PDA

View Full Version : ... بُكاء



أسامة سعد
01-02-2010, 01:09 PM
لمن نشكو مآسينا ؟

حروفٌ تزرعُ الصبارَ في صبرٍ خريفيٍّ

وتحملُ من صدى الأحزانِ

زوبعةُ الرجا المقتولِ في عينيكِ ثاكلةً تواسينا

تزاحمُ دفترَ التاريخِ ...

لا ترحم ، تزاحمنا ...

وتقرضنا شجونُ الدربِ تدمينا !

لمن نشكو مآسينا ؟

لصوتِ القهرِ يبسمُ تارةً أخرى

وتذبُلُ وردةٌ أخرى

على حسراتِ ماضٍ

من شغافِ الصمتِ يرقبُ قوتَ ماضينا !

لمن نشكو مآسينا ؟

سطورُ المجدِ نقرؤها

نُدَرِسها .. ونَدْرُسها ...

ويبقى المجدُ منفياً

مُخبئُ في أزقتنا ،

يجرُ ذيولَ مجزرةٍ

تعربدُ في شوارعنا , مساجدنا , كنائسنا

وتسكنُ في مآقينا !

لمن نشكو مآسينا

للونِ الويلِ في دمنا

يخطُ الليلُ قنبلةً

على أشفارِ نائحةً

تعاتبنا .. تفجرنا .. تُدغدغنا .... وتقتلنا

بملءِ الشمسِ تحيينا !!

لمن نشكو ، لمن نشكو مآسينا ؟

ومن تعنيهِ مأساةً

أقامت ، والأسى فينا !!

هي النكباتُ قد صُلبتْ

تزمجرُ ، في هزيمِ الدمعِ

تذبحُ كبرياءَ الجرحِ تنفينا

ومن نشكو ؟

وهل نشكو دماءَ القلبِ قد ذُبحتْ

طفولةُ زهرةٌ أولى

على عتباتِ ملحمةٍ تُسمى اليومَ موطننا

مزيجٌ من دمِ العشاقِ والأشواقِ رملُ البحرِ والطينا

ألا يا شكوةً لُمي ... ذيولَ رجائَكِ المنفي

وانتحبي ... ألا انتحبي

بلادُ الشوكِ والصبّارِ معذرةً

لمن نشكو مآسينا ؟

بلادُ الحبِ قد ضاعت ...

عيونُ حبيبتي الأولى ، فهل حقاً نسيتينا ؟

فتاةٌ في ربيعِ العمرِ أحملها وتحملني فلسطينا !!

قس بن ساعدة
01-02-2010, 01:14 PM
أسامة

سرني اني اول الواصلين الى هنا

تحياتي

أسامة سعد
01-02-2010, 06:14 PM
أسامة

سرني اني اول الواصلين الى هنا

تحياتي


قس ، لا شيء إلا أنكَ أنرتَ المكان يا أخي

rituel-sanglant
01-02-2010, 07:56 PM
أدام الله والينا
رآنا أمة وسطا
فما أبقى لنا دنيا
وما أبقى لنا دينا

لو أنني لم أكن عربيا لما قلت واأسفي على نفسي وعلى أمة تشكو الهوان و سلطة السفهاء
أخي لمست فيك قبسا من أحمد مطر
ونزلت حروفك كالمطر الذي تبكيه الغيوم فوق سقوف مدينتي قسنطينة
أجدت في إبكائي وإيقاظي
شكرا لك من القلب أخي

الملاح العجوز
01-02-2010, 09:46 PM
أكمل يارجل
لمن نشكومآسينا ( إلى الله وحده )
ومن يصغي لشكوانا
قطيع نحن والجزار راعينا
ونحمل نعشنا قسا بأيدينا
ونعرب عن تعازينا لنا فينا !!!!!!!
أليست الماساة أننا نحسها تحت جلودنا
أليست ما نحسه ليلا في ملابسنا كالجيوب السرية التي نخفي فيها أحاس يسنا
أليست ال/اساة أننا نعرف مأساتنا ؟؟؟؟
إلى اله نشكو ضعف قوتنا وقلة حيلتنا وهواننا على الناس وعلى أنفسنا
نورت يا فالح

صالح سويدان
01-02-2010, 10:57 PM
لك الخير يا أسامة أعجبني هذا الطرح الشيق
لك الخير ما حييت

شريف محمد جابر
01-02-2010, 11:11 PM
أسامة..
لنّصك جمال وخاصة في النصف الأخير ويا ليتك تفاديت بعض العثرات في النحو والعروض لكان نصًّا قويًّا، أشير أيضًا إلى أنّه عليك التخلّص من مشكلة التقليد لشعراء مشهورين في أقرب وقت.. في البداية ذلك طيب ولكن احذر أن يستمر.
مودّتي لك..
أخوك: شريف

الأمير نزار
03-02-2010, 11:18 PM
حسنا
قصيدة جميلة
فيها الكثير من التصاوير المبدعة
الموسيقى كانت غالبا منسابة هادئة
مصافحة أولى
أسلوبك يستحق قراءة اخرى
شكرا لك
الامير نزار

أسامة سعد
04-02-2010, 06:57 PM
أدام الله والينا
رآنا أمة وسطا
فما أبقى لنا دنيا
وما أبقى لنا دينا

لو أنني لم أكن عربيا لما قلت واأسفي على نفسي وعلى أمة تشكو الهوان و سلطة السفهاء
أخي لمست فيك قبسا من أحمد مطر
ونزلت حروفك كالمطر الذي تبكيه الغيوم فوق سقوف مدينتي قسنطينة
أجدت في إبكائي وإيقاظي
شكرا لك من القلب أخي


شكراً لمرورك الجميل أخي :m:

أسامة سعد
04-02-2010, 06:58 PM
أكمل يارجل
لمن نشكومآسينا ( إلى الله وحده )
ومن يصغي لشكوانا
قطيع نحن والجزار راعينا
ونحمل نعشنا قسا بأيدينا
ونعرب عن تعازينا لنا فينا !!!!!!!
أليست الماساة أننا نحسها تحت جلودنا
أليست ما نحسه ليلا في ملابسنا كالجيوب السرية التي نخفي فيها أحاس يسنا
أليست ال/اساة أننا نعرف مأساتنا ؟؟؟؟
إلى اله نشكو ضعف قوتنا وقلة حيلتنا وهواننا على الناس وعلى أنفسنا
نورت يا فالح


هذا نورك يا أخي :2_12:

أسامة سعد
04-02-2010, 06:59 PM
لك الخير يا أسامة أعجبني هذا الطرح الشيق
لك الخير ما حييت


أشكرك أخي صالح . . . :62d:

أسامة سعد
04-02-2010, 07:04 PM
أسامة..
لنّصك جمال وخاصة في النصف الأخير ويا ليتك تفاديت بعض العثرات في النحو والعروض لكان نصًّا قويًّا، أشير أيضًا إلى أنّه عليك التخلّص من مشكلة التقليد لشعراء مشهورين في أقرب وقت.. في البداية ذلك طيب ولكن احذر أن يستمر.
مودّتي لك..
أخوك: شريف


أهلاً بك أخي شريف . .
أرجو ذكر الأخطاء النحوية والعروضية لأعالجها ولتفاديها فيما بعد

وبخصوص الإقتباس .. فكما يُقال .. الكتابة .. كتابة على كتابة ..

والإقتباس هو إقتباس سواء من شاعر كبير أو صغير ..

والجملة المقتبسة من الشاعر أحمد مطر واضحة جداً ..
وأتشرف بها .. فهي مفتاح قصيدتي ولا تضعفها

دمت بخير أخي . .

أسامة سعد
04-02-2010, 07:08 PM
حسنا
قصيدة جميلة
فيها الكثير من التصاوير المبدعة
الموسيقى كانت غالبا منسابة هادئة
مصافحة أولى
أسلوبك يستحق قراءة اخرى
شكرا لك
الامير نزار


أشكرك .. أشكرك بعنف أيها الأمير العزيز

:m:

الزهر الربيعي
04-02-2010, 09:50 PM
لله درك ...

أحسنت يا أخي ...قصيدة جميله

أسامة سعد
06-02-2010, 11:54 AM
لله درك ...

أحسنت يا أخي ...قصيدة جميله


أحسن الله أيامك يا طيب . .