ما أعذبك وأشف روحك ولغتك
المحب سويدان

حالمة غبية
20-01-2010, 10:39 PM
وعلى جدار الضوء ترقص باقيات الشمس ليس بها رمقْ
من علم الماء اقتناص الشمس من كف الألقْ
وظلال قامتها على نبضي تراتيلٌ يعانقها خيالي ثم يشربها الورق


Threnody ..
رائعة.. رائعة جدّاً ..
تراتيل مضيئة .. اختلطت فيها خطوط الضوء .. بصوتِ اشراقة نهار
وازدانت بأسلوب عبق بالجمال

كلّ الشكر لك ..

Threnody
21-01-2010, 05:56 AM
كما كتبت هناك .. أكتبها هنا ..
أنت عبقري الحس ..
استمر ..

يا رجل !
أقسم بالله العظيم أنني شارفت على البكاء حين رأيت ردك و اسمك ... أجأت من هناك إلى هنا و مشاركتك الوحيدة على هذه القصيدة ؟!!
دعني يا رجل فقد أشجيتني قسماً بربك .. و إن الدمعة في عين الآن .. دعني ..

عزت الطيرى
21-01-2010, 08:45 AM
من خط في قاموس ذاكرتي أساليب الغرقْ



من علم الماء اقتناص الشمس من كف الألقْ

هذان السطران يكفيان لكى نصفق لك ونقول أنك شاعر
فمابالك بباقى السطور
دمت عذبا

بدون نقطة !
21-01-2010, 05:46 PM
من خط في قاموس ذاكرتي أساليب الغرقْ ؟
من علم الماء اقتناص الشمس من كف الألقْ ؟



عذبة جداً.
كعذوبتك.
كن بالقرب ..
بخير ..

تحية /

أنستازيا
21-01-2010, 07:21 PM
:rose:

جميلة جداً .. عميقة ولها تأثير غريب يشد القارئ حتى نهايتها بدهشة مُحببة ..!


تحية تليق بك .

أنـين
21-01-2010, 10:14 PM
أجمل الشعر هو مايتملكك الشعور بنبضه
ومعايشتك لكل صوره المرسومة حروف
ويزيد الجمال جمالاً أن تقرأه وكأنك تغني
والحرف يعلم كيف يعزف اللحن وحده

رائعة .. والله رائعة أخي الكريم

مرحبا بك كـثيرا هنا

Threnody
22-01-2010, 01:41 AM
عذبة جداً ..
ويسبح القارئ في خيالها بعيداً ...


صدى جلي الجمال لايقاع ساحر ..

شكراً
ليلك
مر على صفحتي موكب زهور مع مرورك ... مرحباً بك جداً و جداً و بقرائتك الجميلة
تحيتي لك :)

فيـــروز
22-01-2010, 01:44 AM
الأصدقاءُ هنا إذنْ !
.
.
.
اصرخ بهذا الصوت الشجيّ بملءِ حنجرتِك يا صديق , وأطربني ....

اعتراف :
أحسدُ هذهِ الأحبال الصوتيّـة !!

:rose:

عاشق الإبداع
22-01-2010, 02:07 AM
يا صوتها أرجوك عانقني مزيدا علَّني


في راجعات صداك أسبح في أثير الذكريات


يا صوتها قد بح صوتي ..


فإلى متى أدعو وأنت ببرجك العاجي تعزف من أناشيد الليالي الغابرات


و إلى متى أستحضر الذكرى و ثغرك لا


يلقي جوابا في عيون الأمنيات


أرجوك أوصلني إلى بر الأمان فربما


فوق الشواطئ ألتقي بمراكب ترسو على ماء اللغات


فأصفد الأمواج لا أطلق يديها قبلما يأتي صهيلك يشعل الكلمات

رباه ...
رائع بوحك الزكي العذب ..
دعني أعترف .. لمست فيها إبداعا ..
دام هذا العطر .. ودام هذا الحرف .. ودمت ...

ثم إنها
تحية و نرجسة

أنا داري
22-01-2010, 10:55 AM
فليهنأ بها الصوت الأرجوانيِّ الصدى ...

جميلة وكفى ...

و ... أنا داري

جريرالصغير
22-01-2010, 11:14 PM
تتجنح نبضاتك ألقا يا ثيرنودي عاطفة جائشة الهوى

وتركيب العبارات الديك جميل آسر المعنى يا صديقي

كقولك:

نحكي أحاديثا كبوح الشمس في كوخ الشفق

أعجبتني هذه الصورة يا ثيرنودي

لكنها الألــق بالسكون يا صديقي فلا تصلح قافية هنا

وكذلك الودق، بسكون الدال فغير جائز في الشعر فتح الساكن

يجوز لك أن تسكن مفتوحا، لكن لا يجوز لك العكس

بشرط أن تكون الكلمة ثلاثية

فتقول مثلا في ( المدَرُ ) ( المدْر )

لكن لا تقول ( البدْر ) ( البَدَر ) هذا لا يجوز

وفي قولك:

نطلي سواد الليل من ثلج الحلم

هي ذاتها التراكيب التخيلية الجميلة في نصك

وأعجبني قولك:

ليست تعاد كأن موعدنا عناق المفترق

فقد أحسنت الرسمة هنا

وكذلك في:

وظلال قامتها على نبضي تراتيل يعانقها خيالي ثم يشربها الورق

وما أجمل أعشاب الحبق الذي أحسنت ترتيبه في آخر فقرة جميلة بعدها يا ثيرنودي

كما أن ( ضوءك ) تكتب إملائيا على ألف

فإن قوة الحركة هي التي تفرض هذا

فهي بالترتيب ( الكسر، فالضم، فمد الألف أو الياء، فالفتح، فالسكون )

فإذا نظرت إلى حركة الهمزة وما قبلها، وجب الالتزام بالأقوى

فالكسر أو المد بالياء ( ئ ، ـئـ )

والضم ( ؤ )

والالمدان ( ء )

والفتح ( أ )

والواو ليست مدا، بل هي حرف ساكن فحق الهمزة كتابتها على الألف

كما أنك تضع مسافة بين واو العطف وما بعدها وغير سليم هذا يا ثيرنودي

ورائع قولك:

يا صوتها المفروش فوق اسمي عريشة سكر

كما أن قضية ثارت في موضوع أحد النبلاء وأراها موجودة في نصك هنا

وهي قضية هاء الغائب وأنها تتسبب في كسر الوزن

تجدها في تعقيبات على موضوع لأخينا النبيل أسمر بشامة

لعلي أحضر رابطها إن شاء الله

كذلك الأمنيات يا صديقي، فإنها بتضعيف أو تشديد الباء

فهي أمنيّات، وبالتالي فالوزن يختل

ولكني والله مشيت بين أفيائها حرفا حرفا

وأدب دبيبا معها منسجما بمعانيها فلك الشكر يا ثيرنودي

كأنما أسمع لحنا شاديا مغنى

أطربتني

أشعر فيها بدفء ومشاعر مفعمة بالحميمية يا ثيرنودي

أشعر بسعادة مع حرفك يا صديقي

كرم الله وجهك

Threnody
23-01-2010, 06:20 AM
تحية لكل الرائعين الذي مرّوا .. ثم مقاطعة صغيرة لشكر أخي العزيز و أستاذي الحبيب جرير الصغير
و الله إني عاجز عن شكرك أيها الصديق الجميل .. ثم إن اسمي أمير حتى تكف عن اتعاب نفسك بمناداتي ثرينودي ..
و لسوف اقرأ ردك و أحفظه و أمنيتي أن تمر دائماً على كلماتي البسيطة وتجعلها أجمل بنقدك السخي و نصائحك الجميلة ..
كل الشكر لك يا معلمي و لمرورك المبهج :)

Threnody
24-01-2010, 12:24 AM
الأمير نزار
حبيبي و أخي و صديقي و أحلى شريك بالجامعة
مررت من هنا جميلا كما كنت دوما .. و أسعدني مرورك حد الثمالة
لك المودة صديقي و ادرس المادة القادمة جيدا فأنا لست بقاعتك و لن تغش مني ..
تحياتي

ظميان غدير
25-01-2010, 02:52 AM
Threnody

قصيدة زاخرة بالجماليات الشعرية
نص ممتع ومبتدع
شكرا لك
ظميان غدير

Threnody
25-01-2010, 06:22 AM
صالح سويدان
أيها الجميل الرائع
مرورك من هنا أغرق الصفحة بالأناقة .. أهلا بك عزيزي و شكرا لك

Threnody
25-01-2010, 06:26 AM
حالمة غبية
سأدون هذا المرور في دفاتر الفيروز
أهلا بك جدا هنا و في كل مكان

Threnody
26-01-2010, 02:05 AM
عزت الطيري
أهلا بك أستاذي .. لمرورك صوت أجمل من قصيدة صوت .. مرحبا بك

بدون نقطة
و هذا المرور العذب الأنيق فرش الصفحة بالسكر .. حللت أهلا أخي الكريم

kazem alsaher
26-01-2010, 03:25 AM
يا رجل !
أقسم بالله العظيم أنني شارفت على البكاء حين رأيت ردك و اسمك ... أجأت من هناك إلى هنا و مشاركتك الوحيدة على هذه القصيدة ؟!!
دعني يا رجل فقد أشجيتني قسماً بربك .. و إن الدمعة في عين الآن .. دعني ..
و لتكن المشاركة الثانية على نفس الصفحة ..
لأني أحبك .. أحب قصائدك .. كانت مشاركتي الأولى ..
و لأني ما زلت أحبك .. كانت الثانية ..
أرجو أن تلملم تلك الدمعة .. قد يسرقها أحدهم .. فهي لدي غالية جداً ..
أدام الله لك هذي الموهبة .. و حفظ لك تلك الأنامل ..
أخوك .. حمزة العزالدين

Threnody
30-01-2010, 12:28 PM
الرائعة أنستازيا
مرورك يشرف هذه الصفحة .. أهلا بك دوماً , فمرورك له طعم جميل ...
تحياتي

Threnody
30-01-2010, 12:29 PM
أنين
أيها الجميل الأنيق ... أنت صديقي دوماً و صوتك موسيقاي .. أيها الأنين
دم عميقاً

Threnody
30-01-2010, 12:33 PM
فيروز
صديقتنا الأحلى .. أراك هنا تترعين المكان بالأزرق و فناجين القهوة الصباحية , أهلاً بك جداً هنا و مرورك و سام على صدر القصيدة
يا مرحبا

Threnody
30-01-2010, 12:37 PM
عاشق الإبداع
أهلين يا صديق .. مرورك على هذه الصفحة جميلٌ كأنت .. فدم كما أنت و كما تحب أنت .. لك مثلما ذكرت .. و أكثر

Threnody
31-01-2010, 06:19 AM
أنا داري
مرحباً بك أخي .. و لتهنأ صفحتي بمرورك

دفء الشتاء
31-01-2010, 07:52 AM
ساحر أنت يا أيها اللحن الحزين الأنيق
أيم الله إنك لـ creative
لا فض فوك
دمت بدفء

شريف محمد جابر
31-01-2010, 11:25 AM
أمير الجميل..
لقد كنت على وشك الإشارة لبعض العثرات، ولكن حبيبنا الشاعر القدير جرير قد أرشدك فشكرًا له..
والنص جميل مطول مليء بالصور الموحية.. فلو أنّك في المرة القادمة تروّيت وكتبتها على الورق
أو على لوحة المفاتيج ونظرت فيها مليّا ودققت لخرجت علينا بأبهى حلّة..
دمتَ برعاية المولى عزّ وجلّ
أخوك: قلب النهر

Threnody
01-02-2010, 10:36 AM
بالعودة إلى الأستاذ و المعلم جرير
أهلاً بك صديقي و مرورك شرفٌ كبير ..
بالعودة إلى ملاحظاتك ... بالنسبة ل : أمنيات فقد أصبت بها و لم أكن على دراية بها فعلاً و منكم نستفيد ..
و كذلك بالنسبة ل ألق و ودق .. الحال نفسها .. :(
و لكن بالنسبة للفاصلة بين واو العطوف و ما بعدها فما الضير في ذلك .. فهذه عادة في الكتابة لكي لا تبدو الواو من أصل الكلمة و يتعثر بها القارئ ..
و بالنسبة لكلمة ضوءك فتأكد أنه خطأ مطبعي يا صديق ... و إن غفرته لي سأغفر لك أخطائك المطبععية في ردك علي :sunglasses2:
و لا أرى هذه العيوب تسقط القصيدة ... فقد صار استخدام الكلمات العامية شائعاً في الشعر ... و ما ورد أقل ذنباً يا معلم .. :content:
أما بالنسبة لكلمة أمنيات فهي لك و تحتسبها علي .. و سأردها لك يا صديق ... :z:
ثم إنه شكراً لك بعدد الحروف التي كتبتها في هذه الصفحة .. و شكراً لوجودك الجميل ...
تحياتي المعطرة صديقي العزيز :)

Threnody
01-02-2010, 10:38 AM
الكريم ظميان غدير .. مرورك ضوء يشع من الصوت يا صديق ... أهلاً بك كثيراً في هذه المعزوفة البسيطة ..
دم بخير يا مُعلم

قس بن ساعدة
01-02-2010, 01:17 PM
رغم اني لا احب الروي حين يكون ساكنا
ولكني على ما يبدو نحو تغيير مشاعري

تحياتي

Breakable Dream
02-02-2010, 05:58 AM
أبدلتَ سلامة أدمعي بــــِــهلاك
و خلقتَ بيننا من نوى أفـــــلاك
ومحوتَ بعنفٍ من سمائي أنـــجما ً
فعاتبني المساءُ يشكو من هــــواك
صوتي أنا.. يا ليتَه كنبيذِهــــــا
من بوحةٍ سكرتْ به شفتـــــاك
فرقٌ كبيرٌ بيننا يا سيـــــــدي
فأنا مقيدة ٌ و أنت لي أســـــلاك
أبكتني كلماتٌ لها في الضــــوء
و أنت انتحابُ ما مضى أبكـــاك
ما زلتُ أصمتُ في الليالي علـّـهُ
يحنو عليّ في الظلام صــــداك
وأغمضُ مقلتي,, وأختفي بملاءتي
فأحسّ باجتياحكَ غرفتي كــملاك
أمرُّ بلحْظكَ إن باركتُ أسطــري
و أسجدُ فوق دفاتري ..فـــأراك
عيناكَ مأساة ٌ تحيرُ بها يــــدي
ترتيلتي..و نهايتي ..عينـــــاك
يا فارسي في الوهم ... يا متغيّبي
ما الحزنُ..ما كلماتُه..لــولاك؟؟
الألم هندستي ,والجرح لي سلوى
فكيف بالربِّ تريدُ أن أنـــساك؟
لطالما كنتَ غيمة ً تـــــذوي
و تنزُّ حروفكَ فوق من أدمــاك
باللهِ لا تبخل على صـــــمتي
ها أنا عطشى...أم صوتها أغراك!
أيقنتُ أنّكَ في الغرام مصــيبتي
وأنّ طموحي بالجوى إشـــراك
بحثتُ عنك لتشفي لوعة الماضي
فلعقتُ بعد سذاجتي الأشـــواك
هجرتُ جداولي لألقى كـــوثرا ً
ما كنتُ ألمحُ في الدجى مـجراك
و الآن أهجر أمنياتي جميعــها .......
لم يبقَ عندي للمنى شُـــــبّاك


ها أنا هنا.. فتعرّف على خطي
وصلني الصوت متأخراً دون عادته..وأشعل فيّ أوتاري و أحرقني.. فسامحني على احتراقي أيها الأمير
دمتَ لي كما كنتَ منذ الأزل.. صديقاً رائعاً

Threnody
03-02-2010, 04:41 PM
أبدلتَ سلامة أدمعي بــــِــهلاك
و خلقتَ بيننا من نوى أفـــــلاك
ومحوتَ بعنفٍ من سمائي أنـــجما ً
فعاتبني المساءُ يشكو من هــــواك
صوتي أنا.. يا ليتَه كنبيذِهــــــا
من بوحةٍ سكرتْ به شفتـــــاك
فرقٌ كبيرٌ بيننا يا سيـــــــدي
فأنا مقيدة ٌ و أنت لي أســـــلاك
أبكتني كلماتٌ لها في الضــــوء
و أنت انتحابُ ما مضى أبكـــاك
ما زلتُ أصمتُ في الليالي علـّـهُ
يحنو عليّ في الظلام صــــداك
وأغمضُ مقلتي,, وأختفي بملاءتي
فأحسّ باجتياحكَ غرفتي كــملاك
أمرُّ بلحْظكَ إن باركتُ أسطــري
و أسجدُ فوق دفاتري ..فـــأراك
عيناكَ مأساة ٌ تحيرُ بها يــــدي
ترتيلتي..و نهايتي ..عينـــــاك
يا فارسي في الوهم ... يا متغيّبي
ما الحزنُ..ما كلماتُه..لــولاك؟؟
الألم هندستي ,والجرح لي سلوى
فكيف بالربِّ تريدُ أن أنـــساك؟
لطالما كنتَ غيمة ً تـــــذوي
و تنزُّ حروفكَ فوق من أدمــاك
باللهِ لا تبخل على صـــــمتي
ها أنا عطشى...أم صوتها أغراك!
أيقنتُ أنّكَ في الغرام مصــيبتي
وأنّ طموحي بالجوى إشـــراك
بحثتُ عنك لتشفي لوعة الماضي
فلعقتُ بعد سذاجتي الأشـــواك
هجرتُ جداولي لألقى كـــوثرا ً
ما كنتُ ألمحُ في الدجى مـجراك
و الآن أهجر أمنياتي جميعــها .......
لم يبقَ عندي للمنى شُـــــبّاك


ها أنا هنا.. فتعرّف على خطي
وصلني الصوت متأخراً دون عادته..وأشعل فيّ أوتاري و أحرقني.. فسامحني على احتراقي أيها الأمير
دمتَ لي كما كنتَ منذ الأزل.. صديقاً رائعاً
مرحباً بك يا نور ... لن يخفى عليَ هذا الأسلوب و هذا الخط حتى لو قرأته على ورقة في الشارع ..
أرجو أن تترفقي بي قليلاً يا صديقة .. فأنا متعب و حضورك مدهش و مهيب ..
لست بحاجة أن أخبرك عن عدد الأشياء التي بكت هنا حين حضرت .. ثم إنني فهمت كل دلالات نصك و البيت الملون بالأحمر ذكرني بأبياتك حين قرأتِ قصيدة الهجاء .. و الملون باللون الآخر طبعاً يعود للقطعة النثرية التي عنوانها ضوء .. تعلمي شيئاً واحداً يا صديقة .. أمير لا يتغير ..
و إذا لحظتي إختلافاً فابحثي عن تغيرات الآخرين .. لأن أمير ثابت مثل العدد النيبري و قوانين الطبيعة ..
أهلاً بكِ ..

Breakable Dream
04-02-2010, 02:22 AM
رهيب ٌ أنت يا صديقي..لا أجد سوى الصمت و الإطراق تعبيرا ً عن إعجابي اللامتناه بذاكرتك الأسطورية و اعتنائك الأخاذ بالتفاصيل
ثم أيها الثابت..لا أحد يملك جرأة إنكار ثباتك في كل شي..و أينما حللت..واسأل قلوب ملايين المحبين إن راودتك الشكوك ,لكننا نكبر و أفكارنا .. و إن اختلاف فهمنا للأشياء ليس بُعداً عن الثبات و إنما هو النضوج و تمييز ٌ للأصح عن الصحيح.
أما أنا فسعيدة ٌ بطفولتي و أكره تطفّلي الإجباري على السنين..
فبالرغم من أن الطفل تؤذيه عفويته..لكنها تبقى أجمل ما يقتنيه, و مع أنه يبكي لمجرد تأنيب اهتمام أو رادع وقوع..لكن حزنه و إصراره دائما ً مترعان بالمعجزات..
شكراً لاستضافتك لي في صفحتك..دمت و دام إبداعك

Threnody
08-02-2010, 04:46 PM
kazem alsaher
صديقي الحبيب .. لمرورك من هنا طعم السكر .. أرحب بك مرةً أخرى .. مرحباً حمزة

Threnody
08-02-2010, 04:46 PM
دفء الشتاء
إنه لمن دواعي my pleasure أن أرحب بك و أقرأ تعليقك الجميل الذي أضاف للصفحة عطراً زكياً

Threnody
08-02-2010, 04:47 PM
شريف مجمد جابر
أهلاً بالصديق .. زرعت في صفحتي بيارة من البرتقال و نهرا من عطر الليمون بمرورك يا صديق .. شكراً لك
بشأن العثرات يا معلم فقد أشرت إليها في ردي على الصديق جرير .. و أراها بسيطةً لا تزعج و لا ألمس فيها تمادياً كبيراً على اللغة , بل هي خدوش بسيطة على جدار الأبجدية ليست ترى ..
ثم اعذرني إن دافعت عن نصي .. فلا أحد يقول أن زيته عكر :content:

Threnody
08-02-2010, 04:47 PM
قس بن ساعدة
الصديق أيهم , أهلاً بك يا مُعلم ... أنرت الصفحة هنا و في كل مكان , ثم سأعود قريباً إلى الرصيف بنص نثري
دم بخير يا صديق

Threnody
08-02-2010, 04:48 PM
Breakable Dream
نور الصديقة ... أهلا بك مرة اخرى , ثم لنا حديث آخر في مكان آخر